سفر أعمال الرسل يخبرنا بأن رسالة المسيح عليه الصلاة والسلام كانت الى بنى اسرائيل

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الدعاء المستجاب واسم الله الأعظم » آخر مشاركة: عبد الله ابن عبد الرحمن | == == | الألمانية سُمية في دين الله » آخر مشاركة: محمد بن حمد | == == | بالفيديو:الأب زكريا بطرس يزعم أن رسول الإسلام كان يتمتع بالنساء مع الصحابة وبالأدلة!خخخخخخخخخ » آخر مشاركة: نيو | == == | فى الممنوع : اقوى اعتراف مصور و موثق للقمص القبطى يوحنا سلامه بتحريف الكتاب المقدس » آخر مشاركة: نيو | == == | صفع المخبول الذى طعن فى نسب الرسول...فى 20 ثانيه فقط لا غير » آخر مشاركة: نيو | == == | لو مضايق و زهقان : إدخل و إتفرج على الفيديو ده......و إنت هتنسى نفسك خالص!!!! » آخر مشاركة: نيو | == == | ما هى الروح ؟..روح منه...هل لله روح ؟ » آخر مشاركة: عبد الوهاب ابن تاشفين | == == | الرد على أكاذيب خطاب "بريجيت جابرييل" حول الإسلام العظيم » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | يوحنا الأرثوذكسي ويوحنا الكاثوليكي » آخر مشاركة: السيف البتار | == == | مات من إنجلترا في دين الله بعد حواره مع الداعية حمزة » آخر مشاركة: محمد بن حمد | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

سفر أعمال الرسل يخبرنا بأن رسالة المسيح عليه الصلاة والسلام كانت الى بنى اسرائيل

صفحة 4 من 5 الأولىالأولى ... 3 4 5 الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 45

الموضوع: سفر أعمال الرسل يخبرنا بأن رسالة المسيح عليه الصلاة والسلام كانت الى بنى اسرائيل

  1. #31
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي اليونانيين فى سفر أعمال الرسل الذين تم منعهم من دخول الهيكل كانوا من بنى اسرائيل

    1- من رسالة كولوسي فان ارسترخس من بنى اسرائيل


    أ- ليس معنى أنه يذكر موطن يهود الشتات يعنى أنه يتحدث عن أجانب ليسوا بنى اسرائيل


    فسبق وأن قرأنا من سفر أعمال الرسل وهو يتحدث عن اليهود من كل أمة ويذكرهم حسب موطن ميلادهم ونشأتهم
    فنقرأ من سفر أعمال الرسل :-
    2 :5 (( و كان يهود رجال اتقياء من كل امة )) تحت السماء ساكنين في اورشليم
    2 :6 فلما صار هذا الصوت اجتمع الجمهور و تحيروا لان كل واحد كان يسمعهم يتكلمون بلغته
    2 :7 فبهت الجميع و تعجبوا قائلين بعضهم لبعض اترى ليس جميع هؤلاء المتكلمين جليليين
    2 :8 فكيف نسمع نحن كل واحد منا (( لغته التي ولد فيها ))
    2 :9 (( فرتيون و ماديون و عيلاميون )) و الساكنون ما بين النهرين و اليهودية و كبدوكية و بنتس و اسيا

    طبقا لهذا النص فان الفرتيون والماديون وغيرهم من بنى اسرائيل ولكنهم مشتتيين فى الأرض
    ولذلك عندما يقول لنا أن ارسترخس من أهل تسالونيكي فهذا ليس دليل على أنه من الأمم وخاصة فى وجود دليل أخر يوكد أنه من بنى اسرائيل


    ب- من رسالة كولوسي فان ارسترخس من أهل الختان :-

    نقرأ :-
    4 :10 يسلم عليكم (( ارسترخس الماسور معي )) و مرقس ابن اخت برنابا الذي اخذتم لاجله وصايا ان اتى اليكم فاقبلوه
    4 :11 و يسوع المدعو يسطس (( الذين هم من الختان )) هؤلاء هم وحدهم العاملون معي لملكوت الله الذين صاروا لي تسلية
    بالطبع (الذين) تعنى جميع من ذكرهم قبل ذلك ومن ضمنهم ارسترخس فهو من أهل الختان أي من بنى اسرائيل الملتزمين بالشريعة

    للمزيد راجع هذا الرابط :-

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #32
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي اليونانيين فى سفر أعمال الرسل الذين تم منعهم من دخول الهيكل كانوا من بنى اسرائيل

    2- اليهود يغضبوا ممن يعلمهم بخلاف الناموس

    لا يمكن أن يغضب اليهود لأن بولس يعلم الأمم ، فطالما أن هذه التعاليم بعيدة عنهم فالأمر لن يكون ذا أهمية بالنسبة لهم فالأمم أصلا وثنيين
    ولكن اليهود يغضبوا عندما يجدوا بولس يعلم بنى اسرائيل ويدعوهم بخلاف الناموس

    فنقرأ كلام يعقوب لبولس فى سفر أعمال الرسل :-
    21 :20 فلما سمعوا كانوا يمجدون الرب و قالوا له انت ترى ايها الاخ كم يوجد ربوة من اليهود الذين امنوا و هم جميعا غيورون للناموس
    21 :21 و قد اخبروا عنك (( انك تعلم جميع اليهود الذين بين الامم الارتداد عن موسى قائلا ان لا يختنوا اولادهم و لا يسلكوا حسب العوائد ))

    هذا ما كان يغضب اليهود هو تعليم اليهود أن لا يسلكوا حسب الناموس
    فأهل كورنثوس من اليهود غضبوا لتعليم اليهود تعاليم تخالف الناموس ، وهذا يعنى أن الذين كانوا مع بولس كانوا من بنى اسرائيل
    وسبق وأن أوضحت ذلك تفصيليا فى( الفقرة 5 - المطلب الثاني - المبحث الخامس - الفصل الأول - الباب السادس )



    3- بولس يقول ليهود روما أنه موضوع فى سلاسل من أجل رجاء اسرائيل

    نعرف من سفر أعمال الرسل أن بولس عندما كان فى أورشليم وبالتحديد فى الهيكل أمسك به بعض اليهود بسبب تعاليمه ضد الناموس وادخاله بعض اليونانيين الى الهيكل (أعمال 21 :28 الى 21 :31 )
    فنقرأ :-
    21 :27 و لما قاربت الايام السبعة ان تتم راه اليهود الذين من اسيا في الهيكل فاهاجوا كل الجمع و القوا عليه الايادي
    21 :28 صارخين يا ايها الرجال الاسرائيليون (( اعينوا هذا هو الرجل الذي يعلم الجميع في كل مكان ضدا للشعب و الناموس و هذا الموضع حتى ادخل يونانيين ايضا الى الهيكل و دنس هذا الموضع المقدس))
    21 :29 لانهم كانوا قد راوا معه في المدينة تروفيمس الافسسي فكانوا يظنون ان بولس ادخله الى الهيكل

    ثم جاء الرومان وحبسوه وكانت هناك شكوى من اليهود ضده ، ثم طلب أن يتم محاكمته فى روما لأنه روماني
    ( أعمال 21 :32 الى 26 :32 )
    وفى روما أخبر اليهود هناك بأنه موضوع فى هذه السلاسل من أجل رجاء اسرائيل
    نقرأ من سفر أعمال الرسل :-
    28 :20 فلهذا السبب طلبتكم لاراكم و اكلمكم (( لاني من اجل رجاء اسرائيل موثق بهذه السلسلة ))
    أن سبب وضعه فى سلاسل من أجل رجاء اسرائيل أي بسبب تعاليمه الى بنى اسرائيل حتى يخلصوا (طبقا لفهمه)
    وهذا يعنى أن هؤلاء اليونانيين من أتباع بولس والذين كانوا السبب فى غضب اليهود منه لأنهم لا يتبعوا التقليد اليهودي كانوا من بنى اسرائيل أيضا ، فهو موثوق فى سلاسل من أجلهم و من أجل تعاليمه اليهم حتى يخلصوا (للمزيد راجع الفصل الثالث - الباب الثاني )
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #33
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي تيموثاوس كان من بنى اسرائيل

    المطلب الرابع (4-5-1-6) :- تيموثاوس كان من بنى اسرائيل

    تيموثاوس هو شخصية تكرر اسمها أكثر من مرة فى العهد الجديد وتم ذكر اسمه فى سفر أعمال الرسل الذى أوضح أن أمه يهودية مؤمنة وأباه يوناني فنقرأ :-
    16 :1 ثم وصل الى دربة و لسترة و اذا تلميذ كان هناك اسمه تيموثاوس ابن امراة يهودية مؤمنة و لكن اباه يوناني
    16 :2 و كان مشهودا له من الاخوة الذين في لسترة و ايقونية
    16 :3 فاراد بولس ان يخرج هذا معه فاخذه و ختنه من اجل اليهود الذين في تلك الاماكن لان الجميع كانوا يعرفون اباه انه يوناني


    1- المرأة اليهودية المتدينة لا يمكن أن تتزوج وثنى


    المقصود أن أمه يهودية هو المعنى الخاص للكلمة وهو أنها كانت من المتدينين

    بدليل هذا النص من رسالة تيموثاوس الثانية :-
    3 :15 و انك منذ الطفولية تعرف الكتب المقدسة القادرة ان تحكمك للخلاص بالايمان الذي في المسيح يسوع حفظه للكتب المقدسة منذ طفولته مرجعه الى تدين والدته ( للمزيد عن المعنى العام والخاص لكلمة يهودي - راجع المطلب الأول - المبحث الثاني - الفصل الثاني - الباب الثاني )

    أما أن أباه يوناني أي أن أباه من اليهود الهيلنيين المتأثرين بثقافة اليونانيين و الغير ملتزمين بتقاليد اليهود ، لذلك هم لم يختنوا أبناءهم طبقا لتقليد اليهود ولم يكن المقصود أبدا أن أباه وثنى فهذا مستحيل لأنه ذكر أن ((أمه يهودية مؤمنة )) والمرأة اليهودية المؤمنة من المستحيل أن تتزوج وثنى

    لأن الزواج المختلط محرم فى اليهودية
    فمن سفر التثنية نقرأ :-
    7 :1 متى اتى بك الرب الهك الى الارض التي انت داخل اليها لتمتلكها و طرد شعوبا كثيرة من امامك الحثيين و الجرجاشيين و الاموريين و الكنعانيين و الفرزيين و الحويين و اليبوسيين سبع شعوب اكثر و اعظم منك
    7 :2 و دفعهم الرب الهك امامك و ضربتهم فانك تحرمهم لا تقطع لهم عهدا و لا تشفق عليهم
    7 :3 و لا تصاهرهم بنتك لا تعطي لابنه و بنته لا تاخذ لابنك
    7 :4 لانه يرد ابنك من ورائي فيعبد الهة اخرى فيحمى غضب الرب عليكم و يهلككم سريعا

    تحريم زواج اليهودي أو اليهودية من وثنى هو موجود فى شريعتهم
    والذى يؤكد ذلك سفر نحميا فنقرأ منه :-
    10 :29 لصقوا باخوتهم و عظمائهم و دخلوا في قسم و حلف ان يسيروا في شريعة الله التي اعطيت عن يد موسى عبد الله و ان يحفظوا و يعملوا جميع وصايا الرب سيدنا و احكامه و فرائضه
    10 :30 و ان لا نعطي بناتنا لشعوب الارض و لا ناخذ بناتهم لبنينا
    ونقرأ أيضا :-
    13 :25 فخاصمتهم و لعنتهم و ضربت منهم اناسا و نتفت شعورهم و استحلفتهم بالله قائلا لا تعطوا بناتكم لبنيهم و لا تاخذوا من بناتهم لبنيكم و لا لانفسكم
    ان من يعطى بناته لوثنيين فهو ملعون
    لذلك لا يمكن (ليهودية مؤمنة ) أن تتزوج من وثنى ليس من بنى اسرائيل فالذى كان يقصده لوقا أن والد تيموثاوس هو من اليهود الهلينستيين (اليهود اليونانيين) و الكلمة اليونانية المستخدمة هي (Ἕλληνος) ولكن كما أوضحت قبل ذلك أن تلك الكلمة كان يتم استخدامها مع اليهود المتأثرين بالثقافة اليونانية والغير ملتزمين بالشريعة التوراتية مثل (يوحنا 7 :35 )
    (للمزيد من الأدلة على أنه تم استخدام كلمة هيلنيين كدلالة على الاسرائيلي المتأثر بالثقافة اليونانية ولا يطبق التعاليم اليهودية - راجع المبحث الثاني - الفصل الثالث - الباب الثاني )

    ولو كان والد تيموثاوس وثنى كان لوقا سيصفه بأنه (من الأمم أو أممي ) مثل ما وصف الوثنيين فى هذا السفر كما أوضحت سابقا
    كما نعرف من الموسوعة اليهودية أن اليهود فى ذلك العصر كانوا يسمون أبناءهم بأسماء يونانية
    فنقرأ :-
    Among the names in the Talmud there is a considerable proportion of Greek ones
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #34
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي تيموثاوس كان من بنى اسرائيل

    2- ينيس و يمبريس شخصيتان لا يمكن أن يعرفهما الا يهودي يعلم قصتهما من التقليد اليهودي


    نقرأ من رسالة تيموثاوس الثانية ما يقوله كاتب الرسالة :-
    3 :8 (( و كما قاوم ينيس و يمبريس موسى )) كذلك هؤلاء ايضا يقاومون الحق اناس فاسدة اذهانهم و من جهة الايمان مرفوضون
    3 :9 لكنهم لا يتقدمون اكثر لان حمقهم سيكون واضحا للجميع (( كما كان حمق ذينك ايضا ))

    ينيس و يمبريس
    اسمان لشخصان غير موجودان فى الكتب المقدسة للمسيحيين أي لا وجود لاسمهما فى العهد القديم
    أما العهد الجديد فلا يتم ذكر اسمهما الا مرة واحدة فى تلك الرسالة بدون تفاصيل ولا حتى مجرد الاشارة الى ما هي نوع حماقتهما ومقاومتهما لسيدنا موسى عليه الصلاة والسلام ولكن قصتهما موجودة فى التقليد اليهودي الذى لا يعلمه الا اليهود فقط

    فنقرأ من تفسير القس أنطونيوس فكرى :-
    (وفي أيام موسى وُجديَنِّيسُ وَيَمْبِرِيسُوهذه الأسماء حصل عليها بولس الرسول من التقليد اليهودي. وهما ساحران خدعا الشعب بحيلهما، إذ حولا العصي إلى ثعابين والماء إلى دم، أي أعمال تبدو مشابهة لما عمله موسى، لكنهما في الحقيقة أناس فاسدين)
    انتهى


    أي أن من يقرأ تلك الرسالة يجب أن يكون يهودي أبا وأما ولا يمكن لأي شخص أن يعرف قصتهما الا اذا كان يهودي وخاصة فى ذلك الزمان الذى لم تكن كتب اليهود متاحة فيه للأمميين
    ونلاحظ أن كاتب الرسالة لا يحاول حتى أن يشير مجرد اشارة الى نوع حماقتهما وما فعلاه لأنه فى الأصل كان يوجه رسالته الى شخص يهودي يعرف التفاصيل ولم يعتقد فى يوما أن رسالته تلك ستكون عالمية
    للمزيد من الأدلة راجع هذا الرابط :-

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #35
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي لوقا كان من بنى اسرائيل

    المطلب الخامس (5-5-1-6) :- لوقا كان من بنى اسرائيل

    يزعم علماء المسيحية أن لوقا كان أممي ثم أصبح مسيحيا وهو من أنطاكية ، ويرجحون ذلك لأن :-
    بولس ذكر اسمه فى رسالة كولوسي مع ابفراس وديماس وليس مع أرسترخس و مرقس الذين هم من الختان وأيضا بسبب التقليد الكنسي ولكن هذه ليست أدلة على أنه كان أممي بينما سفر أعمال الرسل نفسه يشهد بأن لوقا كان من بنى اسرائيل
    وهذه هي الأدلة :-

    1- الذين من الختان فى ذلك العصر هم فرقة من بنى اسرائيل وليس كل بنى اسرائيل ، فكان هناك الاسرائيلي الذى لا يختتن ولا يتبع التقليد اليهودي

    الزعم بأن لوقا أممي على أساس أن بولس لم يذكر اسمه مع الذين من الختان فى رسالة كولوسي ليس دليل على أن لوقا كان أممي
    فكما أوضحت فى الباب الثاني أنه كان هناك اسرائيليين فى الشتات لا يطبقون التقليد اليهودي ولا الختان وهؤلاء كان تواجدهم أكثر فى الشتات

    و نقرأ عنهم فى سفر المكابيين الأول :-
    1: 12 و في تلك الايام (( خرج من اسرائيل ابناء منافقون )) فاغروا كثيرين قائلين هلم نعقد عهدا مع الامم حولنا فانا منذ انفصلنا عنهم لحقتنا شرور كثيرة
    1: 13 فحسن الكلام في عيونهم
    1: 14 و بادر نفر من الشعب وذهبوا الى الملك فاطلق لهم (( ان يصنعوا بحسب احكام الامم ))
    1: 15 فابتنوا مدرسة في اورشليم ((على حسب سنن الامم ))
    1: 16 (( و عملوا لهم غلفا وارتدوا عن العهد المقدس)) ومازجوا الامم وباعوا انفسهم لصنيع الشر


    وأطلق اليهود على هؤلاء مسمى يونانيين لتطبيقهم السنن اليونانية وعدم الختان
    فمن سفر المكابيين الثاني :-
    6: 9 و ان من ابى ان يتخذ (( السنن اليونانية)) يقتل فذاقوا بذلك امر البلاء

    وحدث بين هؤلاء وبين المتمسكين بالختان والتقليد اليهودي حرب أهلية فى فلسطين سجلها سفري المكابيين الأول والثاني ، ولم تقضى هذه الحرب على هؤلاء الاسرائيليين المتشبهين باليونانيين وخاصة أنهم كانوا أكثر انتشارا فى الشتات
    وكان أمل اليهود فى ذلك العصر هو أن يتحد الفريقان مرة أخرى ويجتمع شمل بنى اسرائيل
    لذلك نجد فى رسائل العهد الجديد الحديث عن اليهودي واليوناني فلم يكن المقصود منها بنى اسرائيل والأمم ولكن كان المقصود هو فرقتان من بنى اسرائيل
    للمزيد راجع هذا الرابط :-

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #36
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي لوقا كان من بنى اسرائيل

    2- لا يمكن الاعتماد على التقاليد القديمة التي تناقض بعضها البعض ولا يوجد اسلوب علمي على صحتها

    كما يزعم علماء المسيحية أن هناك تقاليد قديمة تؤكد أن لوقا كان أممي فعن أي تقاليد يتحدثون ؟؟!!!

    فعلى سبيل المثال
    :-
    نجد التناقض بين التقليد الكاثوليكي والتقليد الأرثوذكسي فى مسألة تأسيس بطرس لكنيسة روما
    فالكاثوليك يزعمون أنه أسس الكنيسة فى روما بينما الأرثوذكس ينكرون ذلك ولكل منهما هدفه فى ادعاءه

    كما أن التقليد الكنسي هو الذى حاول دائما الزعم بأن تيطس كان يوناني أجنبي عن بنى اسرائيل بينما كل الأدلة تثبت أنه كان من بنى اسرائيل المتشبهين باليونانيين(للمزيد راجع الفصل الرابع - الباب الرابع )
    و اذا كانت المخطوطات نفسها متناقضة ومحرفة فما بالكم بالتقليد الكنسي الذى كان يرغب فى اقناع الناس بعالمية رسالة كانت لبنى اسرائيل فقط (للمزيد عن تناقض المخطوطات راجع أقوال بروس متزجر فى المبحث السادس - الفصل الثاني - الباب الثاني )
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #37
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي لوقا كان من بنى اسرائيل

    3- من سفر أعمال الرسل فان لوقا رافق بولس عندما كانت الكرازة بين بنى اسرائيل فقط

    هناك الأدلة على أن لوقا رفيق بولس كان من بنى اسرائيل

    أ- فجميع رسائل بولس كما أوضحت فى الباب الرابع كانت موجهة الى بنى اسرائيل

    وليس الى الأمم (للمزيد راجع الباب الرابع )



    ب- لوقا يشير الى نفسه مع بولس قبل أن يهدد بولس اليهود بأنه سيتوجه الى الأمم

    كاتب سفر أعمال الرسل يشير الى نفسه مع بولس فى العدد (16: 11 )
    فيقول :-
    16 :11 فاقلعنا من ترواس و توجهنا بالاستقامة الى ساموثراكي و في الغد الى نيابوليس
    وهذا يعنى ايمانه فى تلك الفترة بينما نجد بعد ذلك فى الاصحاح 18 أن بولس يهدد اليهود بأنه سيتوجه بالكرازة الى الأمم

    فنقرأ من سفر أعمال الرسل :-
    18 :6 و اذ كانوا يقاومون و يجدفون نفض ثيابه و قال لهم دمكم على رؤوسكم انا بريء (( من الان اذهب الى الامم ))

    وهذا يعنى أن جميع من أمنوا قبل ذلك كانوا من بنى اسرائيل وليس من الأمم
    وأيضا فى الاصحاح الأخير نجد أن يهود روما لم يسمعوا عن ايمان الأمم وهذا يؤكد أن جميع أصدقاء ورفقاء بولس ومن ضمنهم لوقا كانوا من بنى اسرائيل

    فنقرأ من سفر أعمال الرسل :-
    28 :17 و بعد ثلاثة ايام (( استدعى بولس الذين كانوا وجوه اليهود )) فلما اجتمعوا قال لهم ايها الرجال الاخوة مع اني لم افعل شيئا ضد الشعب او عوائد الاباء اسلمت مقيدا من اورشليم الى ايدي الرومانيين
    ثم نقرأ :-
    28 :21 فقالوا له نحن لم نقبل كتابات فيك من اليهودية و لا احد من الاخوة جاء فاخبرنا او تكلم عنك بشيء رديء
    28 :22 و لكننا نستحسن ان نسمع منك ماذا ترى (( لانه معلوم عندنا من جهة هذا المذهب انه يقاوم في كل مكان ))
    ثم نقرأ :-
    28 :28 فليكن معلوما عندكم ان خلاص الله قد ارسل الى الامم و هم سيسمعون
    28 :29 و لما قال هذا مضى اليهود و لهم مباحثة كثيرة فيما بينهم

    بولس يستدعى وجوه اليهود فى روما ( ولا يستدعى أمميين ) ، وهم يقولون أنهم سمعوا أن مذهبه يقاوم فى كل مكان ثم بعد أن شرح لهم مذهبه أخبرهم أن الخلاص قد أرسل الى الأمم ، وهذا يعنى أنهم لم يسمعوا بهذا الأمر قبل ذلك لأنه لم يحدث أصلا
    أي أن جميع رفقاء بولس ومنهم لوقا كانوا من بنى اسرائيل


    4- لوقا استخدم نصوص من العهد القديم الذى كان لا يعرفه فى ذلك الزمان الا بنى اسرائيل

    وهذا يعنى أنه كان من بنى اسرائيل

    فنقرأ من انجيل لوقا :-
    3 :3 فجاء الى جميع الكورة المحيطة بالاردن يكرز بمعمودية التوبة لمغفرة الخطايا
    3 :4 (( كما هو مكتوب في سفر اقوال اشعياء النبي )) القائل صوت صارخ في البرية اعدوا طريق الرب اصنعوا سبله مستقيمة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #38
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي التلاميذ لم يوافقوا على التحلل من بعض الناموس

    المبحث السادس (6-1-6) التلاميذ لم يوافقوا على التحلل من بعض الناموس

    بعد أن عرفنا أن تيطس يوستس هو نفسه تيطس الذى ذكره بولس فى رسائله وبعد أن عرفنا بالأدلة أن تيطس فى رسائل بولس كان فى الحقيقية من بنى اسرائيل ولكنه لا يتبع اسلوب الحياة اليهودية ولم يختن

    فان هذا يوضح لنا زيف النصوص التي تزعم موافقة التلاميذ على تحلل الأمم من الناموس لأن :-

    1- لم يكن هناك أمميين أمنوا أصلا حتى يوافقوا على تحللهم من الناموس

    سفر أعمال الرسل يخبرنا أن بولس ظل يكرز بين الأمم حتى النهاية بدليل أنه فى الاصحاح 18( 18 :6 ) هدد (اليهود واليونانيين) بالذهاب الى الأمم ولكنه تراجع بعد ذلك عن تهديده
    راجع الفقرة 2 - المبحث الثالث - الفصل الأول - الباب الرابع فى هذا الرابط :-

    بينما قصة ذهابه وبرنابا الى أورشليم وموافقة التلاميذ على تحلل الأمم من الناموس كانت فى الاصحاح 15 ، مما يؤكد أنها قصة مزيفة تم الزج بها على نصوص سفر أعمال الرسل فقد كان النقاش والخلاف حول بنى اسرائيل الذين تشبهوا باليونانيين وكان اليهود المتدينون يطلقون عليهم مسمى (يونانيين)
    ولكن حتى هؤلاء لم يوافق التلاميذ على تحللهم من الناموس
    ولكن كاتب رسالة غلاطية حاول ايهام الناس بذلك عن طريق الزعم بأن تيطس كان معه عند ذهابه الى أورشليم ولم يعترض أحد على عدم ختانه
    (غلاطية 2 :1، 2 :3)
    و تيطس هذا كان فى الأصل من بنى اسرائيل
    راجع الفصل الثاني - الباب الرابع فى هذا الرابط :-


    فالنزاع الأصلي لم يكن على الأمم ولكن كان على اتباع اليهود المتأغرقين (الهيلنيين) للناموس


    2- التناقض فى توقيت تعرف بولس على تيطس

    يتكلم كاتب رسالة غلاطية فى الاصحاح الثاني عن الاجتماع الذى حدث بين بولس وبرنابا وبين التلاميذ فى أورشليم
    وهو الاجتماع المشار اليه فى سفر أعمال الرسل الاصحاح 15

    فنقرأ من تفسير القس أنطونيوس فكرى :-
    (غل 1:2: ”ثم بعد أربع عشرة سنة صعدت أيضًا إلى أورشليم مع برنابا آخذًا معي تيطس أيضًا”.
    ثم بعد أربع عشرة سنة: غالبًا من تاريخ رؤياه وإيمانه بالمسيحية.
    صعدت أيضًا إلى أورشليم:هذه الزيارة تقابل ما ورد في أع 15 (مجمع أورشليم).)
    انتهى



    و كاتب رسالة غلاطية وهو يتكلم عن اجتماع أورشليم
    فيزعم أن تيطس الغير مختون ذهب مع بولس وبرنابا الى أورشليم وأن التلاميذ لم يلزموه بأن يختن ثم بعد ذلك حدث الخلاف بين بولس وبين التلاميذ (ومنهم برنابا)
    ولكن فى سفر أعمال الرسل يخبرنا أن الخلاف حدث بين بولس وبرنابا وانهما انفصلا (أعمال 15 :37 الى 15 :39 ) ثم بعد ذلك تعرف بولس على تيطس فى (أعمال 18 :7)



    ومن هنا يتضح الآتي :-

    أ- التلاميذ لم يتعاملوا مع تيطس الغير مختون :-

    كذب كاتب رسالة غلاطية عندما حاول نشر الاشاعات على التلاميذ (الحواريين) وايهام الناس بأنهم منافقين يفعلون شئ (وهو تعاملهم مع تيطس الغير مختون وقبولهم به وموافقتهم فى البداية على التحلل من الناموس) ثم يقولون شئ أخر وهو ضرورة الختان فالتلاميذ لم يقابلوا تيطس أصلا لأن بولس تعرف عليه بعد خلافه مع برنابا
    وفعل كاتب الرسالة ذلك بسبب اختلاف تعاليمه بشكل كلى عن تعاليم التلاميذ (الحواريين)


    ب- بطرس لم يأكل مع أمميين ولم يوجه له بولس اللوم لأن بطرس وقتها كان فى أورشليم وليس فى أنطاكية :-

    كاتب رسالة غلاطية كذب عندما زعم أن بولس وجه لوم الى بطرس عندما كانوا فى أنطاكية وأكل بطرس مع أشخاص غير مختونين هناك (غلاطية 2 :11 الى 2 :13 )
    لأن بطرس طبقا لسفر أعمال الرسل لم يكن فى أنطاكية أصلا عندما وقع الخلاف بين بولس وبرنابا ولكنه كان فى أورشليم (أعمال 15 :2 ، 15 :7، 15 :25 الى 15 :41 )
    مما يعنى أن التلاميذ قالوا شئ معين ولكن عندما ذهب بولس وبرنابا الى هناك قام بولس بنشر تعاليم مخالفة مما أغضب برنابا وتركه (راجع الاصحاح 15 من سفر أعمال الرسل )
    التعديل الأخير تم بواسطة الاسلام دينى 555 ; 11-08-2016 الساعة 01:04 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #39
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي التلاميذ لم يوافقوا على التحلل من بعض الناموس

    3- التلاميذ لم يرسلوا رسائل للتحلل من الناموس


    أ- القصة فى سفر أعمال الرسل تزعم أن التلاميذ بعثوا رسائل تسمح بتحلل الأمميين من الناموس بينما فى رسالة غلاطية لم يحدث ذلك :-

    فنقرأ من سفر أعمال الرسل :-
    15 :22 حينئذ راى الرسل و المشايخ مع كل الكنيسة ان يختاروا رجلين منهم فيرسلوهما الى انطاكية مع بولس و برنابا يهوذا الملقب برسابا و سيلا رجلين متقدمين في الاخوة
    15 :23 (( و كتبوا بايديهم )) هكذا الرسل و المشايخ و الاخوة يهدون سلاما الى الاخوة الذين من الامم في انطاكية و سورية و كيليكية
    ثم نقرأ :-
    15 :27 فقد ارسلنا يهوذا و سيلا و هما يخبرانكم بنفس الامور شفاها
    15 :28 لانه قد راى الروح القدس و نحن ان لا نضع عليكم ثقلا اكثر غير هذه الاشياء الواجبة
    15 :29 ان تمتنعوا عما ذبح للاصنام و عن الدم و المخنوق و الزنى التي ان حفظتم انفسكم منها فنعما تفعلون كونوا معافين

    ولكن عندما نقرأ رسالة غلاطية نكتشف أن قصة رسالة التحلل من الناموس التي أرسلها التلاميذ من أورشليم لم تحدث لأن الكاتب يقول أن موافقة التلاميذ على التحلل من الناموس كان فى اجتماع على انفراد أي لم يعلم به أحد
    (غلاطية 2 :2 )

    فنقرأ من رسالة غلاطية :-
    2 :1 ثم بعد اربع عشرة سنة صعدت ايضا الى اورشليم مع برنابا اخذا معي تيطس ايضا
    2 :2 و انما صعدت بموجب اعلان و عرضت عليهم الانجيل الذي اكرز به بين الامم (( و لكن بالانفراد على المعتبرين )) لئلا اكون اسعى او قد سعيت باطلا
    2 :3 لكن لم يضطر و لا تيطس الذي كان معي و هو يوناني ان يختتن
    2 :4 و لكن بسبب الاخوة الكذبة المدخلين خفية الذين دخلوا اختلاسا ليتجسسوا حريتنا التي لنا في المسيح كي يستعبدونا
    2 :5 الذين لم نذعن لهم بالخضوع و لا ساعة ليبقى عندكم حق الانجيل

    يقول أن هذا الاجتماع كان (بالانفراد مع المعتبرين ) أي لم يكون عام ولا معروف ولكن كان فى الخفاء مما يعنى عدم وجود شهود على هذا الاجتماع والسبب الأكيد لقوله هذا أنه لم يسمع أحد قبل ذلك عن هذا الاجتماع المزعوم أصلا
    لذلك حاول اقناع الناس بحدوثه زاعما أنه كان فى الخفاء
    وهذا يؤكد عدم وجود تلك الرسائل المزعومة عن موافقة التلاميذ للتحلل من الناموس لأي أحد
    بل انه من الواضح أنهم بعثوا برسائل تحذرهم من هذه التعاليم لأنه هناك محاولة واضحة فى رسالة غلاطية باعطاء القداسة على تلك الأفكار وأنها ليست من انسان ولكنها من يسوع (الذى لم يقابله )

    فنقرأ من رسالة غلاطية :-
    1 :1 بولس رسول لا من الناس و لا بانسان بل بيسوع المسيح و الله الاب الذي اقامه من الاموات
    وأيضا :-
    1 :11 و اعرفكم ايها الاخوة الانجيل الذي بشرت به انه ليس بحسب انسان
    1 :12 لاني لم اقبله من عند انسان و لا علمته بل باعلان يسوع المسيح
    وأيضا :-
    1 :15 و لكن لما سر الله الذي افرزني من بطن امي و دعاني بنعمته
    1 :16 ان يعلن ابنه في لابشر به بين الامم للوقت لم استشر لحما و دما
    1 :17 و لا صعدت الى اورشليم الى الرسل الذين قبلي بل انطلقت الى العربية ثم رجعت ايضا الى دمشق


    ب- لم يشير أبدا فى رسالة غلاطية بأن التلاميذ أرسلوا رسائل لأي منطقة تفيد بالتحلل من الناموس :-

    ولم يشير أبدا بأن التلاميذ بعثوا بتلك الرسائل الى أي أحد وأصلا لو كانت هذه الرسائل موجودة وحدثت ما كان الكاتب كتب رسالة غلاطية ليشكك فى التلاميذ لأنه كان سيكون لديه دليل على موافقتهم
    وما كان قال فى رسالة غلاطية :-
    1 :20 و الذي اكتب به اليكم هوذا قدام الله اني لست اكذب فيه

    هذا يؤكد أنه لم يكن لديه أي دليل على صحة أقواله التي زعمها على نفسه وعلى التلاميذ ولا على الاجتماع فى أورشليم
    أي لا وجود لرسائل التحلل من الناموس المزعومة فى سفر أعمال الرسل


    ج- مطالبة أهالي كورنثوس برسالة توصية يعنى تشككهم فى تلك التعاليم وعدم وجود رسائل من التلاميذ بالتحلل من الناموس وتأييد تعاليم بولس

    الرسالتين الى كورنثوس ورسالة غلاطية كانت بعد اجتماع أورشليم المشار اليه فى سفر أعمال الرسل 15

    فنقرأ من موقع الأنبا تكلا :-
    (سفره الثالث إلى أورشليم مع برنابا و تيطس، تسوية الخصام، الاتفاق بين اليهود والأمم المؤمنين، رجوع بولس إلى أنطاكية (1ع 15). مباحثته مع بطرس وبرنابا بسبب مرقس 50 ب.م. ……الخ ثم نقرأ :-بقاؤه ثلاث سنين في افسس، كتابته رسالة غلاطية والرسالتين الأولى والثانية إلى أهل كورنثوس (سنة 56 أو 57))
    انتهى


    أي أنه من المفروض طبقا لسفر أعمال الرسل أن التلاميذ وافقوا فى اجتماع أورشليم على التحلل من الناموس وتم ارسال رسالة بذلك
    ولكن مع ذلك نقرأ من رسالة كورنثوس الثانية (والتي تم كتابتها بعد اجتماع أورشليم طبقا لموقع الأنبا تكلا ) ما يدل على أن أهل كورنثوس طلبوا من بولس رسالة توصية من التلاميذ ، ومن الواضح أنه لم يستطيع احضار تلك الرسالة

    فنقرأ من رسالة كورنثوس الثانية :-
    3 :1 افنبتدئ نمدح انفسنا ام لعلنا نحتاج كقوم رسائل توصية اليكم او رسائل توصية منكم
    3 :2 انتم رسالتنا مكتوبة في قلوبنا معروفة و مقروءة من جميع الناس

    فنقرأ من تفسير القس أنطونيوس فكرى :-
    (حينما ذكر أن هناك كثيرين يغشون كلمة الله وهو ليس منهم (آخر آية في الإصحاح السابق)، بل هؤلاء الغشاشين لكي يضللوا الكورنثيين طلبوا أن يأتي بولس الرسول برسائل توصية (غالباً توصية من التلاميذ الإثني عشر) لأنه ليس برسول من الرسل. وهنا إضطر الرسول أن يخرج عن الموضوع ليرد على هذه النقطة، فهو لا يمدح نفسه ولا هو محتاج لرسائل توصية كالرسل الكذبة)
    انتهى


    وهذا يدل على عدم وجود رسالة من التلاميذ بالتحلل من الناموس المذكورة فى أعمال الرسل 15 والا كان أحضرها لهم أو ما كانوا طالبوا بها فى الأصل

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #40
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي التلاميذ لم يوافقوا على التحلل من بعض الناموس

    4- محاولة تشويه صورة التلاميذ لأنهم لم يوافقوا أبدا على التحلل من الناموس والتعاليم الموجودة فى الرسائل المنسوبة الى بولس


    عمد كاتب الرسائل المنسوبة الى بولس الى تشويه صورة التلاميذ ونشر الاشاعات الكاذبة عنهم تارة كما فى(غلاطية 2 :11 الى 2 :13 )، وتارة أخرى الادعاء بأن من يذهب الى الناس ليسوا رسل المسيح عليه الصلاة والسلام ولكنهم متشبهين بهم (الرسالة الثانية الى كورنثوس 11 :13 ، 11 :14 )
    وهذا يعنى أن قصة ارسال التلاميذ رسلا برسالة منهم الى الناس لتأييد بولس لم تحدث فكان الأمر مجرد اشاعات
    لأن بولس لم يستطيع أبدا أن يثبت موافقة التلاميذ على معتقداته فهو دائما يعتمد على الرسائل والكلمات فقط
    وأصلا كان هو الذى يبعث الرسائل بخصوص ما ذبح للأصنام
    (الرسالة الأولى الى كورنثوس 8 :1 الى 8 :13 )

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 4 من 5 الأولىالأولى ... 3 4 5 الأخيرةالأخيرة

سفر أعمال الرسل يخبرنا بأن رسالة المسيح عليه الصلاة والسلام كانت الى بنى اسرائيل

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رسالة يهوذا كانت موجهة الى بنى اسرائيل
    بواسطة الاسلام دينى 555 في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-08-2016, 01:34 AM
  2. رسالة الى تيطس كانت موجهة الى شخص من بنى اسرائيل
    بواسطة الاسلام دينى 555 في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 06-05-2016, 02:55 PM
  3. المسيح عليه الصلاة والسلام لم يصلب والدليل من الاناجيل !
    بواسطة ثورة, في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 18-09-2011, 06:17 PM
  4. هل المسيح عليه الصلاة والسلام هو نبي الله تعالى ؟
    بواسطة عيون السود في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 29-12-2010, 03:19 AM
  5. المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبل بشهادة الانسان !
    بواسطة عيون السود في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-12-2010, 04:42 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

سفر أعمال الرسل يخبرنا بأن رسالة المسيح عليه الصلاة والسلام كانت الى بنى اسرائيل

سفر أعمال الرسل يخبرنا بأن رسالة المسيح عليه الصلاة والسلام كانت الى بنى اسرائيل