امرأة أسقف: عذرية مريم هي أسطورة ونطالب بحذف لقب العذراء عن مريم

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

 

 

    

 

امرأة أسقف: عذرية مريم هي أسطورة ونطالب بحذف لقب العذراء عن مريم

النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: امرأة أسقف: عذرية مريم هي أسطورة ونطالب بحذف لقب العذراء عن مريم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    819
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    02-04-2024
    على الساعة
    10:33 PM

    افتراضي امرأة أسقف: عذرية مريم هي أسطورة ونطالب بحذف لقب العذراء عن مريم

    الكنيسة


    امرأة أسقف: عذرية مريم هي أسطورة ونطالب بحذف لقب العذراء عن مريم



    | taz.de يونيو 16, 2016



    © Sawatzki/ullstein bild via Getty

    (GERMANY OUT) Jepsen, Maria - Theologian, Germany - during dedication of the organ at Hamburger Michel (Photo by Sawatzki/ullstein bild via Getty Images)

    المانيا/ أليتيا (aleteia.org/ar) أكدت مطرانة أبرشية هامبورغ – ألمانيا، للبروتستانت، في مقابلة مع موقع taz.de بأن عذرية مريم هي أسطورة وبأنه لا يمكن للمرأة أن تحبل وهي عذراء. كما قالت أن ذلك لا يغير من مكانة العذراء ولا من ألوهية المسيح، لأن الحقيقة تبقى ذاتها لكن التعبير عنها يختلف: ففي تلك الأيام فكرة العذرية كانت مهمة جدا للشعب ولذلك كتب بأن مريم هي عذراء. أما اليوم في مجتمعنا الحال فإن فكرة العذرية ليست بمديح. لذلك الأنسب في يومنا هذا هو عدم تسمية مريم بعذراء، لأن ذلك ليس صحيحاً تاريخيا، ولانه يسبب تمييزاً للفتيات غير العذارى في يومنا هذا ويعطيهن شعوراً بأنهن درجة أدنى، ما يتعارض كلياً مع حرية الإنسان.
    التعديل الأخير تم بواسطة الفضة ; 25-06-2017 الساعة 02:30 PM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    12,395
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    16-06-2024
    على الساعة
    01:39 AM

    افتراضي

    بوركتِ دكتورة .

    السؤال المطروح كيف يُعقل أن تظل أم النوّر عذراء و هي قد عاشرت الأقنوم الثالث ( الرّوح القُدُس ) معاشرة الأزواج ؟؟؟

    يُمكن مراجعة الموضوع كاملاً بالنّقر [ هُنا ]



    نصوص الهولي بايبل و مفسّروه أيضا مواقع مسيحية ال جميع يصرخون : أمّ النّور عاشرت أيضاً الكهل يوسف النجّار معاشرة الأزواج و أنجبت منه أبناء .


    يُمكن مراجعة الموضوع كاملاً بالنّقر [ هُنا ] و [ هُنا ]





    فعن أيّ عذراوية النّصارى يتحدّثون ؟؟؟؟




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلاً أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
    منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
    وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
    الحمدُ لله حمداً حمداً ،
    الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
    الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
    اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
    لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
    اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
    تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    12,395
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    16-06-2024
    على الساعة
    01:39 AM

    افتراضي

    الاســـم:	25-06-2017 16-17-14.png
المشاهدات: 1025
الحجـــم:	279.2 كيلوبايت

    توثيق للخبر بالنقر هنا


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلاً أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
    منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
    وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
    الحمدُ لله حمداً حمداً ،
    الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
    الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
    اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
    لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
    اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
    تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .



  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    12,395
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    16-06-2024
    على الساعة
    01:39 AM

    افتراضي

    تعليقاً على بعض التفسيرات البهلوانية التي تحاول إيجاد مخرج من مأزق إخوة (الرب) يقول موقع " الإنجيل المفتوح " :



    اقتباس
    Ils seraient nés d'un mariage de lévirat entre Joseph et la veuve de son frère, Cléopas. Ceci de nouveau n'est qu'une pure hypothèse, sans aucun fondement.
    هم ( إخوة الربّ ) ثمرة زواج سابق جمع الكهل يوسف النجّار بأرملة أخيه .
    هذا لا يعدو كونه مجرّد فرضية بلا أساس !



    ويُضيف الموقع ذاته :

    اقتباس
    En réalité, tant d'efforts de transformer ou de compléter les textes de l'Ecriture proviennent du désir de prouver la virginité perpétuelle de Marie
    بالحقيقة جُهود كثيرة بُذلت لتغيير أو تتميم النصوص ( ليّ عُنق النّصوص) وهذا يرجع بالأساس للرّغبة في محاولة لإثبات العذرية الدّائمة للعذراء !!



    المصدر :

    http://www.bible-ouverte.ch


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلاً أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
    منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
    وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
    الحمدُ لله حمداً حمداً ،
    الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
    الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
    اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
    لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
    اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
    تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .



  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    819
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    02-04-2024
    على الساعة
    10:33 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة *اسلامي عزي* مشاهدة المشاركة
    تعليقاً على بعض التفسيرات البهلوانية التي تحاول إيجاد مخرج من مأزق إخوة (الرب) يقول موقع " الإنجيل المفتوح " :





    هم ( إخوة الربّ ) ثمرة زواج سابق جمع الكهل يوسف النجّار بأرملة أخيه .
    هذا لا يعدو كونه مجرّد فرضية بلا أساس !



    ويُضيف الموقع ذاته :


    بالحقيقة جُهود كثيرة بُذلت لتغيير أو تتميم النصوص ( ليّ عُنق النّصوص) وهذا يرجع بالأساس للرّغبة في محاولة لإثبات العذرية الدّائمة للعذراء !!



    المصدر :

    http://www.bible-ouverte.ch
    جزاكم الله خيرا

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    12,395
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    16-06-2024
    على الساعة
    01:39 AM

    افتراضي

    صلى الله وسلم وبارك على نبيّه و عبده المسيح عيسى و أمّه مريم العذراء الطّاهرة ، الشّريفة ، العفيفة المبرأة من فوق سبع سماوات .


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلاً أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
    منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
    وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
    الحمدُ لله حمداً حمداً ،
    الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
    الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
    اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
    لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
    اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
    تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .



  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    65
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    18-03-2022
    على الساعة
    07:02 PM

    افتراضي

    شيء مثير للسخرية ..

    كان من الأجدر بها في المقام الأول أن تطلب حذف الإيحاءات والكلمات الجنسية المليئة بالكتاب "المقدس"

    قبل أن تتكلم عن عظمة مريم ابنة عمران المطهرة عليها السلام

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    819
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    02-04-2024
    على الساعة
    10:33 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Ahmad Ramadan مشاهدة المشاركة
    شيء مثير للسخرية ..

    كان من الأجدر بها في المقام الأول أن تطلب حذف الإيحاءات والكلمات الجنسية المليئة بالكتاب "المقدس"

    قبل أن تتكلم عن عظمة مريم ابنة عمران المطهرة عليها السلام
    شرفني مرورك أخي الكريم


  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    12,395
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    16-06-2024
    على الساعة
    01:39 AM

    افتراضي



    الإسراء : 8

    وَإِنْ عُدْتُمْ عُدْنَا وَجَعَلْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَافِرِينَ حَصِيرًا


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلاً أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
    منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
    وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
    الحمدُ لله حمداً حمداً ،
    الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
    الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
    اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
    لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
    اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
    تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .



امرأة أسقف: عذرية مريم هي أسطورة ونطالب بحذف لقب العذراء عن مريم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 18-11-2014, 09:56 PM
  2. الالهة مريم العذراء
    بواسطة حميد النابلسي في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 21-05-2013, 12:12 AM
  3. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 30-12-2011, 11:58 PM
  4. العذراء مريم فى الكتب
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 25-11-2005, 04:13 AM
  5. مريم العذراء بنت عمران
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى الذب عن الأنبياء و الرسل
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-04-2005, 12:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

امرأة أسقف: عذرية مريم هي أسطورة ونطالب بحذف لقب العذراء عن مريم

امرأة أسقف: عذرية مريم هي أسطورة ونطالب بحذف لقب العذراء عن مريم