أيظن

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

أيظن

صفحة 4 من 7 الأولىالأولى ... 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 61

الموضوع: أيظن

  1. #31
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا أختنا ساجدة لهذا الموضوع والاستخراجات الهامة ....
    أحسنت ....
    الى المزيد يا أختاه من هذه المشاركات المفيدة ....

    أطيب الأمنيات لك من أخيك نجم ثاقب .
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  2. #32
    الصورة الرمزية kholio5
    kholio5 غير متواجد حالياً قادمون يا فلسطين صبرا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    4,740
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-11-2016
    على الساعة
    06:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ساجدة لله مشاهدة المشاركة

    لا يا أخي لم أهرب من السؤال لكن مكسوفة اقول بصراحة
    سوف أقول واللي يحصل يحصل
    الباقون هؤلاء أي الأصحاب
    النساء وأخدانهن
    يعني زي الدير كده فيه الرجال والنساء ولا تربطهم ببعض أي علاقة ويعيشون في نفس المكان
    هذا ما وصل إليه تفكيري إلى الآن ولا زلت أبحث

    نعم بالضبط
    هذه هي الاجابة التي يخجل منها النصارى ويفسرونها على انهم المتزوجون غير المؤمنين
    رغم ان النصوص صريحة في التوضيح لكن اللف والدوران يمشي مجرى الدم في عروقهم
    انهم الزناة نعم
    احسنتم الاجابة

    للاطلاع اكثر على تقديس الكتاب المقدس للزناة تفضلوا بزيارة هذا الموضوع :
    http://ebnmaryam.com/vb/showthread.php?t=26862

  3. #33
    الصورة الرمزية شعشاعي
    شعشاعي غير متواجد حالياً خادم في المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    1,673
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-06-2013
    على الساعة
    05:43 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة kholio5 مشاهدة المشاركة
    نعم بالضبط
    هذه هي الاجابة التي يخجل منها النصارى ويفسرونها على انهم المتزوجون غير المؤمنين
    رغم ان النصوص صريحة في التوضيح لكن اللف والدوران يمشي مجرى الدم في عروقهم
    انهم الزناة نعم
    احسنتم الاجابة

    للاطلاع اكثر على تقديس الكتاب المقدس للزناة تفضلوا بزيارة هذا الموضوع :
    http://ebnmaryam.com/vb/showthread.php?t=26862

    ولكن لما الخجل و اللف و الدوران

    أليس هذا الأمر مباح عندهم و عفا يسوع عن الزانيه

  4. #34
    الصورة الرمزية El-BaTTaR
    El-BaTTaR غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    448
    آخر نشاط
    17-02-2011
    على الساعة
    05:24 AM
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إدريسي مشاهدة المشاركة

    وفي إصحاح "السلامات" الشهير ( رسالة بولس إلى أهل رومية الإصحاح 16 ) نفاجأ بأن بولس ليس هو كاتب الرسالة :

    [ رومية 16 :22 انا ترتيوس كاتب هذه الرسالة اسلم عليكم في الرب.][SVD][/SIZE]
    لاحول ولا قوه الا بالله العلى العظيم
    هو الكتاب ده محدش بيقراه؟
    ولا الواحد فيهم بيركن عقلوا قبل ما يفتحوا؟

    ده ولا الف ليله وليله كل يوم الاقى فيه خرافات ومفارقات مضحكه وغريبه جدا
    الكتاب ده ينفع حواديت قبل النوم والله

    الحمد لله على نعمه الاسلام وكفى بها نعمه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    متى (10: 34- 38)
    34لاَ تَظُنُّوا أَنِّي جِئْتُ لأُلْقِيَ سَلاَمًا عَلَى الأَرْضِ. مَا جِئْتُ لأُلْقِيَ سَلاَمًا بَلْ سَيْفًا
    35فَإِنِّي جِئْتُ لأُفَرِّقَ الإِنْسَانَ ضِدَّ أَبِيهِ، وَالابْنَةَ ضِدَّ أُمِّهَا، وَالْكَنَّةَ ضِدَّ حَمَاتِهَا.
    36وَأَعْدَاءُ الإِنْسَانِ أَهْلُ بَيْتِهِ.
    38وَمَنْ لاَ يَأْخُذُ صَلِيبَهُ وَيَتْبَعُني فَلاَ يَسْتَحِقُّنِي.
    وسع وســـع لآله المحبه...نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #35
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي إن بعض الظن إثم !

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إدريسي مشاهدة المشاركة
    لقد آمن النصارى بقلوبهم بيسوع أكثر من إيمانهم ببولس .. لكنهم اقتدوا ببولس أكثر مما اقتدوا بيسوع ..

    هناك اعترافات كثيرة أخرى لبولس بأنه لا يتكلم بوحي من الله .. ونذكر هنا بعضها :

    [ كورنثوس الأولى 7 :39-40 المرأة مرتبطة بالناموس ما دام رجلها حيّا.ولكن ان مات رجلها فهي حرّة لكي تتزوج بمن تريد في الرب فقط . ولكنها اكثر غبطة ان لبثت هكذا بحسب رأيي. واظن اني انا ايضا عندي روح الله.][SVD]
    [SVD][/COLOR]
    عزيزي ..

    إن كلمة (أظن) الواردة في رسالة كورنثوس الأولى 7 : 40 من الأفعال البديلة التي تفيد التأكيد، وذلك حسب سياق النص، وإليك النص اليوناني للآية ، ومعنى كلمة (أظن) بالإنجليزية .

    μακαριωτέρα δέ ἐστιν ἐὰν οὕτως μείνῃ, κατὰ τὴν ἐμὴν γνώμην, δοκῶ δὲ κἀγὼ πνεῦμα θεοῦ ἔχειν.

    1Co 7:40 But she is happier if she so abide, after my judgment: and I think also that I have the Spirit of God.

    فكلمة (δοκω) تعني think

    والنتيجة هي أن ...

    think = used only in an alternate in certain tenses

    الرجاء مراجعة الرابط التالي :


    http://www.biblewheel.com/GR/GR_Data...sp?Gem_Num=894


    والنتيجة أن بولس الرسول قد تلفظ بالكلمة على سبيل التواضع وقصد التأكيد على أنه يتكلم بوحيٍ من الله، فالكلمة اليونانية المترجمة (أظن) تفيد اليقين.

    ولو قسنا مدلول الكلمات المشابهة لها في القرآن لرأينا شيئاً غريباً ..

    فتعالوا نقرأ ما يلي :

    وَقَالَ لِلَّذِي ظَنَّ أَنَّهُ نَاجٍ مِنْهُمَا اذْكُرْنِي عِنْدَ رَبِّكَ فَأَنْسَاهُ الشَّيْطَانُ ذِكْرَ رَبِّهِ فَلَبِثَ فِي السِّجْنِ بِضْعَ سِنِينَ

    سورة يوسف 42

    فماذا يقول القرطبي في تفسير الآية؟

    " ظَنَّ " هُنَا بِمَعْنَى أَيْقَنَ , فِي قَوْل أَكْثَر الْمُفَسِّرِينَ وَفَسَّرَهُ قَتَادَة عَلَى الظَّنّ الَّذِي هُوَ خِلَاف الْيَقِين ; قَالَ : إِنَّمَا ظَنَّ يُوسُف نَجَاته لِأَنَّ الْعَابِر يَظُنّ ظَنَّا وَرَبّك يَخْلُق مَا يَشَاء ; وَالْأَوَّل أَصَحّ وَأَشْبَه بِحَالِ الْأَنْبِيَاء وَأَنَّ مَا قَالَهُ لِلْفَتَيَيْنِ فِي تَعْبِير الرُّؤْيَا كَانَ عَنْ وَحْي , وَإِنَّمَا يَكُون ظَنًّا فِي حُكْم النَّاس , وَأَمَّا فِي حَقّ الْأَنْبِيَاء فَإِنَّ حُكْمهمْ حَقّ كَيْفَمَا وَقَعَ .

    ومذا يقول تفسير الجلالين؟

    "وَقَالَ لِلَّذِي ظَنَّ" أَيْقَنَ "أَنَّهُ نَاجٍ مِنْهُمَا" وَهُوَ السَّاقِي "اُذْكُرْنِي عِنْد رَبّك" ..."

    إِنِّي ظَنَنْتُ أَنِّي مُلاقٍ حِسَابِيَهْ

    سورة الحاقة 20

    فماذا يقول تفسير القرطبي عن الآية ؟

    "إِنِّي ظَنَنْتُ ..أَيْ أَيْقَنْت وَعَلِمْت , عَنْ اِبْن عَبَّاس وَغَيْره . وَقِيلَ : أَيْ إِنِّي ظَنَنْت إِنْ يُؤَاخِذْنِي اللَّه بِسَيِّئَاتِي عَذَّبَنِي فَقَدْ تَفَضَّلَ عَلَيَّ بِعَفْوِهِ وَلَمْ يُؤَاخِذْنِي بِهَا . قَالَ الضَّحَّاك : كُلّ ظَنّ فِي الْقُرْآن مِنْ الْمُؤْمِن فَهُوَ يَقِين . وَمِنْ الْكَافِر فَهُوَ شَكّ . وَقَالَ مُجَاهِد : ظَنّ الْآخِرَة يَقِين , وَظَنّ الدُّنْيَا شَكّ . وَقَالَ الْحَسَن فِي هَذِهِ الْآيَة : إِنَّ الْمُؤْمِنَ أَحْسَنَ الظَّنَّ بِرَبِّهِ فَأَحْسَنَ الْعَمَلَ وَإِنَّ الْمُنَافِقَ أَسَاءَ الظَّنَّ بِرَبِّهِ فَأَسَاءَ الْعَمَلَ ."

    وماذا يقول ابن كثير ؟

    "وَقَوْله تَعَالَى " إِنِّي ظَنَنْت أَنِّي مُلَاقٍ حِسَابِيَهْ " أَيْ قَدْ كُنْت مُوقِنًا فِي الدُّنْيَا أَنَّ هَذَا الْيَوْم كَائِن لَا مَحَالَة كَمَا قَالَ تَعَالَى " الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُمْ مُلَاقُو رَبّهمْ ".

    وإذا ما اتبعت منطقك المغلوظ فإنه يمكنني أن أطرح بعض الأسئلة المتعلقة بآية سورة يوسف 42 :

    هل كان يوسف يظن أن أحدهما (الساقي والخباز) سينجو ولم يكن متيقنا ًمن ذلك؟

    وهل كان يوسف يوحى إليه وهو يفسر حلم الرجلين؟ أم أن هذه مجرد ظنون لا ترتقي لمرتبة اليقين والوحي؟

  6. #36
    الصورة الرمزية Eng.Con
    Eng.Con غير متواجد حالياً أرفس مناخس حتى يظهر يسوع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    3,867
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    28-09-2017
    على الساعة
    01:45 PM

    افتراضي

    اولا اهلا بيك يا ديكارت
    المنتدى منور

    اقتباس
    والنتيجة أن بولس الرسول قد تلفظ بالكلمة على سبيل التواضع
    اية يا عم الكلام الغريب دة ؟؟؟
    انت عاوز تقول ان بولس كاتب الكلمة دى من عندة ؟؟؟؟!!!!!
    هو بولس بيكتب مذكراتة عشان يكتب ال هو عاوزة
    ويزود زى ما هو عايز
    سواء بقى على سبيل التواضع او التوضيح او اى حاجة تانية
    المفروض انة بيكتب وحى
    يعنى ولا يزود كلمة ولا يتقص كلمة
    صح ولا اية ؟؟

    اقتباس
    وقصد التأكيد على أنه يتكلم بوحيٍ من الله
    وحى اية بس يا باشا ال عاوز يأكدة
    اذا كان هو نفسة بيقول معنديش وحى من الرب !!!!!!!!!!!
    أقرا بس براحة كدة
    وأما العذارى فليس عندى أمر من الرب فيهن

    اقتباس
    وَأَمَّا الْبَاقُونَ فَأَقُولُ لَهُمْ أَنَا لاَ الرَّبُّ
    مهو يا اما حاجة من اتنين
    يا اما بولس متواضع وبيزود كلام من عندة عشان يبين تواضعة
    وفى الحالة دى يبقى الكتاب المقدس بيضم وحى الرب واراء وتوضيحات بولس
    ولو ثبت ان فى كلمة واحدة
    فى الكتاب المقدس مش وحى يبقى الكتاب مُحرف على طول

    يا اما مفيش وحى اصلا وبيتكلم من دماغة

    ملهاش حل تانى

    اقتباس

    ولو قسنا مدلول الكلمات المشابهة لها في القرآن لرأينا شيئاً غريباً ..
    يا سيدى ما غريب الا الشيطان

    اقتباس

    وَقَالَ لِلَّذِي ظَنَّ أَنَّهُ نَاجٍ مِنْهُمَا اذْكُرْنِي عِنْدَ رَبِّكَ فَأَنْسَاهُ الشَّيْطَانُ ذِكْرَ رَبِّهِ فَلَبِثَ فِي السِّجْنِ بِضْعَ سِنِينَ

    سورة يوسف 42

    فماذا يقول القرطبي في تفسير الآية؟

    " ظَنَّ " هُنَا بِمَعْنَى أَيْقَنَ , فِي قَوْل أَكْثَر الْمُفَسِّرِينَ وَفَسَّرَهُ قَتَادَة عَلَى الظَّنّ الَّذِي هُوَ خِلَاف الْيَقِين ; قَالَ : إِنَّمَا ظَنَّ يُوسُف نَجَاته لِأَنَّ الْعَابِر يَظُنّ ظَنَّا وَرَبّك يَخْلُق مَا يَشَاء ; وَالْأَوَّل أَصَحّ وَأَشْبَه بِحَالِ الْأَنْبِيَاء وَأَنَّ مَا قَالَهُ لِلْفَتَيَيْنِ فِي تَعْبِير الرُّؤْيَا كَانَ عَنْ وَحْي , وَإِنَّمَا يَكُون ظَنًّا فِي حُكْم النَّاس , وَأَمَّا فِي حَقّ الْأَنْبِيَاء فَإِنَّ حُكْمهمْ حَقّ كَيْفَمَا وَقَعَ .

    ومذا يقول تفسير الجلالين؟

    "وَقَالَ لِلَّذِي ظَنَّ" أَيْقَنَ "أَنَّهُ نَاجٍ مِنْهُمَا" وَهُوَ السَّاقِي "اُذْكُرْنِي عِنْد رَبّك" ..."

    إِنِّي ظَنَنْتُ أَنِّي مُلاقٍ حِسَابِيَهْ

    سورة الحاقة 20

    فماذا يقول تفسير القرطبي عن الآية ؟

    "إِنِّي ظَنَنْتُ ..أَيْ أَيْقَنْت وَعَلِمْت , عَنْ اِبْن عَبَّاس وَغَيْره . وَقِيلَ : أَيْ إِنِّي ظَنَنْت إِنْ يُؤَاخِذْنِي اللَّه بِسَيِّئَاتِي عَذَّبَنِي فَقَدْ تَفَضَّلَ عَلَيَّ بِعَفْوِهِ وَلَمْ يُؤَاخِذْنِي بِهَا . قَالَ الضَّحَّاك : كُلّ ظَنّ فِي الْقُرْآن مِنْ الْمُؤْمِن فَهُوَ يَقِين . وَمِنْ الْكَافِر فَهُوَ شَكّ . وَقَالَ مُجَاهِد : ظَنّ الْآخِرَة يَقِين , وَظَنّ الدُّنْيَا شَكّ . وَقَالَ الْحَسَن فِي هَذِهِ الْآيَة : إِنَّ الْمُؤْمِنَ أَحْسَنَ الظَّنَّ بِرَبِّهِ فَأَحْسَنَ الْعَمَلَ وَإِنَّ الْمُنَافِقَ أَسَاءَ الظَّنَّ بِرَبِّهِ فَأَسَاءَ الْعَمَلَ ."

    وماذا يقول ابن كثير ؟

    "وَقَوْله تَعَالَى " إِنِّي ظَنَنْت أَنِّي مُلَاقٍ حِسَابِيَهْ " أَيْ قَدْ كُنْت مُوقِنًا فِي الدُّنْيَا أَنَّ هَذَا الْيَوْم كَائِن لَا مَحَالَة كَمَا قَالَ تَعَالَى " الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُمْ مُلَاقُو رَبّهمْ ".

    وإذا ما اتبعت منطقك المغلوظ فإنه يمكنني أن أطرح بعض الأسئلة المتعلقة بآية سورة يوسف 42 :
    هل كان يوسف يظن أن أحدهما (الساقي والخباز) سينجو ولم يكن متيقنا ًمن ذلك؟

    وهل كان يوسف يوحى إليه وهو يفسر حلم الرجلين؟ أم أن هذه مجرد ظنون لا ترتقي لمرتبة اليقين والوحي؟
    انت ممتاز بجد
    جايب الايات بتفسيرها
    اختصرت علية الطريق

    يا عزيزى كلمة ظن دى
    بيفسرها سياق الايات
    ملهاش معنى ثابت فى كل حتة وفى كل مكان

    يعنى مثلا ممكن
    تيجى بمعنى العلم والادراك
    قال تعالى
    وظن داود أنما فتناه

    ممكن تيجى بمعنى الشك
    قال تعالى
    إن نظن إلا ظنا وما نحن بمستيقنين

    ممكن تجيى بمعنى اليقين

    الذين يظنون أنهم ملاقوا ربهم

    يا عزيزى السياق من المقيدات
    يعنى مش معنى انك لقيت كلمة ظن فى القران فى بعض المواضع بتعنى اليقين
    يبقى معناها فى كتابك اليقين
    طيب لية مجبتش الايات ال كلمة ظن فيها بتعنى الشك ؟؟؟

    تعالى بقى نشوف سياق كلام بولس

    اقتباس
    وَأَمَّا الْمُتَزَوِّجُونَ فَأُوصِيهِمْ لاَ أَنَا بَلِ الرَّبُّ أَنْ لاَ تُفَارِقَ الْمَرْأَةُ رَجُلَهَا.
    اقتباس

    وَأَمَّا الْبَاقُونَ فَأَقُولُ لَهُمْ أَنَا لاَ الرَّبُّ
    أقسم بالله يا اخى سياق واضح زى عين الشمس
    الراجل بيقول معلشى يا جماعة الوحى منزلش علية
    خدوا الرأى دى مشوا نفسكم بية
    يقين اية بقى ان شاء الله ؟؟؟؟
    التعديل الأخير تم بواسطة Eng.Con ; 17-04-2009 الساعة 11:48 PM

    قصة تحريف الكتاب المقدس

    http://www.ebnmaryam.com/web/modules...cat=3&book=825

  7. #37
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    345
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    06-03-2015
    على الساعة
    05:28 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ديكارت مشاهدة المشاركة
    عزيزي ..

    إن كلمة (أظن) الواردة في رسالة كورنثوس الأولى 7 : 40 من الأفعال البديلة التي تفيد التأكيد، وذلك حسب سياق النص، وإليك النص اليوناني للآية ، ومعنى كلمة (أظن) بالإنجليزية .

    μακαριωτέρα δέ ἐστιν ἐὰν οὕτως μείνῃ, κατὰ τὴν ἐμὴν γνώμην, δοκῶ δὲ κἀγὼ πνεῦμα θεοῦ ἔχειν.

    1Co 7:40 But she is happier if she so abide, after my judgment: and I think also that I have the Spirit of God.

    فكلمة (δοκω) تعني think

    والنتيجة هي أن ...

    think = used only in an alternate in certain tenses

    الرجاء مراجعة الرابط التالي :


    http://www.biblewheel.com/GR/GR_Data...sp?Gem_Num=894


    والنتيجة أن بولس الرسول قد تلفظ بالكلمة على سبيل التواضع وقصد التأكيد على أنه يتكلم بوحيٍ من الله، فالكلمة اليونانية المترجمة (أظن) تفيد اليقين.

    ولو قسنا مدلول الكلمات المشابهة لها في القرآن لرأينا شيئاً غريباً ..

    فتعالوا نقرأ ما يلي :

    وَقَالَ لِلَّذِي ظَنَّ أَنَّهُ نَاجٍ مِنْهُمَا اذْكُرْنِي عِنْدَ رَبِّكَ فَأَنْسَاهُ الشَّيْطَانُ ذِكْرَ رَبِّهِ فَلَبِثَ فِي السِّجْنِ بِضْعَ سِنِينَ

    سورة يوسف 42

    فماذا يقول القرطبي في تفسير الآية؟

    " ظَنَّ " هُنَا بِمَعْنَى أَيْقَنَ , فِي قَوْل أَكْثَر الْمُفَسِّرِينَ وَفَسَّرَهُ قَتَادَة عَلَى الظَّنّ الَّذِي هُوَ خِلَاف الْيَقِين ; قَالَ : إِنَّمَا ظَنَّ يُوسُف نَجَاته لِأَنَّ الْعَابِر يَظُنّ ظَنَّا وَرَبّك يَخْلُق مَا يَشَاء ; وَالْأَوَّل أَصَحّ وَأَشْبَه بِحَالِ الْأَنْبِيَاء وَأَنَّ مَا قَالَهُ لِلْفَتَيَيْنِ فِي تَعْبِير الرُّؤْيَا كَانَ عَنْ وَحْي , وَإِنَّمَا يَكُون ظَنًّا فِي حُكْم النَّاس , وَأَمَّا فِي حَقّ الْأَنْبِيَاء فَإِنَّ حُكْمهمْ حَقّ كَيْفَمَا وَقَعَ .

    ومذا يقول تفسير الجلالين؟

    "وَقَالَ لِلَّذِي ظَنَّ" أَيْقَنَ "أَنَّهُ نَاجٍ مِنْهُمَا" وَهُوَ السَّاقِي "اُذْكُرْنِي عِنْد رَبّك" ..."

    إِنِّي ظَنَنْتُ أَنِّي مُلاقٍ حِسَابِيَهْ

    سورة الحاقة 20

    فماذا يقول تفسير القرطبي عن الآية ؟

    "إِنِّي ظَنَنْتُ ..أَيْ أَيْقَنْت وَعَلِمْت , عَنْ اِبْن عَبَّاس وَغَيْره . وَقِيلَ : أَيْ إِنِّي ظَنَنْت إِنْ يُؤَاخِذْنِي اللَّه بِسَيِّئَاتِي عَذَّبَنِي فَقَدْ تَفَضَّلَ عَلَيَّ بِعَفْوِهِ وَلَمْ يُؤَاخِذْنِي بِهَا . قَالَ الضَّحَّاك : كُلّ ظَنّ فِي الْقُرْآن مِنْ الْمُؤْمِن فَهُوَ يَقِين . وَمِنْ الْكَافِر فَهُوَ شَكّ . وَقَالَ مُجَاهِد : ظَنّ الْآخِرَة يَقِين , وَظَنّ الدُّنْيَا شَكّ . وَقَالَ الْحَسَن فِي هَذِهِ الْآيَة : إِنَّ الْمُؤْمِنَ أَحْسَنَ الظَّنَّ بِرَبِّهِ فَأَحْسَنَ الْعَمَلَ وَإِنَّ الْمُنَافِقَ أَسَاءَ الظَّنَّ بِرَبِّهِ فَأَسَاءَ الْعَمَلَ ."

    وماذا يقول ابن كثير ؟

    "وَقَوْله تَعَالَى " إِنِّي ظَنَنْت أَنِّي مُلَاقٍ حِسَابِيَهْ " أَيْ قَدْ كُنْت مُوقِنًا فِي الدُّنْيَا أَنَّ هَذَا الْيَوْم كَائِن لَا مَحَالَة كَمَا قَالَ تَعَالَى " الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُمْ مُلَاقُو رَبّهمْ ".

    وإذا ما اتبعت منطقك المغلوظ فإنه يمكنني أن أطرح بعض الأسئلة المتعلقة بآية سورة يوسف 42 :

    هل كان يوسف يظن أن أحدهما (الساقي والخباز) سينجو ولم يكن متيقنا ًمن ذلك؟

    وهل كان يوسف يوحى إليه وهو يفسر حلم الرجلين؟ أم أن هذه مجرد ظنون لا ترتقي لمرتبة اليقين والوحي؟
    يا ديكارت لن يفلحك الاعتماد على التفسيرات الإسلامية واللغة العربية للدفاع عن دينك الهش ..

    أولا :

    أنبه على شيء وهو أن كلام الله كله يقين لا يحتمل الشك وكلام البشر كله مهما بلغت حكمت المتكلم فهو ظن وشك لأنه يحتمل الخطأ ..

    إذن ظنون بولس هذا كلها اجتهادية تحتمل الخطأ وليس ظنون بمعنى اليقين لأنه أقر على أن أغلب كلامه ليس من الله بل هو يظن وهو يعتقد وهو يكذب ..

    ثانيا :
    لم أجد لكلمة أظن عند ترجمتها إلا ( i think ) وهذا يعني أن كلمة think تحتمل أن تكون اعتقادا وتحتمل أن تكون ظنا بحسب السياق كما قلت يا ديكارت .

    إذن فمترجم كلام بولس بحسب السياق علم أن المقصود من (i think ) الظن الذي لا اليقن وإلا لترجمها إلى ( أنا أعتقد ) وليس أنا أظن لأنها من نوادر العربية ..

    ثالثا :
    كما قال ديكارت الظن شك ويقين ولكن أي يقين ؟؟؟

    كما في لسان العرب :
    الظَّنُّ شك ويقين إلاَّ أَنه ليس بيقينِ عِيانٍ، إنما هو يقينُ تَدَبُّرٍ، فأَما يقين العِيَانِ فلا يقال فيه إلاَّ علم .

    إذن فلجوئك للعربية لا يُفيد مقصدك ولا يجوز لك لأن مثل هذه النوادر العربية لا تصلح إلأا في الكلام العربي المؤصل ولا تصلح في الترجمات الحرفية للنصوص الغير عربية .

    مثل كلمة وراء يمكن أن تأتي في العربية بمعنى أمام كما قال تعالى ( وكان ورائهم ملك يأخذ كل سفينة غصبا )

    وأكرر لا يمكن بأي عقل ومنطق أن تترجم النصوص الغربية بمثل هذه النوادر فيترجم الظن بمعنى اليقين ووراء بمعنى أمام فنقول لك إلعب غيرها ..

    أما الظن الذي أتى بمعنى اليقين في القرآن فهو اليقين الذي حصل للمتكلم به مما علمه من الله لذلك تجد المتكلم به هم المؤمنين فقط الذين عندهم علم الله الذي لا يحتمل شك ..

    مثل نبي الله يوسف تكلم بيقين وعلم سبق من الله ..
    ومثل الذي قال إني ظننت أني ملاق حسابية فهو المؤمن تكلم بيقن وعلم سبق من الله .

    وغيره كثير ..

    فظن يقيني حصل بما علموه وتدبروه من علم الله وكلامه الذي لا يحتمل شك .


    أما بقية الظنون المذكورة في القرآن فهي الظن بمعنى الشك الذي لا راجح فيه وكان لليهود والنصارى الحظ الأعظم فيه ..

    مثل أنكم يا ديكارت تظنون أن الثالوث موجود في دينكم وهذا ظن شكي لا علم فيه ولا دليل عليه في كتبكم إن تظنون إلا ظننا وما أنتم بمستيقنين وصدق فيكم قول الله عز وجل :
    " وَمَا يَتَّبِعُ أَكْثَرُهُمْ إِلَّا ظَنًّا إِنَّ الظَّنَّ لَا يُغْنِي مِنَ الْحَقِّ شَيْئًا إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَفْعَلُونَ (36) " يونس

    أما بولس فلو كان يتكلم بكلام الله لما جاز له أن يأتي بلفظ له وجهان مهما كان الدافه ولكن كان يجب عليه أن يأتي بلفظة تفيد اليقين والعلم لا الظن ولكنه ليس لديه الحكمة ولم يستطع إحكام كذبه وادعائه وفضحه الله على لسان نفسه ..
    التعديل الأخير تم بواسطة أبوحمزة السيوطي ; 17-04-2009 الساعة 11:49 PM
    " وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا "
    قال ابن كثير : وقوله تعالى : ( وقولوا للناس حسنا ) أي : كلموهم طيبا ، ولينوا لهم جانبا
    قال تعالى : (ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ) النحل

  8. #38
    الصورة الرمزية إدريسي
    إدريسي غير متواجد حالياً مشرف منتديات حوار الأديان
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    1,044
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-01-2016
    على الساعة
    09:55 PM

    افتراضي

    الزميل ديكارت ..

    بداية دعني أسألك لما قمت بالرد على جزء صغير من مشاركتي ولم ترد عليها بكاملها ؟

    أما فيما يخص قولك بأن ظن بولس في كونه يتكلم بوحي إلهي ( أي أنه شك ) هو يقين .. فسنجعل بولس والمصادر التي أتيت بها هي نفسها ترد عليك .. ولكن أرجو أن لا يكون ردك هذا كبقية ردودك في مواضيع أخرى حيث ترمي برد هنا وهناك ثم لا نراك بعدها ..


    تقول :
    اقتباس

    μακαριωτέρα δέ ἐστιν ἐὰν οὕτως μείνῃ, κατὰ τὴν ἐμὴν γνώμην, δοκῶ δὲ κἀγὼ πνεῦμα θεοῦ ἔχειν.

    1Co 7:40 But she is happier if she so abide, after my judgment: and I think also that I have the Spirit of God.

    فكلمة (δοκω) تعني think

    والنتيجة هي أن ...

    think = used only in an alternate in certain tenses

    أكمل شرح معنى الكلمة بالإنجليزية يا عزيزي !.. أكمل ، أكمل ! .. لما اقتطعت جزءا صغيرا من شرح معنى الكلمة ولم تنقله كاملا ؟ ما السبب يا ترى ؟!

    هذا هو الشرح الكامل لمعنى الكلمة أيها الأمين في النقل :


    اقتباس
    G1380
    δοκέω (dokeō)
    dok-eh'-o
    A prolonged form of a primary verb δόκω dokō (used only as an alternate in certain tenses; compare the base of G1166); of the same meaning; to think; by implication to seem (truthfully or uncertainly): - be accounted (of own) please (-ure) be of reputation seem (good) suppose think trow.
    think , seem , trow , seemed , seemeth , thought , suppose , pleased , thinketh , supposed , reputation , thinkest , accounted , pleasure , supposing ,


    http://www.albishara.org/strong.php?nro=G1380
    لاحظ ما هو ملون بالأحمر ( عدم التيقن = uncertainly ) ..


    وهذا الشرح الكامل لمعنى الكلمة من نفس المصدر الذي أتيت به أيها الأمين في النقل :

    اقتباس
    δοκεω dokeo {dok-eh'-o} a prolonged form of a primary verb, doko {dok'-o} (used only in an alternate in certain tenses; cf the base of 1166) of the same meaning; TDNT - 2:232,178; v AV - think 33, seem 13, suppose 7, seem good 3, please 2, misc 5; 63 1) to be of opinion, think, suppose 2) to seem, to be accounted, reputed 3) it seems to me 3a) I think, judge: thus in question 3b) it seems good to, pleased me, I determined For Synonyms see entry 5837


    http://www.biblewheel.com/gr/strongs.asp?Strongs=G1380

    إذن فحتى لو كانت الكلمة المعنية تأتي أحيانا بمعنى التيقن فهي غالبا تأتي بمعنى عدم التيقن ولتعبر عن اليبدو والأفترض والأعتقد والأظن ووو ... اقرأ شرح المعنى بكامله ولا تبتر ما يعجبك فقط .

    ونحن الآن سنثبت لك أن بولس لم يستخدم كلمة أظن بمعنى أنه أيقن .. وإليك الأدلة :

    الدليل الأول :

    كلمة ( δοκω ) .. تأخذ رقم سترونغ G1380 .. وأتت الكلمة في مواضع أخرى من رسائل بولس بمعنى الظن وليس اليقين :

    (2كور - 11 - 16 ) أَقُولُ أَيْضاً: لاَ يَظُنَّ أَحَدٌ أَنِّي غَبِيٌّ. وَإِلاَّ فَاقْبَلُونِي وَلَوْ كَغَبِيٍّ، لأَفْتَخِرَ أَنَا أَيْضاً قَلِيلاً.

    Nestle-Aland NOVUM TESTAMENTUM
    CO2-11-16 :παλιν λεγω μη τις με δοξη αφρονα ειναι ει δε μη γε καν ως αφρονα δεξασθε με ινα καγω μικρον τι καυχησωμαι

    بولس كان غبيا فعلا إذن يا ديكارت لما ظن الآخرون أنه غبي ! .. هذا منطقك .. جميل جدا !


    (غل - 6 - 3 ) لأَنَّهُ إِنْ ظَنَّ أَحَدٌ أَنَّهُ شَيْءٌ وَهُوَ لَيْسَ شَيْئاً، فَإِنَّهُ يَغِشُّ نَفْسَهُ.

    Nestle-Aland NOVUM TESTAMENTUM
    GAL-6-3 :ει γαρ δοκει τις ειναι τι μηδεν ων φρεναπατα εαυτον


    (1كور - 3 - 18 ) لاَ يَخْدَعَنَّ أَحَدٌ نَفْسَهُ. إِنْ كَانَ أَحَدٌ يَظُنُّ أَنَّهُ حَكِيمٌ بَيْنَكُمْ فِي هَذَا الدَّهْرِ فَلْيَصِرْ جَاهِلاً لِكَيْ يَصِيرَ حَكِيماً!

    Nestle-Aland NOVUM TESTAMENTUM
    CO1-3-18 :μηδεις εαυτον εξαπατατω ει τις δοκει σοφος ειναι εν υμιν εν τω αιωνι τουτω μωρος γενεσθω ινα γενηται σοφος

    فهل بولس أراد القول هنا على من ظن نفسه شيئا أنه شيئ فعلا ؟ وأن من ظن نفسه حكيما فهو حكيم فعلا ؟ ..



    الدليل الثاني :

    بعد الرجوع للسياق الذي أتى فيه النص نجد أن بولس يقول قبل هذا العدد بقليل في نفس الإصحاح :

    كورنثوس الأولى 7 : 12 واما الباقون فاقول لهم انا لا الرب ان كان اخ له امرأة غير مؤمنة وهي ترتضي ان تسكن معه فلا يتركها.(SVD)

    كورنثوس الأولى 7 : 25 واما العذارى فليس عندي امر من الرب فيهنّ ولكنني اعطي رأيا كمن رحمه الرب ان يكون امينا.(SVD)

    فهل بولس كان يقصد باعترافه أنه يظن ( بمعنى يشك ) في كونه يقول عن الرب ، أنه أيقن أنه يقول عن الرب ، وهو بنفسه يقول قبل هذا العدد بقليل "اقول لهم انا لا الرب" و"ليس عندي امر من الرب فيهنّ" ؟ .. هل نصدقك أنت يا ديكارت ونكذب "القديس" بولس ؟!



    الدليل الثالث :

    لنفترض أيها الزميل ديكارت أنك لم تقرأ السياق كاملا الذي جاء فيه النص لتعرف أن بولس لا يقصد بظنه أنه أيقن بأنه يقول عن الرب .. فهل لم تنتبه إلى ما جاء في نفس النص وهو قول بولس "بحسب رأيي" ؟!

    كورنثوس الأولى 7 :39-40 المرأة مرتبطة بالناموس ما دام رجلها حيّا.ولكن ان مات رجلها فهي حرّة لكي تتزوج بمن تريد في الرب فقط . ولكنها اكثر غبطة ان لبثت هكذا بحسب رأيي. واظن اني انا ايضا عندي روح الله.(SVD)

    هل معنى قول بولس في نفس النص "بحسب رأيي" أيضا اليقين ؟ .. هل الأعتقد والأظن واليبدو والأفترض ...إلخ .. كلها أصبحت يقين عندك يا ديكارت ؟ .. هداك الله !
    التعديل الأخير تم بواسطة إدريسي ; 18-04-2009 الساعة 01:44 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #39
    الصورة الرمزية إدريسي
    إدريسي غير متواجد حالياً مشرف منتديات حوار الأديان
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    1,044
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-01-2016
    على الساعة
    09:55 PM

    افتراضي

    أما استشهادك بالقرآن الكريم فهو لا يقدم ولا يؤخر شيئا .. فنحن لا نختلف معك في أن "ظن" قد يأتي أحيانا بمعنى "أيقن" .. لذا لا حاجة للرد على هذه الجزئية .. أمامك أدلة ثلاثة على كون بولس يظن أنه يتكلم بوحي إلهي ويعترف بأنه يعطي آراءه الشخصية ويقول ما لم يقله الرب .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #40
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,434
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر

    افتراضي

    شكراً أختنا ساجدة موضوع قيم بارك الله فيك.
    وأوجه الآيات الكريمة التالية لمن له عقل من النصاري:


    "فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَذَا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ لِيَشْتَرُوا بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا فَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا يَكْسِبُونَ*وَقَالُوا لَنْ تَمَسَّنَا النَّارُ إِلَّا أَيَّامًا مَعْدُودَةً قُلْ أَتَّخَذْتُمْ عِنْدَ اللَّهِ عَهْدًا فَلَنْ يُخْلِفَ اللَّهُ عَهْدَهُ أَمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ * بَلَى مَنْ كَسَبَ سَيِّئَةً وَأَحَاطَتْ بِهِ خَطِيئَتُهُ فَأُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ".

    و"وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ وَمَنْ قَالَ سَأُنْزِلُ مِثْلَ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَالْمَلَائِكَةُ بَاسِطُو أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُوا أَنْفُسَكُمُ الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنْتُمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ وَكُنْتُمْ عَنْ آَيَاتِهِ تَسْتَكْبِرُون".

    و"وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الْإِنْسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ * وَلِتَصْغَى إِلَيْهِ أَفْئِدَةُ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآَخِرَةِ وَلِيَرْضَوْهُ وَلِيَقْتَرِفُوا مَا هُمْ مُقْتَرِفُونَ * أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا وَالَّذِينَ آَتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِنْ رَبِّكَ بِالْحَقِّ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ * وَتَمَّتْ كَلِمَةُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلًا لَا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ * وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ * إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ مَنْ يَضِلُّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ".
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

صفحة 4 من 7 الأولىالأولى ... 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة

أيظن

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أيظن

أيظن