نصوص كتاب المسيحيين المقدس تخبرنا باستحالة أن تكون عقيدة التثليث هي العقيدة الصحيحة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

نصوص كتاب المسيحيين المقدس تخبرنا باستحالة أن تكون عقيدة التثليث هي العقيدة الصحيحة

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: نصوص كتاب المسيحيين المقدس تخبرنا باستحالة أن تكون عقيدة التثليث هي العقيدة الصحيحة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي نصوص كتاب المسيحيين المقدس تخبرنا باستحالة أن تكون عقيدة التثليث هي العقيدة الصحيحة

    المطلب الثاني (2-8-3-3) :- نصوص كتاب المسيحيين المقدس تخبرنا باستحالة أن تكون عقيدة التثليث هي العقيدة الصحيحة



    1- ترتيب الأحداث وكيفية انتشار العقيدة الصحيحة فى سفر رؤيا يوحنا تخبرنا استحالة أن تكون عقيدة التثليث هي العقيدة الصحيحة

    سفر رؤيا يوحنا يخبرنا أنه منذ رفع المسيح عليه الصلاة والسلام كان قد بدأ الظلام وانه كان يشتد بمرور الأيام
    ويخبرنا فى نفس الوقت أن هذا الظلام لن يزول الا بمجئ الجالس على الفرس الأبيض (رسول الله ) الذى سيحارب هو وأتباعه هؤلاء الظالمون الذين يحكمون العالم وينتصر عليهم حيث سينشر العقيدة الحقيقية الصحيحة فى العالم

    أي أن ترتيب الأحداث بعد رفع المسيح عليه الصلاة والسلام مباشرة طبقا لسفر رؤيا يوحنا هو :-


    أ- انتشار الظلام وقتل أتباع المسيح الحقيقيين بعد رفعه على يد من كانوا يحكمون العالم فى توقيت رفعه :-

    (ومن كانوا يحكمون العالم بعد رفع المسيح عليه الصلاة والسلام كان الرومان) كما فعل نيرون و تراجان و دقلديانوس وغيرهم من قياصرة الرومان


    ثم نشرهم لعقيدة وعبادة ما أنزل الله عز وجل بها من سلطان وقتلهم من يخالف عقيدتهم
    ( وهذا ما فعله الامبراطور الروماني ثيودوسيوس الأول)

    فسفر رؤيا يوحنا أخبرنا أن الذى حدث بعد رفع المسيح هو فساد العقائد ونمو سلطان الشيطان وسلطان أتباعه فلم ينتشر الحق ولكن انتشر التجديف بعد رفعه (رؤيا 2: 10) حيث بدأت تظهر عقاد وملل وأفكار ما أنزل الله عز وجل بها من سلطان
    فنقرأ :-
    2 :10 لا تخف البتة مما انت عتيد ان تتالم به هوذا ابليس مزمع ان يلقي بعضا منكم في السجن لكي تجربوا و يكون لكم ضيق عشرة ايام كن امينا الى الموت فساعطيك اكليل الحياة

    وقتل أتباع الشيطان لأتباع المسيح الحقيقيين الذين كانوا يعبدون الله وحده (رؤيا 17: 6) كما فعل نيرون وغيره
    فنقرأ :-
    17 :6 و رايت المراة سكرى من دم القديسين و من دم شهداء يسوع فتعجبت لما رايتها تعجبا عظيما

    ثم يأتي بعد ذلك التجديف على يد أتباع الشيطان وجعل أمم الأرض تستجيب لهذا التجديف (رؤيا 13: 6 الى 13: 8) كما فعل قسطنطين ومن تبعه من قياصرة الرومان عندما فرضوا عقيدة التثليث على أمم الأرض
    فنقرأ :-
    13: 6 ففتح فمه بالتجديف على الله ليجدف على اسمه و على مسكنه و على الساكنين في السماء
    13: 7 و اعطي ان يصنع حربا مع القديسين و يغلبهم و اعطي سلطانا على كل قبيلة و لسان و امة
    التعديل الأخير تم بواسطة الاسلام دينى 555 ; 18-08-2016 الساعة 11:33 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي

    ب- ثم مجئ الجالس على الفرس الأبيض (رسول يبعثه الله عز وجل الى العالم) :-

    الذى سيقاتل الظالمين الذين كانوا يحكمون العالم وينتصر عليهم وينشر العقيدة الصحيحة فى العالم ، فالعقيدة الصحيحة لن تنتشر الا بعد الحرب بين رسول الله (الجالس على الفرس الأبيض) وأتباعه وبين ملوك الأرض فى ذلك الوقت

    فنقرأ من سفر رؤيا يوحنا :-
    19 :11 ثم رايت السماء مفتوحة و اذا فرس ابيض و الجالس عليه يدعى امينا و صادقا و بالعدل يحكم و يحارب

    ثم نقرأ :-
    19 :19 و رايت الوحش و ملوك الارض و اجنادهم مجتمعين ليصنعوا حربا مع الجالس على الفرس و مع جنده
    19 :20 فقبض على الوحش و النبي الكذاب معه الصانع قدامه الايات التي بها اضل الذين قبلوا سمة الوحش و الذين سجدوا لصورته و طرح الاثنان حيين الى بحيرة النار المتقدة بالكبريت
    19 :21 و الباقون قتلوا بسيف الجالس على الفرس الخارج من فمه و جميع الطيور شبعت من لحومهم


    أي أنه طبقا لسفر رؤيا يوحنا
    فانه منذ رفع المسيح عليه الصلاة والسلام وحتى تقوم الحرب بين الجالس على الفرس الأبيض وأتباعه من جهة وبين ملوك العالم من جهة أخرى فانه سيكون انتشار الظلام والعقيدة الباطلة

    فلن يتم ابكات العالم وانتشار العقيدة الصحيحة الا بعد هزيمة الشيطان وخزيه على يد الجالس على الفرس الأبيض وبعد حرب تقوم بين الجالس على الفرس الأبيض وأتباعه وبين ملوك الأرض

    وهذا يعنى أن ما يعتبره القساوسة انتشار الكرازة بالمسيح والصلب والفداء بين الأمم (على يد الرومان) هو طبقا لسفر رؤيا يوحنا كان انتشار التجديف
    الذى لم يتم تصحيحه الا بمجئ الجالس على الفرس الأبيض

    فعقيدة التثليث لم تكن أبدا هي العقيدة الصحيحة فتلك العقيدة انتشرت على يد قياصرة الرومان الذين كانوا يحكموا العالم وليس على يد رجل قال ربى الله ، رجل قال أنه رسول الله عز وجل الى العالم
    ولم يقم قبلها حرب بين الجالس على الفرس الأبيض (رسول يبعثه الله عز وجل الى العالم) وأتباعه من جهة وبين ملوك العالم من جهة أخرى
    أي أن انتشار عقيدة التثليث كان هو انتشار الظلام (طبقا لسفر رؤيا يوحنا)

    ولكن ترتيب الأحداث فى سفر رؤيا يوحنا يوضح لنا أن الاسلام هو العقيدة الصحيحة
    ففى الاسلام بعث الله عز وجل سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام الذى قال للناس أنه رسول الله عز وجل الى العالم ثم قامت بينه وأتباعه من جهة حرب مع من كانوا يحكمون العالم فى ذلك الوقت سواء كانوا رومان أو فرس من جهة أخرى ، انتصر فيها الحق على الباطل

    ففى كل سفر رؤيا يوحنا لا نجد أي أثر للمعزى الأخر الذى يذكر الناس بتعاليم المسيح عليه الصلاة والسلام ويبكت الشيطان أي يخزيه وينشر الحق الا بمجئ الجالس على الفرس الأبيض

    لأن ببساطة شديدة المعزى الأخر = الجالس على الفرس الأبيض = انسان نبي
    التعديل الأخير تم بواسطة الاسلام دينى 555 ; 18-08-2016 الساعة 11:35 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    724
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-10-2017
    على الساعة
    03:37 PM

    افتراضي

    2- ظن الرومان ومن قبلهم اليونانيين أنهم نجحوا واستطاعوا اخفاء الحقيقة عن طريق قيامهم بجعل كهنة اليهود والمسيحيين من أتباعهم (كل فى زمانه ) بكتابة الكتب التي تداخل فيها ثقافتهم مع الحق

    لقد قام كهنة اليهود بكتابة الأسفار فى عهد سيطرة اليونانيين الحقيقيين على العالم ومزجوا فيها بعض من الحقيقة التي كانت بالفعل موجودة فى كتابهم قبل ذلك مع أفكارهم وثقافتهم الأحدث التي تتوافق مع رغبة اليونانيين الحقيقيين فنتج عن ذلك كتاب قدموه الى بنى اسرائيل وقالوا لهم هذا هو كتابكم المقدس

    ونفس الشئ حدث مع القساوسة فى عهد سيطرة الرومانيين على العالم لقد قاموا باختيار رسائل نسبوها الى بولس أو تلاميذ المسيح الحقيقيين بعضها يدور حولها العديد من علامات الاستفهام حول حقيقة كاتبها
    ومنها خطابات لوقا لصديقه ولم يذكر فيها أبدا أنه كلام مقدس
    ثم أحدثوا بها تغيرات حتى تتوافق مع معتقدهم الذى يرغبه الامبراطور الروماني وكذلك احداث تغيرات لجعل تلك الرسائل موجهة الى العالم بينما الحقيقة أنها كانت موجهة الى بنى اسرائيل


    يعنى رسائل وكتابات عادية
    ( بعضها كان يحتوى على سب صريح لتلاميذ المسيح عليه الصلاة والسلام الحقيقيين مثل رسالة غلاطية ) أخذوها وحرفوها ثم قدموها للناس وقالوا لهم هذا هو كتابكم المقدس بعد أن عملوا على اخفاء الكتب الحقيقية

    فلا يظهر للناس الا ما يرغبه ويريده القياصرة الرومان وأتباعهم من رجال الدين
    أما غير ذلك فيتم حرقه وتدميره واضطهاد أتباعه ثم الادعاء عليهم بأنهم هراطقة والتشكيك فى صحة عقيدتهم واضافة معتقدات زائفة لمعتقدهم لابعاد الناس عنهم ووضعهم فى نفس الخانة مع باقي الملل والمعتقدات الزائفة الأخرى

    أي ببساطة شديدة تشويه صورة هؤلاء وتجميل صورة من زيف وبدل وأيضا صورة معلميهم الذين ابتدعوا تلك العقيدة واعتبار أقوالهم هي أقوال مقدسة ودليل على صحة ما جمعوا من كتب قدموها للناس وقالوا لهم هذا هو كتابكم المقدس
    وظنوا أن الأمر قد استتب لهم

    للمزيد راجع هذا الرابط :-
    قال الله تعالى :- (فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَذَا مِنْ عِندِ اللَّهِ لِيَشْتَرُواْ بِهِ ثَمَنًا قَلِيلاً فَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَّهُمْ مِّمَّا يَكْسِبُونَ (79))
    صدق الله العظيم (سورة البقرة)

    ظن كلا من اليونانيين والرومان وأتباعهم أنهم استطاعوا اخفاء رسالات الأنبياء الحقيقية بما فيهم المسيح عليه الصلاة والسلام عن طريق الكهنة سواء كانوا يهود أو مسيحيين
    فكتبوا بأيديهم كتب مزجوا فيها بين بعض الحقيقة التي كانوا يعرفونها مع أفكار ومعتقدات وقصص أخرى لم تحدث ثم قدموها للناس وقالوا لهم هذا هو كتابكم المقدس
    ثم أتى بعدهم من زاد فى تحريف تلك الكتب مرة أخرى

    ولكن الذى لم يعلموه أن الحقيقة باقية الى يوم القيامة وأن أقوال الأنبياء الحقيقية باقية الى يوم القيامة
    لأن النبي الخاتم سيخبرها للعالم كله
    لذلك من كان يريد أن يعرف أقوال الأنبياء الحقيقية بما فيهم المسيح عليه الصلاة والسلام فعليه أن يقرأ كتاب رب العالمين الذى أنزله على النبي الخاتم محمد بن عبد الله عليه الصلاة والسلام
    عليهم أن يقرأوا القرآن الكريم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نصوص كتاب المسيحيين المقدس تخبرنا باستحالة أن تكون عقيدة التثليث هي العقيدة الصحيحة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-10-2014, 11:22 PM
  2. نصوص انجيلية تدمر العقيدة البولسية
    بواسطة ابراهيم الصياد في المنتدى حقائق حول التوحيد و التثليث
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-12-2011, 05:22 AM
  3. العقيدة الصحيحة
    بواسطة نورعمر في المنتدى العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-01-2010, 06:51 AM
  4. العقيدة المسيحية الصحيحة
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-09-2006, 12:45 PM
  5. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-09-2005, 11:09 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

نصوص كتاب المسيحيين المقدس تخبرنا باستحالة أن تكون عقيدة التثليث هي العقيدة الصحيحة

نصوص كتاب المسيحيين المقدس تخبرنا باستحالة أن تكون عقيدة التثليث هي العقيدة الصحيحة