الرد على قول القائل ان المسيح هو الله لانه ابن الله

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

موثق بالصور: الدفاع عن شخص رسولنا الكريم من فم المستشرقين انفسهم !! » آخر مشاركة: نيو | == == | روائع فيديوهات عالم النقد النصى الشهير (بارت إيرمان).....(متجدد) » آخر مشاركة: نيو | == == | فضيحه منتدى ( أبو لمعه) المسيحى: سؤال بسيط يكشف كذب و جهل منتدى باكمله (ادخل و اضحك)..بالصور » آخر مشاركة: نيو | == == | لو مضايق و زهقان : إدخل و إتفرج على الفيديو ده......و إنت هتنسى نفسك خالص!!!! » آخر مشاركة: نيو | == == | إدخل يا غير مسجل و أضف أغرب تناقض من وجهه نظرك فى الكتاب المقدس(أدخل و شارك و إستفيد) » آخر مشاركة: نيو | == == | ردا على عبيد الكذب و الضلال : اصالة حديث (ويح عمار تقتله الفة الباغية) » آخر مشاركة: محمد سني 1989 | == == | الجوانب القانونية في سورة يوسف ..الإصدار قبل الأخير » آخر مشاركة: المهندس زهدي جمال الدين محمد | == == | From ATHEIST To Islam| German Revert Story » آخر مشاركة: محمد بن حمد | == == | وفاة عضو المنتدى (الناصح) الأستاذ / محمد الحسيني الريس » آخر مشاركة: محمد بن حمد | == == | التضرع إلى الله كتاب الكتروني رائع » آخر مشاركة: عادل محمد | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الرد على قول القائل ان المسيح هو الله لانه ابن الله

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: الرد على قول القائل ان المسيح هو الله لانه ابن الله

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    564
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-08-2020
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي الرد على قول القائل ان المسيح هو الله لانه ابن الله

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سنناقش فى هذا الموضوع دليل هام على ان المسيح ليس هو الله وهو ان المسيح موصوف بانه ابن الله فى العهد الجديد
    وذللك من خلال النقاط الاتيه:
    1- هل اطلاق مصطلح ابن الله على المسيح صحيح لاهوتيا ؟
    2- هل لقب ابن الله بالحقيقه يجعل صاحبه هو نفسه الله؟
    3- هل اليهود فهموا ان المسيح هو الله حينما قال لهم المسيح انه ابن الله؟
    4- هل العهد القديم يقول ان ابن الله هو نفسه الله؟
    5- هل الرسل الذين كتبوا العهد الجديد امنوا ان المسيح هو الله لانهم امنوا انه ابن الله؟
    6- هل المقصود من قول المسيح انه ابن الله انه اعلان عن لاهوته ؟
    7- ما معنى قول المسيح عن نفسه انه ابن الله ؟

    ولنبدأ على بركة الله

    1- هل اطلاق مصطلح ابن الله على المسيح صحيح لاهوتيا ؟

    نرى فى كتاب أسئلة حول حتمية التثليث والتوحيد - أ. حلمي القمص يعقوب يقول :
    قال القديس "غريغوريوس الثيئولوغوس": "إننا إذا ذكرنا الله إنما نريد الآب والابن والروح القدس.
    قال "الأنبا ساويرس أسقف الأشمونين" في القرن العاشر الميلادي: "الله واحد مثلث الأقانيم هو الآب والابن والروح القدس
    يقول "الأب بولس البوشي": " إذا قلنا الله إنما نقول الآب والابن والروح القدس
    قال "الأنبا ساويرس أسقف الأشمونين" في القرن العاشر الميلادي: "الله واحد مثلث الأقانيم هو الآب والابن والروح القدس
    يقول "البابا أثناسيوس الرسولي": "ليست الأقانيم ثلاثة آلهة بل هم إله واحد مثلث بقوام عقله (الآب) وكلمته (الابن) وروحه الذين هم الآب والابن والروح القدس

    ويقول موقع د غالى الشهير بهولى بايبل وهو اشهر موقع مسيحى يشرح العقيده المسيحيه ومحاولة الرد على شبهاتها
    ولان الاقنوم له ملئ الجوهر فاستطيع ان اقول ان الهيبوستيزيس ( اقنوم ) مرادف اوسيا ( جوهر ) ولهذا البابا اثناسيوس كان يستخدمها كمترادفات لشرح الاقنوم ولكن ان تكلمت علي الجوهر فالجوهر ( اوسيا ) لا يساوي اقنوم لان الجوهر قائم علي ثلاث اقانيم وليس اقنوم الواحد ولهذا لا استطيع ان اقول ان الجوهر مرادف للاقنوم اذا الاقنوم مرادف للجوهر ولكن الجوهر غير مرادف لاقنوم ولهذا اقول ان الابن ( المسيح ) هو الله ولكن الله ليس هو الابن فقط وأقول الاب هو الله ولكن الله ليس هو الاب فقط

    وخلاصة هذا الكلام اننا اذا تكلمنا عن الله فاننا نتكلم عن الاقانيم الثلاثه او الاله الوحد
    الى هنا لا يوجد مشكله ولكن المشكله سوف تظهر عندما نقرأ الاتى

    كتاب أسئلة حول حتمية التثليث والتوحيد - أ. حلمي القمص يعقوب
    "فالخاصية الأقنومية لأقنوم الآب أنه والد للابن ، وهو غير مولود و.. الخاصية الأقنومية لأقنوم الابن إنه مولود من الآب فهو غير والد ويقول البابا كيرلس عمود الدين: وخاصة الآب هيَ أنه {غير مولود} بينما خاصية الابن ستظل {المولود} وبما أن هناك فرقًا كبيرًا بين {غير المولود} و{المولود} فسوف يظل الآب والابن مختلفين"
    فهنا نرى ان الاب يختلف عن الابن لان الاب هو والد للابن والابن هو مولود من الاب كما انه منطقيا وعقليا الوالد غير المولود وهذا ما اكده البابا كيرلس عمود الدين وبالتالى فإذا كان الاب ليس هو الابن لأن الابن هو ابن الاب ومولود منه فهذا يعنى ان ابن الله ليس هو الله لأن ابن الله هو ابن للاله الواحد (الله) ومولود منه

    وفى كتاب القديس كيرلس الأورشليمي للقمص تادرس يعقوب ملطي باب الابن الوحيد للجنس يقول
    " ونحن لا ندعوه "ابن الله" من عندياتنا، بل الآب دعي المسيح (دون غيره) ابنه وما يدعوه الآباء لأبنائهم هو اسم حق." وفى باب البنوه بالتلمذه يقول " حقًا إننا نولد من الماء والروح، لكن المسيح لم يُولد من الآب هكذا "
    فهنا يبرر الكاتب تسمية المسيح بلفظ ابن الله انه ابن الاب ويؤكد انه مولود من الاب ويقول ان بنوة الابن للاب حق مثل نسبة الابناء لابائهم حق ونجد هنا ان الكاتب شرح بنوة الابن للاب ولم يشرح بنوة الابن لله لانه يعلم ان الابن هو ابن الاب وليس ابن الله الاله الواحد الذى لا اله غيره
    وهو نفسه قال ان بنوة الابن للاب حقيقيه مثل بنوة الابناء للاباء حقيقيه فهل ابنى يكون هو نفسى او ابى اكون هو نفسه ؟؟؟ طبعا لا وذلك لان البنوه او الابوه تميز و تفرق بين الاب والابن والوالد والمولود
    ولذلك قول الابن هو ابن الاب لا مشكله فيه بل ويتفق مع العقل والمنطق وقواعد اللاهوت وهذا ما جاء فى رسالة يوحنا الثانية 1: 3 تَكُونُ مَعَكُمْ نِعْمَةٌ وَرَحْمَةٌ وَسَلاَمٌ مِنَ اللهِ الآبِ وَمِنَ الرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ، ابْنِ الآبِ بِالْحَقِّ وَالْمَحَبَّةِ.
    وفى هذه الحاله يكون الابن ليس هو الاب وهذا صحيح لاهوتيا بل من يقول انه هو نفسه الاب يصبح مهرطق معتنق هرطقة سابليوس
    اما قول ابن الله فهذا هو المشكله لانه بالتالى يكون الله ليس هو الابن ولا الابن هو الله فى هذه الحاله

    ونستطيع ان نلخص اسباب القول ان لفظ ابن الله خطأ لاهوتى هو الاتى:
    1- لفظ ابن الله يجعل الابن ليس هو الله لأن هناك فرق بين الابن المولود (الابن) والاب الوالد (الله)
    2- لفظ ابن الله يجعل الابن هو ابن للثلاث اقانيم وهذا خطأ لاهوتيا لأن الابن هو ابن الاب فقط فهو مولود من الاب ولم يولد من الروح القدس

    3- إذا كان ابن الله هو نفسه الله فهذا يعنى ان الابن هو نفسه الاب وبالتالى ينهار الثالوث المسيحى
    4- إذا كان ابن الله هو نفسه الله فهذا يعنى ان الله ابو نفسه او ابن نفسه وهذا لا يتفق مع العقل والمنطق
    5- إذا كان ابن الله هو نفسه الله فهذا يعنى اننا لدينا اثنان الله احدهما ابو الاخر ولكن هذا طبعا يهدم الايمان المسيحى بل هو ضد الكتاب المقدس الذى يقول ان الله واحد
    مرقس 12: 32 فَقَالَ لَهُ الْكَاتِبُ: «جَيِّدًا يَا مُعَلِّمُ. بِالْحَقِّ قُلْتَ، لأَنَّهُ اللهُ وَاحِدٌ وَلَيْسَ آخَرُ سِوَاهُ.

    ولذلك فكان يجب على الكتاب المقدس ان يطلق على المسيح لفظ ابن الله الاب او ابن الاب باعتباره اقنوم من اقانيم الله الواحد الذى يشمل الاب الوالد والباثق والابن الذى هو ابن الاب ومولود منه والروح القدس المنبثق من الاب وهذا هو الصحيح من الناحيه اللاهوتيه

    يتبع
    التعديل الأخير تم بواسطة ميدو المسلم ; 15-06-2020 الساعة 11:21 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    564
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-08-2020
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    2- هل لقب ابن الله بالحقيقه يجعل صاحبه هو نفسه الله؟


    من كتاب حتمية التجسد الالهى-بابما معنى أن للسيد المسيح طبيعة واحدة من طبيعتين- نقلا عن البابا أثناسيوس الرسولي: قال " الذي وُلِد من العذراء القديسة هو ابن الله بالطبيعة وهو إله بالحقيقة وليس بالنعمة، فالذي يُعلّم غير هذا التعليم الذي هو من الكتب الإلهية ويقول أن ابن الله هو غير الإنسان المولود من مريم ويجعله ابنًا بالنعمة مثلنا.. فهذا الكنيسة المقدسة تحرمه"
    وايضا من كتاب حتمية التجسد الالهى- باب هل جسد السيد المسيح مخلوق- نقلا عن البابا أثناسيوس الرسولي: قال " إن الناسوت لم يكن له وجود قبل نزول الكلمة وتجسده.. فإذا قيل أن الناسوت "غير مخلوق" بسب إتحاده بالكلمة غير المخلوق، فكيف نمت القامة، ولماذا لم نره إنسانًا كاملًا وتامًا منذ الإتحاد؟ فالذي ينمو ليس إلاَّ مخلوقًا، والإدعاء بأن الذي ينمو في القامة (الناسوت) غير مخلوق كفر وتجديف"


    ومن كلا الاقتباسين للبابا اثناسيوس نجد ان الناسوت ابن الله بالحقيقه وفى نفس الوقت الناسوت مخلوق وكل من يقول ان الناسوت غير مخلوق او ان الناسوت ابن بالنعمه فهو مهرطق ومجدف والكنيسه تحرمه
    وهذا يعنى ان الناسوت المخلوق هو ابن الله بالحقيقه وبالتالى يكون احتمالان
    1- ان يكون ابن الله بالحقيقه هو نفسه الله وبالتالى يكون الناسوت هو الله وبالتالى يصبح الله مخلوق وانسان وهذا يعارض تعاليم الاباء ويهدم الايمان المسيحى
    2- ان يكون ابن الله بالحقيقه ليس هو الله




    3- هل اليهود فهموا ان المسيح هو الله حينما قال لهم المسيح انه ابن الله؟


    لنذهب الى ما فهمه اليهود عن المسيح نتيجة قوله انه ابن الله


    يوحنا 5: 18 فَمِنْ أَجْلِ هذَا كَانَ الْيَهُودُ يَطْلُبُونَ أَكْثَرَ أَنْ يَقْتُلُوهُ، لأَنَّهُ لَمْ يَنْقُضِ السَّبْتَ فَقَطْ، بَلْ قَالَ أَيْضًا إِنَّ اللهَ أبُوهُ، مُعَادِلًا نَفْسَهُ بِاللهِ


    يوحنا 10: 33 أَجَابَهُ الْيَهُودُ قَائِلِينَ: «لَسْنَا نَرْجُمُكَ لأَجْلِ عَمَل حَسَنٍ، بَلْ لأَجْلِ تَجْدِيفٍ، فَإِنَّكَ وَأَنْتَ إِنْسَانٌ تَجْعَلُ نَفْسَكَ إِلهًا»


    اى ان اليهود اعتقدوا ان المسيح اله مع الله ومعادلا لله اى مثل الله لانه قال عن نفسه انه ابن الله ولم يقل اليهود انه الله وهذا طبعا لان هناك فرق بين الوالد والمولود وبالتالى بين الله وابنه بل وقول القائل ان المسيح معادل لله يجعل المسيح نفسه ثلاث اقانيم بخلاف كونه احد الاقانيم الثلاثه لله لانه سيكون معادلا لله الواحد مثلث الاقانيم


    ويكفى ان الكتاب المقدس يعلن انه لا احد يعادل الله
    سفر المزامير 89: 6 لأَنَّهُ مَنْ فِي السَّمَاءِ يُعَادِلُ الرَّبَّ. مَنْ يُشْبِهُ الرَّبَّ بَيْنَ أَبْنَاءِ اللهِ؟
    سفر إشعياء 40: 18 فَبِمَنْ تُشَبِّهُونَ اللهَ، وَأَيَّ شَبَهٍ تُعَادِلُونَ بِهِ؟
    سفر إشعياء 40: 25 «فَبِمَنْ تُشَبِّهُونَنِي فَأُسَاوِيهِ؟» يَقُولُ الْقُدُّوسُ.

    يتبع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    564
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-08-2020
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    4- هل العهد القديم يقول ان ابن الله هو نفسه الله؟

    الاجابه الصادمه هى لا وذلك لان العهد القديم يفرق بين الرب الواحد وبين ابن الرب و لنرى ذلك بانفسنا


    اولا: الكتاب المقدس يعلن انه لايوجد اكثر من ادوناى واحد
    تثنيه 4:6
    שְׁמַע, יִשְׂרָאֵל: יְהוָה אֱלֹהֵינוּ, יְהוָה אֶחָד
    شماع يسرائيل ادوناى ايلوهينو ادوناى اخاد
    اسمع يا اسرائيل
    الرب (ادوناى) الهنا رب (ادوناى) واحد

    وبالذهاب الى اهم نص يتكلم عن ابن الله وحسب المعتقد المسيحى يتكلم عن اقنوم الابن

    مزامير7:2 إِنِّي أُخْبِرُ مِنْ جِهَةِ قَضَاءِ الرَّبِّ: قَالَ لِي: «أَنْتَ ابْنِي، أَنَا الْيَوْمَ وَلَدْتُكَ:
    والنص العبرى يقول
    אֲסַפְּרָה, אֶל-חֹק: יְהוָה, אָמַר אֵלַי בְּנִי אַתָּה--אֲנִי, הַיּוֹם יְלִדְתִּיךָ
    اسبرا ايل حوك ادوناى امار ايلاى بينى اتا انى هايوم يليديتيخا
    اخبر قضاء الله: الرب (ادوناى) قال لى انت ابنى انا اليوم ولدتك

    وهنا نرى ان المتكلم يقول انه يخبر من جهة قضاء الرب والرب (ادوناى) قال له انت ابنى
    فبالتالى المتكلم يستحيل ان يكون هو نفسه ادوناى اى الرب واذا كان هناك اثنان ادوناى فهذا يناقض الوصيه الاولى التى تنص على ادوناى اخاد كما قلنا سابق وبالتالى تنهار العقيده ويصبح هناك تعدد الهه
    ناهيك ان هذا النص وفقا للتفسير اليهودى يتكلم عن داوود
    وحتى يكون النص صحيحا من الناحيه اللاهوتيه كان لابد ان يكون النص كالاتى انى اخبر من جهة قضاء الله الاب
    وقد يقول القائل ان ادوناى هنا هو الاب ولكن هذا القول يوقعه فى كارثه تهدم الايمان المسيحى وهو ان الاب هو ادوناى (الرب) الذى لا رب غيره وفقا للوصيه الاولى وبالتالى فإن احتجاج اليهود بالوصيه الاولى لنقد الثالوث المسيحى فى محله


    ثانيا: ابن الله يحتاج لمن ينصره وينقذه

    سفر الحكمة 2: 18 فَإِنَّهُ إِنْ كَانَ الصِّدِّيقُ ابْنَ اللهِ؛ فَهُوَ يَنْصُرُهُ وَيُنْقِذُهُ مِنْ أَيْدِي مُقَاوِمِيهِ

    ووفقا لهذا النص فابن الله ينصره الله وينقذه ولا يقول النص انه ينصر نفسه او ينقذ نفسه حتى نقول ان ابن الله هو نفسه الله و ينصر ينقذ نفسه

    يتبع
    التعديل الأخير تم بواسطة ميدو المسلم ; 16-06-2020 الساعة 10:51 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    564
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-08-2020
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    5- هل الرسل الذين كتبوا العهد الجديد امنوا ان المسيح هو الله لانهم امنوا انه ابن الله؟


    فنجد ان الرسل الذين كتبوا العهد الجديد فصلوا بين الله وبين المسيح لانهم يؤمنوا ان المسيح ابن الله و ليس هو الله لأنه منطقيا وعقليا ابن الله ليس هو الله

    1- يوجد عشرات النصوص التى تفصل بين الله و يسوع ولكن سنختار بعض منها وهم :

    رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس 1: 2 إِلَى تِيمُوثَاوُسَ، الابْنِ الصَّرِيحِ فِي الإِيمَانِ: نِعْمَةٌ وَرَحْمَةٌ وَسَلاَمٌ مِنَاللهِ أَبِينَا وَالْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا.
    رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس 6: 13 أُوصِيكَ أَمَامَ اللهِ الَّذِي يُحْيِي الْكُلَّ، وَالْمَسِيحِ يَسُوعَ الَّذِي شَهِدَ لَدَى بيلاطس
    رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 1: 3 نِعْمَةٌ لَكُمْ وَسَلاَمٌ مِنَاللهِ أَبِينَا وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ.
    رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس 5: 21 أُنَاشِدُكَ أَمَامَ اللهِ وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ وَالْمَلاَئِكَةِ الْمُخْتَارِينَ
    رسالة بولس الرسول الى العبرانيين1:1-2اَللهُ، بَعْدَ مَا كَلَّمَ الآبَاءَ بِالأَنْبِيَاءِ .......كَلَّمَنَافِي هذِهِ الأَيَّامِ الأَخِيرَةِ فِي ابْنِهِ،
    رسالة يعقوب 1: 1 يَعْقُوبُ، عَبْدُ اللهِ وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيح
    سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 11: 15 ثُمَّ بَوَّقَ الْمَلاَكُ السَّابِعُ، فَحَدَثَتْ أَصْوَاتٌ عَظِيمَةٌ فِي السَّمَاءِ قَائِلَةً: «قَدْ صَارَتْ مَمَالِكُ الْعَالَمِ لِرَبِّنَا وَمَسِيحِهِ


    والسؤال الذى يطرح نفسه هو اذا كان كتاب العهد الجديد فهموا ان ابن الله هو نفسه الله فلماذا فصلوا بين الله وبين يسوع وهذا ليس فصل بين اللاهوت و الناسوت بل فصل بين الله والرب يسوع (ابن الله)


    2- انهم كانوا يؤمنوا ان ابن الله له اله وانا هنا اتسائل كيف يكون ابن الله هو نفسه الله او هو الاله الحق ويكون له اله ؟؟؟

    رسالة بولس إلى أهل أفسس 1: 17 كَيْ يُعْطِيَكُمْ إِلهُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ، أَبُو الْمَجْدِ

    والمسيح نفسه يشهد ان له اله
    يوحنا 20: 17 قَالَ لَهَا يَسُوعُ: ...... وَقُولِي لَهُمْ: إِنِّي أَصْعَدُ إِلَى أَبِي وَأَبِيكُمْ وَإِلهِي وَإِلهِكُمْ».
    رؤيا يوحنا اللاهوتي 3: 12 مَنْ يَغْلِبُ فَسَأَجْعَلُهُ عَمُودًا فِي هَيْكَلِ إِلهِي، وَلاَ يَعُودُ يَخْرُجُ إِلَى خَارِجٍ، وَأَكْتُبُ عَلَيْهِ اسْمَ إِلهِي، وَاسْمَ مَدِينَةِ إِلهِي، أُورُشَلِيمَ الْجَدِيدَةِ النَّازِلَةِ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ عِنْدِ إِلهِي، وَاسْمِي الْجَدِيدَ.

    اى ان ابن الله له اله
    فكيف يكون ابن الله هو نفسه الله او الاله الحق ويكون له اله الا اذا كان المقصود بابن الله شخص اخر غير الله وله اله مثلما نحن لنا اله؟؟؟

    3- نجد بولس يفصل بين الابن وبين الله بكل وضوح جاعلا الابن خاضع لله يوم الدينونه
    رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 15: 28، فَحِينَئِذٍ الابْنُ نَفْسُهُ أَيْضًا سَيَخْضَعُ لِلَّذِي أَخْضَعَ لَهُ الْكُلَّ، كَيْ يَكُونَ اللهُ الْكُلَّ فِي الْكُلِّ.

    4- يقر المسيح ان ابيه اعظم منه فكيف يكون الابن هو نفسه الله ويقول ذلك
    إنجيل يوحنا 14: 28 ، لأَنَّ أَبِي أَعْظَمُ مِنِّي.
    وايضا يقول
    رسالة يوحنا الأولى 4: 9 بِهذَا أُظْهِرَتْ مَحَبَّةُ اللهِ فِينَا: أَنَّ اللهَ قَدْ أَرْسَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ إِلَى الْعَالَمِ
    يوحنا 13: 16 اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ لَيْسَ عَبْدٌ أَعْظَمَ مِنْ سَيِّدِهِ، وَلاَ رَسُولٌ أَعْظَمَ مِنْ مُرْسِلِهِ.

    اى ان الله ارسل ابنه ولا رسول اعظم من مرسله اذن الله الراسل اعظم من الابن المرسل


    وكل هذه النصوص تقر بأن الابن ليس هو الله وهو اخر عن الله وخاضع له واقل منه

    يتبع
    التعديل الأخير تم بواسطة ميدو المسلم ; 16-06-2020 الساعة 11:26 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    564
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-08-2020
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    6- هل المقصود من قول المسيح عن نفسه انه ابن الله انه اعلان لاهوته ؟


    فالمسيحيين يؤمنوا ان المسيح حينما اعلن انه ابن الله فانه يعلن عن لاهوته اى لاهوت الابن ولكن الحقيقه ان المسيح لم يقصد بذلك المصطلح الاعلان عن لاهوته والدليل
    1- ان اليهود حينما فهموا ان المسيح ماهو الا انسان ينصب نفسه اله فماذا كان رد فعل المسيح لهم
    يوحنا 10
    33 أَجَابَهُ الْيَهُودُ قَائِلِينَ: «لَسْنَا نَرْجُمُكَ لأَجْلِ عَمَل حَسَنٍ، بَلْ لأَجْلِ تَجْدِيفٍ، فَإِنَّكَ وَأَنْتَ إِنْسَانٌ تَجْعَلُ نَفْسَكَ إِلهًا»
    34 أَجَابَهُمْ يَسُوعُ: «أَلَيْسَ مَكْتُوبًا فِي نَامُوسِكُمْ: أَنَا قُلْتُ إِنَّكُمْ آلِهَةٌ؟
    35 إِنْ قَالَ آلِهَةٌ لأُولئِكَ الَّذِينَ صَارَتْ إِلَيْهِمْ كَلِمَةُ اللهِ، وَلاَ يُمْكِنُ أَنْ يُنْقَضَ الْمَكْتُوبُ،
    36 فَالَّذِي قَدَّسَهُ الآبُ وَأَرْسَلَهُ إِلَى الْعَالَمِ، أَتَقُولُونَ لَهُ: إِنَّكَ تُجَدِّفُ، لأَنِّي قُلْتُ: إِنِّي ابْنُ اللهِ؟


    فهنا نرى ان المسيح لم يعلن انه لاهوت وناسوت او قال لهم ان ابن الله هو اللاهوت المتجسد فيه بل وافق على كلامهم ان المقصود بأبن الله هو الانسان وليس لاهوت الابن المتجسد فيه بل واعترض على ان ابن الله تعنى انه اله بالحقيقه قائلا لهم انتم قيل عنكم انكم الهه بل واوضح ان ابن الله مرسل من الاب وهو القائل كما اشرنا سابقا فى يوحنا 13: 16 وَلاَ رَسُولٌ أَعْظَمَ مِنْ مُرْسِلِهِ.
    و ايضا ابن الله هنا ليس هو الوحيد الذى قدسه الاب بل ارميا النبى ايضا
    ارميا 1: 4-5 فَكَانَتْ كَلِمَةُ الرَّبِّ إِلَيَّ قَائِلًا: «قَبْلَمَا صَوَّرْتُكَ فِي الْبَطْنِ عَرَفْتُكَ، وَقَبْلَمَا خَرَجْتَ مِنَ الرَّحِمِ قَدَّسْتُكَ. جَعَلْتُكَ نَبِيًّا لِلشُّعُوبِ».


    2- الرومان فهموا ان ابن الله هو الانسان وليس اللاهوت المتجسد فى انسان
    إنجيل مرقس 15: 39 وَلَمَّا رَأَى قَائِدُ الْمِئَةِ الْوَاقِفُ مُقَابِلَهُ أَنَّهُ صَرَخَ هكَذَا وَأَسْلَمَ الرُّوحَ، قَالَ: «حَقًّا كَانَ هذَا الإِنْسَانُ ابْنَ اللهِ


    وكل هذه النصوص تؤكد ان قول المسيح انه ابن الله لم يكن المقصود به اعلان لاهوته او انه لاهوت متجسد فى ناسوت ولو كان ابن الله هو اعلان عن لاهوته ما كان المسيح يتركهم يقعوا فى هذه الهرطقات والاخطاء باعتقادهم ان ابن الله ما هو الا انسان مثلهم

    يتبع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    564
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-08-2020
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    7- ما معنى قول المسيح عن نفسه انه ابن الله ؟


    فالمسيح قصد من هذا اللفظ هو انه مرسل من الله وان اعماله مؤيده من الله ولم يأتى بأفكار او اعمال شريره من الشيطان وهذا ما نراه واضحا فى الكتاب المقدس
    إنجيل يوحنا 8
    41 أَنْتُمْ تَعْمَلُونَ أَعْمَالَ أَبِيكُمْ». فَقَالُوا لَهُ: «إِنَّنَا لَمْ نُولَدْ مِنْ زِنًا. لَنَا أَبٌ وَاحِدٌ وَهُوَ اللهُ».
    42 فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «لَوْ كَانَ اللهُ أَبَاكُمْ لَكُنْتُمْ تُحِبُّونَنِي، لأَنِّي خَرَجْتُ مِنْ قِبَلِ اللهِ وَأَتَيْتُ. لأَنِّي لَمْ آتِ مِنْ نَفْسِي، بَلْ ذَاكَ أَرْسَلَنِي.
    43 لِمَاذَا لاَ تَفْهَمُونَ كَلاَمِي؟ لأَنَّكُمْ لاَ تَقْدِرُونَ أَنْ تَسْمَعُوا قَوْلِي.
    44 أَنْتُمْ مِنْ أَبٍ هُوَ إِبْلِيسُ، وَشَهَوَاتِ أَبِيكُمْ تُرِيدُونَ أَنْ تَعْمَلُوا


    فهنا نرى حوار بين المسيح واليهود والمسيح يقول لهم انهم ابناء ابليس وليسوا ابناء الله ولو كانوا ابناء الله والله ابوهم كانوا امنوا به وهذا اكبر دليل على ان الفاظ ابن الله وابن ابليس ماهو الا تعبيرات مجازيه للدلاله على من يتكلم ويعلم تعاليم مؤيده من الله او من الشيطان وهذا ما يؤكده بولس فيقول فى رسالته الى رومية 8: 14لأَنَّ كُلَّ الَّذِينَ يَنْقَادُونَ بِرُوحِ اللهِ، فَأُولئِكَ هُمْ أَبْنَاءُ اللهِ.
    فالذى ينقاد بروح الله يطلق عليه ابن الله مثل المسيح واما الذى ينقاد بروح الشيطان يطلق عليه ابن الشيطان


    كما ان المسيح شرح معنى انه ابن الله
    إنجيل يوحنا 10
    27 خِرَافِي تَسْمَعُ صَوْتِي، وَأَنَا أَعْرِفُهَا فَتَتْبَعُنِي.
    28 وَأَنَا أُعْطِيهَا حَيَاةً أَبَدِيَّةً، وَلَنْ تَهْلِكَ إِلَى الأَبَدِ، وَلاَ يَخْطَفُهَا أَحَدٌ مِنْ يَدِي.
    29 أَبِي الَّذِي أَعْطَانِي إِيَّاهَا هُوَ أَعْظَمُ مِنَ الْكُلِّ، وَلاَ يَقْدِرُ أَحَدٌ أَنْ يَخْطَفَ مِنْ يَدِ أَبِي.
    30 أَنَا وَالآبُ وَاحِدٌ».
    31 فَتَنَاوَلَ الْيَهُودُ أَيْضًا حِجَارَةً لِيَرْجُمُوهُ.
    32 أَجَابَهُمْ يَسُوعُ: «أَعْمَالًا كَثِيرَةً حَسَنَةً أَرَيْتُكُمْ مِنْ عِنْدِ أَبِي. بِسَبَبِ أَيِّ عَمَل مِنْهَا تَرْجُمُونَنِي؟»
    33 أَجَابَهُ الْيَهُودُ قَائِلِينَ: «لَسْنَا نَرْجُمُكَ لأَجْلِ عَمَل حَسَنٍ، بَلْ لأَجْلِ تَجْدِيفٍ، فَإِنَّكَ وَأَنْتَ إِنْسَانٌ تَجْعَلُ نَفْسَكَ إِلهًا»
    34 أَجَابَهُمْ يَسُوعُ: «أَلَيْسَ مَكْتُوبًا فِي نَامُوسِكُمْ: أَنَا قُلْتُ إِنَّكُمْ آلِهَةٌ؟
    35 إِنْ قَالَ آلِهَةٌ لأُولئِكَ الَّذِينَ صَارَتْ إِلَيْهِمْ كَلِمَةُ اللهِ، وَلاَ يُمْكِنُ أَنْ يُنْقَضَ الْمَكْتُوبُ،
    36 فَالَّذِي قَدَّسَهُ الآبُ وَأَرْسَلَهُ إِلَى الْعَالَمِ، أَتَقُولُونَ لَهُ: إِنَّكَ تُجَدِّفُ، لأَنِّي قُلْتُ: إِنِّي ابْنُ اللهِ؟
    37 إِنْ كُنْتُ لَسْتُ أَعْمَلُ أَعْمَالَ أَبِي فَلاَ تُؤْمِنُوا بِي.
    38 وَلكِنْ إِنْ كُنْتُ أَعْمَلُ، فَإِنْ لَمْ تُؤْمِنُوا بِي فَآمِنُوا بِالأَعْمَالِ، لِكَيْ تَعْرِفُوا وَتُؤْمِنُوا أَنَّ الآبَ فِيَّ وَأَنَا فِيهِ».


    ومن هذا النص نجد ان المسيح استخدم ثلاث عبارات عن معنى واحد يريد ان يوصله لليهود وقد يتهلل هنا المسيحى ويقول ان هذا المقصود بالفعل من انه ابن الله فهو واحد مع الاب فى الجوهر والاب فيه وهو فى الاب بذاته ولكن نقول له لا تستعجل ولنرى


    اولا:هذه التعبيرات مجازيه وليست حقيقيه
    لان اللاهوت الذى فى المسيح هو لاهوت الابن وليس لاهوت الاب ولو لاهوت الاب هو الذى فى الابن او ان الاب والابن شخص واحد يكون فى هذه الحاله الاب هو المتجسد وليس الابن وتنهار فكرة الاقانيم لانها ستصبح اقنوم واحد لشخص واحد ونكون قد اعتنقنا هرطقة سابليوس الذى قال ان الاب تجسد واصبح ابن وعندما حل على التلاميذ اصبح الروح القدس


    ثانيا : فى هذا النص لا نجد ذكر للجوهر بل هو يتكلم عن الايمان
    فالمسيح يتكلم عن الخراف ( المؤمنين به انه المسيح ) ويقول ان لا احد يستطيع ان يخطفهم ( يجعلهم يرتدو عن ايمانهم ان يسوع هو المسيح ) لان الذى جعلهم من خرافه هو ابيه وهم فى يد ابيه ثم اعقبها بنص انا والأب واحد وبالتالى فالمعنى واضح ان الوحده هنا هى وحدة الايمان بمعنى من يؤمن بالمسيح هو يؤمن بالله لان الله ارسله والمسيح اعلن عن ذلك صراحة حينما قال فى يوحنا 12: 44 الَّذِي يُؤْمِنُ بِي، لَيْسَ يُؤْمِنُ بِي بَلْ بِالَّذِي أَرْسَلَنِي
    وقال فى
    يوحنا 5: 24مَنْ يَسْمَعُ كَلاَمِي وَيُؤْمِنُ بِالَّذِي أَرْسَلَنِي فَلَهُ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ،
    كما اننا نرى فى النص ان المسيح لم يتطرق للكلام عن الجوهر او اللاهوت بل يتكلم عن المؤمنين به وبالتالى فإن النص يتكلم عن وحدة الايمان لا وحدة جوهر اللاهوت فمثلا لا يعقل ان احد يؤمن بالمسيح او موسى او احد انبيائه ولا يؤمن بوجود الله او ان الله ارسله وهذه هى الفكره التى يتكلم عنها النص

    ثالثا:المسيح اعلن ان التعبيرات التى تشرح ابن الله هى تعبيرات مجازيه
    فالمسيح نفسه قال ان وجوده فى الاب ووجود الاب فيه مثل وجوده فى التلاميذ ووجود التلاميذ فيه وفى الاب وان وحدته مع الاب مثل وحدة التلاميذ معا ولو هذه التعبيرات حقيقيه ما كان المسيح استخدمها فى تشبيه علاقة التلاميذ ببعضهم وعلاقتهم به وبالاب فيقول
    يوحنا 14: 20 فِي ذلِكَ الْيَوْمِ تَعْلَمُونَ أَنِّي أَنَا فِي أَبِي، وَأَنْتُمْ فِيَّ، وَأَنَا فِيكُمْ.
    يوحنا 17: 21 لِيَكُونَ الْجَمِيعُ وَاحِدًا، كَمَا أَنَّكَ أَنْتَ أَيُّهَا الآبُ فِيَّ وَأَنَا فِيكَ، لِيَكُونُوا هُمْ أَيْضًا وَاحِدًا فِينَا، لِيُؤْمِنَ الْعَالَمُ أَنَّكَ أَرْسَلْتَنِي.
    يوحنا 17: 22 وَأَنَا قَدْ أَعْطَيْتُهُمُ الْمَجْدَ الَّذِي أَعْطَيْتَنِي، لِيَكُونُوا وَاحِدًا كَمَا أَنَّنَا نَحْنُ وَاحِدٌ.
    يوحنا 17:17 أَنَا فِيهِمْ وَأَنْتَ فِيَّ لِيَكُونُوا مُكَمَّلِينَ إِلَى وَاحِدٍ، وَلِيَعْلَمَ الْعَالَمُ أَنَّكَ أَرْسَلْتَنِي


    رابعا : الكتاب يقول ان كل مؤمن هو ابن الله ومولود من الله
    رسالة يوحنا الاولى1:1 كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ أَنَّ يَسُوعَ هُوَ الْمَسِيحُ فَقَدْ وُلِدَ مِنَ اللهِ.
    رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 8: 14 لأَنَّ كُلَّ الَّذِينَ يَنْقَادُونَ بِرُوحِ اللهِ، فَأُولئِكَ هُمْ أَبْنَاءُ اللهِ.


    خامسا: المسيح ليس هو الوحيد الموصوف من وسط الانبياء والمختارين من الله انه ابن الله
    بل سليمان ايضا موصوف بهذه الصفه سفر أخبار الأيام الأول 22: 9 هُوَذَا يُولَدُ لَكَ ابْنٌ يَكُونُ صَاحِبَ رَاحَةٍ، وَأُرِيحُهُ مِنْ جَمِيعِ أَعْدَائِهِ حَوَالَيْهِ، لأَنَّ اسْمَهُ يَكُونُ سُلَيْمَانَ. فَأَجْعَلُ سَلاَمًا وَسَكِينَةً فِي إِسْرَائِيلَ فِي أَيَّامِهِ. 10 هُوَ يَبْنِي بَيْتًا لاسْمِي، وَهُوَ يَكُونُ لِيَ ابْنًا، وَأَنَا لَهُ أَبًا وَأُثَبِّتُ كُرْسِيَّ مُلْكِهِ عَلَى إِسْرَائِيلَ إِلَى الأَبَدِ


    وكل هذه الادله تؤكد ان مصطلح ابن الله مجازى وليس حقيقى

    يتبع
    التعديل الأخير تم بواسطة ميدو المسلم ; 18-06-2020 الساعة 09:47 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    564
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-08-2020
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    وختاما نلخص الموضوع فى التساؤلات الاتيه

    1- كيف يكون ابن الله هو نفسه الله فهل الله ولد نفسه او ابو نفسه او ابن نفسه ؟؟؟؟ وكيف يكون المولود هو نفسه الوالد؟؟؟؟
    2- كيف يكون ابن الله هو نفسه الله و الناسوت هو ابن الله بالحقيقه وفى نفس الوقت مخلوق فهل الله مخلوق ؟؟؟؟
    3- كيف نقول ان ابن الله تعنى الله والذين عاصروه من اعداءه فهموا انه يعلن بذلك انه اله مع الله وليس هو الله اما رسله ففهموا انه غير الله وفصلوا فى رسائلهم بينه وبين الله؟؟؟
    4- كيف نقول ان ابن الله هو نفسه الله والعهد القديم فرق بين الاله الواحد وبين ابن الاله؟؟؟؟؟
    5- كيف يكون ابن الله هو نفسه الله ولفظ ابن الله كان يشير لابن الانسان فى العهد الجديد وشهد الجندى الرومانى بان ابن الله هو انسان؟؟؟؟؟
    6- إذا كان ابن الله هو نفسه الله فبالتالى يكون ابن الاب وهو اقنوم الابن هو نفسه اقنوم الاب وتنهار العقيده المسيحيه وتنتصر هرطقة سابليوس
    7- لاهوتيا حينما اقول الله فانا اتكلم عن الاقانيم الثلاثه ولا يجوز ان اقول الله للاشاره عن احد الاقانيم ولكن ممكن ان اقول ان اقنوم بعينه هو الله فبالتالى ابن الله هو ابن الثلاث اقانيم وهذا يخالف العقيده المسيحيه ولا يمكن ان نقول ان الله هنا هو الاب فقط لان هذا ضد كلام الاباء كما يجعل الله هو الاب فقط
    8- كيف نقول ابن لله هو الله وسليمان ابن الله فى العهد القديم؟؟؟؟
    9- كيف نقول ابن الله هو نفسه الله والمسيح نفسه لم يعلن ولا الكتاب المقدس اعلن ان الابن الله هو نفسه الله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ بل ان المسيح اعلن ان ابن الانسان هو المقصود بابن الله حينما تكلم المسيح عن ابيه فقال
    متى 27:16 فَإِنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ سَوْفَ يَأْتِي فِي مَجْدِ أَبِيهِ مَعَ مَلاَئِكَتِهِ، وَحِينَئِذٍ يُجَازِي كُلَّ وَاحِدٍ حَسَبَ عَمَلِهِ.
    مرقس 8: 38 فَإِنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ يستحى بِهِ مَتَى جَاءَ بِمَجْدِ أَبِيهِ مَعَ الْمَلاَئِكَةِ الْقِدِّيسِينَ».

    فكل هذه الادله والتساؤلات تنفى ان يكون ابن الله هو نفسه الله وان لفظ ابن الله كارثه لاهوتيه وكان ينبغى للتعبير عن المسيح وفقا للمفهوم الكنسى الحالى ان يكون ابن الاب وليس ابن الله فعجبا لعقيده تحتاج لمن يقوم بتصحيحها لكى تتوافق مع ايمانها دون الوقوع فى كوارث

    تحياتى للجميع
    التعديل الأخير تم بواسطة ميدو المسلم ; 18-06-2020 الساعة 10:36 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

الرد على قول القائل ان المسيح هو الله لانه ابن الله

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. يسوع ليس الله لانه ليس رب السماوات والارض
    بواسطة mdt_سفيان صدوقي في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 25-10-2015, 09:39 PM
  2. الرد على : المسيح روح الله أو روح منه
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 06-07-2014, 01:34 PM
  3. مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 02-02-2014, 02:22 PM
  4. المفسر انطونيوس فكرى ( يسوع هو الله لانه صرخ بصوت عظيم )
    بواسطة مجد الاسلام عبداوى في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 15-12-2010, 08:32 PM
  5. الرد على : المسيح كلمة الله
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 31-10-2006, 09:18 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الرد على قول القائل ان المسيح هو الله لانه ابن الله

الرد على قول القائل ان المسيح هو الله لانه ابن الله