(وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)‏

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الرد على شبهة اعتراض ابن مسعود رضي الله عنه لنسخ المصاحف » آخر مشاركة: محمد سني 1989 | == == | The Mihrab' s Guests [ 59 ] » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | القارئ إسلام صبحي : سورة يونس كاملة » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرد على ادعاء خطا القران في ذكر هامان في قصة موسى عليه الصلاة و السلام مع فرعون » آخر مشاركة: محمد سني 1989 | == == | الرد على مقطع لمسيحي يرد فيه على الدكتور منقذ السقار حول الفروق عن المصاحف العثمانية » آخر مشاركة: محمد سني 1989 | == == | الى كل نصرانى يستشهد بردود Holy_bible_1 إبقى خلى بالك مِن الكذب و التدليس » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المسيحيون يعترفون, المسيحية لم تضع قانونا فاصلا لإلغاء العبودية و لم تدع لإلغاء العبودية حتى بين المسيحيين بعضهم و بعض .. فيديو » آخر مشاركة: fares_273 | == == | حقيقة المنتديات المسيحية ! » آخر مشاركة: الفضة | == == | الرد على مقطع لمسيحي و تعليقه على حديث كان ابي اقرؤنا و على اسانيد القران » آخر مشاركة: محمد سني 1989 | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

 

 

    

 

(وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)‏

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)‏

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    المشاركات
    460
    آخر نشاط
    25-09-2020
    على الساعة
    12:22 AM

    افتراضي (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)‏



    جاء هذا الرسول الخاتم ليرد البشرية من جديد إلي التوحيد الخالص لله الخالق, وإلي عبادته (تعالي) بما أمر,

    وإلي الالتزام بمكارم الأخلاق, وإلي الإحسان في المعاملات بين الناس جميعا. وجاء ليذكر الناس بمرحلية هذه الحياة الدنيا القصيرة, وحتمية الانتقال منها إلي الآخرة الأبدية,

    وأن الدنيا مزرعة للآخرة, فمن أحسن العمل فيها يكرمه الله (تعالي) بالخلود في جنات النعيم, ومن أساء فيها بالخروج علي توحيد الله, وعدم عبادته (تعالي) بما أمر, وبالإساءة إلي الخلق, وبعدم الالتزام بمكارم الأخلاق فحسابه عسير وعقابه شديد في الآخرة.
    ولذلك وصف الحق (تبارك وتعالي) خاتم رسله بقوله العزيز:
    (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ*)‏ (الأنبياء:107).

    وقوله:
    (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِداًوَمُبَشِّراًوَنَذِيراً*وَدَاعِياً إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِوَسِرَاجاً مُّنِيراً * وَبَشِّرِ المُؤْمِنِينَ بِأَنَّ لَهُممِّنَ اللَّهِ فَضْلاً كَبِيراً) (الأحزاب:45-48).


    ويروي عن ابن عباس (رضي الله عنهما) أنه قال: أن الله (تعالي) أرسل نبيه محمدا (صلي الله عليه وسلم) رحمة لجميع العالم: مؤمنهم وكافرهم. فأما مؤمنهم فإن الله (تعالي) هداه به, وأدخله الجنة بالإيمان به وبالعمل بما جاء من عند الله. وأما كافرهم فإنه دفع به عنه عاجل البلاء الذي كان ينزل بالأمم المكذبة رسلها من قبله.

    وقد عاش رسول الله (صلي الله عليه وسلم) ثلاثة وستين عاما, منها أربعون عاما قبل البعثة الشريفة, قضاها في عبادة فطرية ألهمه الله (تعالي) إياها, وثلاثة وعشرين سنة قضاها في البعثة الشريفة, داعيا إلي عبادة الله وحده (بلا شريك, ولا شبيه, ولا منازع, ولا صاحبة ولا ولد), وإلي عبادته بما أمر, وإلي حسن القيام بواجبات الاستخلاف في الأرض بالالتزام بمكارم الأخلاق وبالعدل الذي شرعه الله للتعامل بين عباده.

    وقد تحمل رسول الله في سبيل ذلك اضطهاد الكفار والمشركين حتى اضطر إلي الهجرة من بلده مكة إلي المدينة التي أقام فيها للإسلام دولة. وعاش هذا الرسول الخاتم في المدينة عشر سنوات, خاض فيها قرابة ثلاثين معركة, وستين سرية وبعثة من أجل تبليغ دين الله لأهل الأرض جميعا.

    وقد واجه في دعوته هذه من الحروب القتالية والنفسية, ومن محاولات القتل والسجن والتشريد, والمطاردة ما لاقي من الكفار والمشركين والمنافقين. ولكن كل ذلك لم يفت في عضده, بل زاده تصميما علي تبليغ الحق الذي أوحي إليه به, حتى فتح الله (تعالي) له مكة المكرمة, ثم أدان لإمرته كل جزيرة العرب,

    وفاضت روحه الطاهرة وهو يقول:
    "مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين..., أللهم اغفر لي وارحمني, وألحقني بالرفيق الأعلى... أللهم الرفيق الأعلى..., أللهم الرفيق الأعلى..., أللهم الرفيق الأعلى...".


    اللهم صلى وسلم عليك يا رسول الله




    وما من كــاتب إلا سيفنى … ويبقى الدهر ما كتبت يداه.... فلا تكتب بكفك غير شىء … يسرك يوم القيامه ان تراه




  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    06-12-2013
    على الساعة
    02:03 AM

    افتراضي

    صلى الله عليه وسلم
    اشكر لكي اختي هذا الموضوع الجميل
    بارك الله فيك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    المشاركات
    460
    آخر نشاط
    25-09-2020
    على الساعة
    12:22 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نسائم مشاهدة المشاركة
    صلى الله عليه وسلم
    اشكر لكي اختي هذا الموضوع الجميل
    بارك الله فيك
    وبارك فيكِ وجزاكِ الله عنى كل خير

    وما من كــاتب إلا سيفنى … ويبقى الدهر ما كتبت يداه.... فلا تكتب بكفك غير شىء … يسرك يوم القيامه ان تراه




  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    12,403
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    19-07-2024
    على الساعة
    03:14 AM

    افتراضي

    اللهمّ صلّ وسلّم وزد وبارك على الحبيب المصطفى سيّدنا محمد ،،


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلاً أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
    منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
    وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
    الحمدُ لله حمداً حمداً ،
    الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
    الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
    اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
    لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
    اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
    تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .



  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    المشاركات
    460
    آخر نشاط
    25-09-2020
    على الساعة
    12:22 AM

    افتراضي

    اللهم صل وسلم وبارك عليك يا حبيبي يارسول الله

    وما من كــاتب إلا سيفنى … ويبقى الدهر ما كتبت يداه.... فلا تكتب بكفك غير شىء … يسرك يوم القيامه ان تراه




  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    المشاركات
    138
    الدين
    المسيحية
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    02-07-2024
    على الساعة
    01:12 PM

    افتراضي

    بسم الله ماشاء الله تبارك الله موضوع اكثر من رائعاللهم صل على محمد وآل محمد كما صليت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم انك حميد مجيد وبارك على سيدنا محمد وعلى آله محمد كما باركت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم انك حميد مجيد أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمد رسول الله وأشهد أن عيسى عليه السلام عبدالله ورسوله
    عدت الي المسيحية

(وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)‏

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ
    بواسطة الياس عيساوي في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-06-2013, 10:23 AM
  2. وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ
    بواسطة pharmacist في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 14-02-2011, 06:10 PM
  3. موضوع للمُناقشة : وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ ..... هل القتل تم قبل الصلب ؟
    بواسطة عبد الله القبطى في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 26-01-2008, 05:26 AM
  4. { وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ }
    بواسطة طارق حماد في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-03-2007, 11:07 AM
  5. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

(وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)‏

(وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)‏