جزا الله سبحانه وتعالي أخانا الحبييب طارق حماد علي هذا الموضوع الطيب دفاعا عن شيخنا الجليل الأستاذ أحمد ديدات رحمه الله تعالي