أستوقفتني تلكم الآية

والله لو علموا ما ينتظرهم للجموا لسانهم وخاطوا ثمهم بأشد أنواع الخيوط

لأن الله سبحانه وتعالى قد قالها صراااااااحه

( عذاباً مهيناً )

من يقبل الإهانه ؟! ( لكن غصباً...