جزاكم الله خيرا
الإسلام الذي تركها
نسأل الله الثبات والعافية