:: الرئيسية :: :: مقالات الموقع :: :: مكتبة الكتب ::  :: مكتبة المرئيات ::  :: مكتبة الصوتيات :: :: أتصل بنا ::
 
القائمة الرئيسية

 الصفحة الرئيسية

 منتدى الحوار

 نصرانيات

 حقائق حول الأناجيل

 حقائق حول المسيح بالأناجيل

 حقائق حول الفداء والصلب

 مقالات منوعة حول النصرانية

 كشف الشبهات حول الإسلام العظيم

 شبهات حول القرأن الكريم

 شبهات حول الرسول صلى الله عليه وسلم

 شبهات حول السنة المطهرة

 شبهات منوعة

 الإعجاز العلمي
 الأعجاز العلمي بالقرأن الكريم
 الأعجاز العلمي بالحديث الشريف
 الحورات حول الأعجاز العلمي بالإسلام

 كيف أسلم هؤلاء

 من ثمارهم تعرفونهم

Non Arabic Articles
· English Articles
· Articles français
· Deutsches Artikel
· Nederlands

 مقالات د. زينب عبد العزيز

 مقالات د. محمد جلال القصاص

 مكتبة الكتب

 مكتبة المرئيات

 مكتبة التسجيلات

 مكتبة البرامج والاسطوانات الدعوية

 البحث

 البحث في القرآن الكريم

 دليل المواقع

 أربط موقعك بنا

 اتصل بنا

إسلاميات

المتواجدون بالموقع

يوجد حاليا, 71 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

لأن لك الملك والقوة والمجد إلى الأبد. آمين
أرسلت في الجمعة 03 نوفمبر 2006 بواسطة webmaster3
حقائق حول الأناجيل

لأن لك الملك والقوة والمجد إلى الأبد. آمين

هل تعلم - عزيزي القاري - ان عبارة : " لأن لك الملك والقوة والمجد إلى الأبد. آمين " الواردة في إنجيل متى [ 6 : 13 ] والتي يزعم المسيحيون ان المسيح علمهم ان يقولوها في صلاتهم لله ، والتي ما زال يرددها الملايين منهم ظانيين أن المسيح قد تلفظ بها . هل تعلم انه قد ثبت تحريفها وأنها ليست من المتن ، أي انها جملة زائدة إلحاقية لا وجود لها في الأصول اليونانية المعول عليها ، وهذا هو النص اليوناني الاصلي :

kai eisenenkêis hêmas eis peirasmonalla rhusai hêmas apo tou ponêrou.

وبالفعل فقد قامت التراجم الكاثوليكية العربية الحديثة بحذف هذه العبارة الدخيلة . ( انظر العهد الجديد _ المطبعة الكاثوليكية _ دار المشرق _ بيروت ) وقد تم حذفها أيضاً من أغلب الترجمات الغربية الحديثة مثل :

The Revised Standard Version

The American Standard Version

The Darby Translation

The Good News Translation 

The Bible in Basic English 

والعجب العجاب أن الكنيسة البروتستانتية ما زالت تقوم بطباعة هذة الفقرة الزائدة _ والتي لم يتلفظ بها المسيح _  ضمن طبعات الانجيل العربي وكأن لا شيء في الأمر !!  ( راجع كتاب الحياة للبروتستانت والكتاب المقدس طبعة الفاندايك لدار الكتاب المقدس في مصر  )

ونحن نسأل الكنيسة البروتستانتية  أليس من ما زاد  شيئاً على أسفار الكتاب المقدس يزيد الله عليه بالضربات والبلايا كما في سفرالرؤيا [ 22 : 18 ] فلماذا ما زلتم تدخلون هذه الزيادة ضمن طبعات الإنجيل ؟ أم أن الضربات والبلايا لا تعنى لكم شيئاً ؟!

ثم من المسئول عن ملايين الملايين من البشر الذين ماتوا وهم يكررون هذه العبارة في صلواتهم ظانيين انها من تعليم المسيح ؟

واليك ايها المتصفح الكريم صورة طبق الأصل من الإصحاح السادس العدد 13 من انجيل متى _ طبعة المطبعة الكاثوليكية الحديثة _ وقد قامت بحذف الفقرة المذكورة أعلاه  :


 
فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ
بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَذَا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ لِيَشْتَرُوا بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا فَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا يَكْسِبُونَ  [ الآية 79 من سورة البقرة ]     

 

 
أكثر مقال قراءة عن حقائق حول الأناجيل:
براهين على تحريف الأناجيل


المعدل: 1  تصويتات: 1
الرجاء تقييم هذا المقال:


  'طباعة  ارسال ارسال

المواضيع المرتبطة

حقائق حول الأناجيل

 
 


انشاء الصفحة: 0.05 ثانية