هل تعدد الزوجات حرام في الكتاب المقدس ؟؟ (مناظرة جديدة)

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

هل تعدد الزوجات حرام في الكتاب المقدس ؟؟ (مناظرة جديدة)

صفحة 4 من 7 الأولىالأولى ... 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 65

الموضوع: هل تعدد الزوجات حرام في الكتاب المقدس ؟؟ (مناظرة جديدة)

  1. #31
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي

    اقتباس
    جاري تأييد الرفع وإستعدوا لطرح الجديد إكراماً للحبيب سعد حفظه الله
    فلنستعد جميعا لمتعة علمية لا محدودة
    فأيوب لديه طرح جديد

    "سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ"

  2. #32
    الصورة الرمزية ayoop2
    ayoop2 غير متواجد حالياً مشرف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    820
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    23-01-2016
    على الساعة
    09:02 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد الله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد النبي الأمين وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد :

    الموضوع هو : هل تعدد الزوجات حرام في الكتاب المقدس ؟؟

    أو بصيغة أخرى هل حرم الكتاب المقدس تعدد الزوجات ؟؟
    أين جاء هذا في الكتاب المقدس ؟؟ ومن الذي شرعه للنصارى ؟؟


    الموضوع شيق جداً والحوار فيه ممتع أيُما متعة وكما يرى الجميع فالموضوع مطروح منذ أشهر ولم يتقدم أحد من النصارى للتعليق عليه إذ أنكم كما تلعمون لا تجدون في منتديات النصارى إلا الجعجعة الفارغة والكلام المكرر آلاف المرات وكأنها ردود مُعلبة وجاهزة عندهم للرد بها على كل من يطرح هذا السؤال ( وسنأتي عليها تباعاً بعونه تعالى ) ولا يحاولون حتى تعديله وتغييره مع علمهم - أو عدم علمهم - أنها ردود واهنة ساقطة وضعيفة جداً لا تقنع العُقلاء في أي موضوع نطرحه على النصارى .

    إن النصراني يصبح فارساً مغواراً فقط ويحمل سيفه حينما يهاجم الإسلام والمصيبة أنه فارس من ورق يثير غباراً وينطح في الجبل ليوهنه .

    وحينما تناقشه في صلب عقيدته أو في معتقداته الموروثة تضطر إلى إستعمال كشاف إضائه لتبحث عنه في أركان المنتدى إذ أنه ( فص ملح وداب ) .

    فكالعادة سنورد أدلة النصارى الدفاعية في هذا الموضوع ثم نعقّب بالرد عليها إن شاء الله فبسم الله نبدأ وبه نتأيد :

    إذا طرحنا على النصراني السؤال فإن أول نص يجيب به هو هذا النص الموجود في متى هكذا :

    Mt:19:3: وجاء اليه الفريسيون ليجربوه قائلين له
    هل يحل للرجل ان يطلق امرأته
    لكل سبب. (4) فاجاب وقال لهم أما قرأتم ان الذي خلق من البدء خلقهما ذكرا وانثى (5) وقال.من اجل هذا يترك الرجل اباه وامه ويلتصق بامرأته ويكون الاثنان جسدا واحدا. (6) اذا ليسا بعد اثنين بل جسد واحد.فالذي جمعه الله لا يفرقه انسان. (SVD)


    فجعلوا هذا النص عامود إستشهاداتهم وعليه مدار الجدل عندهم وهو أول ما يردون به في دفاعاتهم مع أن الباحث للأمر يجد أن النص لا علاقة له من قريب أو بعيد بتحريم التعدد !!!

    فالنص يتحدث عن أن الفريسيين جاءوا ليسوع ليختبروه سائلين إياه عن الطلاق !! فكان رده بتحريم الطلاق !! ولم يتحدث أو يلمح حتى عن تحريم التعدد , فعجباً !!

    سأسوق لكم مجمل دفاعات النصارى وإستشهادهم بهذا النص وتحليلهم العجيب له هكذا :

    إقتبـــــاس ------------------------
    أولا : عندما يستشهد السيد المسيح بآيات من سفر التكوين عن كيفية خلق الله للبشرية ذكرا و أنثي فقط و حتى الحيوانات خلقها من البدء ذكرا و أنثي فقط , فمعني هذا لأي أنسان يدرك أبسط الأمور أنه ينفي تعدد الزوجات لأن الله لم يخلق لآدم أكثر من زوجة رغم ان البشرية كانت في بدايتها و كان البشر محتاجين لكثرة الأنجاب .

    ثانيا : قام السيد المسيح بشرح لماذا يمنع الطلاق إلا لعلة الزنا ( الخيانة الزوجية لأي من الطرفين ) و ذلك لأن الاثنان ( الزوج و الزوجة ) اتحدا و صارا جسدا واحدا و بالتالي عندما يقوم أي منهم بارتكاب هذه الخطية الشنعاء فأنه يدنس جسده و جسده هذا ليس ملكه وحده بل ملك شريك حياته أيضا .
    ولنفس الأسباب تم تحريم التعدد .

    --------------------------------- إنتهى .

    قلت ( أيوب ) : ولا ندري ما علاقة أن الله خلقهما ذكراً واحداً وأنثى واحدة بتحريم تعدد الزوجات ؟؟؟

    إن الحلال والحرام يجب أن يكون فيه إفعل ولا تفعل وليس هكذا كلام لا يُقدم شيئاً غير الظن وإتباع الهوى !!!

    إن السؤال الذي يطرح نفسه حين ذاك وبكل بساطة هو :

    كيف أن موسى نفسه صاحب الشريعة لم يفهم النص الوارد في التكوين ( خلقهما ذكراً وأنثى ) أن معناه تحريم تعدد الزوجات ؟؟

    كيف أن أنبياء بني إسرائيل كلهم ومن خلفهم شعب إسرائيل نفسه لم يفهموا أن هذا النص معناه تحريم التعدد ؟!!!!!!!

    كيف أن إله العهد القديم نفسه لم يفهم أن هذا النص معناه تحريم تعدد الزوجات فسمح لأنبياءه كلهم بتعدد الزوجات وسمح للبشر من خلفهم بتعدد الزوجات ؟؟؟

    أيها العبقري أفتنا في هذا , كيف سمح الله بتعدد الزوجات لأنبيائه في العهد القديم بل ولم يحرمه في العهد الجديد حتى تأتي أنت وتقول أن هذا النص في سفر التكوين معناه تحريم تعدد الزوجات ؟؟؟

    أيها العقلاء من بني البشر أفيدونا في هذا , هل الله سبحانه لا يفهم الكلام الذي يوحي به ؟؟؟

    إن إله العهد القديم عند النصارى قد تحدث في أمور لا تفيد البشر مثقال ذرة فانظر كيف تحدث عن نوبات الحراسة عند بني إسرائيل بالقرعة بالشرح المفصل الممل هكذا :

    1Chr : 25 : 8 : والقوا قرع الحراسة الصغير كما الكبير المعلم مع التلميذ. (SVD)
    1Chr:25 :9 : فخرجت القرعة الاولى التي هي لآساف ليوسف.الثانية لجدليا.هو واخوته وبنوه اثنا عشر. (SVD)
    1Chr:25 : 10 : الثالثة لزكور.بنوه واخوته اثنا عشر. (SVD)
    1Chr:25: 11 : الرابعة ليصري.بنوه واخوته اثنا عشر. (SVD)
    1Chr:25: 12 : الخامسة لنثنيا.بنوه واخوته اثنا عشر. (SVD)

    حتى وصل إلى النوبة الرابعة والعشرون

    1Chr:25: 31 : الرابعة والعشرون لروممتي عزر.بنوه واخوته اثنا عشر (SVD)

    ......... إلخ .

    وتحدث في أمور غير مفهومة ولا معنى لها كما قال :

    Is:33: 11: تحبلون بحشيش تلدون قشيشا نفسكم نار تاكلكم. (SVD)


    وتحدث في أمور جنسية غاية في الـ ....... هكذا :

    Ez:23 وعشقت معشوقيهم الذين لحمهم كلحم الحمير ومنيّهم كمنيّ الخيل. (SVD)


    وفي خرافات وعادات وصفات لا طائل منها ولا فائدة أبداً وكلام لا تعرف أوله من آخره .

    تخيلوا أيها العقلاء الرب تحدث في مثل هذه الأمور ونسى أن يأمر أنبياءه على مدى آلاف السنين أن ينتهوا عن التعدد أو يبين لهم أن التعدد حرام ؟؟؟

    هل هذا معقول ؟؟؟


    ثم بعد هذا كله نقول أن النص لا علاقة له أساساً بتحريم تعدد الزوجات لا من قريب ولا من بعيد بل إن سؤال الفريسيين له كان عن ( هل يحل للرجل أن يطلق زوجته لكل سبب ؟؟؟ ) فبين لهم يسوع أن الطلاق لكل سبب لا يجوز إذ أن ما جمعه الله لا يفرقه إنسان ( اي لا يجوز أن يطلق الرجل زوجته لكل سبب ) .

    أما قوله أنهما يتحدا ويصيراً جسداً واحداً فإننا نسأل سؤال منطقي أيضاً :

    هل هذا النص ( يتحدا ويصيرا جسداً واحداً ) هو نص يُفهم بحرفيته أم أنه نص مُجازي ؟؟؟؟؟؟

    إن كان يفهم بحرفيته فهذا مستحيل عملياً كما يعلم الجميع .

    وأما إن كان مُجازياً فما المانع أن أترك أبي وأمي وأتزوج بإمراة في مصر وأتحد معها ونصير جسداً واحداً ( مُجازياً ) ثم أسافر مثلاً إلى الهند وأتزوج بإمرأة أخرى ونصير جسداً واحداً ( مجازياً ) ؟؟؟؟

    لا مانع عند العُقلاء وكذا عند المُنصفين من بني البشر .

    إذا إخواني هذا النص لا علاقة له بتحريم أو تحليل تعدد الزوجات بل كل ما هنالك أنه يتحدث عن تحريم الطلاق ( بدون أسباب منطقية ) , وكما نوهت آنفاً فهذا النص هو عماد دفاعات النصارى وأول نص يستخدموه لتحريم تعدد الزوجات وقد أفضنا في بيانه مع أن الكلمات الأولى فيه تكفي لدحض هذا الاستدلال الذي لا معنى له في هذا المقام , وباقي الاستشهادات تكاد تكون كلها ضدهم وليست في صالحهم وسنأتي عليها لاحقاً إن شاء الله .

    إن النصارى فشلوا في إيجاد نص يُحرم تعدد الزوجات فتشبثوا بهذا النص الذي لا علاقة له بتحريم التعدد أبداً , ولو أنهم عندهم غيره أقوى منه لأوردوه وهذا مالم يحدث .

    فصبراً جميلاً والله المستعان .

    وأنا أعلنها أمامكم لن يجرؤ نصراني على الرد علينا بأدلة في هذا الموضوع بل إني سأضع ما يعتبروه هم أدلة يجهله معظم النصارى .

    فحتى أكتب مداخلتي القادمة .... تقبلوا تحياتي .

    خطاب المصري ayoop2
    التعديل الأخير تم بواسطة ayoop2 ; 22-12-2006 الساعة 12:50 AM

  3. #33
    الصورة الرمزية ayoop2
    ayoop2 غير متواجد حالياً مشرف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    820
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    23-01-2016
    على الساعة
    09:02 PM

    افتراضي

    أتمنى من الإخوة ألا يكتبوا حتى أشير إلى أني إنتهيت وبارك الله فيكم وجزاكم الله خيراً على حسن المتابعة والتفاعل .

  4. #34
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    19
    آخر نشاط
    05-06-2008
    على الساعة
    02:23 PM

    افتراضي

    أحل الكتاب المقدس من الله بالتنزيل بتعدد الزوجات بأن الله أحل ذلك حينما قال مثنى وثلاث ورباع ولكن ردا بالايه وإن خفتم الاتعدلو فواحده وقال ولن تعدلو ولو حرصتم لذلك اطلب من استاذي ايوب أن كل من شارك برأيه او لم يشارك أن يمعن النظر في كلام الله سبحانه وتعالى ............
    الماسه من السعوديه تبوك وشكرا.

  5. #35
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    920
    آخر نشاط
    29-04-2009
    على الساعة
    12:36 AM

    افتراضي

    لا اعرف كأنك تقولين ان الله تعالى قال هذه الأيه خطأ فهو يعرف ان الأنسان لن يعدل لذلك التعدد حرام ولا يصح
    او تقولين ان الله وضح لنا انه لا يمكن العدل في التعدد اذا لا للتعدد ؟ (أظن انك تقصدين ذلك .. أظن)
    اظن والله اعلم ان هذا ما تقصدين ... وهذا ينفي انك من السعودية اولا (أمزح)
    لو قرأتي التفسير لما قلتي ما قلتي والتعدد لازم ويجب ان يكون موجودا لأنه الحل لأحدى اكبر واضخم مشاكل العالم
    وكما ان الله تعالى يقدم الرد على هذا الكلام
    (وَلَن تَسْتَطِيعُواْ أَن تَعْدِلُواْ بَيْنَ النِّسَاء وَلَوْ حَرَصْتُمْ فَلاَ تَمِيلُواْ كُلَّ الْمَيْلِ فَتَذَرُوهَا كَالْمُعَلَّقَةِ وَإِن تُصْلِحُواْ وَتَتَّقُواْ فَإِنَّ اللّهَ كَانَ غَفُوراً رَّحِيماً [النساء : 129])
    فتكملة الأيه تعطي الرد .. اي انه جائز لكن في الأمور القلبيه او الأشياء التي فوق طاقة الأنسان لذلك حذرنا الله ان نتجاوز ويجرنا هذا الميل الى ظلم الزوجة الأخرى ... و في التفسير الميسر :
    ولن تقدروا -أيها الرجال- على تحقيق العدل التام بين النساء في المحبة وميل القلب, مهما بذلتم في ذلك من الجهد, فلا تعرضوا عن المرغوب عنها كل الإعراض, فتتركوها كالمرأة التي ليست بذات زوج ولا هي مطلقة فتأثموا. وإن تصلحوا أعمالكم فتعدلوا في قَسْمكم بين زوجاتكم, وتراقبوا الله تعالى وتخشوه فيهن, فإن الله تعالى كان غفورًا لعباده, رحيمًا بهم.
    اي لن تعدلوا في الميل القلبي وليس المادي .
    هل وضحت لكي الصورة ايتها الماسة السعودية ؟

  6. #36
    الصورة الرمزية ayoop2
    ayoop2 غير متواجد حالياً مشرف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    820
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    23-01-2016
    على الساعة
    09:02 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الماسه
    أحل الكتاب المقدس من الله بالتنزيل بتعدد الزوجات بأن الله أحل ذلك حينما قال مثنى وثلاث ورباع ولكن ردا بالايه وإن خفتم الاتعدلو فواحده وقال ولن تعدلو ولو حرصتم لذلك اطلب من استاذي ايوب أن كل من شارك برأيه او لم يشارك أن يمعن النظر في كلام الله سبحانه وتعالى ............
    الماسه من السعوديه تبوك وشكرا.
    التعدد ليس فرضاً على الرجل المسلم أختاه , والعدل مطلوب قدر المستطاع - لا يكلف الله نفساً إلا وسعها - كما أن التعدد ليس لمجرد رفاهية الرجل بل هو في الأساس حل لمشكلة أو قولي لمشاكل , قد سبق شرحها وإن كان هناك وقت سآتي عليها بعونه تعالى .

    فاتبعي السطور وكوني من الصابرين ليتبين لكِ عظمة شريعة رب العالمين .

    وتقبلي تحياتي .

  7. #37
    الصورة الرمزية ayoop2
    ayoop2 غير متواجد حالياً مشرف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    820
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    23-01-2016
    على الساعة
    09:02 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    قال النصارى إن تحريم التعدد موجود وإن لم يكن على لسان المسيح ولكن بولس نطق بلسان الوحي حين قال :

    كورنثوس 1 الأصحاح 7 : 1وَأَمَّا مِنْ جِهَةِ الأُمُورِ الَّتِي كَتَبْتُمْ لِي عَنْهَا فَحَسَنٌ لِلرَّجُلِ أَنْ لاَ يَمَسَّ امْرَأَةً. 2وَلَكِنْ لِسَبَبِ الزِّنَا لِيَكُنْ لِكُلِّ وَاحِدٍ امْرَأَتُهُ وَلْيَكُنْ لِكُلِّ وَاحِدَةٍ رَجُلُهَا. 3لِيُوفِ الرَّجُلُ الْمَرْأَةَ حَقَّهَا الْوَاجِبَ وَكَذَلِكَ الْمَرْأَةُ أَيْضاً الرَّجُلَ. 4لَيْسَ لِلْمَرْأَةِ تَسَلُّطٌ عَلَى جَسَدِهَا بَلْ لِلرَّجُلِ وَكَذَلِكَ الرَّجُلُ أَيْضاً لَيْسَ لَهُ تَسَلُّطٌ عَلَى جَسَدِهِ بَلْ لِلْمَرْأَةِ.


    فيتضح من هذا النص ما عناه بولس بأن يكون لكل رجل إمرأته وليكن لكل إمرأة رجلها , ولم يقل الرسول بولس ليكن لكل رجل نسائه أو زوجاته بل قال ( ليكن لكل واحد إمرأته ) وليس نسائه فتبين أنه لا تعدد والأمر واضح .

    ـ-------------------------------- إنتهى .

    قلت ( أيوب ) : وكما أشرت سابقاً فإن باقي الدفاعات المسيحية ستكون ضدهم وليست في صالحهم وهذا ما سنبينه بعون رب العالمين كما يلي :

    إن النص الذي يستشهد به النصارى لا وجود لتحريم التعدد فيه فبولس يجيب عن سؤال مجهول من جماعة كرونثوس لا نعرف ما هو إذ أنه بدأ أول رسالته هكذا :

    كرو 1 -1/1 : وأما من جهة الأمور التي كتبتم لي عنها فحسن للرجل أن لا يمس امرأة.


    فلا ندري ما هي الأمور التي كتبوا عنها لبولس وما هية سؤالهم له حتى تكون إجابته هكذا وإن قطعنا النظر عن هذا نقول فنرى أن بولس يوصيهم بعدم الزواج !!!

    وليس فيه أبداً أمر بتحريم التعدد بل غاية ما هنالك أنه يوصيهم بعدم الزواج وإن لم يستطع المرأ فخشية الزنا فليتزوج !!!

    ((9- ولكن إن لم يضبطوا أنفسهم فليتزوجوا لأن التزوج أصلح من التحرق. ))


    الطريف أن النصارى يستخدمون أسلوبهم المعتاد في إقتطاع النصوص ولي أعناقها ولو تتبعنا النص كاملاً لوجدنا قول بولس في الفقرة السادسة هكذا :


    (( وإنما الآن أقول هذا على سبيل النصح لا الأمر؛ ))
    ترجمة الحياة


    ((
    وأقول هذا من باب الإجازة، لا من باب الأمر،
    )) الترجمة الكاثوليكية


    فانظر كيف أنهم أخذوا نصيحة بولس على أنها أمر وحرموا على أنفسهم ما أحله الله مع أن بولس يقول لهم أن هذا ليس أمراً إنما هو نصيحة , فضلاً عن أنه لم يحرم عليهم التعدد ولم يتحدث عنه أساساً , بل إنه ينـــــصحــــــهــم بعدم الزواج ولكن إن لم يستطيعوا الصبر فليكن الزواج .

    (( ولكن، لتجنب الزنى، فليكن لكل رجل امرأته ولكل امرأة زوجها، ))


    وقول النصراني أنه قال إمرأته ولم يقل نسائه أو زوجاته (( ليكن لكل رجل إمرأته ولكل إمرأة زوجها ))

    أقول وبالله نستعين :

    لو فهمنا أن قوله (( ليكن لكل رجل إمرأته )) هو أمر بتحريم التعدد لأنه لم يقل لكل رجل نسائه أو زوجاته لوجب أن نفهم من نفس النص أيضاً أن قوله (( ولكل إمرأة زوجها )) هو تحريم التعدد على المرأة !!!

    إذ أن التحريم يأتي بعد الإباحة ومعناه أن الرجل كان هناك إباحة له في التعدد فجاء قول بولس (( ليكن لكل رجل إمرأته )) فحرم عليه التعدد بعد إذ كان مباحاً له , إذاً يُفهم أن المرأة أيضاً كان مباح لها تعدد الأزواج ثم جاء قول بولس ( ليكن لكل إمرأة رجلها ) فحرمه عليها .

    ومهما قالوا في شأن الرجل في النص الأول قلناه في شأن المرأة في النص الثاني .

    ومن تتبع الإصحاح السابع من رسالة بولس إلى أهل كرونثوس الأولى تبين له أن هذه الرسالة بمجملها لا تحمل أي وحي إنما هي مجرد نصائح من بولس يشدد فيها بقوله أن كل هذه الأمور هي على سبيل النصح والإرشاد وليس على سبيل الواجب والإلزام , فانظر قوله في الفقرة السادسة هكذا :

    (( وإنما الآن أقول هذا على سبيل النصح لا الأمر؛ ))


    وفي الفقرة السابعة يُبين أنها مجرد أمنيات منه فيقول هكذا :

    (( فأنا أتمنى أن يكون جميع الناس مثلي. غير أن لكل إنسان موهبة خاصة به من عند الله: فبعضهم على الحال وبعضهم على تلك ))


    وفي الفقرة الثانية عشر قد بيَّن أن هذا مجرد رأيه الشخصي هكذا :

    (( وأما الآخرون، فأقول لهم أنا، لا الرب: إن كان لأخ زوجة غير مؤمنة، وترتضي أن تساكنه، فلا يتركها. ))


    وفي الفقرة خمسة وعشرين قالها بكل صراحة هكذا :

    (( وأما العذارى، فليس عندي فيهن وصية من الرب؛ بيد أني أبذل المشورة كمن هو، برحمة الرب، أهل للثقة. ))


    فها قد بلغك أنها مجرد وجهة نظر شخصية لبولس ليست بالوحي , بولس الذي يريد من الناس ألا يتزوجوا من الأساس ويريد أن يبقى الناس بلا زواج .!!!!!

    هذا فضلاً عن أن النص ليس فيه تحريم التعدد كما أفضنا في الشرح والبيان آنفاً , ولو سلمنا جدلاً للنصراني بهذا فقد وضح بولس أن هذا من سبيل النصيحة وليس من سبيل الأمر والإلزام .

    وأقول : قد عالجت هذا النص بإسهاب رغم أنه لا يحتاج إلى كل هذا الإسهاب فيكفينا القول أنه لا يوجد فيه تحريم التعدد من الأساس وكون بولس لم يقل ( ليكن لكل رجل نسائه أو زوجاته ) إنما قال ( ليكن لكل رجل إمرأته ) يقابله القول أنه أيضاً لم يقل ( ليكن لكل رجله زوجة واحدة أو إمرأة واحدة ) , وكذا يقابله القول أن بولس إنما يقول هذا على سبيـل النصيحـــــــــــــــــــة وليس على سبيل الإلزام هذا إن سلمنا أن معناه التحريم أساساً .

    ولكني إلتزمت بالحيادية ومن باب الحيادية أن أناقش كل ما وصلت إليه يداي من دفاعات النصارى وإستشهاداتهم , وكذا فإني أكتب لمن سيقرأ بعدي راجياً الله أن ينتفع غيري بما أكتب وحتى لا أترك ثغرة يدخل منها الشيطان إلى نفوس النصارى فأجتهد قدر ما أستطيع .

    فإن أطلتم عليكم كعادتي فسامحوني .

    وإلى المداخلة القادمة بعون المولى تقبلوا تحيــــــــــــــــــــاتي .

    خطاب المصري ayoop2



  8. #38
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    بوركت جهودكم وجزاكم الله خيرا .
    أما التعدد الذي أنكروه على نبينا صلى الله عليه وسلم .
    فنسألهم ....
    لماذا قبلتم زواج النبى يعقوب المتعدد ؟
    هل لأنه صارع الرب حسب زعمكم ؟
    هل لأنه مسك بعقب أخوه التوأم حين ولد ؟
    هل لأنه خدع وغش أبوه حين نال البركة والبكورية
    من والده المريض الأعمى ؟
    أم لأنه نبى والله شرع ذلك ؟
    ان كنتم تقولون أنه نبى والله شرع ذلك له .
    اذا فالقضية في انكاركم لذلك هى عدم تصديق أن نبي الاسلام نبى وليس لأن أفعاله لا تتناسب مع الأنبياء .

    وسؤال اخر : انطلاقا من تصديقكم واقراركم بأن الله
    أنعم على نبيه سليمان بالحكمة ...فهل زواجه من
    1000 امرأه وجارية حسب زعمكم , جعلكم تنكرون
    أنه حكيم ؟!!!!
    اذا قلتم لا ...لأنكم تصدقون أن سليمان حكيم .
    فنقول لكم أن القضية معنا تندرج تحت التصديق أو
    عدمه , وليس لأن رسولنا متعدد الزواج .

    ونسأل لماذا امنتم أن داود نبى .
    هل لأنه زنا بامرأه راها تستحم فوق السطح فاعجبته
    كما تزعمون ؟
    أم لأنه طمع بموت زوجها ليتزوجها , فأرسله الى حرب
    ليموت , فتم له ذلك فتزوجها ؟
    أم لأن الرب أخبركم أنه نبى .
    اذا قلتم لأن الرب أخبركم في كتابكم المقدس .
    فنقول أن انكاركم لكل ما يفعله النبى محمد هو من دافع
    المزاج والحقد وعدم ايمانكم أنه نبى .
    أما الزواج المتعدد الذي تفتحون افواهكم استنكارا
    فعقولكم مدربة على قبوله كتشريع رباني .
    واصطناعكم الاستهجان انما تمثيلية يدعمها كراهيتكم
    للاسلام والمسلمين .
    لذا يا اخواني المسلمين ....
    حملات الكراهية التي حركوها لتشويه ديننا .
    ستجدون لها ألف جواب وجواب بالحق والحجة .
    حتى يقتنعوا أنه :
    لا اله اللا الله ... وان محمدا عبده ورسوله .

    ادعوا بالهدايه لهم

    أخوكم / نجم ثاقب .
    التعديل الأخير تم بواسطة نجم ثاقب ; 04-02-2007 الساعة 10:53 PM

  9. #39
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    183
    آخر نشاط
    08-10-2008
    على الساعة
    12:09 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    أستاذنا ومعلمنا الفاضل أيوب (خطاب المصرى)
    الذى نحبه فى الله :
    ننتظر فى شوق وقد طال الإنتظار أن تكمل هذا الموضوع الأكثر من رائع لنستفيد من علمك الغزير.


    بارك الله فيك وأكثر من أمثالك وجعل كل حرف تكتبه أو تنطقه فى ميزان حسناتك .

  10. #40
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المشاركات
    60
    آخر نشاط
    19-09-2009
    على الساعة
    06:23 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    حيا الله اخى ايوب وجميع الاخوه والاخوات

    مما لا يدعوا الى الشك ان مفيش نص يقول ممنوع التعدد وعلشان كده مفيش نصرانى دخل اعترض واراد المناقشه
    اما بالنسبه للطلاق فأن النص يقول من جمعه الله لا يفرقه احد او بمعنى ذلك واذا تأملنا لحظه ان عند النصارى مثل المسلمين ان الزواج نصيب يحدده الله سبحانه وتعالى ومن ذلك النص ايضا نقول لهم فعلا من جمعه الله لا يفرقه احد الا الله ومن هنا نقول اذا اراد الله ان يفرق بين زوجيين فمن يمنعه اذا الطلاق مباح ايضا بمشيئه الله
    ارجوا اكون وصلت الى انا عايزه اقوله

صفحة 4 من 7 الأولىالأولى ... 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة

هل تعدد الزوجات حرام في الكتاب المقدس ؟؟ (مناظرة جديدة)


LinkBacks (?)

  1. 31-03-2012, 02:07 AM
  2. 09-07-2011, 12:14 PM
  3. 14-09-2010, 07:50 AM
  4. 02-08-2010, 12:52 PM
  5. 20-05-2010, 08:42 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تعدد الزوجات فب البايبل
    بواسطة ismael-y في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 24-12-2009, 04:39 PM
  2. تعدد الزوجات
    بواسطة السيف البتار في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 30-11-2009, 01:54 PM
  3. (الشبهة حول تعدد الزوجات )
    بواسطة سفيرالكلمة* في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 25-03-2007, 03:05 AM
  4. هل حرم دين المسيحيين تعدد الزوجات ؟
    بواسطة ismael-y في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-10-2006, 07:51 PM
  5. تعدد الزوجات قبل الإسلام
    بواسطة السيف البتار في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 19-11-2005, 10:02 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هل تعدد الزوجات حرام في الكتاب المقدس ؟؟ (مناظرة جديدة)

هل تعدد الزوجات حرام في الكتاب المقدس ؟؟ (مناظرة جديدة)