أريد رد قامع يقمع هؤلاء النصارى على هذه الشبهة !!!

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

أريد رد قامع يقمع هؤلاء النصارى على هذه الشبهة !!!

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17

الموضوع: أريد رد قامع يقمع هؤلاء النصارى على هذه الشبهة !!!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    23
    آخر نشاط
    18-02-2007
    على الساعة
    12:57 PM

    افتراضي أريد رد قامع يقمع هؤلاء النصارى على هذه الشبهة !!!

    السلام عليـكم ورحمة الله وبركاته
    كنت في أحد الرومات المسيحية ووجدتهم يسألون هذا السؤال فلا أعرف له إجابة ياليت لو توضحون الجواب له يالغالين
    (فَإِنْ كُنْتَ فِي شَكٍّ مِمَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ فَاسْأَلِ الَّذِينَ يَقْرَءُونَ الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكَ لَقَدْ جَاءَكَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ)
    لماذا قال الله تعالى للنبي صلى الله عليه وسلم محمد هكذا هل هذا يعني صحة الكتب الانجيلية ؟ ( أعلم 100% إنها باطلة لكن أريد جواب لكي أرد عليهم )
    جزاكم الله كل خير وأسكنكم فسيح جناته
    تحيتي وحبي لكل مسلم ،،

  2. #2
    الصورة الرمزية khaled faried
    khaled faried غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    2,114
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-03-2010
    على الساعة
    08:24 AM

    افتراضي

    هذا للرد للأخ الكريم الأستاذ السيف البتار
    جزاه الله خيرا
    هل جمع رسول الله في دعوته ما بين النبوة والشك ؟

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    120
    آخر نشاط
    27-10-2010
    على الساعة
    01:07 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عابد
    السلام عليـكم ورحمة الله وبركاته
    كنت في أحد الرومات المسيحية ووجدتهم يسألون هذا السؤال فلا أعرف له إجابة ياليت لو توضحون الجواب له يالغالين
    (فَإِنْ كُنْتَ فِي شَكٍّ مِمَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ فَاسْأَلِ الَّذِينَ يَقْرَءُونَ الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكَ لَقَدْ جَاءَكَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ)
    لماذا قال الله تعالى للنبي صلى الله عليه وسلم محمد هكذا هل هذا يعني صحة الكتب الانجيلية ؟ ( أعلم 100% إنها باطلة لكن أريد جواب لكي أرد عليهم )
    جزاكم الله كل خير وأسكنكم فسيح جناته
    تحيتي وحبي لكل مسلم ،،
    السلام على من اتبع الهدى
    السائل العزيز ... الآتي بعد ه هو بعض التفاسير لهذه الآية:

    1. تفسير الجامع لاحكام القران/ القرطبي (ت 671 هـ) مصنف و مدقق
    { فَإِن كُنتَ فِي شَكٍّ مِّمَّآ أَنزَلْنَآ إِلَيْكَ فَاسْأَلِ ٱلَّذِينَ يَقْرَءُونَ ٱلْكِتَابَ مِن قَبْلِكَ لَقَدْ جَآءَكَ ٱلْحَقُّ مِن رَّبِّكَ فَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ ٱلْمُمْتَرِينَ } * { وَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ ٱلَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِ ٱللَّهِ فَتَكُونَ مِنَ ٱلْخَاسِرِينَ }
    قوله تعالى: { فَإِن كُنتَ فِي شَكٍّ مِّمَّآ أَنزَلْنَآ إِلَيْكَ } الخطاب للنبيّ صلى الله عليه وسلم والمراد غيره، أي لست في شك ولكنّ غيرك شك. قال أبو عمر محمد بن عبد الواحد الزاهد: سمعت الإمامين ثعلباً والمبرد يقولان: معنى «فَإنْ كُنْتَ في شَكٍّ» أي قل يا محمد للكافر فإن كنت في شك مما أنزلنا إليك. { فَاسْأَلِ ٱلَّذِينَ يَقْرَءُونَ ٱلْكِتَابَ مِن قَبْلِكَ } أي يا عابد الوثن إن كنت في شك من القرآن فٱسأل من أسلم من اليهود، يعنى عبد الله بن سَلاَم وأمثالَه؛ لأن عبدة الأوثان كانوا يقرّون لليهود أنهم أعلم منهم من أجل أنهم أصحاب كتاب؛ فدعاهم الرسول صلى الله عليه وسلم إلى أن يسألوا من يقرّون بأنهم أعلم منهم، هل يبعث الله برسول من بعد موسى. وقال القُتَبِيّ: هذا خطاب لمن كان لا يقطع بتكذيب محمد ولا بتصديقه صلى الله عليه وسلم، بل كان في شك. وقيل: المراد بالخطاب النبيّ صلى الله عليه وسلم لا غيره، والمعنى: لو كنت يلحقك الشك فيما أخبرناك به فسألت أهل الكتاب لأزالوا عنك الشك. وقيل: الشك ضيق الصدر؛ أي إن ضاق صدرك بكفر هؤلاء فاصبر، وٱسأل الذين يقرءون الكتاب من قبلك يخبروك صَبْرَ الأنبياءِ من قبلك على أذى قومهم وكيف عاقبة أمرهم. والشك في اللغة أصله الضيق؛ يقال: شك الثوب أن ضمه بِخلال حتى يصير كالوعاء. وكذلك السّفرة تُمدّ علائقها حتى تنقبض؛ فالشك يقبض الصدر ويضمه حتى يضيق. وقال الحسين بن الفضل: الفاء مع حروف الشرط لا توجب الفعل ولا تثبته، والدليل عليه ما روي عن النبيّ صلى الله عليه وسلم أنه قال لما نزلت هذه الآية: " والله لا أشك ـ ثم استأنف الكلام فقال ـ لَقَدْ جَاءَكَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ " أي الشاكين المرتابين. { وَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ ٱلَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِ ٱللَّهِ فَتَكُونَ مِنَ ٱلْخَاسِرِينَ } والخطاب في هاتين الآيتين للنبيّ صلى الله عليه وسلم والمراد غيره.
    2. * تفسير فتح القدير/ الشوكاني (ت 1250 هـ) مصنف و مدقق
    { فَإِن كُنتَ فِي شَكّ مّمَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ } الشك في أصل اللغة: ضم الشيء بعضه إلى بعض، ومنه شك الجوهر في العقد، والشاك كأنه يضم إلى ما يتوهمه شيئاً آخر خلافه، فيتردّد ويتحير، والخطاب للنبي صلى الله عليه وسلم، والمراد غيره، كما ورد في القرآن في غير موضع. قال أبو عمر، محمد بن عبد الواحد، الزاهد: سمعت الإمامين ثعلباً والمبرد يقولان: معنى: { فَإِن كُنتَ فِي شَكّ } أي: قل يا محمد للكافر: فإن كنت في شك { فَاسْأَلِ ٱلَّذِينَ يَقْرَءونَ ٱلْكِتَـٰبَ مِن قَبْلِكَ } يعني: مسلمي أهل الكتاب كعبد الله بن سلام وأمثاله، وقد كان عبدة الأوثان يعترفون لليهود بالعلم، ويقرّون بأنهم أعلم منهم، فأمر الله سبحانه نبيه أن يرشد الشاكين فيما أنزله الله إليه من القرآن أن يسألوا أهل الكتاب الذين قد أسلموا، فإنهم سيخبرونهم بأنه كتاب الله حقاً، وأن هذا رسوله، وأن التوراة شاهدة بذلك ناطقة به، وفي هذا الوجه مع حسنه مخالفة للظاهر. وقال القتيبي: المراد بهذه الآية: من كان من الكفار غير قاطع بتكذيب النبي صلى الله عليه وسلم، ولا بتصديقه، بل كان في شك. وقيل: المراد بالخطاب: النبي صلى الله عليه وسلم لا غيره. والمعنى: لو كنت ممن يلحقه الشك فيما أخبرناك به فسألت أهل الكتاب لأزالوا عنك الشك.
    3. تفسير غرائب القرآن ورغائب الفرقان/ القمي النيسابوري (ت 850 هـ) مصنف و مدقق مرحلة اولى
    ولما بيّن كيفية اختلاف اليهود في شأن كتابهم أو في شأن رسوله حقق حقيقته وحقيقة ما أنزل عليه بقوله: { فإن كنت في شك } والشك في اللغة ضم الشيء بعضه إلى بعض ومنه شك الجوهر في العقد، وشككته بالرمح أي خرقته وانتظمته، والشكيكة الفرقة من الناس، والشكاك البيوت المصطفة. والشاك يضم إلى ما يتوهمه شيئاً آخر خلافه، والخطاب فيه للرسول في الظاهر والمراد أمته كقوله:
    { يا أيها النبي إذا طلقتم }
    [الطلاق: 1] والدليل عليه قوله بعيد ذلك { قل يا أيها الناس إن كنتم في شك من ديني } ولأنه لو كان شاكاً في شأنه لكان غيره بالشك أولى. ويمكن أن يقال: الخطاب للرسول صلى الله عليه وسلم حقيقة ولكن ورد على سبيل الفرض والتمثيل كأنه قيل: فإن وقع لك شك مثلاً والقضية الشرطية لا إشعار فيها ألبتة بوقوع الشرط ولا عدم وقوعه، بل المراد استلزام الأول للثاني على تقدير وقوع الأول. وقد يكونان محالين كقول القائل: إن كانت الخمسة زوجاً كانت منقسمة بمتساويين. وفيه من الفوائد الإرشاد إلى طلب الدلائل لأجل مزيد اليقين وحصول الطمأنينة، وفيه استمالة لأمته والحث لهم على السؤال عما كانوا منه في شك، وفيه أن أهل الكتاب من الإحاطة بصحة ما أنزل إليك بحيث يصلحون لمراجعة مثلك فضلاً عن غيرك فيكون الغرض وصف الأحبار بالرسوخ في العلم بصحة ما أنزل إلى الرسول لا وصف الرسول بالشك، ولذلك قال صلى الله عليه وسلم عند نزوله: لا أشك ولا أسأل بل أشهد أنه الحق. وعن ابن عباس: لا والله ما شك طرفة عين ولا سأل أحداً منهم. وقيل: " إن " نافية أي فما كنت في شك يعني لا نأمرك بالسؤال لأنك شاك ولكن لتزداد يقيناً. وقيل: الخطاب لكل سامع يتأتى منه الشك. ومن المسؤول منه قال المحققون: هم مؤمنو أهل الكتاب كعبد الله بن سلام وعبد الله بن صوريا وتميم الداري وكعب الأحبار لأنهم هم الذين يوثق بخبرهم. ومنهم من قال: الكل سواء لأنهم إذا بلغوا حد التواتر وقرأوا آية من التوراة والإنجيل تدل على البشارة بمقدم محمد صلى الله عليه وسلم فقد حصل الغرض، لأن تلك الآية لما بقيت مع توفر دواعيهم على تحريف نعته كانت من أقوى الدلائل. والظاهر أن المقصود من السؤال معرفة حقيقة القرآن وصحة نبوة محمد صلى الله عليه وسلم لقوله: { مما أنزلنا إليك } وقيل: السؤال راجع إلى قوله: { فما اختلفوا حتى جاءهم العلم }. ثم إنه سبحانه لما بين الطريق المزيل للشك شهد بحقيته فقال: { لقد جاءك الحق من ربك } ثم إن فرق المكلفين بعد المصدقين إما متوقفون في صدقه وإما مكذبون فنهى الفريقين مخاطباً في الظاهر لنبيه قائلاً { فلا تكونن من الممترين ولا تكونن } الآية.

    ومما هو جلي وواضح من التفاسير أن الكلام موجه لمن هو في شك من صدق النبي :salla-icon: ودعوته ولو جاء موجهاً على ظاهره للنبي :salla-icon: ... إلا أنه في مضمونه موجه إلى كل شاكٍّ ...وعليه فالكلام كما هو موضح: أي يا من تشك في صحة كلام الرسول فاسأل الذين جاءتهم رسل وأنبياء من أهل الكتاب الذين يعيشون معك و حولك لتتأكد .
    وإن أردت الاستزاده فعندك من التفاسير الكثير لو أنك دخلت على مواقع البحث مثل جوجل وبحثت عن: "تفاسير القرآن" لوجدت آلاف المواقع... ومنها مثلاً:
    http://www.altafsir.com/Tafasir.asp
    هدانا الله وإياك لما يحب ويرضى
    التعديل الأخير تم بواسطة أبــ رقية ـــــو (DiDo) ; 02-07-2006 الساعة 01:01 PM

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    11
    آخر نشاط
    25-05-2013
    على الساعة
    11:50 AM

    افتراضي كيف يستشهدون بالقرأن وهم يكفرون به

    اخى الكريم اعتقد ان اكبر دليل على عجزهم هو استشهادهم بالقران فى حين انهم يكفرون به فهل من العقل اننى اقول لك انى لا أؤمن بهذا القران ثم اقول لك ان القران يؤكد صحة الكتب السابقة فى حين ان القران لم يؤكد صحتها بل اكد تحريفها

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    23
    آخر نشاط
    18-02-2007
    على الساعة
    12:57 PM

    افتراضي

    باااااااااااااارك الله فيكم وأحسن إليكم وجزاكم جنة الفردوس الأعلى

    أخيراً وضحت الصورة أمامي

    تحيتي وحبي

  6. #6
    الصورة الرمزية y@sser
    y@sser غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    472
    آخر نشاط
    18-11-2009
    على الساعة
    05:17 PM

    افتراضي

    والله يا اخي الاخوه هنا ما قصرو
    لكن المس شيء وبشكل واضح
    ليس هناك اي قواعد بحث صحيح لدي النصاري اصلا
    يعني ممكن يعيد ويذيد في نفس اللاشيء الضخم الذي يملاء عقله لغايه ما يخليك تطلع من هدومك زي زبابه رخمه تفضل تغلس علي واحد لغاية ما يقوم ما القرف
    ثم يعلن انتصاره عليك لانه ببساطة استطاع ان يثبت انه غبي
    ...............
    طبعا الا قليل منهم لكن هذه الغالبيه العظمي
    فاذا اردت البحث عن اصل شبهة عموما كن مقتنع ان الاجابه ستكون لك انت وادينا بنتثقف في امر ديننا
    ليس عليك هداهم فقط اعرض الامر للامانه ولكن ليس عليك ان يقتنعو اولا فليديهم ما يكفيهم من الغير قانوني والاسفار التي عليها احكام اداب ودعاره ومخدرات وسفه ..هيلاقوها منين ولا منين
    رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِياً يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأبْرَارِ [آل عمران : 193]

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

    جزاكم الله خيرا إخوانى الكرام وأحسن إليكم ...

    أخى الكريم أبو عابد : أعتقد أن الإجابة كانت وافية ...

    بقت نقطة واحدة لابد أن تقال لكل نصرانى يسأل هذا السؤال ...حتى يعرف حجمه جيدا وموقعه من الاسلام هو وبني ملته ...ألا وهى


    القرآن ينهى عن سؤال أهل الكتاب وينهى عن استفتاءهم ...

    (فَلَا تُمَارِ فِيهِمْ إِلَّا مِرَاءً ظَاهِرًا وَلَا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَدًا) ..الكهف 22

    تفسير القرطبى:وَلَا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَدًا

    رُوِيَ أَنَّهُ عَلَيْهِ السَّلَام سَأَلَ نَصَارَى نَجْرَان عَنْهُمْ فَنُهِيَ عَنْ السُّؤَال . وَالضَّمِير فِي قَوْله " مِنْهُمْ " عَائِد عَلَى أَهْل الْكِتَاب الْمُعَارِضِينَ . وَفِي هَذَا دَلِيل عَلَى مَنْع الْمُسْلِمِينَ مِنْ مُرَاجَعَة أَهْل الْكِتَاب فِي شَيْء مِنْ الْعِلْم


    تفسير الطبرى :حدثنا أبو كريب، قال: ثنا يحيى بن عيسى، عن سفيان، عن قابوس، عن أبيه، عن ابن عباس، في قوله: (وَلا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَدًا ) قال: هم أهل الكتاب


    تفسير ابن كثير :
    فَلا تُمَارِ فِيهِمْ إِلا مِرَاءً ظَاهِرًا ) أي: سهلا هينًا؛ فإن الأمر في معرفة ذلك لا يترتب عليه كبير فائدة ( وَلا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَدًا ) أي: فإنهم لا علم لهم بذلك إلا ما يقولونه من تلقاء أنفسهم رجما بالغيب، أي من غير استناد إلى كلام معصوم، وقد جاءك الله يا محمد بالحق الذي لا شك فيه ولا مرية، فهو المقدم الحاكم على كل ما تقدمه من الكتب والأقوال.


    تفسير البغوى:
    ( وَلا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ) من أهل الكتاب ( أَحَدًا) أي: لا ترجع إلى قولهم بعد أن أخبرناك.


    تفسير السعدى :

    ( وَلا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ ) أي: في شأن أهل الكهف ( مِنْهُمْ ) أي: من أهل الكتاب ( أَحَدًا ) وذلك لأن مبنى كلامهم فيهم على الرجم بالغيب والظن، الذي لا يغني من الحق شيئا، ففيها دليل على المنع من استفتاء من لا يصلح للفتوى، إما لقصوره في الأمر المستفتى فيه، أو لكونه لا يبالي بما تكلم به، وليس عنده ورع يحجزه، وإذا نهي عن استفتاء هذا الجنس، فنهيه هو عن الفتوى، من باب أولى وأحرى.

    أعتقد أن النصرانى الذى سيسمع هذا الكلام لن يعاود السؤال حول هذه النقطة ....
    رُّبَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْ كَانُواْ مُسْلِمِينَ

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    23
    آخر نشاط
    18-02-2007
    على الساعة
    12:57 PM

    افتراضي

    الله يجزاكم كل خير

    ويدخلكم جنة عرضها السماوات والأرض

    تحيتي وحبي

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    1,256
    آخر نشاط
    20-12-2015
    على الساعة
    03:12 PM

    افتراضي

    اقتباس
    أعتقد أن النصرانى الذى سيسمع هذا الكلام لن يعاود السؤال حول هذه النقطة ....
    أولا أخي جزاك الله خيرا . ولكني لا أعتقد أن الأغبياء من النصارى - وهم الغالبية - لن يعاودوا السؤال عن هذه النقطة مرة أخرى ، فكل ما سيخرج به النصراني من الموضوع وبعد قراءة رد الأستاذ السيف البتار وردود الأخوة هي جملة واحدة تدل على غباءه المزمن وهي : المسلمون يعترفون بأن قرأنهم متناقض فمرة يقول لهم اسألوا أهل الكتاب ومرة يقول لا تسألوا أهل الكتاب .

    وكأنك لم ترد ولم تجاوب ، يا أخي هؤلاء طرشان عميان جهلاء أغبياء عباد صليب

  10. #10
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,147
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-12-2017
    على الساعة
    11:46 PM

    افتراضي

    المسيحية : (أهل كتاب) وليسوا (أهل الكتاب)
    اليهود : (أهل كتاب) وليسوا (أهل الكتاب)

    وليس معنى أن المسيحية تحمل العهدين فهذا يعني أنهم أهل الكتاب ... لأن سبق القول بقول : ( أهل ) .

    إذن وجب توافر الشرط وهو : اليهود والنصارى معاً

    وطبقاً لتنصل المسيحية من النصرانية / فإذن هم ليسوا اهل كتاب ولا من أهل الكتاب .

    ربنا يهدي .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

أريد رد قامع يقمع هؤلاء النصارى على هذه الشبهة !!!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد على هذه الشبهة: تناقضات في القران
    بواسطة abu_ameed في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 25-07-2008, 05:07 AM
  2. كيف الرد على هذه الشبهة..............؟؟؟؟
    بواسطة ناصر التوحيد في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 13-02-2008, 05:23 PM
  3. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 03-02-2008, 02:34 AM
  4. اضحك فرفش هؤلاء هم الرافضه الذين من صنع النصارى
    بواسطة الفيتوري في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-05-2006, 01:32 AM
  5. أريد رد قامع يقمع هؤلاء النصارى على هذه الشبهة !!!
    بواسطة أبو عابد في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أريد رد قامع يقمع هؤلاء النصارى على هذه الشبهة !!!

أريد رد قامع يقمع هؤلاء النصارى على هذه الشبهة !!!