الافتراءات المضللة ضد الاسلام ودور الداعية ديدات في دحضها والرد على المحافظين الجدد

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الافتراءات المضللة ضد الاسلام ودور الداعية ديدات في دحضها والرد على المحافظين الجدد

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الافتراءات المضللة ضد الاسلام ودور الداعية ديدات في دحضها والرد على المحافظين الجدد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي الافتراءات المضللة ضد الاسلام ودور الداعية ديدات في دحضها والرد على المحافظين الجدد

    بقلم: عبدالله القاق





    فقد العالم الاسلامي خلال الايام الماضية احد العلماء المسلمين الذين قاموا بدور فاعل ومميز لنصرة الدين الاسلامي والدفاع عن قضاياه من خلال مناظراته التلفزيونية او الحوارية للعديد من اليهود والمسيحيين.. فضلا عن دخول الاف المسيحيين من رجال ونساء عبر حواراته التي استندت على الحجة والبرهان.
    لقد استطاع هذا العالم الجليل احمد ديدات الذي حفظ القرآن الكريم والأناجيل عن ظهر قلب محاورة المستشرقين والحاقدين والذي كان من ابرزهم سلمان رشد صاحب كتاب "آيات شيطانية" والذي خدع الغرب كثيراً في لقاءاته واتصالاته، مع بعض المحافظين الجدد في اميركا.. والمتهورين في العديد من الدول الاوروبية، والذي حمل على الاسلام والمسلمين يوم امس الاول قي مقالة له في جريدة التايمز البريطانية، بقضايا تعتبر تشويها للاسلام والمسلمين، وقوله "ان المسلمين لا يؤمنون بالحضارة البتة".
    لقد فضح العالم الجليل هذا المخادع رشدي علمياً واخلاقياً وذلك عبر محاضرة له في قاعة البرت في لندن، وتجلت محاضرته بالبراعة والدقة والموضوعية، حيث كشف للحاضرين كيف ان رشدي شتم الانجليز الذين يهتفون له ويدافعون عنه، مما اذهل الجمهور بعبارات رشدي التي وصف فيها الانجليز انذاك بأنهم "ابناء الزنى" ويمارسون ذلك مع شقيقاتهم.. كما قال عن الاميركيين بأنهم ينكحون امهاتهم.. وهكذا اوضح ديدات، كما يقول الداعية الكويتي الشيخ محمد العوضي بأن حرية الرأي عند الغرب تتضمن تمجيد الرذيلة.. والبعد عن الحقيقة والواقع.
    وديدات الذي يعتبر من رموز العالم الاسلامي وشارك في مؤتمرات عالمية في جميع انحاء العالم استمعت له الى محاضرة رائعة في لندن، دحض خلالها افتراءات المبشرين واهمية العلامة ديدات انه كان في سنواته الاولى على دين الاخرين، حيث كان قبل اعتناقه الاسلام قساً.. وهذا ما منحه خلفية كاملة وثمينة عن الدين المسيحي.. وعندما فتح الله له طريق الحق قام بتطويع الكلمة على ما يريد واصبحت حجته قوية و جرأته اقوى.. حيث وقف حياته في سبيل الدعوة الى الله خاصة وان اصوله من الهند وقدم الى جنوب افريقيا في بداية القرن المنصرم.. حيث نصر بأرائه وحجته وبراعته هذا الدين اكثر ممن ولدوا بالعالم الاسلامي انطلاقاً من قول النبي الكريم "ان الله ليرفع بهذا الكتاب اقواماً ويضع به آخرين".
    وانطلاقاً من لقاءاته المتعددة مع مناهضي الاسلام والمسلمين واحاديثه القويمة عن اهمية الدعوة الاسلامية وتوحيد المواقف لخير الانسانية والعالم.. فقد اكد العلامة ديدات الذي شاهدت عدة مناظرات له على اجهزة التلفاز العربية والاجنبية في الثمانينات على اهمية دحض الافتراءات الصهيونية والاستعمارية عن الاسلام وقضايا الامة لما وصفها آنذاك بأنها تهدف الى ابعاد ايمان الملايين الاسلامية في ارجاء الدنيا واطراف الارض جميعاً بعقيدة واحدة او رغبتهم في اقامة قيادة اسلامية واحدة استرجاعاً للمجد الاسلامي في عهود الخلافة الاسلامية الاولى.. لقد كان هذا الداعية الكبير الذي ربما يعرف عنه العديد من علمائنا بينما جلّ الأجيال الحديثة لا تعرف دوره الطليعي المدافع عن الاسلام ودعوته التي انطلقت من ظلال القهر الذي عانت منه شعوب الاسلام ثم واكبت التفتح على تحرر الوطن العربي من عبودية الاستعمار واستعادة العرب سيادتهم القومية على ارضهم.
    واذا كانت دعوات العلامة الشيخ احمد ديدات لها الصدى الكبير نحو التوحيد، وبناء المجتمع الاسلامي الأمثل بقيمه الفاضلة واهدافه الخيرة، بالرغم من اعتراضات الولايات المتحدة الاميركية واستمرار دعايتها لمناهضة الاسلام والمسلمين عن طريق المحافظين الجدد... فان من بين الذين رفعوا صوتهم لهذه الدعوة الى تضامن المسلمين وتمتين الروابط بينهم ايضا هو السيد جمال الدين الافغاني المولود في اسعد أباد على مقربة من كابول عاصمة افغانستان في عام 125 هجري والذي اتيحت لي زيارة احد متاحفه بالعاصمة الافغانية عندما رافقت الآغا خان في اواسط السبعينيات لافتتاح مسجد اسلامي كبير بالعاصمة الافغانية، ودور علم متعددة هناك.
    فهذا العلامة الافغاني كان له ايضا الدور البارز في اثارة الوعي السياسي بين جماهير واقطار العالم الاسلامي بدءاً من افغانستان ومروراً بالهند وايران وانتهاء بالاقطار التي كانت تتألف منها دولة الخلافة العثمانية وهي البلدان العربية وتركيا.. وفي هذا المتحف الخالد كتبت دائرة المعارف الاسلامية الافغانية عنه بأنه "كان بقلمه ولسانه من اكبر الدعاة الى فكرة الجامعة الاسلامية ومن أشدهم ايماناً بها"، حيث اصدر في باريس في 13/3/1884 العدد الاول من صحيفة العروة الوثقى التي حثت على الرغبة في استخدام روابط الاخوة والتضامن في معركة التجديد واليقظة لاخراج المسلمين الى رحاب العصر الحديث وتحرير ثروات المسلمين ومواردهم الاقتصادية من استغلال المستعمرين.
    لقد انطلق الداعية احمد ديدات في دعوته الصادقة ونداءاته الاسلامية الواعية بعد الهجمة الاستعمارية الصهيونية التي تمثلت في احتلال فلسطين والمحاولات المستمرة للاستيلاء على المقدسات الاسلامية وتشويه رسالة الدين الحنيف، بعيداً عن الايديولوجية التي لا تلتزم بأحكام الاسلامي، ورفض المحاولات المستمرة ضد المسلمين لمحاربة العروبة والاسلام معاً خاصة وان الكيان الصهيوني يقوم على تراب فلسطين اغتصاباً لمقدسات المسلمين الأمر الذي دعا الشيخ ديدات الى الدعوة كغيره من علماء المسلمين الأجلاء لمواجهة الخطر المحدق بالاسلام في مواطنه ولردع الغزاة عن ان ينتهكوا حرمات الوطن العربي والاسلامي.. خاصة وان الحروب الصليبية التي يتحدث عنها الرئيس الاميركي بوش وهوارد وبلير وبرلسكوني - في العديد من المناسبات استهدفت اذلال العرب والمسلمين باغتصاب بيت المقدس واحتلال ديار الشام ومصر والتطلع الى التوجه جنوباً لتصفية الحسابات القديمة في مهبط الوحي ومهبط الرسالة، حيث سخر الله للمسلمين قائداً مقداماً هو صلاح الدين الأيوبي والتحمت صفوف العرب والمسلمين ضد الغزاة، فارتدت غزوتهم على اعقابها حتى منيت حملاتهم بالهزائم التي دفعت بهم ان يغادروا الوطن العربي - الاسلامي مندحرين.
    ودور الدعاة وخاصة الراحل الكبير الشيخ احمد الديدات وغيره من علماء الوعظ والارشاد الحاليين قد حملوا الأمانة على احسن ما يرام وفي كل ميدان فأعدوا القواعد واستنبطوا اصول الاحكام وتشاوروا فيما بينهم ما غمض من شأن وجالوا في كل مجال، وعملوا على البحث والتمحيص في شؤون الدين، ولم يقبلوا الامور على علاتها.. بل اخضعوا البحوث كلها لقواعد اسلامية.. وزادوا في حضارة العالم وهي حضارة ذات خصائص مميزة وعلائم واضحة وان كانت الولايات المتحدة ترى في ذلك تعصباً وتطرفاً الا ان المسلمين، كما يقول علماؤهم وأئمتهم يرفضون ذلك ووضعوا اسس الحضارة المعاصرة.. وكانوا رواداً في علوم مختلفة، حيث اسهمت حضارة الاسلام ووجود المسلمين في التطور الحضاري ونشاهده ونعيش في ظله ونلمسه في كل مجال.
    اننا ونحن نشيد بمناقب الراحل الكبير العلامة الشيخ احمد ديدات لنأمل من فقهائنا وعلمائنا الرد على هذه الافتراءات الاميركية وغيرها بالحوار الهادف والبناء، حوار الحضارات لأننا امة ننطلق من القرآن.. ونعمل على تطبيقه لنكون الورثة الحقيقيين لرسول الله صلى الله عليه وسلم وقائمين دائما بحق الله.. وجديرين بتلك الوراثة.. بالدعوة الخالصة لوجهه وللدفاع عن قضايا الامتين العربية والاسلامية حتى نتسنم المكان الذي اراده الله لنا كافة وسط، لنكون شهداء على الناس ويكون الرسول علينا شهيداً.
    التعديل الأخير تم بواسطة طارق حماد ; 25-06-2006 الساعة 06:01 PM


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    8
    آخر نشاط
    01-08-2010
    على الساعة
    02:49 PM

    افتراضي

    رحمة الله عليه
    و لكن سياتى رجال من بعده ان شاء الله سيكملون رسلته و رسلة الرسول صلى الله عليه و سلم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة imad al magribi
    رحمة الله عليه
    و لكن سياتى رجال من بعده ان شاء الله سيكملون رسلته و رسلة الرسول صلى الله عليه و سلم
    جزاك الله خيراً خي الحبيب وجعلنا الله في من قال فيهم
    {وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِم مِّنْ غِلٍّ إِخْوَاناً عَلَى سُرُرٍ مُّتَقَابِلِينَ }الحجر47


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    4,512
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-05-2016
    على الساعة
    01:33 AM

    افتراضي

    يا أخي طارق سبحان الله الواحد عندما يعرف ما كان يفعله الشيخ وهو على فراش المرض يعرف ويتأكد من أن هناك الكثيرون من الأحياء كالأموات بيننا

    يا أخى سبحان الله مواقع الفن والغناء كل يوم فى زيادة مستمرة ولكن العكس هو الحادث فى المواقع الإسلامية مع الأسف مابين مواقع فى بدايته أو تقفل بعد فترة وما بين دعاة يظهرون لمدة أسبوع وأسبوعين ويختفون وما بين من تحول الى التفاهة والترفية.

    ولا حول ولا قوة إلا بالله
    لا يتم الرد على الرسائل الخاصة المرسلة على هذا الحساب.

    أسئلكم الدعاء وأرجو ان يسامحني الجميع
    وجزاكم الله خيرا


  5. #5
    الصورة الرمزية islamsun
    islamsun غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    98
    آخر نشاط
    25-05-2016
    على الساعة
    06:35 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طارق حماد
    [COLOR="DarkRed"]

    فان من بين الذين رفعوا صوتهم لهذه الدعوة الى تضامن المسلمين وتمتين الروابط بينهم ايضا هو السيد جمال الدين الافغاني المولود في اسعد أباد على مقربة من كابول
    ..فهذا العلامة الافغاني كان له ايضا الدور البارز في اثارة الوعي السياسي بين جماهير واقطار العالم الاسلامي
    ، .
    أخى الحبيب
    السلام عليك و رحمة الله و بركاته
    هذه هى حقيقة هذا المنافق المدعو جمال الدين الأفغانى
    http://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?t=1179

    السلام عليك ورحمة الله و بركاته

الافتراءات المضللة ضد الاسلام ودور الداعية ديدات في دحضها والرد على المحافظين الجدد

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. إسطوانة الشيخ الداعية احمد ديدات
    بواسطة kholio5 في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 14-12-2011, 01:22 AM
  2. هل أجد لديكم مناضرات الداعية احمد ديدات رحمه الله باللغة الأنجليزية
    بواسطة الكاسر99 في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 21-06-2007, 10:48 PM
  3. أريد جميع مناظرات الداعية أحمد ديدات رحمه الله
    بواسطة أتابك زنكي في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-06-2006, 12:08 PM
  4. الداعية الإسلامي ديدات يرحل تاركا مناظراته حية في الذاكرة
    بواسطة المهتدي في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 11-11-2005, 02:39 AM
  5. ايها الداعية... هكذا كان ديدات
    بواسطة -X][النباش][X- في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 04-08-2005, 04:11 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الافتراءات المضللة ضد الاسلام ودور الداعية ديدات في دحضها والرد على المحافظين الجدد

الافتراءات المضللة ضد الاسلام ودور الداعية  ديدات في دحضها والرد على المحافظين الجدد