الرد القاطع والصارم على قضية الحروف المقطعة في القرآن وما يتعلق بها من أرقام ومعاني

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الرد القاطع والصارم على قضية الحروف المقطعة في القرآن وما يتعلق بها من أرقام ومعاني

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الرد القاطع والصارم على قضية الحروف المقطعة في القرآن وما يتعلق بها من أرقام ومعاني

  1. #1
    الصورة الرمزية mataboy
    mataboy غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    738
    آخر نشاط
    02-06-2008
    على الساعة
    01:12 AM

    افتراضي الرد القاطع والصارم على قضية الحروف المقطعة في القرآن وما يتعلق بها من أرقام ومعاني

    بسم الله الرحمن الرحيم
    {فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَـذَا مِنْ عِندِ اللّهِ لِيَشْتَرُواْ بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً فَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَّهُمْ مِّمَّا يَكْسِبُونَ }سورة البقرة 79
    رد على صاحب الحروف المقطعة بالقرآن
    تجد المقالة السابقة الأصلية على الشبك على الموقع

    عفوا لكن يمنع وضع وصلات لمواقع التنصير و الكذبه المدلسون

    بعد أن قرأتُ المقالة السابقة ذهلتُ حقيقة بما تحتويه من أقوال وأبحاث طويلة
    أخذت من كاتبها الوقت و الزمن الطويل والجهد الكبير مع النقل الموروث من بحيرى الراهب حتى وصلت سرا إلى يد كاتب المقالة السابقة عبر الأجيال المتلاحقة لتقال على شبكات الإنترنت بلسان العم متولي !!!!!!!!!!!!!!!!!
    في البداية إن سر الحروف في أوائل السور
    هو سر من أسرار الله الواحد الأحد الذي لم يلد ولم يولد
    ولا يُطلع عليه إلا من يشاء و بقدر ما يشاء
    حتى إنها لا تخلو من إعجاز ٍعلميّ ٍ حقيقيّ ٍ وليس وهميّ ٍ
    فأنا أحب أولا ً أن أذكّر كل من يكتب مثل تلك المقالات بأن لا ينشر مقالته حرصا على المجهود الكبير من أن يذوب كالملح في الماء والأجدر له أن يتركها في الظلام لأن المقالة السابقة سوف تحترق عند رؤية الضوء مباشرة
    فهي مثل الخفاش لا يمكنه العيش إلا في الظلام بعيدا عن النور
    وقد قال عنه المسيح " أن النور جاء إلى العالم . فأحب الناس الظلام بدلا ً من النور لأنهم يعملون الشر , فمن يعمل الشر يكره النور , فلا يخرج إلى النور لئلا تنفضح أعماله وأما من يعمل الحق فيخرج إلى النور , حتى يرى الناس أن أعماله كانت حسب مشيئة الله " يوحنا 3:19
    وعوضا عن أن يتحدى ذلك الباحث عالما ً حقيقيا مثل الدكتور زغلول النجار ليجرب أولا ً التحدث مع شخص بسيط عادي ليس له علاقة في علم القرآن أو الشريعة ولا يعتبر حتى من طلاب العلم الشرعي
    أي شخص مثلي وليقيم هو علمه ونفسه بعد ذلك
    - في البداية
    إن ما قاله ذلك الشخص عن قضية الأرقام والأحرف لا يعد علما
    لنتأمل الأحرف وما أعطي لها من أرقام
    أ=1 ب=2 ج=3 د=4 هـ=5 و=6 ز=7 ح=8 ط=9
    ي=10 ك=20 ل=30 م=40 ن=50 س=60 ع=70 ف=80
    ص=90 ق=100 ر=200 ش=300 ت=400 ث=500
    خ=600 ذ=700 ض=800 ظ=900 غ=1000
    من خلال نظرة سريعة نجد بأن تلك الأحرف مرتبة ترتيبا ً عشوائيا ً وليست حتى
    حسب الأحرف الأبجدية ثم نجد انتقال غريب في الأرقام واختيار عشوائي
    وما المانع مثلا ً من أن يعطى الرقم 3 إلى حرف التاء أو العين أو الغين بدلا من
    إعطاءه لحرف ج فهذا الترقيم ليس موجودا في القرآن حتى نقول بأن تلك الأرقام مقدسة لا يجوز تغيرها ولنلاحظ أن تلك الأرقام لا تمكن حتى من كتابة الأرقام الكسرية مثل رقم 0.5 والأرقام السالبة مثل ناقص سبعة (-7) إلى أخره
    وحساب الجُمَّل معروف عند اليهود قديماً وفي أكثر الحضارات القديمة تقريباً، وكل حضارة تعطي قيماً عددية لكل حرف حسب ما تشاء أو تتفق عليه. وقد استخدم العرب هذا الحساب في بعض أشعارهم. فكانوا يعبّرون عن تاريخ لحدث ما بجملة تساوي قيمتها العددية ذلك التاريخ
    ولنتذكر ما قاله الباحث السابق حول هذه الأرقام
    ************************************************************ **********
    مقتبس :
    ** هذه الحروف ال 14 عبارة عن جملة نصية تحمل معنى واحد لا تقبل التأويل ولا يحتمل التغيير
    ** وقد كان يوضع لكل حرف أبجدي عدد يدل عليه، فكانت الحروف الأبجدية تمثل أرقاماً .
    وبالعكس يستخدمون الأرقام للوصول إلى النصوص
    **(نص حكيم له سر قاطع) لا تقبل تغيرها إلى نصوص أخرى وإنما نصوص محددة بحروف وأرقام محددة لتلك الأحرف. لها معنى
    ثابت صحيح بحيث يكون مجموع تلك الأحرف العددية تساوى مجموع حروف النص الخاص بكل آية. وهذا ما يسمى بعلم
    ( نظام الترقيم على حساب الجمل ).
    ** وهذا المعنى هو: ( نص حكيم له سر قاطع ). ومهما حاولت أن تغير من معنى هذا النص، أو بترتيب حروفها بطريقة أخرى، أو باستخدام التباديل والتوافيق لترتيب الحروف لا تستطيع ولن تستطيع، والنص في جميع الأحوال لا يخرج بأي حال عن هذه الجملة النصية !
    ** وحيث أنه لا يمكن بأي حال من الأحوال تغيير معنى النص السابق لأي معنى آخر، فكذلك لا يمكن تغيير معنى الحروف التي في أوائل السور التي بها تلك الحروف، لأي معنى آخر غير المعنى الذي قصده واضع تلك الحروف بأي حال من الأحوال. وعند الوصول المتدرج لذلك النص ، يكون قد وضعنا أيدينا على أول أسرار وطلاسم تلك النصوص
    ************************************************************ **********بعد قراءة تلك العبارات المقتبسة من المقالة السابقة نجد أن الأساس العلمي الذي استند إليه في بحثه يؤكد بأن الأرقام التي تدل عليها تلك الحروف المقطعة هي عبارة عن جمل نصية تعطي معنى واحد لا يتغير وأن تلك الأرقام تستخدم للوصول إلى النصوص ...
    لا بد من القول بأن أكثر الناس وخصوصا المتعلمين بعد قراءة ما قيل سيلاحظون مدى التفاهة المنطقية في ذلك الكلام ورغم هذا سوف أشرح ذلك لمن لم يستوعب إلى الآن ما يجري
    ببساطة لنأخذ مثال بسيط جدا ًجدا ً
    إن ناتج جمع العددين 5+5 هو حتما يساوي 10 فقط لا غير وهذا شيء بديهي جدا في كل حضارات العالم ولكن من الغباء أن نقول بأن الرقم 10 هو يمثل جمع الرقيمن 5+5 فقط لا غير
    لأن العملية ليست عكسية فالرقم 10 يمثل كم هائل من المعاني والحسابات التي لا يمكن حصرها ومنها
    ( 2+8 ) أو ( 1+9 ) أو ( 100-90 ) أو( 1*10 ) أو (100/10 ) أو ( جذر 100 ) (لوغارتم 10000000000 ) أو( 20*جيب زاوية 30 ) أو (......) أو (......) أو........................ لانهاية
    وأعود وأبسط أكثر لنأخذ مثال مما جمعه واستنتجه كاتب المقالة السابقة حيث قال
    ************************************************************ **********مقتبس :
    .( الم) مكررة ست مرات ومجموع القيمة العددية لها وفق حساب الجمل يساوي 426 ، والقيمة العددية لعبارة (يسوع المسيح هو ابن الإله) تساوي 426 ،
    إذن هذا هو السرّ الخطير الذي لن يستطيع أحد أن يأتي بمثله!
    ************************************************************ **********واستغفر الله العظيم مما قاله سابقا
    كلنا لاحظنا كيف بدأ من رقم 426 وألف جملة يكون مجموع أرقامها 426 فكانت معه الجملة السابقة . لكن لو أراد أي شخص أن يتسلى وخاصة من يلعبون الكلمات المتقاطعة سوف يجدون ألاف العبارات التي تمثل الرقم 426 وأذكر منها على سبيل المثال لا الحصر
    أحمد هو رسول الله 53+11+296+66 = 426
    نبي الله محمد هو صادق 62+66+92+11+195= 426
    عيسى النبي عبد الله الواحد 141+93+76+66+ 50=426
    اعلم أن محمد ( المسيا ) 141+51+92+142 = 426
    إلى آخره
    ملاحظة :
    طبعا المسيا هو اسم النبي محمد صلى الله عليه وسلم الذي بشر به عيسى عليه السلام وبشر به أكثر الأنبياء الذين سبقوه ومنهم داود وإشعيا و..... عليهم السلام ولكن يترجمها المسيحيون بكلمة المعزي ومن ترجمتها أيضا كلمة أحمد وقد استعمل هذا الاسم في إنجيل برنابا لذلك تم رفض الإنجيل وتكذيبه مع أنهم يعتقدون بأن الأناجيل لا يمكن أن تحرف بسبب حماية روح القدس ( جبريل عليه السلام ) للأناجيل وأطلقوا على روح القدس أيضا اسم المعزي
    وبعد أن لاحظنا أن كل تلك الجمل تحمل نفس الرقم 426 نستطيع أيضا تأليف عدد
    لا متناهي من الجمل التي تعطي ما لانهاية لها من معاني وكلها تحت نفس الرقم
    ولكن تحت كلمات مختلفة متوافقة أو متناقضة المعنى
    لذلك قلت في البداية أن الخفاش يجب أن لا يخرج إلى النور حتى لا يحترق
    وسوف أعطي أمثلة أخرى على ذلك لأصحاب العقول المتحجرة والجامدة لأن
    عددهم كبير مع أن القانون العلمي المعروف في علم الرياضيات يقول ما يلي :
    إذا أردت أن تثبت صحة نظرية ما يجب عليك أن تثبت بأنها تنطبق على كل الأمثلة كافة بدون استثناء وبعد ذلك يقال عنها بأنها نظرية أو علاقة رياضية
    أما إذا أردت أن تنقض أي نظرية فيكفي أن تورد مثالا ً واحدا ً فقط لا يتفق معها لكي تسقط العلاقة أو المعادلة وتعتبر خاطئة ولا أساس لها
    مع العلم أنني لا أعني بأن الرقم 426 هو يمثل العبارات التي ذكرتها أنا إطلاقا ً
    لأن هذه اللعبة الحسابية التي حاول المحتال السابق أن يخدع بها المسيحيين
    ليس لها أساس علمي حتى نقول بأن الأرقام التي تطابق الأحرف الأولى
    هي تعني هذا المعنى أو ذاك فهذا ليس إلا لعب وتسلية .
    ولكني سوف أورد الأمثلة التالية أيضا ً خوفا على الناس الحمقى الذين يصدقون كل ما يقال وكأنهم خلقوا من غير عقل وأذكر بما قاله المحتال السابق
    ************************************************************ **********
    مقتبس
    ( المسيح إلهي 149+ 46 = 195)
    ************************************************************ **********
    لنحاول الآن أن نغير في ترتيب نفس الأحرف فقط فينتج معنا ما يلي
    سلام أهل حيي 131+36+28=195 أيضا
    وكذلك نستطيع تأليف جمل كثيرة مجموعها 195 ومنها
    أحمد المسيا 53+142=195 أيضا
    الواجد الجليل إلهي 45+104+46 =195 أيضا
     مقتبس ( الآب والأبن وهما إله واحد 34 + 90 + 52+ 36 + 19= 231)
    أحمد والمسيا هو واحد 53+6+142+11+19=231
     مقتبس ( ويسوع ابن الله 152 + 53 +66 = 271 ) مقتبس
    أعلم أن الله أحد 141+51+66+13=271
     مقتبس ( يسوع هو ابن الإله الوحيد 146+11+ 53+ 67 +59= 336) مقتبس
    محمد يكون المعزي 92+86+158 = 336
    أدم هو روح الله 45+11+66 = 336
    سامر يهودي 301+35= 336
     مقتبس ( كان الروح هو الله 71 +245+ 11+ 66= 393 ) مقتبس
    السيد يسوع عبد الله 105+146+76+66 = 393
     مقتبس (يسوع المسيح هو الفادى 146 + 149+ 11+ 126 = 432 ) مقتبس
    المسيح عيسى عبد الله 149+141+76+66 = 432
    عيسى وأمه كلاهما عبدا ً لله 141+6+46+97+77+65 =432
    يسوع هو عبد لله ونبي الله 146+11+76+65+6+62+66 =432
    إن النبي محمداً صادق 51+93+93+195 = 432
    ملاحظة :
    السيد المسيح لا يقول عن نفسه فاديا ً وتعاليمه تخالف عقيدة الفداء أقرأ في إنجيل متى 24:7
    " فمن سمع كلامي هذا وعمل به يكون كرجل عاقل بنى بيته على الصخر "
    " إن كانت تقواكم لا تفوق تقوى معلمي الشريعة والفريسيين لن تدخلوا ملكوت السماوات " متى 20:5
    "كل كلمة فارغة يقولها الناس يحاسبون عليها يوم الدين , لأنك بكلامك تبرر وبكلامك تدان " متى 36:12
     مقتبس (هو كلام الإنجيل المقدس 11 + 91 + 125 + 235 = 462 ) مقتبس
     مقتبس (الفرقان 462 ) مقتبس
    المسيا محمد والمعزي هم واحد 142+92+6+158+45+19 = 462
    ملاحظة :
    هنا يظهر غباء الباحث السابق حيث استنتج من كلمة الفرقان أنها تعني كلام الإنجيل من خلال تساوي
    الرقمين عند 462
    وأسأل بحق الله في أي منطق يتكلم هذا الغبي فهناك ملايين الكلمات والجمل التي سوف تحمل
    نفس الرقم وأذكر منها على سبيل المثال لا الحصر
    طه = وهاب = واجد = 14
    ومن المعلوم بأن اسم طه هو النبي الكريم وأن أسم الوهاب والواجد هي أسماء الله الواحد
    فهل تعني هذه أن الرسول هو إله (أستغفر الله من هذا الكفر)
    مؤمن = واسع= لوقا = 137 , زانية = حاسد = جليل= 73 , قرآن =رافع = 351
    يوحنا = حيوان = 75 , امة = إلهي = ولي = لوطا = 46 , حميد = باطن = نبي = 62
    هذه الكلمات لها جميعا نفس الناتج الرقمي فهل يعني ذلك بأنها ذات معنى واحد
     مقتبس ( والسيد المسيح هو القدوساً 111+149 +11+ 202 = 473 ) مقتبس
    عيسى ليس هو ابن لله أي هو عبده 141+100+11+53+65+11+11+81 = 473
     مقتبس (السيد المسيح هو نور العالم 105+149+11+256+172 = 693 ) مقتبس
    صانعي السلام أبناء لله الواحد يدعون 221+162+55+65+50+140=693
    الله أحد حي لا شريك له 66+13+28+31+520+35= 693
    عيسى ابن مريم ابن داود عبد لله 141+53+290+53+15+76+65= 693
    حاشا لله العدل أن يصلب 310+65+135+51+132 = 693
    بولس بإنجيله من صلب يكون ملعون 98+101+90+122+86+196 =693
    ملاحظة 1: من العبارة السابقة يتبين لنا بأن بولس يعتبر المسيح ملعون حيث قال إن يسوع ملعون لأنه صلب
    صفحة 207 أما في العهد القديم ( ما يسمى بالتوراة ) فنجد فيها : "وإذا كان على إنسان خطية حقها الموت فقتل وعلقته على خشبه . فلا تبت جثته على الخشبة . بل تدفنه في ذلك اليوم . لأن المعلق ملعون من الله . فلا تنجس أرضك " صفحة 312 تثنية من 22 حتى 23 طبعة جمعية التوراة البريطانية والأجنبية
    ملاحظة 2 : كلمة ابن الله لا يقصد بها طفل لأن هذه الكلمة بولس هو الوحيد الذي أخطأ بترجمتها من اللغة
    الآرامية حيث ترجمها على أنها طفل بينما الابن يقصد بها العبد البار ولذلك نجد في الإنجيل مئات العبارات
    التي تدل على ذلك ومنها
    يقول يسوع " هنيئا ً لصانعي السلام , لأنهم أبناء الله يدعون " متى 5: 9
    ويقول بولس " كل اللذين ينقادون بروح الله فأولئك هم أبناء الله "ص 256 سطر 15 رسالة بولس إلى أهل رومية
    وهناك أمثلة كثيرة على ذلك ولكن ليس هذا موضوعنا الآن
     مقتبس ( يسوع الخليفة البكر 146+ 756+ 253= 1155 ) مقتبس
    الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد وعيسى وأمه كلاهما عبد الله الواحد البديع
    66+13+66+165+70+44+6+70+50+6+141+6+46+97+77+65+50+117 = 1155
    الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ويسوع وأمه كلاهما عبد الله الواحد الأحد الأول
    66+13+66+165+70+44+6+70+50+6+146+6+46+97+77+65+50+44+68= 1155
    يسوع عبد الأحد خلق من طين 146+76+44+730+90+ 69 = 1155
    وأقول لصاحب المقالة السابقة اعترف بما كذبت به على الناس وإياك من التمسك برأيك خوفا ً من
    أن يأتي من يحاربك بسلاحك المشلول الذي في يدك ويقول بلغة الأرقام عن كاتب المقال السابق
    أنت 1155
    وطبعا ذلك الرقم لا يعنى العبارة مقتبس ( يسوع الخليفة البكر 146+ 756+ 253= 1155 ) مقتبس
    التي ألفتها أنت لأنك ستجد أنها تقابل أيضا النصوص التالية
    كاتب المقال السابق كلب نجس زنديق 423+202+194+52+113+171 = 1155 وكذلك تعني 1155
    من كتب مقاله السابق يهودي دب لقيط زان وأمه زانية 90+422+176+94+35+6+149+58+6+46+73 =1155
    وطبعا لا أقول بلساني ذلك الكلام لكنها لغة الأرقام التي حاول أن يقنعنا بها عندما قال هو
    مقتبس ** هذه الحروف ال 14 عبارة عن جملة نصية تحمل معنى واحد لا تقبل التأويل ولا يحتمل التغيير **مقتبس
    وإن كان فعلا ً يعتقد بأنها تحمل معنى واحد لا تقبل التأويل ولا تحتمل التغير
    فسيكون قد جعل 1155 كلمات غير لائقة به
    أما إن لم يكن يعتقد بهذا فستصبح1155 عبارة عابرة لا معنى لها وهذا ما أتمنها وأعنيه
    لأن ديني الإسلامي الحنيف نهاني على التلفظ بتلك الكلمات السيئة على أي إنسان
    وبذلك يكون مثلك يا صاحب المقالة السابقة في إنجيل لوقا 49:6
    "فيشبه رجلا ً بنى بيته على التراب بغير أساس فصدمه النهر , فسقط في الحال وكان خرابه عظيما ً " لوقا 46:6
    ومن منا لم يلاحظ مدى ركاكة التعبير وكثرة الأخطاء اللغوية والنحوية والإملائية المعيبة في تلك العبارات التي كتبها ذلك المحتال حيث لا يغفل عنها حتى الأمي مثال على ذلك عندما قال
    ( والسيد المسيح هو القدوسا ً ) عوضا عن قوله ( السيد المسح قدوس ) أو (السيد المسيح يكون قدوسا ً)
    ولكنه طبعا أضاف حرفا الألف والواو معا ً حتى يكمل النقص بمقدار الرقم 7
    وفي كل العبارات المؤلفة يمكن إضافة حرف الواو في أي موضع ولو كان من غير معنى أو لزوم حتى نكمل النقص بمقدار 6 مثال مما قاله (الآب والابن وهما إله واحد ) ( الميسح وهو باللاهوت ومتجسدا ً )
    ( الآب والابن والروح القدس و هم إلها واحد ا أحد )
    ( وقام المسيح بالحقيقة قام ) حيث نجد أن حرف الواو عبارة عن حرف دخيل على كل الجمل المؤلفة ولم يفيد إلا في كسر قواعد اللغة العربية و أضفى ركاكة في اللفظ وهشاشة في المعنى
    ولكن ما الحل عند المحتال إن نقصت الجمل التي ألفها بيده بمقدار 6 = و
    ومن الأخطاء القواعدية أيضا ً
    ( المسيح الخالق و الديان والعادل ) حيث أصبحت جملة فيها مبتدأ بدون خبر وكان المفروض أن تكون
    ( المسيح الخالق هو الديان العادل )
    أو ( المسيح يكون خالقا ً وديانا ً عادلأ ً ) أستغفر الله العظيم من هذا الكفر لأن الله الواحد هو الخالق الديان
    وكذلك ( أسبح أسم يسوع هو ربك الأعلى ) عوضا ً عن
    ( اسيح بأسم يسوع لأنه ربي الأعلى ) أو ( سبح بأسم يسوع فهو ربك الأعلى )
    أستغفر لله العظيم من هذا الكفر طبعا ً ولكن أقول هذا للتوضيح فقط
    حيث أبين كيف ركب جمل بمنتهى الركاكة حتى تطابق الرقم المطلوب عنده وكذلك بالنسبة للركاكة في اللفظ
    ( السيد يسوع المسيح البار الوحيد ) والأقوى في الفظ واللغة
    ( السيد يسوع المسيح هو البار الوحيد ) أو ( إن السيد يسوع المسيح البار الوحيد في العالم )
    ولفت ناظري أيضا عبارة ( يسوع الخليفة البكر ) فقلت في نفسي استغفر الله كنا في ولد واحد
    وأصبحنا الآن في أكثر من ولد وعلى رأسهم يسوع لأنه أكبرهم سنا ً أي هو البكر والخليفة أيضا بعد موت الله
    وأستغفر الله العظيم الحي الذي يُميت ولا يَموت
    وبعد كل هذه الأخطاء الإملائية والنحوية و القواعدية والإنشائية نفاجأ بأنه أصبح من عباقرة اللغة العربية حيث
    أكتشف بأن كلمة النبي الأمي مأخوذة من الأممية
    ولو سأل طالب في الصف التاسع لقال له بأن الأمية هي مصدر لكلمة أمي
    أما الأمم فالمنسوب إليها أمة مثال من القرآن
    {إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتاً لِلّهِ حَنِيفاً وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ }النحل120
    وكلمة أمة لا تعني أنه لا يعرف القراءة والكتابة بل هي مفرد من أمم
    أما عن اكتشافه بأن كل شخص ليس يهودي يجب أن يسمى أمي أنصحه أن يسجل عليها براءة اختراع
    في اللغة العربية .
    والمضحك بأن عالمنا السابق بالغة العربية مع كل تلك الأكاذيب التي نسبها لبحيرى الراهب فهو حتى الآن
    لا يعرف كيف يكتب اسمه حيث كتبه بالتاء المربوطة ( بحيرة ) ليصبح المعنى بركة = بحيرة ولم يكتبه بحيرى ليدل على اسم علم ويكفي أن أقول له إن كان بحيرى الراهب قد لقن سيدنا محمدا هذا القرآن
    لأصبح مثلك أضحوكة بين العرب بسبب جهله بالغة العربية وكلنا يعلم بأن سيدنا موسى كانت معجزته بالسحر لأن قومه برعوا بالسحر أما معجزة عيسى فكانت في إحياء الموتى بأذن الله بعد أن ارتاب قومه في قدرة الله على إحياء الموتى أما العرب فقد اشتهروا بالفصاحة والشعر والخطابة حتى أنهم أخذوها مقياسا لرجاحة العقل والذكاء
    فكانت معجزتهم بالقرآن العربي الذي تحداهم الله أن يأتوا بسورة مثله فكانوا عاجزين ومازالوا
    (قل لئن اجتمعت الإنس والجن على أن يأتوا بمثل هذا القرآن لا يأتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا ) صدق الله العظيم الإسراء 88
    فهل يمكن لبحيرى الراهب أن يتحدى العرب على مر الزمان بلغتهم فصاحة وبيانا وعذوبة
    وخطابة وتعبيرا بل ويتحدى العالم بأسره بأعجازه العلمي على مر العصور وفوق كل ذلك يتحداهم
    بأن يأتوا حتى ولو بسورة ولنقرأ قول الله تعالى
    {وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ لِّسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَـذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُّبِينٌ }النحل103
    مع العلم بأن بحيرى الراهب كان يسكن في بلاد الشام ( مدينة بصرى حاليا ) والرسول في مكة والمدينة
    وهل يعقل بأن يشتم بحيرى نفسه ويقول في القرآن
    {وَلَا بِقَوْلِ كَاهِنٍ قَلِيلاً مَا تَذَكَّرُونَ }الحاقة42
    {وَمَا هُوَ بِقَوْلِ شَاعِرٍ قَلِيلاً مَا تُؤْمِنُونَ }الحاقة41
    {وَمَا هُوَ بِقَوْلِ شَيْطَانٍ رَجِيمٍ }التكوير25
    وهناك مقالة كاملة بعنوان حقيقة ما يقال عن بحيرى الراهب
    لكني فضلت أن لا أدمجها مع مقالة الأرقام حتى لا أطول المسألة
    زوروا موقع الإعجاز العلمي الإسلامي http://55a.net/firas/arabic/index.php?
    بقلم MATABOY
    //////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد الله المصرى ; 25-06-2006 الساعة 08:24 AM

  2. #2
    الصورة الرمزية ebenaleslam
    ebenaleslam غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    1
    آخر نشاط
    25-06-2006
    على الساعة
    04:44 AM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا
    ادعو الله ان يجعله في ميزان حسناتك يوم القيامة

  3. #3
    الصورة الرمزية mataboy
    mataboy غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    738
    آخر نشاط
    02-06-2008
    على الساعة
    01:12 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ebenaleslam
    جزاك الله خيرا
    ادعو الله ان يجعله في ميزان حسناتك يوم القيامة
    شكرا لك أخي ووفقك الله

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    45
    آخر نشاط
    24-11-2009
    على الساعة
    01:45 PM

    افتراضي

    الله يزيدنا ويزيدك من العلم والتقوى والتصدى للكفره أبناء الأفاعى

  5. #5
    الصورة الرمزية mataboy
    mataboy غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    738
    آخر نشاط
    02-06-2008
    على الساعة
    01:12 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة zarabotta1000
    الله يزيدنا ويزيدك من العلم والتقوى والتصدى للكفره أبناء الأفاعى
    الله يبارك فيك وإن شاء الله سوف نطهر الوطن العربي من
    الكفرة كما طهرة مكة من المشركين
    ليبلغن أمر هذا الدين ما بلغ الليل والنهار

الرد القاطع والصارم على قضية الحروف المقطعة في القرآن وما يتعلق بها من أرقام ومعاني

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل كل الإعجاز واقع في كل آية من القرآن ؟ وما سر الحروف المقطعة ؟
    بواسطة ayoop2 في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 14-05-2014, 12:05 AM
  2. سر الحروف المقطعة لفواتح السور
    بواسطة السيف البتار في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 11-06-2013, 10:46 PM
  3. سؤال حول شبهات النصارى عن الحروف المقطعة بالقران الكريم
    بواسطة lamia_mh في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 01-11-2008, 05:13 PM
  4. حوار حول الحروف المقطعة
    بواسطة Dr.Truth في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-08-2008, 07:53 AM
  5. الحروف المقطعة فى أول بعض السور
    بواسطة @ سالم @ في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-10-2007, 10:14 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الرد القاطع والصارم على قضية الحروف المقطعة في القرآن وما يتعلق بها من أرقام ومعاني

الرد القاطع والصارم على قضية الحروف المقطعة في القرآن وما يتعلق بها من أرقام ومعاني