هل كل الإعجاز واقع في كل آية من القرآن ؟ وما سر الحروف المقطعة ؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

هل كل الإعجاز واقع في كل آية من القرآن ؟ وما سر الحروف المقطعة ؟

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 11 إلى 19 من 19

الموضوع: هل كل الإعجاز واقع في كل آية من القرآن ؟ وما سر الحروف المقطعة ؟

  1. #11
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    ومع ان الموضوع قديم اخي الحبيب ايوب الا اننا نفعله من جديد لنجد محاورٍ مثلك يحاور عباد الصليب وواقفا لهم بالمرصاد فبارك الله بك وجزاك الله خيرا ورضي عنك .

    أخي الحبيب لماذا في هذه الايام نجد الحمير قد زادت واخذت الحمير من كثرتها تستحر وتعبر عن حمرنتها
    هل نسي اصحابها اطعامها ام انه لم يعد احد يعبر الحمير كما كان اليسوع معبرها ومعطيها حقها اكثر من ان ياخذ حقه هوة .

    انجد في هذا اعجاز ؟؟؟؟

    والله المستعان
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  2. #12
    الصورة الرمزية ayoop2
    ayoop2 غير متواجد حالياً مشرف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    820
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-09-2017
    على الساعة
    07:05 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المهتدي بالله
    ومع ان الموضوع قديم اخي الحبيب ايوب الا اننا نفعله من جديد لنجد محاورٍ مثلك يحاور عباد الصليب وواقفا لهم بالمرصاد فبارك الله بك وجزاك الله خيرا ورضي عنك .

    أخي الحبيب لماذا في هذه الايام نجد الحمير قد زادت واخذت الحمير من كثرتها تستحر وتعبر عن حمرنتها
    هل نسي اصحابها اطعامها ام انه لم يعد احد يعبر الحمير كما كان اليسوع معبرها ومعطيها حقها اكثر من ان ياخذ حقه هوة .

    انجد في هذا اعجاز ؟؟؟؟

    والله المستعان
    الأخ الحبيب المهتدي بالله هدانا الله وإياك لما يحبه ويرضاه وبعد :

    لا يخفى عليك أن الحمير لها شأن عظيم في الكتاب وقيل أن هناك حمير كانت على درجة كبيرة من الذكاء وقد أُختلف في هل هذه الحمير كانت يُوحى لها ؟؟ أم أن أنها من ضمن الحمير المقدسة وهذا ما قد وافنا به صاحب رسالة بطرس الثانية بقوله هكذا :

    2Pt:2:16: ولكنه حصل على توبيخ تعديه اذ منع حماقة النبي حمار اعجم ناطقا بصوت انسان. (SVD)

    وهذا ما يجعل الحمير يعلو صوت نهيقها الآن إذ أنها تشعر أن هناك إتجاه لتهميش دورها في الحياة الـــ .... .!!!!

    ومما يؤكد باب الإعجاز العلمي في كتب النصارى أن من ضمن المعجزات أن يسوع نفسه قد ركب على حمارين في نفس الوقت !!!

    وهذا ما أشار إليه (( العشّار)) متى صاحب الإنجيل ( ولا تفهم معنى كلمة العشّار غلط ) حين قال :

    Mt:21:2: قائلا لهما.اذهبا الى القرية التي امامكما فللوقت تجدان اتانا مربوطة وجحشا معها فحلاهما وأتياني بهما. (3) وان قال لكما احد شيئا فقولا الرب محتاج اليهما.فللوقت يرسلهما. (....7 وأتيا بالاتان والجحش ووضعا عليهما ثيابهما فجلس عليهما. (SVD))

    فلا أدري كيف لا يكون للحمير حق أن (( تتحمرن )) في هذه الأيام ويعلوا صوت نهيقها ؟؟؟

    وتقبل تحياتي .

  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    2
    آخر نشاط
    17-12-2006
    على الساعة
    09:37 AM

    افتراضي

    موضوع الحروف المقطعة في مطالع بعض السور أستغله بعض الحاقدين على كتاب الله العظيم ، والذي فند كتبهم التي يطلقون عليها مقدسة .
    وفي هذا كتب أحدهم موضوع مطول عن تلك الحروف في واحد من منتدياتهم البغيضة ، وذكر أنها من تعاليم بحيرة الراهب لمحمد عليه الصلاة والسلام ، وهذا ما تمتلي به منتدياتهم حيث يؤكدون على أن بحيره هو الذي علم الرسول صلى الله عليه وسلم أخبار الأنبياء التي ورد ذكرهم في الكتاب المقدس ، فلست أدري هل الراهب بحيرة علمه أن الشمس سراجاً والقمر نوراً؟ وأن السماء ذات حبك ؟ أم هي من جلد (كما يذكر سفر التكوين) ، وذكر الكاتب أن تلك الحروف لها سر وضعه بحيرة لتكون دليلاً على صدق نصوص الأناجيل ، ووضع جدول يتكون من حروف الهجاء العربية ال 28 ، وأمام كل حرف رقم ، وعند تحويل تلك الحروف إلى أرقام وجمعها تعطي رقماً ، ثم يأتي بنص تكون مجموع أرقام حروفه مساوية لمجموع الحروف المقطعة ، وغالط وغالى في ذلك ، وكان يطوع النص لكي يكون مجموع أرقام حروفه متساوية مع مجموع تلك الحروف ومن هذه المغالطات :
    الحروف المقطعة (الم ) مجموع أرقام حرفها حسب جدوله = 71 ، وحيث أنها تكررت في 6 سور يكون مجموعها = 426 ، فأوجد نص هو "يسوع المسيح هو ابن الإله" ، حيث مجموع أرقام حروف هذا النص تساوي 426 أيضاً ، فالملاحظ أن النص السابق توجد فيه كلمة "هو" ليس لها معنى ، وعند إلغائها يكون الرقم (415) ، كذلك كلمة الإله ليس من الكلمات المستخدمة في نصوص العهد الجديد ، فغالباً ما يستخدم كلمة "الرب" أو "الأب" ، فحتى يكون النص متجانساً مع أسلوب الكتاب المقدس هو : "يسوع المسيح ابن الرب" (581) أو : "يسوع المسيح ابن الأب" .
    كذلك أتي بكلمتي قرآن و فرقان التي سمي بهما كتاب الله وقال إنهما ليس لهما معنى باللغة العربية ، وذكر أن الكلمتين لهما معنى فجمع حروف كلمة قران (حسب جدوله) 382 ، فأوجد من هذا الرقم نص : "موجز الدين اليهودي والمسيحي" ، كذلك جمع أرقام حروف الفرقان 462 ، وأوجد نص : "هو كلام الإنجيل المقدس" ، وفي هذا حاولت أن أطبق نفس الجدول فأوجدت من الرقم 382 (حسب جدوله وطريقة حسابه) نصاً مجموع أرقام حروفه 382 فكان النص : "الإنجيل ليس كلام الله" ، ومن مجموع أرقام حروف الفرقان 462 النص التالي : "بولس عطل نص الوحدانية" ، هذه هي خزبعلاتهم !!! نحن لا نؤمن بتلك الحسابات التي أوجدتها خيالاتهم المريضة .
    فتلك الحروف لها أسرار عرفنا بعضها وهي تحدى القرآن للمشركين بأن يأتوا بمثله وهو عبارة عن حروف ، ولم يستطيعوا .
    لكن الغريب فعلاً وقد يكون إعجاز ، فقمت بإحصاء جميع حروف القرأن فوجدتها 330697 حرف ، ومجوع عدد الحرف الأربع عشر التي وردت في مطالع بعض السور (ا ل م ر ص ك ه ي ع ح ط س ن ق) فكانت 249495 حرف ، ومجوع الحروف الأخرى التي لم ترد في الحرف المقطعة وعدد 14(ب ت ث ج خ د ذ ز ض ظ غ ش و ف) تكون 81202 ، وبحسبة بسيطة يتضح أن الحروف المقطعة في مطالع السور هي تكون ما يزيد عن 75 % من جميع حروف كتاب الله ، والباقي أقل من ربع القرآن الكريم ، مع أنها تكون نصف الحروف الهجائية .
    فسبان الله العاليم الخبير !!!
    التعديل الأخير تم بواسطة أبو رامي ; 15-12-2006 الساعة 03:09 PM

  4. #14
    الصورة الرمزية MALCOMX
    MALCOMX غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    122
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-03-2011
    على الساعة
    09:18 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية

    ارجو التدقيق في الآيات لاني رايت خطأ في كتابة الآيات الكريمة....
    سجل معانا وخليك في المقدمة نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    http://www.eltwhed.com/vb/
    http://www.ansarsunna.com/vb

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    535
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-10-2010
    على الساعة
    12:05 AM

    افتراضي

    بارك الله لك اخونا الفاضل / أيوب
    وزادك علمأ ونفعأ
    وبارك اللهم فى اخوتنا الافاضل المشاركين

    وأذ اضيف معكم بحث حديث بالنسبة الى عن اعجاز القرآن الكريم
    ارجو أن يكون به من الأضافة اثراء ذلك المبحث الكريم

    -
    اقتباس
    الاسلام اليوم / ابتكار شفرة رقمية تؤكد استحالة تحريف القرآن الكريم
    ابتكار شفرة رقمية تؤكد استحالة تحريف القرآن الكريم
    كتبها admin تاريخ 20 يونيو 2010


    بعد سلسلة من البحوث الرقمية على القرآن الكريم استمرت 11 عاماً، توصلت شركة “الرسالة الخاتمة” المتخصصة في البرمجيات إلى اكتشاف “الشفرة الرقمية للقرآن” التي تمنع تحريفه وتؤكد أنه الرسالة الخاتمة حيث كشف باحثو الشركة أن القرآن الكريم نزل من عند الله تعالى يحمل “شفرة رقمية” على سيدنا محمد “يستحيل معها على الإنس والجان التعرض لآيات القرآن الكريم بأي تأويل أو تحريف”، مصداقاً لقوله تعالى (إنَّا نّحًنٍ نّزَّلًنّا الذٌَكًرّ وّإنَّا لّهٍ لّحّافٌظٍونّ) (الآية 9 – الحجر).


    ويقول الدكتور “إبراهيم كامل” رئيس مجلس إدارة الشركة صاحبة الاكتشاف إن الله سبحانه وتعالى “شفر” القرآن المجيد بالكامل بسبع “شفرات” رئيسية وسنوية في حروف القرآن وكلماته وآياته وسوره وحروفه النورانية ولفظ الجلالة ليؤكد يقينا أن نص القرآن قاطع من الله تعالى موضحا أن الشفرة هي الرقم (19).


    وأكد د. “كامل” أن الشفرات القرآنية دلت على “الآيات المحكمات” اللاتي “هن أم الكتاب” وهي الأساس الأوحد لتأويله الصحيح، كما شملت “الشفرة” تبيان النظام الرباني للجذور اللغوية التي استخدمها الخالق سبحانه وتعالى، مضيفا أنه يمكن الاستدلال بالشفرة على آيات القرآن الكريم لحسم القضايا الخلافية التي فرقت بين المسلمين وأدت إلى التطرف والتخبط.


    وأشارت “هناء جودة سيد أحمد”، نائب رئيس مجلس إدارة شركة “الرسالة الخاتمة” للبرمجيات، ورئيس قسم الأبحاث والتطوير إلى أن الله تعالى “شفر” القرآن ليؤكد أنه الواحد وأن محمدًا رسول من عنده، وأنه أنزل الذكر وسيحافظ عليه إلى يوم الدين، وأن القرآن هو الرسالة الخاتمة بالإضافة إلى رد المسلمين ما يختلفون فيه إلى الله ورسوله، وذكر أن البرنامج الذي ابتكرته الشركة يؤدي العمليات الحسابية على مشتملات النص القرآني عن طريق قبول القسمة على الرقم (19) الوارد ذكرها في الآية “عليها تسعة عشر” (الآية 30 من سورة المدثر) سواء كان في الحروف أو الكلمات أو الآيات أو السور أو النص الكريم كله أو الحروف النورانية أو لفظ الجلالة، مشيرا إلى أن كل لفظ قرآني مزود ببصمة عددية خاصة، وأن البرنامج يدل على وجود نموذج رياضي كامن في القرآن


    وأضافت: “برنامج الشفرة يقوم على أساس إنجاز عمليات حسابية على مشتملات النص القرآني عن طريق قبول القسمة على الرقم (19) الوارد نصها في الآية “عليها تسعة عشر”.
    “كتاب مرقوم”


    ذكر البيان الإعلامي للشركة أن “شفرات البحث” رجحت وجود “نموذج رياضي معجز للقرآن” تم طرحه في صورة برنامج على قرص مضغوط لفتح آفاق جديدة أمام الباحثين فى مجال الدراسات الموضوعة المستمدة من آيات القرآن الكريم، بما يخدم موضوعات البحث الفقهي المعاصر، حيث يقول دليل البحث على أن القرآن الكريم هو كتاب الله المنزل وأنه “كٌتّابِ مَّرًقٍومِ”(20- المطففين) على الآية 9 والآية 20 من سورة المطففين اعتماداً على شفرة تسمى “التسعة عشر” ويستحيل على الجن والإنس كتابة نص منطقى مفهوم بها، حتى إن الباحثين يؤكدون أنهم جربوه على نصوص من كتاب التوراة الموجود حالياً، فاكتشفوا أن كتاب (التوراة) الموجود حالياً محرف وفقاً “للشفرة الرقمية” للقرآن.


    وعن قصة الاكتشاف العلمي الفريد تقول الباحثة “هناء جودة” : حينما قرأنا الآية القائلة “لٌيّسًتّيًقٌنّ الَّذٌينّ أٍوتٍوا الًكٌتّابّ وّيّزًدّادّ الَّذٌينّ آمّنٍوا إيمّانْا ّولا يّرًتّابّ الَّذٌينّ أٍوتٍوا الًكٌتّابّ ّالًمٍؤًمٌنٍونّ ” (المدثر30)، وجدنا أن مجموع حروفها هو (57) وأنها تقبل القسمة على الرقم 19، ثم بحثنا في ترتيب نزول سورة “المدثر” فوجدناها الرابعة، ثم السورة التالية “الفاتحة”، التي وجهنا المولى عز وجل لأن نجعلها فهرس القرآن لقوله تعالى “ّلّقّدً آتّيًنّاكّ سّبًعْا مٌَنّ الًمّثّانٌي وّالًقٍرًآنّ الًعّظٌيمّ”، فقمنا بجمع حروف القرآن والآيات الشفع والوتر، فظهرت لنا أرقام تقبل القسمة على 19، أيضاً وجدنا مجموع حروف “بسم الله الرحمن الرحيم” 19 وهو يقبل القسمة أيضاً على 19.


    ويشير البحث إلى عدد من الأمثلة تؤكد أن الشفرة موجودة في الرقم (19)، منها عدد سور القرآن الكريم 114 وهي (19 × 6) ونماذج من المواضيع الواردة بالقرآن مثل الإيمان (عدد الجذور 114)، وعدد الجذور يعني عدد المواضيع فى القرآن التي اشتملت على القضية، ومواضيع المعاملات (عدد الجذور 38) وهي (19× 2)، ومواضيع الأحكام (عدد الجذور 57) وهي (19 × 3)، والعلم (عدد الجذور 76) (19 ×4)، والنظرية الاقتصادية في القرآن (عدد الجذور 38) وهي (19 ×2)، والعلاقة بين الزوجين (عدد الجذور 38) وهي (19× 2)، والحكم في الإسلام (عدد الجذور 38) وهي أيضا (19× 2).
    سر الحروف النورانية


    كشف البحث أيضا عن سر الحروف الأربعة عشر النورانية، أو “الحروف المتقطعة” التي وردت فى أول بعض سور القرآن الكريم وهى ( أ. ل. ص. ق. ن. ح. ط. س. ه. ي. ع. ر. ك)، والتي لا يمكن تشكيل جملة منطقية مفهومة منها إلا جملة واحدة، هي (ن ص) (ح ك ي م) (ق ا ط ع) (ل ه) (س ر) أي “نص حكيم قاطع له سر” على حد قول الباحثين.


    وأوضح البحث أن هناك عدداً من “الثوابت الرقمية” المستخدمة في الشفرات القرآنية ودلالاتها، وساق البحث عدداً من هذه الشفرات مثل شفرة لفظ الجلالة وشفرة الحروف النورانية وشفرة الكتاب وشفرة السور وشفرة الآيات وشفرة الكلمات وشفرة الحروف.


    وهذه الثوابت الرقمية المستخدمة في القرآن لها معنى، ومنها الرقم “خمسة” الذى يشير إلى أركان الإسلام (الشهادتان، الصلاة، الزكاة، الصيام، والحج) وهو نفس عدد الصلوات اليومية المفروضة، أما الرقم “6″ الذى يشير إلى عدد أيام الخلق الستة المذكورة فورد في سبع آيات من القرآن (الآية 54 من سورة الأعراف، والآية 3 من سورة يونس، والآية 7 من سورة هود، والآية 59 من سورة الفرقان، والآية 4 من سورة السجدة، والآية 38 من سورة ق، والآية 4 من سورة الحديد).


    وبالنسبة للرقم “7″ ذكر البحث أنه يوم استوى الله سبحانه وتعالى على العرش، والسماوات السبع ومثلهن في الأرض، وهو عدد آيات الفاتحة التي سماها الله “السبع المثاني”، وأيام الأسبوع، والرقم “95″ يشير إلى عدد أسماء الله الحسنى المذكورة في القرآن الكريم، والرقم “99″ هو عدد أسماء الله الحسنى ومنها 95 مذكورة في القرآن 4 مذكورة في الحديث الشريف (الصبور، النافع، الضار، الستار).


    وأما الرقم “113″ فيشير إلى عدد سور القرآن الكريم دون “الفاتحة” باعتبارها فهرساً للقرآن؛ عملاً بالآية 78 من سورة الحجر” ّلّقّدً آتّيًنّاكّ سّبًعْا مٌَنّ الًمّثّانٌي وّالًقٍرًآنّ الًعّظٌيمّ ” 87 والرقم “114″ وهو عدد سور القرآن الكريم كله بالفاتحة.


    ونوه البحث بأن الشفرات القرآنية دلت لأول مرة على “الآيات المحكمات” التي “هن أم الكتاب” (الآية 7 من سورة آل عمران) والتي هي الأساس الأوحد لتأويله الصحيح، كما شملت الشفرة ولأول مرة تبيان النظام الربانى للجذور اللغوية التي استخدمها الخالق في كل موضوع شكل منه سنة الله التي “لا تبديل ولا تغيير فيها”.
    يقين رياضي


    من ناحية أخرى أكدت الباحثة “هناء أحمد” إن هذا الاكتشاف العلمي يمثل طفرة تؤكد استحالة تحريف القرآن الكريم، وإمكانية كشف حدوث أي تحريف عن طريق هذه الشفرات الربانية، وكذلك يمكن استخدامها في كشف التحريف في الكتب السماوية الأخرى، وأكدت أنه بتطبيق ذلك على الـ 200 صفحة الأولى من التوراة، وجدنا حدوث تحريف في النص، وحينما حذفت كلمة “إسحاق” كمثال، ووضعنا بدلاً منها “إسماعيل”، تم ضبط الشفرة ومطابقتها للنص، موضحة أنه ثبت لديهم يقين رياضي بالإعجاز العددي في القرآن الكريم، مما يؤكد دون أدنى شك أنه مُنزل من عند الله تعالى، ويستحيل على البشر أو الجن الإتيان بمثله.


    وأقرت لجنة من الأزهر الشريف و”مجمع البحوث الإسلامية” بصحة النتائج التي جاءت في “بحث نور الإيمان في الإحكام الرياضي للقرآن” وبرنامج الحاسب الآلي للبصمة الرقمية للرسالة الأخيرة والذي يدل على جود “شفرات” في القرآن الكريم تعتمد على منظومة رقمية تم فك بعض رموزها من خلال برنامج كمبيوتر عمل عليه باحثون شركة ” الرسالة الخاتمة”.


    ومن ناحيته أكد فضيلة الدكتور “نصر فريد واصل” مفتي الديار المصرية السابق أنه يمكن الاستفادة من برنامج “البصمة القرآنية” في ترجيح رأي على آخر في بعض القضايا الخلافية، ضاربا المثل بخلاف الفقهاء حول الآية القرآنية “بسم الله الرحمن الرحيم” وما إذا كانت آية أم افتتاحية فقط في سورة “الفاتحة”، موضحا أن هذا الخلاف قد زال بالنسبة له شخصيا بعدما اثبت البرنامج أنها آية من الفاتحة.


    وأضاف د. واصل أن البرنامج أستعرض النص القرآني وفقا للرسم العثماني وبين بالدليل العلمي والأسلوب الإحصائي والإعجاز المحكم للقرآن في لفظه ومعناه ودلالاته وهو ما يؤكد أنه كتاب الله الذي يتحدى به البشر على مر العصور، وأن الله تعالى وضع في ذات القرآن أسرارا معينة يمكن بواسطتها اكتشاف أي تحريف، لأنه كتاب الله ودستور المسلمين الذي وضع فيه رب العالمين محتوى ومضمون كل الشرائع السماوية السابقة.


    ومن جانبه قال الدكتور “محمد الشحات الجندي” -العميد السابق لكلية حقوق حلوان- إن هذا البرنامج يقدم أطروحة جديدة لإعجاز القرآن الكريم بجانب أوجه الإعجاز الأخرى، وأنه بمثابة دراسة مسحية لكل الأرقام التي وردت في كتاب الله، مشيرا إلى أن البرنامج قدم رؤية علمية بالأرقام من خلال استخدام تكنولوجيا الكمبيوتر بالإضافة إلى تقديمه بلغة تناسب العصر في ظل ثورة المعلومات، وذكر أن الدراسة أفادت في الترجيح بين الأقاويل الفقهية الواردة لبيان المحكم والمتشابه والدلالات القطعية للأعداد في القرآن ونظائرها.


    أما الدكتور “عبد الله النجار” أستاذ الشريعة والقانون بجامعة الأزهر فأكد أن البرنامج يقدم القرآن “بصورة مستنيرة” وعصرية للتعامل مع كتاب الله ويسخره لجميع البشر مسلمين وغير مسلمين، وأن هذه البرنامج لم يأت من فراغ أو بعيد عن الدين لكنه انطلق من أصول الشريعة وهو الأمر الذي وردت فيه أحاديث صحيحة، ومشيرا إلى إمكانية استخدام البرنامج كوسيلة للقضاء على فوضى الفتاوى بجانب الحفاظ على النص القرآني شكلا ومضمونا ولفظا ومعنى بواسطة شفرة البرنامج لعدم اختراقه، وأيضا سيوجد البرنامج مساحة واسعة لتجديد الخطاب الديني بعد انحساره في السنوات الأخيرة لإثبات صلاحية الشريعة لكل عصر وقدرتها على مواكبة التطورات التكنولوجية الهائلة
    بارك الله فيكم جميعأ

    متابعون
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #16
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي

    للرفع
    لما بهِ من فائدة
    اللهم أجزي كل من ساهم به بفضلك الذي لا يعطيهُ أحدٌ غيرك
    بورك فيكم جميعا ونفع بكم
    وتقبل منا ومنكم صالح الأعمال
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    5
    آخر نشاط
    12-04-2011
    على الساعة
    09:22 PM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    المشاركات
    2
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-09-2012
    على الساعة
    03:59 PM

    افتراضي الحروف المقطعة

    الحروف المقطعة ليست للاعجاز ولكنها اسرار تؤكد صدق رسول الله وانه رسول موحى اليه من ربه فهو نبى امى لا يقرء ولا يكتب فكيف أملى على كتاب الوحى ان تكون حم ايه وهى حرفين وان تكتب المر جزء من ايه وهى اربعة حروف ولماذا كتبت ال ياسين هكذا ولم تكتب الياسين طبقا والنطق لها ولماذا كتبت حم .عسق بهذا الترتيب ولماذا لا يمكن ان تكتب طس بدلا من طسم حيث يختل المعنى تماما ولا يصح وفى هذه الحروف شرح لكلمات فى الانجيل غير مفهومه وفسرتها الحروف المقطعة لتؤكد ان محمدا رسول الله حقاً وصدقا ويقينا وكل. هذه الأسرار فى كتاب الحروف المقطعة معانى وأسماء هذا وبالله التوفيق.

  9. #19
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,681
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    30-11-2017
    على الساعة
    11:44 AM

    افتراضي

    للرفع

    جزاكم الله خير
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2

هل كل الإعجاز واقع في كل آية من القرآن ؟ وما سر الحروف المقطعة ؟


LinkBacks (?)

  1. -
    Refback This thread
    22-03-2015, 02:44 AM
  2. 17-02-2011, 07:53 PM
  3. 24-12-2010, 04:38 PM
  4. 08-11-2010, 03:12 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. سر الحروف المقطعة لفواتح السور
    بواسطة السيف البتار في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 11-06-2013, 10:46 PM
  2. حوار حول الحروف المقطعة
    بواسطة Dr.Truth في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-08-2008, 07:53 AM
  3. الحروف المقطعة فى أول بعض السور
    بواسطة @ سالم @ في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-10-2007, 10:14 AM
  4. ترتيب الحروف المقطعة ليس عشوائي والحديث سورة مريم
    بواسطة عبد الله عبد الرحمن حارث في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-02-2007, 03:06 PM
  5. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 28-06-2006, 03:34 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هل كل الإعجاز واقع في كل آية من القرآن ؟ وما سر الحروف المقطعة ؟

هل كل الإعجاز واقع في كل آية من القرآن ؟ وما سر الحروف المقطعة ؟