هل يشك الرسول عليه الصلاة والسلام فيما يوحى إليه

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

هل يشك الرسول عليه الصلاة والسلام فيما يوحى إليه

النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: هل يشك الرسول عليه الصلاة والسلام فيما يوحى إليه

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    183
    آخر نشاط
    08-10-2008
    على الساعة
    12:09 AM

    افتراضي هل يشك الرسول عليه الصلاة والسلام فيما يوحى إليه

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    فَإِن كُنتَ فِي شَكٍّ مِّمَّآ أَنزَلْنَآ إِلَيْكَ فَاسْأَلِ ٱلَّذِينَ يَقْرَءُونَ ٱلْكِتَابَ مِن قَبْلِكَ لَقَدْ جَآءَكَ ٱلْحَقُّ مِن رَّبِّكَ فَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ ٱلْمُمْتَرِينَ
    هناك من يدعى أن الرسول كان يشك لذلك خاطبه الله بهذه الأيه الكريمه.
    وكان الرد عليه أن صيغة الشرط العادية لا تفيد وقوع الشئ المعلق بصيغة الشرط في إعتقاد المتكلم .
    وكان رد النصرانى أن صيغة الشرط العادية تفيد وقوع الشئ المعلق بصيغة الشرط في إعتقاد المتكلم في 99% من الحالات و أما لو جاءت بالصيغة المغلظة التي جاءت بها الآية فهي تُجزم في إعتقاد المتكلم بنسبة 200%.
    بل يتحدى أن نأتى بمثال على هذا السياق الوارد فى الآيه الكريمه السابقه (مثال ليس من القرآن) و لا يُفهم منه أن المتكلم لا تساوره الريب في أن المُخاطب على شك ،
    تطبيق عملى :
    لو قال شخص لأخر لو كنت في شك من كلامي فأسأل فلان .
    لو أقتصرت الصيغة على ذلك ففي 99% من الأحوال سيفهم الناس أن المتلقى تساوره ريبه أو شكوك ،و في ال1% الأخرى فهي صيغة للإرهاب
    لأني لا أثق فيه تماما .
    و لكن عندما يقول :
    إن كنت في شك في كلامي فأسأل فلان فلقد جائتك الحقيقة ممن لا يكذب فلا تكون من المجادلين
    وَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بأقوالى فتكون من الخاسرين .
    هذه الصيغة المغلظة ( من الشرط و النهي) لا تترك مجالا لأي شك أن المتلقى تساوره الريب أو أنه يشك في كلام من يحدثه .
    فالأيه فيها أربع تأكيدات :
    1- لقد جاءتك الحقيقة
    2- لا تكون من المجادلين
    3- لا تكون من الذين كذبوا
    4- فتكون من الخاسرين .
    هل هناك مثال تكون فيه جملة بها جملة شرط كهذه و بها تغليظ رباعي في التأكيد مثل هذه و لا يفهم منها أحد أن " المتكلم لا تساوره الريب في المُخاطب
    إنتهت الشبهه وأرجو الرد عليها
    ولكم جزيل الشكر
    التعديل الأخير تم بواسطة الفارس النبيل ; 26-05-2006 الساعة 08:11 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,149
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-12-2017
    على الساعة
    06:27 PM

    افتراضي

    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    183
    آخر نشاط
    08-10-2008
    على الساعة
    12:09 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    أشكرك أخى فى الله السيف البتار على الرد :

    لكن من طرح الشبهه يقول أن الخطاب موجه للرسول وليس للمسلمين كافه .فلماذا لم يقول الله تعالى لو كنتم فى شك إذا كان الخطاب موجه للمسلمين .

    ولى سؤال من خلال قرائتى للرابط : هل الشك الذى هو عكس اليقين ممكن أن يصيب الأنبياء ومنهم الرسول

    أرجو الرد ولكم جزيل الشكر

  4. #4
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,149
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-12-2017
    على الساعة
    06:27 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفارس النبيل
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    أشكرك أخى فى الله السيف البتار على الرد :
    لكن من طرح الشبهه يقول أن الخطاب موجه للرسول وليس للمسلمين كافه . فلماذا لم يقول الله تعالى لو كنتم فى شك إذا كان الخطاب موجه للمسلمين .
    ليس وجهة نظر هذا الجاهل هي الوجهة الصحيحة ... الرسول لا يحتاج لإثبات من أحد ليتأكد أنه رسول الله ، فالروح القدس (جبريل عليه السلام) ينزل عليه وكذا رحلة الإسراء والمعراج وقوله لعمه : {يا عم والله لو وضعوا الشمس عن يميني والقمر عن يساري على أن أترك هذا الأمر ما تركته حتى يُظهِرَه الله أو أهلك دونه}.. كل هذا يكفي كدليل على صدق الرسالة بالنسبة له شخصياً .

    ولو اتبعنا هذا المسكين في قوله لقلنا أن الله عز وجل حين وجه لرسول الله :salla-icon: (( قل )) .. لأنحصرت على الرسول فقط .

    (قل هو الله أحد ..)
    (قل أعوذ برب الفلق ...)
    (قل أعوذ برب الناس...)
    (قل يا أيها الكافرون ...)


    عموماً تعالى نرى هذا المضلل تغاضى على أهم كلمة في الآية ليثبت كذبه بالضلال وأدعى عبقريته في اللغة العربية بالباطل .

    تقول الآية : { فَإِن كُنتَ فِي شَكٍّ ...} يونس 94

    السؤال : هل وقع الشك ؟

    لا ... وهل سأل أهل الكتاب ؟ لا ... لماذا ؟

    لأن : وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِّن بَنِي إِسْرَائِيلَ عَلَى مِثْلِهِ فَآمَنَ .. الأحقاف10


    ويقول الكشاف/ الزمخشري ليوضح هذه النقطة

    فإن قلت: كيف قال الله للرسول صلى الله عليه وسلم: { فَإِن كُنتَ في شَكّ مّمَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ } مع قوله في الكفرة: { وَإِنَّهُمْ لَفِى شَكّ مّنْهُ مُرِيبٍ }.

    قلت: فرق عظيم بين قوله: { إِنَّهُمْ لَفِى شَكٌّ مِنْهُ مُرِيبٍ } بإثبات الشكّ لهم على سبيل التأكيد والتحقيق

    ولكن قوله: { فَإِن كُنتَ فِي شَكّ } بمعنى الفرض والتمثيل


    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفارس النبيل
    ولى سؤال من خلال قرائتى للرابط : هل الشك الذى هو عكس اليقين ممكن أن يصيب الأنبياء ومنهم الرسول
    أرجو الرد ولكم جزيل الشكر
    أقرأ هذه الآية بدقة لنفهم الموضوع بالطريق الصحيحة :

    { وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِن قَالَ بَلَى وَلَكِن لِّيَطْمَئِنَّ قَلْبِي.... }البقرة 260

    إن إبراهيم عليه السلام يسأل: كيف تحيي الموتى؟ أي أنه يطلب الحال التي تقع عليها عملية الإحياء.

    فإبراهيم عليه السلام لا يتكلم في الإحياء، وإنما كان شكه ـ عليه السلام ـ في أن الله سبحانه قد يستجيب لطلبه في أن يريه ويطلعه على كيفية إحياء الموتى؟

    ولنضرب هذا المثل ـ ولله المثل الأعلى من قبل ومن بعد ـ والمثل لتقريب المسألة من العقول؛ لأن الله منزه عن أي تشبيه.

    إن الواحد منا يقول للمهندس: كيف بنيت هذا البيت؟ إن صاحب السؤال يشير إلى حدث وإلي محدث وهو البيت الذي تم بناؤه. فهل معرفة الكيفية تدخل في عقيدة الإيمان؟ لا. ولنعلم أولا ما معنى: عقيدة؟. إن العقيدة هي: أمر معقود، وإذا كان هذا فكيف يقول: "ليطمئن قلبي"؟ فهل هذا دليل على أن إبراهيم قبل السؤال، وقبل أن يجاب إليه، لم يكن قلبه مطمئناً؟ لا، لقد كان إبراهيم مؤمناً، ولكنه يريد أن يزداد اطمئناناً، لأنه أدار بفكره الكيفية التي تكون عليها عملية الإحياء، لكنه لا يعرف على أية صورة تكون.

    إذن فالاطمئنان جاء لمراد في كيفية مخصوصة تخرجه من متاهات كيفيات متصورة ومتخيلة، ومادمت تريد الكيفية، وهذه الكيفية لا يمكن أن نشرحها لك بكلام. بل لابد أن تكون تجربة عملية واقعية، "فخذ أربعة من الطير فصرهن إليك".

    فالرسل لا تشك فيما اوحي إليهم أو شك في العقيدة ... ولقد اوضحت لك سابقاً أن المقصود بالآية ليس وقوع الشك بل الفرض والتمثيل

    وأحب ان أنوه إلى نقطة مهمة جداً وهي أن اليهود ليسوا (أهل الكتاب) بل (أهل كتاب) والنصارى ليسوا (أهل الكتاب) بل (أهل كتاب)

    اليهود ليسوا (أهل الذكر) بل (أهل ذكر) والنصارى ليسوا (أهل الذكر) بل (أهل ذكر)

    ونجد أن الله سبحانه وتعالى عندما ذكر النصارى لم يقل عنهم (يا أهل الكتاب) بل قال :

    إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَالَّذِينَ هَادُواْ وَالنَّصَارَى ... البقرة62

    وعندما ذكر اليهود لم يقل عنهم (يا أهل الكتاب) بل قال :

    وَقَالَتِ الْيَهُودُ يَدُ اللّهِ مَغْلُولَةٌ غُلَّتْ أَيْدِيهِمْ وَلُعِنُواْ بِمَا قَالُواْ ... المائدة 64

    ولنتأكد أكثر في هذا الشأن نجد الحق سبحانه وتعالى عندما جمع اليهود والنصارى على قول واحد لم يقل (أهل الكتاب) بل ذكرهم باللفظ

    وَقَالَتِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى نَحْنُ أَبْنَاء اللّهِ وَأَحِبَّاؤُهُ ... المائدة18

    فلو كانوا هم المقصودين بكلمة (أهل الكتاب) لقال الله [وقال أهل الكتاب نحن ابناء الله ...]

    إذن من هم المقصودين بأهل الكتاب وأهل الذكر : هم من يحملوا (صحف إبراهيم، وزبور داود، وتوراة موسى، وإنجيل عيسى ) .

    وقال اٌمام الشعراوي في هذا الصدد :

    هل الكتاب هو شيء غير القرآن؟

    نقول: إن الكتاب إذا أطلق؛ فهو ينصرف إلى كل ما نزل من الله على الرسل؛ كصحف إبراهيم، وزبور داود، وتوراة موسى ، وإنجيل عيسى ؛ وكل تلك كتب، ولذلك يسمونهم "أهل الكتاب".

    أما إذا جاءت كلمة "الكتاب" معرفة بالألف واللام؛ فلا ينصرف إلا للقرآن، لأنه نزل كتاباً خاتماً، ومهيمناً على الكتب الأخرى.

    وبعد ذلك جاء بالوصف الخاص وهو (قرآن)، وبذلك يكون قد عطف خاصاً على عام، فالكتاب هو القرآن، ودل بهذا على أنه سيكتب كتاباً، وكان مكتوباً من قبل في اللوح المحفوظ.

    وأعجب ما في الموضوع أننا الآن نجد أهل المسيحية يتحاورون معنا على كونه أهل الكتاب بالباطل ... ونجد الحقيقة التي تؤكد صدق ما جاء بالقرآن أنهم الآن يؤمنوا بل يأكدون أنهم ليسوا نصارى ولا أهل كتاب وهذا دليل دامغ على ما أذكر الآن .:
    .
    http://www.ebnmaryam.com/vb/attachme...1&d=1147890082
    .


    والله أعلم
    .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  5. #5
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفارس النبيل
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    أشكرك أخى فى الله السيف البتار على الرد :
    لكن من طرح الشبهه يقول أن الخطاب موجه للرسول وليس للمسلمين كافه .فلماذا لم يقول الله تعالى لو كنتم فى شك إذا كان الخطاب موجه للمسلمين .
    ولى سؤال من خلال قرائتى للرابط : هل الشك الذى هو عكس اليقين ممكن أن يصيب الأنبياء ومنهم الرسول
    أرجو الرد ولكم جزيل الشكر
    أولا هم يتناقضون فمرة يقولون النبي تقل من أهل الكتاب و ألان بقولون أن النبي أمره الله عز و جل بسؤال أهل الكتاب ?فلو كان ناقلا و ليس أميا لم استدعت الحاجة لسؤالهم حسب منطقهم البائس
    و على كل حال
    أولا يجب التركيزعلى نقطة مهمة أهل الكتاب الدين دكرهم القرآن لا علاقة لهم أصلا باهل البايبل في يومنا هد..و معنى ألاية ان كنت في شك فاسئل أهل الكتاب الدين من قبلك اي أن النبي كان يتعجب من معاندتهم و سؤالهم ليس قوله هل أنا نبي أم لا لأن النبي تحدى الجميع و لم يستطع أحد الصمود في و جهه لكن سؤالهم هنا يكن على صيغة الافحام متال على دالك
    كأن يقل النبي صلى الله عليه و سلم سواء بوحي قراني او بحديت أن الله قد مسخ اليهود قردة و خنازير و أن النبي سليمان قد سمع قول النمل و ...فهل تنكرون دلك يا يهود ?? هدا هو معنى اسئل اي افحمهم
    أما معنى ان كنت في شك فقد أجاب عنها الأخ البتار بدقة :
    قلت: فرق عظيم بين قوله: { إِنَّهُمْ لَفِى شَكٌّ مِنْهُ مُرِيبٍ } بإثبات الشكّ لهم على سبيل التأكيد والتحقيق
    اي لكي يطمئن قلبك يا محمد أن حججك قاهرة و لن يقف في و جهها أحد فاسئلهم عن طريق الافحام -كما شرحت سابقا-و كلما ازداد التحدي و قوة الحجة ازداد ترسخ ايمان الشخص هدا شيء طبيعي ...
    هناك جواب آخر يقول من طلب سؤالهم هم من دخلوا الاسلام من أهل الكتاب كسلمان و ......سؤالهم كقوله لهم هل تنكرون اني مدكور عندكم في كتبكم بالأوصاف و بدقة الى درجة أنكم تعرفونني كما تعرفون أبانائكم ??فلمادا ادن يعاندون و يكابرون ...??
    ارجوا أني قد أوضحت الفكرة
    فلو طبقنا مفهومهم البائس للأية هل يجوز متلا أن ينكر القران صلب عيسى عليه السلام و ألوهيته تم يسألهم هل عيسى اله أم أحد التلاثة أم صلب ?? هدا لا يعقل
    ادا فهموا هدا سيفهمون أن دين الاسلام دين الدكاء و الفطرة لا دين الغباء
    و السلام
    التعديل الأخير تم بواسطة ismael-y ; 27-05-2006 الساعة 08:33 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    183
    آخر نشاط
    08-10-2008
    على الساعة
    12:09 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    أخى فى الله السف البتار وأخى فى الله إسماعيلى

    أشكركم على التوضيح وجزاكم الله كل خير.


    أخى فى الله إسماعيلى : أين أنت يا رجل ؟
    مشاركاتك أقل فى الفتره الأخيره ؟ . أتمنى أن تكون فى خير حال يا أخى.

  7. #7
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفارس النبيل
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    أخى فى الله السف البتار وأخى فى الله إسماعيلى
    أشكركم على التوضيح وجزاكم الله كل خير.
    أخى فى الله إسماعيلى : أين أنت يا رجل ؟
    مشاركاتك أقل فى الفتره الأخيره ؟ . أتمنى أن تكون فى خير حال يا أخى.

    السلام عليكم
    لأني مشغول مع اليسوعيين الأجانب في منتديات أخرى +أنشر بكتافة موضوع davinci codeفي blogs و المنتديات و أدعمه بالبايبل خاصة اشعياء على أن دافنتشي صحيحة نعم فرصة يجب أن لا ندعها تمر مر الكرام
    سوف نهدم الصليب ان شاء الله عاجلا أم آجلا
    التعديل الأخير تم بواسطة ismael-y ; 28-05-2006 الساعة 02:10 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي

    أخي السيف البتار
    رد هذه الشبة موجود في ملف الصوت الخاص بالشيخ كشك رحمه الله ردا على النصارى ( واضح أن هذه الشبهة منذ السبعينات و لايزالون يرددونها)

    أخوتي الكرام رابط التسجيل على شبكة الحقيقة و الموقع لا يعمل الآن عجل الله إعادته سالما

    المهم
    أن مفتاح الشبهة في كلمة (فإن) و جملة (ٱلَّذِينَ يَقْرَءُونَ ٱلْكِتَابَ مِن قَبْلِكَ )

    و قد أوضح الشيخ رحمه الله أن (إن) تفيد صعوبة وقوع الحالة و هذا غير كلمة (إذا) و كلمة (لو)

    لذلك تجدوا الرحمن يقول :

    فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا وَلَنْ تَفْعَلُوا


    وَلَا تُقَاتِلُوهُمْ عِنْدَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ حَتَّى يُقَاتِلُوكُمْ فِيهِ فَإِنْ قَاتَلُوكُمْ فَاقْتُلُوهُمْ


    و هكذا عندما يستحيل حدوث الفعل -أو يصعب- , فإن البلاغة تستدعي وجود (إن) و ليس (إذا) أو (لو)

    الشق الثاني من الرد هو من هم هؤلاء الذين قرأوا الكتاب من قبل محمد ؟؟

    يقول الشيخ رحمه الله أن المقصود بهم أهل الكتاب السابقين الذين أسلموا
    ولم يكن يقصد أهل الكتاب الذين بقوا على دينهم , وإلا لقال " أهل الكتاب"

    و أنا أتفق تماما , فإن إختلاف التركيبة في هذه الآية هي على غير المعتاد في اللغة القرآنية مما يشير إلى أن هناك فرق بين (ٱلَّذِينَ يَقْرَءُونَ ٱلْكِتَابَ مِن قَبْلِكَ ) و (أهل الكتاب) ,و أن اللفرقة الأولى من المسلمين الذين كانوا من أهل الكتاب سابقا

    أرجو من أي من الأخوة الذين لديهم التسجيل الصوتي للشيخ كشك أن يرفعه للإستفادة
    "سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ"

هل يشك الرسول عليه الصلاة والسلام فيما يوحى إليه

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد على دموية الرسول عليه الصلاة والسلام
    بواسطة المسلم الناصح في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 10-09-2007, 02:28 AM
  2. خطبة الرسول عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع
    بواسطة راجية عفو ربي في المنتدى المنتدى التاريخي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 23-05-2007, 09:31 PM
  3. هل ولد الرسول عليه الصلاة والسلام مختوناً ؟؟
    بواسطة الريحانة في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 22-03-2006, 05:30 PM
  4. وصف الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام
    بواسطة I_MOKHABARAT_I في المنتدى من السيرة العطرة لخير البرية صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-12-2005, 06:38 PM
  5. وصف الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام
    بواسطة I_MOKHABARAT_I في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هل يشك الرسول عليه الصلاة والسلام فيما يوحى إليه

هل يشك الرسول عليه الصلاة والسلام فيما يوحى إليه