حية تأكل التراب - رد النصرانى حسام

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حية تأكل التراب - رد النصرانى حسام

صفحة 1 من 4 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 40

الموضوع: حية تأكل التراب - رد النصرانى حسام

  1. #1
    الصورة الرمزية hglidhv
    hglidhv غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    18
    آخر نشاط
    22-05-2006
    على الساعة
    12:15 AM

    افتراضي حية تأكل التراب - رد النصرانى حسام

    هل سمعتم أو رأيتم ثعباناً يأكل التراب؟

    بالطبع لا. فقد تراجع الرب فى قراره ولم ينفذه: (14فَقَالَ الرَّبُّ الإِلَهُ لِلْحَيَّةِ: «لأَنَّكِ فَعَلْتِ هَذَا مَلْعُونَةٌ أَنْتِ مِنْ جَمِيعِ الْبَهَائِمِ وَمِنْ جَمِيعِ وُحُوشِ الْبَرِّيَّةِ. عَلَى بَطْنِكِ تَسْعِينَ وَتُرَاباً تَأْكُلِينَ كُلَّ أَيَّامِ حَيَاتِكِ.) تكوين 3: 14 ، وكيف تلعن البهائم ووحوش الأرض الحيَّة؟ نحن نعلم أن اللعن هو الطرد من هرحمة الله ، فهل تملك هذه الحيوانات رحمة الله؟

    هذا السؤال اعتقد رقمه 63

    الاجابة
    هل تأكل الحية التراب؟

    يقول الكتاب في سفر التكوين3 :14: " فقال الرب الإله للحيّة لأنك فعلت هذا ملعونة أنت من جميع البهائم ومن جميع وحوش البرية. على بطنك تسعين وترابا تأكلين كل أيام حياتك ".
    فهل تأكل الحيات التراب؟

    كما يعلق أحدهم بقوله " هل سمعتم أو رأيتم ثعباناً يأكل التراب؟ بالطبع لا. فقد تراجع الرب في قراره ولم ينفذه "!!

    والسؤال الآن هو ما مدى صحة هذه الآية؟ وهل تأكل الحيات التراب؟
    ولكي نعرف حقيقة معنى الآية وما تقصده يجب أن نعرف الآتي:

    (1) الكتاب المقدس يقدم لنا بشكل تصويري ما حدث للحية من عقوبة بسبب غوايتها لحواء ومن ثم لآدم بعدم إطاعة وصية الله. وهذه العقوبة ارتبطت بالتراب والذي يستخدم في الكتاب المقدس كناية عن الهزيمة والإذلال للأعداء حيث يقول الكتاب: " أمامه تجثو أهل البرية وأعداؤه يلحسون التراب " (مز72 :9)، " ويكون الملوك حاضنيك وسيداتهم مرضعاتك. بالوجوه إلى الأرض يسجدون لك ويلحسون غبار رجليك فتعلمين أني أنا الرب الذي لا يخزى منتظروه " (أش49 :23)، " يلحسون التراب كالحية. كزواحف الأرض يخرجون بالرعدة من حصونهم يأتون بالرعب إلى الرب إلهنا ويخافون منك " (ميخا7 :17).

    كما أن كلمة " يأكل " استخدمت كأسلوب بلاغي (طباق شعري) مقابل أكل آدم وحواء من الشجرة المحرمة.

    (2) وبرغم أن الحية لا تأكل تراب الأرض كغذاء لها إلا أنها تأكل طعامها من التراب، فالحيات تزحف على الأرض وطعامها هو ما يسقط على الأرض، في التراب، وليس طعامها فقط بل كل حياتها زحف في التراب، فهي دائماً محاطة بالتراب والقذارة. والكلمة العبرية التي تعبر عن الحية هي " נחשׁ - nâchâsh " من الفعل العبري الذي يعني " يهمس "، " يطلق أصوات شبيهة بالحية " ولها معاني دلالية مثل الهمس السحري، وهذا الهمس الذي للحية يوضح معنى التراب هنا، أي كل أيامك تهمسين همس قذر " فحين كان العشاء وقد ألقى الشيطان في قلب يهوذا سمعان الإسخريوطي أن يسلمه " (يو13 :2)!!
    كما أن التراب رمز للموت " لأنك تراب والى تراب تعود " (تك3 :19).

    ولكن السؤال يظل كما هو: ما هي علاقة الحية بالتراب؟ ويجيبنا العلم بشكل واضح ويقول: أنه يوجد عضو في سقف فم الحية يسمى (Jacobson's Organ - جاكوبسنس أورجان) أي عضو جاكوب، وهذا العضو يساعد الحيات على الشم بالإضافة للأنف، وينقض بلسان متشعب ويعض ما يقدم إليه بالأسنان ويلتقطه في نقاط التشعب في الأعضاء الحسية داخل فم الحيات، وهنا تشم التراب مرة بهذه الطريقة، ثم تنظف اللسان وتكرر العملية في الحال. ومن ثم فالحية تشم التراب وتأكله.

    (3) وهذه اللعنة لا تفترض بالضرورة أن الحية كانت تمشي على رجلين أو قدمين، فالكتاب لم يقل ذلك، ولكن التركيز هنا على أن زحفها على بطنها هو نتيجة للعنة التي وقعت عليها، وزحفها في التراب وأكلها عن طريقه هو عقوبة مادية لا تتعدى طبيعتها.

    (4) كما أن الحية كانت هي الشيطان نفسه أو الأداة التي استخدمها الشيطان في سقوط آدم وحواء، ولم تكن مجرد حية عادية. ومن الكتاب نجد أننا أمام خيارين وهما أما أن الحية كانت هي الشيطان نفسه وقد ظهر في صورتها كما يقول العهد الجديد:

    " ولكنني أخاف انه كما خدعت الحية حواء بمكرها هكذا تفسد أذهانكم عن البساطة التي في المسيح " (2كو11 :3)، والمقصود هنا بالطبع الشيطان.

    كما يقول أيضاً : " واله السلام سيسحق الشيطان تحت أرجلكم سريعا. نعمة ربنا يسوع المسيح معكم " (رو16 :20)، وأيضاً " ولا عجب. لأن الشيطان نفسه يغيّر شكله إلى شبه ملاك نور " (2كو11 :14).
    ويقول الوحي الإلهي في سفر الرؤيا: " فطرح التنين العظيم الحية القديمة المدعو إبليس والشيطان الذي يضل العالم كله طرح إلى الأرض وطرحت معه ملائكته " (رؤ12 :9)، " فقبض على التنين الحية القديمة الذي هو إبليس والشيطان وقيّده ألف سنة " (رؤ20 :2). والمعنى واضح تماماً.
    أما أن الحية كانت هي الأداة التي دخل فيها واستخدمها الشيطان، أي استخدم حية كانت موجودة بالفعل. وفي الحالتين فاللعنة أصلاً تقع على الشيطان وبسببه.

    (5) وأهم ما تركز علية الآية هنا في سفر التكوين (3 :14و15) هو دينونة الشيطان، فكما تزحف الحية على بطنها وتأكل فقط مما هو ملقي على الأرض، من قذارة الأرض، فالشيطان الذي أختار شكل الحية أو استخدم الحية سيلقى من مكانته التي كانت سامية في السماء على الأرض، يزحف على الأرض، كقول الرب يسوع المسيح " رأيت الشيطان ساقطا مثل البرق من السماء " (لو10 :18)، وما جاء في رسالة يهوذا (6): " والملائكة الذين لم يحفظوا رياستهم بل تركوا مسكنهم حفظهم إلى دينونة اليوم العظيم بقيود أبدية تحت الظلام ".

    (6) كما أن الذين يرون زحف الحية على الأرض في التراب يتذكرون دائماً سقوط الإنسان، وما يؤكد أن المقصود هو الإذلال هو قول الكتاب نفسه في اشعياء (65 :25) في تصويره الرمزي للحياة في ملكوت المسيح من أن " الذئب والحمل يرعيان معا والأسد يأكل التبن كالبقر. أما الحية فالتراب طعامها "، أي أن الحية ستظل في عقوبتها، تحت اللعنة.

  2. #2
    الصورة الرمزية hglidhv
    hglidhv غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    18
    آخر نشاط
    22-05-2006
    على الساعة
    12:15 AM

    افتراضي كسوف رقم 1

    هل سمعتم أو رأيتم ثعباناً يأكل التراب؟

    بالطبع لا. فقد تراجع الرب فى قراره ولم ينفذه: (14فَقَالَ الرَّبُّ الإِلَهُ لِلْحَيَّةِ: «لأَنَّكِ فَعَلْتِ هَذَا مَلْعُونَةٌ أَنْتِ مِنْ جَمِيعِ الْبَهَائِمِ وَمِنْ جَمِيعِ وُحُوشِ الْبَرِّيَّةِ. عَلَى بَطْنِكِ تَسْعِينَ وَتُرَاباً تَأْكُلِينَ كُلَّ أَيَّامِ حَيَاتِكِ.) تكوين 3: 14 ، وكيف تلعن البهائم ووحوش الأرض الحيَّة؟ نحن نعلم أن اللعن هو الطرد من هرحمة الله ، فهل تملك هذه الحيوانات رحمة الله؟


    هذا السؤال اعتقد رقمه 63

    الاجابة

    ل تأكل الحية التراب؟
    يقول الكتاب في سفر التكوين3 :14: " فقال الرب الإله للحيّة لأنك فعلت هذا ملعونة أنت من جميع البهائم ومن جميع وحوش البرية. على بطنك تسعين وترابا تأكلين كل أيام حياتك ". فهل تأكل الحيات التراب؟
    كما يعلق أحدهم بقوله " هل سمعتم أو رأيتم ثعباناً يأكل التراب؟ بالطبع لا. فقد تراجع الرب في قراره ولم ينفذه "!!
    والسؤال الآن هو ما مدى صحة هذه الآية؟ وهل تأكل الحيات التراب؟
    ولكي نعرف حقيقة معنى الآية وما تقصده يجب أن نعرف الآتي:
    (1) الكتاب المقدس يقدم لنا بشكل تصويري ما حدث للحية من عقوبة بسبب غوايتها لحواء ومن ثم لآدم بعدم إطاعة وصية الله. وهذه العقوبة ارتبطت بالتراب والذي يستخدم في الكتاب المقدس كناية عن الهزيمة والإذلال للأعداء حيث يقول الكتاب: " أمامه تجثو أهل البرية وأعداؤه يلحسون التراب " (مز72 :9)، " ويكون الملوك حاضنيك وسيداتهم مرضعاتك. بالوجوه إلى الأرض يسجدون لك ويلحسون غبار رجليك فتعلمين أني أنا الرب الذي لا يخزى منتظروه " (أش49 :23)، " يلحسون التراب كالحية. كزواحف الأرض يخرجون بالرعدة من حصونهم يأتون بالرعب إلى الرب إلهنا ويخافون منك " (ميخا7 :17).
    كما أن كلمة " يأكل " استخدمت كأسلوب بلاغي (طباق شعري) مقابل أكل آدم وحواء من الشجرة المحرمة.
    (2) وبرغم أن الحية لا تأكل تراب الأرض كغذاء لها إلا أنها تأكل طعامها من التراب، فالحيات تزحف على الأرض وطعامها هو ما يسقط على الأرض، في التراب، وليس طعامها فقط بل كل حياتها زحف في التراب، فهي دائماً محاطة بالتراب والقذارة. والكلمة العبرية التي تعبر عن الحية هي " נחשׁ - nâchâsh " من الفعل العبري الذي يعني " يهمس "، " يطلق أصوات شبيهة بالحية " ولها معاني دلالية مثل الهمس السحري، وهذا الهمس الذي للحية يوضح معنى التراب هنا، أي كل أيامك تهمسين همس قذر " فحين كان العشاء وقد ألقى الشيطان في قلب يهوذا سمعان الإسخريوطي أن يسلمه " (يو13 :2)!!
    كما أن التراب رمز للموت " لأنك تراب والى تراب تعود " (تك3 :19).
    ولكن السؤال يظل كما هو: ما هي علاقة الحية بالتراب؟ ويجيبنا العلم بشكل واضح ويقول: أنه يوجد عضو في سقف فم الحية يسمى (Jacobson's Organ - جاكوبسنس أورجان) أي عضو جاكوب، وهذا العضو يساعد الحيات على الشم بالإضافة للأنف، وينقض بلسان متشعب ويعض ما يقدم إليه بالأسنان ويلتقطه في نقاط التشعب في الأعضاء الحسية داخل فم الحيات، وهنا تشم التراب مرة بهذه الطريقة، ثم تنظف اللسان وتكرر العملية في الحال. ومن ثم فالحية تشم التراب وتأكله.
    (3) وهذه اللعنة لا تفترض بالضرورة أن الحية كانت تمشي على رجلين أو قدمين، فالكتاب لم يقل ذلك، ولكن التركيز هنا على أن زحفها على بطنها هو نتيجة للعنة التي وقعت عليها، وزحفها في التراب وأكلها عن طريقه هو عقوبة مادية لا تتعدى طبيعتها.
    (4) كما أن الحية كانت هي الشيطان نفسه أو الأداة التي استخدمها الشيطان في سقوط آدم وحواء، ولم تكن مجرد حية عادية. ومن الكتاب نجد أننا أمام خيارين وهما أما أن الحية كانت هي الشيطان نفسه وقد ظهر في صورتها كما يقول العهد الجديد:
    " ولكنني أخاف انه كما خدعت الحية حواء بمكرها هكذا تفسد أذهانكم عن البساطة التي في المسيح " (2كو11 :3)، والمقصود هنا بالطبع الشيطان. كما يقول أيضاً : " واله السلام سيسحق الشيطان تحت أرجلكم سريعا. نعمة ربنا يسوع المسيح معكم " (رو16 :20)، وأيضاً " ولا عجب. لأن الشيطان نفسه يغيّر شكله إلى شبه ملاك نور " (2كو11 :14).
    ويقول الوحي الإلهي في سفر الرؤيا: " فطرح التنين العظيم الحية القديمة المدعو إبليس والشيطان الذي يضل العالم كله طرح إلى الأرض وطرحت معه ملائكته " (رؤ12 :9)، " فقبض على التنين الحية القديمة الذي هو إبليس والشيطان وقيّده ألف سنة " (رؤ20 :2). والمعنى واضح تماماً.
    أما أن الحية كانت هي الأداة التي دخل فيها واستخدمها الشيطان، أي استخدم حية كانت موجودة بالفعل. وفي الحالتين فاللعنة أصلاً تقع على الشيطان وبسببه.
    (5) وأهم ما تركز علية الآية هنا في سفر التكوين (3 :14و15) هو دينونة الشيطان، فكما تزحف الحية على بطنها وتأكل فقط مما هو ملقي على الأرض، من قذارة الأرض، فالشيطان الذي أختار شكل الحية أو استخدم الحية سيلقى من مكانته التي كانت سامية في السماء على الأرض، يزحف على الأرض، كقول الرب يسوع المسيح " رأيت الشيطان ساقطا مثل البرق من السماء " (لو10 :18)، وما جاء في رسالة يهوذا (6): " والملائكة الذين لم يحفظوا رياستهم بل تركوا مسكنهم حفظهم إلى دينونة اليوم العظيم بقيود أبدية تحت الظلام ".
    (6) كما أن الذين يرون زحف الحية على الأرض في التراب يتذكرون دائماً سقوط الإنسان، وما يؤكد أن المقصود هو الإذلال هو قول الكتاب نفسه في اشعياء (65 :25) في تصويره الرمزي للحياة في ملكوت المسيح من أن " الذئب والحمل يرعيان معا والأسد يأكل التبن كالبقر. أما الحية فالتراب طعامها "، أي أن الحية ستظل في عقوبتها، تحت اللعنة.

  3. #3
    الصورة الرمزية عبد الله المصرى
    عبد الله المصرى غير متواجد حالياً عضو شرف المنتدي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    2,902
    آخر نشاط
    05-10-2007
    على الساعة
    05:07 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hglidhv
    عبدالله المصري
    الغلط ليس فى الاجابات .... و لكن فى العقل الذى لا يتقبل الاجابات.
    بل بالعقل الذي يقنع نفسه ان هذه هي الاجابة الصحيحة
    عندك حق بصحيح... و الدليل اجابتك

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hglidhv
    كما أن كلمة " يأكل " استخدمت كأسلوب بلاغي (طباق شعري) مقابل أكل آدم وحواء من الشجرة المحرمة
    اى اسلوب بلاغى و طباق شعرى تتكلم عنه ؟؟؟؟ هل الكتاب المقدس يضم بين جانبيه اسلوب بلاغى و شعرى ؟؟؟ الاسلوب الشعرى فقط عندكم هو نشيد الانشاد.... هل ترى به اى بلاغه شعريه او طباق شعرى ؟؟؟ يا رجل لا تتكلم الا بالحق.... اسلوب الطباق الشعرى عند العرب فقط و لم يكن له وجود حين كتُب العهد القديم و الجديد

    التعديل الأخير تم بواسطة عبد الله المصرى ; 16-05-2006 الساعة 11:22 PM

    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    920
    آخر نشاط
    29-04-2009
    على الساعة
    12:36 AM

    افتراضي

    اقتباس
    لاسلوب الشعرى فقط عندكم هو نشيد الانشاد

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    920
    آخر نشاط
    29-04-2009
    على الساعة
    12:36 AM

    افتراضي

    كتبت
    اقتباس
    ويجيبنا العلم بشكل واضح ويقول: أنه يوجد عضو في سقف فم الحية يسمى (Jacobson's Organ - جاكوبسنس أورجان) أي عضو جاكوب، وهذا العضو يساعد الحيات على الشم بالإضافة للأنف، وينقض بلسان متشعب ويعض ما يقدم إليه بالأسنان ويلتقطه في نقاط التشعب في الأعضاء الحسية داخل فم الحيات، وهنا تشم التراب مرة بهذه الطريقة، ثم تنظف اللسان وتكرر العملية في الحال. ومن ثم فالحية تشم التراب وتأكله.
    هات دليلك العلمي اولا لن تجد .
    وبعدها كتبت
    اقتباس
    إلا أنها تأكل طعامها من التراب،
    تكفيني هذه فقط لأبطال ردك كله (او نقلك كله )
    انه التناقض عزيزي ... مالفرق بين الشم والأكل يا عزيزي
    حتى الشم جعلتوه اكل من اجل ان تصصحوا دين باطل غبي لا يفهمه الا الذي لا يملك عقل .
    فعلت مجهود مذهل في الرد اقصد النقل لكنك فشلت وابطلته بهذه الخرافه
    حاولت ان توحي لنا شئ وخليتها شئ أخر .
    وتعود لتناقض نفسك مرة اخرى بعد ان كتيت انه المقصود انها تأكل من التراب وهذا لا يؤيده العلم والا هات الدليل العلمي .
    اقتباس
    هو دينونة الشيطان، فكما تزحف الحية على بطنها وتأكل فقط مما هو ملقي على الأرض،
    فالعدد يقول ترابا تاكلين وليس من التراب تأكلين .
    هل هذه صعبة الفهم
    اي تفسير هذا الذي يناقض الشئ المفسر
    يعني الكتاب يقول شئ وانتم شئ ماذا الهراء ؟
    انكم تستعرون من كتابكم لهذا تلجأون للكذب والتفسيرات الغبيه مجتهدين عاصرين رؤسكم وفي الأخر لم تفلحوا.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    920
    آخر نشاط
    29-04-2009
    على الساعة
    12:36 AM

    افتراضي

    كتبت
    اقتباس
    ويجيبنا العلم بشكل واضح ويقول: أنه يوجد عضو في سقف فم الحية يسمى (Jacobson's Organ - جاكوبسنس أورجان) أي عضو جاكوب، وهذا العضو يساعد الحيات على الشم بالإضافة للأنف، وينقض بلسان متشعب ويعض ما يقدم إليه بالأسنان ويلتقطه في نقاط التشعب في الأعضاء الحسية داخل فم الحيات، وهنا تشم التراب مرة بهذه الطريقة، ثم تنظف اللسان وتكرر العملية في الحال. ومن ثم فالحية تشم التراب وتأكله.
    هات دليلك العلمي اولا لن تجد .
    وبعدها كتبت
    اقتباس
    إلا أنها تأكل طعامها من التراب،
    تكفيني هذه فقط لأبطال ردك كله (او نقلك كله )
    انه التناقض عزيزي ... مالفرق بين الشم والأكل يا عزيزي
    حتى الشم جعلتوه اكل من اجل ان تصصحوا دين باطل غبي لا يفهمه الا الذي لا يملك عقل .
    فعلت مجهود مذهل في الرد اقصد النقل لكنك فشلت وابطلته بهذه الخرافه
    حاولت ان توحي لنا شئ وخليتها شئ أخر .
    وتعود لتناقض نفسك مرة اخرى بعد ان كتيت انه المقصود انها تأكل من التراب وهذا لا يؤيده العلم والا هات الدليل العلمي .
    اقتباس
    هو دينونة الشيطان، فكما تزحف الحية على بطنها وتأكل فقط مما هو ملقي على الأرض،
    فالعدد يقول ترابا تاكلين وليس من التراب تأكلين .
    هل هذه صعبة الفهم
    اي تفسير هذا الذي يناقض الشئ المفسر
    يعني الكتاب يقول شئ وانتم شئ ماذا الهراء ؟
    انكم تستعرون من كتابكم لهذا تلجأون للكذب والتفسيرات الغبيه مجتهدين عاصرين رؤسكم وفي الأخر لم تفلحوا.

  7. #7
    الصورة الرمزية الشرقاوى
    الشرقاوى غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,559
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-10-2014
    على الساعة
    02:32 AM

    افتراضي

    أنا عندى سؤال أبسط للعضو من كل ما سبق

    هل الحية هى إبليس أم مختلفين؟

    ..... فهذه اول مره نسمع عن حية بتتكلم ....
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الـــــــSHARKـــــاوى

    إن المناصب لا تدوم لواحد ..... فإن كنت فى شك فأين الأول؟
    فاصنع من الفعل الجميل فضائل ..... فإذا عزلت فأنها لا تعزل

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    920
    آخر نشاط
    29-04-2009
    على الساعة
    12:36 AM

    افتراضي

    اقتباس
    هل الحية هى إبليس أم مختلفين؟
    السؤال الأهم
    من بين العقوبه انها تمشي على بطنها
    السؤال هو
    كيف كانت تمشي قبل ذلك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    610
    آخر نشاط
    07-04-2009
    على الساعة
    10:34 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشرقاوى
    أنا عندى سؤال أبسط للعضو من كل ما سبق
    هل الحية هى إبليس أم مختلفين؟
    ..... فهذه اول مره نسمع عن حية بتتكلم ....
    صحيح عندك حق يبقى الشيطان هوا إلى بياكل من التراب مش الحية على ما أعتقد إن السلسلة كالآتي الشيطان أغوى الحية والحية أغوى حواء وحواء أغوت آدم وآدم أكل من الشجرة

    فعندهم

    1) الشيطان نزل إلى الأرض فقط وحاول غواية الله (المسيح) وحاول التحايل عليه ليعطيه (أي الشيطان ) ملك الأرض بمعنى والله أعلم أن الله له ملك السماء والشيطان له ملك الأرض فالشيطان خاول يخلى الله يسجدله مقابل أن يعطيه الملكين معاً بس السؤال ما كان سجدله وخلاص يعنى مش فارقة إلى خلاه يضرب ويبصق عليه و .... (تعالى الله عما يقولون علواً كبيراً ) كان خلاه سجدله وخلاص على الأقل كنا خلصنا من الشيطان صاحب هذا النفوذ الجبار في الأرض !!!!

    2) الحية أكلت من التراب (ساعتها بس عشان يتحقق وعد الرب وبعدين رجعت تانى متكلوش ) عشان الحية متسعلش برده وميبقاش منظره وحش يعنى (تعالى الله عما يقولون علواً كبيراً ) !!!!

    3) حواء أصبحت كائن نجس ملعون ويدل على ذلك تعامل الكنيسة مع المرأة على مر عصورها وأيضا نجاستها الدائمة وسكوتها اللازم في الكنائس ونجاستها عند الولادة وعند ولادة الأنثى ضعف نجاسة ولادة الرجل !!! وألا تسأل إلا في البيت فقط و.........وحدث ولا حرج !!!

    4) آدم ماذا كان عقابه ؟؟؟؟؟ أرسل الله نفسه لكي يقوم آدم (الرجال) بصلبه (صلب الله بزعمهم) لكي يستطيع الله أن يغفر لآدم على ما فعله (فعله آدم) !!!!!!!!!!!!!!!!!!


    في ضوء ما سبق فالسؤال الآن من الأقوى ومن هو الأضعف بين هؤلاء ؟؟

    1) الشيطان
    2) الحية
    3) حواء أو النساء
    4) آدم أم الرجال
    5) الله

    أعتقد أن الأضعف إما حواء فهى التي "تبهدلت" من المسيحية على مر عصورها وقبل ذلك أيضاً أو ..... وإنا لله وإنا إليه راجعون

    ولا إله إلا الله الذي لا يتجسد ولا يموت (تعالى الله عما يقولون علواً كبيراً )

    بس أشمعنا السؤال 63 يعنى ؟؟ اخترته بالقرعة ولا في غرض معين لاختيار هذا السؤال ليكون أول ما تحاول إجابته مجرد سؤال
    التعديل الأخير تم بواسطة mahmoud000000 ; 17-05-2006 الساعة 12:30 AM

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    610
    آخر نشاط
    07-04-2009
    على الساعة
    10:34 PM

    افتراضي

    بس سؤال على الماشي يعنى 1 يوحنا الإصحاح الخامس العدد السابع بتاع "الآب والإبن والروح القدس وهؤلاء الثلاثة هم واحد " اصلى ولا تقليد ؟

    يعنى من عند الروح القدس ولا من عند حد تانى ؟

    وخلى بالك النص ده واحد من نصين فقط ذكر فيه الثالوث كاملاً وكمان هذا هو النص الوحيد الذي قال أن هؤلاء الثلاثة هم واحد وليس ثلاثة

    يلا مستنى إجابتك يا بطل

    يوحنا 1 الإصحاح الخامس العدد السابع من عند الروح القدس أم الشيطان ؟

    وعند ليك مفاجأة حلوة لما ترد ورجاء من الأخوة محدش يحرق المفاجأة الله يكرمكم


    أنا تقلت السؤال في موضوع منفصل عشان ميخصلش تشتيت وهذا هو رابط الموضوع

    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthread.php?t=8025

    وأنتظر إجابتك هناك لعدم التشتيت ويمكنك التعقيب هنا على موضوع الحية إن أردت وشكراً


    التعديل الأخير تم بواسطة mahmoud000000 ; 17-05-2006 الساعة 12:46 AM

صفحة 1 من 4 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

حية تأكل التراب - رد النصرانى حسام

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الحشرات تأكل جسد الرب
    بواسطة بن حلبية في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-01-2011, 07:11 PM
  2. الحلقات المرئية لبرنامج لماذا أسلموا د/ حسام عقل
    بواسطة مسلم في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 19-01-2009, 06:53 PM
  3. تناقض جديد :هل الملائكة تأكل ام لا؟؟؟؟
    بواسطة الاصيل في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 29-05-2007, 07:39 PM
  4. سؤال إلى العضو حسام أوhglidhv أو أي نصرانى آخ
    بواسطة شبكة بن مريم الإسلامية في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 04-01-2007, 05:07 PM
  5. الثعابين تأكل التراب و تتكلم عبراني
    بواسطة ismael-y في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-02-2006, 03:29 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حية تأكل التراب - رد النصرانى حسام

حية تأكل التراب - رد النصرانى حسام