بتدنيسِ المصحفِ الشريفِ حولَ موضوعِ حلقةِ قناةِ الجزيرةِ الفضايئةِ

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

بتدنيسِ المصحفِ الشريفِ حولَ موضوعِ حلقةِ قناةِ الجزيرةِ الفضايئةِ

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: بتدنيسِ المصحفِ الشريفِ حولَ موضوعِ حلقةِ قناةِ الجزيرةِ الفضايئةِ

  1. #1
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي بتدنيسِ المصحفِ الشريفِ حولَ موضوعِ حلقةِ قناةِ الجزيرةِ الفضايئةِ



    :bsm:



    الحمدُ للهِ ربِّ العالمينَ حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيهِ كما ينبغيْ لجلالِ وجهِهِ وَعَظِيْمِ سلطانِهِ حمداً نستأهلُ بهِ غفرانَهُ ونستمنحُ عطفَهُ ونصرَهُ ورضاهُ ونصليْ ونسلمُ على سيدِنَا محمدٍ نورُ الهدى وَالنبيُ المصطفى وعلى الِهِ وصحبِهِ ومنْ سارَ على نهجِهِ وبعدُ

    ايها الاخوةُ والاخوات الكرامُ السلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ تعالَى وبركاتُهُ وبَعدُ
    ارتايْت انْ اتحدثَ فِي هذهِ الفقرةِ المفتوحةِ حولَ موضوعِ حلقةِ قناةِ الجزيرةِ الفضايئةِ والذي بثتْهُ منذ يومين واعادَتْهُ بالامس وستعيدُ بثَّهُ اليوم المتعلقُ بتدنيسِ المصحفِ الشريفِ على ايدي جنودِ الكفرِ الامريكانْ في معتقلاتِ غوانتينامو

    ففي البدايةِ اقولُ بانَّ المثلَ القائلَ المكتوبَ ظاهرٌ منْ عنوانِهِ ينطبقُ على هذهِ الحلقةِ فقدْ جاءَتْ المقدمةُ ممهدةً لقَبُوْ لِ هذهِ الجريمةِ او الحدِّ منْ ردةِ الفعلِ الغاضبةِ بشأنِهَا

    فكانَتْ المقدمةُ على النحوِ التالِي (المقدس لَدى العربِ والمسلمينَ جدليَّةٌ تاريخيةٌ بينَ الحقيقةِ الدينيةِ والحاجةِ التعبوديةِ. كلامٌ عن تدنيسِ القرآنِ الكريمِ في غوانتانامو, أليسَ المقدسُ لدى العربِ عاملَ استنهاضٍ, أم عنصرِ تخديرٍ وعنفِ؟ )

    وهُنَا لا بدَّ منْ تسليطِ الضوءِ قليلاً على واقعِ القداسةِ ثمَّ التعريجِ على اتهامِ هذا المصطلحِ بانَّهُ جَدَليةٌ تاريخيةٌ وانَّهُ يُستغلُ كعنصرِ تخديرٍ ومنْ ثمَّ استخلاصِ بعضِ النتائجِ من هذهِ الحلقةِ
    فاقولُ وباللهِ التوفيقُ

    انَّ لفظَ القداسةِ ليسَ لها معنى اصطلاحيٌّ وانَّما اسْتُخدمَتْ في النصوصِ الشرعيةِ بمعناها اللغويِ واصبحَ هذا المعنى هو المستخدمَ وبالرجوعِ الى معاجمِ اللغةِ نجدُ ما يلي:

    قَدُسَ ( بفتحِ القافِ وضمِ الدالِ ) بمعنَى طَهُرَ
    وَقَدَسَ الرجلُ اللهَ أي صلَّى لَهُ وعظَّمَهُ وكبَّرَهُ وفي التنزيلِ الحكيمِ ﴿( ونحنُ نسبحُ بحمدِكَ ونقدسُ لَكَ ) ﴾أَي نصلِّّي لَكَ ونعظمُكَ ونكبرُكَ .. وفلانٌ قدسَ اللهَ أيْ نزهَهُ عما لَا يليقُ بالالوهيةِ .. واللهُ قدسَ فلانَاً او شيئاً أي طهرَهُ وباركَ عليِهِ ...والقداسةُ أي الطهرُ والبركةُ وتاتي كذلكَ بمعنَى الشريعةِ .. هكذَا وردَ في المعجمِ الوسيطِ

    ومنْ هنَا ندركُ ان القداسةَ والتقديسِ هي مظهرٌ للفطرةِ والتدينِ تتمثلُ في تعظيمِ الشيءِ وتنزيهِهِ والصلاهِ لَهُ فاذَا كانَ هذا الشيُ مقدساً من ذاتِهِ أيْ ان ذَاتَهُ تستوجبُ التقديسَ والتنزيْهِ فهو الخالقُ عزَّ وجلَّ فهو مُقدسٌ في ذاتِهِ وصفاتِهِ سبحانَهُ وتعالَى

    وندركُ كذلكَ انَّ اللهَ الخالقَ قدْ طهرَ اشياءً وباركَ فيهَا وجعلَهَا مقدسةً لارتباطِهَا بعبادَتِهِ وبعقيدةِ المسلمينَ كالقرانِ الكريمِ والكعبةِ المشرفةِ والسنةِ الطاهرةِ

    وهنا لا بدَ من التفريقِ بينَ التقديسِ والتكريمِ فانَّ اللهَ قد كرمَ اشياءً لكنَّهُ لمْ يعطِهَا القدسيةَ فكرمَ بني ادمَ وجعلَ دمَ المسلمَ ومالَهُ وعرضَه حراماً لكنَّها غيرُ مقدسةٍ
    فلفظُ التقديسِ ومصطلحُ التقديسِ مرتبطٌ حتَمَاً بالفطرةِ والناحيةِ الروحيةِ أي انَّه موجودٌ فِي العقائدِ الروحيةِ ولا واقعَ لَهُ بهذَا المعنَى في العلمانيةِ والالحاديةِ لذلكَ وجبَ على المسلمينَ الحرصُ والتدقيقُ في المصطلحِ

    والقولُ في مقدمةِ البرنامجِ بانَّ هذا المقدسَ جدليةٌ تاريخيةٌ قولٌ خبيثٌ ينمُ عنْ كيدِ للاسلامِ الامرُ الذي اعطى ذلكَ العلمانيُ اللبنانيُ الجراةَ في محاولةِ النيلِ منَ القرانِ فلقدْ صرحَ قائلاً بان القداسةِ امرُ نسبيٌ ولا يوجدُ شيءٌ مقدسٌ بذاتِهِ ثم قالَ على استحياءٍ منْهُ بان الخالقِ هو المقدسُ الوحيدُ ولا قداسةَ لغيرِهِ وتحتَ الضغطِ اعتبرَ انَ كلَ ما يتعلقُ باللهِ مقدسٌ..

    فالبحثُ في المقدسِ من زاويةٍ راسماليةٍ هي دخولٌ لجحرِ الضبِ وراءَ الكفرِ ذلكَ ان هذا التقديسَ هو اما اعتقادٌ واما عبادةٌ لا يؤخذُ الا منْ نصوصِ الشرعِ
    ثمَّ حاءَ الاتهامُ المبطنُ للاسلامِ والحركاتِ الاسلاميةِ بانَّها تستغلَ هذا المفهومَ لخداعَ او تخدرَ بِهِ الناسَ

    لقدْ اكدَّتْ هذه الحلقةُ فكرةَ ان القنواتِ الاعلاميةَ العربيةَ هي خطُ دفاعٍ اوليٍ واستراتيجيٍ للفكرِ الغربيِ العلمانيِ واكدتْ كذلكَ انها راسُ حربةٍ للهجومِ على الاسلامِ وتمييعِ قضايا المسلمين الرئيسةِ
    لذلك لا بدَ من ادراكِ هذه الحقائقِ والوقوفِ عليها


    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  2. #2
    الصورة الرمزية ابنة الزهراء
    ابنة الزهراء غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    1,094
    آخر نشاط
    11-07-2012
    على الساعة
    08:11 AM

    افتراضي

    حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم

    ربنا ينتقم منهم

    ويرد كيدهم في نحورهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي :etoilever "ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار" :etoilever نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    بصراحة الموضوع ده مر عليَّ عدة مرات ، واشعر أن ما حدث للقرآن شيء إجرامي ، لا يظهر منه إلا الحقد والكراهية بسبب أن القرآن نجح في إنقلاب موازين العالم بأجمعه ، وفشلهم في هدم هذه المعجزة الإلهية وفشلهم في رفع حروفه من قلوب المسلمين ، فاندفعوا بجهالة لكشف ما يكنه هؤلاء الكفرة للقرآن .

    ويكفي أن هناك من الحرس الأمريكي بسجون كوبا اعتنقوا الإسلام .

    فبإذن الله تعالى ، ينعم علينا الله عز وجل ويقر عيننا برؤية هؤلاء الكفر في حالة الهلاك والذل والهوان والفقر والدمار .... آآآمين

بتدنيسِ المصحفِ الشريفِ حولَ موضوعِ حلقةِ قناةِ الجزيرةِ الفضايئةِ

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بتدنيسِ المصحفِ الشريفِ حولَ موضوعِ حلقةِ قناةِ الجزيرةِ الفضايئةِ

بتدنيسِ المصحفِ الشريفِ حولَ موضوعِ حلقةِ قناةِ الجزيرةِ الفضايئةِ