هل هناك أحكام ميراث في الدين المسيحي ؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

هل هناك أحكام ميراث في الدين المسيحي ؟

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17

الموضوع: هل هناك أحكام ميراث في الدين المسيحي ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    1,256
    آخر نشاط
    20-12-2015
    على الساعة
    03:12 PM

    افتراضي هل هناك أحكام ميراث في الدين المسيحي ؟

    هذا انتصار آخر حققته الأخت تايجر على نيومان في منتدى الكنيسة العربية ، وقد كان موضوع الحوار عن أحكام الميراث في الدين المسيحي ، وإليكم الحوار مقتبسا من هناك :

    بداية الحوار كان سؤال وجهته إحدى الأخوات المسلمات إلى الموقع وكان كالتالي :

    اقتباس
    هل يوجد أحكام للميراث في المسيحية؟
    وإن وجدت فأين مكنني الاطلاع عليها؟؟
    وشكرا .
    فجاء رد نيومان كالتالي :

    اقتباس
    الاخت الفاضلة نور :

    في العهد القديم توجد شريعة للميراث
    السيد المسيح لم ينقضها
    هذه الشريعة تقول ان الرجل والمرأة متساويان في الانصبة تماما
    ( سفر العدد 27 : 7)

    اما في العهد الجديد ، فالسيد المسيح اجاب شخص اراد ان يختصم للمسيح فيأمر بتقسيم الميراث ، فاجابة المسيح اجابة لم يتوقعها احد :

    ان اهم شيء قبل تقسيم الميراث هو ان يكون الحب موجودا بين البشر
    الحب الاول يكون الى الله ، والحب الثاني يكون للبشر .

    فاذا وجد الحب طريقه الى قلب الانسان ، سوف يكون تقسيم الميراث بعدها شيء لا يحتاج الى قوانين ولا الى تقسيم ...

    وعلى هذه الإجابة العاجزة جاء رد الزعيم ماي روك مشرف المنتدى كالتالي :

    اقتباس
    ربنا يباركك اخ نيو مان على الاجابة الوافية...
    ثم كان رد الأخت المسلمة نور على نيومان ما يلي :

    اقتباس
    بسم الله الرحمن الرحيم
    يعني أستطيع أن أفهم أن أحكام الميراث بين المسيحيين مستقاة من العهد القديم؟
    هلأ دللتموني على السفر الذي توجد فيه أحكام الميراث؟
    وفي غير الحالة التي يكون فيها الورثة أخوة وأولاد للوارث .. مثلا يوجد أب وأم وأخوة للمتوفى ولا أولاد له .. أو زوجة لا يوجد لها أقارب إلا زوجها وهكذا..
    أنت أخي المكرم تقول ان الحب هو ما أوصى به السيد المسيح في هذه المسألة .. ولكن أقول لك اني أعرف عائلة مسيحية توفي الأب وترك من الأولاد أباء وبنات ولأن المحكمة التي تفصل في هذه المسألة تحكم وفق الشريعة افسلامية فقد أعطى للذكور منهم مثل حظ الانثيين وما كان من الذكور غلا ان سكتوا وأعجبتهم القسمة مما جعل أخواتهم يحملون نحوهم مشاعر غير إيجابية .. إذن ليس كل المسيحيين يتعاملون بالمحبة .. والشريعة غالبا لتحكم بين هذه العينة من الناس وليس للحكم بين من يتقون الله .. تحياتي

    أحد الأعضاء النصارى يتدخل ويقول :

    اقتباس
    ببساطة بما اننا جميع متساوون وابناء لله فأن الورثة تكون بالبداية للزوجة لأنها وزوجها جسد واحد وعندما تتوفى او تتخلى عنها للأبناء تقسم بالتساوي دون اي تحيز
    ثم كان واجبا على نيومان أن يكمل حواره من الأخت المسلمة نور وأن يجيب على سؤالها وتعليقها فقال : (لاحظوا ان الأخت تايجر لم تتدخل بعد)

    يقول نيومان :

    اقتباس
    ( سفر العدد 27 )
    وايضا في سفر اللاويين الاصحاح 25
    سوف تقرأين تشريع الله ان الارض كلها ملك الله ، ووجود الانسان عليها هو توكيل ، وليس ملكية .

    اعرف مسبقا ان الامر سوف يقود الى مقارنة بين القرآن والكتاب المقدس
    ولذلك هناك حالات مستعصية لن يحلها القرآن بما جاء فيها
    فتفتح الباب للقياس ولحكم الفقهاء والقضاة
    اذا فحتى القرآن ( الذي تقولون انه يحل المواريث ) لم يحلها مطلقا ...


    هناك ايضا قضايا في المحاكم لحل الخلافات بين المسلمين
    فهل هذا دليل على فشل الشريعة الاسلامية لحل مسائل الميراث بدون اللجوء الى القضاء ؟؟؟

    اما عن فرح الاخوة الذكور بتقسيم التركة بالطريقة الاسلامية ( للذكر مثل حظ الانثيين) فهذا دليل اكبر على ان شريعة المحبة هي الحل وليس شريعة الاسلام ولا شريعة القضاة ...
    اذا كنت قريبة من هذه العائلة وتعرفين حالتهم ، استطيع ان اقول لك بدون رؤيتهم انهم يعيشون مسيحية بالاسم ، فالميراث اظهر عيبا وخللا موجودا في العائلة بالفعل نتيجة بعدها عن الحياة تبعا لتعاليم السيد المسيح ...
    الأخت نور تتابع :

    اقتباس
    الأخ المكرم NEW_MAN اشكركم لاحالتي على موضع أحكام الميراث في الكتاب المقدس.. وسأراجعها في أقرب فرصة ممكنة

    لا أعلم أي فقرة من كلامي فهمتها أنها مقارنة بالقرآن الكريم!
    لأني لم أقصد المقارنة .. مع أنه حتى لو خطرت لي المقارنة فهذا طبيعي لأني كمسلمة من الطبيعي أن أقارن بين المسيحية أو أي دين والإسلام من حيث أشعر أو لا أشعر..

    ومع أني لا أعلم ما دليلك على أن القرآن لم يحل مسألة المواريث .. إلا انني أود أن أنبهك إلى أن هذا القسم هو للسؤال عن المسيحية وليس للانتقاص من الإسلام.. هناك قسم آخر يدعى منتدى حوار الأديان مخصص للانتقاص من الإسلام ونبي الإسلام وربه.

    لا لست مقربة من ذه العائلة ولكن أستطيع أن أفهم انها عائلة ليست متدينة جدا .. وهذا باعتقادي فائدة القانون .. من لم يحترم حقوق الآخرين بالحسنى فيجب ان يجبره القانون عى احترامها.
    أما قولك أن الحل في الميراث هو شريعة المحبة وليس سن أحكام وقوانين تلزم الجميع ..فهذا مناقض لما قلته وقاله المحترم ma7aba.. من وجود أحكام في العهد القديم وعدم نقض السيد المسيح لها..
    تحياتي

    يتبع .....

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    1,256
    آخر نشاط
    20-12-2015
    على الساعة
    03:12 PM

    افتراضي

    نيومان يتفلسف ويتحذلق فيقول للأخت نور :

    اقتباس
    ليس في الكلام اي تناقض

    فسن القوانين ليس هو الحل

    هناك قوانين لاعدام القاتل ، فهل قلت جرائم القتل ؟؟؟؟

    القوانين لا تقلل الجرائم مطلقا ، وليس فيها اي حل
    هذا اسمه ( التفكير بالطريقة السلبية ) او النفي : لا تفعل ، لا تفعل

    اما الطريقة الايجابية فهي تقول خاطب الجانب الايجابي في الانسان

    بمعنى :
    اذا كان هناك اخوان متصارعان ، فلن يصلح ان تقولي لهما : لا تكرها بعضكما ...
    الحل هو : أحبوا بعضكم بعضا ...

    هل تعرفين ان الدول المتقدمة لا تضع علامات تقول : ممنوع التدخين
    العلامات في الدول المتقدمة تقول : شكرا للمحافظة على المكان بدون تدخين ...

    اي الامرين يقنع الانسان باتباعه ؟؟؟

    هل المخاطبة بالنفي ، ام المخاطبة بالايجاب

    ولهذا فحل جميع مشاكل الارث ، ليس في سن قوانين لمنع الانانية
    بل بتعليم المحبة لكي يستطيع كل انسان ان يعطي بمحبة ........

    فمثلا هناك فلسفة تقول : خذ من اموالهم صدقة ....

    ولكن فلسفة الكتاب المقدس تقول : اعطوا تعطوا ، المعطي المسرور يحبه الله

    ايهما يشجع على التكافل في المجتمع ...

    ان تأخذي من الشخص ، ام تحفزيه على العطاء ؟؟؟

    وهكذا تستمر الامثلة تباعا ...
    ليس في كلامي اي تناقض
    وليس هناك تناقض بين تعاليم المسيح ووصايا العهد القديم

    العهد القديم كانت البشرية في طفولتها
    اما العهد الجديد ، فهي شريعة الكمال ، لم يكن يستطيع الانسان ان يحب
    لولا ان رأي مثالا في الحب من الرب يسوع المسيح ....

    مع تحياتي

    هنا تتدخل الأخت تايجر بارك الله فيها لتلقن نيومان درسا لن ينساه ... تابعوا معي :

    الإقتباس التالي يشمل اقتباسات الأخت تايجر من كلام نيومان وتعليقها عليه :

    اقتباس
    الأستاذ نيومان
    السلام عليكم
    لا أدري حقا لماذا أحب أن أقرأ تعليقاتك الطريفة إلى هذا الحد

    اقتباس
    ولذلك هناك حالات مستعصية لن يحلها القرآن بما جاء فيها
    فتفتح الباب للقياس ولحكم الفقهاء والقضاة
    هذه الجملة أثبتت جهلك بأحكام الميراث ، هل تعرف معنى القياس يا معالي الفقيه ؟ وهل تعرف أن مهمة القضاة يا سيادة المستشار هي تطبيق ماجاءت به الشريعة الإسلامية من أحكام في المسألة؟ فإذا كان الأمر كما تقول بأيدي المحاكم والقضاة فلماذا تحتكمون إلى الشريعة الإسلامية في توزيع مواريثكم يا سادة ؟


    اقتباس
    في العهد القديم توجد شريعة للميراث
    السيد المسيح لم ينقضها
    هذه الشريعة تقول ان الرجل والمرأة متساويان في الانصبة تماما
    ( سفر العدد 27 : 7)
    بالرجوع إلى العدد المذكور وكعادتي أقرأ الأعداد قبلها وبعدها وجدت الآتي : "أيما رجل مات وليس له ابن تنقلون ملكه إلى ابنته . وإن لم تكن له ابنة تعطوا ملكه لإخوته . وإن لم يكن له إخوة تعطوا ملكه لإخوة أبيه . وإن لم يكون لأبيه إخوة تعطوا ملكه لنسيبه الأقرب ..."
    معنى ذلك أن الابن يحجب اخته عن الميراث ... بمعنى أنه في حالة وجود الإبن فإن الملك كله يذهب إليه فإن لم يوجد إبن ذهب الملك إلى البنت..

    بهذا النظام يا عزيزي فإنه في حالة كحالة المثال الذي ضربته لك الأخت المسلمة فإن البنات لن يرثن شيئاً البته لأن الولد موجود.

    هل هذه هي شريعة الميراث عندكم ؟ يا للعدل.

    اقتباس
    ان اهم شيء قبل تقسيم الميراث هو ان يكون الحب موجودا بين البشر
    الاسطوانة المشروخة . حب ايه اللي انت جاي تقول عليه ، معانا فلوس عاوزين نوزعها يا عم مش وقت كلام في الحب

    اقتباس
    اما عن فرح الاخوة الذكور بتقسيم التركة بالطريقة الاسلامية ( للذكر مثل حظ الانثيين) فهذا دليل اكبر على ان شريعة المحبة هي الحل وليس شريعة الاسلام ولا شريعة القضاة ...
    اقتباس
    هذا جهل آخر بأحكام الميراث يا معالي الفقيه ، فالشريعة الإسلامية لا تعطي للذكر مثل حظ الأنثيين على وجه الإطلاق ، بل إن الشريعة الإسلامية هي الوحيدة التي أعطت للأنثى مثل حظ الذكرين ، وأعطت الأنثى مثل حظ الذكر بالتساوي ، وأعطت المرأة ومنعت الرجل من الإرث، وأعطت للذكر مثل حظ الأنثيين مع تكفل الذكر وهو الأخ في هذه الحالة بكااااافة مصاريف أخته ونفقاتها دون أن يمد يده إلى ميراث أخته حتى وإن كانت غنية.

    والآية لا تقول "للذكر مثل حظ الأنثيين" ، الآية تقول "يوصيكم الله في أولادكم للذكر مثل حظ الأنثيين" أي أن هذا الحكم للأولاد فقط مع تكفل الأخ بنفقات أخته كما سبق وأشرت.

    وباستقراء حالات ومسائل الميراث الإسلامي تعرف يا عزيزي :

    أولا : أن هناك أربع حالات فقط ترث فيها المرأة نصف ميراث الرجل.
    ثانيا : وهناك حالات أضعاف هذه الحالات الأربع ترث فيها المرأة مثل الرجل تماما.
    ثالثا : وهناك حالات عشر أو تزيد ترث فيها المرأة أكثر من الرجل .
    رابعا : وهناك حالات ترث فيها المرأة ولا يرث نظيرها من الرجال.

    أي أن هناك أكثر من ثلاثين حالة تأخذ فيها المرأة مثل الرجل ، أو أكثر منه ،أو ترث هي ولا يرث نظيرها الرجل ، في مقابلة أربع حالات محددة ترث فيها المرأة نصف الرجل على الكيفية الموضحة والمشار إليها سابقا .. أي أن المرأة هي الكسبانة في الآخر في كل الحالات .

    تلك هي ثمرات استقراء حالات ومسائل الميراث في علم الفرائض (المواريث) التي حكمتها المعايير الإسلامية وحددتها فلسفة الإسلام في التوريث .. والتي لم تقف عند معيار الذكورة والأنوثة كما يظن الكثيرون من الجهلاء وأنصاف المتعلمين.

    ويا عزيزتي الأخت المسلمة صاحبة السؤال والله إنه لكفاك فخرا أن تقولي أنا مسلمة واعلمي بأن شريعتك الإسلامية كاملة لا نقص فيها ولا قيد أنملة فهي شريعة رب العالمين.

    وإني لأعجب كيف يغفل رب النصارى عن هذه الجزئية الهامة في الكتاب المقدس وبدلا من إيجاد حل لها نجده يكلمنا في الحب بين البشر.

    فإذا كان الأمر كما تقول يا عزيزي نيومان وأن الشريعة اليهودية جاءت شاملة لأحكام المواريث ، هذا إن جاز لنا تسميتها أحكام مواريث مع ما تحمله من ظلم للمرأة وحجب لها عن الميراث في صالح الرجل إن وجد . إذا كان الأمر كذلك فلماذا إذن ذهب اليهوديان إلى ربك يسوع يسألانه عن كيفية توزيع مواريثهما ؟

    الحمد لله على نعمة الإسلام
    ترى ماذا كان رد فعل ماي روك ؟

    لقد حذف رد الأخت تايجر السابق بكل وقاحة وأرسل تعليقا يقول :

    [QUOTE]حرر بواسطة ماي روك

    اقتباس
    تحذير قاسي و دعوة لالتزام الادب و الا المشاركات القادمة ستحذف فورا و ابدا
    ************************************************** ********
    [/QUOTE]


    ولكن لسوء حظه فقط احتفظت برد الأخت تايجر قبل أن يحذفه هو.


    يتبع .....

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    1,256
    آخر نشاط
    20-12-2015
    على الساعة
    03:12 PM

    افتراضي

    نيومان يتخبط ويترنح ويعلن جهله على الملأ :

    اقتباس
    الاخت الفاضلة تايجر

    لست ادري لماذا لاتتبعين الاسلوب اللطيف والرقيق في الكلام
    وخاصة انك انثى ...

    وبغض النظر عن اسلوب حوارك فسوف احاول الاجابة على ما يستحق الاجابة والرد



    إقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة TIGER
    هذه الجملة أثبتت جهلك بأحكام الميراث ، هل تعرف معنى القياس يا معالي الفقيه ؟ وهل تعرف أن مهمة القضاة يا سيادة المستشار هي تطبيق ماجاءت به الشريعة الإسلامية من أحكام في المسألة؟ فإذا كان الأمر كما تقول بأيدي المحاكم والقضاة فلماذا تحتكمون إلى الشريعة الإسلامية في توزيع مواريثكم يا سادة ؟

    إقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة TIGER







    اما عن معنى القياس ، فسوف اضع لك مسألة في المواريث في نهاية المداخلة وارجو ان تحليها لنا سواء بالقياس او بغيره
    وسوف تجدي انك تعارضين كلام القرآن فيه ...
    اما عن لماذا يطبق علينا احكام الشريعة الاسلامية في توزيع المواريث
    فهذا حكم اجباري كما تعرفين ( او ربما لا تعرفين )
    فان الدول العربية ( المتخلفة ) تحكم على المسيحيين بحكم الشريعة الاسلامية
    اجباريا ...


    إقتباس:
    بالرجوع إلى العدد المذكور وكعادتي أقرأ الأعداد قبلها وبعدها وجدت الآتي : "أيما رجل مات وليس له ابن تنقلون ملكه إلى ابنته . وإن لم تكن له ابنة تعطوا ملكه لإخوته . وإن لم يكن له إخوة تعطوا ملكه لإخوة أبيه . وإن لم يكون لأبيه إخوة تعطوا ملكه لنسيبه الأقرب ..."

    معنى ذلك أن الابن يحجب اخته عن الميراث ... بمعنى أنه في حالة وجود الإبن فإن الملك كله يذهب إليه فإن لم يوجد إبن ذهب الملك إلى البنت..

    بهذا النظام يا عزيزي فإنه في حالة كحالة المثال الذي ضربته لك الأخت المسلمة فإن البنات لن يرثن شيئاً البته لأن الولد موجود.




    اولا : كان عليك ان تنقلي الكلام كما هو
    فواضح انك لا قرأتي ولا فهمتي ....

    ثانيا : من اين اتيت بان الذكر يحجب الميراث عن اخته الانثى ؟؟؟
    والكتاب المقدس يضع الرجل والمرأة سواء بسواء في ميراث ملكوت السموات
    فكم وكم بالميراث الارضي الفاني ؟؟؟
    "كذلكم ايها الرجال كونوا ساكنين بحسب الفطنة مع الاناء النسائي كالاضعف معطين اياهنّ كرامة كالوارثات ايضا معكم نعمة الحياة لكي لا تعاق صلواتكم " (1 بطرس 3: 7)



    إقتباس:
    هل هذه هي شريعة الميراث عندكم ؟ يا للعدل.




    اذا ارجو ان تحلي لنا هذه المسألة :



    المسألة الاولى : إذا تركت المرأة المتوفاة زوجها وابنتها.

    كيف يتم توزيع ارثها بينهما ؟؟؟



    المسألة الثانية : إذا ترك الميت زوجة وابنتين وأخا له دون وجود إبن.
    فكيف تقومين بتوزيع الارث بحسب الشريعة الاسلامية ؟؟؟

    مع التحية



    ايه الأسئلة الصعبة دي يا نيومان ؟ ايه العبقرية دي ؟

    الأخت تايجر توجه له الضربة القاضية ..

    اقتباس
    إقتباس:
    لست ادري لماذا لاتتبعين الاسلوب اللطيف والرقيق في الكلام




    عذرا لأسلوبي فأنت تعرف ضغوط العمل ... أعتذر مرة أخرى إن وجدت في كلامي ما يسئ مستقبلا ... استحمل.


    إقتباس:
    وسوف تجدي انك تعارضين كلام القرآن فيه ...


    إذا وجدت مسألة توريث تعارض القرآن فلا تطبقها فهي باطلة وغير إسلامية .


    إقتباس:
    اما عن لماذا يطبق علينا احكام الشريعة الاسلامية في توزيع المواريث
    فهذا حكم اجباري كما تعرفين ( او ربما لا تعرفين )



    لقد علق قداسة البابا شنودة على سؤال من أحد المسيحيين يقول : أرست محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة مبدأ قانونيا جديدا يقضي بإلزام الكنيسة المصرية منح التراخيص للمسيحي المطلق بحكم محكمة الزواج مرة أخرى (إجباري يعني) فما صحة هذا الأمر ؟ وما موقف الكنيسة من هذا ؟

    جاء رد البابا شنودة كالتالي :

    لا توجد قوة في الأرض تستطيع أن تلزم الكنيسة بأي شيء ضد تعاليم الإنجيل ، ولا بأي شيء ضد ضمير الكنيسة .. ولا يمكن أن الكنيسة توافق على تزويج المطلق ، إلا بناء على تعاليم الإنجيل ، مهما كانت هناك أحكام محاكم.


    إذن بعد هذا الرد فلا أستطيع يا أستاذ نيومان أن أقول أن الدولة تجبر المسيحيين على قبول التوزيع الإسلامي للمواريث ضد رغبة الكنيسة إذ لا قوة على وجه الأرض تستطيع أن تلزم الكنيسة بأي شيء ضد تعاليم الإنجيل . فلتأت لنا الكنيسة إذن بتشريع مسيحي للمواريث طبقا لتعاليم الكتاب المقدس التي ذكرتها أنت والموجودة في سفر العدد.


    إقتباس:
    من اين اتيت بان الذكر يحجب الميراث عن اخته الانثى ؟؟؟



    "أيما رجل مات وليس له ابن تنقلون ملكه إلى ابنته" (عدد : 27 - 8) - بمعنى أنه في حالة وجود الابن فالملك لن ينتقل إلى البنت.

    وكذلك :

    البنت تحجب الأخوة عن الميراث ، للآية التي تقول "فإن لم يكن له بنت تنقلون ملكه إلى اخوته" - بمعنى أنه في حالة وجود البنت فإن الملك لن ينتقل إلى الإخوة.


    إقتباس:
    فكم وكم بالميراث الارضي الفاني ؟؟؟



    لا علاقة للملكوت بموضوعنا ، فقد جاءت الشريعة الإسلامية أيضا لتوضح أن الرجل والمرأة سواء بسواء في مسألة الثواب والعقاب والجنة والنار ... إذ لا حاجة لقياس ما جاءت به الشريعة الإسلامية من أحكام مواريث بتلك التي جاءت في مسائل الثواب والعقاب لزوال الحكمة التي جاءت بها أحكام المواريث وانتفائها في تلك المسائل.


    إقتباس:
    فان الدول العربية ( المتخلفة ) تحكم على المسيحيين بحكم الشريعة الاسلامية



    هبلغ عنك.


    إقتباس:
    فسوف اضع لك مسألة في المواريث في نهاية المداخلة وارجو ان تحليها لنا سواء بالقياس او بغيره ، وسوف تجدي انك تعارضين كلام القرآن فيه ...

    المسألة الاولى : إذا تركت المرأة المتوفاة زوجها وابنتها.

    كيف يتم توزيع ارثها بينهما ؟؟؟




    ترث البنت نصف التركة فرضا واجبا ، لقول الله تعالى : (وإن كانت واحدة فلها النصف) . سورة النساء : 11

    يرث الزوج ربع التركة فرضا واجبا ، لقول الله تعالى : (فإن كان لهن ولد فلكم الربع مما تركن) . سورة النساء : 12

    يرث الزوج الباقي تعصيبا بالنفس ، لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم "ألحقوا الفرائض بأهلها فما بقي فلأولى رجل ذكر"


    إقتباس:
    المسألة الثانية : إذا ترك الميت زوجة وابنتين وأخا له دون وجود إبن



    سبحان الله .. هذه المسألة بالضبط جاءت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فسوف أدع له الإجابه بنفسه ، فقد روى الترمذي وابن ماجة وأبو داود حديثا رواه جابر بن عبد الله قال : جاءت امرأة سعد بن الربيع إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقالت : يارسول الله هاتان ابنتا سعد بن الربيع ، قتل أبوهما معك في يوم أحد شهيدا ، وإن عمهما أخذ مالهما فلم يدع لهما مالا ، ولا ينكحان إلا ولهما مال ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم "يقضي الله في ذلك" فنزلت آية الميراث ، فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى عمهما فقال : "أعط ابنتي سعد الثلثين ، وأمهما الثمن ، وما بقي فهو لك" . رواه الترمذي وأبو داود وابن ماجة من طرق عن عبد الله بن محمد بن عقيل .


    والآن وبعد ان أجبت عن أسئلتك موثقا كلامي بالدليل سوف أعطيك بدوري ثلاثة مسائل ميراث حلتها الشريعة الإسلامية بأدلتها أيضا من الكتاب والسنة بمنتهى البساطة ، والمطلوب منك أن تعطيني حلاً لمسألة واحده فقط منها بحسب الشريعة المسيحية وبحسب تعاليم الكتاب المقدس توراة كانت أو إنجيل ، من سفر العدد أو غيره ، بعيدا عن الشريعة الإسلامية التي كرهتم تطبيقها عليكم إجبارياً :


    المسألة الأولى : إذا ترك الميت زوجة حامل ، وبنتين ، وأم ، وعم.
    المسألة الثانية : ترك المتوفي أم ، وخمسة أخوات لأم.
    المسألة الثالثة : ترك المتوفي زوجة ، و بنت ابن ، وأخت لأب ، وأخت شقيقة ، وجد ، وأخوين لأم ، وجدة هي أم لأب.

    أجب عن مسألة واحدة فقط بدليل من الكتاب المقدس الذي جاء شاملا لأحكام المواريث كما تقول.

    مع خالص تحياتي

    هنا اختفى نيومان وانقطع دابره فلم يستطع الرد .. وكان لزاما على ماي روك حفظا لماء الوجه أن ينقذ نيومان من لكمات الاخت تايجر القاتلة ... فماذا قال ماي روك مشرف المنتدى ؟

    اقتباس
    لماذا انحرف الموضوع للاسلاميات؟
    تجيبه الأخت تايجر :

    ا
    اقتباس
    لأستاذ نيومان هو الذي انحرف بالموضوع إلى الإسلاميات وأعطاني سؤالين فأجبته عنهما ومازلت في انتظار رده على أسئلتي إن استطاع.

    اختكم
    تايجر
    جزاك الله خيرا أختنا العزيزة

  4. #4
    الصورة الرمزية رفيق أحمد
    رفيق أحمد غير متواجد حالياً إبن الإسلام
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    2,131
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-01-2015
    على الساعة
    11:28 AM

    افتراضي



    للرفع ... الموضوع له سنتين لم يرفع

    أكثر الله من أمثالك يا بن الوليد

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    سبحانك اللهم وبحمدك ... أشهد أن لا إلاه إلا أنت ... أستغفرك وأتوب إليك

  5. #5
    الصورة الرمزية gardanyah
    gardanyah غير متواجد حالياً عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    7,679
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    25-09-2016
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    واضح من الحوار انهم لا يفهمون شيئا عن دينهم
    وبالتالى فان الحوار معهم غير مجدى
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    و هل أصلا في دينهم شيء صالح للبشرية ,,?
    لا شيء بالطبع لا احكام الميراث و لا احكام الطهارة و لا احكام الدفن و لا احكام الزواج
    التعديل الأخير تم بواسطة رفيق أحمد ; 19-04-2009 الساعة 02:10 PM

  7. #7
    الصورة الرمزية rk655
    rk655 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    92
    آخر نشاط
    10-09-2016
    على الساعة
    04:10 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    موضوع فوق الممتاز ربنا يوفقكم ان شاء الله
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    476
    آخر نشاط
    06-01-2012
    على الساعة
    01:13 AM

    افتراضي

    والله رائع
    تحياتى لك يا اخ خالد بن الوليد
    وتحية للاخت تايجر
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    أخي ليث ضاري الحبيب .... شكرا لرفع الموضوع .....
    وشكرا للأخ خالد بن الوليد لنقل الموضوع .....
    وشكرا للاخت تايجار لجهادها بين مقصات وحذف وتحكم المشرفين الحاقد على الاسلام ....

    جزاكم الله خيرا .

    أطيب الأمنيات للجميع من نجم ثاقب .

  10. #10
    الصورة الرمزية abcdef_475
    abcdef_475 غير متواجد حالياً خادم رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    2,004
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-08-2016
    على الساعة
    06:01 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الاخت الفاضلة جزاها الله خيرا
    ولكن اين الرجل بتاع " نظيره "

    ابلة نظيره
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    זכור אותו האיש לטוב וחנניה בן חזקיה שמו שאלמלא הוא נגנז ספר יחזקאל שהיו דבריו סותרין דברי תורה מה עשה העלו לו ג' מאות גרבי שמן וישב בעלייה ודרשן

    תלמוד בבלי : דף יג,ב גמרא

    تذكر اسم حنانيا بن حزقيا بالبركات ، فقد كان سفر حزقيال لا يصلح ان يكون موحى به ويناقض التوراة ، فاخذ ثلاثمائة برميل من الزيت واعتكف في غرفته حتى وفق بينهم .

    التلمود البابلي : كتاب الاعياد : مسخيت شابات : الصحيفة الثالثة عشر : العمود الثاني ___________
    مـدونة الـنـقد النصـي لـلعهـد الـقديم

    موقع القمص زكريا بطرس

    أوراقــــــــــــــــــــــــــــــي


صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

هل هناك أحكام ميراث في الدين المسيحي ؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد على : ميراث المرأة نصف ميراث الرجل
    بواسطة السيف البتار في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 12-05-2012, 12:25 PM
  2. هل هناك إكراه في الدين؟
    بواسطة المسلم الناصح في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-10-2008, 03:15 AM
  3. الباحث المسيحي إينوك باول: هناك متن سابق للإنجيل قد اختفى أو تم إخفاؤه عمداً..
    بواسطة دفاع في المنتدى المخطوطات والوثائق المسيحية والكتب الغير قانونية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 28-04-2008, 02:08 PM
  4. الدين المسيحي كله يقوم على نص والكاتب مجهول .
    بواسطة صقر قريش في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 14-01-2007, 09:25 PM
  5. ميراث الأنثى نصف ميراث الذكر
    بواسطة طارق حماد في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-09-2006, 08:36 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هل هناك أحكام ميراث في الدين المسيحي ؟

هل هناك أحكام ميراث في الدين المسيحي ؟