ما اتفق عليه في التوراة والإنجيل والقرآن

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ما اتفق عليه في التوراة والإنجيل والقرآن

النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: ما اتفق عليه في التوراة والإنجيل والقرآن

  1. #1
    الصورة الرمزية ahmednou
    ahmednou غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    103
    آخر نشاط
    20-12-2011
    على الساعة
    11:55 PM

    افتراضي ما اتفق عليه في التوراة والإنجيل والقرآن

    لا إله إلا الله….

    القرآن:
    في سورة الأنبياء:{وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رَّسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ {25}

    التوراة:
    من سفر إشعياء: العهد القديم أي فيما يعتقد أنه مقتبس من كلام التوراة…
    44: 6 هكذا يقول الرب ملك اسرائيل و فاديه رب الجنود انا الاول و انا الاخر و لا اله غيري
    44: 8 لا ترتعبوا و لا ترتاعوا اما اعلمتك منذ القديم و اخبرتك فانتم شهودي هل يوجد اله غيري و لا صخرة لا اعلم بها
    : 5 انا الرب و ليس اخر لا اله سواي نطقتك و انت لم تعرفني
    45: 6 لكي يعلموا من مشرق الشمس و من مغربها ان ليس غيري انا الرب و ليس اخر
    46: 9 اذكروا الاوليات منذ القديم لاني انا الله و ليس اخر الاله و ليس مثلي

    الإنجيل:
    في إنجيل متى:
    4: 10 حينئذ قال له يسوع اذهب يا شيطان لانه مكتوب للرب الهك تسجد و اياه وحده تعبد
    لوقا: 4: 8 فاجابه يسوع و قال اذهب يا شيطان انه مكتوب للرب الهك تسجد و اياه وحده تعبد


    إنجيل مرقس
    12: 29 فاجابه يسوع ان اول كل الوصايا هي اسمع يا اسرائيل الرب الهنا رب واحد

    أعمال الرسل
    7: 32 انا اله ابائك اله ابراهيم و اله اسحق و اله يعقوب فارتعد موسى و لم يجسر ان يتطلع





    محمد رسول الله:

    من سورة الأحزاب:{مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً {40}


    صفات النبي صلى الله عليه وسلم في التوراة والعهد القديم:

    في سورة الأعراف:{} الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوباً عِندَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُم بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلاَلَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ….}

    من الدر المنثور …التخريجات من موقع المحدث:
    أخرج ابن سعد وابن أبي حاتم وأبو الشيخ عن قتادة في قوله {الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل} قال: يجدون نعته وأمره ونبوته مكتوبا عندهم.
    وأخرج ابن سعد عن قتادة قال: بلغنا أن نعت رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض الكتب محمد رسول الله ليس بفظ ولا غليظ ولا صخوب في الأسواق، ولا يجزي بالسيئة مثلها ولكن يعفو ويصفح، أمته الحمادون على كل حال.


    وأخرج الدارمي عن كعب قال: في السطر الأول: محمد رسول الله عبدي المختار، لا فظ ولا غليظ ولا سخاب في الأسواق، ولا يجزي بالسيئة السيئة ولكن يعفو ويغفر، مولده بمكة وهجرته بطيبة وملكه بالشام. وفي السطر الثاني: محمد رسول الله أمته الحمادون، يحمدون الله في السراء والضراء، يحمدون الله في كل منزلة ويكبرونه على كل شرف، رعاة الشمس يصلون الصلاة إذا جاء وقتها ولو كانوا على رأس كناسة، ويأتزرون على أوساطهم، ويوضئون أطرافهم، وأصواتهم بالليل في جو السماء كأصوات النحل

    وأخرج ابن سعد والدارمي وابن عساكر عن أبي فروة عن ابن عباس. إنه سأل كعب الأحبار كيف قد نعت رسول الله صلى الله عليه وسلم في التوراة، فقال كعب: نجده محمد بن عبد الله، يولد بمكة ويهاجر إلى طابة، ويكون ملكه بالشام، وليس بفاحش ولا سخاب في الأسواق، ولا يكافئ بالسيئة السيئة ولكن يعفو ويغفر، أمته الحمادون يحمدون الله في كل سراء، ويكبرون الله على كل نجد، ويوضئون أطرافهم، ويأتزرون في أوساطهم، يصفون في صلاتهم كما يصفون في قتالهم، دويهم في مساجدهم كدوي النحل، يسمع مناديهم في جو السماء.
    وأخرج أبو نعيم والبيهقي معا في الدلائل عن أم الدراداء قالت: قلت لكعب: كيف تجدون صفة رسول الله صلى الله عليه وسلم في التوراة؟ قال: نجده موصوفا فيها محمد رسول الله اسمه المتوكل، ليس بفظ ولا غليظ ولا صخاب في الأسواق، وأعطي المفاتيح ليبصر الله به أعينا عورا، ويسمع به الله آذانا صما، ويقيم به السنة المعوجة حتى يشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، يعين المظلوم ويمنعه من أن يستضعف.


    وفي كنز العمال الإصدار 1.43 - للمتقي الهندي
    35414- عن محمد بن حمزة بن عبد الله بن سلام عن جده عبد الله بن سلام أنه لما سمع بمخرج النبي صلى الله عليه وسلم بمكة خرج فلقيه فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: أنت ابن عالم أهل يثرب؟ قال: نعم، قال: فناشدتك بالله الذي أنزل التوراة على طور سيناء هل تجد صفتي في الكتاب الذي أنزله الله على موسى؟ قال عبد الله بن سلام: انسب لنا ربك يا محمد! فارتج النبي صلى الله عليه وسلم فقال له جبريل (قل هو الله أحد. الله الصمد. لم يلد ولم يولد. ولم يكن له كفوا أحد) فقال ابن سلام: أشهد أنك رسول الله، وأن الله مطهرك ومظهر دينك على الأديان، وإني لأجد صفتك في كتاب الله (يا أيها النبي إنا أرسلناك شاهدا ومبشرا ونذيرا) أنت عبدي ورسولي، سميتك المتوكل، ليس بفظ ولا غليظ ولا سخاب في الأسواق، ولا يجزي بالسيئة السيئة مثلها ولكن يعفو ويصفح، ولن يقبضه الله حتى يقيم به الملة العوجاء حتى يقولوا: لا إله إلا الله، ويفتح به أعينا عميا وآذانا صما وقلوبا غلفا.
    (كر).

    وقصة عمرو بن العاص رضي الله عنه في البخاري، في صفة رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    2018 - حدثنا محمد بن سنان: حدثنا فليح: حدثنا هلال، عن عطاء بن يسار قال:
    لقيت عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما: قلت: أخبرني عن صفة رسول الله صلى الله عليه وسلم في التوراة، قال: "أنت عبدي ورسولي، سميتك المتوكل، ليس بفظ ولا غليظ، ولا سخاب في الأسواق، ولا يدفع بالسيئة السيئة، ولكن يعفو ويغفر، ولن يقبضه الله حتى يقيم به الملة العوجاء، بأن يقولوا: لا إله إلا الله، ويفتح بها أعينا عميا، وآذانا صما، وقلوبا غلفا." من صحيح البخاري، الإصدار 2.03 - للإمام البخاري


    وفي المستدرك على الصحيحين،الإصدار 2.02 - للإمام محمد بن عبد الله الحاكم النيسابوري.
    4242 / 252 - حدثني أبو بكر محمد بن داود بن سليمان الزاهد، حدثنا أبو علي محمد بن محمد الأشعث الكوفي بمصر، حدثني أبو الحسن موسى بن إسماعيل بن موسى بن جعفر بن محمد، حدثني أبي، عن أبيه، عن جده، عن أبيه محمد بن علي، عن أبيه، عن جده الحسين، عن أبيه علي بن أبي طالب - رضي الله تعالى عنه -:
    أن يهوديا كان يقال له: جريجرة.
    كان له على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - دنانير.
    فتقاضى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال له: (يا يهودي ما عندي ما أعطيك).
    قال: فإني لا أفارقك يا محمد حتى تعطيني.
    فقال - صلى الله عليه وسلم -: (إذا أجلس معك).
    فجلس معه، فصلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في ذلك الموضع الظهر والعصر والمغرب والعشاء الآخرة والغداة.
    وكان أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يتهددونه ويتوعدونه.
    ففطن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال: (ما الذي تصنعون به).
    فقالوا: يا رسول الله، يهودي يحبسك.
    فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (منعني ربي أن أظلم معاهدا ولا غيره).
    فلما ترحل النهار، قال اليهودي: أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله.
    وقال: شطر مالي في سبيل الله.
    أما والله ما فعلت الذي فعلت بك إلا لأنظر إلى نعتك في التوراة: محمد بن عبد الله، مولده بمكة، ومهاجره بطيبة، وملكه بالشام، ليس بفظ ولا غليظ، ولا سخاب في الأسواق، ولا متزي بالفحش، ولا قول الخنا.
    أشهد أن لا إله إلا الله، وأنك رسول الله.
    هذا مالي، فاحكم فيه بما أراك الله.
    وكان اليهودي كثير المال.



    فنجد من ألفاظ الروايات السابقة: عبدي، المختار، ليس بفظ ولا غليظ، ولا سخاب في الأسواق…ولا متزي بالفحش، ولا قول الخنا…ولن يقبضه الله حتى يقيم به الملة العوجاء..وكل الصفات المذكورة سابقا مذكورة في نص في سفر إشعياء: في الباب الثاني والأربعين من 42-1، إلى 42-7…

    وهي تتفق مع الألفاظ التالية الموجودة في الكتاب المقدس من الترجمة العربية وترجمة:
    The New Living Translation….
    - my servant… :
    خادمي، وهي قريبة من:"عبدي"..لأن العبد خادم سيده.. وفي الترجمة العربية صريحة:"عبدي"..

    - "He is my chosen one ."
    في ترجمة: The New Living Translation…...
    وفي ترجمة The Douay-Rheims Bible :
    "”mine elect,:
    وفي الترجمة العربية صريحة:"مختاري"…أو :"والذي اَختَرتُهُ ": وهي تتفق مع "المختار"…

    - He will be gentle:..
    وفي ترجمة :The Message
    " he won't disregard the small and insignificant" :
    وهي تتفق مع "ليس بفظ ولا غليظ"..وكذلك يمكن أن تكون ترجمة ل:"لا متزي بالفحش، ولا قول الخنا…”، "ولا يجزي بالسيئة السيئة مثلها ولكن يعفو ويصفح"…فلفظ " be gentle" من معانيها:الشهامة، المروءة، السلوك الحسن،لطيف،وديع،كريم،رقيق..كما في قاموس المورد…

    - في ترجمة:
    The New Living Translatio he will not shout or raise his voice in public”……" …….
    وفي ترجمة
    The Douay-Rheims Bible : " “nor troublesom:
    وهي تتفق مع: "ولا صخاب "..

    - He will not stop until truth and righteousness prevail throughout the earth.:
    - وهي تتفق مع:"ولن يقبضه الله حتى يقيم به الملة العوجاء".

    42: 7- لتفتح عيون العمي:" ويفتح بها أعينا عميا"

    - لتخرج من الحبس الماسورين من بيت السجن الجالسين في الظلمة:" وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلاَلَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ…"

    و"مختاري"من موقع النادي العربي.. أو "والذي اَختَرتُهُ " من موقع الكلمة: هو اسم النبي صلى الله عليه وسلم "المختار"…وهو صريح لم يحصل له تعديل ولا تحريف ولا تبديل في النسخ السابقة الذكر من الكتاب المقدس إلى الآن.. لأن من أسمائه صلى الله عليه وسلم المشهورة"المختار…..
    يقول ابن حجر في فتح الباري في شرح حديث"لي خمسة أسماء" : ومن أسمائه المشهورة (صلى الله عليه وسلم ) المختار والمصطفى والشفيع المشفع والصادق المصدوق "…انظر موقع المحدث…


    والنص العربي كاملا من موقع النادي العربي:
    42: 1 هوذا عبدي الذي اعضده مختاري الذي سرت به نفسي وضعت روحي عليه فيخرج الحق للامم
    42: 2 لا يصيح و لا يرفع و لا يسمع في الشارع صوته
    42: 3 قصبة مرضوضة لا يقصف و فتيلة خامدة لا يطفئ الى الامان يخرج الحق
    42: 4 لا يكل و لا ينكسر حتى يضع الحق في الارض و تنتظر الجزائر شريعته
    42: 5 هكذا يقول الله الرب خالق السماوات و ناشرها باسط الارض و نتائجها معطي الشعب عليها نسمة و الساكنين فيها روحا
    42: 6 انا الرب قد دعوتك بالبر فامسك بيدك و احفظك و اجعلك عهدا للشعب و نورا للامم
    42: 7 لتفتح عيون العمي لتخرج من الحبس الماسورين من بيت السجن الجالسين في الظلمة
    http://www.arabic-club.de/bible.htm


    ومن موقع الكلمة:
    ها عبدي الذي أُسانِدُهُ، والذي اَختَرتُهُ ورَضيتُ بهِ! جعَلْتُ روحي علَيهِ، فيأتي للأُمَمِ بالعَدلِ. 2لا يَصيحُ ولا يَرفَعُ صوتَهُ، ولا يُسمَعُ في الشَّارِعِ صُراخُهُ. 3قصَبةً مَرضوضَةً لا يكسِرُ وشُعلَةً خامِدةً لا يُطفئْ. بأمانةٍ يَقضي بالعَدلِ. 4لا يَلوي ولا ينكسِرُ حتى يُقيمَ العَدلَ في الأرضِ، فشَريعتُهُ رجاءُ الشُّعوبِ. 5هذا ما قالَ الرّبُّ خالِقُ السَّماواتِ وناشِرُها. باسِطُ الأرضِ معَ خيراتِها وواهِبُ شعبِها نَسمةَ الحياةِ رُوحًا لِلسَّائرينَ فيها. 6«أنا الرّبُّ دَعَوتُكَ في صِدْقٍ وأخذتُ بيَدِكَ وحَفِظتُكَ. جعَلتُكَ عَهدًا للشُّعوبِ ونُورًا لهِدايةِ الأُمَمِ، 7فتَفتَحُ العُيونَ العمياءَ، وتُخرِج الأسرَى مِنَ السُّجونِ والجالِسينَ في الظُّلمةِ مِنَ الحُبوسِ 8أنا الرّبُّ، وهذا اَسمي، لا أُعطي لآخرَ مَجدي، ولا لِلأصنامِ تسبيحي،
    http://www.elkalima.com/gna/ot/isaiah/search.htm


    ويؤيد أن النبي صلى الله عليه وسلم هو المراد في النصوص السابقة:
    أن النص الذي هو ترجمة لرقم 10-11 من الباب الثاني والأربعين أيضا، أي بعد النص السابق بثلاثة سطور، في إحدى ترجماته ذكر اسم النبي صلى الله عليه وسلم، وخاتم النبوة الذي في ظهره الشريف…
    كما في النص التالي المنقول من موقع ابن مريم:
    " إن القسيس أوسكان الأرمني ترجم كتاب إشعياء باللسان الأرمني في سنة ألف وستمائة وست وستين، وطبعت هذه الترجمة في سنة ألف وسبعمائة وثلاث وثلاثين في مطبعة أنتوني بورتولي، ويوجد في هذه الترجمة في الباب الثاني والأربعين هذه الفقرة: " سبحوا الله تسبيحاً جديداً، وأثر سلطنته على ظهره، واسمه أحمد " (إشعيا 42/10 – 11).منقول من موقع ابن مريم: http://ebnmaryam.com/monqith/monqith5/mokaddema.htm



    والنص نفسه الذي هو في رقم 10-11 في الباب الثاني والأربعين من إشعيا، فيه أن التسابيح والهتاف سوف تكون في أولاد قيدار…أي العرب الذين يسكنون الحجاز لأن قيدار هو ابن إسماعيل عليه السلام، وكان إسماعيل عليه السلام يسكن مكة….. وقد فسر هذين السطرين وما بعدهما رحمة الله الهندي بكونها إشارات إلى مناسك الحج، والآذان الذي سوف يهتف به المسلمون في جميع الأرض…

    نص إشعيا من موقع النادي العربي…
    42: 10 غنوا للرب اغنية جديدة تسبيحه من اقصى الارض ايها المنحدرون في البحر و ملؤه و الجزائر و سكانها
    42: 11 لترفع البرية و مدنها صوتها الديار التي سكنها قيدار لتترنم سكان سالع من رؤوس الجبال ليهتفوا
    : 12 ليعطوا الرب مجدا و يخبروا بتسبيحه في الجزائر


    نص كلام الهندي في كتاب إظهار الحق، من موقع المحدث:
    "البشارة الثامنة في الباب الثاني والأربعين من كتاب أشعيا هكذا: 9 (التي قد كانت أولاها قد أتت وأنا مخبر أيضاً بأحداث قبل أن تحدث وأسمعكم إياها) 10 (سبحوا للرب تسبيحة جديدة حمده من أقاصي الأرض راكبين في البحر وملؤه الجزائر وسكانهن) 11 (يرتفع البرية ومدتها في البيوت نحل قيدار سبحوا يا سكان الكهف من رؤوس الجبال يصيحون) 12 (يجعلون للرب كرامة وحمده يخبرون به في الجزائر) 13 (الرب كجبار، يخرج مثل رجل مقاتل يهوش الغير يصوت ويصيح، على أعدائه يتقوى) 14 (سكت دائماً صمت صبرت صبراً فأتكلم مثل الطائفة ما بدد وابتلع معاً) 15 (أخرب الجبال والآكام وكل نباتهن أجفف واجعل الأنهار جزائر والبحيرات أجففهن) 16 (وأقيد العمى في طريف لم يعرفوها والسبل لم يعلموا أسيرهم فيها أصير أمامهم الظلمة نوراً [ص 262] والعقب سهلاً هذا الكلام صنعته لهم ولا أخذلهم) 17 (اندبروا إلى ورائهم والمتكلمون على المنحوتة القائلون للمسبوكة أنكم آلهتنا ليخزون خزياً). والآية السابعة عشر في الترجمة الفارسية هكذا: (كسانيكة برشكل تراشيده توكل دارند هزيمت وبشيماني تمام خواهند يافت).
    وظهر من الآية التاسعة أن أشعيا عليه السلام أخبر أولاً عن بعض الأشياء، ثم يخبر عن الأخبار الجديدة الآتية في المستقبل، فالحال الذي يخبر عنه من هذه الآية إلى آخر الباب غير الحال الذي أخبر عنه قبلها، ولذلك قال في الآية الثالثة والعشرين هكذا: (من هو بينكم أن يسمع هذا يصغي ويسمع الآية). والتسبيحة الجديدة عبارة عن العبادة على النهج الجديد التي هي في الشريعة المحمدية، وتعميمها على سكان أقاصي الأرض وأهل الجزائر وأهل المدن والبراري، إشارة إلى عموم نبوته صلى اللّه عليه وسلم، ولفظ قيدار أقوى إشارة إليه لأن محمداً صلى اللّه عليه وسلم في أولاد قيدار بن إسماعيل، وقوله من رؤوس الجبال يصيحون إشارة إلى العبادة المخصوصة التي تؤدى في أيام الحج، يصيح ألوف ألوف من الناس بلبيك اللهم لبيك، وقوله حمده يخبرون به في الجزائر إشارة إلى الآذان يخبر به ألوف ألوف في أقطار العالم في الأوقات الخمسة بالجهر، وقوله الرب كجبار يخرج مثل رجل مقاتل يهوش الغيرة يشير إلى مضمون الجهاد إشارة حسنة، بأن جهاده وجهاد تابعيه يكون للّه وبأمره، خالياً عن حظوظ الهوى النفسانية، ولذلك عبر اللّه عن خروج هذا النبي وخروج تابعيه بخروجه، وبين في الآية الرابعة عشر سبب مشروعية الجهاد وأشار في الآية السادسة عشر إلى حال العرب لأنهم كانوا غير واقفين على أحكام اللّه وكانوا يعبدون الأصنام وكانوا مبتلين بأنواع الرسوم القبيحة الجاهلية" انتهى كلام رحمة الله الهندي…
    http://www.muhaddith.org/cgi-bin/a_Optns.exe?





    وقيدار، أو القيداريون في كتب تفاسير الكتاب المقدس هم: العرب الذين سكنوا شمال غرب الجزيرة العربية، أي ما يسمى الآن بالحجاز…. كما في تفسير كلمة "قيدار" في نصوص كتب تفاسير الكتاب المقدس:


    Nave's Topical Bible
    Kedar
    · Son of Ishmael
    http://bible.crosswalk.com/Concordan...i?number=T2932

    Home > Dictionaries > Easton's Bible Dictionary > Kedar
    Easton's Bible Dictionary
    Kedar
    dark-skinned, the second son of Ishmael (Genesis 25:13).
    It is the name for the nomadic tribes of Arabs, the Bedouins generally (Isaiah 21:16; 42:11; 60:7; Jeremiah 2:10; Ezekiel 27:21), who dwelt in the north-west of Arabia. They lived in black hair-tents (Cant 1:5). To "dwell in the tents of Kedar" was to be cut off from the worship of the true God (Psalms 120:5). The Kedarites suffered at the hands of Nebuchadnezzar (Jeremiah 49:28,29).
    http://bible.crosswalk.com/Dictionar...i?number=T2162


    Smith's Bible Dictionary
    Ke’dar
    (dark-skinned ), the second in order of the sons of Ishmael, (Genesis 25:13; 1 Chronicles 1:29) and the name of a great tribe of Arabs settled on the northwest of the peninsula and on the confines of Palestine. The "glory of Kedar" is recorded by the prophet Isaiah, (Isaiah 21:13-17) in the burden upon Arabia; and its importance may also be inferred from the "princes of Kedar" mentioned by Ezekiel, (Ezekiel 27:21) as well as the pastoral character of the tribe. They appear also to have been, like the wandering tribes of the present day, "archers" and "mighty men." (Isaiah 21:17) comp. Psal 120:5 That they also settled in villages or towns we find from Isaiah. (Isaiah 42:11) The tribe seems to have been one of the most conspicuous of all the Ishmaelite tribes, and hence the rabbins call the Arabians universally by this name.
    http://bible.crosswalk.com/Dictionar...i?number=T2547

    Kedar
    1. a son of Ishmael n pr people
    2. the descendants of Kedar
    http://bible.crosswalk.com/Lexicons/...38&version=kjv

    وفيه تصريح على انتقال الرسالة من بني إسرائيل، أي بني يعقوب عليه السلام، إلى بني إسماعيل عليه السلام…





    "محمد رسول الله" في الإنجيل:
    منقول من موقع:
    http://www.islam-for-everyone.com/Ar...datan5.htm.htm

    جاء في إنجيل يوحنا : "وأنا أطلب من الآب فيعطيكم معزِّياً آخر ليمكث معكم إلى الأبد" (يوحنا 14/16) ، أي لتبقى رسالته إلى آخر الزمان، كما أشار إنجيل متى إلى كونه "الأصغر في ملكوت السموات" لأنه الأخير زمنيا في رهط الأنبياء: "الحق أقول لكم: إنه لم يظهر بين من ولدتهم النساء أعظم من يوحنا المعمدان، ولكن الأصغر في ملكوت السموات أعظم منه" (متى 11/1) .
    جاءت تسمية النبي القادم في الأناجيل المترجمة عن اليونانية عن العبرية عن الآرامية بلفظ "المعزى" كما ذكرنا أعلاه في عبارات : (يوحنا 16/7) و(يوحنا 14/26) و(يوحنا 14/16). و"المعزى" ترجمة للفظ اليوناني Paracletos أي المحامي أو المؤيد أو الشفيع وأصله اللفظ العبري "بيرقليط" ويتشابه في الإملاء مع الكلمة العبرية "بارقليط" التي تعني المستوجب للحمد أي المحمود أو محمد أو أحمد. وقد تبين أن الكتابة العبرية؛ والتي اشتقت منها العديد من الألفاظ والمصطلحات في الترجمة اليونانية؛ لم يدخل عليها الضبط بالشكل (التشكيل) إلا في القرن الخامس الميلادي، وبالتالي فإن النص العبري قرئ وترجم على أنه بيرقليط بدلا من بارقليط، والأخير هو الأصح خاصة في ضوء كل الشواهد الأخرى .

    وفي بحث لغوي لتحقيق نص عبارة: "الحمد لله في الأعالي وعلى الأرض السلام وبالناس المسرة" (لوقا 2/14) بأصلها باللغة السيريانية كانت الترجمة الدقيقة هي : "الحمد لله في الأعالي، أوشك أن يجيء الإسلام للأرض يقدمه للناس أحمد" .
    انتهى الكلام الذي في الموقع…

  2. #2
    الصورة الرمزية ahmednou
    ahmednou غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    103
    آخر نشاط
    20-12-2011
    على الساعة
    11:55 PM

    افتراضي

    القرآن كلام الله:

    في سورة الشعراء:{وَإِنَّهُ لَتَنزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ {192} نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ {193} عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنذِرِينَ {194} بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُّبِينٍ {195} وَإِنَّهُ لَفِي زُبُرِ الْأَوَّلِينَ {196} أَوَلَمْ يَكُن لَّهُمْ آيَةً أَن يَعْلَمَهُ عُلَمَاء بَنِي إِسْرَائِيلَ {197}
    وزبر الأولين: أي كتب الأولين..أي إن هذا القرآن مذكور في كتب أهل الكتاب السابقين…

    ففي سفر إشعياء (أي ما يعتقد أنه مقتبس من التوراة):
    21:13 وحي من جهة بلاد العرب في الوعر في بلاد العرب تبيتين يا قوافل الددانيين


    من سفر التثنية: أي ما يعتقد بأنه من التوراة:
    33: 2 - فقال جاء الرب من سيناء و اشرق لهم من سعير و تلالا من جبال فاران و اتى من ربوات القدس و عن يمينه نار شريعة لهم…
    وجبال فاران بمكة..
    ["فاران" وهي المنطقة التي تقع بين جبال: أبو قبيس وقيعان ود بمكة المكرمة، ويؤكد ذلك ما جاء بسفر التكوين عن ذهاب سيدنا إبراهيم بولده إسماعيل إلى فاران: "فبكَّر إبراهيم صباحا وأخذ خبزا وقربة ماء وأعطى لها جَر واضعا إياهما على كتفها والولد وصرفها... وكان الله مع الغلام فكبر، وسكن في البرية وكان ينمو رامي قوس، وسكن في برية فاران" (تكوين 21/ 14، 20-21).]
    والنص السابق لموقع:
    http://www.islam-for-everyone.com/Ar...datan5.htm.htm



    تخريج النصوص الإسلامية من موقع المحدث…إلا أن أذكر آخر…
    تخريج نصوص العهد القديم والعهد الجديد من موقع النادي العربي، إلا أن أذكر آخر…




    بيت الله في مكة المكرمة


    ذكر القرآن اسم مكة المكرمة شرفها الله تعالى باسم: "بكة"، كما في سورة آل عمران
    {إن أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ} [آل عمران96] .
    …وأشار إليها بلفظ "واد"…كما في سورة إبراهيم على لسان إبراهيم عليه السلام:{ربنا إني أسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع عند بيتك المحرم ربنا ليقيموا الصلاة فاجعل أفئدة من الناس تهوي إليهم وارزقهم من الثمرات لعلهم يشكرون}
    أما بطن مكة الذي ذكر في سورة الفتح، ففيه خلاف بين المفسرين هل هي مكة، أم اسم موضع بالحديبية…راجع تفسير الآية…

    ولفظ "وادي بكة" موجود بحمد الله تعالى في الكتاب المقدس في مزامير داوود،في كثير من الترجمات …..بدون تحريف أو تعديل إلى الآن:
    "valley of Baca”"
    ومذكور على أنه مكان للحجاج:
    وفيه بيت الله:
    in thy house
    …وسوف يكون فيه ينبوعا:
    spring إشارة إلى بئر زمزم،كما ذكر البعض…
    ونص الكتاب المقدس:
    The Darby Translation
    Psalm84
    84:4
    Blessed are they that dwell in thy house: they will be constantly praising thee. Selah
    84:5
    Blessed is the man whose strength is in thee, -- they, in whose heart are the highways
    84:6
    Passing through the valley of Baca, F521 they make it a well-spring; yea, the early rain F522 covereth it with blessings


    http://bible.crosswalk.com/OnlineStu...rentChapter=84

    Psalm84
    Passing through the valley of Baca they make it a spring; The early rain also covers it with blessings
    ولفظ valley of Baca “"
    موجود في الترجمات الإنجليزية التالية كلها:

    Amplified Bible
    The New American Standard Bible
    The New King James Version)
    The New Revised Standard Version
    The Revised Standard Version
    The Good News Translation
    The Darby Translation
    Third Millennium Bible
    New Century Version
    انظر الترجمات في موقع: http://www.biblegateway.com/language...sh&version=MSG



    ويمكن من الموقع التالي سماع لفظ "بكة" كما هو بالعبرية القديمة، ولم يحصل لنطق لفظ "بكة" أي تعديل أو تحريف إلى الآن والحمد لله فهو كنطق العربية تماما، وكذلك كتابة لفظ"بكة" بالعبرية بالحروف اللاتينية…
    http://bible.crosswalk.com/Lexicons/...056&version=kj



    بالعبرية القديمة من اليمين إلى الشمال بالحروف اللاتينية: akb

    النطق باللاتينية: Baka

    لسماع لفظ "بكة" بالعبرية القديمة:
    baw-kaw' /cgi-bin/lexicon.pl?id=1056h/cgi-bin/lexicon.pl?id=1056h






    Psalm84
    Home > Lexicons > Hebrew > Baka'
    The KJV Old Testament Hebrew Lexicon
    Strong's Number: 01056 Browse Lexicon
    Original Word Word Origin
    akb from (01058)
    Transliterated Word TDNT Entry
    Baka' None
    Phonetic Spelling Parts of Speech
    baw-kaw' /cgi-bin/lexicon.pl?id=1056h/cgi-bin/lexicon.pl?id=1056h














    ليس المقصود بلفظ التوراة والإنجيل في العنوان هنا: الكلام الإلهي المنزل من السماء على موسى وعيسى عليهما السلام، إنما أقصد ما تعارف عليه الناس من لفظ التوراة: أي العهد القديم في الكتاب المسمى بالكتاب المقدس…والإنجيل: أي العهد الجديد في نفس الكتاب….

    فالعهد القديم يحتوى على بعض ألفاظ التوراة التي أنزلت على موسى عليه السلام، مروية بالمعنى، ومترجمة طبعا عدة مرات قبل أن تصل إلينا… فهي ليست اللفظ الإلهي، إنما اللفظ للبشر، والمعنى لما اعتقدوه أنه من كلام الله تعالى لموسى عليه السلام….

    وكذلك الإنجيل، فإنه قد تعارف لدى النصارى بأن كل كتاب يحتوي على سيرة عيسى عليه السلام يسمى ب"الإنجيل"…وهذا يختلف مع تعريف الإنجيل عندنا نحن المسلمين، لأن الإنجيل في القرآن معناه: الكلام الإلهي الذي نزل من السماء إلى الأرض على عيسى عليه السلام عن طريق جبريل عليه السلام، ليس فيه أي تدخل بشري سواء كانت رواية بالمعنى أو بالترجمة…

    وكذلك هناك كثير من القصص في العهد القديم والعهد الجديد تخالف عقيدة التوحيد، وقصص تخالف عصمة الأنبياء وعلو قدرهم، وقصص تخالف منهج الأنبياء، وقصص تخالف ما يجب الاعتقاد به من كمال صفات وأسماء وأفعال الله عز وجل…فهذا بالطبع ليس من التوراة والإنجيل في شئ، بل هو من كلام الشياطين ألقاه على بعض أوليائه ليضلوا البشر عن العقيدة الصحيحة….




    الإنجيل مصدق لما بين يديه من التوراة

    - سورة المائدة:{وَقَفَّيْنَا عَلَى آثَارِهِم بِعَيسَى ابْنِ مَرْيَمَ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَآتَيْنَاهُ الإِنجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِّلْمُتَّقِينَ {46}

    - سورة الصف:{وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُم مُّصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّراً بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءهُم بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُّبِينٌ {6}


    وفي إنجيل متى:
    5: 17 لا تظنوا اني جئت لانقض الناموس او الانبياء ما جئت لانقض بل لاكمل










    أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم

    في سورة الفتح:{ مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً {29}

    إنجيل متى:
    13: 31 قدم لهم مثلا اخر قائلا يشبه ملكوت السماوات حبة خردل اخذها انسان و زرعها في حقله
    13: 32 و هي اصغر جميع البزور لكن متى نمت فهي اكبر البقول و تصير شجرة حتى ان طيور السماء تاتي و تتاوى في اغصانها

    وقد ذكر أن هذا النص هو المقصود في الآية الكريمة السابقة، فضيلة الشيخ أبو بكر الجزائري رحمه الله تعالى في كتابه: "هذا الحبيب" ص53
    وكذلك ذكرها العلامة الهندي في كتابه "إظهار الحق" في المبشرات بالنبي صلى الله عليه وسلم، ونقلها النبهاني في كتابه "حجة الله على العالمين" ص75

  3. #3
    الصورة الرمزية ahmednou
    ahmednou غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    103
    آخر نشاط
    20-12-2011
    على الساعة
    11:55 PM

    افتراضي

    تحريم النظر إلى المرأة الأجنبية:
    عن النبي صلى الله عليه وسلم قال "كتب على ابن آدم نصيبه من الزنى. مدرك ذلك لا محالة. فالعينان زناهما النظر. والأذنان زناهما الاستماع. واللسان زناه الكلام. واليد زناها البطش. والرجل زناها الخطا. والقلب يهوى ويتمنى. ويصدق ذلك الفرج ويكذبه".
    صحيح مسلم. الإصدار 2.06 - للإمام مسلم، موقع المحدث:
    وفي إنجيل متى:
    5 :28: "وأما أنا فأقول لكم إن كل من ينظر إلى امرأة ليشتهيها فقد زنى بها في قلبه".
    فتتفق الشرائع السماوية على تحريم النظر إلى المرأة الأجنبية -أي غير المحارم_ وأن هذه النظرة نوع مصغر من أنواع الزنى..
    ويدل هذا بطريق غير مباشر على لزوم حجاب المرأة، كما هو زي المسلمات في جميع العصور، وفيه شبه من زي الراهبات النصرانيات إلى اليوم.
    وكذلك يدل على الاحتراز من الاختلاط بين الرجال والنساء، كما هو مصرح به في بعض نصوص الكتاب والسنة، وكما يفعله إلى اليوم المسئولون عن المدارس النصرانية كسان جورج وغيرها من المدارس المنتشرة في جميع أنحاء العالم ، فمباني ومدارس الطلبة تبعد عن مباني ومدارس الطالبات بعدة شوارع..
    التوكل على الله
    يقول تعالى في سورة آل عمران:{إِذْ هَمَّت طَّآئِفَتَانِ مِنكُمْ أَن تَفْشَلاَ وَاللّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ {122}
    - وفي سورة النساء:{ وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُواْ مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَآئِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً}
    - وسورة الأنفال:{وَإِن جَنَحُواْ لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا وَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ}
    - وسورة التوبة:{ قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ}
    - وسورة التوبة:{فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ }
    - سورة هود على لسان نبي الله هود:{إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللّهِ رَبِّي وَرَبِّكُم مَّا مِن دَآبَّةٍ إِلاَّ هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ}
    - سورة هود على لسان نوح عليه السلام:{قَالَ يَا قَوْمِ أَرَأَيْتُمْ إِن كُنتُ عَلَىَ بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّي وَرَزَقَنِي مِنْهُ رِزْقاً حَسَناً وَمَا أُرِيدُ أَنْ
    أُخَالِفَكُمْ إِلَى مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الإِصْلاَحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ}
    - وسورة هود:{ وَلِلّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَإِلَيْهِ يُرْجَعُ الأَمْرُ كُلُّهُ فَاعْبُدْهُ وَتَوَكَّلْ عَلَيْهِ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ}
    - وسورة يوسف على لسان يعقوب عليه السلام:{ وَقَالَ يَا بَنِيَّ لاَ تَدْخُلُواْ مِن بَابٍ وَاحِدٍ وَادْخُلُواْ مِنْ أَبْوَابٍ مُّتَفَرِّقَةٍ وَمَا أُغْنِي عَنكُم مِّنَ اللّهِ مِن شَيْءٍ إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَعَلَيْهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ {67}
    - سورة الرعد:{ كَذَلِكَ أَرْسَلْنَاكَ فِي أُمَّةٍ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهَا أُمَمٌ لِّتَتْلُوَ عَلَيْهِمُ الَّذِيَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَهُمْ يَكْفُرُونَ بِالرَّحْمَـنِ
    قُلْ هُوَ رَبِّي لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ مَتَابِ {30}
    - وسورة الفرقان:{وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لَا يَمُوتُ وَسَبِّحْ بِحَمْدِهِ وَكَفَى بِهِ بِذُنُوبِ عِبَادِهِ خَبِيراً {58}
    - وسورة الشعراء:} وَتَوَكَّلْ عَلَى الْعَزِيزِ الرَّحِيمِ}
    -وسورة الأحزاب:{ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً {3}
    - سورة الشورى:{ وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ {10}
    وفي سفر الأمثال
    3: 5 توكل على الرب بكل قلبك و على فهمك لا تعتمد
    الثانية عشر:
    "لا تتكلوا على الرؤساء ولا على بني البشر الذين ليس عندهم خلاص تخرج روحهم فيعودون إلى ترابهم في ذلك اليوم تهلك كافة أفكارهم طوبى لمن اله يعقوب معينه واتكاله على الرب إلهه الذي صنع السماء والأرض .."
    وفي سفر أرميا 17 :5 "هكذا قال الرب ملعون الرجل الذي يتكل على الإنسان ويجعل البشر ذراعه وعن الرب يحيد قلبه".
    وفي المزمور 118 : 9,8 "الاحتماء بالرب خير من التوكل على إنسان، الاحتماء بالرب خير من التوكل على الرؤساء".
    تقديم محبة الله عز وجل ورسله والدعوة إليه على محبة الآباء والأولاد والزوجات والأقارب والتجارات والمساكن
    - في سورة التوبة:{ قُلْ إِن كَانَ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَآؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُم مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُواْ حَتَّى يَأْتِيَ اللّهُ بِأَمْرِهِ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ {24}
    - وفي سورة البقرة:{وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبّاً لِّلّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ {165}
    - وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:[ثلاث من كن فيه وجد حلاوة الإيمان: أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما، وأن يحب المرء لا يحبه إلا لله، وأن يكره أن يعود في الكفر بعد إذ أنقذه الله منه كما يكره أن يلقى في النار ]
    التخريج (مفصلا): أحمد في مسنده ومتفق عليه [البخاري ومسلم] والترمذي والنسائي وابن ماجة عن أنس..
    الجامع الصغير. الإصدار 3,21 - لجلال الدين السيوطي- 3415- موقع المحدث..
    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    224- أحبوا الله لما يغذوكم به من نعمه، وأحبوني لحب الله، وأحبوا أهل بيتي لحبي
    التخريج (مفصلا): الترمذي والحاكم في المستدرك عن ابن عباس
    تصحيح السيوطي: صحيح ..الجامع الصغير. الإصدار 3,21 - لجلال الدين السيوطي- موقع المحدث..
    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    3556- حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بنُ فضلٍ عَن مُحَمَّدِ بنِ سَعْدِ الأَنْصَارِيِّ عَن عبدِ اللَّهِ بنِ ربيعةَ الدِّمشقيِّ قَالَ حَدَّثَنِي عائِذُ اللَّهِ أبو إدريسَ الخولانيُّ عَن أبي الدرداءِ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَليْهِ وسَلَّم:
    "كانَ من دعاءِ دَاوُدَ يَقُولُ: الَّلهُمَّ إنِّي أسألكَ حُبَّكَ وحُبَّ من يُحِبُّكَ والعمل الَّذِي يُبلِّغني حُبَّكَ. الَّلهُمَّ اجعلْ حبَّكَ أحبَّ إليَّ من نفسي وأهلي ومن الماءِ الباردِ. قَالَ وكانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَليْهِ وسَلَّم إذا ذكرَ داودَ يُحَدِّثُ عنهُ قَالَ كَانَ أعبدَ البَشرِ". هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيْبٌ. سنن الترمذي (وشرح العلل)، الإصدار 2.11 - للإمام الترمذي
    وفي مزامير داود عليه السلام:
    31: 23 احبوا الرب يا جميع اتقيائه الرب حافظ الامانة و مجاز بكثرة العامل بالكبرياء
    31: 24 لتتشدد و لتتشجع قلوبكم يا جميع المنتظرين الرب
    وفي إنجيل برنابا: ص64:
    فلذلك جاء إليه فقيه قائلا:" يا معلم ماذا يجب أن أفعل لأحصل على الحياة الأبدية"؟
    أجاب يسوع:"كيف كتب في الناموس"؟
    أجاب قائلا:" أحب الرب إلهك وقريبك (الظاهر معناها: الله حافظك ومربيك وراحمك) أحب إلهك فوق كل شيء بكل قلبك وعقلك وقريبك كنفسك"
    أجاب يسوع:" أجبت حسنا، وإني أقول لك اذهب وافعل هكذا تكن لك الحياة الأبدية".
    وفي إنجيل مرقس:
    ابتدا بطرس يقول له ها نحن قد تركنا كل شيء و تبعناك
    10: 29 فاجاب يسوع و قال الحق اقول لكم ليس احد ترك بيتا او اخوة او اخوات او ابا او اما او امراة او اولادا او حقولا لاجلي و لاجل الانجيل
    10: 30 الا و ياخذ مئة ضعف الان في هذا الزمان
    وفي مرقس أيضا:
    12: 30 و تحب الرب الهك من كل قلبك و من كل نفسك و من كل فكرك و من كل قدرتك هذه هي الوصية الاولى
    وفي متى:
    10: 37 من احب ابا او اما اكثر مني فلا يستحقني و من احب ابنا او ابنة اكثر مني فلا يستحقني



    النهي عن الإشراك بالله والنهي عن عبادة الأصنام والأوثان والأمر بتكسيرها وهجرانها

    - يقول تعالى في كتابه العزيز في سورة النساء:} وَاعْبُدُواْ اللّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالجَنبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ مَن كَانَ مُخْتَالاً فَخُوراً {36}

    - ويقول تعالى في سورة الأعراف:{قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَن تُشْرِكُواْ بِاللّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَاناً وَأَن تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ {33}

    - ويقول تعالى في سورة إبراهيم:{وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَن لَّا تُشْرِكْ بِي شَيْئاً وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ {26}

    - وفي سورة لقمان:{وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ {13}



    - ويقول تعالى في سورة الزمر:{ إِنَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصاً لَّهُ الدِّينَ {2} أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاء مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ
    كَفَّارٌ {3}

    - ويقول تعالى في سورة النجم:} أَفَرَأَيْتُمُ اللَّاتَ وَالْعُزَّى {19} وَمَنَاةَ الثَّالِثَةَ الْأُخْرَى {20} أَلَكُمُ الذَّكَرُ وَلَهُ الْأُنثَى {21} تِلْكَ إِذاً قِسْمَةٌ ضِيزَى {22} إِنْ هِيَ إِلَّا أَسْمَاء سَمَّيْتُمُوهَا أَنتُمْ وَآبَاؤُكُم مَّا أَنزَلَ اللَّهُ بِهَا مِن سُلْطَانٍ إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَمَا تَهْوَى الْأَنفُسُ وَلَقَدْ جَاءهُم مِّن رَّبِّهِمُ الْهُدَى {23}

    - ويقول تعالى في سورة نوح:{وَقَالُوا لَا تَذَرُنَّ آلِهَتَكُمْ وَلَا تَذَرُنَّ وَدّاً وَلَا سُوَاعاً وَلَا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْراً {23} وَقَدْ أَضَلُّوا كَثِيراً وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا ضَلَالاً {24} مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَاراً فَلَمْ يَجِدُوا لَهُم مِّن دُونِ اللَّهِ أَنصَاراً {25}

    - وفي قصة إبراهيم عليه السلام في هجرانه للأصنام وتحطيمها:
    - سورة الشعراء:} وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ إِبْرَاهِيمَ {69} إِذْ قَالَ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ مَا تَعْبُدُونَ {70} قَالُوا نَعْبُدُ أَصْنَاماً فَنَظَلُّ لَهَا عَاكِفِينَ {71} قَالَ هَلْ يَسْمَعُونَكُمْ إِذْ تَدْعُونَ {72} أَوْ يَنفَعُونَكُمْ أَوْ يَضُرُّونَ {73} قَالُوا بَلْ وَجَدْنَا آبَاءنَا كَذَلِكَ يَفْعَلُونَ {74} قَالَ أَفَرَأَيْتُم مَّا كُنتُمْ تَعْبُدُونَ {75} أَنتُمْ وَآبَاؤُكُمُ الْأَقْدَمُونَ {76} فَإِنَّهُمْ عَدُوٌّ لِّي إِلَّا رَبَّ الْعَالَمِينَ {77} الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِ {78} وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ {79} وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ {80} وَالَّذِي يُمِيتُنِي ثُمَّ يُحْيِينِ {81} وَالَّذِي أَطْمَعُ أَن يَغْفِرَ لِي خَطِيئَتِي يَوْمَ الدِّينِ

    - سورة الصافات:{وَإِنَّ مِن شِيعَتِهِ لَإِبْرَاهِيمَ {83} إِذْ جَاء رَبَّهُ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ {84} إِذْ قَالَ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ مَاذَا تَعْبُدُونَ {85} أَئِفْكاً آلِهَةً دُونَ اللَّهِ تُرِيدُونَ {86} فَمَا ظَنُّكُم بِرَبِّ الْعَالَمِينَ {87} فَنَظَرَ نَظْرَةً فِي النُّجُومِ {88} فَقَالَ إِنِّي سَقِيمٌ {89} فَتَوَلَّوْا عَنْهُ مُدْبِرِينَ {90} فَرَاغَ إِلَى آلِهَتِهِمْ فَقَالَ أَلَا تَأْكُلُونَ {91} مَا لَكُمْ لَا تَنطِقُونَ {92} فَرَاغَ عَلَيْهِمْ ضَرْباً بِالْيَمِينِ {93} فَأَقْبَلُوا إِلَيْهِ يَزِفُّونَ {94} قَالَ أَتَعْبُدُونَ مَا تَنْحِتُونَ {95} وَاللَّهُ خَلَقَكُمْ وَمَا تَعْمَلُونَ {96} قَالُوا ابْنُوا لَهُ بُنْيَاناً فَأَلْقُوهُ فِي الْجَحِيمِ {97} فَأَرَادُوا بِهِ كَيْداً فَجَعَلْنَاهُمُ الْأَسْفَلِينَ {98}

    والآيات القرآنية الدالة على هذا المعنى كثيرة ومعلومة، ومن أهم مقاصد السور المكية هو: الدعوة إلى التوحيد ونبذ عبادة غير الله من الأوثان والأصنام وغيرها..



    وفي الحديث النبوي الشريف:

    50 - حدثنا مسدد قال: حدثنا إسماعيل بن إبراهيم، أخبرنا أبو حيان التيمي، عن أبي زرعة، عن أبي هريرة قال:
    كان النبي صلى الله عليه وسلم بارزا يوما للناس، فأتاه جبريل فقال: ما الإيمان؟ قال: (أن تؤمن بالله وملائكته وبلقائه ورسله وتؤمن بالعبث). قال: ما الإسلام؟ قال: (الإسلام: أن تعبد الله ولا تشرك به، وتقيم الصلاة، وتؤدي الزكاة المفروضة، وتصوم رمضان)…. صحيح البخاري، الإصدار 2.03 - للإمام البخاري


    - 1332 - حدثنا حفص بن عمر: حدثنا شعبة، عن محمد بن عثمان بن عبد الله بن وهب، عن موسى بن طلحة، عن أبي أيوب رضى الله عنه:
    أن رجلا قال للنبي صلى الله عليه وسلم: أخبرني بعمل يدخلني الجنة. قال: ماله ماله. وقال النبي صلى الله عليه وسلم: (أرب ماله، تعبد الله ولا تشرك به شيئا، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة، وتصل الرحم)… صحيح البخاري، الإصدار 2.03 - للإمام البخاري

    -
    - 6068- قال الله تعالى: يا ابن آدم، ثلاثة؛ واحدة لي وواحدة لك وواحدة بيني وبينك: فأما التي لي فتعبدني ولا تشرك بي شيئا، وأما التي لك فما عملت من عمل جزيتك به؛ فإن اغفر فأنا الغفور الرحيم، وأما التي بيني وبينك فعليك الدعاء والمسألة وعلي الاستجابة والعطاء]
    التخريج (مفصلا): الطبراني في الكبير عن سلمان
    تصحيح السيوطي: حسن …. الجامع الصغير. الإصدار 3,21 - لجلال الدين السيوطي


    30161- {من مسند جابر بن عبد الله} عن جابر قال: دخلنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة وفي البيت وحول البيت ثلاثمائة وستون صنما تعبد من دون الله فأمر بها رسول الله صلى الله عليه وسلم فكبت كلها لوجوهها، ثم قال: جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا، ثم دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم البيت فصلى فيه ركعتين فرأى فيه تمثال إبراهيم وإسماعيل وإسحاق قد جعلوا في يد إبراهيم الأزلام (الأزلام: هي القداح التي كانت في الجاهلية عليها مكتوب الأمر والنهي، افعل ولا تفعل، كان الرجل منهم يضعها في وعاء له فإذا أراد سفرا أو زواجا أو أمرا مهما أدخل يده فأخرج زلما، فإن خرج الأمر مضى لشأنه، وإن خرج النهي كف عنه ولم يفعله. النهاية 2/311. ب) يستقسم بها، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قاتلهم الله ما كان إبراهيم يستقسم بالأزلام ثم دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بزعفران فلطخه بتلك التماثيل. كنز العمال الإصدار 1.43 – للمتقي الهندي


    وفي رواية البخاري:
    2346 - حدثنا علي بن عبد الله: حدثنا سفيان: حدثنا ابن أبي نجيح، عن مجاهد، عن أبي معمر، عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال:
    دخل النبي صلى الله عليه وسلم مكة، وحول الكعبة ثلاثمائة وستون نصبا، فجعل يطعنها بعود في يده، وجعل يقول: {جاء الحق وزهق الباطل} الآية.
    [4036، 4443]
    [ش أخرجه مسلم في الجهاد والسير باب: إزالة الأصنام من حول الكعبة، رقم: 1781. (نصبا) صنما، وقيل: كل حجر نصب وعبد أو عظم، وقيل غير ذلك. (يطعنها) من الطعن وهو الضرب والوخز. (زهق) هلك واضمحل. (الآية) الإسراء: 81. وتتمتها: {إن الباطل كان زهوقا}].
    صحيح البخاري، الإصدار 2.03 - للإمام البخاري


    - وفي الطبراني زيادة:
    حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني يحيى بن معين ثنا وهب بن جرير بن حازم حدثني أبي عن محمد بن إسحاق حدثني عبد الله بن أبي بكر عن علي بن عبد الله بن عباس عن بن عباس قال دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الفتح وعلى الكعبة ثلاث مائة صنم وستون صنما قد شد لهم إبليس أقدامهم بالرصاص فجاء ومعه قضيبه فجعل يهوي به إلى كل صنم منها فيخر لوجهه ويقول جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا حتى أمر به عليها كلها.. معجم الطبراني الكبير، الإصدار 1.05 - للإمام الطبراني..


    والصراع بين النبي صلى الله عليه وسلم وبين وثنية أهل مكة وغيرهم من العرب مشهور في السيرة النبوية المشرفة…


    وفي إنجيل الحواري برنابا رحمه الله تعالى:
    ص 62، في قصة إبراهيم عليه السلام مع أبيه وتحطيمه للأصنام:
    فأجاب إبراهيم بمكر: سمعا وطاعة يا أبي… فبكرا في الصباح إلى الهيكل قبل كل أحد، ولكن إبراهيم كان يحمل تحت صدرته فأسا مستورة، فلما دخلا الهيكل وازداد الجمع خبأ إبراهيم نفسه وراء صنم في ناحية مظلمة في الهيكل.. فلما انصرف أبوه ظن أن إبراهيم سبقه إلى البيت ولذلك لم يمكث ليفتش عليه..
    ولما انصرف كل أحد من الهيكل أقفل الكهنة الهيكل وانصرفوا، فأخذ إبراهيم إذ ذاك الفأس وقطع قوائم جميع الأصنام إلا الإله الكبير بعلا فوضع الفأس عند قوائمه بين جذاذ التماثيل التي تساقطت قطعا لأنها كانت قديمة العهد ومؤلفة من أجزاء..
    ولما كان إبراهيم خارجا من الهيكل رآه جماعة من الناس فظنوا أنه دخل ليسرق شيئا من الهيكل فأمسكوه ولما بلغوا به الهيكل ورأوا آلهتهم محطمة قطعا صرخوا منتحبين: أسرعوا يا قوم ولنقتل الذي قتل آلهتنا.. فهرع إلى هناك نحو عشرة آلاف رجل مع الكهنة وسألوا إبراهيم عن السبب الذي لأجله حطم آلهتهم.. أجاب إبراهيم: إنكم لأغبياء أيقتل الإنسان الله، إن الذي قتلها إنما هو الإله الكبير، ألا ترون الفأس التي له عند قدميه، إنه لا يبتغى له أندادا..
    فوصل حينئذ أبو إبراهيم الذي ذكر أحاديث إبراهيم في آلهتهم وعرف الفأس التي حطم بها إبراهيم الأصنام فصرخ: إنما قتل آلهتنا ابني الخائن هذا لأن هذه الفأس فأسي… وقص عليهم كل ما جرى بينه وبين ابنه.
    فجمع القوم مقدارا كبيرا من الحطب وربطوا يدي إبراهيم ورجليه ووضعوه على الحطب ووضعوا نارا تحته..
    فإذا الله قد أمر النار بواسطة ملاكه جبريل أن لا تحرق عبده إبراهيم، فاضطرمت النار باحتدام وحرقت نحو ألفي رجل من الذي حكموا على إبراهيم بالموت…أما إبراهيم فقد وجد نفسه مطلق السراح إذ حمله ملاك الله إلى مقربة من بيت أبيه دون أن يرى من حمله.. وهكذا نجا إبراهيم من الموت…


    وأما في العهد القديم:

    ففي سفر الملوك الثاني
    3: 2و عمل الشر في عيني الرب و لكن ليس كابيه و امه فانه ازال تمثال البعل الذي عمله ابوه
    10: 26 و اخرجوا تماثيل بيت البعل و احرقوها
    10: 27 و كسروا تمثال البعل و هدموا بيت البعل و جعلوه مزبلة الى هذا اليوم
    10: 30 و قال الرب لياهو من اجل انك قد احسنت بعمل ما هو مستقيم في عيني و حسب كل ما بقلبي فعلت ببيت اخاب فابناؤك الى الجيل الرابع يجلسون على كرسي اسرائيل.


    وفي سفر أخبار الأيام الثاني
    7: 22 فيقولون من اجل انهم تركوا الرب اله ابائهم الذي اخرجهم من ارض مصر و تمسكوا بالهة اخرى و سجدوا لها و عبدوها لذلك جلب عليهم كل هذا الشر

    وفي إشعيا
    44: 9 الذين يصورون صنما كلهم باطل و مشتهياتهم لا تنفع و شهودهم هي لا تبصر و لا تعرف حتى تخزى
    44: 10 من صور الها و سبك صنما لغير نفع
    44: 11 ها كل اصحابه يخزون و الصناع هم من الناس يجتمعون كلهم يقفون يرتعبون و يخزون معا
    44: 12 طبع الحديد قدوما و عمل في الفحم و بالمطارق يصوره فيصنعه بذراع قوته يجوع ايضا فليس له قوة لم يشرب ماء و قد تعب
    44: 13 نجر خشبا مد الخيط بالمخرز يعلمه يصنعه بالازاميل و بالدوارة يرسمه فيصنعه كشبه رجل كجمال انسان ليسكن في البيت
    44: 14 قطع لنفسه ارزا و اخذ سنديانا و بلوطا و اختار لنفسه من اشجار الوعر غرس سنوبرا و المطر ينميه
    44: 15 فيصير للناس للايقاد و ياخذ منه و يتدفا يشعل ايضا و يخبز خبزا ثم يصنع الها فيسجد قد صنعه صنما و خر له
    44: 16 نصفه احرقه بالنار على نصفه ياكل لحما يشوي مشويا و يشبع يتدفا ايضا و يقول بخ قد تدفات رايت نارا
    44: 17 و بقيته قد صنعها الها صنما لنفسه يخر له و يسجد و يصلي اليه و يقول نجني لانك انت الهي
    44: 18 لا يعرفون و لا يفهمون لانه قد طمست عيونهم عن الابصار و قلوبهم عن التعقل

    والنصوص في العهد القديم كثيرة، وخاصة في أسفار الأنبياء الذين أرسلهم الله عز وجل للجهاد ضد عبدة الأوثان مثل داود عليه السلام، أو الأنبياء الذين أرسلوا للدعوة إلى الله ونبذ عبادة غيره من الأوثان ولكن لم يفرض عليهم الجهاد ضدهم..

    والصراع بين النصرانية والوثنية الرومانية مشهور طوال الثلاثة القرون الأولى للنصرانية وحتى انقضاء عصر الشهداء في أول القرن الرابع الميلادي، في جميع كتب التاريخ.. واضطهاد الرومان الوثنيين للنصارى مشهور ومعروف في التاريخ كذلك..
    وبعد ظهور النصرانية في القرن الرابع الميلادي واعتراف الدولة الرومانية البيزنطية بها كدين رسمي، انتقل الصراع إلى روما، والمدن الكبرى في الدولة الرومانية، حول إبقاء العقيدة الوثنية أو إلغائها حتى تم القضاء عليها وتحطيم المذبح الوثني بروما…

    ولقد كانت النصرانية تمهيدا لانتشار الإسلام بعد ذلك بسهولة بين الشعوب.. وذلك لنجاح النصرانية بالقضاء على أكبر معالم الوثنية الرومانية، وكذلك المعالم الفرعونية الوثنية والمعالم الإغريقية الوثنية، وهجران الشعوب تلك المعابد الوثنية كما هجر أهل مصر المعابد الفرعونية الوثنية.. ولم يهتم بهذه المعابد الوثنية أحد منذ ذلك الوقت –أي منذ إضعاف النصرانية للوثنية الرومانية والفرعونية والإغريقية- حتى جاء العصر الحديث وانتشرت أفكار العلمانية تحت شعارات علم الآثار والتاريخ القديم وغير ذلك..

    ولمعرفة المزيد من الصراع بين النصرانية والوثنية فارجع إلى المواقع التالية:
    عصر الشهداء:
    http://www.religion-online.org/cgi-b...hapter_id=1460

    الصراع بين الرومان الوثنيين وآباء الكنيسة:
    http://www.martyrsandsaints.org/main..._martyrdom.htm

    تابع
    النهي عن اتخاذ الأصنام وصنعها…
    سفر إشعيا:
    44: 9 الذين يصورون صنما كلهم باطل و مشتهياتهم لا تنفع و شهودهم هي لا تبصر و لا تعرف حتى تخزى
    44: 10 من صور الها و سبك صنما لغير نفع
    44: 11 ها كل اصحابه يخزون و الصناع هم من الناس يجتمعون كلهم يقفون يرتعبون و يخزون معا
    44: 15 فيصير للناس للايقاد و ياخذ منه و يتدفا يشعل ايضا و يخبز خبزا ثم يصنع الها فيسجد قد صنعه صنما و خر له
    44: 16 نصفه احرقه بالنار على نصفه ياكل لحما يشوي مشويا و يشبع يتدفا ايضا و يقول بخ قد تدفات رايت نارا
    44: 17 و بقيته قد صنعها الها صنما لنفسه يخر له و يسجد و يصلي اليه و يقول نجني لانك انت الهي
    44: 18 لا يعرفون و لا يفهمون لانه قد طمست عيونهم عن الابصار و قلوبهم عن التعقل
    التعديل الأخير تم بواسطة ahmednou ; 26-04-2006 الساعة 06:49 PM

  4. #4
    الصورة الرمزية ahmednou
    ahmednou غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    103
    آخر نشاط
    20-12-2011
    على الساعة
    11:55 PM

    افتراضي

    تحريم أكل الخنزير ونجاسته


    من القرآن الكريم:


    - سورة البقرة: { إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللّهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلاَ عَادٍ فَلا إِثْمَ عَلَيْهِ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ {173

    - سورة المائدة:{حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالْدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلاَّ مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَن تَسْتَقْسِمُواْ بِالأَزْلاَمِ ذَلِكُمْ فِسْقٌ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن دِينِكُمْ فَلاَ تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِيناً فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِّإِثْمٍ فَإِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ {3


    - سورة الأنعام:{قُل لاَّ أَجِدُ في مَا أُوْحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّماً عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلاَّ أَن يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَماً مَّسْفُوحاً أَوْ لَحْمَ خِنزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقاً أُهِلَّ لِغَيْرِ اللّهِ بِهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلاَ عَادٍ فَإِنَم رَبَّكَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ
    {145}

    - سورة النحل: {إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالْدَّمَ وَلَحْمَ الْخَنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللّهِ بِهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلاَ عَادٍ فَإِنَّاللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ {115



    من العهد القديم في الكتاب المقدس، أي عند اليهود والنصارى جميعا
    :

    - سفر اللاوين إصحاح 11:


    وكلم الرب موسى وهرون قائلا لهما 2 كلما بني اسرائيل قائلين.هذه هي الحيوانات التي تأكلونها من جميع البهائم التي على الارض. 3 كل ما شق ظلفا وقسمه ظلفين ويجترّ من البهائم فايّاه تأكلون 4 الا هذه فلا تأكلوها مما يجترّ ومما يشق الظلف الجمل.لانه يجترّ لكنه لا يشق ظلفا.فهو نجس لكم. 5 والوبر.لانه يجترّ لكنه لا يشق ظلفا فهو نجس لكم. 6 والارنب.لانه يجترّ لكنه لا يشق ظلفا فهو نجس لكم.7 والخنزير.لانه يشق ظلفا ويقسمه ظلفين لكنه لا يجترّ.فهو نجس لكم. 8 من لحمها لا تأكلوا وجثثها لا تلمسوا.انها نجسة لكم 9 وهذا تأكلونه من جميع ما في المياه.كل ما له زعانف وحرشف في المياه في البحار وفي الانهار فاياه تاكلون. 10 لكن كل ما ليس له زعانف وحرشف في البحار وفي الانهار من كل دبيب في المياه ومن كل نفس حية في المياه فهو مكروه لكم 11 ومكروها يكون لكم.من لحمه لا تاكلوا وجثته تكرهون. 12 كل ما ليس له زعانف وحرشف في المياه فهو مكروه لكم 13 وهذه تكرهونها من الطيور.لا تؤكل.انها مكروهة.النسر والانوق والعقاب 14 والحدأة والباشق على اجناسه 15 وكل غراب على اجناسه 16 والنعامة والظليم والسّأف والباز على اجناسه 17 والبوم والغوّاص والكركي 18 والبجع والقوق والرخم 19 واللقلق والببغا على اجناسه والهدهد والخفاش 20 وكل دبيب الطير الماشي على اربع فهو مكروه لكم. 21 الا هذا تأكلونه من جميع دبيب الطير الماشي على اربع.ما له كراعان فوق رجليه يثب بهما على الارض. 22 هذا منه تأكلون.الجراد على اجناسه والدبا على اجناسه والحرجوان على اجناسه والجندب على اجناسه. 23 لكن سائر دبيب الطير الذي له اربع ارجل فهو مكروه لكم. 24 من هذه تتنجسون.كل من مسّ جثثها يكون نجسا الى المساء 25 وكل من حمل من جثثها يغسل ثيابه ويكون نجسا الى المساء. 26 وجميع البهائم التي لها ظلف ولكن لا تشقّه شقّا او لا تجترّ فهي نجسة لكم.كل من مسّها يكون نجسا. 27 وكل ما يمشي على كفوفه من جميع الحيوانات الماشية على اربع فهو نجس لكم.كل من مسّ جثثها يكون نجسا الى المساء. 28 ومن حمل جثثها يغسل ثيابه ويكون نجسا الى المساء.انها نجسة لكم 29 وهذا هو النجس لكم من الدبيب الذي يدبّ على الارض.ابن عرس والفار والضب على اجناسه 30 والحرذون والورل والوزغة والعظاية والحرباء. 31 هذه هي النجسة لكم من كل الدبيب.كل من مسّها بعد موتها يكون نجسا الى المساء. 32 وكل ما وقع عليه واحد منها بعد موتها يكون نجسا.من كل متاع خشب او ثوب او جلد او بلاس.كل متاع يعمل به عمل يلقى في الماء ويكون نجسا الى المساء ثم يطهر. 33 وكل متاع خزف وقع فيه منها فكل ما فيه يتنجس واما هو فتكسرونه. 34 ما ياتي عليه ماء من كل طعام يؤكل يكون نجسا.وكل شراب يشرب في كل متاع يكون نجسا. 35 وكل ما وقع عليه واحدة من جثثها يكون نجسا.التنور والموقدة يهدمان.انها نجسة وتكون نجسة لكم. 36 الا العين والبئر مجتمعي الماء تكونان طاهرتين.لكن ما مسّ جثثها يكون نجسا. 37 واذا وقعت واحدة من جثثها على شيء من بزر زرع يزرع فهو طاهر. 38 لكن اذا جعل ماء على بزر فوقع عليه واحدة من جثثها فانه نجس لكم. 39 واذا مات واحد من البهائم التي هي طعام لكم فمن مسّ جثته يكون نجسا الى المساء. 40 ومن اكل من جثته يغسل ثيابه ويكون نجسا الى المساء.ومن حمل جثته يغسل ثيابه ويكون نجسا الى المساء 41 وكل دبيب يدبّ على الارض فهو مكروه لا يؤكل. 42 كل ما يمشي على بطنه وكل ما يمشي على اربع مع كل ما كثرت ارجله من كل دبيب يدبّ على الارض لا تأكلوه لانه مكروه. 43 لا تدنسوا انفسكم بدبيب يدبّ ولا تتنجسوا به ولا تكونوا به نجسين. 44 اني انا الرب الهكم فتتقدسون وتكونون قديسين لاني انا قدوس.ولا تنجسوا انفسكم بدبيب يدبّ على الارض. 45 اني انا الرب الذي اصعدكم من ارض مصر ليكون لكم الها.فتكونون قديسين لاني انا قدوس 46 هذه شريعة البهائم والطيور وكل نفس حية تسعى في الماء وكل نفس تدب على الارض 47 للتمييز بين النجس والطاهر وبين الحيوانات التي تؤكل والحيوانات التي لا تؤكل



    سفر التثنية إصحاح 14

    1 انتم اولاد للرب الهكم.لا تخمشوا اجسامكم ولا تجعلوا قرعة بين اعينكم لاجل ميت. 2 لانك شعب مقدس للرب الهك وقد اختارك الرب لكي تكون له شعبا خاصّا فوق جميع الشعوب الذين على وجه الارض 3 لا تأكل رجسا ما. 4 هذه هي البهائم التي تأكلونها.البقر والضأن والمعز 5 والايل والظبي واليحمور والوعل والرئم والثيتل والمهاة. 6 وكل بهيمة من البهائم تشق ظلفا وتقسمه ظلفين وتجترّ فاياها تاكلون. 7 الا هذه فلا تأكلوها مما يجترّ ومما يشق الظلف المنقسم.الجمل والارنب والوبر لانها تجترّ لكنها لا تشق ظلفا فهي نجسة لكم.8 والخنزير لانه يشق الظلف لكنه لا يجترّ فهو نجس لكم.فمن لحمها لا تأكلوا وجثثها لا تلمسوا 9

  5. #5
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي




    اقتباس
    ليس المقصود بلفظ التوراة والإنجيل في العنوان هنا: الكلام الإلهي المنزل من السماء على موسى وعيسى عليهما السلام، إنما أقصد ما تعارف عليه الناس من لفظ التوراة: أي العهد القديم في الكتاب المسمى بالكتاب المقدس…والإنجيل: أي العهد الجديد في نفس الكتاب….

    فالعهد القديم يحتوى على بعض ألفاظ التوراة التي أنزلت على موسى عليه السلام، مروية بالمعنى، ومترجمة طبعا عدة مرات قبل أن تصل إلينا… فهي ليست اللفظ الإلهي، إنما اللفظ للبشر، والمعنى لما اعتقدوه أنه من كلام الله تعالى لموسى عليه السلام….

    وكذلك الإنجيل، فإنه قد تعارف لدى النصارى بأن كل كتاب يحتوي على سيرة عيسى عليه السلام يسمى ب"الإنجيل"…وهذا يختلف مع تعريف الإنجيل عندنا نحن المسلمين، لأن الإنجيل في القرآن معناه: الكلام الإلهي الذي نزل من السماء إلى الأرض على عيسى عليه السلام عن طريق جبريل عليه السلام، ليس فيه أي تدخل بشري سواء كانت رواية بالمعنى أو بالترجمة…

    وكذلك هناك كثير من القصص في العهد القديم والعهد الجديد تخالف عقيدة التوحيد، وقصص تخالف عصمة الأنبياء وعلو قدرهم، وقصص تخالف منهج الأنبياء، وقصص تخالف ما يجب الاعتقاد به من كمال صفات وأسماء وأفعال الله عز وجل…فهذا بالطبع ليس من التوراة والإنجيل في شئ، بل هو من كلام الشياطين ألقاه على بعض أوليائه ليضلوا البشر عن العقيدة الصحيحة
    ….


    اقتباس
    " إن القسيس أوسكان الأرمني ترجم كتاب إشعياء باللسان الأرمني في سنة ألف وستمائة وست وستين، وطبعت هذه الترجمة في سنة ألف وسبعمائة وثلاث وثلاثين في مطبعة أنتوني بورتولي، ويوجد في هذه الترجمة في الباب الثاني والأربعين هذه الفقرة: " سبحوا الله تسبيحاً جديداً، وأثر سلطنته على ظهره، واسمه أحمد " (إشعيا 42/10 – 11).منقول من موقع ابن مريم: http://ebnmaryam.com/monqith/monqith5/mokaddema.htm
    موضوع رائع
    جزاك الله خيراً
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية rustu
    rustu غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    44
    آخر نشاط
    23-06-2011
    على الساعة
    02:25 AM

    افتراضي

    thanks on the topic and i hope to continue your topics
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية ahmednou
    ahmednou غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    103
    آخر نشاط
    20-12-2011
    على الساعة
    11:55 PM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا أخي أسد الجهاد وأخي rustu

  8. #8
    الصورة الرمزية ahmednou
    ahmednou غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    103
    آخر نشاط
    20-12-2011
    على الساعة
    11:55 PM

    افتراضي فضيلة الختان والأمر به للرجال والنساء جميعا

    فضيلة الختان والأمر به للرجال والنساء جميعا

    من القرآن الكريم والنصوص الإسلامية



    - يقول الله عز وجل في سورة البقرة:{ الآية: 124 {وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس إماما قال ومن ذريتي قال لا ينال عهدي الظالمين}

    ففي تفسير هذه الكلمات يقول بعض المفسرين أن منها الختان.
    ففي "الجامع لأحكام القرآن"- للإمام القرطبي -
    يقول الإمام القرطبي رحمه الله:
    وأصح من هذا ما ذكره عبدالرزاق عن معمر عن طاوس عن ابن عباس في قوله: "وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن" قال: ابتلاه الله بالطهارة، خمس في الرأس وخمس في الجسد: قص الشارب، والمضمضة، والاستنشاق، والسواك، وفرق الشعر. وفي الجسد: تقليم الأظفار، وحلق العانة، والاختتان، ونتف الإبط، وغسل مكان الغائط والبول بالماء. وعن الحسن: هي الخلال الست: الكوكب، والقمر، والشمس، والنار، والهجرة، والختان. وفي الموطأ وغيره عن يحيى بن سعيد أنه سمع سعيد بن المسيب يقول: إبراهيم عليه السلام أول من اختتن.

    وفي تفسير الطبري: القول في تأويل قوله تعالى: {وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات}
    الشعبي: {وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات} قال: منهن الختان.
    حدثنا ابن حميد، قال: ثنا يحيى بن واضح، قال: ثنا يونس بن أبي إسحاق، قال: سمعت الشعبي يقول؛ فذكر مثله.
    حدثنا أحمد بن إسحاق، قال: ثنا أبو أحمد، قال: ثنا يونس بن أبي إسحاق، قال: سمعت الشعبي، وسأله أبو إسحاق عن قول الله: {وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات} قال: منهن الختان يا أبا إسحاق.
    جامع البيان عن تأويل آي القرآن - للإمام الطبري


    وفي تفسير الإمام الطبري للآية: من سورة البقرة: {بل ملة إبراهيم حنيفا}.
    عن مجاهد: {حنفاء} قال: متبعين. وقال آخرون: إنما سمي دين إبراهيم الحنيفية، لأنه أول إمام سن للعباد الختان، فاتبعه من بعده عليه. قالوا: فكل من اختتن على سبيل اختتان إبراهيم، فهو على ما كان عليه إبراهيم من الإسلام، فهو حنيف على ملة إبراهيم.
    وقال آخرون: بل ملة إبراهيم حنيفا، بل ملة إبراهيم مخلصا، فالحنيفة على قولهم: المخلص دينه لله وحده.
    - جامع البيان عن تأويل آي القرآن- للإمام الطبري.



    وكان الختان من العلامات التي تميز المسلمين عن غير المسلمين ويدل عليه كلام الإمام القرطبي في تفسير الآية: >> سورة البقرة >> الآية: 273 {للفقراء الذين أحصروا في سبيل الله لا يستطيعون ضربا في الأرض يحسبهم الجاهل أغنياء من التعفف تعرفهم بسيماهم لا يسألون الناس إلحافا وما تنفقوا من خير فإن الله به عليم}
    يقول القرطبي: قوله تعالى: "تعرفهم بسيماهم" فيه دليل على أن للسيما أثرا في اعتبار من يظهر عليه ذلك، حتى إذا رأينا ميتا في دار الإسلام وعليه زنار وهو غير مختون لا يدفن في مقابر المسلمين، ويقدم ذلك على حكم الدار في قول أكثر العلماء.
    الجامع لأحكام القرآن- للإمام القرطبي.

    وكذلك في تفسيره للآية من سورة البينة الآية: 5 {وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة وذلك دين القيمة}.. يقول القرطبي:
    قوله تعالى: "حنفاء" أي مائلين عن الأديان كلها، إلى دين الإسلام، وكان ابن عباس يقول: حنفاء: على دين إبراهيم عليه السلام. وقيل: الحنيف: من اختتن وحج قاله سعيد بن جبير.- الجامع لأحكام القرآن،
    وفي تفسير الطبري: >> سورة البينة >> القول في تأويل قوله تعالى: {وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين}: حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، قوله: {وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء} والحنيفية: الختان، وتحريم الأمهات والبنات والأخوات والعمات، والخالات، والمناسك
    جامع البيان عن تأويل آي القرآن.

    وفي الدر المنثور للسيوطي:
    أخرج الواقدي وابن عساكر من طريق عامر بن سعد، عن أبيه قال: كانت سارة عليها السلام تحت إبراهيم عليه السلام، فمكثت معه دهرا لا ترزق منه ولدا، فلما رأت ذلك وهبت له هاجر، أمة قبطية. فولدت له إسماعيل عليه السلام، فغارت من ذلك سارة رضي الله عنها فوجدت في نفسها وعتبت على هاجر، فحلفت أن تقطع منها ثلاثة أشراف، فقال لها إبراهيم عليه السلام: هل لك أن تبري يمينك؟ فقالت: كيف أصنع؟ قال: اثقبي أذنيها واخفضيها، والخفض هو الختان. ففعلت ذلك بها، فوضعت هاجر رضي الله عنها في أذنيها قرطين، فازدادت بهما بحسنا. فقالت سارة رضي الله عنها: أراني إنما زدتها جمالا، فلم تقاره على كونه معها ووجد بها إبراهيم عليه السلام وجدا شديدا فنقلها إلى مكة، فكان يزورها في كل يوم من الشام على البراق من شغفه بها وقلة صبره عنها.
    وأخرج ابن جرير عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله: {ربنا إني أسكنت من ذريتي..}
    الدر المنثور في التفسير بالمأثور- للإمام جلال الدين السيوطي- سورة إبراهيم- آية – 37.


    وفي الدر المنثور أيضا:
    وأخرج البيهقي عن علي رضي الله عنه قال: كانت هاجر لسارة، فأعطت هاجر إبراهيم، فاستبق إسماعيل واسحاق لنفسه فسبقه إسماعيل فقعد في حجر إبراهيم. قالت: سارة: والله لأغيرن منها ثلاثة أشراف، فخشي إبراهيم أن تجدعها أو تخرم أذنيها، فقال لها: هل لك أن تفعلي شيئا وتبري يمينك؟ تثقبين أذنيها وتخفضينها، فكان أول الخفاض هذا".
    وأخرج البهقي عن سفيان بن عينية قال: شكا إبراهيم عليه السلام إلى ربه ما يلقى من رداءة خلق سارة، فأوحى الله إليه يا إبراهيم [؟؟] أول من تسرول، وأول من فرق، وأول من استحد، وأول من اختتن، وأول من قرى الضيف، وأول من شاب.
    الدر المنثور في التفسير بالمأثور- للإمام جلال الدين السيوطي".


    وأما الأحاديث:
    - حدثنا أحمد بن يونس: حدثنا إبراهيم بن سعد: حدثنا ابن شهاب، عن سعيد بن المسيَّب، عن أبي هريرة رضي الله عنه: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: (الفطرة خمس: الختان، والاستحداد، وقص الشارب، وتقليم الأظفار، ونتف الآباط)- [ر:5550]-
    صحيح البخاري- كتاب اللباس- باب: تقليم الأظفار-5552


    - حدثنا أبو اليمان: أخبرنا شعيب بن أبي حمزة: حدثنا أبو الزناد، عن الأعرج، عن أبي هريرة:
    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (اختتن إبراهيم بعد ثمانين سنة، واختتن بالقدوم). مخففة.
    قال أبو عبد الله: حدثنا قتيبة: حدثنا المغيرة، عن أبي الزناد وقال: بالقدوم.
    صحيح البخاري- كتاب الاستئذان - باب: الختان بعد الكبر ونتف الإبط- 5940 -


    وفي سنن أبي داود:
    حدثنا سليمان بن عبد الرحمن الدمشقي، وعبد الوهاب بن عبد الرحيم الأشجعي قالا: ثنا مروان، ثنا محمد بن حسان، قال عبد الوهاب الكوفي، عن عبد الملك بن عمير، عن أم عطية الأنصارية:
    أن امرأة كانت تختن بالمدينة، فقال لها النبي -صلى الله عليه وسلم-: "لا تُنْهِكِي؛ فإِنَّ ذلك أحظى للمرأة، وأحبُّ إلى البعل".
    قال أبو داود: روي عن عبيد الله بن عمرو، عن عبد الملك بمعناه وإسناده.
    قال أبو داود: ليس هو بالقويّ، وقد روي مرسلاً.
    قال أبو داود: ومحمد بن حسان مجهول، وهذا الحديث ضعيف. (ج/ص: 2/791)
    سُنَنُ أبي دَاوُد- الجزء الثاني -40- كتاب الأدب >> -179- باب ما جاء في الختان

    وفي سنن أبي داود أيضا:
    - حدثنا مخلد بن خالد، ثنا عبد الرزاق، أخبرنا ابن جريج، قال: أخبرت عن عُثيم بن كليب، عن أبيه، عن جده:
    أنه جاء إلى النبي -صلى الله عليه وسلم- فقال: قد أسلمتُ.
    فقال له النبي -صلى الله عليه وسلم-: "ألق عنك شعر الكفر" يقول: احلق.
    قال: وأخبرني آخر: أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال لآخر معه: "ألق عنك شعر الكفر واختتن".
    سُنَنُ أبي دَاوُد -1- كتاب الطهارة -131- باب في الرجل يُسْلم فيؤمر بالغسل- 356
    تصحيح السيوطي: ضعيف - الجامع الصغير- لجلال الدين السيوطي:
    1580- ألق عنك شعر الكفر ثم اختتن
    التخريج (مفصلا): أحمد في مسنده وأبو داود عن عثيم بن كليب

    فالنبي صلى الله عليه وسلم كان يأمر من يسلم بالختان، والحديث السابق ضعيف ولكن هناك روايات أخرى:
    ففي معجم الطبراني:
    حدثنا محمد بن محمد الجذوعي القاضي ثنا الحسين بن مهدي ثنا عبد الرزاق أنا بن جريج قال أخبرت عن عثمان بن كليب عن أبيه عن جده أنه جاء النبي صلى الله عليه وسلم فقال له النبي صلى الله عليه وسلم ألق عنك شعر الكفر واختتن.
    معجم الطبراني الكبير - مسند من يعرف بالكنى >> أبو كليب(22/ 396

    والرواية التي حسنها السيوطي وتدل على المعنى السابق:
    أن النبي صلى الله عليه وسلم:
    - كان يأمر من أسلم أن يختتن، ولو كان ابن ثمانين سنة
    التخريج (مفصلا): الطبراني في الكبير عن قتادة الرهاوي
    تصحيح السيوطي: حسن - الجامع الصغير. الإصدار- لجلال الدين السيوطي- المجلد الخامس >> باب "كان" وهي الشمائل الشريفة- 6954

    ورواية أخرى ذكرها السيوطي:
    1138- إن الأقلف لا يترك في الإسلام حتى يختتن ولو بلغ ثمانين سنة.
    (هق) عن الحسن بن علي -
    كتاب "زيادة الجامع الصغير"، للسيوطي >> حرف الهمزة

    مسند الإمام أحمد: المجلد الخامس. >> [تابع مسند البصريين] >> حديث أسامة الهذلي رضي الله تعالى عنه. وفي
    - حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا سريج حدثنا عباد يعني ابن العوام عن الحجاج عن أبي المليح بن أسامة عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: الختان سنة للرجال مكرمة للنساء.
    - تصحيح السيوطي: حسن - الجامع الصغير
    المجلد الثالث >> فصل: في المحلى بأل من حرف الخاء
    - التخريج (مفصلا): أحمد في مسنده عن والد أبي المليح الطبراني في الكبير عن شداد بن أوس وعن ابن عباس- 4129
    -
    - فكما أن أمة نبينا صلى الله عليه وسلم تميزت بالختان، فكذلك كان الشعب الذي فيه الأنبياء والرسالة والتوحيد كان يتميز عن بقية الشعوب الوثنية بالختان، وكانوا يسمون بشعب الختان كما نقل على لسان المسيح عليه السلام:




    من العهد القديم والعهد الجديد:
    أعمال الرسل 45:10
    فَانْدَهَشَ الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ مِنْ أَهْلِ الْخِتَانِ، كُلُّ مَنْ جَاءَ مَعَ بُطْرُسَ، لأَنَّ مَوْهِبَةَ الرُّوحِ الْقُدُسِ قَدِ انْسَكَبَتْ عَلَى الأُمَمِ أَيْضًا.

    أعمال الرسل 2:11
    وَلَمَّا صَعِدَ بُطْرُسُ إِلَى أُورُشَلِيمَ، خَاصَمَهُ الَّذِينَ مِنْ أَهْلِ الْخِتَانِ،

    وكان أنبياء بني إسرائيل يأمرون شعوبهم بالختان كما نقل عن المسيح عليه السلام: 


    يوحنا:
    22 لِهذَا أَعْطَاكُمْ مُوسَى الْخِتَانَ، لَيْسَ أَنَّهُ مِنْ مُوسَى، بَلْ مِنَ الآبَاءِ. فَفِي السَّبْتِ تَخْتِنُونَ الإِنْسَانَ.

    23 فَإِنْ كَانَ الإِنْسَانُ يَقْبَلُ الْخِتَانَ فِي السَّبْتِ، لِئَلاَّ يُنْقَضَ نَامُوسُ مُوسَى، أَفَتَسْخَطُونَ عَلَيَّ لأَنِّي شَفَيْتُ إِنْسَانًا كُلَّهُ فِي السَّبْتِ؟
    http://waterlive.org/

    وكما ذكر في كتب المسلمين أمر الله عز وجل لإبراهيم بالختان وأنه يدخل في الكلمات التي أمر الله عز وجل بها إبراهيم، فكذلك نجد هذه القصة واضحة في سفر التكوين بالتفصيل:
    التكوين: الأصحاح السابع عشر:
    عهد الختان
    1ولما كان أبرام ابن تسع وتسعين سنة ظهر الرب لأبرام وقال له : أنا الله القدير . سر أمامي وكن كاملا 2فأجعل عهدي بيني وبينك ، وأكثرك كثيرا جدا 3فسقط أبرام على وجهه . وتكلم الله معه قائلا 4أما أنا فهوذا عهدي معك ، وتكون أبا لجمهور من الأمم 5فلا يدعى اسمك بعد أبرام بل يكون اسمك إبراهيم ، لأني أجعلك أبا لجمهور من الأمم 6وأثمرك كثيرا جدا ، وأجعلك أمما ، وملوك منك يخرجون 7وأقيم عهدي بيني وبينك ، وبين نسلك من بعدك في أجيالهم ، عهدا أبديا ، لأكون إلها لك ولنسلك من بعدك 8وأعطي لك ولنسلك من بعدك أرض غربتك ، كل أرض كنعان ملكا أبديا . وأكون إلههم 9وقال الله لإبراهيم : وأما أنت فتحفظ عهدي ، أنت ونسلك من بعدك في أجيالهم 10هذا هو عهدي الذي تحفظونه بيني وبينكم ، وبين نسلك من بعدك : يختن منكم كل ذكر 11فتختنون في لحم غرلتكم ، فيكون علامة عهد بيني وبينكم 12ابن ثمانية أيام يختن منكم كل ذكر في أجيالكم : وليد البيت ، والمبتاع بفضة من كل ابن غريب ليس من نسلك 13يختن ختانا وليد بيتك والمبتاع بفضتك ، فيكون عهدي في لحمكم عهدا أبديا 14وأما الذكر الأغلف الذي لا يختن في لحم غرلته فتقطع تلك النفس من شعبها . إنه قد نكث عهدي 15وقال الله لإبراهيم : ساراي امرأتك لا تدعو اسمها ساراي ، بل اسمها سارة 16وأباركها وأعطيك أيضا منها ابنا . أباركها فتكون أمما ، وملوك شعوب منها يكونون 17فسقط إبراهيم على وجهه وضحك ، وقال في قلبه : هل يولد لابن مئة سنة ؟ وهل تلد سارة وهي بنت تسعين سنة؟ 18وقال إبراهيم لله : ليت إسماعيل يعيش أمامك! 19فقال الله : بل سارة امرأتك تلد لك ابنا وتدعو اسمه إسحاق . وأقيم عهدي معه عهدا أبديا لنسله من بعده 20وأما إسماعيل فقد سمعت لك فيه . ها أنا أباركه وأثمره وأكثره كثيرا جدا . اثني عشر رئيسا يلد ، وأجعله أمة كبيرة 21ولكن عهدي أقيمه مع إسحاق الذي تلده لك سارة في هذا الوقت في السنة الآتية 22فلما فرغ من الكلام معه صعد الله عن إبراهيم 23فأخذ إبراهيم إسماعيل ابنه ، وجميع ولدان بيته ، وجميع المبتاعين بفضته ، كل ذكر من أهل بيت إبراهيم ، وختن لحم غرلتهم في ذلك اليوم عينه كما كلمه الله 24وكان إبراهيم ابن تسع وتسعين سنة حين ختن في لحم غرلته 25وكان إسماعيل ابنه ابن ثلاث عشرة سنة حين ختن في لحم غرلته 26في ذلك اليوم عينه ختن إبراهيم وإسماعيل ابنه 27وكل رجال بيته ولدان البيت والمبتاعين بالفضة من ابن الغريب ختنوا معه
    http://www.jctoday.com/bsoe/onlinebible/index.asp



    وفي "سفر اللاويين" إصحاح 12:
    وَكَلَّمَ الرَّبُّ مُوسَى قَائِلاً: 2 «كَلِّمْ بَنِي إِسْرَائِيلَ قَائِلاً: إِذَا حَبِلَتِ امْرَأَةٌ وَوَلَدَتْ ذَكَرًا، تَكُونُ نَجِسَةً سَبْعَةَ أَيَّامٍ. كَمَا فِي أَيَّامِ طَمْثِ عِلَّتِهَا تَكُونُ
    نَجِسَةً 3 وَفِي الْيَوْمِ الثَّامِنِ يُخْتَنُ لَحْمُ غُرْلَتِهِ.

    وفي سفر "يشوع" إصحاح 5
    الختان في الجلجال

    1وعندما سمع جميع ملوك الأموريين الذين في عبر الأردن غربا ، وجميع ملوك الكنعانيين الذين على البحر ، أن الرب قد يبس مياه الأردن من أمام بني إسرائيل حتى عبرنا ، ذابت قلوبهم ولم تبق فيهم روح بعد من جراء بني إسرائيل 2في ذلك الوقت قال الرب ليشوع : اصنع لنفسك سكاكين من صوان ، وعد فاختن بني إسرائيل ثانية 3فصنع يشوع سكاكين من صوان وختن بني إسرائيل في تل القلف 4وهذا هو سبب ختن يشوع إياهم : أن جميع الشعب الخارجين من مصر ، الذكور ، جميع رجال الحرب ، ماتوا في البرية على الطريق بخروجهم من مصر 5لأن جميع الشعب الذين خرجوا كانوا مختونين ، وأما جميع الشعب الذين ولدوا في القفر على الطريق بخروجهم من مصر فلم يختنوا 6لأن بني إسرائيل ساروا أربعين سنة في القفر حتى فني جميع الشعب ، رجال الحرب الخارجين من مصر ، الذين لم يسمعوا لقول الرب ، الذين حلف الرب لهم أنه لا يريهم الأرض التي حلف الرب لآبائهم أن يعطينا إياها ، الأرض التي تفيض لبنا وعسلا 7وأما بنوهم فأقامهم مكانهم . فإياهم ختن يشوع لأنهم كانوا قلفا ، إذ لم يختنوهم في الطريق 8وكان بعدما انتهى جميع الشعب من الاختتان ، أنهم أقاموا في أماكنهم في المحلة حتى برئوا 9وقال الرب ليشوع : اليوم قد دحرجت عنكم عار مصر . فدعي اسم ذلك المكان الجلجال إلى هذا اليوم 10فحل بنو إسرائيل في الجلجال ، وعملوا الفصح في اليوم الرابع عشر من الشهر مساء في عربات أريحا 11وأكلوا من غلة الأرض في الغد بعد الفصح فطيرا وفريكا في نفس ذلك اليوم 12وانقطع المن في الغد عند أكلهم من غلة الأرض ، ولم يكن بعد لبني إسرائيل من . فأكلوا من محصول أرض كنعان في تلك السنة


    وكما ورد في نصوصنا نحن المسلمين بأمر كل من يريد أن يدخل في الإسلام بالختان فكذلك كان في بني إسرائيل أولاد يعقوب عليه السلام الأمر بكل من يريد أن يدخل في دين الله عز وجل – الإسلام- ودين الأنبياء بالختان: ففي سفر التكوين: الأصحاح الرابع والثلاثون
    في قصة: دينة وشكيم حمور

    1وخرجت دينة ابنة ليئة التي ولدتها ليعقوب لتنظر بنات الأرض 2فرآها شكيم ابن حمور الحوي رئيس الأرض ، وأخذها واضطجع معها وأذلها 3وتعلقت نفسه بدينة ابنة يعقوب ، وأحب الفتاة ولاطف الفتاة 4فكلم شكيم حمور أباه قائلا : خذ لي هذه الصبية زوجة 5وسمع يعقوب أنه نجس دينة ابنته . وأما بنوه فكانوا مع مواشيه في الحقل ، فسكت يعقوب حتى جاءوا 6فخرج حمور أبو شكيم إلى يعقوب ليتكلم معه 7وأتى بنو يعقوب من الحقل حين سمعوا . وغضب الرجال واغتاظوا جدا لأنه صنع قباحة في إسرائيل بمضاجعة ابنة يعقوب ، وهكذا لا يصنع 8وتكلم حمور معهم قائلا : شكيم ابني قد تعلقت نفسه بابنتكم . أعطوه إياها زوجة 9وصاهرونا . تعطوننا بناتكم ، وتأخذون لكم بناتنا 10وتسكنون معنا ، وتكون الأرض قدامكم . اسكنوا واتجروا فيها وتملكوا بها 11ثم قال شكيم لأبيها ولإخوتها : دعوني أجد نعمة في أعينكم . فالذي تقولون لي أعطي 12كثروا علي جدا مهرا وعطية ، فأعطي كما تقولون لي . وأعطوني الفتاة زوجة 13فأجاب بنو يعقوب شكيم وحمور أباه بمكر وتكلموا . لأنه كان قد نجس دينة أختهم 14فقالوا لهما : لا نستطيع أن نفعل هذا الأمر أن نعطي أختنا لرجل أغلف ، لأنه عار لنا 15غير أننا بهذا نواتيكم : إن صرتم مثلنا بختنكم كل ذكر 16نعطيكم بناتنا ونأخذ لنا بناتكم ، ونسكن معكم ونصير شعبا واحدا 17وإن لم تسمعوا لنا ، أن تختتنوا ، نأخذ ابنتنا ونمضي 18فحسن كلامهم في عيني حمور وفي عيني شكيم بن حمور 19ولم يتأخر الغلام أن يفعل الأمر ، لأنه كان مسرورا بابنة يعقوب . وكان أكرم جميع بيت أبيه 20فأتى حمور وشكيم ابنه إلى باب مدينتهما ، وكلما أهل مدينتهما قائلين 21هؤلاء القوم مسالمون لنا . فليسكنوا في الأرض ويتجروا فيها . وهوذا الأرض واسعة الطرفين أمامهم . نأخذ لنا بناتهم زوجات ونعطيهم بناتنا 22غير أنه بهذا فقط يواتينا القوم على السكن معنا لنصير شعبا واحدا : بختننا كل ذكر كما هم مختونون 23ألا تكون مواشيهم ومقتناهم وكل بهائمهم لنا ؟ نواتيهم فقط فيسكنون معنا 24فسمع لحمور وشكيم ابنه جميع الخارجين من باب المدينة ، واختتن كل ذكر . كل الخارجين من باب المدينة

    وفي سفر: "الخروج" 12-48
    وَإِذَا نَزَلَ عِنْدَكَ نَزِيلٌ وَصَنَعَ فِصْحًا لِلرَّبِّ، فَلْيُخْتَنْ مِنْهُ كُلُّ ذَكَرٍ، ثُمَّ يَتَقَدَّمُ لِيَصْنَعَهُ، فَيَكُونُ كَمَوْلُودِ الأَرْضِ. وَأَمَّا كُلُّ أَغْلَفَ فَلاَ يَأْكُلُ مِنْهُ.

    وكما أن نبينا صلى الله عليه ذكر أن الختان من سنن الفطرة فنجد ذكر ختان بعض الأنبياء مثل يحيى (يوحنا) عليه السلام، والمسيح عليه السلام:

    لوقا 1-59
    وَفِي الْيَوْمِ الثَّامِنِ جَاءُوا لِيَخْتِنُوا الصَّبِيَّ، وَسَمَّوْهُ بِاسْمِ أَبِيهِ زَكَرِيَّا.
    60 فَأَجَابَتْ أمُّهُ وَقَالَتُْ:«لاَ! بَلْ يُسَمَّى يُوحَنَّا

    لوقا 2-21
    وَلَمَّا تَمَّتْ ثَمَانِيَةُ أَيَّامٍ لِيَخْتِنُوا الصَّبِيَّ سُمِّيَ يَسُوعَ، كَمَا تَسَمَّى مِنَ الْمَلاَكِ قَبْلَ أَنْ حُبِلَ بِهِ فِي الْبَطْنِ
    وفي تفسير هذا النص:

    بقلم وليم ماكدونالد, معهد عمواس للكتاب المقدس
    خَتْن الطفل يسوع وتقديمه للرب:
    ثمة ثلاث طقوس، على الأقل، وردت في هذه الفقرة: 1  - خَتْن يسوع في يومه الثامن. وهذه كانت علامة تشير إلى العهد الذي أقامه الله مع إبراهيم، ووفقًا لعادات اليهود، ففي هذا اليوم أيضًا يُسمّى الطفل. أمّا الاسم فقد أعلنه الملاك قبلاً لمريم ويوسف بأنه يسوع.

    وفي "أعمال الرسل" إصحاح 7:
    وَأَعْطَاهُ عَهْدَ الْخِتَانِ، وَهكَذَا وَلَدَ إِسْحَاقَ وَخَتَنَهُ فِي الْيَوْمِ الثَّامِنِ. وَإِسْحَاقُ وَلَدَ يَعْقُوبَ، وَيَعْقُوبُ وَلَدَ رُؤَسَاءَ الآبَاءِ الاثْنَيْ عَشَرَ.
    التعديل الأخير تم بواسطة ahmednou ; 14-07-2009 الساعة 04:11 PM

ما اتفق عليه في التوراة والإنجيل والقرآن

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ما جاء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فى التوراة والإنجيل
    بواسطة البريق في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-02-2008, 04:09 AM
  2. التوراة والإنجيل تشهد للمسيح ولمحمد صلى الله عليه وسلم
    بواسطة البريق في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 19-01-2008, 01:50 PM
  3. أيام الخلق في التوراة والقرآن
    بواسطة lelyan في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-12-2006, 09:04 PM
  4. مختصر الإختلافات بين التوراة والإنجيل
    بواسطة عبد الله المصرى في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 22-08-2006, 01:54 AM
  5. مختصر الإختلافات بين التوراة والإنجيل
    بواسطة عبد الله المصرى في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ما اتفق عليه في التوراة والإنجيل والقرآن

ما اتفق عليه في التوراة والإنجيل والقرآن