إنجيل برنابا....لماذا يرفضه النصارى ؟؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | معرض الكتاب القبطى.. وممارسة إلغاء الآخر » آخر مشاركة: الفضة | == == | نواقض الإسلام العشرة........لا بد ان يعرفها كل مسلم (هام جدا) » آخر مشاركة: مهنا الشيباني | == == | زواج المتعة في العهد القديم » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | بالصور.. هنا "مجمع البحرين" حيث التقى الخضر بالنبي موسى » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | بيان ان يسوع هو رسول الله عيسى الذى نزل عليه الانجيل وبلغه وبالادله المصوره من كتابكم المقدس » آخر مشاركة: عبد الرحيم1 | == == | بالروابط المسيحيه:البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم يعترف بإباحيه نشيد الإنشاد!(فضيحة) » آخر مشاركة: نيو | == == | سؤال جرىء(الحلقه 11):لو كان محمد نبيا كاذبا..لماذا يحمل نفسه مثل هذا؟؟ » آخر مشاركة: نيو | == == | نواقض الإسلام العشرة .....لابد ان يعرفها كل مسلم » آخر مشاركة: نيو | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

إنجيل برنابا....لماذا يرفضه النصارى ؟؟

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 28

الموضوع: إنجيل برنابا....لماذا يرفضه النصارى ؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    إنجيل برنابا....لماذا يرفضه النصارى ؟؟

    مقدمة : ــ

    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على جميع أنبياء الله المرسلين، وعلى نبينا محمد ، صلى الله وسلم عليه وعليهم أجمعين ..وبعد..
    لاحظنا فى الفترة الأخيرة إنتشار الكثير من الكتب والمؤلفات لكهنة النصارى يريدون إثبات أن إنجيل برنابا هو إنجيل مزور ومنحول بعد مجىء الاسلام ....وقد أثاروا مئات الشبهات فى وجه إنجيل برنابا ....منها ما هو إفتراءات على هذا الانجيل ...وحتى ما صدق من كلامهم فإنه يوجد فى كتبهم أكثر منه ...
    ولما كان المسلمون لا يحتاجون إلى مثل هذا الكتاب ليثبتوا صدق نبوة الرسول صلى الله عليه وسلم ....لذلك لم يكترث المسلمون بهذه المؤلفات النصرانية ..ولم يحاولوا مناقشتها ..اللهم إلا قليلا منهم .
    ــ ربما كان هذا الموضوع ليس له أهمية كبيرة ...ولكن زاد أهميته عندى لما قررت أن أقرأ ماذا كتب النصارى عن إنجيل برنابا ليثبتوا زيفه ...والواقع أنى صدمت لأن معظم الحجج التى أتى بها النصارى هى إفتراءات على هذا الإنجيل فى الواقع .....وحتى ما كانوا محقين فيه وجدنا عندهم فى كتابهم ما هو أشنع منه ...وللأسف قد يظن البعض أن إنجيلا مثل إنجيل برنابا لو ثبتت صحته لكان أول من فرح بهذا هم النصارى ...ولكن للأسف هذه النظرة سرعان ماتتبدل عندما نعرف أن كاتبا نصرانيا مثل تولاند
    1718م في كتابه " الناصري قال عند ظهور هذا الإنجيل : " أقول على النصرانية السلام " . وقوله " إن مد النصرانية قد وقف من ذلك اليوم .. .. إن المسيحية ستتلاشى تدريجياً حتى تنمحي من الوجود ".
    وعقيدة الكاتب لا تختلف عن عقيدة جميع المسلمين ...وهى أن الإنجيل هو كتاب منزل من عند الله على نبيه عيسى عليه السلام أما إنجيل برنابا فهو لا يعدو أن يكون سيرة له من رواية أحد حوارييه ..
    وإن كان يتميز على الأناجيل الأربعة المعتمدة لدى النصارى فى أمور عدة موجودة فى هذا البحث ...
    لذا فأرجو من القارىء الكريم أن يلتمس لى العذر عندما أتكلم عن صحة إنجيل برنابا ...فأنا لا أقصد صحته من ناحية الوحى أو أنه كتاب سماوى وإنما أقصد أن هذا الكتاب به أدلة تؤكد وجوده قبل الاسلام ...وهذا كفيل بهدم النصرانية ..كما قال الكاتب تولاند ...
    والله ولى التوفيق ....
    أخوكم فى الله / عبدالله الأندلسى
    محتويات البحث: ـــ

    الفصل الأول : بين برنابا وبولس (قراءة فى الكتب)


    الفصل الثانى:أدلة تؤكد وجود إنجيل برنابا قبل الإسلام.


    الفصل الثالث: دليل رهيب يؤكد صدق برنابا ويثير التساؤلات حول الكتاب
    المقدس .



    الفصل الرابع:ــ هل اتفق علماء النصارى على هوية الكاتب المزعوم لانجيل برنابا ؟؟


    الفصل الخامس :إعتراضات الكهنة على إنجيل برنابا وإزدواجية المعايير.


    الفصل السادس : ــ أكاذيب زكريا بطرس حول إنجيل برنابا


    الفصل السابع: ـ مخالفات إنجيل برنابا للإسلام ماذا تعنى إن صحت ؟
    التعديل الأخير تم بواسطة الأندلسى ; 25-04-2006 الساعة 04:38 AM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    افتراضي

    الفصل الأول: سر الخلاف بين برنابا وبولس (قراءة فى الكتب)


    إن موقف برنابا من بولس هو في غاية الأهمية، إذ لبرنابا علاقة متميزة ببولس، إذ هو الذي قدمه للتلاميذ المتشككين في توبة شاول الذي اضطهد الكنيسة ثم ادعى النصرانية (انظر أعمال 9/ 26)، ثم صحبه ست سنوات في رحلته التبشيرية في قبرص وأنطاكية، ثم اختلفا بعد ذلك، وانفصل كل منهما عن الآخر فما سبب الاختلاف؟؟؟

    نقرأ فى سفر أعمال الرسل:" قال بولس لبرنابا: لنرجع ولنفتقد إخوتنا في كل مدينة نادينا فيها بكلمة الرب كيف هم!، فأشار برنابا أن يأخذ معهما أيضاً يوحنا الذي يدعى مرقس، وأما بولس فكان يستحسن أن الذي فارقهما (مرقس)…لا يأخذانه معهما، فحصل بينهما مشاجرة حتى فارق أحدهما الآخر، وبرنابا أخذ مرقس وسافر في بحر قبرس"(أعمال 15/ 36-39).

    ولكن هل يعقل أن يكون هذا هو السبب في مشاجرة برنابا وبولس ؟

    يرفض المحققون ما جاء في أعمال الرسل في تحرير سبب الخصام بين برنابا وبولس، ويرونه محاولة لإخفاء السبب الحقيقي، وهو الذي ذكره برنابا في إنجيله.
    ويستدلون لرأيهم بأنه لا يعقل أن ينفصل الصديقان ويتشاجران بسبب اختلافهما فيمن يرافقهما.

    ثم إن بولس رضي فيما بعد برفقة يوحنا فقد أرسل إلى تيموثاوس يقول له
    "خذ مرقس، وأحضره معك، لأنه نافع لي للخدمة" (تيموثاوس(2) 3/10).

    ورغم تراجع بولس عن عدم اصطحاب مرقس إلا أننا لم نسمع بتاتاً عن تحسن العلاقة بين بولس وبرنابا!!!!!!.

    وقد اعترف القس بترسن سمث بأن الخلاف بين الرجلين كان خلافاً فكرياً ..... ...(1)

    ــ نرى مقدمة إنجيل برنابا والذى كتبها من أجل هذا السبب خصيصا وعلامات الأسى والحزن واضحة فى نبرات كلماته..

    برنابا رسول يسوع الناصري المسمى المسيح يتمنى لجميع سكان الأرض سلاماً وعزاء .

    أيها الأعزاء إن الله العظيم العجيب قد افتقدنا في هذه الأيام الأخيرة بنبيه يسوع المسيح برحمة عظيمة للتعليم والآيات التي اتخذها الشيطان ذريعة لتضليل كثيرين بدعوى التقوى ، مبشرين بتعليم شديد الكفر ، داعين المسيح ابن الله ، ورافضين الختان الذي أمر به الله دائما ، مجوزين كل لحم نجس ، الذين ضل في عدادهم أيضا بولس الذي لا أتكلم عنه إلا مع الأسى ، وهو السبب الذي لأجله أسطر ذلك الحق الذي رأيته وسمعته أثناء معاشرتي ليسوع لكي تخلصوا ولا يضلكم الشيطان فتهلكوا في دينونة الله ، وعليه فاحذروا كل أحد يبشركم بتعليم جديد مضاد لما أكتبه لتخلصوا خلاصا أبديا .


    ولكن بولس الذى هو شاول اليهودى والذى كرز حياته خصيصا لهدم تعاليم المسيح ..لم يكن ليسكت بعد أن فضح برنابا زيفه وضلاله ....
    وقد عهد على نفسه أن يقضى على كل من يقف فى طريقه الشيطانى .....فراح يسفه تلاميذ المسيح ويتهمهم بالنفاق والخيانة لوصايا المسيح (الذى لم يره بولس أصلا) وبالطبع كان برنابا وبطرس على رأس القائمة السوداء التى تعهد بولس بإزاحتها من طريقه .... يحكى بولس لأهل غلاطية قائلا:

    لما أتى بطرس إلى أنطاكية قاومته مواجهة، لأنه كان ملوماً…،راءى معه باقي اليهود أيضا، حتى إن برنابا انقاد إلى ريائهم، لكن لما رأيت أنهم لا يسلكون باستقامة حسب حق الإنجيل قلت لبطرس قدام الجميع: إن كنت وأنت يهودي تعيش أممياً لا يهودياً ! فلماذا تلزم الأمم أن يتهوّدوا …" (غلاطية 2/11-14).

    ومضى بولس بعد أن نجح رويدا رويدا فى تهميش دور برنابا والتلاميذ .فى تعاليمه شديدة الكفر والتى فرح بها الوثنيون من الأمم ..بعد أن رفضها اليهود.....
    وبنى بولس تعاليمه وعقيدته على فكرة الفداء والصلب ....وأن يسوع مات فداء عن الأمم وقام من الموت( ولهذا السبب لاقت دعوته رواجا بين الوثنيين الذين تركوا الها مات لأجلهم وعبدوا إلها آخر مات لأجلهم) .....بل ويضع بولس عقيدة الفداء والصلب والقيامة من الموت كأساس جوهرى لعقيدته..لا يخلص الانسان بدون اعتقاده بهذا....

    رو 3 :24 متبررين مجانا بنعمته بالفداء الذي بيسوع المسيح

    1كو 15 :14 وان لم يكن المسيح قد قام فباطلة كرازتنا وباطل ايضا ايمانكم.

    ـــ وعلى الجانب الأخر ...نجد برنابا يشكل صداعا مزمنا لبولس ....حيث ينفى فكرة أن المسيح مات أصلا ....فيحكى برنابا أن المسيح لما قابل باقى التلاميذ على الجبل بعد حادثة الصلب قال...

    عزاهم قائلا : لا تخافوا أنا معلمكم ، ووبخ كثيرين من الذين اعتقدوا أنه مات وقام قائلا : أتحسبونني أنا والله كاذبين ؟ ، لأن الله وهبني أن أعيش حتى قبيل انقضاء العالم كما قد قلت لكم ، الحق أقول لكم أني لم أمت بل يهوذا الخائن ، احذروا لأن الشيطان سيحاول جهده أن يخدعكم ..برنابا221

    ــ وكأن لسان حال برنابا يقول : نعم أيها الكاذب بولس فباطلة كرازتكم!!!!!......


    ـــ ولكن بولس قد أخذ عهدا على نفسه بأن يزيح هذا البرنابا من طريقه إلى الأبد!!!! ....

    فنجده يقول فى رسالته إلى فيليبى :
    " كونوا متمثلين بي،…لأن كثيرين يسيرون ممن كنت أذكرهم لكم مراراً، والآن أذكرهم أيضاً باكياً وهم أعداء صلب المسيح،

    ـــ وهكذا فالعهد الجديد وضعه بولس وتلاميذه، وأبعدوا عنه كل ما يعترض نهجه وأفكاره ..بدعوى أنهم أعداء صلب المسح. ........




    (1) نقلا عن دكتور منقذ السقار .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    افتراضي


    الفصل الثانى : أدلة تؤكد وجود إنجيل برنابا قبل الاسلام : ــ



    أولا: ــ


    يقول مترجم كتاب انجيل برنابا - الأستاذ/ خليل سعادة (النصرانى) فى مقدمته التى يهاجم فيها هذا الكتاب ليثبت زيفه : " ان الموسوعة الفرنسية أثبتت وجود انجيل برنابا من قبل الاسلام بمئات السنين وهذه الموسوعة كتبها مسيحيون متشددون جدا ومتعصبون جدا ضد الاسلام.



    ثانيا: ــ


    قول العلامة المسيحى القس صموئيل مشرقى رئيس الطائفة الانجيلية فى مصر والشرق وهو بمثابة( البطرك) عند الأرثوذكس( والبابا ) عند الكاثوليك قال فى كتابه الصادر سنة 1988
    ( عصمة الكتاب المقدس واستحالة تتتحريفه ) فى صفحة 20 : ان انجيل برنابا كان موجودا سنة 325 م . وكتب يقول ( أما نحن مممن جانبنا فنقول من باب الترجيح أن بعض أتباع المسيح قد بدأوا فى كتابة هذه الأناجيل عن المسيح عن طريق جمع مجموعات من أقواله وأفعاله لاستعمالهم الشخصى فى البداية، وهنا بدأت القصص التى تروى يسوع تجمع فى كتب كبيرة كانت نواة لعدة أناجيل بلغت مائة انجيل وكان على الكنيسة ( يعنى قادتها من البطاركة والرهبان ) أن تمحص هذه الأناجيل وتمت الموافقة على هذه الأناجيل الأربعة فقط (يعنى كذبوا أكثر من 96 انجيلا) بعد أن ثبت قانونيتها ؟ وتم الاعتراف بقدسيتها ؟ ( يعنى اعترفوا بأنها وحى من عند الله ؟ ) التى تأكدت بما أحاط بها من براهين داخلية وخارجية. ورفضت الكنيسة الاعتراف بغيرها من الأناجيل مثل ( انجيل توما ) المكتوب باللغة العربية فى الجزيرة العربية ( وانجيل برنابا ) وغيرهما ، بعد أن ثبت أن الكثير مما تحتويه من أقوال دخيل ومزور؟ ومن ثم لم يتقرر وحيها
    وتم وضع هذه الكتب كلها فى قائمة واحدة فى مجمع ( نيقية ) سنة 325 م ، ومازال بعض هذه الكتب المرفوضة موجودا مثل ( انجيل المصريين ) و ( انجيل العبرانيين ) و ( انجيل توما ) و ( انجيل برثلماوس ) و ( انجيل متياس ) و ( انجيل تلاميذ المسيح ) وفيها الكثير من الأخطاء التاريخية والجغرافية والعقائدية، وما يتعارض مع ما ذكره أنبياء العهد القديم ورسل العهد الجديد .


    - و أضيف أن كتاب برنابا صحيح - الا من بعض التغييرات المفتعلة والتى لا ذنب للكاتب فيها بالأدلة الآتية :

    1- هذا الكتاب يحتوى على كل ما ذكرته الأناجيل الأربعة- مجتمعة - عن المسيح ، ماعدا تأليه المسيح فقط . وأسلوبه أوضح من الأناجيل ، وكتب الأحداث والتعاليم بالتفصيل أكثر منها بكثير.


    2- ذكر حقائق عن المسيح عليه السلام أخطأت فيها الأناجيل الأربعة ثم جاء علماء المسيحية ليؤكدوا صحة ما جاء فى برنابا وخطأ الأناجيل الأربعة ومنها :

    أ‌- قال برنابا أن المسيح أرسل (72) تلميذا- فى (فصل 97) بينما قال ( انجيل لوقا ) انهم كانو (70) فقط وذلك في الطبعة القديمة الصادرة بأسم ( الكتاب المقدس ) , وجاءت الطبعة الحديثة بإسم ( كتاب الحياة ) سنة 1982 لتؤكد كلام برنابا وتنفي كلام لوقا .

    ب‌- قال برنابا ان ( سالوما ) هي شقيقة ( مريم ) أم المسيح (فصل 209) بينما قالت الاناجيل انها قريبتها ,وذكر المترجم النصراني ان علماء النصاري اكدوا صدق برنابا .

    ج-ذكر برنابا - استشهاد المسيح بروايات جائت في كتب يهودية حذفها النصاري من كتابهم المقدس عندهم من القرن الرابع بزعم عدم صحتها ( فصل 50 ، 167 ) , وفي سنة 1972 اعترف علماء النصاري بصحة هذه الكتب وأضافوها لكتابهم تحت إسم ( الإسفار القانونية ).

    د-قصة الزانية الموجودة في انجيل يوحنا ذكرها برنابا بصورة مختلفة تماما ( فصل 201) و أكد المؤرخون صدق ما قاله برنابا بالحرف وتم تصويرها في فيلم حياة المسيح كما ذكرها برنابا وليس كما ذكرها يوحنا .


    3- كما شرح برنابا كلاما ذكرته الأناجيل الأربعة بطريقة غير مفهومة مثل: -

    أ‌- ان اليهود هتفوا امام المسيح قائلين ( أوصنا لابن داوود ) وترجموها فيما بينهم بمعني (خلصنا ) فلا يستقيم المعني ( خلصنا لإبن داوود ) ؟؟؟ أما برنابا فقال أنهم قالوا (فصل 200) ( مرحبا بابن داود) .

    ب‌- قالت الأناجيل أن المسيح قال " من قال لأبيه قربان فلا يلتزم" ؟؟؟ بينما قالها برنابا ( فصل 32) " اذا طلب الآباء من أبنائهم نقودا يقول الأبناء: لا ان هذه النقود نذر لله ولا يعطون لآبائهم) . أيهما أوضح ؟؟

    ج‌- كذلك ما جاء فى ( انجيل لوقا 14) على لسان المسيح " من لا يبغض أباه وأمه فلا يستحقنى" وهذا تحريض صريح على كراهية الأب والأم بينما جاءت فى برنابا فى ( فصل 26) " ان كان أبوك وأمك عثرة لك فى خدمة الله- فانبذهم ) ولا تنسى فضل المترجمان النصرانيان فى ترجمة كلمة فانبذهم وما شابهها- وان كان معناها أخف بكثير من كلمة يبغض والفارق بين الجملتين كبير جدا.


    4- برنابا صحح أحداثا تناقضت فيها الأناجيل الأربعة تناقضا كبيرا، واحتار فى تفسيرها علماء النصارى , واوضح مثال هو قصة المرأة التي بكت أمام المسيح وسكبت العطور علي قدميه ( فصل 129 مع فصل 192 , فصل 205 ) وإليك إختلافات الاناجيل الاربعة في هذه القصة :

    قال انجيل متى: حدث قبل عيد الفصح بيومين فى مدينة بيت عنيا عند سمعان الأبرص أن امرأة سكبت الطيب (العطر) على رأس المسيح فاغتاظ تلاميذ المسيح منها لأن العطر كان غالى الثمن.

    وقال انجيل مرقص: نفس القصة وقال ان قوما من الجالسين مع المسيح اغتاظوا من المرأة.

    وانجيل لوقا : قال ان الحادثة وقعت قبل عيد الفصح بزمن طويل فى مدينة (كفرنا هوم) عند (فريسى) أى معلم دين كبير فجاءت امرأة خاطئة فسكبت الطيب على قدمى المسيح فاغتاظ الفريسى وقال " لو كان هذا نبيا لعلم أنها خاطئة " أى يرفض أن تلمسه هكذا .

    وانجيل يوحنا: قال انها مريم ظاخت لعازر التى دهنت الرب بالطيب ومسحت رجليه بشعر رأسها؟؟ يعنى حدث هذا فى بيت لعازر وأن يهوذا تلميذ المسيح اغتاظ لأجل ثمن الطيب الباهظ لأنه كان سارقا يسرق ما يتبرع به الناس للفقراء.

    واحتار كل علماء النصارى فى الجمع بين هذه الروايات وتضاربت التفاسير، بينما القصة الصحيحة موجودة فى برنابا فقال:" ان هذه المرأة المومسة هى(مريم المجدلية) وهى أخت لعازر وأن الحادثة تكررت مرتين فى بيت ( سمعان) الذى كان أبرصا ثم شفاه المسيح ، فى المرة الأولى جاءت تائبة تبكى عن زناها- فقال لها المسيح
    " الرب الهنا يغفر لكى فلا تخطىء بعد ذلك" وفى المرة الثانية سكبت الطيب على رأس المسيح وملابسه فاعترض يهوذا الذى كان عنده صندوق جمع التبرعات للفقراء لأنه كان يسرق من الصندوق.


    5- ذكر برنابا ‘أن المسيح كان يغتسل قبل الصلاة بحسب أمر الله فى توراة موسى وكان يصلى باستمرار فى أوقات ثابتة ( الفجر- الظهر - العشاء) ويصوم فى أوقات محددة ، كما ذكر أن التلاميذ كانوا دائما يصلون مع المسيح بانتظام ويصومون ويبكون متأثرين بتعاليم المسيح، وكذلك مريم أم المسيح كانت دائما تصلى لله وتبكى ( فصل 209) . وكانت دائما تتابع أخبار المسيح اذا سافر بعيدا عنها، كما ذكر بالتفصيل صلوات المسيح لله .
    أما الأناجيل الأربعة فلم تذكر أى شىء من هذا بل ذكرت عكس ذلك مثل: أن التلاميذ
    يخافون من المسيح ( مرقص 9: 32) وأنهم لا يصلون ولا يصومون (مرقص 16:12 ) لدرجة أن اليهود انتقدوهم بسبب ذلك فقام المسيح بالدفاع عن تلاميذه وشتم من ينتقدهم (مرقص19:2 ) .


    6- ذكر برنابا تعاليما هامة للمسيح لم يذكرها أى انجيل من الأربعة ومنها:

    - نجاسة الخنازير ( فصل 32)

    - نجاسة عبادة الأصنام وتحريمها (فصل 33)

    - فضل شريعة الختان (فصل 22)

    - ما هو الكبرياء ( فصل 29)

    - تعليم جميل عن الصلاة وسنة الصلاة (36،84)

    - أنواع عبادة الأصنام فى العصر الحديث ( فصل 33)

    - من هو المرائى ( فصل 45)

    - حق الطريق والعدل ( فصل 49)

    القضاء العادل (فصل 50)

    - ابتلاءات الله للناس والأنبياء خاصة ( 99)

    - الصدقة ( 125)

    - الجحيم ودركاته ( 135)

    - الجنة ودرجاتها ( 71)

    - موعظة الموت والدفن (196-198) وغيرها الكثير...

    هل يتخيل قارىء أن هذه الأناجيل الأربعة التى لم تذكر كلمة واحدة عن كل هذه الموضوعات الهامة وغيرها هى الصحيحة الصادقة وأن برنابا الذى ذكر كل هذه المواضيع وأكثر بالتفصيل هو الكاذب وأنه اخترعه شخص مسلم ؟؟!!
    ومع ذلك فان المسيحيين يصدقون الأربعة ويكذبون برنابا مع (95) انجيلا آخر بدون أن يقرأوا منهم ورقة واحدة؟؟!! تماما كما كذبوا بالقرآن الكريم بدون أن يقرؤه ويسألوا عن معانيه!!!
    ....(1)


    7 ــ لو كان الإنجيل منحولاً بعد الاسلام لندد مؤلفه بالتثليث وكتب في إبطاله ، لكنه لم يتحدث عنه ، فدل ذلك على أن زمن الكتابة سابق على دعوى التثليث التي ظهرت في القرن الرابع .......(2)


    مزايا إنجيل برنابا عن باقى الأناجيل: ــ

    1 ــ الإنجيل الوحيد الذي صرح فيه كاتبه باسمه وبأنه شاهد لما يكتبفقد صرح فيه الكاتب أنه برنابا، ويقول عن نفسه في سائر صفحات الإنجيل: فقال لي أنا برنابا ، وقلت للمسيح .... ، بينما لا تجد مثله في سائر الأناجيل ( انظر متى 9/9 ) و( يوحنا 21/24 )

    2 ــ متنه أكثر اتساقاً من جميع الأناجيل

    3 ــ ترابطه وجمال أسلوبه ومعرفته الكبيرة بالعهد القديم وأسفاره، وهو ما يليق حقاً بداعية النصرانية في الصدر الأول (برنابا) ...


    (1) نقلا عن موقع الدكتور وديع أحمد (الشماس السابق)

    (2) نقلا عن دكتور منقذ السقار.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    افتراضي

    الفصل الثالث: ـــ دليل رهيب يؤكد صدق برنابا ويثير التساؤلات حول الكتاب المقدس

    ــ يذكر كاتب برنابا فى إصحاح 34 كثير من الحقائق التى ظلت غامضة حينا من الدهر ...

    ــ فيحكى برنابا على لسان المسيح عليه السلام قائلا:

    الحق أقول لكم أن الشيطان لم يخذل إلا بخطيئة الكبرياء ، كما يقول النبي إشعيا موبخا إياه بهذه الكلمات : ( كيف سقطت من السماء يا كوكب الصبح يا من كنت جمال الملائكة وأشرقت كالفجر ، حقا إن كبرياءك قد سقطت للأرض .

    ....إذن فقد كان إبليس فى السماء ....وسقط بسبب تكبره .كما قال أشعياء .....ولكن ....

    لا يوجد فى الكتاب المقدس الحالى بأكمله الموقف الذى سقط إبليس على أثره من السماء بسبب تكبره ....غير موجود !!!!

    ـــ ما الذى تكبر منه الشيطان؟؟ هذا كان السؤال الذى سأله التلاميذ ليسوع فى برنابا 35:

    (فقال تلاميذه الذين كانوا جالسين حوله : يا معلم قل لنا كيف سقط الشيطان بكبريائه ) .......برنابا 35

    فبماذا أجاب المسيح عليه السلام كما يذكر برنابا؟ : سنجد الرد حالا فى نفس الإصحاح :

    (أما الشيطان والذين كانوا على شاكلته فقالوا :يا رب أننا روح ولذلك ليس من العدل أن نسجد لهذه الطينة !!!!)

    إذن فهذا هو سبب تكبر الشيطان ...وهو رأى أنه أفضل من آدم ...لأن آدم مخلوق من طين فرأى الشيطان أنه أرفع شأنا من هذا المخلوق ...

    ويبقى السؤال : إذا كان الكتاب المقدس قد اعترف بأن الشيطان قد سقط بسبب تكبره ....فأين ذلك الموقف فى الكتاب المقدس الذى يوضح لنا كيف تكبر الشيطان؟؟ .. غير موجود على الإطلاق !!!!!

    ــ لقد استشهد كاتب إنجيل برنابا بهذا النص فى سفر أشعياء .....فهل هذا النص موجود إلى يومنا هذا ؟

    ــ وأقول نعم النص موجود الى الان ....أشعياء 14: 11ــ12

    11 أهبط الى الهاوية فخرك رنة اعوادك.تحتك تفرش الرمة وغطاؤك الدود.
    12 كيف سقطت من السماء يا زهرة بنت الصبح.كيف قطعت الى الارض يا قاهر الامم.

    ــ والسؤال الذى لابد أن يطرح ألا هو:
    هل تتحدث هذه الفقرة عن سقوط الشيطان بالذات وبسبب تكبره ؟؟....

    ـــ والجواب هو بكل تأكيد نعم ....وهذا ليس كلامى بل كلام المفسر القس أنطونيوس فكرى تعليقا على هذه الفقرة ...حيث يقول فى تفسيره لهذه الفقرة بالحرف الواحد:ـــ

    زهرة بنت الصبح = كوكب الصبح الجميل وهذا لا ينطبق على إنسان بل هو جمال الكروب (إبليس) الذى أسقطه كبرياؤه .. .....(1)

    ـــ إذن فنحن متفقين على أن النص فى أشعياء يتحدث عن إبليس الذى سقط بسبب تكبره ...ولكن

    ـــ ولكن الكتاب المقدس لا يوضح أبدا الموقف الذى تكبر بسببه إبليس ولهذا سقط !!!!!!

    ـــ ونقول لكل نصرانى تعب من البحث فى الكتاب المقدس عن هذا الموقف الذى تكبر فيه إبليس وبعدها سقط بسبب كبرياؤه (كما يؤكد القس) ...

    نقول له ها هو الموقف الذى تبحث عنه ...


    إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَراً مِن طِينٍ{71} فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ{72}

    فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ{73} إِلَّا إِبْلِيسَ اسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنْ الْكَافِرِينَ{74}

    قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَن تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنتَ مِنَ الْعَالِينَ{75} قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ{76}

    قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ{77} .....سورة ص



    ـــ إذن فالموقف الذى يوضح تكبر إبليس ... هو رفضه لأن يسجد لبشر مخلوق من طين .....وهذا هو ما أدى إلى سقوطه بالفعل ..

    .قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ{77}

    ــ إن هذا الموقف كفيل بإثبات صدق برنابا .وصدق القرآن الكريم بالطبع ...

    ويثير كثير من علامات الاستفهام حول الكتاب المقدس ...الذى ذكر أن الشيطان سقط بسبب تكبره ...ولكنه لم يوضح سبب تكبره وممن تكبر ولم يسرد الواقعة التى بسببها تكبر إبليس فسقط...


    ــ وليس هذا بمستغرب ...فالقرآن الكريم ...كما يقول الله عز وجل :

    مَا كَانَ حَدِيثاً يُفْتَرَى وَلَـكِن تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ ..يوسف111

    ـــ وأخيرا نختتم كلامنا ...بجملة قالها المترجم النصرانى عن إنجيل برنابا دكتور خليل سعادة ...حيث يقول فى إندهاش وحيرة شديدتين :


    إنك إذا اعملت النظر في هذا الإنجيل وجدت لكاتبه إلماما عجيبا بأسفار العهد القديم لا تكاد تجد له مثيلا بين طوائف النصارى إلا في أفراد قليلين من الأخصائيين الذين جعلوا حياتهم وقفا على الدين كالمفسرين حتى انه ليندر أن يكون بين هؤلاء أيضا من له إلمام بالتوراة يقرب من إلمام كاتب برنابا..................

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    افتراضي

    الفصل الرابع : ــ هل اتفق علماء النصارى على هوية الكاتب المزعوم لانجيل برنابا ؟؟


    ــ دعونا نستعرض آراء علماء النصرانية والذى يؤكد كل منهم هوية كاتب إنجيل برنابا بعد بحثه( الدقيق) فى هذا الانجيل:ــ

    ـــ إسكندر شديد يجزم بأن الكاتب مسلم :
    إن من يطالع إنجيل بر نابا المزعوم بتدقيق يجد فيه الكثير من اللمسات الإسلامية .


    ـــ زكريا بطرس :

    وهذا الإنجيل المزيف يوضح أن الكاتب كان يهوديا وليس مسيحيا

    ــ كنيسة الأنبا تكلا :

    كتبه راهب كاثوليكى فى القرن الخامس عشر كان قد إنشق عن الكنيسة .

    ــ ويأتى المترجم النصرانى خليل سعادة برأى صاروخى رابع...قائلا...أن كاتب إنجيل برنابا كان..
    يهودي أندلسي اعتنق الدين الإسلامي بعد تنصره واطلاعه على أناجيل النصارى .

    ــ أعتقد أن مجرد عرض هذه التخبطات كافيا ...لمعرفة أن 75% على الأقل من الأراء السابقة غير صحيحة .. هذا إن كان هناك رأى صحيح !!!!

    ــ ومن الواضح تحامل الكتاب النصارى على هذا الإنجيل ...ولكن !!!.... المهم فى نظرهم أنه لابد أن يكون إنجيلا منحولا بعد الاسلام لا لشىء إلا لأنه يبشر بمجىء النبى الخاتم عليه الصلاة والسلام ...وينكر حادثة صلب المسيح وينكر ألوهيته.

    كاتب إنجيل برنابا لم يكن يوما مسلما:

    ــ يصر النصارى على أن كاتب إنجيل برنابا كان مسلما عاش فى القرن الثالث عشر و حاول بذلك إختراع إنجيل يخدع به النصارى ليدخلوا الاسلام...

    ــ وربما لا يستندوا على أى دعوى فى ذلك إلا لمجرد أن هذا الانجيل صرح باللفظ باسم النبى محمد عليه الصلاة والسلام وأنكر الهية المسيح و حادثة الصلب ...

    ــ ولكن القارىء الجيد لهذا الانجيل يعرف جيدا أن كاتب هذا الانجيل لم يكن مسلما يوما ما...وهناك كثير من الأدلة تبرهن على ذلك..

    أولا:اختلاف هذا الانجيل في طريقة صياغته وأسلوبه عن طريقة العرب وأسلوبهم ، فليس في المسلمين من يذكر الله ولا يثني عليه. أو يذكر الأنبياء ولا يصلي عليهم .

    ثانيا: تسمية الله عز وجل بالعجيب فى الفصل 216 وفى مقدمة الانجيل أيضا وهذا اللفظ ليس من أسماء الله الحسنى.


    ثالثا : قوله عن الله أن الله روح ..برنابا 82...والأرواح مخلوقة عندنا.


    رابعا: وصفه لله عز وجل أنه المبارَك ...برنابا 71...ولا يمكن لمسلم أن يقول عن الله ذلك إذ هو الذي يبارِك ، ومن ذا الذي يبارك الله جل وعلا !!! فتبارك الله أحسن الخالقين .


    خامسا :قوله أن السموات تسعة(برنابا 105) ولا يقول بذلك مسلم قرأ القرآن.


    سادسا:

    يذكر برنابا تسميات للملائكة لم يقل بها المسلمون ، وفي ذلك ذكر اسم رفائيل وأوريل في قوله: " أمر جبريل وميخائيل وأوريل سفراءه أن يأخذوا يسوع من العالم … فجاء الملائكة الأطهار "


    سابعا:


    أورد الكاتب اسم الرسول " محمد " مرات عدة في إنجيل برنابا، ولم يرد اسمه " أحمد " مرة واحدة ، ولو كان الكاتب مسلماً لعمد إلى كتابته - ولو مرة واحدة ليحقق التوافق الحرفي مع ما جاء في سورة الصف { ومبشراً برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد } . (الصف: 6)


    وأخيرا: لو كان كاتب هذا الانجيل مسلماً لكتب معجزة كلام المسيح في المهد التي ذكرها القرآن وأغفلتها الأناجيل ، وغير ذلك من المسائل التي تثور في وجه من يقول بانتحال مسلم لهذا الإنجيل .


    أقوى أدلة النصارى على تحديد زمن كتابة هذا الإنجيل :

    ــ دليل النصارى الأول:

    1 ــ مابين إنجيل برنابا وشعر دانتى .....

    أ- عبارة "الآلهة الباطلة الكاذبة" (برنابا26:23- 28، 15:78- 17، 2:127 و3، 59:217- 61). وقد جاء هذا التعبير في (الكوميديا الإلهية، الجزء الأول، الجحيم أنشودة72:1).
    ب- عدد السموات: في الفكر المسيحي ثلاث، وفي الفكر الإسلامي سبع، وفي إنجيل برنابا تسع (برنابا3:105) وعددهم في الكوميديا الإلهية تسع وعاشرها سماء السموات (الكوميديا الجزء الثالث: الفردوس). ج- الجحيم يتكون في إنجيل برنابا من سبع طبقات (برنابا1:59 و2، برنابا1:135- 44) وهذا يتشابه مع الكوميديا الإلهية.


    الرد :

    ــ فى الواقع هذا لا يثبت أن كاتب إنجيل برنابا الأصلى كان إيطاليا عاش فى القرون الوسطى ...فنحن نعلم أن برنابا لم يكن إيطاليا ولا أسبانيا ....وإنما كل ما فى الأمر أن النسخة الايطالية هى ترجمة ...ومن حق المترجم أن يختار الألفاظ التى تتناسب مع عصره .....ومن الواضح أن تعبيرا مثل تعبير الألهة الباطلة الكاذبة كان تعبيرا إيطاليا مشهورا عن الألهة التى صنعها الناس ...ولو كان إنجيل برنابا له ترجمة أخرى لاستخدم المترجم التعبير الأشهر فى لغته لكى يصل المعنى للقارىء بهذه اللغة .وكثيرا ما يفعل المترجمون إلى أى لغة الفعلة ذاتها...فنرى مترجم الكتاب المقدس للغة العربية قد ترجم قودش والتى تعنى مقدس أوقديس.. ترجمها المترجم للغة العربية حين تطلق على الله عز وجل إلى ( القدوس) .ولو أن الكتاب المقدس ترجم الى العربية ونشرت ترجماته قبل الاسلام لما وجدنا هذا المصطلح وأستطيع أن أعطى مئات الأمثلة على ذلك فى الترجمة العربية ومثلها فى كل لغات العالم ..الفرق الوحيد أن مترجم إنجيل برنابا إلى الايطالية لم يدعى أنه يترجم ترجمة قياسية حرفية ولم يقل أنه فى صدد اصدار طبعة منقحة..واحتمالات السهو والنسيان فى الترجمة كثيرا ما تحدث خاصة وأنه مترجم واحد ويبدو أنه يعمل فى سرية بعكس ترجمات الكتاب المقدس حاليا والتى يقم على كل ترجمة فريق كامل من المترجمين وعلى أعلى مستوى من التقنيات ومع ذلك فهم يفعلون نفس الشىء الذى يعيبون عليه مترجم إنجيل برنابا إلى اللغة الإيطالية ...
    ــ ونفس الحال بالنسبة للسماوات التسع فقد يكون المترجم ترجمها تسعة تأثرا بالثقافة التى حوله...وظن أن النص الذى ترجم عنه قد أخطأ فى العدد ...ويجب ألا ننسى أن إنجيل برنابا له ترجمة أخرى للغة الأسبانية وقد طمس علماء المسيحية آثار هذه الترجمة عن عمد ولو كانت موجودة لانخرست الكثير من الألسنة التى تهاجم هذا الانجيل وتصفه بالمزور لمجرد أنه يتنبأ صراحة بالنبى الخاتم محمد عليه الصلاة والسلام صراحة وباللفظ ...
    وفى النهاية نقول: ان كان هناك تشابه بين أقوال الشاعر دانتي وإنجيل برنابا فهو لا يعني جزماً بأن كاتب الإنجيل وجد بعد دانتي ، بل قد يكون دانتي هو المستفيد من برنابا . ثم إن التشابه لا يعني بالضرورة نقل اللاحق عن السابق دائماً ، وإلا لزم أن نقول بأن أسفار التوارة التشريعية منقولة عن قوانين حمورابي للتشابه الكبير بينهما .



    دليلهم الثانى:

    ـــ مسألة اليوبيل :
    هنالك دليلا أكيدا يتمكن معه من الجزم بشأن الزمن الذي كتب فيه ، فقد ورد فيه ما نصه " إن سنة " اليوبيل " التي تجئ الآن مرة كل مائة سنة ، والمعروف أن " اليوبيل " اليهودي لم يحدث إلا مرة كل خمسين سنة ، وليس من ذكر في التاريخ لـ " يوبيل " يقع كل مائة سنة إلا في الكنيسة الرومانية وكان أول من احتفل به البابا بونيفاسيوس الثامن سنة 1300م

    ــ وقد أجاب عن هذه المسألة المترجم النصرانى نفسه د/ خليل سعادة قائلا

    ولعل الصواب أن هنالك خطأ في النسخ أسقط الناسخ فيه بعض حروف من كلمة خمسين الإيطالية فصارت تُقرأ مئة، لأن ما فى رسم الكلمتين فيما يسهل الوقوع في مثل هذا الخطأ ...أى أن حروف الكلمتين متشابهة ..

    ــ ولى رأى أود أن أضيفه فى هذه المسألة أيضا ....

    لو تأملنا الجملة التى ورد فيها ذكر نص اليوبيل .( حتى أن سنة اليوبيل التي تجيء الآن كل مائة سنة

    ربما تكون هذه الجملة من تعليق المترجم نفسه ....وليست أصل فى الانجيل .. وهذا لا يثبت أن أول مرة كتب فيها هذا الانجيل فى القرن الرابع عشر..وإنما ما قد يثبته هو أن هذا هو تاريخ ترجمته للغة الايطالية ...ولو قرأنا الأناجيل المعتمدة لدى النصارى لوجدنا مثل هذا الأمر من تعليقات للمترجم داخلة فى المتن ....

    نقرأ فى إنجيل مرقس:
    مر 5 :41 وامسك بيد الصبية وقال لها طليثا قومي.الذي تفسيره يا صبية لك اقول قومي.
    فهذه العبارة ( الذى تفسيره) ليست من النص الأصلى وإنما هى تعليق مترجم.

    وأيضا...
    مر 15 :22 وجاءوا به الى موضع جلجثة الذي تفسيره موضع جمجمة.

    مر 15 :34 وفي الساعة التاسعة صرخ يسوع بصوت عظيم قائلا ألوي ألوي لما شبقتني.الذي تفسيره الهي الهي لماذا تركتني.

    يو 1:38 فالتفت يسوع ونظرهما يتبعان فقال لهما ماذا تطلبان.فقالا ربي الذي تفسيره يا معلّم اين تمكث.

    وهكذا فكلها تعليقات مترجمين ...أضيفت للنص الأصلى ..

    ....... وقد يقول قائل : ولكن لم نعثر على نسخة أصلية لانجيل برنابا حتى نجزم بهذا الرأى ....ونقول لهم : ونفس الحال ينطبق على أناجيلكم ...وهل كان المسيح عليه السلام يتحدث اليونانية؟؟؟!!!

  6. #6
    الصورة الرمزية ali9
    ali9 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    964
    آخر نشاط
    18-12-2015
    على الساعة
    12:39 PM

    افتراضي

    إنجيل برنابا هو الأنجيل الصحيح لأهل لختان وقد قال بولس عنه فى رسالته لغلاطية
    أما الأناجيل الأربعه فهى أناجيل الغرله للوثنيين الرومان والأممين حسي رساله غلاطية
    وكل فئه تتبع الأنجيل الذى يخصها وهو الصحيح لديها
    وبعد مجيىء الرسول غالبيه النصارى اهل الختان التابعين لعيسى دخلوا الأسلام
    والحاليين هم أهل الغرله من الرومان الوثنيين والأممين وهم التابعين لبولس
    لذلك فإنجيل برنابا هو الأنجيل الصحيح للتابعين للمسيح من النصارى الذين كانوا يهودا وهم من أهل الختان وآمنوا بعيسى
    كما ان جميع المكتشفات الحديثه مثل وثائق محاكمه لمسيح والذى انكر فيها بأنه إبن الله وإنجيل يهوذا الذى قال فيها يهوذا بأنه الله الواحد هو الذى ارسل المسيح جميعها برهنت على صحة إنجيل برنابا وخطأ باقى الأناجيل كما أن السبب الأساسى لأسلام بعض المسيحيين يرجع لقرآءتهم إنجيل برنابا وإقتناعهم لما جاء فيه

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    افتراضي

    الفصل الخامس: إعتراضات الكهنة على إنجيل برنابا وإزدواجية المعايير


    ــ دائما ما يرد فى ذهنى هذا السؤال ؟

    ــ بعد أن حكم كهنة وكبار كتاب النصارى على إنجيل برنابا بالزيف وفقا للمعايير التى وضعوها .. ما الذى يحدث لو طبقنا نفس المعايير التى استخدموها للحكم على كتابهم المقدس ؟؟....

    تعالوا نرى بأنفسنا النتائج : ـــ

    ــ يورد القس عبدالمسيح بسيط دليلا يراه من وجهة نظره دليلا على أن إنجيل برنابا مزيف حيث يقول:
    ? الدليل الثاني؛ بصاق الشيطان وخلق سرة الإنسان : ويقول في ( ف26:35 ) " وبصق الشيطان أثناء أنصرافه على كتلة التراب فرفع جبريل ذلك البصاق مع شيء من التراب فكان للإنسان بسبب ذلك سرة في بدنه " !!
    كيف بصق الشيطان وهو روح والبصاق مادة؟ وكيف تخرج المادة من الروح؟.





    والعجيب أن الكتاب المقدس الذى يؤمن له القس يقول شيئا مشابها لاعتراضه حيث يزعم أن ابراهيم عليه السلام حين مرت به الملائكة لهلاك قوم لوط ضيفهم وأطعمهم خبزاً ولحماً !!!

    (( فَأَسْرَعَ إِبْرَاهِيمُ إِلَى دَاخِلِ الْخَيْمَةِ إِلَى زَوْجَتِهِ سَارَةَ وَقَالَ: هَيَّا أَسْرِعِي وَاعْجِنِي ثَلاَثَ كَيْلاَتٍ مِنْ أَفْضَلِ الدَّقِيقِ

    وَاخْبِزِيهَا. ثُمَّ أَسْرَعَ إِبْرَاهِيمُ نَحْوَ قَطِيعِهِ وَاخْتَارَ عِجْلاً رَخْصاً طَيِّباً وَأَعْطَاهُ لِغُلامٍ كَيْ يُجَهِّزَهُ. ثُمَّ أَخَذَ زُبْداً وَلَبَناً

    وَالْعِجْلَ الَّذِي طَبَخَهُ، وَمَدَّهَا أَمَامَهُمْ، وَبَقِيَ وَاقِفاً فِي خِدْمَتِهِمْ تَحْتَ الشَّجَرَةِ وَهُمْ يَأْكُلُونَ. )) تكوين 18 عدد 1

    بما أن الملائكة هي أرواح لا أجساد , فهل الأرواح تأكل لحم وخبز ؟

    أو دعونا نعكس السؤال بنفس صيغة القس تماما .....


    كيف أكلت الملائكة وهى روح والطعام مادة ؟ وكيف تدخل المادة إلى الروح ؟؟



    ـــ ويواصل القس اعتراضه على مسألة خلق آدم من كتلة من الطين قائلا


    خرافة خلقة الإنسان :
    وصف كاتب هذا الكتاب الخرافي المزيف خلقة الإنسان وصورها بأسلوب خرافي خيالي ساذج يختلف عما جاء في الكتاب المقدس وما جاء في إلاسلام ويتفق مع الأفكار الخرافية للديانات الوثنية والبدائية !! فقال في (ف6:35) " لما خلق الله كتلة من التراب وتركها خمساً وعشرين ألف سنة بدون أن يفعل شيئاً آخر " !! وقال في (ف3:123) " أن إلهنا 000 صنع مركبا من أربعة أشياء متضاربة ووحدها في شبح واحد نهائي هو الإنسان ، وهى : التراب والهواء والماء والنار ليعدل كل منها ضده . وصنع من هذه إلاشياء الأربعة أناء وهو جسد الإنسان "!!
    فلماذا ترك الله كتلة التراب مدة 25,000 سنة دون عناية ودون أن يفعل بها شيئاً !! لماذا ؟! وهل يحتاج الله إلى مثل هذه المدة ليخلق الإنسان وهو الذي يقول للشيء كن فيكون ؟!



    ــ ونقول للقس ليس معنى ترك الله كتلة التراب لمدة ما أنه كان يحتاج لهذه المدة لخلق آدم...سبحانه وتعالى إذا قال للشىء كن فيكون ...وعدم معرفة السبب أو العلة لا يعطينا الحق فى الحكم ... وبالطبع لا يمكن أن يكون برنابا يقصد من ذلك أن الله عز وجل عجز عن خلق آدم فى لحظة ...فبرنابا نفسه يؤكد أن الله القادر على كل شىء.....برنابا 59.........

    ـــ وكم كنا نود من القس عبدالمسيح بسيط أن يطبق المعيار نفسه فى كتابه ليعرف كم ظلم نفسه بهذا الكلام( والذى لا يصدر الا من ملحد) و الذى يورده كدليل على زيف انجيل برنابا...
    وبالمثل فلنطرح على القس السؤال ذاته :

    ــ و لماذا ينتظر الرب ستة أيام ليصنع الارض بما عليها؟؟وهو الذى يقول للشىء كن فيكون ؟؟؟
    أليس هذا واردا فى سفر التكوين والخروج ؟؟ أنا لا أكذب هذا النص ... وإنما فقط ما أريد قوله أن الله عز وجل لا يسأل عما يفعل ....فكل شىء يفعله الله له حكمة يعلمها الله ....فطعن القس فى هذه الفقرة من إنجيل برنابا هو بمثابة طعن فى الكتب المقدسة والتى يؤمن القس بها .....



    (زكريا بطرس) : في (ص54) يقول أن الله قال لملائكة الشيطان: توبوا واعترفوا بأني خالقكم. فأجابوه قائلين: إننا نتوب عن السجود لك، لأنك غير عادل. أما الشيطان فهو عادل وبريء.

    والواقع أن الشياطين لا يمكن أن يتحدثوا مع الله بمثل هذه الوقاحة والتجديف. فهذا كلام من نسج خيال المؤلف المزور



    ــ ونطلب من القس زكريا بطرس أن يطبق نفس المعيار على كتابه المقدس ونسأله هذا السؤال:

    أيهما أكثر وقاحة أن يقول الشيطان للإله لن أسجد لك ....أم يقول الشيطان للإله أسجد لى ؟؟!!!!!!!!!

    ــ نقرأ فى إنجيل لوقا 4: 5ــ 7 ... أن إبليس قال ليسوع إله النصارى اسجد لى وأعطيك ممالك الأرض ....

    ثم اصعده ابليس الى جبل عال وأراه جميع ممالك المسكونة في لحظة من الزمان.
    6 وقال له ابليس لك اعطي هذا السلطان كله ومجدهنّ لانه اليّ قد دفع وانا اعطيه لمن اريد.
    7 فان سجدت امامي يكون لك الجميع

    فأي العبارتين أكثر وقاحة من الأخرى ؟ عبارة إنجيل برنابا أم عبارة كتاب القس ؟؟


    الأنبا شنودة الثالث:يقول تحت عنوان( خرافات ومبالغات عجيبة فى إنجيل برنابا):

    وبعد هذا متى أخذ ذلك اليوم في الإقتراب تأتي كل يوم علامة مخوفة على سكان الأرض مدة خمسة عشر يوما ، ففي اليوم الأول تسير الشمس في مدارها في السماء بدون نور ، بل تكون سوداء كصبغ الثوب ، وستئن كما يئن أب على ابن مشرف على الموت ، وفي اليوم الثاني يتحول القمر إلى دم .... وفى اليوم الخامس يبكى كل نبات وعشب دما...برنابا53 :12 ــ19

    ونعلق على هذا فنقول كيف تئن الشمس ؟ هل ستوهب نفسا وعقلا وحسا ؟ ... وكيف يبكى النبات؟ هل سيوهب أيضا نفسا وعقلا وحسا ؟!!



    التعليق:

    ــ استنتج الأنبا شنودة أن إنجيل برنابا يحتوى على مبالغات عجيبة ...فهو يذكر أن الشمس ستئن وأن النبات سيبكى ...ثم يتساءل الأنبا شنودة بإندهاش كيف ستئن الشمس وكيف سيبكى النبات ...وهل يمتلكا نفسا وعقلا وحسا حتى يفعلا ذلك ؟؟؟

    ــ والمشكلة أننا بالفعل أمام معايير مزدوجة .... فالأنبا شنودة مندهش لأن الشمس تئن والنبات يبكى ....بينما هو يؤمن بأن الشجر يتكلم كما ورد فى كتابه فى سفر القضاة 9 : 9 ـــ 15

    8 مرّة ذهبت الاشجار لتمسح عليها ملكا.فقالت للزيتونة املكي علينا.
    9 فقالت لها الزيتونة أاترك دهني الذي به يكرمون بي الله والناس واذهب لكي املك على الاشجار.
    10 ثم قالت الاشجار للتينة تعالي انت واملكي علينا.

    11 فقالت لها التينة أأترك حلاوتي وثمري الطيب واذهب لكي املك على الاشجار.

    12 فقالت الاشجار للكرمة تعالي انت املكي علينا.

    13 فقالت لها الكرمة أاترك مسطاري الذي يفرح الله والناس واذهب لكي املك على الاشجار.

    14 ثم قالت جميع الاشجار للعوسج تعال انت واملك علينا.

    15 فقال العوسج للاشجار ان كنتم بالحق تمسحونني عليكم ملكا فتعالوا واحتموا تحت ظلي.والا فتخرج نار من العوسج وتأكل ارز لبنان.

    ولنعكس السؤال ذاته على الأنبا شنوده ....ونقول له : كيف تتكلم الأشجار ؟ وهل تمتلك الأشجار نفسا وعقلا وحسا ؟؟!!

    ـــ وقبل أن يجيبنا الأنبا شنودة بأن هذا الكلام هو مجرد رموز ولا ينبغى فهمه حرفيا ...نقول له فلماذا لا تتعامل مع إنجيل برنابا بالمنطق نفسه ؟؟




    (الأنبا بيشوى كامل):يقول تحت عنوان (المبالغة الشديدة التى تصل إلى حد الخيال):

    نشأة تفاحة آدم(برنابا ص 61): فتناول منها ( أى من حواء) ما قدمته له وأكل . وبينما كان الطعام نازلا تذكر كلام الله . فلذلك أراد أن يوقف الطعام فى
    حلقه...حيث كل إنسان له علامة (تفاحة آدم )


    التعليق :

    العجيب فعلا أن الأنبا بيشوى يؤمن بأعجب مما يعترض عليه فى إنجيل برنابا ...
    حسب الكتاب المقدس فإن حواء أكلت من الشجرة المحرمة وخضعت لإغواء الحية فغضب الله عليها وقال (بالوجع تلدى أولاد وإلى رجلك يكون اشتياقك وهو يسود عليكى ) ... حسنا ..دعونا من العقوبة الثانية والثالثة ...ولنتأمل العقوبة الأولى ( بالوجع تلدى أولاد)...

    والسؤال هو : هل الولادة عقاب؟ وهل ألم الولادة عقاب ؟

    ــ إن جميع إناث الحيوانات تلد وتتألم أثناء الحمل .

    فهل ولادة البقرة مثلا عقاب لها ؟ وعلى ماذا ؟ أم أن هذا من وظائفها الطبيعية ؟؟؟؟


    (الأنبا بيشوى كامل):يقول تحت عنوان (المبالغة الشديدة التى تصل إلى حد الخيال):

    جاء بهذا الكتاب أن عدد الشياطين الذى أخرجهم السيد المسيح من رجل واحد يسكن القبور6666شيطان (ص27 سطر18) ....


    التعليق: ــ

    ــ لقد استنتج الأنبا بيشوى أن هذا الكتاب منحولا لأن عدد الشياطين الذين خرجوا من هذا الرجل كان أكثر من ستة آلاف ...ومثل هذا العدد من الشياطين كبير جدا فى نظر الأنبا بيشوى وبه مبالغة شديدة

    ....ولكن الذى تجاهله عن عمد الأنبا بيشوى أن القصة نفسها وردت فى إنجيل مرقس وصرح مرقس أن عدد الشياطين كان كبير جدا لدرجة أنهم لما خرجوا من الرجل دخلوا فى ألفين خنزير ....

    ولو إفترضنا أن شيطان واحد فقط دخل كل خنزير ...لكان عدد الشياطين الذين دخلوا هذا الشخص2000 شيطان على أقل تقدير .........

    ــ رأينا الأن موقف الأنبا بيشوى كامل يرى أن ستة آلاف شيطان حين يدخلوا شخص فإن هذا فيه مبالغة تصل إلى حد الخيال .....بينما حين يقول إنجيل مرقس أن عدد هذه الشياطين التى كانت موجودة فى هذا الرجل لا تقل عن 2000 شيطان (على أقل تقدير) فلا نجد أى تعليقا من الأنبا بيشوى!!! .....


    ــ نقرأ فى مرقس 5 :8 ـــ13
    لانه قال له اخرج من الانسان يا ايها الروح النجس.
    9 وسأله ما اسمك.فاجاب قائلا اسمي لجئون لاننا كثيرون.
    10 وطلب اليه كثيرا ان لا يرسلهم الى خارج الكورة.
    11 وكان هناك عند الجبال قطيع كبير من الخنازير يرعى.
    12 فطلب اليه كل الشياطين قائلين ارسلنا الى الخنازير لندخل فيها.
    13 فأذن لهم يسوع للوقت.فخرجت الارواح النجسة ودخلت في الخنازير.فاندفع القطيع من على الجرف الى البحر.وكان نحو الفين.فاختنق في البحر

    * نسأل الله للأنبا بيشوى الهداية ...فهو أكثر كهنة الكنيسة إحتراما حتى وإن اختلفنا معه ....


    ـــ تتبقى نقطة فى هذه الجزئية تثير الانتباه حقيقة ...وهى لماذا حدد برنابا أن عدد الشياطين الذين كانوا موجودين فى هذا الشخص بـ 6666شيطان؟؟

    والجواب نجده فى مرقس5: 9
    حيث يقول الروح النجس : اسمي لجئون لاننا كثيرون ...


    إذن فلفظ لجئون هذا يدل على الكثرة ....فما معنى كلمة لجئون ؟؟؟

    يجيب عن ذلك القس المفسر تادرس يعقوب ملطى فى تفسيره لهذه الفقرة قائلا:

    * يرى البعض أن كلمة "لجئون" في الأصل معناها "جندي"، وكأنه يقول أننا فرقة عسكرية لا تكف عن الحرب.
    * وقد قيل أنه اسم فرقة رومانية قوامها حوالى ستة آلاف جندي. ..


    إنتهى كلام المفسر ....ليزداد الأمر وضوحا بشأن إنجيل برنابا ..



    ــ وبمناسبة المبالغات فى إنجيل برنابا والتى أفرد لها معظم كتاب النصارى فصلا كاملا ...يتعجبون منها ويدللون بها على أن إنجيل برنابا إنجيل منحول ...نود أن نقول : ـــ

    ــ أليس من المبالغة العجيبة التى تصل إلى حد الخيال أن يذكر الكتاب المقدس أن شمشون قتل ألف رجل مجتمعين بفك حمار طرى؟؟


    ووجد فك حمار طريا فأخذه وضرب به ألف رجل .......قضاة 15:15
    فقال شمشون:بفك حمار كومة كومتين ...بفك حمار قتلت ألف رجل ..قضاة 15: 16



    ـــ أليس من المبالغة العجيبة التى تصل إلى حد الخيال أن يذكر الكتاب المقدس أن يشبعام هز رمحه على ثلاث مائة فقتلهم دفعة واحدة ...أخبار الأيام الأول11:11 ...والأعجب يوشيب الذى هز رمحه على ثمان مئة فقتلهم دفعة واحدة ....صموئيل الثانى 23: 8 .


    ــ أليس من المبالغة العجيبة التى تصل إلى حد الخيال أن يذكر يوحنا فى إنجيله أن معجزات يسوع الأخرى التى لم تكتب لا يسع العالم الكتب المكتوبة إن كتبت فيها هذه المعجزات ؟؟؟؟؟؟ !!!

    ـــ يوحنا 21: 25
    واشياء أخر كثيرة صنعها يسوع ان كتبت واحدة واحدة فلست اظن ان العالم نفسه يسع الكتب المكتوبة


    ــ فلماذا لا يطبق كهنة النصارى الذين يهاجمون إنجيل برنابا هذه المعايير على كتبهم ؟؟؟

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    افتراضي

    الفصل السادس:أكاذيب زكريا بطرس حول إنجيل برنابا

    نظرا لما احتواه كتاب زكريا بطرس( أكذوبة إنجيل برنابا) من أكاذيب وافتراءات عن عمد فى الغالب وعن جهل فى القليل حتى لأنه ليليق بكتابه أن يسميه أكذوبة زكريا بطرس...رأينا أن نفرد له فصلا كاملا لنفضح أكاذيبه وافتراءاته ...

    الأكذوبة الأولى :

    1ـ في (ص19و20و157و166) يذكرإنجيل برنابا أن الناصرة وأورشليم هما ميناءان على البحر.
    هذا خطأ جغرافي مخزٍ، فالناصرة مدينة في السهول الشمالية من أرض فلسطين وليست ميناء على البحر. وأورشليم [وهي مدينة القدس] تقع على الجبل في وسط فلسطين وليست على البحر.



    وكعادة زكريا بطرس يضع الاشارات إلى الاقتباسات ولا يضع جمل الاقتباسات التى يتكلم عنها ...وهذا ليس جديد على هذا المخادع .....وقد قرأت الفصل 19 و157 و166 بالكامل ولم أجد أى ذكر أصلا للناصرة أو أرشليم ولا كونهما ميناءين على البحر....لا شىء مطلقا ......


    أما بالنسبة للفصل 20 فالجملة التى وردت به لم تقل أبدا أن الناصرة ميناء على البحر بل الجملة بتمامها تقول:

    وذهب يسوع إلى بحر الجليل ونزل في المركب مسافرا إلى الناصرة

    وإقناع الناس بأن هذه الجملة تفيد أن الناصرة ميناء على البحر هو من قبيل لىّ عنق النصوص وتحميل النص مالايحتمل.....

    والمصريون يسافرون إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة لتأدية فريضة الحج عن طريق البحر الأحمر ومع ذلك فمكة والمدينة ليسا بميناءين على البحر ....

    وعموما فالناصرة لا تبعد عن بحر الجليل بأكثر من 14 كم. أضف إلى ذلك تفضيل السفر فى البحر نظرا لاشتغال تلاميذ المسيح بالصيد وأبرزهم يوحنا وبطرس....




    الأكذوبة الثانية:
    في (ص261) يقول الكاتب أن الحقول والأودية في فلسطين تكون جميلة في فصل الصيف.

    هذا كلام خاطئ لا يمكن أن يكتبه إنسان عاش في فلسطين، فمن المعروف أن فلسطين كانت تعيش على مياه الأمطار، والأمطار لا تسقط في فلسطين في فصل الصيف، فكيف تكون الحقول جميلة وهي في الواقع تكون صحراء مجدبة


    الرد : ــ
    ـــ يبدوأن القمص يجهل كتابه كثيرا جدا ....فلا يدرى أن فلسطين فى زمن المسيح كما يقول كتابه كانت تنتشر بها الحقول والحدائق.......


    ـــ ولما إختبىء يسوع مع تلاميذه قبل حادثة الصلب إختبىء فى بستان....

    يو 18 :1 قال يسوع هذا وخرج مع تلاميذه الى عبر وادي قدرون حيث كان بستان دخله هو وتلاميذه.

    ــ والموضع الذى كان فيه حادثة الصلب كان فيه بستان...

    يو 19 :41 وكان في الموضع الذي صلب فيه بستان.

    ــ والغريب أن الأمثلة التى كان يضربها يسوع لتلاميذه كانت أمثلة زراعية بحتة ... فنجده يقول لهم

    أما تقولون انه يكون اربعة اشهر ثم يأتي الحصاد.ها انا اقول لكم ارفعوا اعينكم وانظروا الحقول انها قد ابيضّت للحصاد.

    36 والحاصد يأخذ اجرة ويجمع ثمرا للحياة الابدية لكي يفرح الزارع والحاصد معا.

    37 لانه في هذا يصدق القول ان واحدا يزرع وآخر يحصد

    23 ويل لكم ايها الكتبة والفريسيون المراؤون لانكم تعشرون النعنع والشبث والكمون وتركتم اثقل الناموس الحق والرحمة والايمان.كان ينبغي ان تعملوا هذه ولا تتركوا تلك.

    لو 11:42 ولكن ويل لكم ايها الفريسيون لانكم تعشّرون النعنع والسذاب وكل بقل وتتجاوزون عن الحق ومحبة الله.كان ينبغي ان تعملوا هذه ولا تتركوا تلك.

    يو 15 :5 انا الكرمة وانتم الاغصان.الذي يثبت فيّ وانا فيه هذا يأتي بثمر كثير.لانكم بدوني لا تقدرون ان تفعلوا شيئا.

    لو 22 :18 لاني اقول لكم اني لا اشرب من نتاج الكرمة حتى يأتي ملكوت الله.
    مر 11 :13 فنظر شجرة تين من بعيد عليها ورق وجاء لعله يجد فيها شيئا فلما جاء اليها لم يجد شيئا الا ورقا.لانه لم يكن وقت التين.

    وان يسمعوا وينادوا في كل مدنهم وفي اورشليم قائلين اخرجوا الى الجبل وأتوا باغصان زيتون واغصان زيتون برّي واغصان آس واغصان نخل واغصان اشجار غبياء لعمل مظال كما هو مكتوب.

    ـــ الذى يفضح جهل زكريا بطرس أن معظم المحاصيل المذكورة محاصيل صيفية..


    وقد عرفت فلسطين في مختلف عهودها أنها بلد زراعي، اتسمت حياة العامة من أهلها بالطابع الريفي، فكان الرومانيون يُرغَبون المزارعين في غرس الكرم والزبتون وغيرهما من المحاصيل الزراعية. فانكب أهل الجبال والسهول على الزراعة واستثمروا اراضيهم المشهورة بخصبها وجودة تربتها كمرج بني عامر والسهل الساحلي.وأشهر مزروعات البلاد الحبوب التي كانت، كما هي الحالة اليوم، غذاء السكان الرئيسي، كما كان يزرع فيها القطاني والخضار والتوابل وبعض الارز على السواحل فضلاً عن أشجار الكرمة والزيتون والتين والخوف النخيل والليمون الحامض والعُناب إلى جانب أشجار صنوبر والسرو والعفص والخروب والعرعر وغيرها. وقد زرع البابيروس في الغور. واستخدم كمادة في الكتابة، واستمرت زراعة الكتان والقطن والبلسان وغيرها. وكانت فلسطين تصدر الكتان الذي يعتبر من أجود الأصناف. وقد بعث الرومان بأغصان البلسان إلى روما كعلامة لانتصاراتهم في حروبهم مع اليهود. كما وأن (طيطوس) وضع الحراس على مزارع البلسان لحمايتها من العابثين.
    وكانت نبتة ((النعنع) منتشرة في فلسطين، كما كانت أراضيها، كما هي الحالة اليوم، تغطيها شقائق النعمان الحمراء( التي دعاها الإنجيل باسم (زنابق الحقل).
    وقد اشتهرت القدس بـ (الفُطروعسقلان ببصلها الجيد والغور (1) وغزة وعسقلان والجليل والخليل بكرومها.
    وأدخل عدد من الأشجار السورية كالتين والخوف والعناب والفجل وغيرها إلى ايطاليا في فترات مختلفة.
    وتطورت (الحدائق) و(فن البستنة) في عهد الرومان وازدادت أِتقاناً. وقد ظهرت في المدن الحدائق التي يتنزه فيها طلباً للراحة والاستجام. وتعتبر حدائق القدس من أول حدائق سورية بعد مثيلاتها في انطاكية ودمشق.
    وشرقي الأردن التي كانت الصحراء تغمر معظم أراضيه كان معروفاً بما ينتجه من حبوب فضلاً عن أشجار النخيل والكرام والزيتون التي كانت تغطي سهوله وجباله. واشتهرت المنطقة المحيطة بجرش وعجلون بزراعة الشعير، وكانت تصدر فائضها الزراعي إلى مصر وغيرها. وفي منطقة البتراء كان يزرع السمسم، كما اشتهرت عمان والسلط بكرومها.
    وتحت حماية الرومان وتوجيههم اتجه السكان في شرقي الأردن إلى حياة ريفية مستقرة، واستبدل كثير من القبائل العربية خيامهم ببيوت من الحجر ومراعيهم بحقول تنبت الحب الوفير. استغلوا كل ما يمكن زرعه من الأراضي فغرسوا الاشجار وزرعوا الحبوب وبذلك دفعوا حدود الصحراء إلى الوراء.
    ومما ساعد على اتساعة في فلسطين وشرقي الأردن استعمال الآ لات المائية والمعاصر وطرق التسميد الراقية وعناية الرومانيين بمشاريع الرى وانشاؤهم القنِيّ القائمة على قناطر في الأودية والسهول لجمع المياه ونقلها من ينابيعها إلى المدن والمزراع المختلفة.ومن الأقنية التي أقامها الرومان، أقنية ما زالت آثارها باقية إلى اليوم في صفورية وحول بحيرة طبرية وفي جوار عكا وأريحا وقيسارية وجازر والقدس وغيرها. ومن البرك والسدود (بركة الجيزة) و(بركة القطرانة) و(بركة تسل الجيب) و(سد برقع) في الصحراء على الحدود العراقية، وسد كُرْنُب في مختلف أنحاء شرقي الأردن. وذكر أن فلسطين وشرقي الأردن كانت تنتج من الحنطة أضعاف ما تنتج الآن.
    وقد عمل الرومان أيضاً على صيانة الغابات من أضرار الحيوانات وجهل الحّطابين وعبث العابثين وسنُّوا قوانين تنظيم قطع الأشجار الجبلية الصلبة؛ التي تصلح أخشابها لأغراض امبراطوريتهم: من بناء سفن وإقامة مساكن وغيرها.
    وكانت القوانين تطلب من المزارعين بأن يغرسوا شجرة بدل كل واحدة يقطعونها.
    وصفوة القول إن الرومان اعتنوا كثيراً بالزراعة التي هي أساس الثروة والعمران. وما زال في البلاد آثار باقية تدل على ما كانت عليه زراعة بلاد فلسطين من التقدم في تلك الأزمان. .......(1)


    الأكذوبة الثالثة :
    ـــ في (ص105) وصف للمبارزات التي تقوم بين العشاق.
    والواقع أن مثل هذه المبارزات لم تكن معروفة في فلسطين في زمن المسيح وهي لم يكن لها وجود إلا في غرب أوربا ما قبل الثورة الفرنسية أي قبل القرن (18)، وكانت هذه المبارزات تعرف هناك بالفروسية
    . وهذا يدل على موطن الكاتب وزمن كتابة هذا الإنجيل المزور.


    وللرد علي القس فى هذا الافتراض نقول له:


    أنه يبدو أنه قد نسى أن فلسطين فى زمن المسيح كانت تحت الحكم الرومانى ......وقد أدخل الرومان كثير من العادات الثقافية إلى هناك ...ومنها أنواع المصارعة والمبارزة المختلفة أمام الحشود .....وأقتبس الجمل التالية لأبرهن على خطأ القس فيما احتج به :


    كانت انواع اللهو في المدن اليونانية الرومانية والساحلية هي من النوع اليوناني الروماني العادي كالمصارعة وسباق العربات والمباريات الموسيقية والتمثيلات المسرحية . (2) ..وكان ركوب الَهجُن شائعاً في المناطق المجاورة للصحراء. وكان الصيد مجبباً لدى الأغنياء واستعملت كلاب الصيى أحياناً. اما الحمامات العامة التي كانت قد ظهرت في سورية السلوقية فقد ظلت موجودة في الفترة الرومانية (3).
    وقد عرفت (قيصرية) براقصي الباليه، وغزة بموسيقيها، وعسقلان بمصارعيها.بنى الرومان في فلسطين المعابد والهيا كل وشيدوا أيضاً ابنية أخرى كالحصون والقلاع والقصور والمسارح لتمثل فيها الروايات، والمعاهد العمومية والحمامت والاسواق العمومية ذوات الأعمدة والأقواس الجميلة وغيرها. الا ان الدهر طمس تلك الآثار قائماً في القرن الماضي، ثم لم يزل البناؤون يقطعون حجارتها الضخمة لأبنيتهم المستحدثة حتى كادوا يطمسون آثارها.
    وأما في شرقي الأردن فبقايا آثار الرومان فيها ما زالت كثيرة ومعظمها يعود بتاريخه إلى القرن الثاني للميلاد. منها اطلال معبد لزفس والمسرح اليوناني وكلاهما في عَمّان ...(4)




    (1) و قد صف الدكتور حتي نخيل الغور بقوله: (واثناء زيارة نيقولاوس الدمشعي لروما بصحبة هيرودوس الكبير قدم لاغسطوس هدية من احسن ثمار النخيل وهو ما عرف بالبلح النيقولاوي نسبة اليه. وكان حلواً كالعسل وكان حجمه كبيراً حتى انه اذا وضعنا اربعة منه جنباً إلى جنب يبلغ طوله ذراعاً ... تاريخ سورية ولبنان وفلسطين 1/324.

    (2) وهذا عين ما وصفه برنابا فى فصل 105من انجيله إذ يقول
    ، ولكن كيف يبكي من يحضر مجالس الطرب والولائم ، إنه يبكي كما يعطي الثلج نارا .
    . ولم نجد وصف المبارزات بين العشاق فى فصل 105 كما قال زكريا بطرس ...ولكننا نجيب على فرض خطأ الاقتباس !، فعليكم أن تحولوا مجالس الطرب إلى صوم .

    (3) تاريخ سوريا ولبنان وفلسطين 1/332 ـ 333 .. للمؤرخ فيليب حتى ...

    (4) وفي قلب المدينة يشاهد السائح المدرج اليوناني الذي بني في الصخر بحجارة طبيعية جمعت من المقالع القريبة اليه؛ والذي يعتبر اكبر مدرج في الشرق اذ يتسع لحوالي عشرة الاف شخص.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    افتراضي

    الأكذوبة الرابعة :
    في (ص218) يذكرالكاتب أن يهوذا الإسخريوطي عندما أخذوه للصلب بدل المسيح (بحسب ادعائه) وضعوا عليه رداء أبيض.
    والواقع أن الرداء الأبيض كان علامة الحزن على الموتى في الأندلس




    ـــ حقيقة لنا الحق أن نندهش من هذا الاستنتاج العجيب ....ولماذا سيحزنون عليه وهم يريدون صلبه ؟؟....
    ـــ والمنطق الذى اتبعه القمص الجاهل منطق غريب ....لأنه يفترض من البدء أن الكاتب أندلسيا ويبنى على أساس هذا استنتاجاته ....وكأنه لا يوجد رداءا واحدا أبيض فى فلسطين فى زمن المسيح

    وعلى هذا المنطق نقول ان الملاك الذى كلم المريمتين كان ملاكا أندلسيا

    واذا زلزلة عظيمة حدثت.لان ملاك الرب نزل من السماء وجاء ودحرج الحجر عن الباب وجلس عليه.
    3 وكان منظره كالبرق ولباسه ابيض كالثلج


    وهذان الرجلان قادمان من الأندلس !!!!...


    10 وفيما كانوا يشخصون الى السماء وهو منطلق اذا رجلان قد وقفا بهم بلباس ابيض

    فهل هذا منطق أيها القمص المضلل ؟؟؟!!!.....لم يقل برنابا مطلقا أنهم ألبسوه رداءا أبيض حدادا عليه أو حزنا عليه ...ولم يقصد أبدا هذه النتيجة العجيبة التى توصل إليها القمص ... ربما ألبسوه رداءا أبيض لأنه كان الأقرب والأسهل حصولا عليه ... وقد يكون رداء أحد الجنود أو أى رداء آخر ..وقد يكون له أى دلالة أخرى كما سنرى فى نهاية الرد ...

    ـــ وبنفس المنطق الغريب جدا الذى استخدمه القمص لنا أن نجزم أن كاتب إنجيل يوحنا مصرى الجنسية وعاش فى القرن العشرين ....لأنه قال أن الرداء الذى ألبسوه للمصلوب كان رداءا أحمر .....

    متى 27 :28 فعروه والبسوه رداء قرمزيا.

    ومن المعروف أن المحكوم عليه بالاعدام فى مصر عندنا يلبسوه رداءا أحمر .........

    حسنا ... أعلم أن مثال الرداء الأحمر ما هو إلا هراء ....ولكن أخبرونى بالله عليكم هل تجدون فرقا بين هذا الهراء وبين هراء الثوب الأبيض للقمص الجاهل ؟؟؟؟!!!!


    ــ والأن إلى أخر نقطة توضح كذب وتلاعب القمص الكاذب المخادع ... وهى الجملة التى استشهد القمص بنصفها وراح يبنى نظرية وهمية ... وترك نصفها الأخر والذى يحمل براءة كاتب انجيل برنابا من هذه التهمة الكاذبة ...

    الجملة بتمامها:
    حينئذ سخر به هيرودس مع بلاطه كله وأمر أن يلبس ثوبا أبيض كما يلبس الحمقى .. برنابا 217

    ولم يقل برنابا أبدا (كما يلبس الموتى حزنا عليهم) كما استنتج القس ........

    اذن فالمقصود بالثوب الأبيض ...أى ألبسوه ثيابا غريبة الشكل كما يلبس الحمقى استهزاءا به وتحقيرا له ..وقد أكد برنابا هذا المعنى حين قال بعد هذه الفقرة فى نفس الاصحاح


    ولذلك ألبسوه ثوبا قديما من الأرجوان تهكما قائلين : يليق بملكنا الجديد أن يلبس حلة ويتوج ، فجمعوا شوكا وصنعوا إكليلا شبيها بأكاليل الذهب والحجارة الكريمة التي يضعها الملوك على رؤوسهم ، ووضعوا إكليل الشوك على رأس يهوذا

    ويؤكد نفس المعنى مرة ثالثة حين يقول فى نفس الاصحاح :


    فقادوه إلى جبل الجمجمة حيث اعتادوا شنق المجرمين وهناك صلبوه عريانا مبالغة في تحقيره


    وقبلها فى الاصحاح 214 يقول:


    فألبسوه لباس مشعوذ وأوسعوه ضربا بأيديهم وأرجلهم ..


    ــ الأكذوبة الخامسة :
    في (65و78و89و305) يقول أن المسيح كان يبادر كل من يسأله عن أي شيء بالقول "يا مجنون" و "يا مخبول"، هذا يتناقض مع شخص المسيح الذي قال "تعلموا مني لأني وديع ومتواضع القلب" (مت11: 29)
    .

    ـــ ها هو القس المخادع يعود لممارسة هوايته .....أولا : لا يوجد أى نص مباشر يقول فيه المسيح للتلاميذ أنتم مجانين أو مخبولين أو قال لأى شخص أى كلام من هذا ......

    لا يوجد على الاطلاق ....

    ــ ودعونا نرى النصوص التى ذكرت فيها كلمة مجنون .....فى برنابا إصحاح 26 ....ولننظر النص ولنحكم بأنفسنا ...لنرى أكاذيب زكريا بطرس التى لا تنتهى ...

    ــ قال يسوع للتلاميذ:
    كان رجل على سفر وبينما كان سائرا وجد كنـزاً في حقل معروض للمبيع بخمس قطع من النقود هم ، فلما علم الرجل ذلك ذهب توا وباع رداءه ليشتري ذلك الحقل فهل يصدق ذلك ؟ فأجاب التلاميذ : أن من لا يصدق هذا فهو مجنون ، فقال عندئذ يسوع : إنكم تكونون مجانين إذا كنتم لا تعطون حواسكم لله لتشتروا نفسكم حيث يستقر كنز المحبة ، لأن المحبة كنز لا نظير له ، لأن من يحب الله كان الله له ، ومن كان الله له كان له كل شيء

    ــ إقرأوا النص جيدا .....واحكموا ...هل سب يسوع أحد ....هل قال لأحد أنت مجنون ....

    النص الثانى :

    قولوا لي إذا كان أحد جالسا على المائدة ورأى بعينيه طعاما شهيا ولكنه اختار بيديه أشياء قذرة فأكلها ألا يكون مجنونا ؟ ، فقال التلاميذ : بلى البتة ، حينئذ قال يسوع : إنك لأنت أشد جنونا من كل المجانين أيها الإنسان الذي تعرف السماء بإدراكك وتختار الأرض بيديك ، الذي تعرف الله بإدراكك تشتهي العالم بهواك ، الذي تعرف ملذات الجنة بإدراكك وتختار بأعمالك شقاء الجحيم

    ــ إقرأوا النص جيدا .....واحكموا ...هل سب يسوع أحد ....هل قال لأحد أنت مجنون ....


    النص الثالث :

    والنص هنا فعلا قال فيه يسوع للشعب ( أيها المجانين) ولكن لماذا ؟ تعالوا لنرى .....برنابا 77

    ولما قال هذا اقترب الجمهور ، فلما عرفوه أخذوا يصرخون : (( مرحبا بك يا إلهنا )) وأخذوا يسجدون له كما يسجدون لله ، فتنفس يسوع الصعداء وقال : انصرفوا عني أيها المجانين لأني أخشى أن تفتح الأرض فاها وتبتلعني وإياكم لكلامكم الممقوت ، لذلك ارتاع الشعب وطفقوا يبكون .
    ـــ بعد أن قرأنا النص .... لنا أن نتساءل ...ألم يكن يسوع محقا فيما قال؟؟... وهل قال لهم يا مجانين بلا سبب؟؟؟؟؟

    ــ دعونا نرى واحدا من أجمل المواقف ليسوع فى انجيل برنابا ....لنتأكد بأنفسنا لماذا وصفهم يسوع بالمجانين .....

    ــ برنابا73 :
    ولما هدأ نحيب القوم تكلم مرة أخرى : أشهد أمام السماء وأشهد كل شيء على الأرض أني بريء من كل ما قد قلتم ، لأني إنسان مولود من امرأة فانية بشرية وعرضة لحكم الله مكابد شقاء الأكل والمنام وشقاء البرد والحر كسائر البشر ....

    أبعد هذا الكلام يوجد كلام؟؟ ....ماذا يفعل الرجل أكثر من ذلك حتى لا يسجدوا له ويعبدوه ؟؟؟


    لك الله يا يسوع .......



    ــ بينما نجد زكريا بطرس يتهم يسوع فى إنجيل برنابا بأنه كان سبابا...يسب كل من يتكلم عنه......فيقول أن يسوع يصوره كاتب برنابا أنه:

    كان يبادر كل من يسأله عن أي شيء بالقول "يا مجنون" و "يا مخبول"

    ــ هل رأيتم كذبا أكثر من ذلك؟؟؟

    ــ حقيقة إن زكريا بطرس ينطبق عليه القول (رمتنى بدائها وانسلت) !!!!

    ــ المصيبة أن هذه التهمة موجهة بالدرجة الأولى للإنجيل الذى يؤمن به زكريا بطرس .....

    فيحكى إنجيل لوقا على لسان يسوع أنه قال لتلميذيه ...

    لو 24 :25 فقال لهما ايها الغبيان والبطيئا القلوب في الايمان بجميع ما تكلم به الانبياء.


    ــ ويحكى متى أن يسوع قال لبطرس صخرة الكنيسة باللفظ...
    قال لبطرس اذهب عني يا شيطان.انت معثرة لي لانك لا تهتم بما لله لكن بما للناس ...متى 16 :23

    ـــ والأن لنرى كيف كان ينادى يسوع من يريد أن يخاطبهم ...كما ورد فى إنجيل برنابا .....لنفضح كذب زكريا بطرس...

    ــ فعندما كان ينادى تلميذه اندراوس.كان يناديه باسمه.

    يا اندراوس .............برنابا 115

    ــ وعندما خاطب بطرس خاطبه باسمه قائلا:
    فأجاب يسوع بتنهد : إنك لقد نطقت بالحق يا بطرس .....برنابا111

    ــ وعندما خاطب التلاميذ خاطبهم قائلا :
    يا تلاميذي.......برنابا59.....


    ـــ وكان من أدب يسوع فى إنجيل برنابا أنه كان عندما ينادى تلاميذه كان يصفهم بالأخوة ...

    فقال يسوع : ليغفر الله لكم أيها الإخوة ... برنابا 126

    أيها الإخوة تبارك اسم الله.....برنابا127
    هل سمعتم أيها الإخوة ما يقول أبونا داود عن إلهنا .....برنابا127

    لذلك أقول لكم أيها الإخوة أنني أنا الذي هو إنسان تراب وطين يسير على الأرض ....برنابا128

    أسمعتم أيها الإخوة من يوحنا ما صنع في بيت أمير.......برنابا131

    فلما سمع يسوع ذلك شكر الله وقال : اذهبوا أيها الإخوة واجمعوا ....برنابا 138 ....

    ــ إننا نتحدى أى شخص على وجه الأرض أن يعطينا نص واحد فى أناجيل النصارى الأربعة على لسان يسوع ..يخاطب أى شخص فيه قائلا له يا أخى أو يا أخوة !!!!!!!!

    ــ حسنا ....لم ينتهى الأمر بعد .....

    ــ إنه لمن المفارقات العجيبة حقا ...أن يحكى لنا برنابا موقف عرس قانا الجليل كما حكاه انجيل يوحنا ....ولكن إنجيل يوحنا يخبرنا أن يسوع نادى أمه فى سوء أدب غريب قائلا له: يا امرأة !!!!

    يو 2 :4 قال لها يسوع ما لي ولك يا امرأة ..

    ــ بينما يحكى برنابا نفس الموقف على لسان يسوع ولكن فى هذه المرة قال يسوع لأمه...

    قال لها يسوع : ما شأني في ذلك يا أماه .... برنابا15

    ــ نعم يخبرنا برنابا أن يسوع لم يكن يناديها إلا بكل أدب واحترام ...
    فلما انتهت الصلاة عانق أمه قائلا : سلام لك يا أمي ، توكلي على الله الذي خلقك وخلقني .....برنابا221

    ــ هل يوجد مثل هذا فى أناجيل النصارى الأربعة ؟؟؟


    ــ أكذوبة مضحكة جدا !! :ــ

    * زكريا بطرس والخطأ الفاضح: ــ



    من جملة ما قاله زكريا بطرس والذى إن دل لا يدل إلا على جهله البين .......هو استشهاده بآراء بعض الكتاب المسلمين والذين يروا أن إنجيل برنابا قد يكون منحولا...

    ثم يعدد أسماءهم ..إلى أن يصل إلى الأستاذ خليل سعادةويعده من ضمن الكتاب المسلمين ....


    و الذى لا يعرفه زكريا بطرس أن خليل سعادة هو المترجم النصرانى لانجيل برنابا .....فهل بعد ذلك نثق فى معلومات مثل هذا الجهل البين والذى يعده نصارى مصر أعلم أهل ملتهم ؟؟؟؟!!!!

    وقد وقع فى نفس الخطأ كنيسة الأنبا تكلا فى ما تسميه( سنوات مع إيميلات الناس) ..مما يدل على أنهم ينقلون عن بعض دون بحث أو تمحيص .....فإن اتهمنا زكريا بطرس بالجهل يحق لنا أن نتهم باقى كهنة النصارى بالنقل عن جهل ...هؤلاء هم رجال العلم والدين عند النصارى!!!!!

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    262
    آخر نشاط
    11-03-2011
    على الساعة
    05:04 PM

    افتراضي

    الفصل السابع :مخالفات إنجيل برنابا للاسلام ...ماذا تعنى إن صحت ؟؟؟؟


    بداية ...عند الحديث عن بعض المخالفات للاسلام الموجودة فى إنجيل برنابا علينا ألا نغفل نقاطا ثلاث ....ألا وهى :


    1 ــ إن مخالفة إنجيل برنابا لبعض الأمور البديهية فى الاسلام إن دلت على شىء فإنها لا تدل إلا على أن كاتب هذا الانجيل لم يكن يوما ما مسلما وليس كما يردد بعض الكتاب النصارى مثل إسكندر شديد و قاسم إبراهيم .


    2 ــ وجود بعض العبارات فى إنجيل برنابا مخالفة لبعض الأمور فى الاسلام لا يعنى بالضرورة أن هذا الكتاب شهادة زور على الاسلام كما قال بعض الكتاب النصارى ....فمن المعلوم أنه كانت هناك بعض الأمور المباحة فى الشرائع السابقة للاسلام ولما جاء الاسلام نسخها ......

    مثل سجود التحية والتكريم ..فيحكى لنا القرآن الكريم سجود أخوة يوسف له وسجود الملائكة لآدم ...
    فسجود الملائكة لآدم وسجود إخوة يوسف له
    .. كان سجود تشريف وتكريم لا سجود عبادة وقد كان السجود تحية مشروعة في الأمم الماضية ولكنه نسخ بمجىء الاسلام

    أيضا من أحكام بني إسرائيل التي لا تجوز في شريعتناالإسلامية بشريعة بني إسرائيل في استرقاق السارق، حيث استرق يوسف عليه السلام أخاه بتهمة السرقة كما قال تعالى: قالوا فما جزاؤه إن كنتم كاذبين قالوا جزاؤه من وجد في رحله فهو جزاؤه كذلك نجزي الظالمين.

    إذن فمخالفة إنجيل برنابا للإسلام فى بعض الأمور ليس بالضرورة أن يعنى أن هذا الكتاب شهادة زور على الاسلام .


    3ــ من الذى يقرر إن كان فى إنجيل برنابا ما يخالف دين الاسلام أو لا يخالفه؟؟؟ هل الكتاب النصارى أمثال الأنبا شنودة واسكندرشديد و عبدالمسيح بسيط...أم أن من يقرر ذلك هم علماء المسلمين أنفسهم ؟؟؟؟؟

    وهذه نقطة هامة جدا ....إذ سيتضح فى السطور القادمة كثير من المغالطات التى وقع فيها الكتاب النصارى نتيجة لجهلهم بدين الاسلام ( وإن كنت لا أعفيهم من شبهة التعمد)


    المغالطة الأولى :(اسكندر شديد) :

    فحينئذ يقول رسول الله : يا رب يوجد من المؤمنين في الجحيم من لبث سبعين الف سنة. اين رحمتك يا رب. اني اضرع اليك يا رب ان تعتقهم من هذه العقوبات المرة. فيأمر الله حينئذ الملائكة الأربعة المقربين لله ان يذهبوا الى الجحيم ويخرجوا كل من على دين رسول الله ويقودوه الى الجنة (ف 137 : 1-4).
    هذا النص يخالف القرآن الذي ينفي مسالة العفو نفياً باتاً، اذ يقول : ان الله لعن الكافرين واعد لهم سعيراً خالدين فيها ابدا ولا يجدون ولياً ولا نصيراً ...(*) ( الاحزاب64-65).


    الرد: ــ

    من الواضح جدا الخطأ الذى ارتكبه اسكندر شديد...فالنص المذكور فى إنجيل برنابا يتحدث عن المؤمنين ....

    فحينئذ يقول رسول الله : يا رب يوجد من المؤمنين في الجحيم من لبث سبعين الف سنة

    بينما الأية القرآنية تتحدث عن الكافرين...ان الله لعن الكافرين واعد لهم سعيراً خالدين فيها ابدا لا يجدون ولياً ولا نصيراً
    ... وشتان الفارق بين هذا وذاك .....

    أما ما تحدث عنه إنجيل برنابا فلا يخالف الاسلام كما ادعى اسكندر شديد بل هو عين ما جاء فى صحيح البخارى ومسلم ...وهو حديث الشفاعة ....

    سُئل ثابت البناني عن حديث الشفاعة فقال: حدثنا محمد صلى الله عليه وسلم فقال: «إذا كان يوم القيامة ماج الناس في بعض فيأتون آدم فيقولون: اشفع لنا إلى ربك فيقول: لست لها، ولكن عليكم بإبراهيم فإنه خليل الرحمن، فيأتون إبراهيم فيقول لست لها، ولكن عليكم بموسى فإنه كليم الله فيأتون موسى. فيقول: لست لها ولكن عليكم بعيسى فإنه روح الله وكلمته، فيأتون عيسى فيقول: لست لها ولكن عليكم بمحمد صلى الله عليه وسلم فيأتوني
    فأقول: أنا لها،
    فأستأذن على ربي فيؤذن لي ويلهمني محامد أحمده بها لا تحضرني الآن فأحمده بتلك المحامد وأخر له ساجداً، فيقال: يا محمد ارفع رأسك، وقل يسمع لك، وسل تعط واشفع تشفع ، فأقول : يا رب أمتي أمتي! فيقال: انطلق فأخرج منها من كان في قلبه مثقال شعيرة من إيمان فأنطلق فأفعل ثم أعود فأحمده بتلك المحامد ثم أخر له ساجدا، فيقال: يا محمد ارفع رأسك، وقل يسمع لك، وسل تعط، واشفع تشفع، فأقول: يا رب أمتي أمتي فيقال: انطلق فأخرج منها من كان في قلبه مثقال ذرة أو خردلة من إيمان، فأنطلق فأفعل ثم أعود فأحمده بتلك المحامد ثم أخر له ساجدا، فيقال: يا محمد ارفع رأسك، وقل يسمع لك، وسل تعط واشفع تشفع، فأقول: يا رب أمتي أمتي فيقول انطلق فأخرج من كان في قلبه أدنى أدنى مثقال حبة خردل من إيمان فأخرجه من النار، فأنطلق فأفعل.صحيح البخارى..


    المغالطة الثانية:ــ ( اسكندر شديد)

    فسافر يوسف من الناصرة احدى مدن الجليل مع امرأته وهي حبلى... ليكتتب عملاً بامر قيصر. ولما بلغ بيت لحم لم يجد فيها مأوى اذ كانت المدينة صغيرة وحشد جماهير الغرباء كثير. فنزل خارج المدينة في نزل جعل مأوى للرعاة. وبينما كان يوسف مقيماً هناك، تمت ايام مريم لتلد، فأحاط بالعذراء نور شديد التألق وولدت ابنها بدون ألم (ف 3 : 5-10) بينما رواية القرآن تؤكد انها تألمت كغيرها من النساء. اذ يقول فحملته فانتبذت به مكاناً قصياً فأجاءها المخاض الى جذع النخلة، قالت يا ليتني مت قبل هذا وكنت نسياً منسيا ( مريم 22 - 23 ) فالمخاض هو اوجاع الولادة



    الرد: ــ

    ليس بالضرورة أن يفسر المخاض بأنه أوجاع الولادة .... وفى تفسير البيضاوى ما ينقض كلام المدعى النصرانى حيث يقول:

    * المخاض مصدر مخضت المرأة إذا تحرك الولد فى بطنها للخروج وليس فى أصل اللغة معنى وجع الولادة فى المخاض لكنه العرف والعادة .

    ـــ فالقرآن الكريم لم يؤكد أن مريم قد تألمت أو لم تتألم ....فهو لم يتحدث عن هذه النقطة أصلا ..على عكس ماذهب إليه الكاتب النصرانى حيث قال(بينما رواية القرآن تؤكد انها تألمت)..


    المغالطة الثالثة: ــ (اسكندر شديد)


    لما خلق الله الانسان خلقه حراً ليعلم ان ليس لله حاجة اليه، كما يفعل الملك الذي يعطي الحرية لعبيده ليظهر ثروته وليكون عبيده اشد حباً له (ف 155 :13) فهذا النص يخالف القرآن، لان القرآن يقول وكل انسان الزمناه طائرة في عنقه ( الاسراء 13 ) وقد فسر هذه الآية الجلالان بالاسناد عن مجاهد بالقول : ما من مولود يولد الا وفي عنقه ورقة مكتوب فيها شقي او سعيد


    الرد : ــ

    إن كلام اسكندر شديد حقيقة يدعو للأسف ...فهو لا ينم إلا على جهل الكاتب....وهو يلمح فى خبث إلى أن القرآن يؤكد أن الإنسان مجبرا على أفعاله....

    فهو يذكر أن انجيل برنابا مكتوب فيه (لما خلق الله الانسان خلقه حراً) .....ثم يقول ) فهذا النص يخالف القرآن) ....

    ونسأله فكيف عرفت أن الإسلام يؤكد أن الانسان مجبر على أفعاله؟؟ .....

    ونراه يجيب قائلا:( لان القرآن يقول وكل انسان الزمناه طائرة في عنقه ( الاسراء 13 ) وقد فسر هذه الآية الجلالان بالاسناد عن مجاهد بالقول : ما من مولود يولد الا وفي عنقه ورقة مكتوب فيها شقي او سعيد)

    ــ ولا أدرى حقيقة ماذا يريد الكاتب من هذا الكلام ...هل يريد أن يقول أنه مادام الله جل وعلا يعلم مسبقا ما سنفعله فمعنى هذا أننا مجبرين على أفعالنا!!!!! .....

    ــ ومادام الأمر كذلك ....فعلينا حقيقة أن نحمد الله لأننا مسلمين ....نعبد الله ..الإله الذى يعلم كل شىء .. الإله الذى يعلم ما كان وما يكون وماسوف يكون وما لم يكن إن كان ماذا يكون ....
    ــ نحمد الله ....لأننا لا نعبد إلها من المفترض أنه جاهل بما سوف نفعله ....حتى لا نكون مجبرين من وجهة نظر الكاتب !!!!! ....

    ــ وعلم الله عز وجل بما سنفعله ليس معناه أننا مجبرين على فعل الشىء ....ولو أن لأب إبنين أحدهما صالح والأخر غير صالح ....وأعطى لكل منهما نقوده ....والأب يعلم تماما أن إبنه الصالح سوف ينفق نقوده فى شىء مفيد كشراء كتاب مثلا ...ويعلم أيضا أن الإبن غير الصالح سوف ينفق نقوده فى شىء مضر كأن ينفقها على المخدرات .. فهل معنى علم الأب المسبق بما سيفعله ابنيه أنه قد أجبر كل منهما على ما فعله كل منهما؟؟؟!!!!( ولله المثل الأعلى)

    بالطبع لا ...لم يجبر أحد منهما على مافعله ....إذن فالعلم المسبق لا يعنى الإجبار كما خدع الكاتب نفسه وخدع النصارى ...وليس المسلمين ..إذ أن أصغر طفل مسلم يستطيع إظهار خدعة القس ...وفساد منطقه ....
    إذن فالقرآن لم يختلف مع كاتب برنابا فى هذه النقطة كما يزعم الكاتب....

    ــ كيف نقول بالجبر ....والله عز وجل يقول:

    ( إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ ) ؟؟؟!!!


    المغالطة الرابعة: ــ ( اسكندر شديد)
    ما اتعسك ايها الجنس البشري لان الله اختارك ابناً واهباً اياك الجنة ولكنك ايها التعيس سقطت
    تحت غضب الله بفعل الشيطان وطردت من الجنة (ف 102 : 18-19).
    بينما القرآن يحسب الاعتقاد بأبوة الله كفراً يستوجب نار جهنم، اذ يقول وينذر الذين قالوا اتخذ الله ولداً


    الرد :

    ـــ أولا: ربما لوكان الكاتب اسكندر جديد أجهد نفسه قليلا فى قراءة إنجيل برنابا ....لعلم أن هذا الانجيل قد رد على هذه الشبهة .....

    أجاب فيلبس : ماذا تقول يا سيد حقا لقد كتب في إشعيا أن الله أبونا فكيف لا يكون له بنون ؟ ، أجاب يسوع : إنه في الأنبياء مكتوب أمثال كثيرة لا يجب أن تأخذها بالحرف بل بالمعنى .... برنابا فصل 17

    ــ ثانيا : بالفرض أن هناك بعض العبارات فى إنجيل برنابا مخالفة للقرآن الكريم ....فهذا لا يثبت أو ينفى وجود هذا الإنجيل قبل الاسلام .... لا يهمنا عدد العبارات المخالفة لمعتقد المسلمين.. فالانجيل فى النهاية كالتوراة والزبور عبارة عن رسالات مؤقتة تمهيدا لاستقبال الرسالة الأخيرة للعالمين ( القرآن الكريم) .. ولا نعتقد نحن المسلمين أنها سلمت من التحريف... ما يهمنا حقا هو هل عندكم دليل يؤكد أن هذا الانجيل كتب بعد الاسلام أم لا ؟؟؟؟....

    المغالطة الخامسة: ــ ( كنيسة الأنبا تكلا) ...( سنوات مع إيميلات الناس)

    يقول كاتب برنابا أن أخو هابيل هو قايين بينما القرآن يقول أنه قابيل ...



    الرد: ــ



    إسم قايين اسم أعجمى والأسماء الأعجمية عندما تنقل إلى العربية يجوز تغيير بعض حروفها أو إبقائها كما هى فتقول العرب ميكائيل وميكائين، ، وفي اسماعيل اسماعين .

    وكذلك قابيل تعريبا لاسم قايين ......

    قال الشاعر:
    يقول اهل السوق لماجينا ***** هذا ورب البيت اسرائينا

    فهو يقصد بقوله اسرائينا أى اسرائيل


    ــ وهذا يدل على أن كاتب برنابا ليس مسلما وليس عربيا .... وهو نطق بالاسم كما نطقت به كتب النصارى ... تك 4 :1 وعرف آدم حواء امرأته فحبلت وولدت قايين.

    ــ فهذه الشبهة من باب التعسف خاصة أن منها الكثير فى كتاب النصارى ....

    المغالطة السادسة:( كنيسة الأنبا تكلا) ...( سنوات مع إيميلات الناس)

    ــ كلامه فى الفصل 13: 15 يقول عن إبراهيم إبنه الوحيد إسماعيل بينما القرآن الكريم يقول أن له إبن آخر اسمه إسحاق ابن سارة (سورة السفر) !!!!


    الرد :ــ

    حقيقة هذه هى واحدة من أطرف المغالطات التى قالها علماء النصارى والتى تكشف لنا النقاب عن مستواهم العلمى ......وأوجه نداء لكهنة كنيسة الأنبا تكلا أن يعطونا مكان سورة السفر هذه فى القرآن الكريم !!!!!!!


    أما بالنسبة إلى أن إنجيل برنابا قال أن إسماعيل هو الإبن الوحيد لإبراهيم ....فنعم بالفعل قال ذلك ...ولم يخطىء ...[COLOR="Purple"]لأنه كان يتكلم عن ذلك وقت الذبح وبالفعل وقت الذبح كان إسماعيل هو الإبن الوحيد لإبراهيم فى ذلك الوقت Cلأنه لم يكن قد

    ولد إسحاق بعد
    [/OLOR]..

    والجملة بتمامها التى وردت بانجيل برنابا 13:


    فأجاب الملاك جبريل أنهض يا يسوع واذكر إبراهيم الذي كان يريد أن يقدم ابنه الوحيد اسماعيل ذبيحة لله ليتم كلمات الله .....برنابا 13

    فبالفعل عندما أراد إبراهيم أن يقدم إسماعيل ذبيحة كان ساعتها إسماعيل إبنه الوحيد قبل أن يولد إسحاق.....

    وكثير من الفقرات فى إنجيل برنابا تؤكد مرارا وتكرارا أن إسماعيل أخو إسحاق ... بعكس ما دلس به كهنة كنيسة الأنبا تكلا على انجيل برنابا ...

    نقرأ فى برنابا فصل 44 ....



    حينئذ قال التلاميذ : يا معلم هكذا كتب في كتاب موسى أن العهد صنع بإسحاق ، أجاب يسوع متأوها : هذا هو المكتوب ، ولكن موسى لم يكتبه ولا يشوع ، بل أحبارنا الذين لا يخافون الله ، الحق أقول لكم أنكم إذا أعملتم النظر في كلام الملاك جبريل تعلمون خبث كتبتنا وفقهائنا ، لأن الملاك قال : ( يا إبراهيم سيعلم العالم كله كيف يحبك الله ، ولكن كيف يعلم العالم محبتك لله ، حقا يجب عليك أن تفعل شيئا لأجل محبة الله ، أجاب إبراهيم : ( ها هو ذا عبد الله مستعد أن يفعل كل ما يريد الله ) فكلم الله حينئذ إبراهيم قائلا : خذ ابنك بكرك إسماعيل واصعد الجبل لتقدمه ذبيحة ) فكيف يكون إسحاق البكر وهو لما ولد كان إسماعيل ابن سبع سنين ؟
    ....برنابا 44

    ــ وبغض النظر عن ماجاء فى هذا النص مما يؤكد مانقوله نحن المسلمين ..... إلا أنه يؤكد هنا أن إسماعيل وإسحاق إخوة ولكن إسماعيل كان الإبن البكر ...

    صدقونى لأنى أقول لكم الحق أن العهد صنع بإسماعيل لا بإسحاق ..... برنابا43

    ــ إذن فالقول أن برنابا لم يكن يعرف أن إسماعيل أخوه إسحاق (عليهما السلام) ....هو من قبيل الخداع والتدليس .
    ــ نكتفى بهذا القدر ....فهو كافيا للإجابة عن سؤالنا الذى وضعناه بالأعلى ألا وهو :

    ــ من الذى يقرر إن كان فى إنجيل برنابا ما يخالف القرآن الكريم ....هل الكتاب النصارى (ذوى المستوى العلمى الرفيع كما هو واضح) ... أم أن الذى يقرر ذلك هم علماء المسلمين أنفسهم ؟؟؟


    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .......

    أخوكم فى الله / الأندلسى ..
    التعديل الأخير تم بواسطة الأندلسى ; 25-04-2006 الساعة 09:59 PM

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

إنجيل برنابا....لماذا يرفضه النصارى ؟؟


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تحميل إنجيل برنابا
    بواسطة د. محمد القط في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 24-11-2009, 10:48 PM
  2. إنجيل برنابا
    بواسطة hatemkabli في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 07-03-2009, 11:54 PM
  3. إنجيل برنابا
    بواسطة dconans في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 13-08-2008, 11:19 AM
  4. إنجيل برنابا كان موجودا عام 325 م
    بواسطة البريق في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-02-2008, 03:40 PM
  5. إنجيل برنابا
    بواسطة Messiah في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-09-2007, 10:10 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

إنجيل برنابا....لماذا يرفضه النصارى ؟؟

إنجيل برنابا....لماذا يرفضه النصارى ؟؟