كيف يجري الشيطان مجرى الدم ؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

كيف يجري الشيطان مجرى الدم ؟

النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: كيف يجري الشيطان مجرى الدم ؟

  1. #1
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي كيف يجري الشيطان مجرى الدم ؟

    أخبر النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح الذي رواه الشيخان عن صفية رضي اللّه عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم " .

    البعض ينكر ويسأل : كيف يدخل الشيطان عروق الإنسان ويجري منها مجرى الدم ؟!

    فعندما تقدم العلم التجريبي واكتشفنا المكروبات ورأينا من دراستها أنها تخترق الجسم وتدخل إلى الدم في العروق ، هل يحس أحد بالميكروبات وهو يخترق جسمه ؟ هل علم أحد بالمكروب ساعة دخوله للجسم ؟ طبعاً لا .

    ولكن عندما يتوالد ويتكاثر ويبدأ تأثيره يظهر على أجسامنا نحس به ، وهذا يدل على أن الميكروب بالغ الدقة مبلغاً لا تحس به شعيرات إحساس الموجودة تحت الجلد .

    ومن فرط دقته يخترق هذه الشعيرات أو يمر بينها ونحن لا ندري عنه شيئاً ، ويدخل إلى الدم ويجري في العروق ونحن لا نحس بشيء من ذلك .

    فالدم يجري في شرايين واسعة وأوردة وشعيرات دقيقة ... ولكن دقة حجم الميكروب تجعله يخترق هذه الشعيرات فلا ينزل منها دم ، وعندما تضيق هذه الشرايين تحدث أمراض خطيرة .

    وهناك جراحات تجري بأشعة الليزر أو غيرها تخترق هذه الإشاعة الجلد بين الشعيرات ، لأنها إشاعة دقيقة جداً فلا تقطع أي شعيرة ولا تسيل أي دماء .

    والميكروب عند دخوله الجسم ويتوالد ومقاومة كرات الدم البيضاء له فترة طويلة ، بينما نحن لا نحس ولا ندرك ما يحدث .

    فإذا كان الميكروب وهو من مادتك ، أي : شيء له كثافة وله حجم محدد ولا تراه إلا بالميكروسكوب فتجد له شكلاً مخيفاً ، وإذا كان الميكروب لا تحس به وهو في داخل جسمك ، فما بالك بالشيطان الذي هو مخلوق من مادة أكثر شفافية من مادة الميكروب ، هل يمكن أن تحس به إذا دخل جسدك ؟ لا

    وإذا كان الشيء المادي قد دخل جسدك ولم تحس به ، فما بالك بالمخلوق الذي خلقه الله تعالى من مادة أشف وأخف من الطين ؟ ألا يستطيع أن يدخل ويجري من ابن آدم مجرى الدم ؟! .

    فلا تتعجب ولا تُكذِّب لأنك لا تحس به . فالله أعطاك في عالم الماديات ما هو أكثر كثافة في الخلق ويدخل في جسدك ولا تحس به .

    إذن : فالعلم أثبت أن هناك موجودات لا نراها .. ولو أننا باستخدام الميكروسكوبات الإلكترونية الحديثة فحصنا كل خلية في جسم الإنسان فإننا سنرى العجب ، سنرى في جلد الإنسان الذي نحسبه أملس آباراً يخرج منها العرق ، وغير ذلك من تفاصيل باللغة الدقة لا تدركها العين ، فإذا حدَّثنا الله سبحانه وتعالى بأن هناك ملائكة تنزل وتقاتل ، فنحن نصدق ، وقد جعل الله تعالى لنا ما يطمئن بشريتنا فقال : { جنود لم تروها } ، فإن قال واحد . إنه رآها ، وقال آخر : لم أرَ شيئاً ، نقول : إن الله تعالى قال { لم تروها } أي : لم تروها مجتمعين ، فهناك من لمحها ، وهناك من لم يرها .

    والله أعلم
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  2. #2
    الصورة الرمزية ابنة الزهراء
    ابنة الزهراء غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    1,094
    آخر نشاط
    11-07-2012
    على الساعة
    08:11 AM

    افتراضي

    كلام عظيم جدا

    وللتأكيد على ذلك أنا مريت بتجربة رهيبة في هذا الموضوع

    شفت حلم سيء جدا وكان عبارة عن مخلوق لونه أسود وشكله بشع ومنفر جدا طبعا أكيد الشيطان

    طلب مني اني أكفر

    وكنت انا بقول بمنتهى القوة لا وبعدين قلت سورة الاخلاص

    اغتاظ مني وأمسك بذراعي الأيسر وأحدث فتح ليس بغائر في ذراعي ولم ينبثق منه دم كثير مجر خيط رفيع جدا من الدماء وغير سائل على ذراعي

    وكان قبل ذلك يقف جانبه شيطان آخر

    بعد شقه لذراعي بهذا الشكل وكان الشق بعنق ريشة طائر صلبة

    بعد شقه لذراعي لم أجد الكائن الآخر الذي كان بجانبه

    والغريب أن الألم الذي شعرت به عند شق الذراع لازمني الى ما بعد الاستيقاظ

    يعني لم يكن حلما أنما حقيقة أثناء نومي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي :etoilever "ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار" :etoilever نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    شفت حلم سيء جدا
    بفضل الله ، أنا مُفسر رؤيات أو كما يقال أحلام

    ولكن قولك بجملة

    اقتباس
    أنا مريت بتجربة
    فهذا يعتبر ماضي مررتي به وأنتهى ، ولهذا يجعلني أتوقف عن تفسيره.

  4. #4
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    الحديث مجاز اي الشيطان ملازم للإنسان في كل اعمالة و انه موسوس له بشكل دائم لا ينقطع .
    هذا معنى الحديث و الله أعلم و لا دخل للبحث في الميكروبات فهذا قياس مع الفارق .




    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  5. #5
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    الحديث مجاز اي الشيطان ملازم للإنسان في كل اعمالة و انه موسوس له بشكل دائم لا ينقطع .
    هذا معنى الحديث و الله أعلم و لا دخل للبحث في الميكروبات فهذا قياس مع الفارق .
    هذا الموضوع نقلاً عن الشيخ المرحوم / محمد متولي الشعراوي

  6. #6
    الصورة الرمزية ذيب الحجاز
    ذيب الحجاز غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    1
    آخر نشاط
    17-10-2008
    على الساعة
    04:35 PM

    افتراضي

    ليس دليل فلسفة الكلام الذي اتيت به بان الشيطان يجري من الانسان مجراء الدم .... فلو ان الشيطان يجري كما قلت لكان حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ان الشيطان يجري في الانسان مجراء الدم ... ولكن كلمت من توضح المعنى ............ من يعني كجري الجم ... وليس في الدم

    ودليلك عن الميكروبات ... ليس هو مقنع .... الدم كذلك جرم ... وضربات القلب لا نحس فيها ....الماء الذي نشربه جسم لا نحس فيه .... كذلك الطعام يدخل بجوف الانسان ولا نحس فيه ...... هل هذا عندك باقناع .... او هو قناع ...لتغطية الحقيقه .....( والاستعاذه بالله من الشيطان الرجيم تبعده فسبحان الله ............
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    34
    آخر نشاط
    10-11-2008
    على الساعة
    11:52 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جزاك الله خيرا على هذا التوضيح والتفسير الدقيق للحديث الشريف

    وقد سمعت الشيخ الشعراوي رحمه الله يتكلم عن هذا الحديث من قبل

    ولكن أعذرني أخي فأنا قمت بنقل هذا الموضوع لمنتدى اخر لعل وعسى يفيد من عليه

    جزاك الله خيرا

    تقبل مروري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الأخرة من الخاسرين نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,672
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    09-12-2016
    على الساعة
    12:53 AM

    افتراضي

    عن صفية بنت حيي رضي الله عنها قالت: "كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- معتكفاً، فأتيته أزوره ليلاً فحدّثته، ثم قمتُ فانقلبت، فقام معي ليقلبني -وكان مسكنها في دار أسامة بن زيد رضي الله عنهما-، فمر رجلان من الأنصار، فلما رأيا النبي -صلى الله عليه وسلم- أسرعا، فقال النبي -صلى الله عليه وسلم-: ( على رسلكما، إنها صفية بنت حيي ) ، فقالا: سبحان الله يا رسول الله!، فقال: (إن الشيطان يجري من الإنسان مجرى الدم، وإني خشيت أن يَقذف في قلوبكما سوءا -أو قال شيئا- ) ". متفق عليه، واللفظ للبخاري .
    معاني المفردات
    فقام معي ليقلبني: أي ليرجعني إلى داري
    على رسلكما: عليكم بالأناة ولا تعجلا.
    إن الشيطان يجري من الإنسان مجرى الدم: جعل بعض العلماء اللفظ على ظاهره، وأن الله تعالى جعل للشيطان قوة وقدرة على الجري في باطن الانسان مجاري دمه، وقيل: هو على الاستعارة لكثرة إغوائه ووسوسته، فكأنه لايفارق الانسان كما لايفارقه دمه، والمعنى الأوّل أقرب للصواب.
    تفاصيل الموقف
    لم يكن النبي –صلى الله عليه وسلم- في شهرٍ من الشهور أكثر إقبالاً على الطاعة، ولا جوداً بالخير، ولا تفيّؤاً في ظلال الذكر، من شهر رمضان، وكيف لا يكون حاله كذلك وهو شهر تفتّح فيه أبواب الجنّة؟ وتغلق فيه أبواب النار؟ ويكثر فيه العتقاء من النار؟
    ولتحقيق هذه المكاسب الأخرويّة اختار النبي –صلى الله عليه وسلم- أن يعتكف في مسجده، في عزلةٍ شعوريّةٍ تمنحه تفرّغاً أكبر للعبادة والمناجاة والاستغراق فيهما، في ضيافة بيت من بيوت الله عزّ وجل.
    وهذا الانقطاع التعبّدي الذي كان النبي –صلى الله عليه وسلم- يقوم به، ليس من جنس الرهبانيّة الأولى، التي ابتدعها أهل الكتاب من عند أنفسهم، ولكنّه تخفّف من الدنيا وملهياتها، تخفّف لا يحرّم الكلام أو يمنع المباح، ولكن يُعطي مجالاً للحديث مع الآخرين في شؤون دينهم ودنياهم، ولذلك كانت زوجاته عليه الصلاة والسلام يقمنَ بزيارته في معتكفه بين الحين والآخر.
    ومن بين تلك الزيارات: قدوم صفيّة بنت حيّي رضي الله عنها إلى النبي –صلى الله عليه وسلم- في المسجد لتحدّثه حول بعض شؤونها، فكان أن لبّى النبي عليه الصلاة والسلام حاجتها إلى الحديث ورغبتها في الزيارة ولم يعاجلها حتى أوغل الليل واشتدّت ظلمته.
    ولليل رهبته وللظلام وحشته مهما كانت رباطة الجأش وقوّة القلب، خصوصاً إذا ما تعلّق الأمر بالنساء ورقّتهنّ، ما جعل النبي –صلى الله عليه وسلم- يقرّر أن يرافق زوجته في طريق العودة حتى لا يساورها الخوف أو يخالجها الفزع، فخرج عليه الصلاة والسلام معها حتى يوصلها إلى البيت الذي تسكن فيه، وهي دار أسامة بن زيد رضي الله عنهما.
    في هذه الأثناء كان هناك رجلان من الصحابة يمرّان بالطريق الذي قصده الرسول–صلى الله عليه وسلم – و صفيّة ، فأبصرا النبي عليه الصلاة والسلام ومعه امرأة متّشحة بالسواد، فاستحيا وأسرعا مبتعدين، ولم يدر في تفكيرهما أي خاطر من أي نوع.
    لكن النبي –صلى الله عليه وسلم- وهو طبيب القلوب، والعالم بمكائد الشيطان وحبائله، خشي من الوسواس الخنّاس أن يزرع في قلوبهما ريبةً أو شكّاً، أو أن يمور في نفوسهما شيء من ذلك –ولو كان خاطراً عابراً -، وسوء الظنّ بالأنبياء كفر.
    وقطعاً لدابر الفكرة بادر النبي –صلى الله عليه وسلم – بقوله : ( على رسلكما، إنها صفية بنت حيي ) ، وفي رواية : ( تعاليا، إنها صفية بنت حيي ) .
    تملك الذهول الرجلين، وهتفا على الفور : " سبحان الله! "، تنزيهاً لله أن يقع نبيّه في ما يشين وهو الطاهر المطهّر، ونفياً قاطعاً أن يكون قد خطر على البال من أمثال تلك الواردات السيئة والظنون الرّديئة.
    ولكن الدرس الذي أراد النبي –صلى الله عليه وسلم- أن يعلّمه أصحابه عن طبيعة عدوّهم، اللصيق بهم أينما كانوا وحيثما حلّوا: ( إن الشيطان يجري من الإنسان مجرى الدم ) .
    إضاءات حول الموقف
    شعار هذا الموقف النبوي العظيم هو الاستبراء للعرض وعدم الوقوف في مواقف الريبة؛ حتى يقطع دابر الفتنة، ويحمي المسلم سمعته أن تلحق بها تهمة؛ ذلك أن الخواطر تبدأ فكرةً، ثم لا يلبث اللسان أن يبوح بها لقريب أو صديق، ومع مرور الوقت تتناقل الألسنة قالة السوء، ليوصم صاحبها بما هو بريء منه ولا حيلة له في دفعه، فتضيع الثقة وتشوّه السمعة.
    يقول الإمام الخطابي : " في هذا الحديث من العلم استحباب أن يحذر الإنسان من كل أمر من المكروه مما تجري به الظنون ، ويخطر بالقلوب ، وأن يطلب السلامة من الناس بإظهار البراءَة من الريب " .
    ولهذا البعد الأخلاقي أمر النبي –صلى الله عليه وسلم- بالتفرقة بين عقبة بن الحارث رضي الله عنه وزوجه عندما ادّعت عجوز أنها قامت بإرضاعهما معاً، وبالتالي فهما أخوان من الرضاعة، وعندما قال عقبة رضي الله عنه للنبي عليه الصلاة والسلام : "يا رسول الله، ما صدقت "، فكان جوابه عليه الصلاة والسلام : ( كيف وقد قيل؟ ) رواه البخاري .
    ومما نستشرفه من معاني هذه القصّة: شفقة النبي -صلى الله عليه و سلم- على أمته وصيانته لقلوب أتباعه وأفكارهم، وجواز زيارة المرأة لزوجها المعتكف في أي ساعة من ليل أو نهار على أن يكون بالقدر المعقول الذي لا يجرّ إلى إفساد الاعتكاف، كما أن في القصّة جواز التسبيح تعظيما للشيء وتعجبا منه، وشواهد ذلك كثيرةٌ في الكتاب والسنّة.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    792
    آخر نشاط
    25-10-2016
    على الساعة
    11:44 PM

    افتراضي

    اخي السيف البتار
    ان اهم اكتشافات العلم الحديث هو ان العالم ليس ثلاثي الابعاد بل هو يتكون من اكثر من بعد
    كما ان الجزيئات غير ثابته في مكانها الواحد وقد تكون في اكثر من مكان في ان واحد ... ومن ذلك
    وصلوا الى تنيجه مفادها انه ممكن ان يكون اكثر من جسم مادي في نفس المكان في نفس الوقت وتخللان بعضهما البعض
    وقد لا يشعرنا في بعضهما وقد يشعران.... واكبر دلي هو عبور الاشعه الضويئه وهي مكونه من موجه وجزيئات للزجاج
    وهو ايضا يتكون من جزيئات صلبة .. كما يخترق الضوء البلاستك الشفاف او ذو الالوان الفاتحه
    واصبح العلماء على يقين بوجود كائنات اخرى تتواجد معنا في نفس المكان والزمان وتتخللنا ونحن نتخللها لكننا لا نعيها
    وقد تكون هي تعينا وترانا ... فان كانت تعينا وترنا وتتخللنا فهذا يثبت صحه الحديث وانه اعجاز علمي سابق لاوانه
    اللهم لنا اخوتنا واخوات كانوا معنا هنا فاتاهم اليقين

    اللهم اغفر لهم وارحمهم وعافهم واعف عنهم وأكرم نزلهم ووسع مدخلهم واغسلهم بالماء والثلج والبرد ونقهم من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس وأبدلهم دارا خيرا من دارهم وأهلا خيرا من أهلهم وزوجا خيرا من ازواجهم وأدخلهم الجنة وأعذهم من عذاب القبر أو من عذاب النار







    http://www.anti-ahmadiyya.org

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    460
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-02-2016
    على الساعة
    10:59 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    يمكن لبعض الناس الشعور بجريان الشيطان فى اجسادهم كمجرى الدم !!!ولكن اغلب ذلك يكون فى مرحلة الطفولة فيقول الطفل لامه انا اشعر ان هناك حشرة تجرى ( ويشير الى اطرافه كلها فى خط منحنى يجمعها معا !!! )
    او يشعر بنغز ( وخز ) فى جسمه متتابع فى اى جزء من جسمه ويخاف ويضطرب لذلك !!! وهذا يكون فى اى وقت من مراحل العمر المختلفة ....لذلك يجب على الامهات الانتباه لشكوى ابنائهن ولا يضحكن منها او يقولوا ده خيال وتتم معالجة ذلك بقراءة القراّن الكريم ورقية الابناء بالفاتحة والمعوذتين واّية الكرسى والاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم والدعاء ب( اعوذ بالله العظيم من شر ما اجده واحاذره ) وتعليمهم ان يلجاْوا الى الله بقراءة القراّن والدعاء .

    رب اصلح لى شاْنى كله ولا تكلنى لنفسى طرفة عين واغننى برحمتك عن من سواك

كيف يجري الشيطان مجرى الدم ؟


LinkBacks (?)

  1. 26-08-2012, 01:28 PM
  2. 11-11-2010, 08:22 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل انت ثقيل الدم او خفيف الدم اختبر شخصيتك
    بواسطة نبعة الريحانة في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 15-07-2008, 11:53 PM
  2. مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 01-07-2008, 12:14 AM
  3. نازفة الدم
    بواسطة شخص ما في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20-10-2006, 02:17 AM
  4. ماذا يجري على أبواب الجامع الكبير بصنعاء
    بواسطة Random في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 28-07-2006, 09:41 PM
  5. بكاء الدم
    بواسطة ابو فاروق في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-08-2005, 01:55 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

كيف يجري الشيطان مجرى الدم ؟

كيف يجري الشيطان مجرى الدم ؟