صفحة خاصة لطرح اسئله محددة من قبل الأعضاء -(س , ج ) 3

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد » آخر مشاركة: الاسلام دينى 555 | == == | الجزء الثالث من سيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم » آخر مشاركة: السعيد شويل | == == | الاخوة الافاضل اسالكم الدعاء » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | لاويين 20 :21 يسقط الهولي بايبل في بحر التناقض !!! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب. المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

صفحة خاصة لطرح اسئله محددة من قبل الأعضاء -(س , ج ) 3

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 50

الموضوع: صفحة خاصة لطرح اسئله محددة من قبل الأعضاء -(س , ج ) 3

  1. #11
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد العزيز 2
    أخواني الأعزاء
    هناك سؤال ليت الذي عنده إجابة عليه يتفضل بذكره
    النسخ التي يعتمد عليها النصارى
    Stephanus New Testament
    Westcott-Hort New Testament
    Scrivener New Testament
    وقد قرأت أن بين هذه النسخ اختلافات في بعض النصوص مثل الفقرة مرقس 16 20 في الثلاثة مخطوطات
    فهل يوجد نصوص مختلفة أخرى بين هذه النسخ وما هي
    وجزاكم الله خيراً
    هناك رسالة يوحنا الأولى الإصحاح الخامس الفقرة 7

    7οτι τρεις εισιν οι μαρτυρουντες εν τω ουρανω ο πατηρ ο λογος και το αγιον πνευμα και ουτοι οι τρεις εν εισιν
    .
    http://www.biblegateway.com/passage/...5;&version=69;
    .


    الفقرة المقابلة له والمختلفة هي

    7οτι τρεις εισιν οι μαρτυρουντες
    .
    http://www.biblegateway.com/passage/...5;&version=68;
    .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  2. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    12
    آخر نشاط
    25-01-2007
    على الساعة
    07:37 AM

    افتراضي

    اخي جزاك الله خيرا
    ما هو الرد على شبهة ان الاسلام لا يصلح لكل مكان
    مثلا الصلاة في الاسكا التي تغيب عنها الشمس لمدة طويلة
    انا حسب خبرتي اعطيت جواب لعل فيه بعض الصحة
    هو ان الخالق كتب علينا الصلاة في اوقات مختلفة ليس اكراما لذلك الوقت ولكن لكي يكون للمسلم صلة مع الله في مختلف اوقات اليوم
    والتزامنا بالصلاة في الاوقات التي حدد الله هو التزام بما امرنا ربنا وهذا من اهم صفات المسلم هو الايفاء بالمواعيد لكن ردي يفتقد لاي دليل ديني او راي علمي
    امل منك اخي السيف البتاراو اي اخ اخر في المنتدى تزويدي بما احتاججزاكم الله خيرا

  3. #13
    الصورة الرمزية عبد الله المصرى
    عبد الله المصرى غير متواجد حالياً عضو شرف المنتدي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    2,902
    آخر نشاط
    05-10-2007
    على الساعة
    05:07 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Muslim from Mecca
    اخي جزاك الله خيرا
    ما هو الرد على شبهة ان الاسلام لا يصلح لكل مكان
    مثلا الصلاة في الاسكا التي تغيب عنها الشمس لمدة طويلة
    انا حسب خبرتي اعطيت جواب لعل فيه بعض الصحة
    هو ان الخالق كتب علينا الصلاة في اوقات مختلفة ليس اكراما لذلك الوقت ولكن لكي يكون للمسلم صلة مع الله في مختلف اوقات اليوم
    والتزامنا بالصلاة في الاوقات التي حدد الله هو التزام بما امرنا ربنا وهذا من اهم صفات المسلم هو الايفاء بالمواعيد لكن ردي يفتقد لاي دليل ديني او راي علمي
    امل منك اخي السيف البتاراو اي اخ اخر في المنتدى تزويدي بما احتاججزاكم الله خيرا
    السلام عليكم و رحمه الله و بركاته

    الاخ الفاضل

    تلك الشبهه عن الصلاة كانت بسبب الايه الكريمه وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ .... كعادة النصارى بتروا الايه الكريمه.... محاولين ايهام الضعفاء منهم ان الايه انُزلت فى عموم المسلمين....فالايه الكريمه تقول


    أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى نِسَائِكُمْ هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ وَعَفَا عَنْكُمْ فَالْآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ وَلَا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلَا تَقْرَبُوهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ


    و للرد على تلك الشبهه.... يجب اولا معرفه ماهى اسباب نزول الآيه الكريمه


    السَّبَب فِي نُزُول هَذِهِ الْآيَة كَمَا تَقَدَّمَ فِي حَدِيث مُعَاذ الطَّوِيل وَقَالَ أَبُو إِسْحَاق عَنْ الْبَرَاء بْن عَازِب قَالَ : كَانَ أَصْحَاب النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا كَانَ الرَّجُل صَائِمًا فَنَامَ قَبْل أَنْ يُفْطِر لَمْ يَأْكُل إِلَى مِثْلهَا وَأَنَّ قَيْس بْن صِرْمَة الْأَنْصَارِيّ كَانَ صَائِمًا وَكَانَ يَوْمه ذَلِكَ يَعْمَل فِي أَرْضه فَلَمَّا حَضَرَ الْإِفْطَار أَتَى اِمْرَأَته فَقَالَ : هَلْ عِنْدك طَعَام ؟ قَالَتْ : لَا وَلَكِنْ أَنْطَلِق فَأَطْلُب لَك فَغَلَبَتْهُ عَيْنُهُ فَنَامَ وَجَاءَتْ اِمْرَأَتُهُ فَلَمَّا رَأَتْهُ نَائِمًا قَالَتْ : خَيْبَةٌ لَك أَنِمْت ؟ فَلَمَّا اِنْتَصَفَ النَّهَار غُشِيَ عَلَيْهِ فَذَكَرَ ذَلِكَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَنَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَة " أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى نِسَائِكُمْ " - إِلَى قَوْله -" وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمْ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنْ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنْ الْفَجْرِ " فَفَرِحُوا بِهَا فَرَحًا شَدِيدًا وَلَفْظ الْبُخَارِيّ هَاهُنَا مِنْ طَرِيق أَبِي إِسْحَاق سَمِعْت الْبَرَاء قَالَ : لَمَّا نَزَلَ صَوْم رَمَضَان كَانُوا لَا يَقْرَبُونَ النِّسَاء رَمَضَان كُلّه

    اذن الايه نُزلت لموقف معين رحمه من الله للمسلمون..... بعدما كانوا كما قال الحديث : عن أَبِي إِسْحَاق سَمِعْت الْبَرَاء قَالَ : لَمَّا نَزَلَ صَوْم رَمَضَان كَانُوا لَا يَقْرَبُونَ النِّسَاء رَمَضَان كُلّه


    و للفائدة.... كان للشيخ إبن عثيمين رحمه الله رد على مسأله طول النهار فى بعض البلاد و خاصه الاسكندنافيه


    س : يطول النهار في بعض البلاد طولاً غير معتاد يصل إلى عشرين ساعة أحياناً، هل يطالب المسلمون في تلك البلاد بصيام جميع النهار؟

    ج : نعم يطالبون بصيام جميع النهار؛ لقول الله تعالى: {فَالـنَ بَـشِرُوهُنَّ وَابْتَغُواْ مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى الَّيْلِ} [البقرة: 187] ولقول
    النبي صلى الله عليه وسلّم : «إذا أقبل الليل من هاهنا، وأدبر النهار من هاهنا، وغربت الشمس فقد أفطر الصائم» .

    --------------------------------------------------------

    باقى الشبهه اجاب عنها اخانا الفاضل أبـــ(تراب)ـــو بمنتدى الجامع

    أن شريعة النصارى تعتمد و بشكل رئيسى فى شعائرها على الليل و النهار و تحديد الأيام من ذلك:

    نقرأ فى التوراة:

    ((وَإِذَا حَاضَتِ الْمَرْأَةُ فَسَبْعَةَ أَيَّامٍ تَكُونُ فِي طَمْثِهَا، وَكُلُّ مَنْ يَلْمِسُهَا يَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. كُلُّ مَا تَنَامُ عَلَيْهِ فِي أَثْنَاءِ حَيْضِهَا أَوْ تَجْلِسُ عَلَيْهِ يَكُونُ نَجِساً، وَكُلُّ مَنْ يَلْمِسُ فِرَاشَهَا يَغْسِلُ ثِيَابَهُ وَيَسْتَحِمُّ بِمَاءٍ وَيَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. وَكُلُّ مَنْ مَسَّ مَتَاعاً تَجْلِسُ عَلَيْهِ، يَغْسِلُ ثِيَابَهُ وَيَسْتَحِمُّ بِمَاءٍ، وَيَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. وَكُلُّ مَنْ يَلَمِسُ شَيْئاً كَانَ مَوْجُوداً عَلَى الْفِرَاشِ أَوْ عَلَى الْمَتَاعِ الَّذِي تَجْلِسُ عَلَيْهِ يَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. وَإِنْ عَاشَرَهَا رَجُلٌ وَأَصَابَهُ شَيْءٌ مِنْ طَمْثِهَا، يَكُونُ نَجِساً سَبْعَةَ أَيَّامٍ. وَكُلُّ فِرَاشٍ يَنَامُ عَلَيْهِ يُصْبِحُ نَجِساً.))(لاوين-15-19)

    كل هذه النجاسات التى تنتهى بحول المساء ترى أى مساء هذا الذى ينتظره النجس فى بلد يستمر النهار فيه ستة أشهر؟!

    و لننظر لصلوات النصارى اليوم و نرى ارتباطها بالمواقيت:

    صلاة باكر

    صلاة الساعة السادسة

    صلاة الساعة التاسعة

    صلاة الغروب

    صلاة منتصف الليل

    كيف يؤدى الارثوذكسى الملتزم هذه الصلوات التى كتبتها عليه الكنيسة فى البلدان ذات الاوقات غير المعتادة يا ترى؟

    و كذلك فى الصيام

    الصوم فى الاصطلاح الكنسى هو" الامتناع عن الطعام والشراب مدة معينة من النهار يعقبها طعام خال من الدسم الحيوانى "


    و فى صوم البرامون مثلاً - كلمة يونا نية تعني الاستعداد للعيد - نجدها ايام تصام الى الغروب بدون اكل سمك وذلك قبل عيدى الميلاد والغطاس 0 وقد تزايد مدة البرامون عن يوم لتصل الى يومين او ثلاثة حسب اليوم الذى جاءت فيه

    فكيف يتم ذلك الصوم يا ترى فى المناطق التى تحيا أشهر بلا غروب و أيمها غير أيام المناطق الطبيعية؟!

    أنا اكتفيت بأمثلة بسيطة و إلا فالتوقيت فى الشعائر سواء العهد القديم أو الجديد يمثل العمود الفقرى لها كما نرى ، فكان حرى بالمعترض الجاهل أن يتعلم ديننا و دينه قبل أن يثير مثل هذه الشبهات الساذجة

    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    610
    آخر نشاط
    07-04-2009
    على الساعة
    10:34 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Muslim from Mecca
    اخي جزاك الله خيرا
    ما هو الرد على شبهة ان الاسلام لا يصلح لكل مكان
    مثلا الصلاة في الاسكا التي تغيب عنها الشمس لمدة طويلة
    انا حسب خبرتي اعطيت جواب لعل فيه بعض الصحة
    هو ان الخالق كتب علينا الصلاة في اوقات مختلفة ليس اكراما لذلك الوقت ولكن لكي يكون للمسلم صلة مع الله في مختلف اوقات اليوم
    والتزامنا بالصلاة في الاوقات التي حدد الله هو التزام بما امرنا ربنا وهذا من اهم صفات المسلم هو الايفاء بالمواعيد لكن ردي يفتقد لاي دليل ديني او راي علمي
    امل منك اخي السيف البتاراو اي اخ اخر في المنتدى تزويدي بما احتاججزاكم الله خيرا
    أخي بارك الله فيك بالنسبة للصلاة فعلى من هم في المناطق التي تطلع فيها الشمس 6 أشهر أو فترة طويلة جداً أن يقدروا مواقيت الصلاة فيتبعوا مثلاً توقيت مكة أو غيرها المهم بحيث يتموا خمس صلوات كل 24 ساعة (مقدار اليوم عند غيرهم )

    وقد تم هذا الأمر قياساً على حديث رسول الله في طلوع الشمس من مغربها حيث قال - من الحديث الطويل في علامات الساعة الكبرى -

    "وَمَا لَبْثُهُ فِي الْأَرْضِ قَالَ أَرْبَعُونَ يَوْمًا يَوْمٌ كَسَنَةٍ وَيَوْمٌ كَشَهْرٍ وَيَوْمٌ كَجُمُعَةٍ وَسَائِرُ أَيَّامِهِ كَأَيَّامِكُمْ قُلْنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ فَذَلِكَ الْيَوْمُ الَّذِي كَسَنَةٍ أَتَكْفِينَا فِيهِ صَلَاةُ يَوْمٍ قَالَ لَا اقْدُرُوا لَهُ قَدْرَهُ قُلْنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ "

    http://hadith.al-islam.com/Display/D...num=5228&doc=1

    أي يتم تقدير كل يوم بيومه وتقدير الصلوات فيه (هذا اليوم كالسنة وقياساً عليه اليوم في ألاسكا أو غيرها )

    وفي شرح الإمام النووي

    ‏ومعنى ( اقدروا له قدره ) ‏

    ‏أنه إذا مضى بعد طلوع الفجر قدر ما يكون بينه وبين الظهر كل يوم فصلوا الظهر , ثم إذا مضى بعده قدر ما يكون بينها وبين العصر فصلوا العصر , وإذا مضى بعد هذا قدر ما يكون بينها وبين المغرب فصلوا المغرب , وكذا العشاء والصبح , ثم الظهر , ثم العصر , ثم المغرب , وهكذا حتى ينقضي ذلك اليوم . وقد وقع فيه صلوات سنة (1), فرائض كلها مؤداة في وقتها . وأما الثاني الذي كشهر , والثالث الذي كجمعة , فقياس اليوم الأول أن يقدر لهما كاليوم الأول على ما ذكرناه , والله أعلم . ‏

    و في "عون المعبود شرح سنن أبي داود" قال :

    : قال القاري : نقلا عن بعض الشراح أي اقدروا الوقت صلاة يوم في يوم كسنة مثلا قدره أي قدره الذي كان له في سائر الأيام كمحبوس اشتبه عليه الوقت انتهى . وقال النووي : .... ثم نقل كلام النووى أعلاه .. . وقال القاضي وغيره : هذا حكم مخصوص بذلك اليوم شرعه لنا صاحب الشرع قالوا : ولولا هذا الحديث ووكلنا إلى اجتهادنا لاقتصرنا فيه على الصلوات الخمس عند الأوقات المعروفة في غيره من الأيام نقله النووي

    http://hadith.al-islam.com/Display/D...num=3764&doc=4

    وقد نُقل كلام النووى في "تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي" ايضاً :

    http://hadith.al-islam.com/Display/D...num=2166&doc=2

    وبالمثل يكون القياس عليه في حالتنا هذه والله أعلم

    --------------
    (1) وقع في الموقع غلطة فذكرت الكلمة "ستة" بالتاء ووجدها هكذا أيضاً في المطبوع عندى (طبعة دار الحديث الطبعة الثالثة لعام 98) أيضاً ولكن المقصود "سنة" بالنون دل عليه
    1) سياق الكلام
    2) وأيضاً قول "عون المعبود شرح سنن أبي داود" و ""تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي" " حيث نقلوا كلام النووى في هذا الحديث حين ساقوه وذكروها بلفظ "سنة" لا "ستة "
    ولعلها من أخطاء المخطوطة نفسها والله أعلم
    التعديل الأخير تم بواسطة mahmoud000000 ; 09-07-2006 الساعة 10:33 AM

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    610
    آخر نشاط
    07-04-2009
    على الساعة
    10:34 PM

    افتراضي

    فتوى الأزهر في نفس الموضوع :

    رقـم الفـتـوى: 133
    الموضوع: الموضوع ( 1139 ) بدء الصيام وانتهاؤه فى النرويج.
    التاريخ: 1/3/1982
    الـمـفـتـــي: فضيلة الإمام الأكبر الشيخ جاد الحق علي جاد الحق
    المراجع:

    1 - سنة الله فى التكاليف ترد على غالب الأحوال دون التعرض لبيان حكم ما يخرج على هذا الغالب، وفى كل تكليف تخفيضات من الله ورحمة.

    2 - الخطاب بفرض الصوم موجه إلى المسلمين أيا كانت مواقعهم على أرض الله ، دون تفرقه فى أصل الفريضة بين جهة يطول ليلها أو يستمر الليل أو النهار دائما.

    3 - المسلمون المقيمون فى البلاد التى يطول النهار ويقصر الليل مخيرون بين أمرين

    (أ) اتخاذ مكة والمدينة معيار للصوم، فيصومون قدر الساعات التى يصومها المسلمون فى واحدة من هاتين المدينتين.

    (ب) حساب وقت الصوم باعتبار زمنه فى أقرب البلاد اعتدالا إليهم فإن تعذرت المعرفة بالحساب يؤخذ بالساعات التى يصومها المسلمون فى مكة والمدينة.

    4- يبدأ الصوم من طلوع الفجر الصادق حسب موقعهم على الأرض دون نظر أو اعتداد بمقدار ساعات الليل أو النهار، ودون توقف فى الفطر على غروب الشمس أو اختفاء ضوئها بدخول الليل فعلا.
    ......
    السؤال والجواب بالتفصيل في الرابط

    http://www.dar-alifta.org/ViewFatwa.aspx?id=133
    التعديل الأخير تم بواسطة mahmoud000000 ; 09-07-2006 الساعة 10:53 AM

  6. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    610
    آخر نشاط
    07-04-2009
    على الساعة
    10:34 PM

    افتراضي

    من فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء :

    الكتاب : فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء ( 10 )

    الناشر : رئاسة إدارة البحوث العلمية والإفتاء - الإدارة العامة للطبع - الرياض
    تاريخ النشر : 1417هـ - 1996م

    عضو // عضو // نائب رئيس اللجنة // الرئيس //

    عبد الله بن منيع // عبد الله بن غديان // عبد الرزاق عفيفي // عبد العزيز بن عبد الله بن باز //

    الفتوى رقم (2769)
    الحمد لله وحده والصلاة السلام على من لا نبي بعده.. وبعد:

    فقد اطلعت على ما ورد إلى سماحة الرئيس العام من المستفتي الأمين العام لاتحاد الطلبة المسلمين بهولندا، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء والسؤال نصه:


    نرجو من سماحتكم التفضل بموافاتنا بالفتوى اللازمة لكيفية تعيين أوقات صلاة المغرب والعشاء والصبح، وكذلك تعيين أول رمضان، وأول أيام عيد الفطر المبارك، ذلك أنه بالنسبة إلى حركة شروق وغروب الشمس في بلدان شمال أوربا والقريبة من القطب الشمالي تختلف عن مثيلتها في بلدان الشرق الإسلامي، والسبب في ذلك يرجع إلى وقت مغيب الشفق الأحمر والأبيض، فيلاحظ أن الشفق الأبيض في الصيف يمتد حتى يكاد يستغرق الليل كله فيصعب تحديد وقت العشاء وكذلك طلوع الصبح؟


    والجواب: لقد صدر قرار هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية في بيان تحديد أوقات الصلوات، وتحديد بدء صباح كل يوم ونهايته في رمضان في بلاد مماثلة لبلادكم هذا مضمونه: بعد الاطلاع والدراسة والمناقشة قرر المجلس ما يلي:

    أولًا: من كان يقيم في بلاد يتمايز فيها الليل من النهار بطلوع فجر وغروب شمس إلا أن نهارها يطول جدًا في الصيف ويقصر في الشتاء وجب عليه أن يصلي الصلوات الخمس في أوقاتها المعروفة شرعًا.

    لعموم قوله تعالى { أَقِمِ الصَّلاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا } (1) وقوله تعالى { إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا } (2)

    ولما ثبت عن بريدة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم سأله رجل عن وقت الصلاة فقال له: « صل معنا هذين" يعني اليومين، فلما زالت الشمس أمر بلالا فأذن، ثم أمره فأقام الظهر، ثم أمره فأقام العصر والشمس مرتفعة بيضاء نقية، ثم أمره فأقام المغرب حين غابت الشمس، ثم أمره فأقام العشاء حين غاب الشفق، ثم أمره فأقام الفجر حين طلع الفجر، فلما كان اليوم الثاني أمره أن يبرد بالظهر فأبرد بها، فأنعم أن يبرد بها وصلى العصر والشمس مرتفعة، أخرها فوق الذي كان وصلى المغرب قبل أن يغيب الشفق، وصلى العشاء بعد ما ذهب ثلث الليل، وصلى الفجر فأسفر بها ثم قال: "أين السائل عن وقت الصلاة" فقال الرجل أنا يا رسول الله

    قال: "وقت صلاتكم بين ما رأيتم » (3) رواه البخاري ومسلم .

    وعن عبد الله بن عمرو بن العاص أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: « وقت الظهر إذا زالت الشمس وكان ظل الرجل كطوله ما لم يحضر العصر، ووقت العصر ما لم تصفر الشمس، ووقت صلاة المغرب ما لم يغب الشفق، ووقت صلاة العشاء إلى نصف الليل الأوسط، ووقت صلاة الصبح من طلوع الفجر ما لم تطلع الشمس فإذا طلعت الشمس فأمسك عن الصلاة فإنها تطلع بين قرني شيطان » أخرجه مسلم في صحيحه.

    إلى غير ذلك من الأحاديث التي وردت في تحديد أوقات الصلوات الخمس قولًا وفعلًا ولم تفرق بين طول النهار وقصره وطول الليل وقصره ما دامت أوقات الصلوات متمايزة بالعلامات التي بينها رسول الله صلى الله عليه وسلم.

    وهذا بالنسبة لتحديد أوقات صلاتهم،

    وأما بالنسبة لتحديد أوقات صيامهم شهررمضان فعلى المكلفين أن يمسكوا كل يوم منه عن الطعام والشراب وسائر المفطرات من طلوع الفجر إلى غروب الشمس في بلادهم ما دام النهار يتمايز في بلادهم من الليل وكان مجموع زمانهما أربعًا وعشرين ساعة. ويحل لهم الطعام والشراب والجماع ونحوها في ليلهم فقط وإن كان قصيرًا، فإن شريعة الإسلام عامة للناس في جميع البلاد وقد قال الله تعالى: { وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ } . (4)

    ومن عجز عن إتمام صوم يوم لطوله، أو علم بالأمارات أو التجربة أو إخبار طبيب أمين حاذق، أو غلب على ظنه أن الصوم يفضي إلى إهلاكه أو مرضه مرضًا شديدًا، أو يفضي إلى زيادة مرضه أو بطء برئه أفطر ويقضي الأيام التي أفطرها في أي شهر تمكن فيه من القضاء قال تعالى: { فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ } ، وقال الله تعالى: { لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا } ، وقال: { وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ } .


    ============================

    ثانيًا: من كان يقيم في بلاد لا تغيب عنها الشمس صيفًا ولا تطلع فيها الشمس شتاء، أو في بلاد يستمر نهارها إلى ستة أشهر، ويستمر ليلها ستة أشهر مثلًا وجب عليهم أن يصلوا الصلوات الخمس في كل أربع وعشرين ساعة، وأن يقدروا لها أوقاتها ويحددوها معتمدين في ذلك على أقرب بلاد إليهم تتمايز فيها أوقات الصلوات المفروضة بعضها من بعض، لما ثبت في حديث الإسراء والمعراج من أن الله تعالى فرض على هذه الأمة خمسين صلاة كل يوم وليلة فلم يزل النبي صلى الله عليه وسلم يسأل ربه التخفيف حتى قال: « يا محمد إنهن خمس صلوات كل يوم وليلة لكل صلاة عشر فذلك خمسون صلاة » ... إلى آخره.

    ولما ثبت من حديث طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه قال: « جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من أهل نجد ثائر الرأس نسمع دوي صوته ولا نفقه ما يقول حتى دنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا هو يسأل عن الإسلام، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "خمس صلوات في اليوم والليلة" فقال: هل علي غيرهن قال: "لا، إلا أن تطوع » ... الحديث.

    ولما ثبت من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال: « نهينا أن نسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن شيء فكان يعجبنا أن يجيء الرجل من أهل البادية العاقل فيسأله ونحن نسمع فجاء رجل من أهل البادية فقال: يا محمد أتانا رسولك فزعم أنك تزعم أن الله أرسلك قال: "صدق" إلى أن قال: وزعم رسولك أن علينا خمس صلوات في يومنا وليلتنا قال: "صدق" قال فبالذي أرسلك: آلله أمرك بهذا؟ قال: نعم » ... الحديث.

    وثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم حدث أصحابه عن المسيح الدجال فقيل له ما لبثه في الأرض قال: « أربعون يومًا يوم كسنة ويوم كشهر ويوم كجمعة وسائر أيامه كأيامكم فقيل: يا رسول الله اليوم الذي كسنة أيكفينا فيه صلاة يوم؟ قال: لا، اقدروا له » فلم يعتبر اليوم الذي كسنة يومًا واحدًا يكفي فيه خمس صلوات بل أوجب فيه خمس صلوات في كل أربع وعشرين ساعة، وأمرهم أن يوزعوها على أوقاتها اعتبارًا بالأبعاد الزمنية التي بين أوقاتها في اليوم العادي في بلادهم.

    فيجب على المسلمين في البلاد المسئول عن تحديد أوقات الصلوات فيها أن يحددوا أوقات صلاتهم معتمدين في ذلك على أقرب بلاد إليهم يتمايز فيها الليل من النهار وتعرف فيها أوقات الصلوات الخمس بعلاماتها الشرعية في كل أربع وعشرين ساعة.

    وكذلك يجب عليهم صيام شهر رمضان وعليهم أن يقدروا لصيامهم فيحددوا بدء شهر رمضان ونهايته وبدء الإمساك والإفطار في كل يوم منه ببدء الشهر ونهايته، وبطلوع فجر كل يوم وغروب شمسه في أقرب بلاد إليهم يتميز فيها الليل من النهار ويكون مجموعها أربعًا وعشرين ساعة لما تقدم في حديث النبي صلى الله عليه وسلم عن المسيح الدجال، وإرشاده أصحابه فيه عن كيفية تحديد أوقات الصلوات فيه إذ لا فارق في ذلك بين الصوم والصلاة.

    وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

    عضو // نائب رئيس اللجنة // الرئيس //

    عبد الله بن غديان // عبد الرزاق عفيفي // عبد العزيز بن عبد الله بن باز //


    وايضاً نفس الكلام تقريباً في موقع الشيخ إبن باز - رحمه الله -http://www.binbaz.org.sa/index.php?pg=mat&type=fatawa&id=535
    _________
    (1) الإسراء 78 .
    (2) النساء 103 .
    (3) الإمام أحمد 3 / 351 ومسلم برقم 613 واللفظ له والترمذي برقم 152 والنسائي 1 / 207
    (4) سورة البقرة، الآية 187 .
    التعديل الأخير تم بواسطة mahmoud000000 ; 09-07-2006 الساعة 11:06 AM

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    610
    آخر نشاط
    07-04-2009
    على الساعة
    10:34 PM

    افتراضي

    من رسالة في الفقه الميسر
    المؤلف : صالح بن غانم السدلان
    الطبعة : الأولى
    الناشر : وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد - المملكة العربية السعودية
    =========================



    11 - توقيت الصلاة في البلدان ذات خطوط العرض العالية :

    تنقسم البلدان ذات الدرجات العالية إلى ثلاثة أقسام :

    1 - البلدان التي تقع بين خطي العرض (45) و (48) شمالا وجنوبا وهذه البلدان تظهر فيها العلامات الكونية للأوقات في اليوم والليلة طالت الأوقات أو قصرت .

    2 - البلدان التي تقع بين خطي العرض (48) و (66) شمالا وجنوبا ، وهذه البلدان تنعدم فيها بعض العلامات الكونية للأوقات في عدد من أيام السنة ، كأن لا يغيب الشفق حتى يتداخل مع وقت الفجر تقريبا .

    3 - البلدان التي تقع فوق خط عرض (66) شمالا وجنوبا إلى القطبين وتنعدم فيها العلامات الكونية للأوقات في فترة طويلة من السنة نهارا أو ليلا .

    بالنسبة للقسم الأول يجب على من يسكن تلك المناطق أداء الصلاة في أوقاتها التي سبق بيانها ،

    أما بالنسبة للقسم الثالث فلا خلاف في أن أوقات الصلاة في هذه البلدان تقدر تقديرا ، وذلك قياسا على التقدير الوارد في حديث الدجَّال الذي جاء فيه : « قلنا : يا رسول اللّه ، وما لبثه في الأرض ؟ أي الدجال . قال : "يوم كسنة" ، قلنا : يا رسول اللّه ، هذا اليوم الذي كسنة أتكفينا فيه صلاة يوم وليلة ؟ قال : "لا . اقدروا له قدره » [صحيح مسلم ] .

    وقد اختلف في كيفية التقدير ، فقيل : إنه يقدر بأقرب البلدان إليهم التي يتمايز فيها الليل من النهار وتعرف فيها أوقات الصلاة بعلاماتها الشرعية .

    ولعل هذا هو الراجح ، وقيل : إنه يقدر بالزمن المعتدل ، فيقدر النهار باثنتي عشرة ساعة ، وكذا الليل ، وقيل : إنه يقدر بتوقيت مكة أو المدينة .

    أما بالنسبة للقسم الثاني : فإن توقيت ما عدا العشاء والفجر في هذا القسم كالتوقيت في القسم الأول ، أما توقيت العشاء والفجر في هذا القسم فهو كالتوقيت في القسم الثالث .

    =========================

    الخلاصة مما سبق أن هذا الدين متين والرسول ما مات وإلا وهذا الدين مكتمل ((الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ))

    والرسول وضح كل صغيرة وكبيرة في هذا الدين قبل موته سواء بشكل مباشر أو بشكل غير مباشر حتى دخول الخلاء (الذي قيس عليه دخول الحمام ) وركوب الدابة (الذي قيس عليه ركوب المصعد والسيارة وغيرها) وحتى صعود ونزول الجبل فعند صعود الجبل تقول وتردد " الله أكبر " وعند النزول تقول وتردد "سبحان الله " وقد قيس عليه أيضاً الصعود والنزول في المصعد أو على السلالم فتأمل !!

    وحتى القبلة في الفضاء (عند ركوب الطائرة او الباخرة ) عالجها الإسلام ورسوله وذلك في حديث رسول الله في صلاته على الدابة حيث تستقبل القبلة في بداية صلاتك ثم تكمل صلاتك بشكل عادى حتى لو مالت الدابة (أو الباخرة أو الطائرة ) فتأمل ما دعي الرسول الكريم لذلك (الصلاة على الدابة ) فهي لحكمة يعلمها الباري وليعلمنا الرسول كيفية الصلاة في الباخرة أو الطائرة وقد قالها القرآن صراحة { وَلِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ فَأَيْنَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجْهُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (115) ) } [البقرة آية 115]

    وأيضاً { فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ } و { لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا } و { وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ }

    وقس على ذلك كل أمر من أمور الدين المستجدة !!
    التعديل الأخير تم بواسطة mahmoud000000 ; 09-07-2006 الساعة 10:46 AM

  8. #18
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    12
    آخر نشاط
    25-01-2007
    على الساعة
    07:37 AM

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا
    اجوبة مقنعة و فتاوى سوف تفيدني في رد شبهات النصارى في البلد الذي اعيش فيه

  9. #19
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    3
    آخر نشاط
    06-08-2006
    على الساعة
    04:04 AM

    افتراضي

    أخي الكريم

    حينما يسأل النصارى عن إلهنا للتشكيك به
    هل له روح أم لا
    وما هية ذات الله
    فماهي الإجابة المناسبة
    جزاكم الله خيراً

  10. #20
    الصورة الرمزية khaled faried
    khaled faried غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    2,114
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-03-2010
    على الساعة
    08:24 AM

    افتراضي


    الأخ الحبيب / عبد العزيز
    مرحبا بك في هذا المنتدي الطيب
    بحمد الله سبحانه وتعالي حضرتك مسلم
    فهذه مجموعة من الكتب القيمة في العقيدة الصحيحة
    http://www.ahlsunnah.com/
    نسأل الله عز وجل أن ينفعنا وإياكم بها

    لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ (11)
    فالله سبحانه وتعالي له صفات الكمال وله الكمال في الصفات
    فنقول
    الله سبحانه وتعالي له صفة الحياة وله الكمال في الحياة
    والله سبحانه وتعالي له صفة السمع وله الكمال في السمع
    ........
    نوضح أكثر
    الحياة صفة كمال
    والله سبحانه وتعالي له صفة الحياة
    فهو الحي سبحانه وتعالي
    ولله سبحانه وتعالي الكمال في الحياة
    فحياة الله سبحانه وتعالي مقدسة مطهرة عن كل نقص وعيب
    حياة الله سبحانه وتعالي لا تبدأ بعدم ولا يلحقها فناء
    حياة لا تحتاج إلي طعام وشراب ونوم
    فالله سبحانه وتعالي لا تأخذه مجرد سنة من النوم
    أما حياة المخلوق مثل المسيح عليه السلام
    فهي حياة غير مقدسة عن العيوب
    بمعني أنها حياة بدأت بدخول الروح وتنتهي بخروج الروح
    حياة تحتاج إلي نوم وطعام شراب
    حياة بها نقص وعيب
    فكيف يعبدون المسيح عليه السلام وهو بشر يأكل ويشرب وينام ويدخل الخلاء وكان جنينا ورضيعا
    أين عقولهم
    قال الله تعالي :
    ) وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لَا يَمُوتُ وَسَبِّحْ بِحَمْدِهِ وَكَفَى بِهِ بِذُنُوبِ عِبَادِهِ خَبِيرًا (58) الفرقان
    قال الله تعالي :
    اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ (255)البقرة
    تفسير بن كثير رحمه الله تعالي :
    (فقوله ( الله لا إله إلا هو ) إخبار بأنه المتفرد بالإلهية لجميع
    الخلائق ( الحي القيوم ) أي الحي في نفسه الذي لا يموت أبدا
    القيم لغيره وكان عمر يقرأ القيام فجميع الموجودات مفتقرة إليه وهو غني عنها ولا قوام لها بدون أمره
    كقوله ( ومن آياته أن تقوم السماء والأرض بأمره ) وقوله ( لاتأخذه سنة ولا نوم ) أي لا يعتريه نقص ولا غفلة ولا ذهول عن خلقه بل هو قائم على كل نفس بما كسبت شهيد على كل شيء لا يغيب عنه شيء ولا يخفى عليه خافية ومن تمام القيومية أنه لا يعتريه سنة ولا نوم فقوله ( لا تأخذه ) أي لا تغلبه سنة وهي الوسن والنعاس ولهذا قال ولا نوم لأنه أقوى من السنة وفي الصحيح ( م 179 ) عن أبي موسى قال قام فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم بأربع كلمات فقال إن الله لا ينام ولا ينبغي له أن ينام يخفض القسط ويرفعه يرفع إليه عمل النهار قبل عمل الليل وعمل الليل وعمل الليل قبل عمل النهار حجابه النور أو النار لو كشفه لأحرقت سبحات وجهه ما انتهى إليه بصره من خلقه)
    وأيضا نقرأ معا من كتاب
    القواعد المثلى في صفات الله و اسمائه الحسنى ( محمد بن صالح العثيمين )
    قواعد في أسماء الله تعالى
    القاعدة الأولى: أسماء الله تعالى كلها حسنى:
    أي بالغة في الحسن غايته، قال الله تعالى: (وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى)
    . وذلك لأنها متضمنة لصفات كاملة لا نقص فيها بوجه من الوجوه، لا احتمالاً ولا تقديراً.
    * مثال ذلك: "الحي" اسم من أسماء الله تعالى، متضمن للحياة الكاملة التي لم تسبق بعدم، ولا يلحقها زوال. الحياة المستلزمة لكمال الصفات من العلم، والقدرة، والسمع، والبصر وغيرها.

    ومن نفس المرجع (القواعد المثلي )
    مثال ذلك: قوله تعالى: (وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لا يَمُوت)(80).
    فنفي الموت عنه يتضمن كمال حياته.
    يتبع إن شاء الله تعالي

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة

صفحة خاصة لطرح اسئله محددة من قبل الأعضاء -(س , ج ) 3

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. صفحة خاصة
    بواسطة السيف البتار في المنتدى منتدى الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-10-2011, 05:48 PM
  2. صفحة خاصة لطرح اسئله محددة من قبل الأعضاء -(س , ج )
    بواسطة abo3alihomam في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 143
    آخر مشاركة: 26-10-2011, 10:21 PM
  3. صفحة خاصة لطرح اسئله محددة من قبل الأعضاء -(س , ج ) 4
    بواسطة khaled faried في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-09-2007, 09:22 AM
  4. صفحة خاصة لطرح اسئله محددة من قبل الأعضاء -(س , ج )
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 42
    آخر مشاركة: 03-04-2006, 09:11 PM
  5. العاهرة ويسوع - صفحة تعليقات الأعضاء
    بواسطة الشرقاوى في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-08-2005, 11:02 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

صفحة خاصة لطرح اسئله محددة من قبل الأعضاء -(س , ج ) 3

صفحة خاصة لطرح اسئله محددة من قبل الأعضاء -(س , ج ) 3