فض الجدل في زواج السيدة عائشة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

فض الجدل في زواج السيدة عائشة

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى ... 2 3 4 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 36

الموضوع: فض الجدل في زواج السيدة عائشة

  1. #21
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    فلننظر إلى هذا الرد

    ----------------------------

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الجبار

    وجدت روايتين حول هذا الموضوع
    1- أنها أكبر من عائشة بعشر سنوات ؛ وهذا يدل على أن مولدها كان سنة 4 أو 5 قبل البعثة ، وأن عمرها يوم وفاتها 90 أو 91 سنة.

    2- أن عمرها كان مئة سنة عام وفاتها سنة ثلاث وسبعين للهجرة ؛ أي أن مولدها كان سنة 14 قبل البعثة ، وأنها أكبر من أختها بـ 18 أو 19 عاما. ويبدو أن هذا هو القول الراجح لكثرة الطرق التي جاءت به ، والله أعلم.

    البند الثاني لا دليل مصدقيته وهو لم يقدم دليل واحد يؤكد بل قدم من قبل أن الفارق عشرة أعوام

    الرد المكمل لنفس الشخص

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الجبار


    حدثنا عبدالله بن محمد ثنا أبو بكر بن أبي عاصم ثنا الحوطي وعمرو بن عثمان قالا ثنا شعيب بن اسحاق عن هشام بن عروة عن أبيه
    ... فلما كان الغداة التي قتل فيها ابن الزبير دخل ابن الزبير على أمه أسماء بنت أبي بكر وهي يومئذ ابنة مائة سنة لم يسقط لها سن ولم يفسد لها بصر
    حلية الأولياء ج:1 ص:331-332

    حدثنا محمد بن علي ثنا الحسين بن مودود ثنا ابراهيم ابن سعيد الجوهري ثنا أبو اسامة ثنا هشام بن عروة عن أبيه قال
    دخلت أنا وعبد الله بن الزبير على أسماء قبل قتل ابن الزبير بعشر ليال .............. وكانت ابنة مائة سنة
    حلية الأولياء ج:2 ص:56

    أخبرنا أبو الحسن الخطيب انا أبو منصور أنا أبو العباس أنا ابن الأشقر نا البخاري ثنا عبيد بن إسماعيل أنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه
    قال دخلت وعبد الله بن الزبير على أسماء قبل قتل عبد الله بعشر ليال وكانت بنت مائة سنة

    أخبرنا أبو البركات بن المبارك أنا أبو الفضل بن خيرون أنا أبوالقاسم بن بشران أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة نا المنجاب أنا علي بن مسهر عن هشام قال
    أتى على أسماء مائة سنة وما سقط لها سن

    أخبرنا أبو محمد نا أبو محمد أنا أبو محمد أنا أبو الميمون نا أبو زرعة حدثني نوح بن حبيب نا عبد الملك بن هشام الذماري ثنا القاسم بن معن عن هشام بن عروة عن أبيه قال
    كانت أسماء وقد بلغت مائة سنة ولم يقع لها سن ولم ينكر من عقلها شيء
    تاريخ مدينة دمشق ج:69 ص:27

    أخبرنا أبو الفتح الماهاني أنا شجاع أنا ابن مندة أنا إبراهيم بن محمد بن صالح القنطري بدمشق نا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو نا نوح بن حبيب القومسي نا عبد الملك نا القاسم بن معن عن هشام بن عروة عن أبيه قال
    كانت أسماء بنت أبي بكر قد بلغت مائة سنة لم يقع لها سن ولم ينكر من عقلها شيء
    تاريخ مدينة دمشق ج:69 ص:28

    http://209.190.30.50/~ahlalhd1/vb/sh...ad.php?t=78397
    .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  2. #22
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    الرد على رسالة ملتقى اهل الحديث
    ==================

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الجبار
    وجدت روايتين حول هذا الموضوع

    1- أنها أكبر من عائشة بعشر سنوات ؛ وهذا يدل على أن مولدها كان سنة 4 أو 5 قبل البعثة ، وأن عمرها يوم وفاتها 90 أو 91 سنة.

    وهذا يدل على أن الرسول صلى الله عليه وسلم تزوجها وهي بنت 17 عام وليس بنت ستة اعوام



    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الجبار
    وجدت روايتين حول هذا الموضوع

    2- أن عمرها كان مئة سنة عام وفاتها سنة ثلاث وسبعين للهجرة ؛ أي أن مولدها كان سنة 14 قبل البعثة ، وأنها أكبر من أختها بـ 18 أو 19 عاما. ويبدو أن هذا هو القول الراجح لكثرة الطرق التي جاءت به ، والله أعلم.
    أين هي هذه الرواية أخي الكريم .؟ فهل المقصود من كلامك هذا ان بوفاتها عام 73 هجري وزواج الرسول صلى الله عليه وسلم السيدة عائشة رضى الله عنها بستة اعوام عام ؟

    فهل ما جاء عن الإمام الذهبي وابن كثير روايات ضعيفه ؟ ومن أضعفها ؟ وأين الرواية التي تثبت العكس بفارق السن بينهم ؟

    1) سِيَرُ أَعْلاَمِ النُّبَلاَءِ، الإصدار 2.02 - للإمام الذَّهبي

    المُجَلَّدُ الثَّانِي >> [تابع: كبراء الصحابة] >> 52 - أَسْمَاءُ بِنْتُ أَبِي بَكْرٍ عَبْدِ اللهِ بنِ أَبِي قُحَافَةَ عُثْمَانَ التَّيْمِيَّةُ (ع)

    قَالَ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ أَبِي الزِّنَادِ: كَانَتْ أَسْمَاءُ أَكْبَرَ مِنْ عَائِشَةَ بِعَشْرٍ.


    2) قال ابن كثير في "البداية والنهاية" في قصة السيدة اسماء رضى الله عنها

    وقد شهدت اليرموك مع ابنها وزوجها، وهي أكبر من أختها عائشة بعشر سنين‏.
    .
    http://www.al-eman.com/IslamLib/view...251&CID=138#s8
    .


    أخي في الله

    أقسم بالله هذا الموضوع محير جداً وأرى ان الفصل فيه بالحجة امر مهم جداً ..

    والله أعلم

    .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  3. #23
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي


    هذا هو الرد من جهة ملتقى أهل الحديث

    السلام عليكم ورحمة الله أخي أدهم وبارك الله فيك

    أما عن الإقتباس الأول, فظني أن أخي الفاضل عبد الجبار حفظه الله عندما قال:

    اقتباس
    المشاركة الأصلية بواسطة عبد الجبار
    وجدت روايتين حول هذا الموضوع
    1- أنها أكبر من عائشة بعشر سنوات ؛ وهذا يدل على أن مولدها كان سنة 4 أو 5 قبل البعثة ، وأن عمرها يوم وفاتها 90 أو 91 سنة.
    فهو قد بين أنه من المعلوم عنده عمر السيدة عائشة كما هو في المصادر التي وضع ودلت عليها الروايات التي ثبتت في البخاري ومسلم, فلو كان هناك إشكال لكان إما في مولد السيدة أسماء رضي الله عنها أو في الفارق بينهما.

    ففي الأقتباس السابق حاول من عمر السيدة عائشة رضي الله عنها وبافتراض أن الفارق بينهما هو صحيح, أن يحسب مولد أسماء رضي الله عنها وعمرها عند وفاتها.

    ====================

    أما في الثاني وهو ما أميل أنا أيضا إليه. فحاول حساب الفارق بينهما باستخدام الأخبار التي ذكرت عمر أسماء رضي الله عنها وقت وفاتها والعام الذي توفيت فيه.

    اقتباس
    المشاركة الأصلية بواسطة عبد الجبار

    2- أن عمرها كان مئة سنة عام وفاتها سنة ثلاث وسبعين للهجرة ؛ أي أن مولدها كان سنة 14 قبل البعثة ، وأنها أكبر من أختها بـ 18 أو 19 عاما. ويبدو أن هذا هو القول الراجح لكثرة الطرق التي جاءت به ، والله أعلم
    وقد ذكر بعض هذه الأخبار في مشاركة سابقة له تدل على عمرها وقت وفاتها.

    أما عن عام وفاتها فقد ذكر ابن كثير رحمه الله:

    "قلت‏:‏ والمشهور أن مقتل الزبير كان في سنة ثلاث وسبعين يوم الثلاثاء سابع عشر جمادى الأولى‏"

    ثم ذكر:

    "وأدركت قتل ولدها في هذه السنة كما ذكرنا، ثم ماتت بعده بخمسة أيام‏.‏

    وقيل‏:‏ بعشرة‏.‏

    وقيل‏:‏ بعشرين‏.‏

    وقيل‏:‏ بضع وعشرين يوماً‏.‏

    وقيل‏:‏ عاشت بعده مائة يوم، وهو الأشهر، وبلغت من العمر مائة سنة ولم يسقط لها سن، ولم ينكر لها عقل رحمها الله‏.‏"

    .
    http://www.al-eman.com/IslamLib/view...251&CID=138#s8
    .


    ومما يؤكد عمر عائشة أيضا الأخبار التي تذكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تزوجها وهي بنت سبع سنين وزفت إليه وهي بنت تسع سنين، ومات عندها وهي بنت ثماني عشرة سنة.

    =========================

    فيبدو أن هذه الحيرة أخي الفاضل نتجت عن شدة إعتمادك على الفارق بينهما مع أن أسانيد الروايات التي يستخرج منهما أعمار عائشة وأسماء رضي الله عنهما أثبت.

    أما عن الروايات التي ذكرت الفارق فلعله تقريب فقد ذكر الذهبي رحمه الله في سير أعلام النبلاء:

    وكانت أسن من عائشة ببضع عشرة سنة.

    ثم ذكر قال عبدالرحمن بن أبي الزناد: كانت أسماء أكبر من عائشة بعشر.

    فربما ذكره عشر سنين كان من باب اسقاط الكسور كما يفعل في بعض الأحيان و يدل على ذلك قوله الأول ببضع عشرة سنة. و قد ذكر الحافظ بن حجر أن عبدالرحمن بن أبي الزناد صدوق تغير حفظه لما قدم بغداد, فربما كان هذا مما ذكره على سبيل التقريب.

    وذكر في الجزء الثالث:

    "هي آخر من ماتت من المهاجرات الاول رضي الله عنها، ويقال لها: ذات النطاقين.
    كانت أسن من عائشة بسنوات"

    وذكر ابن عبد البر في الإستيعاب ج1:

    أخبرنا أحمد بن قاسم حدثنا محمد بن معاوية حدثنا إبراهيم بن موسى بن جميل حدثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي حدثنا نصر بن علي حدثنا الأصمعي قال حدثنا ابن أبي الزناد قال: قالت أسماء بنت أبي بكر وكانت أكبر من عائشة بعشر سنين أو نحوها

    وهذه الرواية أيضا من طريق ابن أبي الزناد ولكن لم يجزم بالفارق

    ولعل كل المصادر الأخرى التي ذكرت نقلت من هذه المصادر وقد سمعت بعض الدعاة يذكر أن الفارق 15 سنة, و قيل غيره

    ولعل هذا يفيدك أخي الكريم

    وأعتذر على سوء الترتيب في الرد

    -------------------------------------

    اقتباس
    المشاركة الأصلية بواسطة محمود المصري
    أما عن الروايات التي ذكرت الفارق فلعله تقريب فقد ذكر الذهبي رحمه الله في سير أعلام النبلاء:

    وكانت أسن من عائشة ببضع عشرة سنة.
    (البِضْع) في العدد: من الثلاث إِلى التسع. تقول: بِضْعَةُ رجال وبضعُ نساء، ويركَّب مع العشرة، فتقول: بضعةَ عَشَرَ رجلاً، وبِضْعَ عشرةَ امرأة. وكذلك يستعمل مع العُقود، فتقول: بِضعَةٌ وعِشرونَ رجلاً، وبِضْعٌ وعشرون امرأَةً. ولا يستعمل مع المائة والأَلف. وفي التنزيل العزيز:فَلَبِثَ فِي السِّجْنِ بِضْعَ سِنِينَ .

    -----------------------------

    الراجح في الموضوع والله أعلم أن سيدتنا أسماء رضي الله عنها كان عمرها مئة سنة عند وفاتها سنة ثلاث وسبعين للهجرة ؛ وبذلك يكون سنها عام الهجرة =100-73=27 سنة ، والهجرة حدثت 13 سنة بعد البعثة ، فيكون عمرها عند البعثة=27-13=14 سنة ، أي أن مولدها كان سنة 14 قبل البعثة ، ولما علمنا من ترجمة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها ولدت سنة 5 أو 6 بعد البعثة ، فهذا يعني أن أسماء رضي الله عنها أكبر من أختها بـ 5 + 14=19 عاما ، أو 6+14=20 عاما ، ويبدو أن هذا هو القول الراجح لكثرة الطرق التي جاءت به ، والله أعلم.

    .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  4. #24
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي

    كلام معقول هذه المرة أخي السيف
    "سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ"

  5. #25
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sa3d
    كلام معقول هذه المرة أخي السيف
    هذا صحيح وأنا الآن مقتنع 100% بأن روايات زواج الرسول :salla-icon: من السيدة عائشة رضى الله عنها كان في ستة أعوام ودخل عليها في تسعة أعوام
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  6. #26
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    وهذ رد لأبن كثير

    فصل في تزويجه صلى الله عليه وسلم بعد خديجة رضي الله عنها بعائشة بنت الصديق وسودة بنت زمعة رضي الله عنهما‏.‏

    والصحيح أن عائشة تزوجها أولاً كما سيأتي‏.‏

    قال البخاري في باب تزويج عائشة‏:‏ حدثنا معلى بن أسد، حدثنا وهيب، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة‏:‏ أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لها‏:‏ ‏(‏‏(‏أريتك في المنام، مرتين أرى أنك في سرقة من حرير ويقول هذه امرأتك، فأكشف عنها فإذا هي أنت، فأقول إن كان هذا من عند الله يمضه‏)‏‏)‏‏.‏

    قال البخاري باب نكاح الأبكار‏.‏

    وقال ابن أبي مليكة‏:‏ قال ابن عباس لعائشة‏:‏ لم ينكح النبي صلى الله عليه وسلم بكراً غيرك‏.‏

    حدثنا إسماعيل بن عبد الله، حدثني أخي، عن سليمان بن بلال، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة قالت‏:‏ قلت‏:‏ يا رسول الله أرأيت لو نزلت وادياً وفيه شجرة قد أكل منها، ووجدت شجرة لم يؤكل منها في أيها كنت ترتع بعيرك‏؟‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏في التي لم يرتع منها‏)‏‏)‏ تعني أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يتزوج بكراً غيرها‏.‏

    ‏(‏ج/ص‏:‏ 3/161‏)‏

    انفرد به البخاري ثم قال‏:‏ حدثنا عبيد بن إسماعيل، حدثنا أبو أسامة، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة‏.‏

    قالت‏:‏ قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏‏(‏أريتك في المنام فيجيء بك الملك في سرقة من حرير فقال لي‏:‏ هذه امرأتك، فكشفت عن وجهك الثوب؛ فإذا هي أنت، فقلت‏:‏ إن يكن هذا من عند الله يمضه‏)‏‏)‏‏.‏

    وفي رواية‏:‏ ‏(‏‏(‏أريتك في المنام ثلاث ليال‏)‏‏)‏‏.‏

    وعند الترمذي‏:‏ أن جبريل جاءه بصورتها في خرقة من حرير خضراء فقال‏:‏ هذه زوجتك في الدنيا والآخرة‏.‏

    وقال البخاري في باب تزويج الصغار من الكبار؛ حدثنا عبد الله بن يوسف، حدثنا الليث بن يزيد، عن عراك، عن عروة‏:‏ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب عائشة إلى أبي بكر، فقال له أبو بكر‏:‏ إنما أنا أخوك‏.‏

    فقال‏:‏ ‏(‏‏(‏أنت أخي في دين الله وكتابه وهي لي حلال‏)‏‏)‏‏.‏

    هذا الحديث ظاهر سياقه كأنه مرسل، وهو عند البخاري والمحققين متصل لأنه من حديث عروة عن عائشة رضي الله عنها‏.‏

    وهذا من إفراد البخاري رحمه الله‏.‏

    وقال يونس بن بكير، عن هشام بن عروة، عن أبيه‏.‏

    قال‏:‏ تزوج رسول الله صلى الله عليه وسلم عائشة بعد خديجة بثلاث سنين، وعائشة يومئذ ابنة ست سنين وبنى بها وهي ابنة تسع، ومات رسول الله صلى الله عليه وسلم وعائشة ابنة ثمانية عشرة سنة، وهذا غريب‏.‏

    وقد روى البخاري، عن عبيد بن إسماعيل، عن أبي أسامة، عن هشام بن عروة، عن أبيه‏.‏

    قال‏:‏ توفيت خديجة قبل مخرج النبي صلى الله عليه وسلم بثلاث سنين فلبث سنتين - أو قريباً من ذلك - ونكح عائشة وهي بنت ست سنين، ثم بنى بها وهي بنت تسع سنين‏.‏

    وهذا الذي قاله عروة مرسل في ظاهر السياق كما قدمنا، ولكنه في حكم المتصل في نفس الأمر‏.‏

    وقوله‏:‏ تزوجها وهي ابنة ست سنين وبنى بها وهي ابنة تسع ما لا خلاف فيه بين الناس - وقد ثبت في ‏(‏الصحاح‏)‏ وغيرها - وكان بناؤه بها عليه السلام في السنة الثانية من الهجرة إلى المدينة‏.‏

    وأما كون تزويجها كان بعد موت خديجة بنحو ثلاث سنين ففيه نظر‏.‏

    فإن يعقوب بن سفيان الحافظ قال‏:‏ حدثنا الحجاج، حدثنا حماد، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة قالت‏:‏ تزوجني رسول الله صلى الله عليه وسلم متوفى خديجة قبل مخرجه من مكة، وأنا ابنة سبع - أو ست سنين - فلما قدمنا المدينة جاءني نسوة وأنا ألعب في أرجوحة وأنا مجممة، فهيآنني وصنعنني، ثم أتين بي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فبنى بي وأنا ابنة تسع سنين‏.‏

    فقوله في هذا الحديث‏:‏ - متوفى خديجة - يقتضي أنه على أثر ذلك قريباً، اللهم إلا أن يكون قد سقط من النسخة بعد متوفى خديجة فلا ينفي ما ذكره يونس بن بكير، وأبو أسامة، عن هشام بن عروة، عن أبيه، والله أعلم‏.‏

    وقال البخاري‏:‏ حدثنا فروة بن أبي المغراء، حدثنا علي بن مسهر، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة‏.‏

    قالت‏:‏ تزوجني النبي صلى الله عليه وسلم وأنا بنت ست سنين، فقدمنا المدينة فنزلنا في بني الحارث بن الخزرج

    فوعكت فتمزق شعري، وقد وفت لي جميمة، فأتتني أمي أم رومان، وإني لفي أرجوحة ومعي صواحب لي، فصرخت بي فأتيتها ما أدري ما تريد مني، فأخذت بيدي حتى أوقفتني على باب الدار، وإني لأنهج حتى سكن بعض نفسي، ثم أخذت شيئاً من ماء فمست به وجهي ورأسي، ثم أدخلتني الدار‏.‏ ‏(‏ج/ص‏:‏ 3/162‏)‏

    قال‏:‏ فإذا نسوة من الأنصار في البيت فقلن‏:‏ على الخير والبركة وعلى خير طائر، فأسلمتني إليهن فأصلحن من شأني فلم يرعني إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم ضحىً، فأسلمنني إليه وأنا يومئذٍ بنت تسع سنين‏.‏

    وقال الإمام أحمد في مسند عائشة أم المؤمنين‏:‏ حدثنا محمد بن بشر، حدثنا بشر، حدثنا محمد بن عمرو، حدثنا أبو سلمة ويحيى قالا‏:‏ قالت عائشة‏:‏ لما هلكت خديجة جاءت خولة بنت حكيم امرأة عثمان بن مظعون فقالت‏:‏ يا رسول الله ألا تزوج‏؟‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏من ‏؟‏‏)‏‏)‏‏.‏

    قالت‏:‏ إن شئت بكراً وإن شئت ثيباً‏.‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏فمن البكر‏؟‏‏)‏‏)‏‏.‏

    قالت‏:‏ أحب خلق الله إليك عائشة ابنة أبي بكر‏.‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏ومن الثيب‏؟‏‏)‏‏)‏‏.‏

    قالت‏:‏ سودة بنت زمعة قد آمنت بك واتبعتك‏.‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏فاذهبي فاذكريهما علي‏)‏‏)‏‏.‏

    فدخلت بيت أبي بكر فقالت‏:‏ يا أم رومان ماذا أدخل الله عليك من الخير والبركة‏؟‏

    قالت‏:‏ وما ذاك‏؟‏

    قالت‏:‏ أرسلني رسول الله صلى الله عليه وسلم أخطب عليه عائشة‏.‏

    قالت‏:‏ انظري أبا بكر حتى يأتي، فجاء أبو بكر فقلت‏:‏ يا أبا بكر ماذا أدخل الله عليكم من الخير والبركة ‏؟‏

    قال‏:‏ وما ذاك‏؟‏

    قالت‏:‏ أرسلني رسول الله صلى الله عليه وسلم أخطب عليه عائشة‏.‏

    قال‏:‏ وهل تصلح له إنما هي ابنة أخيه، فرجعت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكرت ذلك له‏.‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏ارجعي إليه فقولي له‏:‏ أنا أخوك وأنت أخي في الإسلام وابنتك تصلح لي‏)‏‏)‏‏.‏

    فرجعت فذكرت ذلك له‏.‏

    قال‏:‏ انتظري وخرج‏.‏

    قالت أم رومان‏:‏ إن مطعم بن عدي قد ذكرها على ابنه، ووالله ما وعد أبو بكر وعداً قط فأخلفه، فدخل أبو بكر على مطعم بن عدي وعنده امرأته أم الصبي فقالت‏:‏ يا ابن أبي قحافة لعلك مصبي صاحبنا تدخله في دينك الذي أنت عليه إن تزوج إليك‏؟‏

    فقال أبو بكر للمطعم ابن عدي‏:‏ أقول هذه تقول ‏؟‏

    قال‏:‏ إنها تقول ذلك‏.‏

    فخرج من عنده وقد أذهب الله ما كان في نفسه من عِدته التي وعده، فرجع فقال لخولة‏:‏ ادعي لي رسول الله صلى الله عليه وسلم، فدعته فزوجها إياه وعائشة يومئذٍ بنت ست سنين‏.‏

    ثم خرجت فدخلت على سودة بنت زمعة فقالت‏:‏ ما أدخل الله عليك من الخير والبركة‏؟‏

    قالت‏:‏ وما ذاك‏؟‏

    قالت‏:‏ أرسلني رسول الله صلى الله عليه وسلم أخطبك إليه‏.‏

    قالت‏:‏ وددت، ادخلي إلى أبي - بكر - فاذكري ذلك له - وكان شيخاً كبيراً قد أدركه السن قد تخلف عن الحج - فدخلت عليه فحييته بتحية الجاهلية‏.‏

    فقال‏:‏ من هذه‏؟‏

    قالت‏:‏ خولة بنت حكيم‏.‏

    قال‏:‏ فما شأنك‏؟‏

    قالت‏:‏ أرسلني محمد بن عبد الله أخطب عليه سودة‏.‏

    فقال‏:‏ كفؤ كريم ماذا تقول صاحبتك‏؟‏

    قالت‏:‏ تحب ذلك‏.‏

    قال‏:‏ ادعيها إلي، فدعتها‏.‏

    قال‏:‏ أي بنية إن هذه تزعم أن محمد بن عبد الله بن عبد المطلب قد أرسل بخطبتك وهو كفؤ كريم، أتحبين أن أزوجك به‏؟‏ ‏(‏ج/ص‏:‏ 3/163‏)‏

    قالت‏:‏ نعم‏.‏

    قال‏:‏ ادعيه لي، فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فزوجها إياه، فجاء أخوها عبد بن زمعة من الحج فجاء يحثي على رأسه التراب‏.‏

    فقال بعد أن أسلم‏:‏ لعمرك إني لسفيه يوم أحثي في رأسي التراب أن تزوج رسول الله صلى الله عليه وسلم سودة بنت زمعة‏.‏

    قالت عائشة‏:‏ فقدمنا المدينة فنزلنا في بني الحارث بن الخزرج في السنح‏.‏

    قالت‏:‏ فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فدخل بيتنا واجتمع إليه رجال من الأنصار ونساء، فجاءتني أمي وأنا لفي أرجوحة بين عذقين يرجح بي، فأنزلتني من الأرجوحة ولي جميمة ففرقتها، ومسحت وجهي بشيء من الماء‏.‏

    ثم أقبلت تقودني حتى وقفت بي عند الباب وإني لأنهج حتى سكن من نفسي، ثم دخلت بي فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم جالس على سرير في بيتنا وعنده رجال ونساء من الأنصار، فأجلستني في حجرة ثم قالت‏:‏ هؤلاء أهلك فبارك الله لك فيهم، وبارك لهم فيك‏.‏

    فوثب الرجال والنساء فخرجوا، وبنى بي رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتنا ما نحرت علي جزور، ولا ذبحت علي شاة، حتى أرسل إلينا سعد بن عبادة بجفنة كان يرسل بها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دار إلى نسائه، وأنا يومئذٍ ابنة تسع سنين‏.‏

    وهذا السياق كأنه مرسل وهو متصل لما رواه البيهقي من طريق أحمد بن عبد الجبار‏:‏ حدثنا عبد الله بن إدريس الأزدي، عن محمد بن عمرو، عن يحيى بن عبد الرحمن بن حاطب قال‏:‏ قالت عائشة‏:‏ لما ماتت خديجة جاءت خولة بنت حكيم فقالت يا رسول الله‏:‏ ألا تزوج‏؟‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏ومن ‏؟‏‏)‏‏)‏‏.‏

    قالت‏:‏ إن شئت بكراً وإن شئت ثيباً‏.‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏من البكر ومن الثيب‏؟‏‏)‏‏)‏‏.‏

    قالت‏:‏ أما البكر فابنة أحب خلق الله إليك‏:‏ عائشة، وأما الثيب‏:‏ فسودة بنت زمعة قد آمنت بك واتبعتك‏.‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏فاذكريهما علي‏)‏‏)‏‏.‏ وذكر تمام الحديث نحو ما تقدم‏.‏

    وهذا يقتضي أن عقده على عائشة كان متقدماً على تزويجه بسودة بنت زمعة، ولكن دخوله على سودة كان بمكة، وأما دخوله على عائشة فتأخر إلى المدينة في السنة الثانية كما تقدم، وكما سيأتي‏.‏

    وقال الإمام أحمد‏:‏ حدثنا أسود، حدثنا شريك، عن هشام، عن أبيه، عن عائشة‏.‏

    قالت‏:‏ لما كبرت سودة وهبت يومها لي، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقسم لي بيومها مع نسائه‏.‏

    قالت‏:‏ وكانت أول امرأة تزوجها بعدي‏.‏

    وقال الإمام أحمد‏:‏ حدثنا أبو النضر، حدثنا عبد الحميد، حدثني شهر، حدثني عبد الله بن عباس‏:‏ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب امرأة من قومه يقال لها سودة، وكانت مصبية كان لها خمس صبية - أو ست من بعلها - مات‏.‏

    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏‏(‏ما يمنعك مني‏؟‏‏)‏‏)‏‏.‏

    قالت‏:‏ والله يا نبي الله ما يمنعني منك أن لا تكون أحب البرية إلي، ولكني أكرمك أن يمنعوا هؤلاء الصبية عند رأسك بكرة وعشية‏.‏ ‏(‏ج/ص‏:‏ 3/164‏)‏

    قال‏:‏ ‏(‏‏(‏فهل منعك مني غير ذلك‏؟‏‏)‏‏)‏‏.‏

    قالت‏:‏ لا والله‏.‏

    قال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏‏(‏يرحمك الله إن خير نساء ركبن أعجاز الإبل، صالح نساء قريش أحناه على ولد في صغره، وأرعاه على بعل بذات يده‏)‏‏)‏‏.‏

    قلت‏:‏ وكان زوجها قبله عليه السلام السكران بن عمرو أخو سهيل بن عمرو، وكان ممن أسلم وهاجر إلى الحبشة كما تقدم‏.‏

    ثم رجع إلى مكة فمات بها قبل الهجرة رضي الله عنه‏.‏

    هذه السياقات كلها دالة على أن العقد على عائشة كان متقدماً على العقد بسودة، وهو قول عبد الله بن محمد بن عقيل‏.‏

    ورواه يونس، عن الزهري، واختار ابن عبد البر أن العقد على سودة قبل عائشة، وحكاه عن قتادة وأبي عبيد‏.‏

    قال‏:‏ ورواه عقيل عن الزهري‏


    .
    http://www.al-eman.com/IslamLib/view...=251&CID=41#s3
    .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    160
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-09-2011
    على الساعة
    09:58 PM

    افتراضي

    3صحيح البخاري
    كتاب التفسير
    9 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏بَلِ السَّاعَةُ مَوْعِدُهُمْ وَالسَّاعَةُ أَدْهَى وَأَمَرُّ‏}‏
    ‏ 4925 ـ حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ مُوسَى، حَدَّثَنَا هِشَامُ بْنُ يُوسُفَ، أَنَّ ابْنَ جُرَيْجٍ، أَخْبَرَهُمْ قَالَ أَخْبَرَنِي يُوسُفُ بْنُ مَاهَكَ، قَالَ إِنِّي عِنْدَ عَائِشَةَ أُمِّ الْمُؤْمِنِينَ قَالَتْ لَقَدْ أُنْزِلَ عَلَى مُحَمَّدٍ صلى الله عليه وسلم بِمَكَّةَ، وَإِنِّي لَجَارِيَةٌ أَلْعَبُ

  8. #28
    الصورة الرمزية saber salama
    saber salama غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    124
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-09-2013
    على الساعة
    06:04 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

  9. #29
    الصورة الرمزية موضح الحق
    موضح الحق غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    10
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-01-2012
    على الساعة
    10:54 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الريحانة مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الر حيم
    *****************
    ملحوظة أخيرة

    هل يعقل أن تظل السيدة عائشة حتى تصل لسن 17 سنة بدون زواج ولا يتقدم لها إلا خاطب واحد فقط فى المجتمع التى كانت تتزوج فيه الفتيات وهن فى سن صغيرة جداً ؟؟؟


    کم کانت عمر السیدہ فاطمہ حین تزوجت من الامام علی رضی اللہ عنہ وکرم وجھہ ؟

    وایضا ھل کانت مخطوبہ قبلہ ام کانت متزوجہ ؟

    وایضا کم کانت اعمار بنات النبی صلی اللہ علیہ وسلم الاخریات (زینب وام کلثوم ورقیہ ) حین تزوجن وھل کن مخطوبات او متزوجات قبل ذلک العمر ؟


    وکم کانت عمر السیدہ اسماء بنت ابی بکر حین تزوجت وھل کانت مخطوبہ او متزوجہ قبل ذلک ؟؟

    وایضا ما یثبت بان اعمار النساء فی ذلک الوقت کانت قلیلہ عند الزواج ، ای ما یثبت بان سن الزواج فی ذلک الوقت کانت قلیلہ ، وایضا کم کان متوسط سن الزواج للنساء فی ذلک الزمن ؟

  10. #30
    الصورة الرمزية ahmed farid
    ahmed farid غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    المشاركات
    9
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2012
    على الساعة
    12:35 AM

    افتراضي

    جاء في صحيح مسلم وغيره عن عائشة رضي الله عنها قالت: تزوجني رسول الله صلى الله عليه وسلم لست سنين، وبنى بي وأنا بنت تسع سنين." <h5 style="line-height: 150%; text-align: justify;">إنا لا اعلم حديثا نبويا في الأمر، وما ورد عن عائشة وهي قد حدثت بهذا وصح عنها السند به،


    </h5>
    وقد تواترت كتب الحديث والسيرة وشروح الحديث على ذلك، وانظر على سبيل المثال: فتح الباري شرح صحيح البخاري (7/281) للحافظ ابن حجر: باب تزويج النبي صلى الله عليه وسلم عائشة رضي الله عنها، والروض الأنف (4/427) للسهيلي، وسبل الهدى والرشاد في سيرة خير العباد للصالحي الشامي (11/164). والبداية والنهاية لابن كثير.
    وما اتفق عليه الشيخان في صحيحيهما اللذين هما أصح الكتب في هذه المسألة, لم نجد من انتقده عليهما، ولم نجد أحداً من شراح الحديث اعترض علىهذا التاريخ ولا نقل ما يخالفه، فما في الصحيحين من الروايات التاريخية يتعين تقديمه على ما في سواهما، ولا سيما إذا لم نجد من نقل الخلاف عن السلف لما قالتعائشة،وممن تحدث عن سن زواج عائشة عروة وهشامابنه، فقد نقلا كلامها ولم يعترضاه، ويضاف لهذا أن من أسباب الترجيح كون الراويصاحب القصة, وعائشةحدثت عن نفسها بماذكر فلزم تصديقها.
    ثم إن الصحيحين قد تلقتهما الأمة بالقبول، وذلك لجلالة هذين الإمامين ورسوخ أقدامهما في معرفة الحديث ورجاله، قال الإمام النووي: اتفق العلماء على أن أصح الكتب بعد القرآن الكريم الصحيحان: صحيح البخاري وصحيح مسلم، وتلقتهما الأمة بالقبول.


    ومن المعلوم عند أهل العلم الثقات ورثة العلم الصحيح عن صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم أن البخاري ومسلما قد اشترطا أعلى درجات الصحة، ومن هنا فقد جعل هؤلاء العلماء أعلى مراتب الصحيح ما اتفق عليه البخاري ومسلم، ثم ما انفرد به البخاري...إلخ.
    وقد قام بعض العلماء بانتقاد أحاديث يسيرة في الصحيحين كالإمام الدارقطني في كتاب الإلزامات والتتبع، وقد تصدى للرد عليه جمع من علماء الحديث كالحافظ ابن حجر والإمام النووي، وبينوا أن الحق في أغلبها مع الإمام البخاري، بل إن حاصل الأمر أنه قد انتقدت عليه مخالفة ما التزمه، قال الإمام النووي في مقدمة شرح مسلم: قد استدرك جماعة على البخاري ومسلم أحاديث أخلا فيها بشرطهما، ونزلت عن درجة ما التزماه.... وقد أجيب عن ذلك أو أكثره. انتهى.
    واعلم أن كلام عائشة ليس من السنة التي يعنى بها سنة النبي صلى الله عليه وسلم إلا إذا تكلمت في أمر وقالت فيه من السنة كذا فيعتبر حديثا مرفوعا كما قال أهل المصطلح.
    والله تعالي اعلي واعلم



    <h5 style="line-height: 150%; text-align: justify;">


    </h5>

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى ... 2 3 4 الأخيرةالأخيرة

فض الجدل في زواج السيدة عائشة


LinkBacks (?)

  1. 02-01-2012, 05:14 AM
  2. 10-06-2011, 10:17 AM
  3. 13-04-2010, 11:13 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. زواج النبي من السيدة عائشة ....... حوار مع ..... عبد ... المسيح
    بواسطة Habeebabdelmalek في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 24-03-2013, 05:57 PM
  2. الرد المفحم على زواج السيدة عائشة
    بواسطة bahaa في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 07-10-2012, 12:28 PM
  3. تعقيب على موضوع عمر السيدة عائشة
    بواسطة 3abd Arahman في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 27-10-2008, 07:12 PM
  4. سِنْ السيدة عائشة لما تزوجت الرسول ص
    بواسطة Abou Anass في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 03-03-2008, 05:29 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

فض الجدل في زواج السيدة عائشة

فض الجدل في زواج السيدة عائشة