حذار وألف حذار ياخليفة ألله فى ألأرض

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | قصتي مع الخلاص قصص يحكيها أصحابها [ متجدد بإذن الله ] » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حذار وألف حذار ياخليفة ألله فى ألأرض

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: حذار وألف حذار ياخليفة ألله فى ألأرض

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    36
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    28-11-2010
    على الساعة
    07:53 AM

    افتراضي حذار وألف حذار ياخليفة ألله فى ألأرض

    حذاروألف حذار ياخليفة ألله فى ألارض
    من ألمثير وألمفجع للنفس فى ألغرابة وترّدى ألاحوال أن يرفع الله(ألانسان)إلى أعلى قمه فىألتكريم ويحليه بتاج ألكرامه ويفضله على ألعالمين،ويخلق كل شىء ويسخره لأجله ،فيلقى بنفسه فى أعماق جب ألمهانه وألذل ألسحيق لتنتهشه ألشياطين ،وألدنيا وألهوى،ولقد ميّزَه ألله ووهبه أعظم نعمه تميزه عن غيره من ألمخلوقات، وهى نعمة ألعقل وللاسف لم يعتنى بها ويستخدمها،وأعطاه نعمة ألبصر وهى نعمه إن إتحدت مع نعمة ألعقل تولدت منهما نعمة ألبصيره وألاستبصار،ولن يستطيع مخلوق غيره أن يمزج بين ألنعمتين ليستخرج منهما سمّو ألذات وألتحلى بأروع ألاخلاق وألصفات ،فأعمى عينيه عن كلمة ألحق وألتأمل فيما حوله من آيات،وأعطاه ألله سمعا فكأنه لم يسمع ولن تجدى معه ألنصيحه،،أمور غريبه وتناقض غريب وعجيب،فهذا ألمخلوق ألجاحد للحق ورؤية أنوار ألحقيقه قد جعله ألله ألكريم له خليفه فى ألارض ،لكى يكون شعلة من نور ألعدل ودماثة ألخلق وألتحلى بالخشية لله وعمل الخيرات وليحب لأخيه كما يحب لنفسه وأن يكون على من حوله من ألمخلوقات ألضعيفه رحيما وكريما وأن يمتثل لطاعة ألله وكأنه قرآنا يسير على ألارض فقد خلقه ألله وعبد غيره إلامن رحم ألله وأمتثل وكان شعاع نور إيمانه ينير كافة أرجاء ألارض وهذا ألصنف ألنادر من ألبشر تحتمى بهم ألخلائق وبدون أن تدرى من وقوع غضب ألله وصبه على من فى ألارض جميعافقد قال الله تعالى فى حديثه ألقدسى (لولا البهائم ألرتع وألاطفال الرضع وألشيوخ ألركع لصببت عليكم ألعذاب صبا ولجعلت فوقكم ألسماء حديدا ولخرجتم إلى ألمفاوز (الجبال)تجأرون)،وألفرق بين أخلاق ألخالق واخلاق المخلوق شاسعه ولاتقارن فالخالق برغم أنه لايُسأل عما يفعل وهم يُسألون حرم ألظلم على نفسه أولا ثم جعله بين ألناس محرّما ،وأمرنا ألا نتظالم فتظالمنا وبرغم أنه غنى عن ألعالمين إلا إنه يحنوا بالرحمة على عباده ويبسط لهم يده بالليل ليتوب مسىء النهار ويبسط لهم يده بالنهار ليتوب مسىء الليل سبحانه ،وألاعظم فى ألرحمة من ذلك إنه يستر ويغفر وكتب على نفسه ألرحمه وغلبت رحمته غضبه بل تجاوز عن ألعدل بالرحمة فإن عدل فينا دخلنا جميعا ألنار ومن أوسع ألابواب،وقال الكريم للملائكه(وإذ قال ربك للملائكة إنى جاعل فى ألارض خليفه قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك ألدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إنى أعلم مالا تعلمون)اية 30 من سورة البقره والله يعلم ماسوف يصدر من الانسان من اعمال قبيحه واعمال مليحه من قبل ان يخلق الانسان فهو علام الغيوب ومن بجاحة الانسان انه يريد بحيله ومكره ان ينسب اعماله القبيحه على ان الله قد كتبها عليه وليس له ذنب فى فعلها فهى مكتوبه من قبل الله عليه وهذا الكلام هراء وباطل فلم يكتب الله على ألانسان ذنبا ويفرضه عليه ثم يعاقبه على شىء هو مغلوب على امره فيه بينما الانسان هو الفاعل وبإرادته ولكن كل ما هنالك أن الله يعلم مسبقا انك ستفعل هذا ألذنب لانه عالم ألغيب ويعلم ماسيصير من فعل كل كائن فعلمه وسع كل شىء،بل أغدق الكريم بنعمه ألتى لاتحصى على هذا ألخليفه ألذى لم يستحى من عصيانه لمن تفضل عليه،فأثاب على ألصغائر والكبائر من صالح الاعمال وكتب له الحسنه بعشر امثالها وأما إن فعل سيئه فلا يجزى إلا بمثلها ولو رفع غطاء الغيب عن عين الانسان ورأى فضل تسبيحه واحده لفاضت روحه شوقا وفرحا من عظمة الثواب فما بالك بكل حسنه يكتسبها الانسان،فقد إستحوذ ألشيطان على عقل الخليفه فأضله عن ألسبيل واصبحت البهائم أفضل منه ،بل ومن عظائم ألتكريم أن ألله أسجد ملائكته له وأمرهم أن يطوفوا بأبيهم أدم ألسموات وهو يحمل فى صلبه جميع ذريته وألتى ستولد وتسعى فى ألارض إلى يوم ألقيامه فهنا يعتبر ألتكريم ليس لأدم فحسب إنما له ولجميع ذريته من بعده على إنه خلق جديد،وخليفة ألله فى ألارض،فكان رد الجميل وألشكر لله بأنه سعى فى ألارض فسادا ومزق دينه بأن جعله شيعا وجماعات وأحزاب ،بل تطاول فكان أكثر شيى جدلا ،فألله أنزل ألرسالات فى صبر ورحمه تعجز عن وصفها ألاقلام،وأنار ألله ألطريق ليدحض إفترائه وليعلم من أراد ألرجوع إليه أنه ألحق،وترك لنا ربنا كتابه الكريم فيه كل شىء وترك لنا رسولنا صلى الله عليه وسلم سنته ،فهى والقرآن طريقنا وغايتنا ولن نحاجج أحدا ولن نخوض فى غمار اى شيىء يستفتح عمل ألشيطان ولن يجد من يريد ذلك من إلا ألصدود فمن أراد ألهدايه ألحقه وأراد ان يسترجع تاج ألكرامه وعبادة ألرحمن وتأديه رساله وجوده على ألارض ،وبمايليق بخليفة ألله فى ألارض ،فأهلا به فى ألارض وفى ألملكوت ألاعلى وسيحظى برضاء ألرحمن وجنة عرضها كعرض ألسموات وألارض وأمن نفسه وروحه من ذل أهوال ألقيامه وأما من أراد أن يشطح بفلسفة فكره ويريد أن نخوض معه فى جدال زائف يستخرجنا من نور ألمحجة ألبيضاء وألتى ليلها كنهارها ولايزيغ عنها إلا هالك فلن يستطيع وأمامه ألدنيا لن ننافسه فينا أبدا فأمامنا مع ألله طريقا نشقه ونحن نرتعد من مخافة ألله فأصبح نطقنا ذكرا ونظرنا لكل ماحولنا من آيات تمعنا وعبره وصمتنا فكرا لآنأبه بالدنيا إن جاءت أورحلت فنحن نعلم أننا نصَّوَّرفى ألكون وتكتب كل صغيرة لنا أو علينا،فإن غلبتنا أهوائنا وأتبعنا ألباطل ،فكما رحبت بنا ألملائكة ونحن فى صلب أبينا آدم سوف تستقبلنا بالمهانه وألضرب على ألوجوه وألادبار وألذلة وألمهانه وألانحطاط، أما إذا أحتضنا كتاب ألله وسنة رسوله ،وكما أمرنا سيد الخلق محمد صلى ألله عليه وسلم أن نعض عليها بالنواجذ،أما أنت ياخليفةألله فى ألارض ،فأمامك فرصة مازالت قائمه فإن ضاعت منك وأتبعت عويل من يستصرخهم ألشيطان وألقى من فوق رؤسهم تاج ألكرامه فليس لك إلا ألذل المهين ونارا وقودها ألناس وألحجاره أما نحن فندعوك ان هلم إلينا لنقف بين يدى من أراد لنا سعادة ألدارين ونحظى بمتعة رضاه وتستقبلك ألملائكه بالترحاب وألحفاوة ألبالغه ونعيم لن تستخرج منه ويحنوا عليك الله يحدثك ويعطيكمن فضله مايجعلك فى دقيقه واحده أفضل مما أعطام لمن فى ألارض جميعا وتصبح مليارديرا فى دقيقه فكيف بك بعمر وشباب لن ينتهى ولن يطيح بك إلى زوال وسوف تأخذك الملائكه بالبشرى كما أخذتك وانت فى صلب أبيك أدم،وحذار وألف حذار ياخليفة ألله فى ألارض من ألمهانة وألذله فلن يتركك الله سدى ولن تبح مقام ألحساب إلا لجنة أونار أويردك ألله لاسفل سافلين وحذار وألف حذار أن تطوف بخيالك حول من يستعدون أن يلاقو ربهم فقد زوى ألله عن قلوبهم ألدنيا بكل مافيها من حطام فهم يشتهون إلى شىء لآيحسه ويعمل إلا إنسان عاقل،يعلم كيف يكون صفح الله وتجاوزه ،ويعلم كيف يكون غضب الله وشدته ألتى لاتطاق ،ويبكون من
    مخافة ألمقامع وألاصفاد وضرب ألملائكه بدلا من ألحفاوة وألترحيب
    وإلى لقاء آخر فى رسالة جديده من رسالات ألتذكره
    عسى أن يجمعنا ألله على مائدة العلم
    وألتقوى
    ساديكو

  2. #2
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,434
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر

    افتراضي

    جزاكم الله خيراً أخانا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

حذار وألف حذار ياخليفة ألله فى ألأرض

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. يا ألله
    بواسطة رشدى العطار في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-07-2010, 11:42 AM
  2. أية ألله فى خلق عيسى عليه السلام
    بواسطة رشدى العطار في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-07-2010, 11:39 AM
  3. ماذا لوعادت رسل السماء إلى ألأرض
    بواسطة ساديكو في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 29-04-2010, 04:11 PM
  4. حذار من الشمس
    بواسطة الشرقاوى في المنتدى المنتدى الطبي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-07-2005, 09:10 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حذار وألف حذار ياخليفة ألله فى ألأرض

حذار وألف حذار ياخليفة ألله فى ألأرض