مشروع رائع...ارجو أن ينال أعجابكم !

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == | فشل ذريع لمسيحية أرادت ان تجيب على أخطر تحدي طرحه ذاكر نايك للنصارى في مناظراته » آخر مشاركة: فداء الرسول | == == | صفحة الحوار الثنائي مع العضو المسيحي Nayer.tanyous » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الخروف اصبح له زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | المسيح : من ترك زوجة لأجل الإنجيل فسيأجذ 100 زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التفسير الوحي او المجازي للكتاب المحرف للذين لا يعقلون . » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | خـــالد بن الوليــد Vs يســوع الناصـــري » آخر مشاركة: الظاهر بيبرس | == == | خراف يسوع ترعى عشب الكنيسة » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

مشروع رائع...ارجو أن ينال أعجابكم !

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: مشروع رائع...ارجو أن ينال أعجابكم !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    2
    آخر نشاط
    17-06-2006
    على الساعة
    12:11 PM

    مشروع رائع...ارجو أن ينال أعجابكم !

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    واحشتونى والله أخوتى فى الله جميعا .والله انى أحبكم فى الله

    حبيت اعرض عليكم عرض اظن أنه جميل أوى ويارب ينال أعجابكم





    ايه رائيكوا لو كل واحد مننا يصوم يوم ويوم


    يااااااااااااااااااااه

    اظن أنها هتكون حاجة جميلة أوى


    ربنا باذن الله هيرضى علينا

    ويوم القيامة ندخل كده مع بعض من باب الريان وبعد ما يدخل الصائمون منه يغلق ولا يدخل أحد بعد الصائمون

    يارب كلنا ننفذها .وربنا يتقبل منا ومنكم ويجعلها الله فى ميزان حسناتكم

    ارجو الردود من أحبتى فى الله

    اتمنى أنكم تنوروا موضوعكم

    فضائل الصيام
    الصوم عبادة من أجلِّ العبادات ,
    وقربة من أشرف القربات ,
    وطاعة مباركة لها آثارها العظيمة الكثيرة العاجلة والآجلة , من تزكية النفوس ,
    وإصلاح القلوب وحفظ الجوارح والحواس من الفتن والشرور ,
    وتهذيب الأخلاق وفيها من الإعانة على تحصيل الأجور العظيمة ,
    وتكفير السيئات المهلكة ,
    والفوز بأعالي الدرجات بما لا يوصف.

    وناهيك بعمل اختصه الله من بين سائر الأعمال
    فقال كما في الحديث القدسي الصحيح: (كل عمل ابن آدم له إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به )رواه البخاري .
    فكفى بذلك تنبيها على شرفه , وعظم موقعه عند الله , مما يؤذن بعظم الأجر عليه.

    فإضافة الله تعالى الجزاء على الصيام إلى نفسه الكريمة تنبيه على عظم أجر الصيام ,
    وأن يضاعف عليه الثواب , أعظم من سائر الأعمال .

    ولذلك أضيف إلى الله تعالى من غير اعتبار عدد فدل على أنه عظيم كثير بلا حساب . ففي صحيح مسلم عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله ,
    صلى الله عليه وسلم: (كل عمل ابن آدم يضاعف , الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف , قال الله عز وجل : إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به )
    فما ظنك بثواب عمل يجزي عليه الكريم الجواد بلا حساب (قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ) [يونس، الآية: 58]

    والإخلاص في الصيام , أكثر من غيره فإنه سر بين العبد وبين ربه
    لا يطّلع عليه غيره - ,
    إذ بإمكان الصائم أن يأكل متخفيا عن الناس -
    فإذا حفظ صيامه عن المفطرات ومنقصات الأجر ,
    دل ذلك على كمال إخلاصه لربه , وإحسانه العمل ابتغاء وجهه .
    ولذا يقول سبحانه في الحديث القدسي السابق: (يدع شهوته وطعامه وشرابه من أجلي)
    فنبه سبحانه على وجهة اختصاصه به وبالجزاء عليه وهو الإخلاص.

    والصيام جُنّة : يقي الصائم ما يضره من الشهوات ,
    ويجنبه الآثام التي تجعل صاحبها عرضة لعذاب النار،
    وتورثه الشقاء في الدنيا والأخرى
    كما قال , صلى الله عليه وسلم : (يا معشر الشباب ! من استطاع منكم الباءة فليتزوج , فإنه أغض للبصر , وأحصن للفرج , ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء )
    ومعناه : أن الصوم قامع لشهوة النكاح فيقي صاحبه عنت العزوبة ومخاطرها .

    وقال صلى الله عليه وسلم : (والصيام جنة فإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب فإن سابه أحد أو قاتله فليقل إني امرؤ صائم ) رواه البخاري -
    وفي المسند عن جابر - رضي الله عنه - عن النبي , صلى الله عليه وسلم ,
    قال : ( الصيام جنة ; يستجن بها العبد من النار )

    ومن فضائل الصوم
    أنه من أسباب استجابة الدعاء , ولعل في قوله تعالى : (وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ) [البقرة، الآية: 186]
    مما ينبه على الصلة الوثيقة بين الصيام وإجابة الدعاء.

    ومن فضائل الصوم
    أنه من أسباب تكفير الذنوب , كما في صحيح مسلم عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال : (الصلوات الخمس , والجمعة إلى الجمعة , ورمضان إلى رمضان , مكفرات ما بينهن إذا اجتنبت الكبائر)
    وفي الصحيحين عن حذيفة - رضي الله عنه -
    قال : (سئل رسول الله , صلى الله عليه وسلم , عن صوم يوم عرفة ؟
    قال : يكفر السنة الماضية والباقية . وسئل عن صيام يوم عاشوراء ؟ فقال : يكفر السنة الماضية )

    ومن فضائل الصوم
    أنه يشفع لصاحبه يوم القيامة , لما روى الإمام أحمد عن عبد الله بن عمر - رضي الله عنهما - أن النبي , صلى الله عليه وسلم ,
    قال : (الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة . يقول الصيام أي ربي منعته الطعام والشهوة , فشفعني فيه , ويقول القرآن منعته النوم بالليل فشفعني فيه .
    قال : فيشفعان)

    ومن فضائل الصوم
    فرح الصائم بما يسره في العاجل والآجل , كما في الصحيحين عن النبي , صلى الله عليه وسلم , قال : (للصائم فرحتان يفرحهما ! إذا أفطر فرح بفطره وإذا لقي ربه فرح بصومه )
    وهذا من الفرح المحمود لأنه فرح بفضل الله ورحمته ولعل فرحه بفطره لأن الله من عليه بالهداية إلى الصيام والإعانة عليه حتى أكمله , وبما أحله الله له من الطيبات التي يكسبها الصيام لذة وحلاوة لا توجد في غيره .

    ويفرح عند لقاء ربه حين يلقى الله راضيا عنه ويجد جزاءه عنده كاملا موفرا.

    ومما ينبه على فضل الصيام وطيب عاقبته في الآخرة
    قوله , صلى الله عليه وسلم : (والذي نفس محمد بيده ! لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك )
    وإنما كانت هذه الريح طيبة عند الله تعالى - مع أنها كريهة في الدنيا - لأنها ناشئة عن طاعته فهي محبوبة لديه .
    ولعل في الحديث ما يشير إلى أن هذا الخلوف يفوح يوم القيامة من فم صاحبه أطيب
    من ريح المسك , حين يقف بين يدي ربه , مثله مثل الشهيد حين يأتي يوم القيامة ,
    ففي الصحيح عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله , صلى الله عليه وسلم : (ما من مكلوم يكلم في سبيل الله , إلا جاء يوم القيامة وكلمه يدمي , اللون لون دم والريح ريح مسك ) متفق عليه.

    ومن فضائل الصيام
    أن الله اختص أهله بابا من أبواب الجنة . لا يدخل منه سواهم فينادون منه يوم القيامة إكراما لهم , وإظهارا لشرفهم ,
    كما في الصحيحين عن سهل بن سعد - رضي الله عنه - أن النبي , صلى الله عليه وسلم , قال : (إن في الجنة بابا يقال له الريان , يدخل منه الصائمون يوم القيامة , لا يدخل منه أحد غيرهم , يقال : أين الصائمون ؟ فيقومون فيدخلون , فإذا دخلوا أغلق فلم يدخل منه أحد )

    وانظر كيف يقابل عطش الصوام في الدنيا باب الريان , في يوم يكثر فيه العطش . .

    جعلنا الله ممن يشرب يوم القيامة شربة لا يظمأ بعدها أبدا , بمنه وكرمه وجوده وفضله ورحمته , فإنه لطيف بعباده وهو أرحم الراحمين.



    ما هي الفوائد الصحية للصوم؟

    أثبت الطب الحديث أن الصوم يريح المعدة وينظم عمل الجهاز الهضمي
    ويخلص الجسم من الزوائد والسموم.
    هذا إذا ما اتبع الصائم آداب الإفطار فتناول بعض التمر والماءأو الشوربة
    والسلطة وارتاح قليلاً أو قام لصلاة المغرب ثم أتم تناول وجبته باعتدال ,
    فلا يبالغ (أي يكثر) في طعامه أو شرابه

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي

    جزاك الله خيراً اخي الكريم على هدا الموضوع الرائع و جعلنا الله من المكثرين لهده العبادة العظيمة
    بارك الله فيك


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    1,017
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-10-2014
    على الساعة
    10:16 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركته
    انشاء الله ربنا يقدرنا على صيام سيدنا داود عليه السلام
    و جزاك الله خيرا على هذه الدعوة العامة
    ويجعله فى ميزان حسناتك ( امين )

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    2
    آخر نشاط
    17-06-2006
    على الساعة
    12:11 PM

    افتراضي

    جزاكم الله عنا كل خير أخوتى وأحبتى فى الله
    ربنا يتقبل منا جميعا صيامنا وصالح أعمالنا

مشروع رائع...ارجو أن ينال أعجابكم !

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشروع ... جمع الاعترافات
    بواسطة لمسات في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 28-08-2014, 01:07 PM
  2. وقف رعاية المهتدين العقاري -مشروع رائع !
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 26-06-2005, 05:57 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

مشروع رائع...ارجو أن ينال أعجابكم !

مشروع رائع...ارجو أن ينال أعجابكم !