قصة إسلام الطبيب الفرنسي موريس بوكاوي

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

زواج المتعة في العهد القديم » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | دونالد ترامب.. خلفيات و وعود.. بقلم: د. زينب عبد العزيز » آخر مشاركة: دفاع | == == | بالصور.. هنا "مجمع البحرين" حيث التقى الخضر بالنبي موسى » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | بيان ان يسوع هو رسول الله عيسى الذى نزل عليه الانجيل وبلغه وبالادله المصوره من كتابكم المقدس » آخر مشاركة: عبد الرحيم1 | == == | بالروابط المسيحيه:البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم يعترف بإباحيه نشيد الإنشاد!(فضيحة) » آخر مشاركة: نيو | == == | سؤال جرىء(الحلقه 11):لو كان محمد نبيا كاذبا..لماذا يحمل نفسه مثل هذا؟؟ » آخر مشاركة: نيو | == == | نواقض الإسلام العشرة .....لابد ان يعرفها كل مسلم » آخر مشاركة: نيو | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: نيو | == == | لتصمت نساؤكم في الكنائس : تطبيق عملي ! » آخر مشاركة: نيو | == == | يسوع اكبر كاذب بشهاده العهد الجديد » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

قصة إسلام الطبيب الفرنسي موريس بوكاوي

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 11 إلى 17 من 17

الموضوع: قصة إسلام الطبيب الفرنسي موريس بوكاوي

  1. #11
    الصورة الرمزية ابنة الزهراء
    ابنة الزهراء غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    1,094
    آخر نشاط
    11-07-2012
    على الساعة
    08:11 AM

    افتراضي

    كل ده بتقرا؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي :etoilever "ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار" :etoilever نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #12
    الصورة الرمزية Alexi_Tarek
    Alexi_Tarek غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    28
    آخر نشاط
    17-06-2006
    على الساعة
    09:14 AM

    د. كامبل يرد على د. بوكاي ... ( 2 )

    :bsm:

    سبق و أن قلت للإخوة روّاد المنتدى أنني – شخصيا - قد راسلت د. وليم كامبل عنـدما انتهيت من قراءة كتابه ( القرآن و الكتاب المقدس في نور العلم و التاريخ ) ، و لم يكن غرضي من هذه المراسلة سوى الوقوف على بعض الحقائق التي لم أكن متأكدا منها ، و يعوزني تأكيدها لتكوين فكرة عامة شاملة !!
    أول هذه الحقائق أن د. كامبل لا يعرف العربية بالقدر الكافي لدراسة القرآن الكريم و السنة ، علماً بأنه قد جاهد كثيرا ليوهم قارئه أنه ليس كذلك ! فدارس القرآن و السنة ، و لو كان عربي اللسان قبل أن يكون أعجميا ، يجب عليه أن يكون متمكنا من اللغة العربية تمكن تام لكي يكون قادرا على ( تذوق ) الكلمة ، و أن يستشعر المعنى المراد من سياق كامل الجملة . و هذا مالم ينجح فيه د. كامبل بصورة جلية – في حين نجح فيه د. بوكاي و بالأخص في مجمل حديثه عن ترجمة كلمة ( العلقة ) - مما جعلني متأكدا بنسبة كبيرة أن ذلك الأول لا يعرف العربية جيدا ، و قد ارتفعت هذه النسبة إلى 100% عندما وصلتني رسائله ، فمن أين جاء بهذه المعلومات التي أوردها عن القرآن و السنة ؟!!
    و اكتشفت أيضا أن د. كامبل قد جمّع توليفة قديمة من الشبهات حول القرآن الكريم و الأحاديث بل و التاريخ الإسلامي ، و قام بسردها تلو بعضها البعض في كتابه و هو متوهم أنه كذلك يرد على د. بوكاي !! ، و هو قد لا يعرف أيضا أن أي مسلما على قدر ضئيل من العلم و الدراسة في شئون دينه يعرف الردود المقنعة على تلك الشبهات . و هذه أيضا حقيقة يكتشفها قاريء كتاب د. كامبل منذ أول فصل .
    • د. كامبل و اللغة العربية :
    يحاول د. كامبل في الفصل الأول من كتابه أن يوصل للقاريء معلومة أن اللغات دائمة التغير عبر العصور و هذه حقيقة ؛ فاللغة الإنجليزية مثلا التي كان يتكلم بها شكسبير لم تكن هي الإنجليزية التي يتحدثها اليوم أي مواطن انجليزي . قد يكون هذا التغير في معنى الكلمة ، قد يكون في بناء الجملة ، قد يكون في اسلوب الحديث ، .. إلخ . و السؤال الأن : هل ينطبق ذلك على اللغة العربية كما يقول د. كامبل ؟ و الإجابة هي : بالطبع لا ! لأن القرآن الكريم قد حفظ اللغة العربية من التغيير على مدى اربعة عشر قرنا مضت . قد يختلف اسلوب الحديث في العصر الجاهلى عنه اليوم و هذا يظهر جليا في بعض الأشعار و القصائد القديمة ، و لكن من عصر محمد ، صلى الله عليه و سلم ، إلى اليوم نستطيع أن نؤكد أن اللغة العربية بصورتها الحالية ، و المستقبلية إلى ما شاء الله ، هي لغة القرآن الكريم التي كان يتعامل بها النبي الكريم ، صلوات الله عليه ، و أصحابه و المسلمون الأوائل منذ أربعة عشر قرنا .
    و يقول د. كامبل مجادلا : إن هناك بعض الكلمات قد وردت بمعاني شتى في القرآن ، فمثلا كلمة ( وزر ) قد وردت بمعنى ( حليّ أو متاع ) في طه : 87 ، و بمعنى ( قتلى ) في محمد : 4 ، و بمعنى ( حِمْلٌ ) في النجم : 38 . و أنه لكي يدرك القاريء المعنى المراد يجب عليه أن يستنتجه من سياق الكلمة !! أما في العصر الحديث فهي تستخدم بمعنى ( مسئولية ) بدليل أننا نقول وزير السلطان فلان و الوزير في الوزارة إلخ ..!!
    و لعل أعجمية د. كامبل منعته من يدرك الفرق بين المعنى Meaning و الكناية Metonymy لنفس الكلمة ! فكلمة وزر المعنى اللغوي المباشر لها هو ( حمل ) أما كنايتها التي تفهم من سياق الكلام فهذا يختلف من آية لأخرى في القرآن الكريم و لكنها تؤدي الى نفس المعنى . ففي طه : 87 نجد أن كلمة ( أوزاراً ) كناية عن ثقل أوزان الحلي المسروقة أو عن السيئات التي اقترفها بني اسرائيل لدى سرقتهم لحلي المصريين و متاعهم و هذه كناية و ليست المعنى المباشر . كذلك في محمد : 4 فإنها كناية عما تحمله الحرب من أحداث و قتلى و مهزومين و منتصرين .. إلخ و هذا أيضا ليس معنى مباشر . كذلك الحال أيضا في النجم : 38 فإن الوزر كناية عن ثقل حمل السيئة التي يقترفها ابن آدم و ليس معنى مباشر . أما في العصر الحديث ، كما يقول د.كامبل ، فإن كلمة ( الوزير ) أيضا كناية عن ثقل حمل مسئولية الحكم و خلافه و قد وردت في القرآن الكريم بنفس المعنى في طه : 29 - 32 . و أي دارس للعربية يدرك هذا جيدا و لا يخطيء مثل هذا الخطأ الفادح و هو يحاول اثبات بعض الأخطاء التعبيرية في القرآن فإذا بها تنقلب عليه لتعلن بلاغة القرآن و عدم إدراكه هو للصواب !!
    الطريف هنا أن د. كامبل يشكرني لأنه ، و هو طبيب انجليزي ، لم يكن يعرف معنى كلمة Metonymy و قد اضطر لفتح قاموسه الشخصي ليعرف معناها الحقيقي و قال لي أن القاموس قد أورد مثال الصولجان أو العرش كناية عن المُلك ، و بذا فقد فهم المعنى المراد و يشكرني لأني علمته كلمة جديدة في لغته و ليست في لغتي أنا !! فهل المنتظر من د. كامبل الذي لا يعرف لغته تمام المعرفة ، أن يتعلم اللغة العربية بالقدر الذي يدرس به القرآن و السنة ؟!!
    أيضا يقول في نفس الفصل : إن هناك بعض الكلمات اختلف معناها في زمن محمد عن معناها في العصر الحالى ككلمة ( طائر ) فإن معناها في العصر الحديث هو ( ذو الجناح ) bird و لكن معناها كما وردت في الإسراء : 13 فيكون بمعنى العمل أو النصيب fate !! و لو حاولنا تفسير الآية بالمفهوم الحديث لقلنا ( و كل انسان ألزمناه ذو الجناح في عنقه ) !! .. و هذا التخبط أيضا ناتج عن عدم ادراك لمفهوم الكناية !! يقول الحافظ ابن كثير مفسرا هذه الآية الكريمة : (وقال معمر عن قتادة (ألزمناه طائره في عنقه) قال عمله (ونخرج له يوم القيامة) قال نخرج ذلك العمل (كتابا يلقاه منشورا) قال معمر وتلا الحسن البصري (عن اليمين وعن الشمال قعيد) يا ابن آدم بسطت لك صحيفتك ووكل بك ملكان كريمان أحدهما عن يمينك والآخر عن شمالك فأما الذي عن يمينك فيحفظ حسناتك وأما الذي عن شمالك فيحفظ سيئاتك فاعمل ما شئت أقلل أو أكثر حتى إذا مت طويت صحيفتك فجعلت في عنقك معك في قبرك حتى تخرج يوم القيامة كتابا تلقاه منشورا (اقرأ كتابك) الآية .. ) انتهى كلام ابن كثير .
    فلو أن د. كامبل ارهق نفسه قليلا بالبحث عن معنى الآية في كتب التفسير لما ظهر أمام قرائه بصورة الجاهل الذي يلتمس طريقه في الظلام على غير هدى !!
    • اسلوب د. كامبل في معظم ردوده :
    ولم يكن د. كامبل مقنعا في معظم ردوده على أراء د. بوكاي بمعنى إنه لا يتبع سياسة دفع الحجة بالحجة الأقوى ، و لكنه يتبع أحيانا سياسة التشكيك في المعلومة ، ثم يقول بمبدأ أرسطو : ( نضع الشك في مصلحة الكاتب و ليس ضده ) !! لينتهي النهاية التي يلتمسها و هو قد لا يعي أن أغلب قراءه قد لا يوافقوا على هذا الرأي .
    فمثلا يعرض د. بوكاي في كتابه نظرية تقول إن الأسفار الخمسة المنسوبة لموسى ، عليه السلام ، قد كتبت عن طريق 4 مصادر و هي ( اليهوي ، الإلوهيمي ، سفر التثنية ، الكهنوتي ) و ذلك في عصور ما بعد موسى بزمن غير قصير ، و قد استدل على ذلك بتكرار استخدام لفظ ( ايلوهيم ) و ( يهوه ) و ( أدوناي ) عبر أسفار العهد القديم . و لم يكن هذا رأي د. بوكاي فحسب بل كان رأي العديد من علماء الكتاب المقدس و على رأسهم ادموند جاكوب ( راجع التوراة و الإنجيل و القرآن و العلم – أسفار موسى الخمسة ) . و أيا كان مبلغ هذه النظرية من الصواب فهي أولا و أخيرا نظرية قابلة للنقاش .
    و يرد د. كامبل على هذا فيقول : إن لفظ ( الله ) قد ورد في القرآن للدلالة عن الإله ، و في مـوضع أخر وردت كلمة ( رب ) فمعنى هذا إن هناك كاتب أول للقرآن رمز له بالحرف A يستخدم كلمة الله و قد كتب بعض السور ، و كاتب أخر رمز له بالحرف R يستخدم كلمة رب كتب البعض الأخر و هكذا ..!! ثم يقول معلقا على مصادقة علماء الكتاب المقدس لنظرية أصول التوراة بأنهم لا يؤمنون !!..
    ياللإقناع الشديد !!!!!!
    و نرد على د. كامبل و نقول : هناك آيات كثيرة في القرآن ورد فيها اللفظين مجتمعين نذكر على سبيل المثال لا الحصر ( لكنا هو الله ربي و لا اشرك بربي أحدا ) الكهف : 38 ، و غيرها و غيرها الكثير ، فمن الذي كتبها ؟! هل الكاتب A أم الكاتب B ؟ هل اختلط عمل الكاتبين الذين افترضهما د. كامبل ؟!! أم انهما قد تعارفا على بعضهما فيما بعد و اتفقا على تدوين تلك السور ؟!!..
    ها أنا قد نجحت ، على ما اعتقد ، فيما لم ينجح فيه د. كامبل ! ؛ بأنني قد اثبتت بالحجة و البرهان على استحالة تطبيق تلك النظرية على القرآن الكريم ، في حين أن إمكانية تطبيق نظرية مصادر التوراة التي شرحها د. بوكاي ، بغض النظر عن صحتها أو خطأها ، على الكتاب المقدس مازال قائما حيث لم ينجح د. كامبل في اثبات فشله !!
    و غير هذا الكثير ...
    و للحديث بقية إن شاء الله


    كتبه الأخ / طارق
    التعديل الأخير تم بواسطة Alexi_Tarek ; 27-05-2005 الساعة 07:32 PM

  3. #13
    الصورة الرمزية abubakr_3
    abubakr_3 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    5
    آخر نشاط
    22-03-2015
    على الساعة
    11:28 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    قرأت عدة أسطر للمدعو الدكتور وليم كامبل ، وأردت أن أحمِّل كتابه كاملاً ، لأبدأ سلسة من الردود عليه بعد أن أنتهى من كتاب لدى، ولكننى فوجئت أننى لا بد أن أحمل فصل يلو الآخر ، الأمر الذى لا أريده حالياً لإنشغالى بهذا الكتاب. وأثناء البحث عن موقع أنزل منه الكتاب كاملاً دفعة واحدة (الأمر الذى لم أجده) فوجئت بأن الأخوة المسلمين لم يقوموا بالرد عليه. فتساءلت لماذا؟ منذ متى والمسلم يحتقر عمل ما فيه فكر كفرى ولا يرد عليه؟ فكيف تقيمون الحجة على غير المسلمين أو على العلمانيين أو على المسلمين الجاهلين بأمور دينهم؟
    ودخلت منتداكم الطيب وقرأت ما كتبه الأخ طارق، وأسأله وأسأل غيره من اخوانى المسلمين لماذا لا نتتبع كتابات هذا الرجل من البداية ونرد على كل كلمة كتبها؟ فأنا أعلم أن الكتاب به مغالطات صارخة، لكن أقيموا الحجة عليه وعلى كل من يقرأه!
    تخيلوا شعور مسلم قرأ هذا الكلام الذى كتبه الدكتور وليم كامبل ولم يجد ردًا من المسلمين عليه! فما الذى سيلبسه الشيطان عليه فى هذه اللحظة؟ وكيف سيفرح الشيطان غيره من الحاقدين على الإسلام؟

    أسمع ردكم وإن شاء الله يكون هناك أكثر من متبرع للرد وطرح ردوده على المنتدى ليتسنى للكل المشاركة وعمل أول كتاب جماعى لعلماء منتدى ابن مريم

    علاء أبو بكر

  4. #14
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abubakr_3 مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    قرأت عدة أسطر للمدعو الدكتور وليم كامبل ، وأردت أن أحمِّل كتابه كاملاً ، لأبدأ سلسة من الردود عليه بعد أن أنتهى من كتاب لدى، ولكننى فوجئت أننى لا بد أن أحمل فصل يلو الآخر ، الأمر الذى لا أريده حالياً لإنشغالى بهذا الكتاب. وأثناء البحث عن موقع أنزل منه الكتاب كاملاً دفعة واحدة (الأمر الذى لم أجده) فوجئت بأن الأخوة المسلمين لم يقوموا بالرد عليه. فتساءلت لماذا؟ منذ متى والمسلم يحتقر عمل ما فيه فكر كفرى ولا يرد عليه؟ فكيف تقيمون الحجة على غير المسلمين أو على العلمانيين أو على المسلمين الجاهلين بأمور دينهم؟
    ودخلت منتداكم الطيب وقرأت ما كتبه الأخ طارق، وأسأله وأسأل غيره من اخوانى المسلمين لماذا لا نتتبع كتابات هذا الرجل من البداية ونرد على كل كلمة كتبها؟ فأنا أعلم أن الكتاب به مغالطات صارخة، لكن أقيموا الحجة عليه وعلى كل من يقرأه!
    تخيلوا شعور مسلم قرأ هذا الكلام الذى كتبه الدكتور وليم كامبل ولم يجد ردًا من المسلمين عليه! فما الذى سيلبسه الشيطان عليه فى هذه اللحظة؟ وكيف سيفرح الشيطان غيره من الحاقدين على الإسلام؟

    أسمع ردكم وإن شاء الله يكون هناك أكثر من متبرع للرد وطرح ردوده على المنتدى ليتسنى للكل المشاركة وعمل أول كتاب جماعى لعلماء منتدى ابن مريم

    علاء أبو بكر
    أهلاً بك استاذنا الكبير وكنا نتمنى أن نراك بيننا دائماً لنستفيد من علمك .

    أنا ليس لدى مصدر لكتاب وليم كامبل ولا أعرفه أي شيء ، فبرجاء إرفاقه إن أمكن أو تقديم اللنك .

    جزاك الله خير الجزاء .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    352
    آخر نشاط
    11-07-2008
    على الساعة
    05:01 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mir_a مشاهدة المشاركة
    انا عارف من هو الدكتور بوكاي واللي هضرتك كتباه قرأته قبل كدا وفي دكتور عامل كتاب ورادد عليه انا قصدي هو مين علشان اخد بكلامه يعني لو انا جبتلك دكتور مشهور وعميد كليه الشريعه (يعني من الازهر) وبينقد القران بكتاب وشهادته بالصوت كمان هتصدقي مفتكرش ومش هلومك لان كل واحد عنده عقل بيفكر بيه وقبل العقل القلب اللي اختبر
    اشكر تعب محبتك
    الاصل فى الموضوع هو الحقيقه العلمية الملموسه

    وهى وجود جثمان الفرعون نفسه

    تصديقا لكتاب الله "القرآن"

    ومخالفا للانجيل والتوراة

    وليس لها علاقه بالاشخاص لكى تتبع هذا وتترك هذا

  6. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    4,512
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-05-2016
    على الساعة
    01:33 AM

    افتراضي

    أولا : نرحب بأستاذنا الحبيب أبو بكر

    ويسعدنا تواجده بيننا

    بخصوص الكتاب فالكتاب موجود بمكتبة كتب الموقع
    http://www.ebnmaryam.com/web/modules...cat=3&book=123
    ولقد سبق و اطلعت عليه ولكن ليس بشكل كامل

    أعتقد سوف يتم مسحه من الموقع بناء على ما تم توضيحه
    لا يتم الرد على الرسائل الخاصة المرسلة على هذا الحساب.

    أسئلكم الدعاء وأرجو ان يسامحني الجميع
    وجزاكم الله خيرا


  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    4,512
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-05-2016
    على الساعة
    01:33 AM

    افتراضي

    بارك الله فيكم اخوتى

    ومعذرة على تعليقى الماضى فلم انتبه للأسماء

    بخصوص كمبل فصحيح كتابه كان قد انتشر بعض الشىء ولكن سيف الإسلام وتلميذ الشيخ ديدات "ذاكر نيك " قد قام بمناظرته مناظرة تصنف بانها من النوع الكبير وقام بمسح البلاط به وأضحك الناس على سخافاته

    يمكنكم الاطلاع على تسجيل المناظرة من هنا
    Zakir Naik - Qur'an And Bible In The Light Of Science Vs Campbell
    http://www.aswatalislam.net/DisplayF...ame=Zakir_Naik


    هذا والله ولي التوفيق
    لا يتم الرد على الرسائل الخاصة المرسلة على هذا الحساب.

    أسئلكم الدعاء وأرجو ان يسامحني الجميع
    وجزاكم الله خيرا


صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2

قصة إسلام الطبيب الفرنسي موريس بوكاوي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-07-2008, 03:48 PM
  2. فلنشارك في العريضة للافراج عن الشاعر الطبيب د. إسلام المازني
    بواسطة أم علاء في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 09-07-2007, 08:16 PM
  3. شا هدت لكم... أعباط المهجر مايكل منير و موريس صادق مع سيدهم على دريم
    بواسطة مجاهد في الله في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 08-02-2006, 12:51 PM
  4. دور الطبيب المسلم-الجزء الثاني
    بواسطة ابن القسام في المنتدى المنتدى الطبي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-08-2005, 01:21 PM
  5. دور الطبيب المسلم-الجزء الاول
    بواسطة ابن القسام في المنتدى المنتدى الطبي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-08-2005, 01:18 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

قصة إسلام الطبيب الفرنسي موريس بوكاوي

قصة إسلام الطبيب الفرنسي موريس بوكاوي