مقال لكاتب قبطى [إلى متى يستمر الإحتقان القبطى]

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

من أجمل الكتب فى اثبات إعجاز القرآن: كتاب (النبأ العظيم).للدكتور محمد عبد الله دراز » آخر مشاركة: نيو | == == | الأنبا روفائيل : يعترف أن العقيدة المسيحية تأسست من المجامع ولم تعتمد على نصوص الكتاب المقدس » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | Is God: Jesus, Jesus and Mary, the third of three or the Clergy in Christianity according to the Qur’an? » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | اسماء الله الحسنى فى الكتاب المقدس ومدى انطباقها على يسوع » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | منصر يعترف: المراة المسيحية مكينة تفريخ فقط ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | انواع التوحيد » آخر مشاركة: فايز علي احمد الاحمري | == == | سائل : عندي شك في الوهية المسيح و مكاري يونان يرد عليه : لو شغلت عقلك بس العقل لوحده يقول ده مش ربنا » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | أنا و الآب واحد بين الحقيقة و الوهم » آخر مشاركة: وردة الإيمان | == == | رد شبهة: نبيُّ الإسلام يقول : خيل سليمان لها أجنحة ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

مقال لكاتب قبطى [إلى متى يستمر الإحتقان القبطى]

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: مقال لكاتب قبطى [إلى متى يستمر الإحتقان القبطى]

  1. #1
    الصورة الرمزية الريحانة
    الريحانة غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    660
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-07-2016
    على الساعة
    01:29 AM

    افتراضي مقال لكاتب قبطى [إلى متى يستمر الإحتقان القبطى]

    بسم الله الرحمن الرحيم
    إن حرية الإعتقاد الدينى هى حق من حقوق الإنسان التى وهبها الله للبشرية ,ولكن الشعب العربى والشعب المصرى خاصة لم يفهم بعد هذه الحرية إلا من خلال الديكتاتورية الدينية والبغض والكراهية للآخرومحاولة أسلمته بشتى الطرق المشروعة وغير المشروعة وللتأكيد ان مصر ليست للجميع بل للمسلمين فقط ,,كل هذا ادى مع الايام إلى تدهور العلاقة بين مواطنى مصر.
    ****
    اقول ذلك بعد المظاهرات القبطية التى شهدتها الكاتدرائية المرقسية تعبيرا عن الغضب والاحباط من بعض المسؤلين الذين [عاملين ودن من طين وودن من عجين]على مدار سنوات ادى الى تكاثر المشكلات وتنامى الازمات على رأس الاقباط وحدهم الذي لم يستقر القاموس العربى العنصرى لصاحبه العبقرى إسلام العربىالفصيح على وضع تعريف واضح وصريح لهم فتارة يقول انهم اهل كتاب وتارة يقول انهم كفار وتارة يقول انهم اقليات وتارة يقول انهم ماطنين من الدرجة الثانية وتارة يقول انهم مصريين اى انهم بشر وليسوا حيوانات وتارة يقول انهم اجانب دخلوا مصر واستعمروها بقوة السيف وتعددت التعريفات والتخريجات لهؤلاء الاقباط لأن المشكلة اساسا تقبع فى عقل المصرى المسلم الذى يريد أسلمة شعب مصر ليحقق هدف الإستعمار الإسلامى الذى استعمر مصر وشعبها بالسيف والنفاق من الف واربعمائة سنة
    ******
    شعب مصر الذى يعيش تحت دستوريعلن ان دين الدولة الرسمى هو الاسلام بما يعنيه هذا من قوانين وشرائع وامتيازات يتمتع بها المسلم على حساب المسيحى الذى لا ذنب له إلا انه يؤمن بدين آخر...إلا ان المشكلة ببساطة ان الدين عند الله الإسلام وان الله [اى إله المسلمين ]لن يقبل من البشر ديناً آخر إلا دين الإسلام مما يعنى ان بقية مواطنى مصر الذين لا يؤمنون بديد الدولة الرسمى فهم كفار ويجب ان يدفعوا الجزية إجبارياًوهم اذلاء صاغرون[ آخر عظمة]
    وإن كانت قد تغيرت وخجل منها المشرع المصرى العصرى واصبحت ضريبة مستترة يتساوى فيها مع بقية المواطنين إلا انه لا يستفيد منها إلا المسلم كما سيأتى لاحقاً ويعنى عدم موالاة الكفار وعدم التودد لهم واظهار المحبة لهم سواء فى السر او العلن لأن دين المسلمين ينهاهم عن هذا.
    *****
    يعنى ايضا دين الدولة الرسمى ان يعيش الاقباط حالة من القهر والاحباط نتيجة للظلم والإعتداءات المتكررة على حقوقهم الدينية والدنيوية من جانب المواطنين العاديين او بمساندة الأجهزة الأمنية فىمصر ومثال لذلك ما يحدث فى صعيد مصر بتحريض من امين الحزب الوطنى لأسلمة القبطيات والتواطؤ مع جماعات الأصوليين الإسلاميين لتحقيق هذا الهدف البغيض او بالتواطؤ على اسلمة القبطيات بخطفهم وإخفائهم بطريقة [طاقية الإخفاء]كما حدث فى بلدة ابو المطامير بالبحيرة وفشلت محاولات ذويهم فى العثور عليهم لأنهم فى حماية رجال الجماعات الاسلامية فى الأمن المصرى
    *****
    وبالرغم من الإحتجاجات على هذا الوضع ضد رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء وابواق الإعلام التى تعمل بمبدأ إكفى على الخبر ماجور فتمنع عرض المظاهرات والإحتجاجات واصوات الرفض والمعاناة التى يلاقيها المواطن القبطى خلف اسوار سجون المجتمع المصرى وانعدام العدالة التى تكون دائما فى صف المواطن المسلم وضد المواطن القبطى الكافر
    ****
    مشكلة المشاكل ان حكام مصر اللاحقين والحاليين يعرفون كيف ينافقون شعبهم ويضحكون عليه كما فعل الرئيس عندما هبط عليه الوحى وتذكر ان الأقباط لهم اعياد وان الدولة وعلى رأسها الحكام قد اغتصبت حقوقهم فى ان يصبح لهم اعياد او بالأخص عيد الميلاد اجازة رسمية..اكتشف الرئيس فجأة ان الهه او رسوله قد اوصاه بأقباط مصر خيراً كما تقول كتب التراث والحكاوى الشعبية حتى ينهب ثرواتهم بإسم الغزو او الإستعمار او الفتح الإسلامى.
    ***
    كل هذا الكلام اصبح معروفاًعند كل من يتابعون الاحداث فى مصر ويعرفون ان الإسلام اصبح لعبة خطيرة ادمن عليها الحكام والمحكومين فالمشكلة ليست فى اشهار عشرات القبطيات اسلامهم ولكن يجب ان تكون حرية الاعتقاد مكفولة للجميع سواء كان مسيحى او مسلم وليست القبطيات فقط ليرتدوا عن دينهم فى حين هذه الحرية ليست مكفولة للمسلمات حتى لا يتعرضن للموت
    الحرية لا يجب ان تكون حكراً للاقلية لحساب الأغلبية حتى يتحقق الهدف المخفى الأزلى وهو اسلمة شعب مصر بالرضى او بالإكراه,, المشكلة اننا امام تيارات متنامية من الجماعات الإسلامية تساندها اجهزة الأمن وقيلدات الحزب الوطنى لأسلمة القبطيات وإكراه من لا يريد ذلك إما بالهجرة او بالقمع والمضايقات فى العمل,,مشكلة العقلية المصرية ان الدين او بعبارة ادق [الإسلام]غزا افكارها ومشاعرها بعنصرية رهيبة ضد بقية البشر الذين يشاركونهم هذا الوطن وجعلهم يترأسون هؤلاء الأقباط وينظرون اليهم انهم كفار اصاغر مرفوضين بحكم كتابهم الدينى واعطاهم الحق فى تأسيس المعاهد الأزهرية التى يتكلف بناءها المليارات يدفعها المسيحى والمسلم ولكن لا يتمتع بالدراسة فيها إلا المسلم اتمنى من احد مواطنى مصر ان يفكلا فى هذا الظلم والاغتصاب لحقوق واموال الاقباط لحساب الأغلبية المسلمة وينادى بتحقيق العدل والمساواة بين مواطنى مصر
    ***
    ستظل مصر المحروسة وابواقها الاعلامية تزرع الفتن والطائفية والتكفيرية بخطابها الدينى العنصرى الذى يسبح بحمد الدين الرسمى للدولة وابتهاج الجماهير واحزاب المعارضة المتأسلمة بإقتراب اعلان مصر خلافة او مستعمرة إسلامية خالية من الكفار.
    ***
    هذا المقال لكاتب اسمه ميشيل نجيب وبرغم انه كان تعليقاً على اسلام بعض القبطيات الذى حدث من فترة إلا انه يكشف عقلية النصارى التى تعتمد على خلق الأكاذيب حول الاسلام وانتهازهم اى فرصة لتحقيق ذلك كما تبين ما فى معتقداتهم من اكاذيب مثل[حرية العقيدة] والتى لا يتقبلوها فى الواقع عندما تحدث من بعض النصرانيات اللواتى اعلن اسلامهن.

  2. #2
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,148
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-12-2017
    على الساعة
    11:22 PM

    افتراضي

    اقتباس
    يكشف عقلية النصارى التى تعتمد على خلق الأكاذيب حول الاسلام
    صدقتي أختنا الريحانة .

    على طول .. أسطوانة الفقر بتاعتهم دي ... كأنهم مغلوبون على أمرهم .

    أنا مش فاهم همه عيزين إيه .

    تطبيق الشريعة المسيحية ؟ وأعلان مصر دولة مسيحية ؟

    ولو أفترضنا هذا .

    هل يمكن للشعب المصري تطبيق التشريعات الخاصة بالكتاب المقدس ؟

    واللهِ دي تبقى مهزلة .

    فيمكن الرجوع إلى موضوع خرافات الكتب المقدس ... ونحكم .


    إذا كان هم لا يطبقوا تشريعاتهم ... وأعترفوا أنهم يعبدوا الأوثان .

    فهل يعُقل أن الشعب المصري سيوافق على هذا السفه ؟

  3. #3
    الصورة الرمزية Michnet
    Michnet غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    1
    آخر نشاط
    29-09-2007
    على الساعة
    10:49 PM

    افتراضي الحوار الإنسانى

    الأخت/ الريحانة
    قرأت بالصدفة مقالى المنشور فى المنتدى ولم أجد أى إشارة للمكان الذى تم أخذ الأقتباس منه وهذا يخالف نظام المنتدى إلى جانب أن المقال لم يتم نقله بأمانة حيث أن الفقرة الأخيرة منه محذوفة تماماً مما يؤثر سلبياً على فهم المقصود من المقال .
    بالرغم من هذا فإنى أشكر الأخت الريحانة على نشرها مقالى وأحب التأكيد على أننى لست قبطياً ولا أؤمن بالثالوث المسيحى الذى لا يقول به الأنجيل وأؤمن أن المسيح أرسله الله للعالم أجمع لنشر المحبة والسلام ونزع بذور البغضة والكراهية التى تسببها الطائفية الدينية وإيمانى يرتكز على قول المسيح " وهذه هى الحياة الأبدية : أن يعرفوك أنت الإله الحقيقى وحدك ويسوع المسيح الذى أرسلته " إنجيل يوحنا 17 : 3 .
    .
    أعتقد أن كلمة " عقلية النصارى التى تعتمد على خلق الأكاذيب" لا تنطبق على مقالى لأنى أتحدث بما يحدث فى الواقع دون تجنى على أحد ولا أقول ذلك فقط بل ما جاء فى مقالى كتبه وكتب اكثر منه مسلمين كثيرين حياديين ينتقدون الوضع الإجتماعى الدينى الذى تستغله الحكومة المصرية لتحقيق أغراضها فى ضرب المجتمع ليتربعوا على عرش السلطة.
    فى نهاية مقالى الذى لم يتم تكملته ذكرت نداء للمسؤلين فى حكومتنا المصرية أقول فيه " أتركوا الدين لله وحاولوا إنقاذ وطن الجميع " ، نعم لأن جميع المصريين هم بشر ولم يقيم الله البشر قضاة عنصريين ليحكموا على البشر من منظور دينى مما أنتج الفتن الطائفية والكراهية الدينية المذهبية للآخر.
    عندما كتبت مقالى هذا كنت أريد تأكيد إيمانى بحق البشر فى ممارسة إنسانيته التى يتم نزعها عنه تحت ستار الدين ومن يستغلونه لحساباتهم الشخصية ويستغلون السذج وضعاف القلوب والعقول للتأثير عليهم لتحقيق مكاسب دنيوية لا علاقة لها بالإله الخالق العظيم المحب الذى خلق البشر ليتوالدوا ويتكاثروا ليعمروا الأرض ، فإذا كان هذا هو هدف الله فكيف بنا نقتل ونشرد أخوتنا فى البشرية بأسم الدين والله ظلماً وبهتاناً ؟
    شيعة المسيح الذى أؤمن بها هى شريعة حياة لا علاقة لها بقوانين إجبارية يفرضها رجال دين ، شريعة المسيح يطبقها كل مؤمن على حياته الشخصية مما تغير من سلوكه وأفكاره الداخلية والخارجية مما ينتج عنه إنسان قادر على السلوك حسب فكر الله وحسب شريعة الله التى تعمل فى قلب المؤمن به دون الحاجة إلى رجال دين كهنة يقولون له أفعل هذا او لا تفعل ذاك ، هذا حرام وذاك حلال ، شريعة المسيح لا تبغى سلطان أرضى بل هى سلطان إلهى على قلب وعقل المؤمن به شخصياً ، شريعة يقرأها وتغير قلبه بنعمتها ليتصرف ويسلك بمحبة نحو الآخرين.
    هذه هى مسيحية المسيح التى اعرفها وأسير فيها بل وكتبت عدة مقالات أفضح فيها ما يقوله رجال الدين المسيحى فى الكهنوت والاصوام وغيرها من المواضيع التى تخالف أقوال المسيح نفسه ولمن يريد الأستزادة فعليه الرجوع للموقع على العنوان التالى : http://www.rezgar.com/m.asp?i=162

    كلمة أخيرة أشكر الأخت الريحانة على أقتباسها هذا الذى أتاح لى معرفة وجهة نظر أخرى احترمها وأقدرها ، وشكراً على سعة صدركم.
    الحب هى لغة البشر المخلوقين على صورة الله ومثاله، فهل نحن كذلك ؟

مقال لكاتب قبطى [إلى متى يستمر الإحتقان القبطى]

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 09-08-2010, 09:59 PM
  2. مفكر قبطى : انقراض النصارى فى مصر خلال 100 سنة
    بواسطة ابو حنيفة المصرى في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 24-11-2007, 01:52 AM
  3. ما هو اصل كلمة قبطى يا نصارى ؟؟؟
    بواسطة فارس الحرية في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 24-12-2006, 11:17 PM
  4. تبرعوا لشراء بطانيه لكاتب هذه النصوص التوراتيه
    بواسطة اللي بالي بالك في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-10-2005, 01:24 PM
  5. الفرق بين القبطى والمسيحى
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-08-2005, 05:09 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

مقال لكاتب قبطى [إلى متى يستمر الإحتقان القبطى]

مقال لكاتب قبطى [إلى متى يستمر الإحتقان القبطى]