ذكرى لخير أمة ًأخرجت للناس

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ذكرى لخير أمة ًأخرجت للناس

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ذكرى لخير أمة ًأخرجت للناس

  1. #1
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي ذكرى لخير أمة ًأخرجت للناس

    فتنة السلطان


    روى الترمذي وأبو داوود والنسائي والبيهقي في الشعب والبخاري في الكنى وأحمد وصححه أحمد شاكر, وقال الترمذي حسن صحيح غريب عن ابن عباس رضي الله عنهما , عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من سكن البادية جفا , ومن اتبع الصيد غفل , ومن أتى السلطان افتتن ) .

    وأخرج أحمد والبيهقي بإسناد صححه السيوطي وحسنه الزين , عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال , قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من بدا جفا , ومن اتبع الصيد غفل , ومن أتى أبواب السلطان افتتن . وما ازداد عبد من السلطان قرباً إلاَّ ازداد من الله بعدا )

    وهذا باب واسع تكفي الإشارة إليه بهذين الحديثين لإثبات هذا النوع من الفتن , خاصة وأن أصحاب السلطان في هذا الزمان هم دعاة الفرقة السفهاء . والقنوات الفضائية الناطقة بالعربية زاخرة بهذا النوع من المفتونين .

    الفتنة التي يُرى فيها الحرام حلالاً والحلال حراماً , وهي التي وردت في حديث حذيفة الموقوف الذي أخرجه الحاكم في المستدرك وقال صحيح الإسناد على شرط الشيخين ولم يخرجاه ووافقه الذهبي في التلخيص فقال على شرط مسلم . عن حذيفة رضي الله تعالى عنه قال : ( إذا أحب أحدكم أن يعلم أصابته الفتنة أم لا فلينظر فإن كان يرى حلالاً كان يراه حراماً فقد أصابته الفتنة , وإن كان يرى حراماً كان يراه حلالاً فقد أصابته الفتنة ) .


    ونحن في هذه الأيام السود من تاريخنا صرنا نرى المفتونين على القنوات الفضائية ونسمعهم يجعلون قتال الدفع إرهاباً وبدعة وحراماً في الوقت الذي يجعلون فيه العمالة لأمريكا ومعاونتها والقتال إلى جانب جيشها ضد المسلمين حلالاً وسُّنة وطريقاً إلى الجنة !
    ويجعلون الفرقة سُنـَّة .

    ففلسطين للفلسطينيين والعراق للعراقيين وهكذا , في الوقت الذي يجعلون فيه السوري في لبنان غريباً والشامي أو النجدي أو الحجازي في العراق غريباً . أي أنه بدعة وليس من السنة
    ويجعلون الأمريكي حليفاً والمجاهد عدواً .

    ويعتبرون أمراء الفرقة أئمة يعاملون معاملتهم ويطاعون في تعطيلهم الجهاد وقتلهم المسلمين في الوقت الذي يعتبرون فيه الدعوة إلى الجماعة على إمام فتنة وأمنية .

    يحلون الربا والردة ووجود الأحزاب القائمة على الكفر ,
    ويعتبرون الخلافة من السياسة لا من الدين .

    وننصح هؤلاء الذين أصابتهم الفتنة أن يعيدوا النظر في مواقفهم .
    وعليه يمكن القول إن الفتنة الأولى فتنة التفرق وغياب الجماعة على إمام التي وصفها الرسول صلى الله عليه وسلم بالعمياء الصمَّاء , هذه الفتنة قد مهدت لكل ما نحن فيه من فتن في هذا الزمان .

    مهدت لخروج الدجال , وطلوع قرن الشيطان أو قرنيه , وضيق الدنيا على المسلم بحيث عمَّ الشر فلا يجد مكاناً يلجأ إليه مطمئناً إلى ظهور دينه , وحيرة الحليم وانقلاب الحلال حراماً والحرام حلالاً والبدعة سُنـَّة والسُنـَّة بدعة , وغير هذه من الفتن المتفرعة عنها أو مما لم نفطن إليه .

    من كتيب : ذكرى لخير أمة أخرجت للناس صفحة : 33 إلى 36 .
    الشيخ عبد الرحمن العقبي . بيت المقدس 1426 ه


    مواضيع مشابهة

    ويل لكم !!! ان انطبق عليكم !!! والله المستعان
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  2. #2
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    نسأل الله العفو والعافية



    والله المستعان
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

ذكرى لخير أمة ًأخرجت للناس

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. إلى القدس فى ذكرى الإسراء والمعراج
    بواسطة فاروق ابوعيانه في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 31-08-2008, 10:22 PM
  2. ..في ذكرى مجزرة جنين......................
    بواسطة هشيم في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 08-04-2008, 03:07 PM
  3. خطبة الوداع, ذكرى يوم عرفة
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-01-2006, 08:14 PM
  4. خير الكلام لخير الخلق - ملف بوربوينت
    بواسطة أبـ مريم ـو في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-05-2005, 01:08 PM
  5. ذكرى لخير أمة ًأخرجت للناس
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ذكرى لخير أمة ًأخرجت للناس

ذكرى لخير أمة ًأخرجت للناس