رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | الانجيل يتحدى:نبى بعد عصر المسيح بستمائة عام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

صفحة 2 من 7 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 66

الموضوع: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    جزاكم الله خيراً اخي الكريم مدير منتدى شبكة ابن مريم وغفر الله لكم و اعزكم الله وطبعاً ناا لا امانع في نقل الموضوع واتمنى من الله ان يكون كل عمل نقوم به خالصا لوجهه الكريم ولخدمة عقيدة الاسلام العظيمةً
    شكراً لكم...


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    التعديل الأخير تم بواسطة طارق حماد ; 07-03-2006 الساعة 04:15 PM


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    ذا كان هناكعطل في بعض الروابط استعمل الرابط وقم بتنزيل المناظرة
    http://www.aswatalislam.net/DisplayF...e=Ahmed_Deedat


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #14
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    هذه هي الكتب المذكورة في المقال
    القرآن معجزة المعجزات
    للداعية احمد ديدات
    ترجمة علي عثمان

    المناظرة الكبرى بين الشيخ احمد ديدات و القس انيس شروش.
    للداعية احمد ديدات
    ترجمة رمضان الصفناوى
    المسيح (عليه السلام) في الاسلام.
    للداعية احمد ديدات
    ترجمة و تعليق محمد مختار
    احمد ديدات بين الانجيل و القرآن.
    للداعية احمد ديدات
    ترجمة و تعليق محمد مختار
    محمد (صلى الله عليه و سلم) الخليفة الطبيعي للمسيح (عليه السلام).
    للداعية احمد ديدات
    ترجمة رمضان الصفناوى
    مناظرة العصر بين العلامة احمد ديدات و القس الدكتور انيس شروش.
    ترجمة على الجوهري
    العرب و اسرائيل شقاق...... أم وفاق.
    للداعية احمد ديدات
    ترجمة علي الجوهري
    الله في اليهودية و المسيحية و الاسلام
    للداعية احمد ديدات
    ترجمة و تعليق محمد مختار
    الحل الاسلامي للمشكلة العنصرية
    للداعية احمد ديدات
    ترجمة و تعليق محمد مختار

    هل المسيح هو الله ؟ و جواب الانجيل على ذلك
    للداعية احمد ديدات
    ترجمة و تعليق محمد مختار
    حوار مع ديدات في باكستان
    ترجمة رمضان الصفناوي
    مناظرتان في استكهولم بين احمد ديدات و استانلي شوبيرج
    ترجمة علي الجوهري
    التعديل الأخير تم بواسطة طارق حماد ; 07-03-2006 الساعة 04:24 PM


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    محمد (صلى الله عليه و سلم) تعظم عظماء العالم.
    للداعية احمد ديدات و مايكل هارت.
    ترجمة علي الجوهري
    تصوير اخي الحبيب بهاء حفظه الله
    التعديل الأخير تم بواسطة طارق حماد ; 07-03-2006 الساعة 04:36 PM


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #16
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    تابع
    فهكذا أيها السادة , أخذ صاحب الكتاب يتهم من رباط نعالهم أفضل من وجوه أمثاله , وأفضل من وجوه هؤلاء الذين ملئوا حياتنا ذلا و انكسارا , فهو لم يعلم أن لحوم العلماء و الدعاة الى الله تبارك و تعالى مسمومة .
    فلقد أخذ هذا الرجل صاحب الكتاب العفن يتهم رجالا أجمعت الأمة على اخلاصهم وولائهم لدينهم , و هم رجال المركز الاسلامى العالمي بجنوب افريقيا بقيادة أسد الأمة أحمد ديدات , اتهمهم بالخيانة , و طعن فى اخلاصهم , و هذا ما لا يجوز لمسلم علم أن الله رقيب عليه أن يتلفظ به أو أن يفعله .
    فاتهام امرء مسلم شهد أن لا اله الا الله محمد رسول الله بالخيانة و الكفر بدون بينة أو دليل , من أكبر الكبائر , فكيف باتهام رجل اجمعت الأمة على ولاءه و اخلاصه ؟!
    فكيف باتهام رجال نشروا الدين فى ارجاء المعمورة , فرأينا بشائر صدقهم وولاءهم .( اتهم صاحب الكتاب " المركز الاسلامى العالمى بجنوب افريقيا " افرادا و هيئات , بالخيانة و طعن فى اخلاصهم و سوف نفحمه و لكن فى حينه)

    لقد أخذ هذا العاصي يفترى على الشيخ بدون دليل أو حجة , بل كل ما ساقه افتراءات كاذبة محرفة , و أدلة مجهولة لا تثبت بها قضية , بل هى كذب محض , و حقد ظاهر على الأسد أحمد ديدات , و استنتاجات عفنه دافعها الوحيد هو الحقد و البغض على شخصه شفاه الله .

    أخذ يحرف و يفترى بكل طاقته, و كانت قوته الدافعة له فى ذلك هو حقده الدفين , الذى تلاحظة فى أول سطر من كتابه , و ما أشبة الليلة بالبارحه .!!!
    لقد كان هذا درب المخلصين .
    درب شيخ الاسلام ابن تيمية , و ابن القيم , و الشيخ الجليل محدث الشام , العالم الهمام , محمد ناصر الدين الألبانى . و المجدد العلامة مجمد بن عبد الوهاب و الشيخ عبد العزيز بن باز ( و سوف نبين فى حينه ماهية هذا المخطط للنيل من هذة الرموز الشماء و أمثالها ) .

    و لقد سئل الشيخ أحمد ديدات يوما " يعمد أعداء الاسلام الى اغتيال من يعمل على فضح مخططاتهم و اظهار عيوبهم , ألا تعتقد أن وقوفك فى وجه التبشير النصرانى يعرض حياتك للخطر ؟"

    فرد الأسد قائلا " حتى الأن لم يرمنى أى مسيحي أو يهودي أو هندوسى بالطماطم أو البيض الفاسد , و لعلها حماية من الله و كرامة , و لكن ليست هذة القضية , فالبشرية اليوم عدت أكثر تسامحا من السابق و أكثر تقبلا للنقد , و اذا حاول أحدهم ايذاائي فلن يكون مسيحيا و أو يهوديا أو هندوسيا , و لكن ما أخشاه أن يكون مسلما مجنونا استطاع احدهم استثارته و تحريضه أو خالف احدى تفسيراتى ما يتواءم مع تفسيراته , ومن يدرى فقد لا يرتاح أحدهم لمظهر لحيتى فيقتلنى " ( مجلة البلاغ الكويتية – العدد 981) .

    رحمك الله شيخنا , فما كان ليصبك ما كان ليخطئك و ما أخطأك ما كان ليصيبك . !!!!!

    حاول الكاتب اثبات ان الشيخ قاديانى , و كان دليله الوحيد هو تحريفه لكلام الشيخ أحمد ديدات تحريفا متعمدا , و ذلك من خلال كتاب الشيخ " حادثة الصلب بين الحقيقة و الافتراء " .
    فادعى أن الشيخ ينكر أن المسيح عليه السلام قد رفع قبل حادثة الصلب , و أنه صلب و لكنه لم يمت على الصليب , و أن هذا منافى لعقيدة القرأن , و متوافق لعقائد القاديانية .

    هذا ما ادعاه المحرف الفاشل .

    و الأن أنا ادعوا أهل الأرض , عالمهم و جاهلهم , شقيهم و سعيدهم , كبيرهم و صغيرهم , لقراءة كتاب الشيخ , و ليعلم الذين يحرفون أى منقلب ينقلبون .

    فى بداية الكتاب تحدث الشيخ عن عقيدة الخلاص عند النصارى , و ما تمثل هذة العقيدة من أهمية بالغة عندهم , ثم علق الشيخ قائلا :
    ماذا نقول كمسلمين ازاء مثل هذا الادعاء المسيحى ؟ .
    ليست هنالك اجابة أكثر اقناعا من قوله تعالى " و قولهم انا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله و ما قتلوه و ما صلبوه و لكن شبه لهم و ان الذين اختلفوا فيه لفى شك منه مالهم به من علم الا اتباع الظن و ما قتلوه يقينا " النساء : الأيه 157 "
    هل يمكن لأحد أن يكون أكثر وضوحا و أكثر تأكيدا و أكثر يقينا و أكثر رفضا للمساومة تجاه معتقد من معنقدات الايمان عن هذة الاجابة ؟ الاجابة هى : مستحيل ! ان الله هو وحده العليم القدير البصير مالك الملك . انه الله سبحانه و تعالى .
    و يؤمن المسلم أن هذة الأجابة الكاملة انما هى من الله سبحانه و تعالى . و من ثم لا يثير سؤالا و لا يتطلب دليلا . يقول المسلم أمنا و صدقنا.
    و لو كان المسيحيون قد قبلوا بالقرأن الكريم باعتبار أنه وحى الله لما ثارت مشكلة صلب المسيح . انهم يعترضون بتعصب على تعاليم القرأن و يهاجمون كل شئ اسلامى . انهم كما يصفهم توماس كارليل " قد دربوا أن يكرهوا محمدا و دينه " .( صلب المسيح بين الحقيقه و الافتراء ص 13 – 14 ) .

    و لهذا أخفى هذا الكاتب الخاسر هذا الجزء , الذى فيه براءة الشيخ مما نسب اليه , و اتهم الشيخ زورا و افتراءا , و هو يعلم , فلقد كان هذا هو منهجه فى كل الكتاب ( أنا أعنى الكاتب ) , تحريف و تزوير و كذب .

    ثم يستطرد الشيخ الأسد أحمد ديدات تحت عنوان اعتراض مسيحي قائلا " ان المسيحى يعارض الاعتقاد الاسلامى بأن عيسى المسيح " ما قتلوه و ما صلبوه " بقوله: كيف يتسنى لرجل مثل محمد عليه السلام على مبعدة الآف الميال من مسرح الحدث , و بعد 600 عام لوقوع الحدث ان ينفض ليروى عنه ؟ " فيقول المسلم : " ان الكلمات التى قالها محمد صلى الله عليه و سلم , ليست كلماته كشخص من البشر , و لكنها كلمات أوحاها اليه العليم ابصير " فيدفع المسيحى بأنه ليس مهيأ الذهن ليتقبل الوحى المحمدى خصوصا فى أمر تحسمه فى نظره شهادة " شهود عيان " ؟ ( علامة الاستفهام تفيد أن المؤلف ينكر أنهم كانوا موجودين كشهود عيان – المترجم " لى الجوهرى " حفظه الله – و لذلك قال الشيخ " فى نظره " أى فى نظر النصرانى ) ----- الزعم المسيحى واضح . و منطقهم لا بأس به . و لنتفحص وحهة نظرهم . فلنستدع شهودهم , و لنمحص شهادتهم لنكشف الحقيقة أو الزيف فى الموضوع من ذات مصادرهم . انهم يعترفون أن شهود القضية الرئيسيين هم : متى و مرقس و لوقا و يوحنا . أصحاب الأناجيل المنسوبة اليهم . و لكنهم جميعا قد ماتوا و هم فى قبورهم . سيقول المسيحيون : " نعم , هذا صحيح , و لكننا نملك افادتهم الخطية المكتوبة " ----- و عندما نواجه بالادعاءات المعارضة المبالغ فيها من قبل اليهود و المسيحيين فيما يتعلق بدعاوى خلاصهم , فان الله سبحانه و تعالى يأمرنا أن نطاب بدليل اذ يقول عز من قائل " قل هاتو برهانكم ان كنتم صادقين " – البقرة 111 - .
    و لقد جاءوا بدليلهم الوحيد فىأكثر من خمسمائة لغة ! و فى احد عشرة لهجة للعرب وحدهم . فهل المطلوب منا أن نبتلع طعمهم كله ؟ . كلا ! من المعروف سلفا لدينا , أن الله سبحانه و تعالى يأمرنا أن نطالب بدليل , فان هذا يعنى أنه سبحانه يطلب منا أن نمحص هذا الدليل عند تقديمه فورا . و الا لما كان لطلب الدليل معنى عندما نقبل بدليل زائف ! " .( مسألة صلب المسيح بين الحقيقة و الافتراء ص18) .

    فكان هذا هو الدافع ايها السادة .
    فهذا كان اسلوب الشيخ , الذى بهر به العالم , و أقنع به المعاند المكابر . ( سوف نبين هذا عند تحدثنا عن " الرد على من شكك فى علم الشيخ " ) .

    فلقد أعلنها شيخنا صريحة فى بداية كتابه , أن عقيدته هى عقيدة المسلم المؤمن بكلام الله الحق , القرأن الكريم .
    و لكن ما العمل ؟
    النصارى لا يؤمنون بالقرأن جملة و تفصيلا , فكيف نقيم عليهم حجتنا ؟
    نعم ,,, بما عندهم من مصادر معتمدة , مع الالتزام بعقيدتنا الأسلامية .
    و قد نجح الشيخ نجاحا باهرا فى استخدام هذا الأسلوب , فالسان الحال يقول " لقد أثبتنا لكم أنه من واقع كتابكم , و بأدلتكم التى تستدلون بها على صلبه و موته على الصليب , أن المسيح لم يمت على الصليب , و بهذا تسقط النظرية المفترضة عن الخلاص و يهوى البيت النصرانى , و لا يتبقى لكم الا ما جاء فى القرأن الكريم " .
    والا لماذا أيها النصارى تنكرون علينا اذن ما جاء فى ديننا الحنيف , و أنتم أصلا ليس لديكم أدله صحيحة فى دينكم عن ما ادعيتم , فلقد اثبتنا بطلان ذلك الادعاء بنفس الادلة التى تستدلون بها على دعواكم الباطلة ؟

    يقول الأستاذ الفاضل " على الجوهرى " مترجم كتب الشيخ الى العربيه : و المؤلفات العربية أيضا كثيرة ( يقصد فى شأن حادثة الصلب ) . و لكن هذا الكتاب الذى يشرفنى نقله الى العربية للعلامه أحمد ديدات ( العلامه أحمد ديدات و لو كرهت أنوفكم) عن مسألة صلب المسيح انما هو جديد جديد ... جديد فى أسلوبه الواضح , و جديد فى منهجه العلمى الذى يعتمد على " النصوص " و يعتمد على الوثائق .
    انه لا يتحدث فيحتمل حديثه الصدق أو الكذب , و لكنه يدع النصوص و الوثائق تتحدث , و لك ان تصدقها , و لك أن تكذبها حسب قوة الاقناع بها . ( مسأل صلب المسيح ص 7 ) .

    فهذا كان منهجه شفاه الله , و نتحدى اثبات أن الشيخ عقيدته غير ما جاء فى القرأن و غير ما جاء به العدنان عليه الصلاة و السلام .
    كان الشيخ يضع منهجه و اعتقاده الذين يدين به و الذى لا يخرج عن الكتاب و السنه قبل أى مؤلف من مؤلفاته أو أى محاضرة من محاضراته أو أى مناظرة من مناظراته , ثم بعد ذلك يقيم الحجة عليهم من مصادرهم التى يقبلونها , و ليس من مصادرنا كمسلمين , لأنهم لا يؤمنون بها , و لهذا أسلم على يديه الألاف و الألاف رحمه الله .
    ثم ان هذا لم يكن منهج الشيخ فقط , بل كان منهج كل علماء الأمة الذين تشرفوا و كتبوا فى هذا المجال ( اقرء هداية الحيارى لابن القيم , و اظهار الحق لرحمة الله الهندى , و الجواب الصحيح لابن تيميه و غيرهم ) .
    و هذا المنهج جائز شرعا , بل هو واجب دعوي ( سوف نبين أن هذا المنهج مستاق من القرأن و من سنة العدنان , و لكن فى حينه )

    و فى خاتمة الكتاب يقول الشيخ أحمد ديدات " و لا أتوقع أن يسألنى أى شخص عن عقيدتى كمسلم فيما يتعلق بموضوع الصلب . عقيدتى هى عقيدة القرأن كما وردت بدقة فى الآية 157 من سورة النساء .( " و قولهم انا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله و ما قتلوه و ما صلبوه و لكن شبه لهم و ان الذين اختلفوا فيه لفى شك منه مالهم به من علم الا اتباع الظن و ما قتلوه يقينا " النساء : الأيه 157 " – رحمك الله شيخنا , لم تترك لهم باب الا أغلقته , فكان هذا من رعاية الله لك . نحسبك و الله حسيبك .)

    و أكرر مع كل تأكيد أن دراستى موضوع الصلب قد فرضت علي من أصحاب الايمان المسيحى الذين كانوا يدعون أنهم خيرون محبون للخير لى . و أخذت اهتمامهم مأخذ الجد لكى أدرس و استذكر و أبحث بموضوعية مستخدما نفس مصادرهم . و ستوافقنى أن النتائج مذهلة . " .( مسألة صلب المسيح بين الحقيقة و الافتراء ص 182 – دار الفضيلة ) .

    هذا ما قاله الشيخ بالحرف , " فرضت عليه " , هذة هى الجملة التى علم صاحب الكتاب العفن أنها قاسمة الظهر بالنسبة له , فحرفها و لم ينقلها من الخاتمة التى توجد فى الترجمة العربية المعتمدة و الصحيحة , لما علم أن فيها هلكته .
    و أنقل لكم صورة من كتاب الشيخ بالانجليزيه , و صورة من الطبعة المعتمدة من الشيخ نفسه باللغة العربية ( طبعة دار الاعتصام و دار الفضيلة ترجمة الأستاذ على الجوهرى ), و صورة مما نقله الكاتب الخاسر فى كتابه و زعم أنه نقلها من الطبعة التى ترجمها الأستاذ على الجوهرى , لتعلموا حقيقة هذا المخطط العفن .


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    تابع
    فهكذا أيها السادة , أخذ صاحب الكتاب يتهم من رباط نعالهم أفضل من وجوه أمثاله , وأفضل من وجوه هؤلاء الذين ملئوا حياتنا ذلا و انكسارا , فهو لم يعلم أن لحوم العلماء و الدعاة الى الله تبارك و تعالى مسمومة .
    فلقد أخذ هذا الرجل صاحب الكتاب العفن يتهم رجالا أجمعت الأمة على اخلاصهم وولائهم لدينهم , و هم رجال المركز الاسلامى العالمي بجنوب افريقيا بقيادة أسد الأمة أحمد ديدات , اتهمهم بالخيانة , و طعن فى اخلاصهم , و هذا ما لا يجوز لمسلم علم أن الله رقيب عليه أن يتلفظ به أو أن يفعله .
    فاتهام امرء مسلم شهد أن لا اله الا الله محمد رسول الله بالخيانة و الكفر بدون بينة أو دليل , من أكبر الكبائر , فكيف باتهام رجل اجمعت الأمة على ولاءه و اخلاصه ؟!
    فكيف باتهام رجال نشروا الدين فى ارجاء المعمورة , فرأينا بشائر صدقهم وولاءهم .( اتهم صاحب الكتاب " المركز الاسلامى العالمى بجنوب افريقيا " افرادا و هيئات , بالخيانة و طعن فى اخلاصهم و سوف نفحمه و لكن فى حينه)

    لقد أخذ هذا العاصي يفترى على الشيخ بدون دليل أو حجة , بل كل ما ساقه افتراءات كاذبة محرفة , و أدلة مجهولة لا تثبت بها قضية , بل هى كذب محض , و حقد ظاهر على الأسد أحمد ديدات , و استنتاجات عفنه دافعها الوحيد هو الحقد و البغض على شخصه شفاه الله .

    أخذ يحرف و يفترى بكل طاقته, و كانت قوته الدافعة له فى ذلك هو حقده الدفين , الذى تلاحظة فى أول سطر من كتابه , و ما أشبة الليلة بالبارحه .!!!
    لقد كان هذا درب المخلصين .
    درب شيخ الاسلام ابن تيمية , و ابن القيم , و الشيخ الجليل محدث الشام , العالم الهمام , محمد ناصر الدين الألبانى . و المجدد العلامة مجمد بن عبد الوهاب و الشيخ عبد العزيز بن باز ( و سوف نبين فى حينه ماهية هذا المخطط للنيل من هذة الرموز الشماء و أمثالها ) .

    و لقد سئل الشيخ أحمد ديدات يوما " يعمد أعداء الاسلام الى اغتيال من يعمل على فضح مخططاتهم و اظهار عيوبهم , ألا تعتقد أن وقوفك فى وجه التبشير النصرانى يعرض حياتك للخطر ؟"

    فرد الأسد قائلا " حتى الأن لم يرمنى أى مسيحي أو يهودي أو هندوسى بالطماطم أو البيض الفاسد , و لعلها حماية من الله و كرامة , و لكن ليست هذة القضية , فالبشرية اليوم عدت أكثر تسامحا من السابق و أكثر تقبلا للنقد , و اذا حاول أحدهم ايذاائي فلن يكون مسيحيا و أو يهوديا أو هندوسيا , و لكن ما أخشاه أن يكون مسلما مجنونا استطاع احدهم استثارته و تحريضه أو خالف احدى تفسيراتى ما يتواءم مع تفسيراته , ومن يدرى فقد لا يرتاح أحدهم لمظهر لحيتى فيقتلنى " ( مجلة البلاغ الكويتية – العدد 981) .

    رحمك الله شيخنا , فما كان ليصبك ما كان ليخطئك و ما أخطأك ما كان ليصيبك . !!!!!

    حاول الكاتب اثبات ان الشيخ قاديانى , و كان دليله الوحيد هو تحريفه لكلام الشيخ أحمد ديدات تحريفا متعمدا , و ذلك من خلال كتاب الشيخ " حادثة الصلب بين الحقيقة و الافتراء " .
    فادعى أن الشيخ ينكر أن المسيح عليه السلام قد رفع قبل حادثة الصلب , و أنه صلب و لكنه لم يمت على الصليب , و أن هذا منافى لعقيدة القرأن , و متوافق لعقائد القاديانية .

    هذا ما ادعاه المحرف الفاشل .

    و الأن أنا ادعوا أهل الأرض , عالمهم و جاهلهم , شقيهم و سعيدهم , كبيرهم و صغيرهم , لقراءة كتاب الشيخ , و ليعلم الذين يحرفون أى منقلب ينقلبون .

    فى بداية الكتاب تحدث الشيخ عن عقيدة الخلاص عند النصارى , و ما تمثل هذة العقيدة من أهمية بالغة عندهم , ثم علق الشيخ قائلا :
    ماذا نقول كمسلمين ازاء مثل هذا الادعاء المسيحى ؟ .
    ليست هنالك اجابة أكثر اقناعا من قوله تعالى " و قولهم انا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله و ما قتلوه و ما صلبوه و لكن شبه لهم و ان الذين اختلفوا فيه لفى شك منه مالهم به من علم الا اتباع الظن و ما قتلوه يقينا " النساء : الأيه 157 "
    هل يمكن لأحد أن يكون أكثر وضوحا و أكثر تأكيدا و أكثر يقينا و أكثر رفضا للمساومة تجاه معتقد من معنقدات الايمان عن هذة الاجابة ؟ الاجابة هى : مستحيل ! ان الله هو وحده العليم القدير البصير مالك الملك . انه الله سبحانه و تعالى .
    و يؤمن المسلم أن هذة الأجابة الكاملة انما هى من الله سبحانه و تعالى . و من ثم لا يثير سؤالا و لا يتطلب دليلا . يقول المسلم أمنا و صدقنا.
    و لو كان المسيحيون قد قبلوا بالقرأن الكريم باعتبار أنه وحى الله لما ثارت مشكلة صلب المسيح . انهم يعترضون بتعصب على تعاليم القرأن و يهاجمون كل شئ اسلامى . انهم كما يصفهم توماس كارليل " قد دربوا أن يكرهوا محمدا و دينه " .( صلب المسيح بين الحقيقه و الافتراء ص 13 – 14 ) .

    و لهذا أخفى هذا الكاتب الخاسر هذا الجزء , الذى فيه براءة الشيخ مما نسب اليه , و اتهم الشيخ زورا و افتراءا , و هو يعلم , فلقد كان هذا هو منهجه فى كل الكتاب ( أنا أعنى الكاتب ) , تحريف و تزوير و كذب .

    ثم يستطرد الشيخ الأسد أحمد ديدات تحت عنوان اعتراض مسيحي قائلا " ان المسيحى يعارض الاعتقاد الاسلامى بأن عيسى المسيح " ما قتلوه و ما صلبوه " بقوله: كيف يتسنى لرجل مثل محمد عليه السلام على مبعدة الآف الميال من مسرح الحدث , و بعد 600 عام لوقوع الحدث ان ينفض ليروى عنه ؟ " فيقول المسلم : " ان الكلمات التى قالها محمد صلى الله عليه و سلم , ليست كلماته كشخص من البشر , و لكنها كلمات أوحاها اليه العليم ابصير " فيدفع المسيحى بأنه ليس مهيأ الذهن ليتقبل الوحى المحمدى خصوصا فى أمر تحسمه فى نظره شهادة " شهود عيان " ؟ ( علامة الاستفهام تفيد أن المؤلف ينكر أنهم كانوا موجودين كشهود عيان – المترجم " لى الجوهرى " حفظه الله – و لذلك قال الشيخ " فى نظره " أى فى نظر النصرانى ) ----- الزعم المسيحى واضح . و منطقهم لا بأس به . و لنتفحص وحهة نظرهم . فلنستدع شهودهم , و لنمحص شهادتهم لنكشف الحقيقة أو الزيف فى الموضوع من ذات مصادرهم . انهم يعترفون أن شهود القضية الرئيسيين هم : متى و مرقس و لوقا و يوحنا . أصحاب الأناجيل المنسوبة اليهم . و لكنهم جميعا قد ماتوا و هم فى قبورهم . سيقول المسيحيون : " نعم , هذا صحيح , و لكننا نملك افادتهم الخطية المكتوبة " ----- و عندما نواجه بالادعاءات المعارضة المبالغ فيها من قبل اليهود و المسيحيين فيما يتعلق بدعاوى خلاصهم , فان الله سبحانه و تعالى يأمرنا أن نطاب بدليل اذ يقول عز من قائل " قل هاتو برهانكم ان كنتم صادقين " – البقرة 111 - .
    و لقد جاءوا بدليلهم الوحيد فىأكثر من خمسمائة لغة ! و فى احد عشرة لهجة للعرب وحدهم . فهل المطلوب منا أن نبتلع طعمهم كله ؟ . كلا ! من المعروف سلفا لدينا , أن الله سبحانه و تعالى يأمرنا أن نطالب بدليل , فان هذا يعنى أنه سبحانه يطلب منا أن نمحص هذا الدليل عند تقديمه فورا . و الا لما كان لطلب الدليل معنى عندما نقبل بدليل زائف ! " .( مسألة صلب المسيح بين الحقيقة و الافتراء ص18) .

    فكان هذا هو الدافع ايها السادة .
    فهذا كان اسلوب الشيخ , الذى بهر به العالم , و أقنع به المعاند المكابر . ( سوف نبين هذا عند تحدثنا عن " الرد على من شكك فى علم الشيخ " ) .

    فلقد أعلنها شيخنا صريحة فى بداية كتابه , أن عقيدته هى عقيدة المسلم المؤمن بكلام الله الحق , القرأن الكريم .
    و لكن ما العمل ؟
    النصارى لا يؤمنون بالقرأن جملة و تفصيلا , فكيف نقيم عليهم حجتنا ؟
    نعم ,,, بما عندهم من مصادر معتمدة , مع الالتزام بعقيدتنا الأسلامية .
    و قد نجح الشيخ نجاحا باهرا فى استخدام هذا الأسلوب , فالسان الحال يقول " لقد أثبتنا لكم أنه من واقع كتابكم , و بأدلتكم التى تستدلون بها على صلبه و موته على الصليب , أن المسيح لم يمت على الصليب , و بهذا تسقط النظرية المفترضة عن الخلاص و يهوى البيت النصرانى , و لا يتبقى لكم الا ما جاء فى القرأن الكريم " .
    والا لماذا أيها النصارى تنكرون علينا اذن ما جاء فى ديننا الحنيف , و أنتم أصلا ليس لديكم أدله صحيحة فى دينكم عن ما ادعيتم , فلقد اثبتنا بطلان ذلك الادعاء بنفس الادلة التى تستدلون بها على دعواكم الباطلة ؟

    يقول الأستاذ الفاضل " على الجوهرى " مترجم كتب الشيخ الى العربيه : و المؤلفات العربية أيضا كثيرة ( يقصد فى شأن حادثة الصلب ) . و لكن هذا الكتاب الذى يشرفنى نقله الى العربية للعلامه أحمد ديدات ( العلامه أحمد ديدات و لو كرهت أنوفكم) عن مسألة صلب المسيح انما هو جديد جديد ... جديد فى أسلوبه الواضح , و جديد فى منهجه العلمى الذى يعتمد على " النصوص " و يعتمد على الوثائق .
    انه لا يتحدث فيحتمل حديثه الصدق أو الكذب , و لكنه يدع النصوص و الوثائق تتحدث , و لك ان تصدقها , و لك أن تكذبها حسب قوة الاقناع بها . ( مسأل صلب المسيح ص 7 ) .

    فهذا كان منهجه شفاه الله , و نتحدى اثبات أن الشيخ عقيدته غير ما جاء فى القرأن و غير ما جاء به العدنان عليه الصلاة و السلام .
    كان الشيخ يضع منهجه و اعتقاده الذين يدين به و الذى لا يخرج عن الكتاب و السنه قبل أى مؤلف من مؤلفاته أو أى محاضرة من محاضراته أو أى مناظرة من مناظراته , ثم بعد ذلك يقيم الحجة عليهم من مصادرهم التى يقبلونها , و ليس من مصادرنا كمسلمين , لأنهم لا يؤمنون بها , و لهذا أسلم على يديه الألاف و الألاف رحمه الله .
    ثم ان هذا لم يكن منهج الشيخ فقط , بل كان منهج كل علماء الأمة الذين تشرفوا و كتبوا فى هذا المجال ( اقرء هداية الحيارى لابن القيم , و اظهار الحق لرحمة الله الهندى , و الجواب الصحيح لابن تيميه و غيرهم ) .
    و هذا المنهج جائز شرعا , بل هو واجب دعوي ( سوف نبين أن هذا المنهج مستاق من القرأن و من سنة العدنان , و لكن فى حينه )

    و فى خاتمة الكتاب يقول الشيخ أحمد ديدات " و لا أتوقع أن يسألنى أى شخص عن عقيدتى كمسلم فيما يتعلق بموضوع الصلب . عقيدتى هى عقيدة القرأن كما وردت بدقة فى الآية 157 من سورة النساء .( " و قولهم انا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله و ما قتلوه و ما صلبوه و لكن شبه لهم و ان الذين اختلفوا فيه لفى شك منه مالهم به من علم الا اتباع الظن و ما قتلوه يقينا " النساء : الأيه 157 " – رحمك الله شيخنا , لم تترك لهم باب الا أغلقته , فكان هذا من رعاية الله لك . نحسبك و الله حسيبك .)

    و أكرر مع كل تأكيد أن دراستى موضوع الصلب قد فرضت علي من أصحاب الايمان المسيحى الذين كانوا يدعون أنهم خيرون محبون للخير لى . و أخذت اهتمامهم مأخذ الجد لكى أدرس و استذكر و أبحث بموضوعية مستخدما نفس مصادرهم . و ستوافقنى أن النتائج مذهلة . " .( مسألة صلب المسيح بين الحقيقة و الافتراء ص 182 – دار الفضيلة ) .

    هذا ما قاله الشيخ بالحرف , " فرضت عليه " , هذة هى الجملة التى علم صاحب الكتاب العفن أنها قاسمة الظهر بالنسبة له , فحرفها و لم ينقلها من الخاتمة التى توجد فى الترجمة العربية المعتمدة و الصحيحة , لما علم أن فيها هلكته .
    و أنقل لكم صورة من كتاب الشيخ بالانجليزيه , و صورة من الطبعة المعتمدة من الشيخ نفسه باللغة العربية ( طبعة دار الاعتصام و دار الفضيلة ترجمة الأستاذ على الجوهرى ), و صورة مما نقله الكاتب الخاسر فى كتابه و زعم أنه نقلها من الطبعة التى ترجمها الأستاذ على الجوهرى , لتعلموا حقيقة هذا المخطط العفن .


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #18
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    تابع
    و كداعية مسلم له رأيه الذى يدلى به عندما يكون ذلك ضروريا , لا يلزم به أحد , لكنه يعبر عنه بصراحة , ووضوح ملتزما بأصول العقيدة الاسلامية . انظر اليه وهو يدلى برأيه فى خاتمة هذا البحث عن مسألة صلب المسيح فيقول " و لا أتوقع أن يسألنى أى شخص عن عقيدتى كمسلم فيما يتعلق بموضوع الصلب . عقيدتى هى عقيدة القرأن كما وردت بدقة فى الآية 157 من سورة النساء و ما قتلوه .( " و قولهم انا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله و ما قتلوه و ما صلبوه و لكن شبه لهم و ان الذين اختلفوا فيه لفى شك منه مالهم به من علم الا اتباع الظن يقينا " النساء : الأيه 157 " .
    و فى بداية مناظرة الشيخ مع فلويد كلارك التى كانت بعنوان " هل صلب المسيح " , بين الشيخ ذلك كله , حيث بين عقيدته الصحيحة فى المسيح علية السلام تاليا الأيات السابقه من سورة النساء و معلقا عليها , ثم أخذ استخدام ادلتهم ليقيم الحجة عليهم فى بطلان عقيدتهم .
    فعند مشاهدة المناظرة يبدأ الشيخ رحمه الله قائلا أنه بالنسبة للمسلمين فإن الأمر محسوم .. إن الله قد ألقى الشبه على يهوذا الاسخريوطي و لم يعلق المسيح على الصليب أصلا .. فهي نقطة لا يختلف عليها المسلمون .. و أن المسيحيين يتبعون الظن ، وما قتلوه يقيناً..
    ثم يتابع فيقول أنه بالنسبة للمسيحيين ، فهم لا يعترفون بالقرآن الكريم لذلك سنثبت أن المسيح لم يمت على الصليب من خلال كتبهم تماشياً مع قوله تعالى: ( قل هاتوا برهانكم ) ..
    و لكن هذا الكاتب لم و لن يذكر تلك الحقائق , بل يحاول تضليل الناس عنها , و الطعن فى عقيدة رجال ما عهدنا عليهم الا الصدق و الاخلاص و تحقيق كلمة التوحيد و اعلاءها. نحسبهم و الله حسيبهم .
    فاذا كنت تريدنا أن نصدقك فى تكذيب رجل نصر الله الحق به عاليا , يا من لا نعرف عن دينك و لا عن اخلاصك و لا عن ولاءك لله و لرسوله شيئا , فهل نصدقك أنت ؟
    و ها هو رحمه الله فى ندوته مع القس المهتدى جارى ميلر يعلنها صريحة واضحة , و قد كانت هذة الندوة بين طرفين بارزين هما السيد أحمد ديدات الذى يمثل وجهة النظر الاسلامية تجاه القضايا المتنازع عليها بين المسلمين و النصارى , و القس المهتدى جارى ميلر .
    يقول الشيخ عفر الله له فى أثناء حديثه " ان نقاط الخلاف الحقيقى بين المسلمين و المسيحيين هى كما يلى :
    أولا : المسلمون لا يؤمنون بأن عيسى هو الله .
    ثانيا : المسلمون لا يؤمنون بأن عيسى الابن الوحيد المولود لله . لأن الله لم يلد .
    ثالثا : المسلمون لا يؤمنون أن يكون الثلاثة فى واحد و الواحد فى ثلاثة .
    رابعا : المسلمون يؤمنون بأن المسيح عيسى لم يقتل و لم يصلب , و من ثم فهو لم يقم أو يبعث حيا فالقيامة لم تحدث . فلا يوجد شئ اسمه القيامة ( يعنى بخصوص ما قيل أنه جرى للمسيح بعد صلبه المزعوم حسب اعتقاد النصارى ) و ليس المقصود انكار البعث مطلقا . فالقرأن الكريم يؤكد البعث و يؤكد كذلك أن المسيح عليه السلام سوف يبعث حيا و لكن القرأن الكريم يعارض فكرة أن المسيح قد بعث بعد صلبه و موته المزعوم حسب اعتقاد النصارى . تلك هى نقاط الاختلاف الحقيقى بين المسلمين و المسيحيين " ( الخلاف الحقيقى بين المسلمين و المسيحيين ص 27- 28 ترجمة الأستاذ الفاضل محمد مختار – المختار الاسلامى ) و يقول الشيخ أيضا " ... فالحديث عن التوحيد شرط التناظر مع النصارى و لكنهم يستغبوننا و يريدوننا أن نتحدث معهم عن دور المرأة فى المجتمع و ما الى ذلك من المواضيع التى تطرح ! .. و لن الأصل الذى يريدنا الله أن نتحدث معهم حوله هو التوحيد و جدالهم فى الشرك الذى هم واقعون فيه من اعتقاد فى المسيح و بأنه ابن الله و أنه صلب تكفيرا لذنوبهم و الله سبحانه و تعالى يقول ( و ما قتلوه و ما صلبوه و لكن شبه لهم ) " ( أحمد ديدات بين الانجيل و القرأن ص 8 – المختار الاسلامى ) فهل انتهت قضيتنا عند هذا الحد ؟ لا .
    أخذ ذلك المحرف يدعى أن الشيخ لم تكن عقيدته فى رفع المسيح و نزوله قبل يوم القيامة واضحه بل مشوهه و هذا يبين أن الشيخ كانت له ميول قاديانيه . هذا ما ادعاه .
    و الأن هيؤا أنفسكم الى هذة المفاجأة .
    لاحظوا أيها السادة أنى لا أرد , بل الشيخ هو الذى يرد !!!!! .
    سئل شفاه الله فى محاضرته الماتعه " هل عيسى اله أم بشر أم اسطورة "ما نصه :
    السائل : انه لكى يبرهن النصارى على أن عيسى هو الله , فقد أكدوا على أن القيامة و الارتفاع أو الصعود منحه مرتبة أو منزلة الألوهيه .... اشكرك .
    ديدات : ان المسأله هى أن النصارى يزعمون انه طالما رفع عيسى بالجسد الى السماء فانهم يسمونه لذلك الأله أو الله . فهذة وحهة نظر النصارى و هذا هو منطقهم . و لو لم أواجه اليوم بهذة المسأله فقد كان لدى الرد عليها من الكتاب المقدس أيضا . فلو أن لدينا شيئا من العلم بما فى كتبهم . لخدمنا هذا العلم خدمة عجيبة ! لأنه اذا استعملنا منطقا أخر خلاف منطقهم فلن يقبلوه ! و لكننا نبرهن على مسائلهم بما لديهم فى كتابهم .
    لو أننى اصطحبت أو أخذت بشرا من بنى ادم الى أى مكان فكيف يجعل ذلك من الها ؟ و لكن بما أن منطقهم فانهم يستنتجون أو ينتهون الى ما يلى : لأن المسيح عيسى رفع بالجسد الى السماء , فان هذا يجعل منه الها . حسنا ! دعنا نقبل منطقهم من أجل المجادلة الحسنة ! اذا كان هذا ما يجعل من عيسى الها, فيجب عليكم أن تلتزموا بمنطقكم مرة أخرى كما أردنا منكم ذلك فى مسألة أبوة أو أمومة ملكى صادق ! فلتلتزما بمنطقكم هنا ! كم من الوقت مضى على عيسى بعد رفعه الى السماء ؟ ألف و تسعمائة ( 1900) سنة ؟ اذا كان هناك شخصا أخر رفع الى السماء من أربع الاف ( 4000 ) سنة و هو لا يزال هناك , ألن يكون هذا الشخص أعظم من عيسى ؟! ألن يكون الها أعظم ؟ خاصة أن النصارى يعتقدون أنه كان على عيسى أن يموت أولا ثم يقوم من الموت , ثم يرتفع او يصعد فى النهاية الى السماء ! فهناك شخص فى الكتاب المقدس بل ان هناك شخصين ارتفعا الى السماء " من غير أن يذوقا الموت " نحن المسلمون لا نقول ذلك , فمكتوب فى كتاب النصارى المقدس أن اخنوخ و اليا كلاهما رفعا الى السماء و " بدون ان يذوقا الموت " .( الملوك الثانى 2 :11 ) و ( التكوين 5 : 24 ) .
    ووفقا لفهم النصارى و منطقهم فان عيسى قبل أن يرفع الى السماء كان عليه ان يموت ثم يبعث الى الحياة مرة أخرى ثم يرتفع الى السماء , و هذا هو المفهوم المسيحى , فاذا كان ذا هو مفهومهم و اعتقادهم فيما يجعل من البشر الها , فأخنوخ و اليا هما الهان أعظم من عيسى لأنهما رفعا الى السماء " بدون أن يذوقا الموت ! " فهذا ما يقوله الكتاب المقدس ! فهل النصارى مستعدون لأن يعلموا بهذا و يقبلوه ؟! .
    انك لن تجد منم الا التردد : ماذا ؟ ! ماذا ؟! هذا ما سوف يفعلونه ! فهم غير مستعدين لأن يحاوركم و يواصلوا النقاش ( ضحك من الحاضرين ) . أرأيتم ؟! و لذلك فهذا لا يثبت ان رفع البشر الى السماء يجعل منه الها . لأنه لو كان الأمر كذلك لكان اليا ايضا قد عبد باعتباره اله , فلماذا لا تعبدون اليا ؟! و لكان اخنوخ قد عبد الها فلماذا لا تعبدون اخنوخ ؟! ---- و فيما يتعلق بالسؤال الذى طرح بشأن مسألة صلب المسيح ( سؤال كان قبل هذا السؤال و سوف نورده عند التكلم عن قضية اليهود ) , فأعتذر لأنه كانة يجب علي أن أفسر الأية الأخرى التى جاءت بعد قوله تعالى " وما قتلوه و ما صلبوه و لكن شبه لهم و ان الذين اختلفوا لفى شك منه ما لهم بذلك من علم الا اتباع الظن و ما قتلوه يقينا " . و هو قوله تعالى " بل رفعه الله اليه " و هذا يعنى أن المسيح عيسى عليه السلام لم يذق الموت بل رفعه الله اليه . و أنا أومن بعودة المسيح عيسى عليه السلام قبل يوم القيامة , و أنا أومن بأن الله سبحانه و تعالى سيجئ أيضا ( " وجاء ربك و الملائكة صفا صفا " الفجر 22 ) . ( هل عيسى اله أم بشر ام اسطورة – المختار الاسلامى ص 113 – 118 ) .
    الله أكبر فلقد ظهر الحق و زمجر .
    فلقد ظهر الحق و بان و خزى كل منافق جبان .
    و سئل الشيخ احمد ديدات ما نصه :
    السائل : هل " الرفع " المذكور فى القرأن بشأن المسيح عيسى هو المقصود به ما وقع لعيسى عندما غادر عالمنا ؟
    ديدات : يقول الله سبحانه و تعالى فى القرأن الكريم : ( بل رفعه الله اليه و كان الله عزيزا حكيما ) النساء 158 .
    و هناك اختلاف فى الرأى فيما يتعلق بالتفسير الصحيح لهذة الأية ان كلمات هذة الأية تعنى أن اليهود لم يقتلوا عيسى ( عليه السلام ) , و لكن رفعه الله اليه , و احدى مدارس التفسير تؤمن أو تعتقد بان عيسى عليه السلام لم يمت الموته البشريه المعتادة أو المألوفة , بل أنه لا يزال يعيش بالجسد فى السماء . و تؤمن المدرسة التفسيرية الأخرى بأن عيسى عليه السلام مات بالفعل استنادا الى المائدة 117 ( و هو قول المولى تبارك و تعالى " فلما توفيتنى كنت انت الرقيب عليهم " ) .
    و لكن ذلك لم يكن عندما افترض صلبه , و أن معنى " الرفع " فىقوله "بل رفعه الله اليه " أنه بدلا من أن يلحقه الخزى و العار كما يلحق المجرمين والأشرار , كما كانت نية اليهود و ارادتهم , فقد أكرمه الله كرامة و طهره تطهيرا يليق برسول من عنده , و قد استخدم الفعل فى القرأن الكريم مرتبطا بالتشرف و التكريم , و ذلك شأن المصطفى صلى الله عليه و سلم فى قوله تعالى " ورفعنا لك ذكرك " ( الشرح 4 ) , و هذا الرفع مرتبط بالقرب من الله . و لكنه قرب معنى و ليس قريا ماديا أو جهويا . ذلك لأن كتاب الله يخبرنا بانه سبحانه و تعالى أقرب الينا من حبل الوريد ------------ و مهما اختلفت التفاسير الاسلامية فى معنى ذلك , فان مفهومنا أو تصورنا الصحيح عن الله سبحانه و تعالى , سوف يزيد فهمنا و نجاحنا فى التغلب على مثل هذة الصعوبات أو المشكلات ." ( المصدر السابق ص 130 – 134 ) .
    الله أكبر .
    هذا هو رأسنا .
    هذا هو أحمد ديدات , العالم بما يقول , بفهم و دراية و علم .
    جمع بين النقل الصادق , و الفهم الواضح لمسائل الاختلاف .
    لقد ادعى هذا الكاتب أن الشيخ لم يقتبس من الأناجيل الأخرى التى نفت حادثة الصلب , مثل انجيل برنابا , و هذا يدل علىأن الشيخ يروج للعقائد القاديانيه , هذا ما ادعاه .
    انا لا أعلم كيف يستدل الشيخ به , و هو ليس محل قبول عند النصارى ‍كالقرأن ؟؟؟‍
    و نقول بل ان الشيخ كان يستدل به رغم ذلك , و ها هو نراه يقرأ فى المحاضرة ( هل عيسى اله أم بشر أم اسطورة ) ما ذكره الشيخ العلامه الدكتور "عبد الله يوسف علي" صاحب ترجمة معانى القرأن الكريم , من أنه توجد العديد من الفرق المسيحيه التى أنكرت حادثة الصلب مثل الباسيليون و الدوسيطيون و المرقيونيون .
    ثم يعلق الشيخ ديدات بعد قراءته قائلا :
    و هذا يتفق مع وجهة نظرنا نحن المسلمين------ و ها هو انجيل برنابا الذى كتب أيضا قبل مولد النبى عليه الصلاة والسلام يقول أن شخصا أخر صلب بدل المسيح عيسى .( المصدر السابق ص 134 – 139 )
    و بهذا أيها السادة تنمحى الشبهات عن أحمد ديدات .
    لقد حاول هذا الكاتب أن يطعن فى دين الشيخ , و الله تبارك تعالى نهانا عن الطعن فى دين مسلم بلا بينه واضحة , لذلك استخدم هذا الكاتب مصادر , أقسم بالله أنه ليس بها أى دليل على ما يدعيه , لا نعلم حتى من أين أتى بها . اللهم الا ما ادعاه هو أنه أخذه من شخص يدعى عبد الجليل الشلبى . و الله أعلم من هذا أيضا ‍؟
    و لكن الطيور على أشكالها تقع !!!!! .
    و لنا مع هذا الكاتب وقفه و لكن فى حينه ان شاء الله .
    أخذ يكتب مئات الصفحات حول تلك الشبهات التى اخترعها هو , و أخذ يغزل عليها غزله العفن من خلال مئات الصفحات , لينسج ثوبا قذرا , لا يصلح الا ليكون لباسا له .


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #19
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    هذه هي مناظرة احمد ديدات مع جاري ملر بالانجليزية
    المناظرة
    ملاحظة: الاستاذ جاري ملر كان استاذ في الرياضيات في جامعتي جامعة الملك فهد لبترول وقد اهتدى بحمد الله و منته
    وهكذا تثبت عقيدة محمد صلى الله عليه وسلم انها خالدة وظاهرة على جميع الاديان
    التعديل الأخير تم بواسطة طارق حماد ; 07-03-2006 الساعة 04:39 PM


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #20
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي رد: رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

    الشرف فى اتباع ديدات للسلف .
    لقد كان شيخنا رحمة الله أسير الشريعة السمحاء , المستقاه من كلام رب العالمين , و سنة محمد الأمين صلى الله عليه و سلم . بفهم أهل السلف الصالح .
    كانت عقيدته واضحة , و هى عقيدة أهل التوحيد , أهل السنة و الجماعة , فها هو رحمه الله يقر بأصوليته , و سلفيته , فى أرض التوحيد , و مهبط الوحى , مكة الكرمة , حيث سأله سائل عن سوء كثرة استخدام وسائل الاعلام الغربية لمصطلح الأصولية ( السلفية ) للأشارة الى المسلمين بالأرهاب و التطرف , و عن كيفية العمل لجعلها تكف عن ذلك ( أى وسائل الاعلام الغربية ) .
    فقال ديدات معبرا عما يكن به صدره من ولاء لله و لرسوله : أن كلمة أصولية تعنى التمسك القوي بالتعاليم الأصولية للدين و العقيدة و هى بذلك تعتبر كلمة جميلة , فنحن نؤمن باله واحد ولا نساوم على ذلك , و نعتقد أن نبينا محمد صلى الله عليه و سلم خاتم الأنبياء و الرسل و لا نتزحزح عن ذلك , و نصلى خمس مرات فى اليوم , و لا نساوم على ذلك . هذه هى الأصولية ------- اننا كلنا أصوليين لأننا نتمسك بمبادئنا و لا نساوم عليها و لا نناقش فيها , و لكن الغربيين شوهوا الكلمة باعطائها معنى مغايرا , يتضمن أن الأصولى انسان متخلف و متعصب و غير منطقى و ارهابى , مثلما فعلوا بكلمات أخرى فأطلقوا اسم " ابن الحب " على ابن الزنى واسم " المرح " على " اللواطى " , كما أن تشويه وسائل الاعلام الغربيه لمفهوم الأصولية ينبغى أن ينظر اليه على أنه فرصة وهبها الله لنا لنستفيد منها فى الصحافة , و الا أننا نستفيد منها , اننا لكى نستفيد منها يجب أن نكتب للصحافه المرة تلو الأخرى و بلا ملل و دون انتظار المختصين مثل أحمد ديدات أو ابن باز أو عبد الله نصيف للقيام بالرد , لأن الرد مهمة كل مسلم .( حديث الشيخ مع ابناء مكة - محمد المثال الأسمى – ص 139- 141 ) .فهذا هو شيخنا , وهذا هو ما عهدناه عنه .
    لقد كان شيخنا يتبع أوامر ديننا الحنيف , فكان معروفا عند المنصرين أنفسهم بأنه دائما يتحدث مع المسلمين بشأن اقامة الصلاة , و اطلاق اللحى , و تصحيح أى تقصير فى عقيدتهم , و هذا لا يقوم به الا المحب الصادق فى حبه , حتى أن النصارى تسائلوا اذا كان الأمر كذلك , فلماذا يتحدث عن المسيحية ؟؟؟؟ ( حوار مع ديدات فى باكستان – ص 19 ) ( سوف نتحدث عن اجابة هذا السؤال من فم الشيخ نفسه و لكن فى حينه ان شاء الله ) .
    و ها هو موقع الشيخ على شبكة المعلومات الدولية , يبين عقيدة الشيخ الواضحة الراسخة :
    أنشئ موقع أحمد ديدات دوت كوم - بحمد الله تعالى- بهدف جمع تراث الشيخ أحمد ديدات أحد أبرز ألسنة الدعوة إلى الله في القرن العشرين و حفاظا على جهوده المباركة خلال نصف قرن من العطاء و الدعوة وإبراز رسالته ومنهجه الدعوي الفذ الذي برع فيه . و يخدم الموقع باذن الله تعالى و توفيقه الأهداف التالية:
    1- إحياء علم الشيخ أحمد ديدات -رحمه الله - وجهاده ومنهجه الدعوي المتميز القائم على الدفاع عن الاسلام و القرآن الكريم و إبطال العقيدة النصرانية و الكتاب المقدس, و جعل هذا الموقع امتدادا لنهج الشيخ أحمد ديدات في الرد على أهل التثليث و احقاق الحق و نشر دين التوحيد.
    2- توثيق سيرة الشيخ وعرض تراثه وكتبه ومحاضراته المسموعة و المرئية و ترجمتها إلى العربية, و توفيرها على شبكة الانترنت لكي يعم النفع و يستفيد حقل الدعوة من خبرات الشيخ و علمه, وتقديمها إلى المسلم العربي الذي لم يكن له نصيب كبير إلى التعرف على الشيخ أحمد ديدات.
    3- نشر منهج أهل السنة والجماعة في العلم والعمل و دعوة أكثر من ثلث الكرة الأرضية من النصارى و اليهود إلى الاسلام دين التوحيد الخالص وإحياء همم المسلمين و إيقاظ الوعي لهذه الدعوة.
    4- استكمالا لمسيرة أهل التوحيد في حسن الحوار و المناظرة و دعوة أهل الكتاب - امتثالا إلى النداء الرباني - إلى كلمة سواء بيننا و بينهم أن لا نعبد إلا الله و لا نشرك به شيئا , سلفنا في ذلك الأنبياء و الرسل أمناء الوحي , ومحمد صلى الله عليهم أجمعين خاتمهم , ومن تبعه باحسان إلى يوم الدين من حماة التوحيد و ممن رد على النصارى و اليهود و ناظرهم و كشف بطلان مذاهبهم كشيخ الاسلام ابن تيمية و ابن القيم و الغزالي و القرافي و رحمة الله الهندي و أحمد ديدات و غيرهم.
    5- وفاء لرجل كرس حياته للدعوة إلى الله و الذب عن القرآن و منهج الأنبياء وأعمال الخير مصداقا لقول النبي صلى الله عليه وسلم ( إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له)و إننا لنرجو الله تعالى أن يكون هذا الموقع مناراً للهدى و الرشاد و دعوة إلى الحق و التوحيد الذي هو حق الله على العبيد, و أن يأجر من شارك في إخراجه من قريب أو بعيد.
    المركز الاسلامى العالمى بجنوب افريقيا .
    فهذة شهادة اعلم الناس به , الذين رباهم الشيخ على التوحيد , فحفظوا له الجميل , و أدوا الأمانة كما حفظوها, لا يخشون الا الله , و لا يحابون اعداء الله !!!!!!!!!
    اقرءوا كتبه فهى شاهدة على منهجه و عقيدته , عاش بطلا مجاهدا , عتاده القرأن , و نهجه سنة العدنان صلى الله عليه و سلم , أرشد الأمة الى كل بر , و لم يكن كهؤلاء الذين ملئوا حياتنا ذلا و محابة لأعداء الله ( كما فعل هذا الكاتب المسمى ب " العاصى " فى كتابه العفن و سوف نبين حقيقة هذا الرجل عند الرد علية ) .
    لا تكاد تنظر الى الظاهرة أحمد ديدات , الا و تلمح في عينيه الامعتين , قوة و عزة , مستقاه من اتباعه للقرأن و سنة خير الأنام عليه الصلاة و السلام .
    تعرضت حياته للقتل , و لم يبالى . حورب و اتهم فى أعز ما يمتلكه المرء المسلم الصادق , الا وهو اخلاصه , و لكنه لم يكل أو يمل و لم يترك لهم بابا ليدخلوا منه , لأن عقيدته الواضحة سدت الجحور والثغرات , التى قد يتمكن الفئران و الجرزان من الدخول من خلالها الى عرين الأسد , لينهشوا لحمه و هو حي .
    بلغ الدين و حقق التوحيد نحسبه و الله حسيبه .
    و ليكن الأمر كما قال الله " إِذْ تَلَقّوْنَهُ بِأَلْسِنَتِكُمْ وَتَقُولُونَ بِأَفْوَاهِكُمْ مّا لّيْسَ لَكُمْ بِهِ عِلْمٌ وَتَحْسَبُونَهُ هَيّناً وَهُوَ عِندَ اللّهِ عَظِيمٌ * وَلَوْلآ إِذْ سَمِعْتُمُوهُ قُلْتُمْ مّا يَكُونُ لَنَآ أَن نّتَكَلّمَ بِهَـَذَا سُبْحَانَكَ هَـَذَا بُهْتَانٌ عَظِيمٌ * يَعِظُكُمُ اللّهُ أَن تَعُودُواْ لِمِثْلِهِ أَبَداً إِن كُنتُمْ مّؤْمِنِينَ * وَيُبَيّنُ اللّهُ لَكُمُ الاَيَاتِ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ * إِنّ الّذِينَ يُحِبّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الّذِينَ آمَنُواْ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدّنْيَا وَالاَخِرَةِ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ * وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ وَأَنّ اللّهَ رَءُوفٌ رّحِيمٌ * يَأَيّهَا الّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتّبِعُواْ خُطُوَاتِ الشّيْطَانِ وَمَن يَتّبِعْ خُطُوَاتِ الشّيْطَانِ فَإِنّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَآءِ وَالْمُنْكَرِ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ مَا زَكَا مِنكُمْ مّنْ أَحَدٍ أَبَداً وَلَـَكِنّ اللّهَ يُزَكّي مَن يَشَآءُ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ * وَلاَ يَأْتَلِ أُوْلُواْ الْفَضْلِ مِنكُمْ وَالسّعَةِ أَن يُؤْتُوَاْ أُوْلِي الْقُرْبَىَ وَالْمَسَاكِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلْيَعْفُواْ وَلْيَصْفَحُوَاْ أَلاَ تُحِبّونَ أَن يَغْفِرَ اللّهُ لَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رّحِيمٌ " النور 15 – 20 .
    التعديل الأخير تم بواسطة طارق حماد ; 30-01-2006 الساعة 03:41 PM


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 2 من 7 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة

رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كتب احمد ديدات
    بواسطة ابو ايمانو في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 31-03-2013, 10:02 PM
  2. من هو احمد ديدات هذا انا لا اعرفه
    بواسطة ايمن خلاف محمود السيد في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 27-11-2006, 08:42 PM
  3. نحتاج احمد ديدات آخر
    بواسطة ابو عبيده الجنوبي في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-10-2006, 08:05 PM
  4. أحمد ديدات.. شيخ المناظرين
    بواسطة طارق حماد في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-05-2006, 05:25 PM
  5. أشهر ما كتب شيخ المناظرين أحمد ديدات ومناظراته الشيقة
    بواسطة alpha1 في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 12-04-2006, 02:20 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات

رفع الشبهات عن شيخ المناظرين احمد ديدات