خنساء فلسطين

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == | فيديو:إذا أردت تغيير العالم ابدأ بترتيب سريرك أولاً (خطاب عسكري قوي جداً) --روووعه » آخر مشاركة: نيو | == == | بالفيديو:الأب زكريا بطرس يزعم أن رسول الإسلام كان يتمتع بالنساء مع الصحابة وبالأدلة! » آخر مشاركة: نيو | == == | بالصور:إنتحال (النصارى) و (الملحدين) و (المشبوهين) شخصيات إسلاميه على الفيس بوك و يقوموا بتصوير المسلمين كأغبياء لتشويه الإسلامم » آخر مشاركة: نيو | == == | من قلب الهولي بايبل : يسوع عبد الله و رسوله » آخر مشاركة: شفق الحقيقة | == == | Der Auszug aus Agypten : Mythos oder Realitat » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرفق منهج الإسلام في العبادات والمعاملات » آخر مشاركة: نعيم الزايدي | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

خنساء فلسطين

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: خنساء فلسطين

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    99
    آخر نشاط
    22-02-2007
    على الساعة
    08:02 AM

    خنساء فلسطين

    ليلة 'حماسية' في قلب القاهرة
    احتفال شعبي ب'خنساء فلسطين'
    محمود بكري



    دموع في العيون راحت تذرف بغزارة حين ظهرت 'أم نضال' علي الشاشة تحمل سلاح ابنها الذي ودعته وعاد إليها شهيدا.. كان جسده المسجي أمامها كفيلا بأن يحرك الصخر.. مع الأناشيد الحماسية التي رافقت عرض الفيلم التسجيلي الذي يحكي قصة استشهاد أولادها.. كانت العيون شاخصة علي وجه 'خنساء فلسطين' أم نضال.. سيدة أم الشهداء في فلسطين.. كانت عيناها الصامدتان توحيان بصلابة الروح الزكية التي تتملك تلك الأم التي قدمت فلذات أكبادها بيديها علي درب القلوب الأبدي.. كشهداء قدمتهم راضية.. مرضية.. محتسبة في سبيل فلسطين وترابها.
    منذ لحظات قليلة كانت 'أم نضال' تبرق عبر قاعة دار الحكمة باتحاد الأطباء العرب إلي المنصة.. لتقف أمام الجمهور الذي اكتظ وملأ القاعة وطرقاتها ووقف المئات منهم لا يجدون موطئ قدم في هذا الجو الحماسي.. احتفاء ب'خنساء فلسطين' التي بدت بملابسها السوداء وطرحتها البيضاء.. ووجهها الملائكي.. وكأنها قطعة من القمر تتلألأ في ليلة زاهية شيدت فيها لجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب مساء الجمعة الماضي احتفالا بالأم التي ضربت أروع الأمثلة في التضحية والإباء.

    بتصفيق حاد.. وهتافات ملأت الحناجر.. استقبل الحضور أم الشهداء التي لم تحجب ابتسامتها ملامح الحزن الدفين الذي كانت تنطق به عيناها علي فلذات الأكباد.
    وسط الحضور.. وبين شخوص يتقدمهم: الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح وسفير فلسطين ومندوب الأمين العام للجامعة العربية والسيدات: مكارم الديري وُيهان الحلفاوي والفنانة محسنة توفيق اتخذت 'أم نضال' موقعها في مواجهة الحاضرين.. تحمل في يديها 'باقة ورد حمراء'.. فيما راح أطفال وبنات صغار يقدمون لها باقات من الزهور.. احتفاء بها علي أرض مصر كنموذج للأم الفلسطينية المقاومة للاحتلال.
    تلك هي 'خنساء فلسطين' التي أبكت قلوبنا قبل عيوننا.. يوم أطلت علينا عبر شاشات التلفاز.. تودع وليدها الشاب 'محمد فرحات' وداعه الأخير إلي الشهادة.. بكت قلوبنا علي أم تدفع بفلذة كبدها إلي الموت حتي ولو اتخذ اسم الشهادة.. بصلابة وإيمان وقفت 'أم نضال' لتمنح 'أمة السقوط' لحظة شرف وكبرياء بعد أن انحنت هامات الرجال علي عتبات بيوت سوداء وبيضاء.. يرجون منها مجدا زائلا وعروشا لابد ساقطة.
    من وسط دياجير الظلام خرجت 'أم نضال فرحات' لتضيء بدماء أولادها 'قناديل وشموع' في ليل العتمة الطويل.. وقفت وهي الأم لا تملك من آيات الدنيا سوي شبان كالزهور جاد بهم الزمان عليها.. فآثرت أن تزفهم إلي عرش السماء.. شهداء للحق والواجب.
    ذادت 'أم نضال' عن 'أمة كسيحة'.. أذلها حكامها.. وخذلها مثقفوها.. فرسمت بتضحيتها الفريدة.. ووقفتها الباسلة لوحة زاهية.. وجدارية بارعة.. لزمن تهاوت فيه قيم الشهامة، وتبدلت فيه المفاهيم، وسقطت فيه المسلمات، وضاعت فيه الحقوق بعد أن عم الظلم عالما يحكمه الباطل.. ويسطو عليه لصوص الأرض والعرض والمال.
    طوت 'أم نضال' صفحات الزمن.. وأعادت هي وشقيقاتها من سيدات فلسطين الأبية صفحات الصدق والفداء لأيام كنا نظنها ولت.. واندثرت في عمق التاريخ.. ولكن المعادن النفيسة لا تصدأ أبدا.. والقلوب الحية والطاهرة في أمتنا أعادت لنا زمن 'الخنساء'.. وأمهات المؤمنين.. والسيدات الأوليات في صدر الإسلام.. يوم كانت التضحية بالابن والأخ والزوج واجبا مقدسا.. دفاعا عن الحق والواجب.. أعادت لنا أم نضال تلك الأيام الخالدة والصفحات المجيدة.. كصفحة خالدة الذكر 'الخنساء بنت عمرو' التي حضرت موقعة 'القادسية' بين المسلمين والفرس في السنة الرابعة عشرة من الهجرة في عهد الفاروق عمر بن الخطاب * رضي الله عنه * ومعها أولادها الأربعة.. فقالت لهم حين نادي سعد بن أبي وقاص حيٌ علي الجهاد: 'إن أصبحتم غدا إن شاء الله سالمين فاغدوا إلي قتال عدوكم مستبصرين وبالله علي أعدائه مستنصرين.. فإذا رأيتم الحرب قد شمرت عن ساقها واضطرمت لظي علي سياقها وحلت نارا علي أوراقها.. فتيمموا وطيسها، تظفروا بالغنم والكرامة في دار الخلد والمقامة'.. وأعانتهم بكل ما استطاعت من قوة مادية ومعنوية، وأوصتهم بألا يكروا.. ولا يفروا، وأن يقدموا ولا يحجموا.

    لقد ألهبت 'الخنساء بنت عمرو' في نفوس أولادها الأربعة دوافع الشجاعة والإقدام، وأججت في نفوسهم الحمية وغرست فيهم حب الاستشهاد في سبيل الله.. فأقبلوا علي الحرب يتوسطون جيش العدو.. ويضربون فوق الأعناق بكل قوة وشراسة حتي استشهدوا جميعا في سبيل الله.. وما كان منها إلا أن تلقت خبر استشهادهم بالصبر والرضا والجلد، واحتسبتهم عند الله عز وجل.. فالإسلام قد هذبها وأمدها بقوة إيمانية تجعلها قادرة علي المثابرة في مثل هذا المصاب الجلل.
    وهكذا سارت 'أم نضال' * خنساء فلسطين * علي درب 'الخنساء بنت عمرو'.. فحين حان وقت حديثها أمام الحشود الهائلة التي تدفقت علي مقر دار الحكمة يوم الجمعة الماضي.. وقفت بحماس وقلب مفعم بالأمل.. وصوت مفعم بالتحدي.. تخاطب الحضور وكأنها تمنحهم بعضا من آيات صبرها وجلدها وصمودها.. قالت وهي تخاطبهم: 'إن أسطورة الجيش الذي لا يقهر تحطمت تحت أصغر حجر بيد طفل علي أرض فلسطين، وأن القلوب المؤمنة والسواعد المتوضئة هي التي هزمت العدو وجعلته يلوذ بالفرار هاربا من غزة.. ففي فلسطين يعشق الشباب الموت في سبيل الله علي متاع الحياة، والأم الفلسطينية أم استشهادية ومجاهدة ربت أطفالها ليكونوا جنودا أشداء في مواجهة العدو.. ومهما بلغت التضحيات والآلام والجراح فلن تنكسر إرادتنا.. بل ستتحطم علي إرادتنا كل التحديات.
    هكذا راحت 'أم نضال فرحات' تشد من أزر الجميع رغم مصابها الجلل في أولادها الثلاثة الشهداء 'نضال ومحمد ورواد' وكذلك ابنها الآخر الذي قضي في السجن الإسرائيلي أحد عشر عاما واستشهاد زوج ابنتها.. وتوجه خطابها للحكام العرب الخانعين أن تستفيق ضمائرهم قبل أن تلاحقهم اللعنات إلي الأبد.

    نعم يا 'أم نضال'.. نعم يا سيدة أمهات الشهداء.. ففي قولك عزاء لنا عن كل الخانعين، والمستسلمين، والزاحفين، عند بيوت الذل والعار.
    من اجل فجر قادم يهتك ستر الظلام

    من اجل حق ساطع لا تراوده الاوهام

    من اجل سيف قاطع ادفع به كيد الاقزام

    من اجل الاسلام ..............من اجل الاسلام

  2. #2
    الصورة الرمزية elngar
    elngar غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    1
    آخر نشاط
    14-04-2008
    على الساعة
    06:46 AM

    افتراضي اللهم انصر من نصر الدين

    اللهم ارزقنا الشهادة فى سبيلك

  3. #3
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,555
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-02-2017
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    المجاهدون خيرة أهل الأرض

    فالتضحية لابد ان تكون غالية في سبيل الله

    من اروع ما قرأت عن قصة نضال وفداء

    جزاكم الله خيرااا


    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

خنساء فلسطين

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. فلسطين في سطور
    بواسطة basem shweke في المنتدى المنتدى التاريخي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-11-2012, 05:33 PM
  2. فلسطين
    بواسطة عاشقة المسيح في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 26-01-2011, 09:11 PM
  3. لك ارضي ..لك فلسطين
    بواسطة فداء الرسول في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-06-2008, 12:37 AM
  4. !!! زارنا رجل من أهل فلسطين !!!
    بواسطة elsayed_swg في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 10-06-2007, 10:58 PM
  5. خنساء فلسطين" تفقد نجلها الثالث في عملية اغتيال
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 26-09-2005, 12:29 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

خنساء فلسطين

خنساء فلسطين