التعليق على حوار (جوستينا تدعونا إلى المسيحية)

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

التعليق على حوار (جوستينا تدعونا إلى المسيحية)

صفحة 11 من 15 الأولىالأولى ... 10 11 12 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 101 إلى 110 من 146

الموضوع: التعليق على حوار (جوستينا تدعونا إلى المسيحية)

  1. #101
    الصورة الرمزية عمر الفاروق 1
    عمر الفاروق 1 غير متواجد حالياً مشرف الأقسام النصرانية
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    1,730
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    11-12-2017
    على الساعة
    09:17 AM

    كما تاب الله على أدم يتوب على ذريته

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جوستينا مشاهدة المشاركة
    طيب هنفترض ان كلامك صح والرب غفر لادم من دون الخلاص والفداء طيب وباقى نسل ادم كيف يضمنون ذلك الخلاص من تللك الخطيئه اليسوا من صلبه ايضا كيف يضمنون الخلاص من كل اخطاءهم فالانسان بطبعه ميال لارتكاب الخطيئه .
    الفاضله / جوستينا

    الامر بسيط ... كما تاب أدم تتوب أيضاً ذريته بنفس الطريقه هذا هو عدل الله ... وإليكى جزء من وعد الله لنا ...

    " إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ فَأُوْلَئِكَ يَتُوبُ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً (17) وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّى إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ المَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الآنَ وَلاَ الَّذِينَ يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ أُوْلَئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَاباً أَلِيماً (18)"النساء

    فلقد خلقنا الله ضعفاء وهو يعلم بذلك ... فماذا يريد الله منا إن أخطأنا ... ؟؟

    " يُرِيدُ اللَّهُ لِيُبَيِّنَ لَكُمْ وَيَهْدِيَكُمْ سُنَنَ الَّذِينَ مِن قَبْلِكُم وَيَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ(26) وَاللَّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُوا مَيْلاً عَظِيماً(27) يُرِيدُ اللَّهُ أَن يُخَفِّفَ عَنكُمْ وَخُلِقَ الإِنسَانُ ضَعِيفاً (28)" النساء

    " فَمَن تَابَ مِنْ بَعْدِ ظُلْمِهِ وَأَصْلَحَ فَإِنَّ اللَّهَ يَتُوبُ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (39)" المائده

    " لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلاَّ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَإِن لَّمْ يَنتَهُوا عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (73) أَفَلاَ يَتُوبُونَ إِلَى اللَّهِ وَيَسْتَغْفِرُونَهُ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (74) " المائده

    وإليكى أيتها الفاضله هذه الايه التى تحتاج منكى لان تتدبريها جيداً

    " مَا يَفْعَلُ اللَّهُ بِعَذَابِكُمْ إِن شَكَرْتُمْ وَآمَنتُمْ وَكَانَ اللَّهُ شَاكِراً عَلِيماً (147) " النساء

    وأخيراً ... اللهم ربنا إفتح قلوبنا جميعاً ومعنا جوستينا لترى نور الحق وتعرف طريق الخلاص الحقيقى اللهم أهدنا جميعاً

    آمين
    التعديل الأخير تم بواسطة عمر الفاروق 1 ; 08-11-2009 الساعة 03:30 PM
    اللَّهُمَّ اهْدِنَا الصِّرَاطَ المُسْتَقِيمَ - اللَّهُمَّ اهْدِنَا الصِّرَاطَ المُسْتَقِيمَ - اللَّهُمَّ اهْدِنَا الصِّرَاطَ المُسْتَقِيمَ


  2. #102
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    511
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-11-2016
    على الساعة
    10:28 PM

    افتراضي

    الاخت جوستينا الان ادخلتنا فى موضوع اخر وهو انواع الكلام فى القران والاخ السيف البتار لم ينتهى من نقطة الخطيئة الموروثة لادم
    مع ان الخطيئة غير موروثة بنص حزقيال 18 وهو فى العهد القديم
    ارجو من الفاضلة جوستينا عدم تشتيت الموضوع والدخول فى موضوع اخر الى الانتهاء من الوضوع السابق
    واحدة واحدة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #103
    الصورة الرمزية Authentic Man
    Authentic Man غير متواجد حالياً مشرف المنتدى الانجليزي
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    877
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    24-09-2015
    على الساعة
    01:19 AM

    افتراضي

    أختنا الفاضلة
    هل يعقل أن رباً حكيما عادلا يفرض ديناً ... وهو نفسه يعطيهم كارد أخضر لإستباحة المحرمات؟؟؟!!!
    تغفر الذنوب بمجرد الاعتراف !!!!
    خلصكم من الخطيئة الأولى التي توارثتموها دون ذنب منكم!!! بل وخلصكم من كل ذنب بعدها !!!!

    تريدين الشعور بالخلاص لأنه لا يؤرق بالك إذا اقترفتي ذنباً

    بل أيهما تعقلين:
    رباً كريما رحيما ... يقبل التوبة ويغفر الذنوب كلها إذا تاب إليه العبد وصدق في التوبة ...لا يحاسبني بذنب لم أقترفه أنا.... لا يجعلني أفضح نفسي أمام أحد .. ولو كان ذلك راهبا او قسيسا؟؟؟

    أم رباً أباح لكي المحرمات ....لا فرق إذن بين طائع وعاصي ... نعم بالاعتراف الكل مغفور لهم .؟؟؟ ........وأحرجني بقول كل ما أفعل وخاصة المعاصي والذنوب لشخص هو نفسه يقترف الخطيئة ؟؟؟

    تعقلي الأمر أنار قلبك الله وردك إلى دين الفطرة
    التعديل الأخير تم بواسطة Authentic Man ; 08-11-2009 الساعة 04:03 PM
    من هنا نبدأ ... وفي الجنة نلتقي
    إن شاء الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #104
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    33
    آخر نشاط
    03-01-2012
    على الساعة
    01:18 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الفاروق 1 مشاهدة المشاركة
    وأخيراً ... اللهم ربنا إفتح قلوبنا جميعاً ومعنا جوستينا لترى نور الحق وتعرف طريق الخلاص الحقيقى اللهم أهدنا جميعاً

    آمين
    آمين
    أرى ان أختنا الفاضلة تخطو أولى خطواتها نحو الحقيقة
    وندعو لها الله الذى خلقنا وخلقك أن يشرح صدرك لمعرفة الحق
    بارك الله فيك استاذنا السيف البتار وجميع الأفاضل وثبتك الله وألهمك الصواب دائما وأبدا
    ألهب ضلعى بالسوط..ضع عنقى على السكين
    لن تستطيع حصار فكرى ساعة..أو محو إيمانى ونور يقينى
    فالنور فى قلبى..وقلبى بين يدى ربى
    وربى ناصرى ومعينى

  5. #105
    الصورة الرمزية قطري
    قطري غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    21
    آخر نشاط
    05-05-2012
    على الساعة
    05:21 PM

    افتراضي

    لا أعلم لماذا أختنا جوستينا مستغربه ان الله تواب يغفر الذنوب لعباده . . فالله غفور رحيم

    اقرأي معي هذي الاية ياجوستينا :


    قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ

  6. #106
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    249
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-05-2013
    على الساعة
    11:42 AM

    افتراضي


    من تفسير بن كثير لسورة الفاتحة

    والمتعلق بالباء في قوله (بسم اللّه ) منهم من قدره باسم تقديره : باسم اللّه ابتدائي، ومنهم من قدره بفعل تقديره: أبدأ باسم اللّه، أو ابتدأت باسم اللّه، وكلاهما صحيح فإن الفعل لا بد له من مصدر، فلك أن تقدر الفعل ومصدره، فالمشروع ذكر اسم اللّه في الشروع في ذلك كله تبركاً وتيمناً واستعانة على الإتمام والتقبل، ويدل للأول قوله تعالى : {بسم الله مجريها ومرساها} ويدل للثاني في قوله تعالى: {اقرأ باسم ربك الذي خلق}.

    {الحمد للّه } ثناءٌ أثنى به على نفسه، وفي ضمنه أمر عباده أن يثنوا عليه فكأنه قال : قولوا الحمد للّه، ثم قال: وأهل المعرفة بلسان العرب يوقعون كلاً من الحمد والشكر مكان الآخر.

    انتهى.

    وفي علم اللغة والبلاغة هناك ما يسمى بالمحذوف المقدر أو المضمر قد يصرح به القائل أو يتركه لتقدير يدل عليه السياق فصاحة منه وبلاغة وقصدا لحكم أجل في مقام الكلام ولبلوغ القصد يقينا منه بأنه سيبلغهم ذلك بلا لبس.
    فعلى هذا يكون في الموضع معنى مقدرا وهو .. (قل) "الحمد لله رب العالمين" وباقي الآيات..
    خاصة وقد سبق التصريح بهذا المحذوف في آيات وسور أخر
    مثل قوله "قل أعوذ برب الفلق" و "قل أوحي إلي أنه استمع نفر من الجن" و "قل يا أيها الكافرون" وغيرها
    فلو حذفت كلمة (قل) من هذه الآيات التي ذكرناها مثالا لبدى الكلام كما التبس عليكي .

    وقد حذفت الكلمة بلاغة ولحكم أخر منها:
    أن هذه السورة بالذات في موضع تكرار التعبد بها فرضا لازما في الصلاة على سبيل الدعاء يقرء بها كل مصل.
    فلزم أن يكون الدعاء مباشرا بلا واسطة تبدو في الكلام فحذفت وتركت للتقدير وبلوغا للغاية وهذا من أعلى درجات البلاغة.
    وعلى هذا كل ما شابه ذلك من كلام في كتاب الله.

    والله أعلم
    "قل الله ثم ذرهم في خوضهم يلعبون"

  7. #107
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    72
    آخر نشاط
    13-07-2011
    على الساعة
    07:06 PM

    افتراضي

    اقتباس
    لا يجعلني أفضح نفسي أمام أحد .. ولو كان ذلك راهبا او قسيسا؟؟؟
    وأحرجني بقول كل ما أفعل وخاصة المعاصي والذنوب لشخص هو نفسه يقترف الخطيئة ؟؟؟
    جزاكم الله خيرا
    بل إن الاعتراف للأشخاص بذنوبنا من الأمور المرفوضة في ديننا
    بل أُمرنا بستر ذنوبنا عن الناس وعدم فضح أنفسنا بعد أن سترنا الله تعالى

    وثبت في صحيح البخاري من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «كل أمتي معافى إلا المجاهرين، وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملاً ثم يصبح وقد ستره الله عليه، فيقول: يا فلان عملت البارحة كذا وكذا وقد بات يستره ربه ويصبح يكشف ستر الله عنه»


    أسأل الله لك الهداية

    صلى الله على الحبيب صلى الله عليه وسلم
    *****
    في الدين صلاة وصيام وكذلك فرح وسرور
    والمتدين من تلقاه مبتسما حلوا كالنور
    يسعى ليعمر دنياه وهو رقيق الطبع صبور

    الاسلام سلام فينا يزرع فينا حب الناس
    الاسلام سفينة حب يدفعها أجمل احساس

    ما احلى الدنيا لو عشنا وجعلنا الاسلام أساس

  8. #108
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    249
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-05-2013
    على الساعة
    11:42 AM

    افتراضي

    اللهم أهدها للحق واشرح صدرها له
    "قل الله ثم ذرهم في خوضهم يلعبون"

  9. #109
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,434
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جوستينا مشاهدة المشاركة
    والان الى كتابك المقدس القران الكريم كما تقولون
    {{{ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1) الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ (7) }}}

    هذه اول ايات فى كتابك والمفروض ان من انزلها وقالها هو الرب ولو بصيت معايه لاول ايه الحمد لله رب العالمين . هل هذا كلام الرب ان يحمد نفسه بنفسه ؟من المتحدث هنا ؟ ولمن ؟

    اياك نعبد واياك نستعين ايضا من المتحدث هنا ؟ ومتى ؟هل قابل العباد ربهم لقولهم له هذا الحديث ؟

    الايات كلها تتحدث عن حديث بين الرب وعباده كيف حدث هذا ومتى ؟


    بمعنى هل حدث هذا بطريقه ماديه محسوسه بان قابل الرب عباده وقال ذلك وردوا عليه بذلك ام بطريقه روحيه ؟ مع انكم لا تؤمنون بالروحانيات
    " الحمد لله " ثناء أثنى به على نفسه وفي ضمنه أمر عباده أن يثنوا عليه فكأنه قال: قولوا: " الحمد لله .

    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " من صلى صلاة لم يقرأ فيها أم القرآن فهي خِداج - ثلاثاً - غير تمام " . فقيل لأبي هريرة: إنا نكون وراء الإمام، قال: اقرأ بها في نفسك؛ فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: " قال الله تعالى: قَسَمْتُ الصلاة بيني وبين عبدي نصفين، ولعبدي ما سأل فإذا قال العبد: { الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [الفاتحة: 2]، قال الله تعالى: حمدني عبدي، وإذا قال: " الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ " قال الله تعالى: أثنى علي عبدي، وإذا قال: "مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ " [الفاتحة: 4]، قال: مجدني عبدي " ـ وقال مرة: " (فوض إلي عبدي) فإذا قال: " إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ " [الفاتحة: 5]، قال: هذا بيني وبين عبدي، ولعبدي ما سأل، فإذا قال: " اهدنا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ* صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ " [الفاتحة: 6، 7]، قال: هذا لعبدي ولعبدي ما سأل " .
    الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 395 خلاصة الدرجة: صحيح

    قال أبو جعفر: ومعنى"الْحَمْدُ لِلَّهِ" : الشكر خالصًا لله جل ثناؤه دون سائر ما يُعبد من دونه، ودون كلِّ ما برَأَ من خلقه، بما أنعم على عباده من النِّعم التي لا يُحصيها العدد، ولا يحيط بعددها غيره أحدٌ، في تصحيح الآلات لطاعته، وتمكين جوارح أجسام المكلَّفين لأداء فرائضه، مع ما بسط لهم في دنياهم من الرزق، وَغذَاهم به من نعيم العيش، من غير استحقاق منهم لذلك عليه، ومع ما نبَّههم عليه ودعاهم إليه، من الأسباب المؤدِّية إلى دوام الخلود في دار المُقام في النعيم المقيم. فلربِّنا الحمدُ على ذلك كله أولا وآخرًا.

    فإن قال لنا قائل: وما وجه إدخال الألف واللام في الحمد؟ وهلا قيل: حمدًا لله رب العالمين؟

    قيل: إن لدخول الألف واللام في الحمد، معنى لا يؤديه قول القائل "حَمْدًا"، بإسقاط الألف واللام. وذلك أن دخولهما في الحمد مُنْبِئٌ عن أن معناه: جميعُ المحامد والشكرُ الكامل لله. ولو أسقطتا منه لما دَلّ إلا على أنّ حَمْدَ قائلِ ذلك لله، دون المحامد كلها. إذْ كان معنى قول القائل: "حمدًا لله" أو "حمدٌ لله": أحمد الله حمدًا، وليس التأويل في قول القائل: "الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ"، تاليًا سورةَ أم القرآن: أحمدُ الله، بل التأويلُ في ذلك من أنّ جميع المحامد لله بألوهيّته وإنعامه على خلقه بما أنعم به عليهم من النعم التي لا كِفاء لها في الدين والدنيا، والعاجل والآجل.

    فإن قال لنا قائل: وما معنى قوله "الحمد لله"؟ أحَمِد الله نفسه جلّ ثناؤه فأثنى عليها، ثم علَّمنَاه لنقول ذلك كما قال ووصَف به نفسه؟ فإن كان ذلك كذلك، فما وجه قوله تعالى ذكره إذًا" إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ " وهو عزّ ذكرُه معبودٌ لا عابدٌ؟ أم ذلك من قِيلِ جبريلَ أو محمدٍ رَسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فقد بَطل أن يكون ذلك لله كلامًا .

    قيل: بل ذلك كله كلام الله جل ثناؤه، ولكنه جلّ ذكره حَمِد نفسه وأثنى عليها بما هو له أهلٌ، ثم علَّم ذلك عباده، وفرض عليهم تلاوته، اختبارًا منه لهم وابتلاءً، فقال لهم قولوا: "الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ" ، وقولوا: "إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ". فقوله: "إِيَّاكَ نَعْبُدُ" مما علمهم جلّ ذكره أن يقولوه ويَدينُوا له بمعناه، وذلك موصول بقوله: "الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ"، وكأنه قال: قولوا هذا وهذا.

    فإن قال: وأين قوله: "قولوا"، فيكونَ تأويلُ ذلك ما ادَّعَيْتَ؟

    قيل: قد دللنا فيما مضى أن العرب من شأنها - إذا عرفتْ مكان الكلمة، ولم تَشكَّك أنّ سامعها يعرف، بما أظهرت من منطقها، ما حذفت - حذفُ ما كفى منه الظاهرُ من منطقها، ولا سيما إن كانت تلك الكلمة التي حُذفت، قولا أو تأويلَ قولٍ، كما قال الشاعر:
    وأَعْلَمُ أَنَّنِي سَأَكُونُ رَمْسًا... إذَا سَارَ النَّوَاعِجُ لا يَسِيرُ
    فَقَالَ السّائلون لِمَنْ حَفَرْتُمْ?... فَقَالَ المُخْبِرُون لَهُمْ: وزيرُ


    قال أبو جعفر: يريد بذلك، فقال المخبرون لهم: الميِّتُ وزيرٌ، فأسقَط الميت، إذ كان قد أتى من الكلام بما دلّ على ذلك. وكذلك قول الآخر:
    وَرأَيتِ زَوْجَكِ في الوغَى... مُتَقَلِّدًا سَيْفًا وَرُمْحَا.

    وقد علم أنّ الرمح لا يُتَقَلَّد، وإنما أراد: وحاملا رمحًا، ولكن لما كان معلومًا معناه، اكتفى بما قد ظَهر من كلامه، عن إظهار ما حذف منه. وقد يقولون للمسافر إذا ودَّعوه: "مُصاحَبًا مُعافًى"، يحذفون "سر، واخرج" ، إذ كان معلومًا معناه، وإن أسقط ذكره.

    فكذلك ما حُذف من قول الله تعالى ذكره: "الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ"، لمَّا عُلم بقوله جل وعزّ:"إيّاكَ نَعبُد" ما أراد بقوله:"الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ".

    من معنى أمره عبادَه، أغنتْ دلالةُ ما ظُهِر عليه من القول عن إبداء ما حُذف.
    (تفسير الطبري)
    التعديل الأخير تم بواسطة أسد الإسلام ; 08-11-2009 الساعة 06:14 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  10. #110
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    1,031
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-01-2017
    على الساعة
    05:50 PM

    افتراضي

    اقتباس
    طيب هنفترض ان كلامك صح والرب غفر لادم من دون الخلاص والفداء طيب وباقى نسل ادم كيف يضمنون ذلك الخلاص من تللك الخطيئه اليسوا من صلبه ايضا كيف يضمنون الخلاص من كل اخطاءهم فالانسان بطبعه ميال لارتكاب الخطيئه .فعندما جاء السيد المسيح ليفدى البشر بموته هوفهو بذلك تمم مبدء الخلاص بابدته للموت بموته نيابه عن كل البشر .فاين ذلك فى الاسلام
    وهل مجرد صلب يسوع ايضا يكفر الخطيئة بالطبع لا بل لابد من توبة كما قال يسوع
    Lk:13:3:

    3 كلا اقول لكم.بل ان لم تتوبوا فجميعكم كذلك تهلكون. (SVD)
    الشمس اجمل في بلادي من سواها والظلام... حتي الظلام هناك اجمل فهو يحتضن الكنانة ..

صفحة 11 من 15 الأولىالأولى ... 10 11 12 ... الأخيرةالأخيرة

التعليق على حوار (جوستينا تدعونا إلى المسيحية)

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. جوستينا تدعونا الى المسيحية
    بواسطة السيف البتار في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 311
    آخر مشاركة: 14-06-2016, 09:48 PM
  2. التعليق على حوار الأخ عمر الفاروق والضيف abbamid
    بواسطة أسد الإسلام في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 106
    آخر مشاركة: 30-12-2010, 12:50 PM
  3. التعليق على: جوستينا تدعونا إلى المسيحية - جديد -
    بواسطة أسد الإسلام في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 188
    آخر مشاركة: 27-09-2010, 04:53 PM
  4. التعليق على (حوار حول سن السيدة عائشة حين زواجها)
    بواسطة mego650 في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 09-12-2009, 06:33 PM
  5. جوستينا تدعونا إلى النصرانية وفاجأتنا بإسلامها-3
    بواسطة elqurssan في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 17-11-2009, 12:00 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليق على حوار (جوستينا تدعونا إلى المسيحية)

التعليق على حوار (جوستينا تدعونا إلى المسيحية)