قصيدة أبكت الرجال !

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

قصيدة أبكت الرجال !

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: قصيدة أبكت الرجال !

  1. #1
    الصورة الرمزية نسيبة بنت كعب
    نسيبة بنت كعب غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    3,277
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-12-2012
    على الساعة
    11:58 PM

    افتراضي قصيدة أبكت الرجال !

    هذه قصيدة كتبتها فتاة فلسطينية إسمها شيماء

    أُغتصِبت من قبل يهودي نجس ...وحملت منه




    ثائر في المهد يبكي ... طرفه نحو السّماء

    يرسل الأنبار شجرا ..... وجهه فيه شقاء

    من رأى حملا وديعا ....... يملؤ الأرض ثغاء

    من رأى طفلا رضيعا .... يستحفّ الأوفياء

    ليس يدري فيما يبكي .... ليس يدري ما البكاء

    حوله شيماء تحكي ..... كيف هذا الطّفل جاء

    كيف حلّ الظّلم يوما .... فاستبدّ الأشقياء

    وإستباحوا كل عرض ... بعد إغراق الدّماء

    لم يراعوا الله فينا .... لم يطيعوا الأنبياء

    ثمّ يأتيني سؤالا ... فيه شيء من غباء

    كنت يا شيماء بكرا .... فكيف هذا الطّفل جاء

    لم يقيموا حفل عرس ..... أو زفافا بل بغاء

    أثخنوا فينا جراحا ..... إستحلّوا أبرياء

    رمّلوا فينا نساءا .... فاكتفينا بالدّعاء

    يتّموا الأطفال فينا ... دونما أدنى حياء

    علم الإرسال نحوي ... نظرة فيها إزدراء

    لم يكن يعرف حقّا ... كيف هذا الطّفل جاء

    لعنة الله عليهم ... كلّما لاح الضّياء

    هل سيأتي بعد هذا ... قائلا كيف جاء

    أمّتي لله أشكو ... لم يعد فيكم رجاء

    إنّما أشكو أناسا ... بعدهم بعد السّماء

    إن يكن فالنّصر آت ... فالذي أشكو خواء

    ربّما الآن عرفتم .... كيف هذا الطّفل جاء


    انتهت
    وصلت على إميلي الخاص
    ونأسف لكي أختاه فقد ذهب عصر وامعتصماه
    التعديل الأخير تم بواسطة نسيبة بنت كعب ; 03-05-2005 الساعة 05:21 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    نعم .... فقد ذهب عصر وامعتصماه

    ولا حول ولا قوة إلا بالله

    فرحمة الله فوق كل شيء
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

قصيدة أبكت الرجال !

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 03-04-2012, 07:37 PM
  2. الرجاء اريد المساعدة الرجاء المشاركة للضرورة اثابكم اللة
    بواسطة اشرف سيد محمد داود في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 07-03-2007, 07:10 PM
  3. قصة أبكت الرسول (صلى الله عليه وسلم) أرجو قرائتها
    بواسطة جنة الفردوس في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 22-11-2006, 08:38 AM
  4. الرجاء المعدره ( حدت خطاء في الموضوع) فا الرجاء المساعده
    بواسطة اسد الصحراء في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-05-2006, 10:15 PM
  5. مواقف أبكت وأسكتت وأغضبت عمر بن الخطاب
    بواسطة الشرقاوى في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-10-2005, 06:36 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

قصيدة أبكت الرجال !

قصيدة أبكت الرجال !