إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إ

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إ

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى ... 2 3
النتائج 21 إلى 23 من 23

الموضوع: إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إ

  1. #21
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الفاروق 1 مشاهدة المشاركة
    أخى الحبيب وأستاذى الكبير / 3abd Arahman
    دائماً أنت متميز وأنا أتعلم منك يا اخى .. فجملة واحدة تكتبها تـُغنى عن حوار كامل .. سبحان الله .. نفعنا الله بك دائماً وهدى بك الضآلين وجعلك ناصراً للحق دائماً أمين
    تخيل يا أخى أن تلك الجملة كنت سأسعى لتوصيلها للضيف من خلال حوارى معه فكأنك تقرأ ما يدور داخلى ... حقاً أنت أستاذى وأنا تلميذك أدور فى فلكك أيها القمر الوضاء ... أ ُشهد الله أنى أحبك فى الله

    بارك الله فيك يا أخى
    الله يكرمك و يعزك و يبارك فيك أخى الحبيب
    و أحبك الله الذى أحببتنى فيه
    و نحن جميعا نتعلم من بعضنا البعض و نستفيد من بعضنا البعض والموضوع ليس أستاذ و تلميذ
    و شكرا لكلماتك الطيبة
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  2. #22
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 3abd Arahman مشاهدة المشاركة
    الزميل الفاضل
    يسعدنا وجودك المستمر معنا
    و يا ريت تقبل دعوة أخينا الحبيب عمر الفاروق للحوار الثنائي
    لكن لى بعض الملاحظات على كلامك
    أولا تقول :



    من أين سلمت بأن الكلمة فى افتتاحية يوحنا يقصد بها المفهوم الفلسفى الموجود لدى الإغريق ؟
    فيوحنا الذى يظن بعض علماؤكم أنه كاتب الإنجيل بينما يخالفهم آخرون كان صياد بسيط
    نقرأ عنه فى سفر أعمال الرسل من الإصحاح الرابع :

    13 فَلَمّا رَأَوْا جَسارَةَ بُطرُسَ وَيُوحَنّا، وَأدرَكُوا أنَّهُما غَيرُ مُتَعَلِّمِينَ وَمِنْ عامَّةِ الشَّعبِ، ذُهِلُوا. ثُمَّ أدرَكُوا أنَّهُما كانا مَعَ يَسُوعَ.

    و من الترجمة اليسوعية نجد أنهما أميان

    . فلما رأوا جرأة بطرس ويوحنا وقد أدركوا أنهما أميان من عامة الناس، أخذهم العجب، وكانوا يعرفونهما من صحابة يسوع،

    فكيف لشخص غير متعلم أن يعرف تلك المفاهيم الفلسفية ؟

    و بالنسبة لعقيدة يوحنا و بطرس
    فنجدها بوضوح تام لا لبس فيه فى سفر أعمال الرسل
    نقرأ من الإصحاح الثالث
    عدد 13
    قول بطرس
    . إن إله إبراهيم وإسحق ويعقوب، إله آبائنا، قد مجد عبده يسوع الذي أسلمتموه أنتم وأنكرتموه أمام بيلاطس، وكان قد عزم على تخلية سبيله،

    بل نقرأ من الإصحاح الرابع لسفر أعمال الرسل أن بطرس ويوحنا بعد إطلاق سراحهما و جوعهما للمؤمنين كان المؤمنون بالمسيح جميعا بما فيهم بطرس و يوحنا يصلون قائلين:

    . فلما أطلق سراحهما رجعا إلى أصحابهما وأخبراهم بكل ما قال لهما عظماء الكهنة والشيوخ.
    24. وعند سماعهم ذلك، رفعوا أصواتهم إلى الله بقلب واحد فقالوا: ((يا سيد، أنت صنعت السماء والأرض والبحر وكل شيء فيها،
    25. أنت قلت على لسان أبينا داود عبدك، بوحي الروح القدس: لماذا ضجت الأمم وإلى الباطل سعت الشعوب؟
    26. ملوك الأرض قاموا وعلى الرب ومسيحه تحالف الرؤساء جميعا
    27. تحالف حقا في هذه المدينة هيرودس وبنطيوس بيلاطس والوثنيون وشعوب إسرائيل على عبدك القدوس يسوع الذي مسحته،
    28. فأجروا ما خطته يدك من ذي قبل وقضت مشيئتك بحدوثه.
    29. فانظر الآن يا رب إلى تهديداتهم، وهب لعبيدك أن يعلنوا كلمتك بكل جرأة
    30. باسطا يدك ليجري الشفاء والآيات والأعاجيب باسم عبدك القدوس يسوع )).


    ملحوظة : النصوص منقولة من الترجمة اليسوعية

    فمن الواضح أن كل ما يعرفه عن بطرس و يوحنا عن يسوع أنه عبد لله
    و انظر أيضا إلى عقيدة بطرس فى المسيح
    نقرأ من الإصحاح الثانى لأعمال الرسل :
    22 «يا رِجالَ إسرائِيلَ! أصغُوا إلَى كَلامِي. يَسُوعُ النّاصِرِيُّ هُوَ رَجُلٌ شَهِدَ لَهُ اللهُ بِالمُعجِزاتِ وَالعَجائِبِ وَالبَراهينَ الَّتي أجراها اللهُ بِواسِطَتِهِ بَينَكُمْ كَما تَعلَمُونَ. 23

    و أيضا يقول بطرس فى رسالته الأولى الإصحاح الأول
    3 تَبارَكَ إلَهُ رَبِّنا يَسُوعَ المَسِيحِ وَأبُوهُ.

    و قد تقول أنه هنا يقول أن الله أبو يسوع المسيح أيضا
    و لكن بطرس يقول فى نفس الإصحاح

    17 أنتُمْ تَدعُونَ اللهَ أباً، وَهُوَ يَحكُمُ عَلَى كُلِّ إنْسانٍ عَلَى أساسِ عَمَلِهِ، وَدُونَ أيِّ تَحَيُّزٍ.

    فكما نعلم من العهد القديم أن الله أب للجميع و إله للجميع بما فيهم المسيح طبقا لبطرس
    و بالنسبة لإطلاق بطرس فى النص السابق لكلمة ربنا على المسيح فهى لا تعنى إلا سيدنا
    كما فى قصة المرأة السامرية التى قالت للمسيح طبقا للترجمة اليسوعية
    نقرأ من إنجيل يوحنا الإصحاح الرابع

    قالت المرأة: (( يا رب، أرى أنك نبي.
    فهى تناديه يا رب وهى ما زالت تستنتج أنه نبي فحسب
    و قد جعلتها ترجمات أخرى يا سيد

    (ALAB) فقالت له المرأة: «ياسيد، أرى أنك نبي. (ترجمة الحياة)
    (GNA) قالت المرأة: ((أرى أنك نبي، يا سيدي! (ترجمة الأخبار السارة)


    لمزيد من التفاصيل راجع
    http://0soldiers0.wordpress.com/2008/12/27/20-2/


    فكيف يقول يوحنا عنه بعد كل تلك النصوص أنه عقل الله المفكر و هو يعتقد أنه عبد لله ؟
    و طبعا القول بأن كل الأقوال السابقة لهم عن الناسوت فحسب هو تفسير متكلف و بعيد ؟ و لم لا نجد لبطرس أو يوحنا قول صريح المسيح هو الله ؟ أو المسيح هو الأقنوم الثانى ؟ لم لا نجد لهم أى قول صريح عن اللاهوت ؟ فمن الواضح أنهم لم يكونوا يعرفون عنه شيئا

    نأتى لمفهوم الكلمة عند يوحنا و بطرس

    فجاء فى رسالة بطرس الثانية الإصحاح الثالث
    ملحوظة : يري الكثير من العلماء المسيحيين أن كاتب رسالة بطرس الثانية ليس هو بطرس
    5 وَهُمْ بِذَلِكَ يَتَناسُونَ أنَّ السَّماواتِ وَالأرْضَ وُجِدَتْ مُنذُ القَدِيْمِ، وَأنَّ الأرْضَ تَشَكَّلَتْ بِكَلِمَةِ اللهِ مِنَ الماءِ وَبِالماءِ.

    و من الواضح أنه يقصد بالكلمة الأمر الإلهى كما هو موجود فى التكوين

    اليومُ الأوّلُ: النّور1 فِي البَدءِ خَلَقَ اللهُ السَّماواتِ وَالأرْضَ. 2 كانَتِ الأرْضُ قاحِلَةً وَفارِغَةً. [a] وَكانَ الظَّلامُ يَلُفُّ المُحِيطَ، وَرُوحُ اللهِ تُحَوِّمُ [b] فَوقَ المِياهِ. 3 فِي ذَلِكَ الوَقتِ، قالَ اللهُ: «لِيَكُنْ نُورٌ.» فَصَارَ نُورٌ. 4 وَرَأى اللهُ أنَّ النُّورَ حَسَنٌ. ثُمَّ فَصَلَ اللهُ النُّورَ عَنِ الظَّلامِ. 5 وَسَمَّى النُّورَ «نَهاراً» وَسَمَّى الظَّلامَ «لَيلاً.»

    وَكانَ مَساءٌ، ثُمَّ كانَ صَباحٌ. فَكانَ هَذا اليَوْمَ الأوَّلَ. اليومُ الثّاني: السّماء

    6 ثُمَّ قالَ اللهُ: «لِتَكُنْ قُبَّةٌ [c] بَينَ المِياهِ لِتَقسِمَ المِياهَ إلَى قِسْمَينِ.» 7 فَخَلَقَ اللهُ قُبَّةَ السَّماءِ. وَفَصَلَ المِياهَ الَّتِي تَحْتَ القُبَّةِ عَنِ المِياهِ الَّتِي فَوقَها. وَهَكَذا كانَ. 8 وَسَمَّى اللهُ القُبَّةَ «سَماءً.»

    وَكانَ مَساءٌ، ثُمَّ كانَ صَباحٌ. فَكانَ هَذا اليَوْمَ الثّانِي. اليومُ الثّالثُ: الأرْض اليابِسةَ وَالنباتات

    9 ثُمَّ قالَ اللهُ: «لِتُجْمَعِ المِياهُ الَّتِي تَحْتَ السَّماءِ مَعاً فِي مَكانٍ واحِدٍ، لِكَي تَظْهَرَ اليابِسَةُ.» وَهَكَذا كانَ. 10

    و هنا نجد رد لمسيحيين مثلك يؤمنون بأن المسيح ابن الله و يؤمنون بالصلب و الفداء و يؤمنون بأن الكتاب المقدس كلمة الله
    و لكن لا يؤمنون بأن المسيح إله و لا يؤمنون بأن افتتاحية يوحنا و وصف المسيح بأنه الكلمة يثبت أنه عقل الله المفكر أو أنه الله

    على الرابط
    http://www.watchtower.org/a/bh/appendix_04.htm

    اقتباس
    الحقيقة عن الآب والابن والروح القدس



    الفصول
    هل هذا هو قصد الله؟
    ‏١- ما هي التعاليم الحقة عن الله؟
    ‏٢- الكتاب المقدس —‏ ‎كتاب من الله
    ‏٣- ما هو قصد الله للأرض؟
    ‏٤- من هو يسوع المسيح؟
    ‏٥- الفدية —‏ ‎اثمن هبة من الله
    ‏٦- اين هم الموتى؟
    ‏٧- رجاء حقيقي لأحبائنا الموتى
    ‏٨- ما هو ملكوت الله؟
    ‏٩- هل نحن في «الأيام الأخيرة»؟
    ‏١٠- المخلوقات الروحانية —‏ ‎كيف تؤثر فينا
    ‏١١- لمَ يسمح الله بالألم؟
    ‏١٢- العيش حياة ترضي الله
    ‏١٣- نظرة الله الى الحياة
    ‏١٤- العيش حياة عائلية سعيدة
    ‏١٥- العبادة التي يرضى عنها الله
    ‏١٦- كن ثابتا في تأييد العبادة الحقة
    ‏١٧- اقترب الى الله بالصلاة
    ‏١٨- المعمودية وعلاقتك بالله
    ‏١٩- اثبت في محبة الله
    الملحق
    اطبع هذه الصفحة

    ‎يقول‎‎‏ المؤمنون بعقيدة الثالوث ان الله ثلاثة اقانيم او اشخاص‏: الآب والابن والروح القدس. وهذه ‏الاقانيم الثلاثة متساوية، سرمدية، وقادرة على كل شيء. لذلك تعلِّم عقيدة الثالوث ان الآب هو الله، الابن هو الله، والروح ‏القدس هو الله، وجميعهم إله واحد هو الله.‏
    يقرّ عديدون ممن يؤمنون بعقيدة الثالوث انهم عاجزون عن تفسير هذا التعليم. ومع ذلك، لديهم اعتقاد قوي بأن هذا التعليم يستند الى الكتاب المقدس. لكنّ الجدير بالذكر ان كلمة «ثالوث» لا ترد البتة في الكتاب المقدس. ولكن هل يتضمن الكتاب فكرة ثالوث؟ للإجابة عن هذا السؤال، لنتأمل في آية غالبا ما تُستخدم لدعم عقيدة الثالوث.
    «كان الكلمة الله»

    تقول يوحنا ١‏:١، بحسب ‏‎‎الترجمة البروتستانتية‎‎‏ (‏‎‎ع أ‎‎‏)‏: «في البدء كان الكلمة والكلمة كان ‏عند الله وكان الكلمة الله». وقد اوضح الرسول يوحنا في موضع لاحق من الاصحاح نفسه ان «الكلمة» هو يسوع. (يوحنا ‏‏١‏:١٤) ولكن بما ان «الكلمة» بحسب هذه الترجمة يُدعى الله، يستخلص البعض ان الابن والآب هما اقنومان في إله واحد.‏
    لا تنسَ ان هذا القسم من الكتاب المقدس كُتب في الاصل باللغة اليونانية. وفي وقت لاحق، نقل التراجمة النص اليوناني الى لغات اخرى. لكنّ عددا من تراجمة الكتاب المقدس لم يستخدموا عبارة «كان الكلمة الله». والسبب؟ لقد ارتأى هؤلاء التراجمة، بناء على معرفتهم للغة اليونانية المستخدمة في الكتاب المقدس، ان عبارة «كان الكلمة الله» يجب ان تترجَم بطريقة مختلفة. كيف؟ إليك بعض الأمثلة‏: «الها كان الكلمة» (الانجيل الالهي الشريف، ترجمة ارثوذكسية) «لوغوس [الكلمة] كان الهيا» (ترجمة جديدة للكتاب المقدس، بالانكليزية)، «الكلمة كان مع الله وكان له الطبيعة نفسها» (العهد الجديد للمترجِم، بالانكليزية). يتبين من هذه الترجمات ان الكلمة ليس الله نفسه.* على العكس تشير هذه الترجمات الى الكلمة بصفته ‹إلها›، وذلك نظرا الى مركزه الرفيع بين مخلوقات يهوه. فالتعبير «إله» في هذا السياق معناه «قدير».
    الحصول على معلومات اضافية

    لكنّ معظم الناس يجهلون اللغة اليونانية المستخدمة في الكتاب المقدس. فكيف يمكنك التأكد مما قصده الرسول يوحنا حقا؟ للإجابة عن هذا السؤال، تأمل في المثل التالي‏: لنفرض ان معلّما شرح درسا لتلاميذه، لكنّ التلاميذ اختلفوا في ما بينهم حول كيفية فهم ما قاله المعلّم. فكيف يمكنهم ان يحلّوا هذه المشكلة؟ طبعا يستطيعون ان يلجأوا الى المعلّم ويطلبوا منه المزيد من المعلومات. فلا شك ان الحصول على معلومات اضافية سيساعدهم على فهم الموضوع بشكل افضل. على نحو مماثل، يمكنك ان تفهم بشكل افضل يوحنا ١‏:١ اذا بحثت في انجيل يوحنا عن معلومات اضافية عن مركز يسوع. فالحصول على معلومات اضافية عن هذا الموضوع سيساعدك على التوصل الى الاستنتاج الصحيح.
    لنتأمل مثلا في ما ذكره يوحنا في الاصحاح ١، العدد ١٨‏: «الله [القادر على كل شيء] لم يره احد قط». لكنّ البشر رأوا يسوع، الابن، لأن يوحنا يقول‏: «الكلمة [يسوع] صار جسدا وحل بيننا ورأينا مجده». (يوحنا ١‏:١٤، ع أ) فكيف يُعقل اذًا ان يكون الابن هو نفسه الله القادر على كل شيء؟ فضلا عن ذلك، قال يوحنا ان الكلمة كان «عند الله». فكيف يمكن ان يكون الشخص عند شخص آخر ويكون هو نفسُه ذلك الشخصَ الآخر في آن واحد؟ علاوة على ذلك، في يوحنا ١٧‏:٣ يميّز يسوع بوضوح بينه وبين ابيه السماوي. فهو يدعو اباه «الإله الحق الوحيد». ويقول يوحنا نحو نهاية انجيله ان ‹هذه كتبت لتؤمنوا ان يسوع هو المسيح ابن الله›. (يوحنا ٢٠‏:٣١) هل لاحظت ان يسوع لا يُدعى الله، بل ابن الله؟ كل هذه المعلومات الاضافية الواردة في انجيل يوحنا تُظهر كيف يجب ان تُفهم يوحنا ١‏:١. فيسوع — الكلمة — هو «إله»، اي ان له مركزا رفيعا لكنه ليس الله القادر على كل شيء.
    التثبُّت من المعلومات

    لنعُدْ الى مثل المعلّم والتلاميذ‏: لنفترض ان بعض التلاميذ لا تزال تراودهم الشكوك حتى بعدما سمعوا الشرح الاضافي الذي قدّمه المعلّم. فماذا يمكنهم ان يفعلوا؟ بإمكانهم طلب مساعدة معلّم آخر ليوضح لهم هذا الموضوع. وإذا جاء شرح المعلّم الثاني مطابقا لما قال المعلّم الاول، فلن يبقى امام التلاميذ اي مجال للشك. على نحو مماثل، ان كنت في شك مما قصده كاتب الكتاب المقدس يوحنا عندما تكلّم عن العلاقة بين يسوع والله القادر على كل شيء، يمكنك اللجوء الى كاتب آخر من كتبة الكتاب المقدس للحصول على المزيد من البراهين. تأمل مثلا في ما قاله متى. ففي معرض الحديث عن نهاية نظام الاشياء، ذكر متى ما قاله يسوع‏: «اما ذلك اليوم وتلك الساعة فلا يعرفهما احد، لا ملائكة السمٰوات ولا الابن، إلا الآب وحده». (متى ٢٤‏:٣٦) وكيف تثبت هذه الكلمات ان يسوع ليس الله القادر على كل شيء؟
    في هذه الآية، يقول يسوع ان الآب يعرف امورا لا يعرفها الابن. فلو كان يسوع هو نفسه الله القادر على كل شيء، أفلا يُفترض ان يعرف كل الامور التي يعرفها أبوه؟ اذًا، لا يُعقل ان يكون الابن والآب متساويين. على الرغم من ذلك، قد يدّعي البعض ان يسوع كانت له طبيعتان، وفي هذه الحادثة كان يتكلم كإنسان. ولكن حتى لو صحّ ذلك، فماذا عن الروح القدس؟ لو كان الروح القدس جزءا من الإله نفسه تماما كالآب، فلمَ لم يقل يسوع ان الروح يعرف ما يعرفه الآب؟
    فإن كان هناك نحو 140 مليون مسيحي من شهود يهوه لا يرون أن وصف المسيح بالكلمة يعنى أنه الله
    و هم يفسرون فهمهم لافتتاحية يوحنا بآيات أخرى فى الإنجيل و بأن المسيح لا يعلم متى الساعة ؟
    فكيف تريد منا أن نقتنع بأن وصف المسيح بالكلمة فى القرآن الكريم يعنى أنه الله بينما القرآن يعتبر أن من يقول أن المسيح هو الله فهو كافر ؟
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  3. #23
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المؤمــن مشاهدة المشاركة
    تكملة الرد عن الاخت شعلة الدفاع عن الاسلام


    بالنسبة انو انصلب طبعا انصلب لانو اجا عشان ينصلب لانو لو ما انصلب كل البشرية رح تروح عالهلاك الابدي
    شريعة بني اسرائيل ( الدين اليهودي ) اجا كاساس للدين المسيحي اجا يمهد ويبشر بقدوم مجد الله الي رح يخلص البشرية من الخطيئة
    اجا عشان تهيئة عقول الناس ووضع اشياء رمزية متل نظام الذبائح بالعهد القديم والي بتنص على انو اي واحد بعمل خطيئة لازم يذبح ماعز او خاروف او عجل او حمامة على قدر مستطاعو للتكفير وهنا الرمزية للذبح والدم والتكفير وهو لتهيئة عقول الناس لقدوم الذبيحة والفدية الاصلية الذي هو السيد المسيح له كل المجد
    يعني كل الانبياء يلي اجو قبل السيد المسيح اجو يبشرو بقدوم مجد الله المخلص وهاد هو الهدف الاساسي
    وفيكي تقرئي التوراة ( العهد القديم وتتاكدي )
    وهاي بعض الامثلة لنبوات وبشارات بالعهد القديم بالصلب
    " لأَنَّهُ قَدْ أَحَاطَتْ بِي كِلاَبٌ. جَمَاعَةٌ مِنَ الأَشْرَارِ اكْتَنَفَتْنِي. ثَقَبُوا يَدَيَّ وَرِجْلَيَّ." (مز22/16)
    وهون النبوة واضحة انها للسيد المسيح له كل المجد لانه هاد النبوة للنبي داوود وكان موجود 1000 قبل الميلاد وكان حكم الاعدام عند بني اسرائيل بهداك الوقت هو الرجم حتى الموت ولما يكن الصلب والتسمير معروف ولم يعرفو الصلب الا بعد السبي البابلي 400 قبل الميلاد

    وَأَنَا صِرْتُ عَاراً عِنْدَهُمْ. يَنْظُرُونَ إِلَيَّ وَيُنْغِضُونَ رُؤُوسَهُمْ." (مز109/25) ‏، " كُلُّ الَّذِينَ يَرُونَنِي يَسْتَهْزِئُونَ بِي. يَفْغَرُونَ الشِّفَاهَ وَيُنْغِضُونَ الرَّأْسَ" (مز22/7 )
    النبوة هون بالسخرية منه وهوعلى الصليب


    " يَقْسِمُونَ ثِيَابِي بَيْنَهُمْ وَعَلَى لِبَاسِي يَقْتَرِعُونَ." (مز22/18)


    " يَبِسَتْ مِثْلَ شَقْفَةٍ قُوَّتِي وَلَصِقَ لِسَانِي بِحَنَكِي" (مز22/15) ، "وَيَجْعَلُونَ فِي طَعَامِي عَلْقَماً وَفِي عَطَشِي يَسْقُونَنِي خَلاًّ. " (مز69/21)
    نبوة لعطشو على الصليب له كل المجد وشربو للخل


    جاء عن خروف الفصح " وَلا يَكْسِرُوا عَظْماً مِنْهُ. " (عدد9/12)
    وهون النبوة عن طعن جنبه بحربه وعدم كسر عظمة من عظامه

    الفصل كان رمزا للسيد المسيح له كل المجد " لأَنَّ فِصْحَنَا أَيْضاً الْمَسِيحَ قَدْ ذُبِحَ لأَجْلِنَا. " (1كو5/7)

    وجاء في المزمور (34/20) " يَحْفَظُ جَمِيعَ عِظَامِهِ. وَاحِدٌ مِنْهَا لاَ يَنْكَسِرُ. "
    وعن طعنه بحربه جاء في زكريا (12/10) " فَيَنْظُرُونَ إِلَيَّ الَّذِي طَعَنُوهُ وَيَنُوحُونَ عَلَيْهِ".

    موته على الصليب
    " أَنَّهُ سَكَبَ لِلْمَوْتِ نَفْسَهُ" (إش53/12) . " بَذَلْتُ ظَهْرِي لِلضَّارِبِينَ وَخَدَّيَّ لِلنَّاتِفِينَ. وَجْهِي لَمْ أَسْتُرْ عَنِ الْعَارِ وَالْبَصْقِ." (إش50/6) .

    أَحَاطَتْ بِي ثِيرَانٌ كَثِيرَةٌ. أَقْوِيَاءُ بَاشَانَ اكْتَنَفَتْنِي. فَغَرُوا عَلَيَّ أَفْوَاهَهُمْ كَأَسَدٍ مُفْتَرِسٍ مُزَمْجِرٍ. كَالْمَاءِ انْسَكَبْتُ. انْفَصَلَتْ كُلُّ عِظَامِي. صَارَ قَلْبِي كَالشَّمْعِ. قَدْ ذَابَ فِي وَسَطِ أَمْعَائِي. يَبِسَتْ مِثْلَ شَقْفَةٍ قُوَّتِي وَلَصِقَ لِسَانِي بِحَنَكِي وَإِلَى تُرَابِ الْمَوْتِ تَضَعُنِي. لأَنَّهُ قَدْ أَحَاطَتْ بِي كِلاَبٌ. جَمَاعَةٌ مِنَ الأَشْرَارِ اكْتَنَفَتْنِي. " ‏‏(12-16)

    3 – " أَمَّا أَنَا فَدُودَةٌ لاَ إِنْسَانٌ. عَارٌ عِنْدَ الْبَشَرِ وَمُحْتَقَرُ الشَّعْبِ. كُلُّ الَّذِينَ يَرُونَنِي يَسْتَهْزِئُونَ بِي. يَفْغَرُونَ الشِّفَاهَ وَيُنْغِضُونَ الرَّأْسَ قَائِلِينَ: اتَّكَلَ عَلَى الرَّبِّ فَلْيُنَجِّهِ. لِيُنْقِذْهُ لأَنَّهُ سُرَّ بِهِ. " (6-8)

    ثَقَبُوا يَدَيَّ وَرِجْلَيَّ. (بتسميرهم) أُحْصِي كُلَّ عِظَامِي وَهُمْ يَنْظُرُونَ وَيَتَفَرَّسُونَ فِيَّ. يَقْسِمُونَ ثِيَابِي بَيْنَهُمْ وَعَلَى لِبَاسِي يَقْتَرِعُونَ. " (16-18)

    هاي بعض الامثلة على النبوات من العهد القديم وازا بدكم بورجيكم كمان كتيييييير

    فهل معقول انو الله يتخلا عن هدفو وخلاصو النا باخر لحظة بعد ما اجا السيد المسيح عشان يفدينا الله رفعو والقا شبهو على اخر وبهاد الشي تم نقض شروط الفدية التي لا تنطبق الا على السيد المسيح ( غير محدود ( طبيعتو الالهية ) بشر ( طبيعتو البشرية ) طاهر ( طااهر من الخطايا والذنوب ولا يحمل الخطيئة الاولى )
    مش معقول الله يتركنا ويتركنا بحيرة ويتخلا عن هدفو الاساسي بفدائنا وماحد يعرف هاد الشي الا بعد 600 سنة وينتشر دين كامل من بدايتو يكون غلط وخطا من بدايتو ينتشر على الكذب من بدايتو يكون على الخداع مستحيل الله يخدعنا ويعمل هيك
    دين كامل انتشر بعد موت السيد المسيح على الصليب ( موت الطبيعة البشرية فقط ) ومليارات الناس دخلو فيه هل معقول انو الله يخدع مليارات الناس ؟؟؟ ويتخلا عنا وعن هدفو ويغير كل وعودو للبشرية؟ مستحيل حاشا لله
    ويجي بعد 600 سنة دين جديد يكون كل شي سابق متغير فيه ونسخ كل شي قديم وباية وحدة بس حكا عن الصلب وكانو امر مش مهم يعني كانو مش هو الهدف الاساسي من الرسالات
    هل هذا الشي يليق بالله؟ مش معقول الله غير مخادع؟
    وهاد من اهم الاشياء يلي خلتني اترك الاسلام بعد ماتعرفت عالمسيحية متل ما الاف المسلمين تركو الاسلام وصاروا مسيحيين .. من هون بدات اشكك بالاسلام لانو الاسلام بوصف الله بصفات لاتليق فيه مثل الخداع والمكر والتكبر

    الله غير مخادع والله غير ماكر حاشا لله

    ارجوكي يا اختي بدون تجريح وتكفير لانو احنا موحدين قبل الاسلام ب 600 عام
    وهاي دليل من القران على انو المسيحية مش كفار
    * إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى إِنِّي مُتَوَفِّيكَ وَرَافِعُكَ إِلَيَّ وَمُطَهِّرُكَ مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَجَاعِلُ الَّذِينَ اتَّبَعُوكَ فَوْقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأَحْكُمُ بَيْنَكُمْ فِيمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ * ال عمران 55
    ومشكورة جدا
    جارى الرد على النبوءات التي يستشهد بها الضيف
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى ... 2 3

إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إ


LinkBacks (?)

  1. 13-08-2013, 11:43 PM
  2. 23-03-2011, 07:30 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 29-12-2013, 12:41 PM
  2. مشاركات: 41
    آخر مشاركة: 13-11-2007, 11:34 PM
  3. مشاركات: 62
    آخر مشاركة: 14-02-2007, 11:57 AM
  4. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-12-2005, 02:13 PM
  5. إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى منتديات الدعاة العامة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 17-05-2005, 04:20 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إ

إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إ