شبهات حول ألوهية المسيح والرد عليها؟؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

شبهات حول ألوهية المسيح والرد عليها؟؟

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: شبهات حول ألوهية المسيح والرد عليها؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    199
    آخر نشاط
    23-01-2013
    على الساعة
    07:14 PM

    افتراضي شبهات حول ألوهية المسيح والرد عليها؟؟

    •• شبهات حول ألوهية المسيح .
    "الذى رآنى فقد رأى الآب" يوحنا (14 : 9)
    الرد : هذا تعبير عن رؤية قدرة الله ومعجزاته ، وقد جاء فى العهد القديم ما هو أشد من ذلك .
    "وظهر الله ليعقوب مرة أخرى" التكوين (35 : 10)

    "ورأوا إله إسرائيل" خروج (24 : 10)

    "فرأوا الله فأكلوا وشربوا" خروج (24 :12)

    "فقال منوح لامرأته إننا لابد مائتان لأننا قد رأينا الله" قضاة (13 :24)

    فهذه تعبيرات مجازية عن رؤية عجائب قدرته, وأهل الكتاب مجمعون على أن الله لا يراه أحد .
    "ما من أحد رأى الله قط "
    يوحنا (18:1)
    الشبهة :
    "ألا تؤمن أني أنا فى الأب وأن الأب فىّ" يوحنا (14 : 9)
    "الكلام الذى أقوله ، لا أقوله من عندى ، وإنما الأب الحال فىّ
    هو يعمل أعماله هذه" يوحنا (14 : 9 – 11)

    والرد على هذه الشبهة من الإنجيل نفسه :
    "فى ذلك اليوم تعلمون أنى أنا فى أبى ، وأنتم فىَّ وأنا فيكم" يوحنا (14:20)
    فكيف يكون المسيح فيهم ؟ على وجه الحقيقة أم على وجه المجاز ؟
    فلو كان الله في المسيح , وكان المسيح في التلاميذ لكان الله في التلاميذ , إذن فآلهتهم ليسوا ثلاثة بل اثنا عشر أو يزيدون !
    إن المقصود بهذه العبارة أن يكون موجودا في قلوبهم ونفوسهم .
    هل حينما يقول الإنسان "الله فى قلبى" معناها ذات الله ؟ أم الإيمان بالله ؟

    الشبهة
    "أنا والآب واحد" يوحنا ( 10 : 3)

    والرد على هذه الشبهة من الإنجيل نفسه

    "أيها الأب القدوس ، احفظ فى اسمك الذين وهبتهم لى ليكونوا
    واحدا كما نحن واحد" يوحنا (17 : 11)

    فهل التلاميذ كانوا واحدا أم اثنى عشر تلميذا ؟ إذن فهم واحد فى الهدف لا فى العدد , فما الفرق إذن بين كلمة واحد الخاصة بالتلاميذ وكلمة واحد الخاصة بالله والمسيح ؟ ، إنها وحدة المقصد .
    "فهتف توما : ربى وإلهى ! فقال له يسوع ألأنك رأيتنى آمنت ؟"
    يوحنا (20 : 28)
    والرد على هذه الشبهة ، أن هذه العبارة ليست موجهة من توما إلى المسيح لأنه لم يقل أنت ربى وإلهى ، وإنما هى عبارة تدل على الدهشة ، وقد قالها توما مندهشا عندما ظهر له المسيح حيا ، وقد كان يعتقد أنه صلب ، وقد جاءت عبارات مماثلة فى العهد القديم منها :

    "وعندما تبين جدعون أنه ملاك الرب ، هتف مرتعبا آه يا سيدى الرب"
    قضاة (6 : 23)

    فهى عبارة تدل علي الدهشة , نقولها فى حياتنا اليومية ، بكل اللغات يا إلهى Oh ,My God , حتى ولو كانت العبارة موجهة للمسيح ، فإن مصطلح رب أو إله يمكن إطلاقه على الأنبياء ، كما وضحنا ذلك من قبل ، وقد جاء ذلك على لسان المسيح نفسه .
    "الشريعة تدعو أولئك الذين نزلت إليهم كلمة الله آلهة" يوحنا (10 : 35)


    الشبهة
    "ليس لك من العمر خمسون سنة بعد ، فكيف رأيت إبراهيم ؟ أجابهم الحق الحق أقول لكم إننى كائن من قبل أن يولد إبراهيم" يوحنا (57 : 58)

    والرد على هذه الشبهة : أن المسيح لم يقل إننى كائن قبل أن يكون إبراهيم بل قال قبل أن يولد إبراهيم ، وهناك فرق بين الكينونة (روح) والولادة (جسد) فنحن جمعيا كائنون قبل أن يولد إبراهيم .
    وقد وردت عبارة مماثلة فى سفر إرميا :
    "وقبلما ولدت أفرزتك وأقمتك نبيا للأمم"
    أى أنه تم اختياره نبيا فى علم الله قبل أن يولد إرميا (1 : 6)

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    37
    آخر نشاط
    27-07-2006
    على الساعة
    06:30 PM

    افتراضي

    لا اله الا الله

    موضوع جميل جدا

    جزاك الله خيرا

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    بسم الله الرحمن الرحيم :--
    كنتم خير امه اخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر
    صدق الله العلى العظيم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    46
    آخر نشاط
    04-02-2007
    على الساعة
    03:40 PM

    افتراضي الرد على موضوع شبهات حول الوهيه المسيح والرد عليها

    اولا. عنوان المو ضوع يعبر عن ايمانك بالمسيح لانك تقول شبهات حول الوهيه المسيح والرد عليها ومعنى ذلك ان هناك اعتراضات على الوهيه المسيح وانت ترد عليها.
    ثانيا. الرد على الايه الاولى: الايه تقول(من رانى فقد راى الاب)
    وليس( الذى رانى فقد راى الاب)اكتب الايه صحيحه اولا ثم بعد ذلك فسرها .
    ثانيا تفسيرك للايه خاطئ لان الايه بكل بساطه تقول(من رانى فقد راى الاب)يعنى من رانى فقد راى الله اذن هو والله كيان واحد وليس كيان منفصل ، ثم لا تاتى بايات من العهد القديم
    قيلت فى مناسبات مختلفه و بمعنى مختلف عن الايه التى انت بصددها وتستشهد بها. وفى المره القادمه سارد على باقى كلامك.

  4. #4
    الصورة الرمزية احمد العربى
    احمد العربى غير متواجد حالياً اللهم اغفر له وارحمه وارزقه الفردوس الأعلى من الجنة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    2,330
    آخر نشاط
    15-03-2009
    على الساعة
    08:07 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سامى جورج مشرقى
    اولا. عنوان المو ضوع يعبر عن ايمانك بالمسيح لانك تقول شبهات حول الوهيه المسيح والرد عليها ومعنى ذلك ان هناك اعتراضات على الوهيه المسيح وانت ترد عليها.
    ثانيا. الرد على الايه الاولى: الايه تقول(من رانى فقد راى الاب)
    وليس( الذى رانى فقد راى الاب)اكتب الايه صحيحه اولا ثم بعد ذلك فسرها .
    ثانيا تفسيرك للايه خاطئ لان الايه بكل بساطه تقول(من رانى فقد راى الاب)يعنى من رانى فقد راى الله اذن هو والله كيان واحد وليس كيان منفصل ، ثم لا تاتى بايات من العهد القديم
    قيلت فى مناسبات مختلفه و بمعنى مختلف عن الايه التى انت بصددها وتستشهد بها. وفى المره القادمه سارد على باقى كلامك.
    سبحان الله القائل(وقال المسيح يا بني إسرائيل: اعبدوا الله ربي وربكم إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار وما للظالمين من أنصار)
    ذكر إنجيل لوقا أن عيسى عليه الصلاة والسلام بدأ (معموديته) على يد يوحنا المعمدان (يحيى بن زكريا عليهما السلام)، وأنه بينما كان يصلي (هكذا) انفتحت السماء، وهبط عليه روح القدس متخذاً هيئة جسمية مثل حمامة، وانطلق صوت من السماء يقول: "أنت ابني الحبيب بك سررت كل سرور" (لوقا 3/21).

    وبالرغم من أن هذا كله حكاية، وليس كلاماً منزلاً من الله سبحانه وتعالى كما نرى، ولا هو مروي، أو منقول من قول عيسى -عليه السلام-، ومعلوم أن لوقا كاتب هذا الإنجيل لم يكن أيضاً تلميذاً للمسيح عليه السلام..، بالرغم من كل هذا فإن هذا النص يدل دلالة قطعية على أن عيسى لم يكن إلا رسولاً نزل عليه الوحي، وليس هو ابن الله نسباً، أو ذاتاً، أو أقنوماً كما ادعت النصارى بعد ذلك، وهذه هي الأدلة:-

    - ذكره أن عيسى تعمد.. والرب لا يَتَعَمَّدُ (أي يؤهل ليدخل في خدمة الله وعبادته) فكيف يتعمد الرب؟.. ألعبادة نفسه؟!! أم لعبادة أبيه؟! أم لعبادة ذاته؟!! تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً..
    2- قوله: (بينما كان يصلي)، والرب لا يصلي لأحد، لأنه هو المعبود سبحانه وتعالى.

    فكيف بالله عليك يكون السيد المسيح عليه السلام إله؟؟؟
    قال الله تعالى ( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا ﴿23﴾ لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِن شَاء أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَّحِيمًا ﴿24﴾ الأحزاب

    إن الدخول في الإسلام صفقة بين متبايعين.. .الله سبحانه هو المشتري والمؤمن فيها هو البائع ، فهي بيعة مع الله ، لا يبقى بعدها للمؤمن شيء في نفسه ، ولا في ماله.. لتكون كلمة الله هي العليا ، وليكون الدين كله لله.


    دار الإفتاء المصرية ترد على شبهات وأباطيل أهل الباطل
    ( هنا دار الإفتاء)

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    309
    آخر نشاط
    05-10-2010
    على الساعة
    04:33 AM

    افتراضي


    نقل موفق

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    46
    آخر نشاط
    04-02-2007
    على الساعة
    03:40 PM

    افتراضي الرد على موضوع شبهات حول الوهيه المسيح والرد عليها (2)

    الرد على الايه الثانيه:تقول الايه(الاتؤمن انى انا فى الاب والاب فى )انت تسال وتقول:هل المسيح فيهم على وجه الحقيقه ام على وجه المجاز؟ وللرد عليك نقول: المسيح فى التلاميذ لانهم مؤمنون به ولكن ليس معنى ذلك ان المسيح ليس الله لانه يقول (انى انا فى ابى) اى ان اقنوم الابن متحد مع اقنوم الاب اذن المسيح هو الله.

    الرد على الايه الثالثه:الايه تقول( انا والاب واحد) انت تسال وتقول: ما الفرق بين كلمه واحد الخاصه بالتلاميذ وكلمه واحد الخاصه بالمسيح والله وللرد نقول: كلمه واحد الخاصه بالتلاميذ هى وحدة الفكر والايمان اما كلمه واحد الخاصه بالمسيح والله فالمقصود بها هى وحده الكينونه اى ان المسيح والله كيان واحد فالايه واضحه لا تحتاج الى تاويل. الرد على الايه الرابعه:تقول الايه(ربى والهى فقال له يسوع الانك رايتنى امنت) اذا تتبعنا الايه نجد ان السيد المسيح يقول:(الانك رايتنى امنت طوبى للذين امنوا ولم يروا) التفسير الصحيح للايه هو ان السيد المسيح يعاتب توما على ايمانه به(بالمسيح) لمجرد انه راه ويطوب المسيحيين على ايمانهم به دون ان يروه فلا داعى للتفسير الخاطئ للايات . الرد على الايه الخامسه : تقول الايه :( قبل ان يولد ابراهيم انا كائن) اولا عدد اصحاحات انجيل يوحنا (21) فمن اين جئت برقم (57)؟ ثانيا الايه الصحيحه تقول( قبل ان يكون ابراهيم انا كائن) من فضلك للمره الثانيه لا تتعمد فى كتابه الايه خطا ثم تفسرها كما يحلو لك ،لذلك فتفسيرك للايه مبنى على لاشئ ،فالمسيح كائن قبل ابراهيم لانه الله ولانه هو خالق ابراهيم . رجاء : لا داعى لتاويل الايات والنقل الخطا لان النقل الخطا يولد فكر خطا ويؤدى الى مشاكل لا حصر لها. اخوكم سامى

  7. #7
    الصورة الرمزية احمد العربى
    احمد العربى غير متواجد حالياً اللهم اغفر له وارحمه وارزقه الفردوس الأعلى من الجنة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    2,330
    آخر نشاط
    15-03-2009
    على الساعة
    08:07 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سامى جورج مشرقى
    الرد على الايه الثانيه:تقول الايه(الاتؤمن انى انا فى الاب والاب فى )انت تسال وتقول:هل المسيح فيهم على وجه الحقيقه ام على وجه المجاز؟ وللرد عليك نقول: المسيح فى التلاميذ لانهم مؤمنون به ولكن ليس معنى ذلك ان المسيح ليس الله لانه يقول (انى انا فى ابى) اى ان اقنوم الابن متحد مع اقنوم الاب اذن المسيح هو الله.
    الرد على الايه الثالثه:الايه تقول( انا والاب واحد) انت تسال وتقول: ما الفرق بين كلمه واحد الخاصه بالتلاميذ وكلمه واحد الخاصه بالمسيح والله وللرد نقول: كلمه واحد الخاصه بالتلاميذ هى وحدة الفكر والايمان اما كلمه واحد الخاصه بالمسيح والله فالمقصود بها هى وحده الكينونه اى ان المسيح والله كيان واحد فالايه واضحه لا تحتاج الى تاويل. الرد على الايه الرابعه:تقول الايه(ربى والهى فقال له يسوع الانك رايتنى امنت) اذا تتبعنا الايه نجد ان السيد المسيح يقول:(الانك رايتنى امنت طوبى للذين امنوا ولم يروا) التفسير الصحيح للايه هو ان السيد المسيح يعاتب توما على ايمانه به(بالمسيح) لمجرد انه راه ويطوب المسيحيين على ايمانهم به دون ان يروه فلا داعى للتفسير الخاطئ للايات . الرد على الايه الخامسه : تقول الايه :( قبل ان يولد ابراهيم انا كائن) اولا عدد اصحاحات انجيل يوحنا (21) فمن اين جئت برقم (57)؟ ثانيا الايه الصحيحه تقول( قبل ان يكون ابراهيم انا كائن) من فضلك للمره الثانيه لا تتعمد فى كتابه الايه خطا ثم تفسرها كما يحلو لك ،لذلك فتفسيرك للايه مبنى على لاشئ ،فالمسيح كائن قبل ابراهيم لانه الله ولانه هو خالق ابراهيم . رجاء : لا داعى لتاويل الايات والنقل الخطا لان النقل الخطا يولد فكر خطا ويؤدى الى مشاكل لا حصر لها. اخوكم سامى
    سبحان الله القائل فى محكم آياته
    (﴿126﴾ وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴿127﴾ رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَآ إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ ﴿128﴾ رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ ﴿129﴾ وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلاَّ مَن سَفِهَ نَفْسَهُ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ ﴿130﴾ إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ ﴿131﴾ وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلاَ تَمُوتُنَّ إَلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ ﴿132﴾ أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاء إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِن بَعْدِي قَالُواْ نَعْبُدُ إِلَهَكَ وَإِلَهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ إِلَهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ﴿133﴾ تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ وَلاَ تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿134﴾ وَقَالُواْ كُونُواْ هُودًا أَوْ نَصَارَى تَهْتَدُواْ قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ ﴿135﴾ قُولُواْ آمَنَّا بِاللّهِ وَمَآ أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ﴿136﴾ فَإِنْ آمَنُواْ بِمِثْلِ مَا آمَنتُم بِهِ فَقَدِ اهْتَدَواْ وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴿137﴾ صِبْغَةَ اللّهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللّهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدونَ ﴿138﴾ قُلْ أَتُحَآجُّونَنَا فِي اللّهِ وَهُوَ رَبُّنَا وَرَبُّكُمْ وَلَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُخْلِصُونَ ﴿139﴾ أَمْ تَقُولُونَ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأسْبَاطَ كَانُواْ هُودًا أَوْ نَصَارَى قُلْ أَأَنتُمْ أَعْلَمُ أَمِ اللّهُ وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَتَمَ شَهَادَةً عِندَهُ مِنَ اللّهِ وَمَا اللّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ ﴿140﴾ تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ وَلاَ تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُواْ يَعْمَلُونَ )
    قال الله تعالى ( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا ﴿23﴾ لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِن شَاء أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَّحِيمًا ﴿24﴾ الأحزاب

    إن الدخول في الإسلام صفقة بين متبايعين.. .الله سبحانه هو المشتري والمؤمن فيها هو البائع ، فهي بيعة مع الله ، لا يبقى بعدها للمؤمن شيء في نفسه ، ولا في ماله.. لتكون كلمة الله هي العليا ، وليكون الدين كله لله.


    دار الإفتاء المصرية ترد على شبهات وأباطيل أهل الباطل
    ( هنا دار الإفتاء)

شبهات حول ألوهية المسيح والرد عليها؟؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 17-04-2008, 02:43 PM
  2. شبهات حول وفاة المسيح ابن مريم و الرد عليها
    بواسطة Yasir في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-07-2007, 01:24 AM
  3. الرد على أسئلة عن إلهية المسيح تنتظر الجواب من النصارى؟ والرد عليها
    بواسطة ebn_alfaruk في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-07-2006, 09:21 PM
  4. شبهات والرد عليها
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-12-2005, 02:22 PM
  5. شبهات والرد عليها/عالمية رسالة الرسول
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-12-2005, 01:38 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

شبهات حول ألوهية المسيح والرد عليها؟؟

شبهات حول ألوهية المسيح والرد عليها؟؟