نعم ... الإسلام هو الحل

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | الانجيل يتحدى:نبى بعد عصر المسيح بستمائة عام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

نعم ... الإسلام هو الحل

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى ... 2 3
النتائج 21 إلى 25 من 25

الموضوع: نعم ... الإسلام هو الحل

  1. #21
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي مشاركة: نعم ... الإسلام هو الحل

    سأبعث بهذه الرسالة الى كل من اخي سعد وأحي أحمد العربي

    ولنرى رأيهم أخي الحبيب الشرقاوي
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  2. #22
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي مشاركة: نعم ... الإسلام هو الحل

    رأيي الخاص
    الخطيب -بارك الله فيه لغيرته على دينه و أمته-
    و لكن الأمور - خاصة الدعوية - تتطلب التدرج
    و التغير الإنقلابي ,و إن كان له ضروريات أحيانا و لكن ليس في هذه المسألة
    فقد إتبع نبي الله إبراهيم التدرج من أنه أثبت لأهله ضعف الأصنام و من ثم بالتدريح إلى أن أتم دعوته
    كما أن رسول الله عليه أفضل الصلاة و السلام تدرج مع قومه إلى أن أتم دعوته

    أعتقد أننا بصدد نفس الموقف الآن و سأوضح كيف

    أما الحالات التي ينبغي فيها التغيير الإنقلابي الحازم الحاسم بلا تردد , مواقف مثل حروب الردة التي قام بها الصديق أبوبكر رضي الله عنه

    و الآن فات أوان هذا النوع في وقتنا الحاضر

    لماذا ؟

    لأن المرض قد تفشى في الجسد كله , و لم يعد في منطقة محددة يستلزم بترها حتى لا تؤثر على باقي الجسد

    في حالة أنبياء الله
    كان الجسد كله فاسد , المجتمع وثني حتى النخاع و الشرك هو الجو السائد في هذا الوقت , , لا يمكن أن يأتي التغيير إلا بالروية
    أما في حادثة الردة , فكان أبو بكر يرتكن على باقي الجسد الذي لم يتلوث , لذلك فكان لزاما عليه بتر العضو المصاب بالمرض
    أولا : لعدم العدوى
    ثانيا : لإنقسام الأمة لفريقين لحد كبير متوازيين في القوة فكان من المقبول أن يصفي الفريق الخارج بالفريق الآمن

    أرجو أن تكون فكرتي وضحت

    جسد الأمة الآن أصابه بدل المرض الواحد ألاف السرطانات , الفرقة المتماسكة بجمرة الإيمان الملتهبة تكاد لا تقارن بالذين رموا الجمرة منذ أكثر من ثلاثة مئة عام

    هذا و الله أعلم إجتهادي فإذا أصبت فلي أجرين إذا شاء ربي و إذا أخطأت فلي أجر واحد إذا ما شاء ذلك
    "سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ"

  3. #23
    الصورة الرمزية احمد العربى
    احمد العربى غير متواجد حالياً اللهم اغفر له وارحمه وارزقه الفردوس الأعلى من الجنة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    2,330
    آخر نشاط
    15-03-2009
    على الساعة
    08:07 PM

    افتراضي مشاركة: نعم ... الإسلام هو الحل

    أشاركك الرأي أخي الحبيب سعد وأضيف إلى قولك أن هذه الأمة قد أثبتت في تاريخها ، أنْ قــد أودع الله فيها من القوة المعنوية ، والطاقة الإيمانية ، والجلد في الجلاد ، والصبر عند ملاقاة أهل الكفر والعناد ، مايمكنها من إلحاق الهزيمة ، بكل من غزاها ، وجميع من عاداها ، فهي على دحر الأعداء مهما بلغت قوتهم ، وعظم مكرهم ، قادرة بقوة الله ، منتصرة بحول الله ، منصورة بنصر الله ،،
    هذا إذا قام فيها من حقق التوحيد ، الذي هو حق الله على العبيــد ، واهتدى بهداية الوحـي المجيــد ،
    ولهذا يجب أن ننقح المفاهيم المغلوطة الدخيلـة على الإسلام ، ونزيّف المزيف منها ، ونوضّح السديــد ،
    غير مغترين بكثرة الخائضين في الباطـل ، القائلين على الله بغير علم ، الكاذبين على دينهم ، المفترين عليـه بغير الحق ، الصائليـن على دلائل الكتاب والسنة ، الساعين بالفساد فيها ، المبتغين لها عوجــا ، الناكبين عن الصـدق .

    فهيا أيها المسلمون المؤمنون الموحدون كونوا أشداء على الكفاربالحق وفى الحق رحماء بينكم ,تعلوا رايتكم

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا آمركم بخمس الله أمرني بهن :بالجماعة والسمع والطاعة والهجرة والجهاد فى سبيل الله,فإن من خرج من الجماعة قيد شبر فقد خلع ربقة الإسلام من عنقه إلا أن يرجع ومن دعا بدعوى الجاهلية قيد شبر فهو من حثا جهنم.قال : يارسول الله وإن صام وصلى؟قال:وإن صام وصلى وزعم أنه مسلم,ادعوا المسلمين بأسمائهم بما سماهم الله عز وجل المسلمين المؤمنين عباد الله عز وجل
    التعديل الأخير تم بواسطة احمد العربى ; 24-11-2005 الساعة 03:15 AM
    قال الله تعالى ( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا ﴿23﴾ لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِن شَاء أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَّحِيمًا ﴿24﴾ الأحزاب

    إن الدخول في الإسلام صفقة بين متبايعين.. .الله سبحانه هو المشتري والمؤمن فيها هو البائع ، فهي بيعة مع الله ، لا يبقى بعدها للمؤمن شيء في نفسه ، ولا في ماله.. لتكون كلمة الله هي العليا ، وليكون الدين كله لله.


    دار الإفتاء المصرية ترد على شبهات وأباطيل أهل الباطل
    ( هنا دار الإفتاء)

  4. #24
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي مشاركة: نعم ... الإسلام هو الحل

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بعد ان توصلت الى رد كل من أحبتي في الله
    أخي سعد واخي احمد العربي وعلى سأبين لكم احبتي فيى الله وسأرد عليكم ما جاء بالخطبة التي نقلتها لكم على الخاص وسيكون ردي على : لماذا الاعتراض على شعار الاسلام هو الحل ؟ هذا ماتوصلت اليه من خلال أجاباتكم

    أحبتي في الله


    ليس الاعتراض على الاسلام هو الحل و لكن الاعتراض على غموض هذه الفكرة و عدم تحديدها , فالغموض هو عدم معرفة القصد, و لا كيفية الوصول اليه عدا ان هذا الشعارفاقد للتبلور و النقاء و الصفاء عند من يرفعونه كشعار فقط .
    والمقصود من عدم البلوره انها عباره عن مشاعر و عواطف عند حملتها فلم تتجسد فيهم ,بل لم يستطيعوا تحديد معالمها لو ارادواشرحها للناس .
    و اما فقدانها للنقاء فبالنسبة لحملتها لم يدركوا ما ادخل على الاسلام من افكار غريبة مثل الديمقراطيه,و مثل ما لا يخالف الاسلام فهو من الاسلام و مثل العاده محكمة و مثل الاصل في العقود والمقاصد المعاني , فالنقاء يعني ابعادالاجسام الغريبة عن الفكرة الاساسية لتبقى سليمة باصولها و فروعها.
    واما فقدانها للصفاء فهو عدم وضوح الرؤيه ,اي عدم ادراك الصلة بين هذه الفكرة و الاصل الذي انبثقت منه او بنيت عليه .
    هذا من باب واما الباب الاخر و هو الاهم هو ان من يحملون هذا الشعار لم يعرفوا طريقة محددة لتنفيذ هذه الفكرة بل تسير بوسائل مرتجلة و ملتويه فضلا عن انها يكتنفها الغموض والابهام .بل موضوع الطريقة ما زال ملتبسًاعندهم اليوم . بل لا يكادون
    يميزون بين الفكرة والطريقة، والاسلوب والوسيلة . ويتصورون ان أي عمل من الاعمال هو طريقة .
    وأدق من ذلك، فاﻧﻬم لا يميزون بين الطريقة قبل تحقيق الهدف، والطريقة بعد الوصول اليه، والسير في
    تنفيذ الفكرة.

    و كثيرا ما نقول ان المبدأ هو فكرة وطريقة . فالفكرة هي العقيدة والمعالجات وحمل الدعوة
    والطريقة هي كيفية المحافظة على العقيدة وكيفية تنفيذ المعالجات وكيفية حمل الدعوة . هذا من حيث
    المبدأ، وأنه فكرة وطريقة .

    وبناءا على ذلك، فان تلك التكتلات، لم يكن لديها تصور
    للطريق الذي عليها ان تسلكه. فكان ما تقوم به من افعال هو ردود فعل لما يحصل في اﻟﻤﺠتمع (افعال
    مرتجلة دون فهم مسبق او تخطيط، بالاضافة الى تقليد ما يجري في العالم مثل الاضرابات والتظاهرات
    ورفع الشعارات).
    واما كوﻧﻬا ملتوية فهي الدخول في مساومات مع الحكام والمسؤولين، او الدخول مع غيرها
    من التكتلات، والالتواء في عمل جبهة او منظمة او غير ذلك.
    فحين تطالب بالاسلام هو الحل فان طريقة تحقيق
    ذلك غامضة فلا يستطيعون معرفة الكيفية التي توصل لهذه الغاية، ولو اﻧﻬم يحاولون تلمّسها. واما
    الابهام فهو الجهالة التامة لتلك الكيفية.


    والله تعالى اعلم

    أسأل الله ان تكون الفكرة قد وصلتكم على أكمل وجه وبكل وضوح وانتظر ردودكم أحبتي في الله .
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    4,508
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-05-2016
    على الساعة
    01:33 AM

    افتراضي مشاركة: نعم ... الإسلام هو الحل

    الموضع قد تم مناقشته من أكثر من جانب ولكن هذا الموضوع يتطرق وسيتطرق أكثر الى نقد ليس هوا ما يهمنا فى هذا المنتدى

    وتم اغلاق الموضوع ولنعد لنركز فى هدف المنتدى الأساسي.
    لا يتم الرد على الرسائل الخاصة المرسلة على هذا الحساب.

    أسئلكم الدعاء وأرجو ان يسامحني الجميع
    وجزاكم الله خيرا


صفحة 3 من 3 الأولىالأولى ... 2 3

نعم ... الإسلام هو الحل

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل تخشين على ابنك من الكذب000000اليكى الحل
    بواسطة malk- في المنتدى قسم الأطفال
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 29-07-2010, 11:52 PM
  2. الغرب يقول: الإسلام هو الحل...!
    بواسطة دفاع في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 21-10-2008, 06:54 PM
  3. ما هو الحل برأيكم
    بواسطة ماهر المعاني في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 17-09-2007, 12:18 AM
  4. يا مسلمين ما هو الحل
    بواسطة صقر قريش في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 05-11-2006, 07:01 AM
  5. رغم انف الكاذبين (الاسلام هو الحل)
    بواسطة الفجر القادم في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-12-2005, 05:20 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

نعم ... الإسلام هو الحل

نعم ... الإسلام هو الحل