بنور الأسلام الله يهدى الأمم"2"

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

بنور الأسلام الله يهدى الأمم"2"

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: بنور الأسلام الله يهدى الأمم"2"

  1. #1
    الصورة الرمزية ali9
    ali9 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    964
    آخر نشاط
    18-12-2015
    على الساعة
    12:39 PM

    افتراضي بنور الأسلام الله يهدى الأمم"2"


    الخلق الأول هو آدم عليه السلام خلقه الله فى الجنة وخرج منها نتيجة المعصية ثم جاء ابنائه من بعده خلقهم الله فى الدنيا
    وذلك بسبب معصية آدم فعليهم أن يعملوا لكى يعودوا للجنة كل منهم عليه ان يحقق ذلك لنفسه وهذه هى مهمه الدين
    ولكى نتفهم ذلك فقد خلق الله الأنسان من ثلاثة عناصر متداخلة هى الجسد والنفس والروح ولكل منهم حواسه وكان آدم وقت أن خلقه الله نقيا فى كل شىء فى الجسد وفى النفس فكان يستخدم كلا من حواس الجسد وهى الحواس الخمس وحواس النفس وهى مافوق الحواس الخمس والتى بها البصيرة والفؤاد والوجدان ولايحجب أى منهما الآخر فكان بذلك يمكنه الأتصال بكل العوالم والعالم الذى خلقه الله هو سبعه عوالم متطابقه موجودة فى نفس المكان الأولى من المادة والأخريات أثيرية من غير المادة وكل منها أعلى درجة من السابقه وفى السابعه يوجد الجنة التى خلق الله آدم فيها
    قال تعالى:)اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاَطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً) (الطلاق:12)
    وكان آدم بإمكانه رؤية العوالم السبعه بحواسه لأنها فى نفس المكان عالم المادة والمسماه عالم الملكوت ومافيها من ارواح ومخلوقات كل ذلك مان متاحا عندما خلقه الله فى الجنة وهذا يعتمد على درجة نقاء الجسد وشفافيه النفس فيستخدم الأنسان جميع الحواس التى تمكنه من ذلك
    ولكن بعد أن أكل آدم من الشجرة حدث تغيير فى جسده بدلا من النقاء الى الأعتام فعطلت حواس النفس وخفضت حواس الجسد فظهر لهما ماكان خفى لهما :فَأَكَلا مِنْهَا فَبَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيهِمَا مِنْ وَرَقِ الْجَنَّةِ وَعَصَى آدَمُ رَبَّهُ فَغَوَى) (طـه:121)
    فانخفضت درجة حواسه لتعتيم جسده واصبح ظلمانيا فحجب الرؤية عن حواس النفس فاصبح لايرى الا العالم المادى الحياة الدنيا ولايرى باقى العوالم الأخرى عالم الملكوت وهكذا جاء أبناؤه بعده منخفضة حواسهم حسب حالته بعد حجبه بظلمات الجسد وظلمات النفس
    وأصبح آدم وأولاده من بعده لايرى بحواسه بعد أن إنخفضت الا الحياة الدنيا بالرغم من أن باقى العوالم موجودة أمامه فى نفس المكان لكنه عاجز أن يراهاأويحس بها والأديان تفهمنا ذلك )خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَأَنْزَلَ لَكُمْ مِنَ الْأَنْعَامِ ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقاً مِنْ بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلاثٍ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ) (الزمر:6)
    ولذلك أراد الله أن يعرف أولاد آدم من بعده حقيقة الحياة وما خفى عنهم بعالم الملكوت وذلك عندما يستعيدوا لياقتهم
    )قُلْنَا اهْبِطُوا مِنْهَا جَمِيعاً فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ مِنِّي هُدىً فَمَنْ تَبِعَ هُدَايَ فَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ) (البقرة:38)
    )فَرِيقاً هَدَى وَفَرِيقاً حَقَّ عَلَيْهِمُ الضَّلالَةُ إِنَّهُمُ اتَّخَذُوا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ) (لأعراف:30)
    )وَلَقَدْ جِئْنَاهُمْ بِكِتَابٍ فَصَّلْنَاهُ عَلَى عِلْمٍ هُدىً وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ) (لأعراف:52)
    )وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولاً أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ فَمِنْهُمْ مَنْ هَدَى اللَّهُ وَمِنْهُمْ مَنْ حَقَّتْ عَلَيْهِ الضَّلالَةُ فَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ) (النحل:36)
    )فَإِنْ لَمْ يَسْتَجِيبُوا لَكَ فَاعْلَمْ أَنَّمَا يَتَّبِعُونَ أَهْوَاءَهُمْ وَمَنْ أَضَلُّ مِمَّنِ اتَّبَعَ هَوَاهُ بِغَيْرِ هُدىً مِنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ) (القصص:50)
    )اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُتَشَابِهاً مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ) (الزمر:23)
    )وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآناً أَعْجَمِيّاً لَقَالُوا لَوْلا فُصِّلَتْ آيَاتُهُ أَأَعْجَمِيٌّ وَعَرَبِيٌّ قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدىً وَشِفَاءٌ وَالَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمىً أُولَئِكَ يُنَادَوْنَ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ) (فصلت:44)
    )وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدىً وَآتَاهُمْ تَقْوَاهُمْ) (محمد:17)
    فالدين مهمته إزالة الحجب والظلمانية عن ا لجسد والنفس لكى يعود الأنسان الى سابق عهده
    وبالصلاة يصل النور من الله الى الروح فيزداد نورها فيكون الأنسان روحانيا لاجسديا
    فالأنسان بدون النور كائن ميت أو كالحيوان والذى يفرقه عن الحيوان هو مقدار النور الذى حصل عليه من الله
    وخزنه فى الروح وهذا يتم بالصلاة وفى حالة إزالة العتامة عن الجسد والنفس
    )أَوَمَنْ كَانَ مَيْتاً فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُوراً يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) (الأنعام:122)
    ولأجل أن نزيل هذه العتمة عن الجسد وعن النفس أعطانا الله القانون "الناموس" والأديان وهذا موضوعها
    فالأنسان فى عمله أن لايعمل الشر فالخطأ هو زياده فى حجاب الظلمة والخير هو الأعمال الصالحة يغسل الكدورات
    فالحجب ظلمة والآنسان يضغط على نفسه حتى لايعمل الشر بأن يتحلى بالأخلاق وهذا هو معنى العبودية للنفس
    أى التحكم فى تصرفاتها لفعل الخير وعدم فعل الشر بالتقيد "للشريعه" قانون الله لجلاء الظلمة لكل من الجسد وللنفس ولأستعادة اللياقة بتزكية النفس
    والصلاة هى الصلة بالله للحصول على النور من الله وايداعه فى الروح ليزيد النور عند الأنسان
    وهذا النور هو الذى يجعل حواسنا الموجودة فى النفس تسموا وتعلوا فنستعيد اللياقة ونرى مافى عوالم الملكوت
    وهذا هو الطريق المستقيم للدخول للجنة وهذا هو مهمة الدين وكل إنسان عليه أن يعمل لنفسه لا لأحد آخر
    )لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلا تُحَمِّلْنَا مَا لا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) (البقرة:286)
    فخطيئة آدم جعلت هذه الظلمة فى الجسد وفى النفس وبالتالى لم يصل النور للروح فاصبحت أيضا مظلمة والدين هو العلاج
    من انجيل متى:
    16فَلْيُضِئْ نُورُكُمْ هَكَذَا قُدَّامَ النَّاسِ لِكَيْ يَرَوْا أَعْمَالَكُمُ الْحَسَنَةَ وَيُمَجِّدُوا أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ.
    17«لاَ تَظُنُّوا أَنِّي جِئْتُ لأَنْقُضَ النَّامُوسَ أَوِ الأَنْبِيَاءَ. مَا جِئْتُ لأَنْقُضَ بَلْ لِأُكَمِّلَ. 18فَإِنِّي الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِلَى أَنْ تَزُولَ السَّمَاءُ وَالأَرْضُ لاَ يَزُولُ حَرْفٌ وَاحِدٌ أَوْ نُقْطَةٌ وَاحِدَةٌ مِنَ النَّامُوسِ حَتَّى يَكُونَ الْكُلُّ. 19فَمَنْ نَقَضَ إِحْدَى هَذِهِ الْوَصَايَا الصُّغْرَى وَعَلَّمَ النَّاسَ هَكَذَا يُدْعَى
    «لاَ يَقْدِرُ أَحَدٌ أَنْ يَخْدِمَ سَيِّدَيْنِ لأَنَّهُ إِمَّا أَنْ يُبْغِضَ الْوَاحِدَ وَيُحِبَّ الآخَرَ أَوْ يُلاَزِمَ الْوَاحِدَ وَيَحْتَقِرَ الآخَرَ. لاَ تَقْدِرُونَ أَنْ تَخْدِمُوا اللَّهَ وَالْمَالَ
    والله أرسل الرسل بالدين للهدى من الله ليعرف الناس كيفية الرجوع الى اللياقة لأجسادهم ونفوسهم بمجهودهم
    وبذلك نصلح ما افسته خطيئة آدم وقد وضح ذلك القرآن الكريم عن النفس )قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا) (الشمس:9)
    )هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً) (الأحزاب:43)
    فالدين أمر بالأخلاقيات وعمل الخير والزكاة والبعد عن الشر والصوم كل ذلك لأزاله حجب وظلمات الجسد
    وبقرآءة القرآن وباذكر كل ذلك لتزكية النفس ثم بالصلاة يحصل الأنسان على مزيد من النوربسبب الطهارة للجسد
    )اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا يُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَوْلِيَاؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُمْ مِنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ) (البقرة:257)
    )يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ) (المائدة:16 )الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوباً عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْأِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) (لأعراف:157)
    وبسبب الشفافية للنفس فيظهر هذا النور من الروح على وجه الأنسان لذلك فالآسلام هو الذى تعامل مع الروح وأظهر عالم الملكوت عندما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم فى رحلة الأسراء والمعراج فكان الرسول الكريم يرى بكامل حواسه التى خلق الله بها آدم فى الجنة كل شىء فى عالم الملكوت
    )مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً "سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ" مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْأِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً) (الفتح:29)
    )يَوْمَ تَبْيَضُّ وُجُوهٌ وَتَسْوَدُّ وُجُوهٌ فَأَمَّا الَّذِينَ اسْوَدَّتْ وُجُوهُهُمْ أَكَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنْتُمْ تَكْفُرُونَ) (آل عمران:106)
    )وَأَمَّا الَّذِينَ ابْيَضَّتْ وُجُوهُهُمْ فَفِي رَحْمَةِ اللَّهِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ) (آل عمران:107)
    المقالة الأولى
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...0819#post20819






    التعديل الأخير تم بواسطة ali9 ; 03-11-2005 الساعة 03:28 AM

  2. #2
    الصورة الرمزية عبد الله المصرى
    عبد الله المصرى غير متواجد حالياً عضو شرف المنتدي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    2,902
    آخر نشاط
    05-10-2007
    على الساعة
    05:07 AM

    افتراضي مشاركة: بنور الأسلام الله يهدى الأمم"2"

    يَوْمَ تَبْيَضُّ وُجُوهٌ وَتَسْوَدُّ وُجُوهٌ فَأَمَّا الَّذِينَ اسْوَدَّتْ وُجُوهُهُمْ أَكَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنْتُمْ تَكْفُرُونَ) (آل عمران:106)
    )وَأَمَّا الَّذِينَ ابْيَضَّتْ وُجُوهُهُمْ فَفِي رَحْمَةِ اللَّهِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ) (آل عمران:107)

    صدق الله العظيم

    بارك الله لنا فيك اخى على, نور الاسلام والله يضىء العالم و لكن البعض استحب العمى على الهدى و النور

    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

بنور الأسلام الله يهدى الأمم"2"

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 18-11-2010, 01:01 AM
  2. اخنوخ "إدريس" .. يتنبأ عن المصطفى شفيع الأمم يوم القيامة و جلوسه على عرش الرحمن
    بواسطة Habeebabdelmalek في المنتدى البشارات بالرسول صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 16-11-2007, 09:57 PM
  3. هذا هو الأسلام 1 "قريش".. لعبة "إسلامية" عن فتوحات المسلمين وحروب الجاهلية
    بواسطة wepmike في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 27-06-2007, 03:16 AM
  4. "أحمــــدى نجـــــــــاد" بدعو "بوش" الى الأسلام
    بواسطة محمد علام في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-05-2006, 09:44 PM
  5. بنور الأسلام الله يهدى الأمم"1"
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-11-2005, 03:38 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بنور الأسلام الله يهدى الأمم"2"

بنور الأسلام الله يهدى الأمم"2"