دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره

  1. #1
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره


    دعاءُ ليلةِ القدرِ



    الحمدُ للهِ القائل ِفي محكم ِالتنزيل ِ:( وإذا سألكَ عبادي عنـِّي فإنـِّي قريبٌ ، أجيبُ دعوة َ الداع ِإذا دعان ِفليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون{186} ) البقرة .
    ثمَّ الحمدُ للهِ القائل ِ:( ادعوا ربَّكم تضرُّعَاً وخـُفيه{55} ) الأعراف .
    والقائل:( أمَّن يُجيبُ المُضطـرَّ إذا دعاهُ, ويَكشِفُ السُّوءَ{62} ) النمل .
    ويقولُ الرسولُ الأكرمُ J:( أدُعُوا اللهَ وأنتم موقنونَ بالإجابةِ, وإنَّ اللهَ تعالى لا يَقبَلُ دعاءً من قلبٍ غافل ٍلاهٍ ) .
    إعلموا إخوة َالإيمان ِ: أنَّ الدُعاءَ مَعَ الرَجاءِ قد أُمِرَ بهِ المسلمُ ووُعِدَ بالإجابةِ عليهِ, امتثالاً لقولِهِ عليهِ السلامُ : ( ما كانَ اللهُ لِيَفتحَ على عبدٍ بابَ الدعاءِ, ويُغلِقَ عنهُ بابَ الإجابة ) .
    وقولهِ أيضاً : ( ما من مسلم ٍيدعو بدعوةٍ ليسَ فيها إثمٌّ أو قطيعة ُرحْم ٍ إلاَّ أعطاهُ اللهُ بها إحدى ثلاث: إمَّا أن يُعجِّـلَ لهُ دعوتـَهُ, وإما أن يدَّخِرَهَا لهُ في الآخرةِ , وإما أن يكشفَ عنهُ من السُّوءِ مثلـَها. وفي روايةٍ { أو يغفر له بها ذنباً قد سلف}. قالوا إذن نـُكثر, قال: اللهُ أكثر) أيْ أكثر عطاءً. وصدقَ اللهُ العليُّ العظيم إذ يقول:(وقالَ ربُّـكم ادعوني أستجب لكم {60}) غافر.
    إخوتي في الله أحبتي في الله : ألآ فاعلموا أن اللهَ تباركَ وتعالى يُحبُّ العبدَ اللـَّحُوحَ في الدعاء . فادعوا اللهَ وأنتم موقنونَ بالإجابةِ , فيا فوزَ المستغفرينَ استغفروا الله :
    اللهُمَّ ربنا خيرَ مَن سُئِل , اللهُمَّ ربنا خيرَ مَن أجاب , اللهُمَّ ربنا وَقفنا ببابكَ , نرجوا رَحمَتكَ ونصرَكْ , ونخشى عَذابَكَ وسخَطـَك , إنَّ عذابَكَ الجـِدَّ بالكفارِ مُلحَق, اللهُمَّ انصُرِ الإسلامَ والمسلمين, وأعل ِبفضلِكَ كلمة َالحقِّ والدِّين, اللهُمَّ انصُر مَن كانَ لدينِكَ ناصِراً , واخذِل من كانَ لدينِكَ خاذِلاً, اللهُمَّ إنَّ أمريكا وأوروبَّا وروسيا والهندَ والصينَ وإسرائيلَ ومن والاة كل هذه الدول الكافرة قد أظهروا قوَّتهُم علينا فأرِنا مولانا قوتكَ فيهم وسلط عليهم ملائِكة َعذابـِك , وأرسِل عليهم جامَّ غضبـِك, وأنزل بهم عجائِبَ قدرَتِك , واخسف بهمُ الأرضَ وأرِنا فيهم يَوماً أسوداً كيوم ِعادٍ وثمودَ. اللهُمَّ شتت شملـَهُم, وفرِّقْ جمعَهُم, واكسِر شوكتهُم وباعِد بينَ أسفارِهِم , واجعلهُم شذرَ مذرَ كأيدي سَبأ, اللهُمَّ لا ترفعْ لهُم بعدَ الليلةِ راية ً, ولا تـُبقي لهُم ولاية ً، واجعلهُم لغيرِهِم عبرة ًوآية.
    اللهمَّ العن ِالكفرة َوالمشركينَ , أعداءَكَ أعداءَ أمتِكَ أعداءَ الدين ,فهم يَصدونَ عن سبيلِك , ويكذبونَ رُسولك , وينكرونَ كتابك , ويقاتلون أوليائك , اللهمَّ مُهلكَ عادٍ وثمود, اكسرِ الصليبَ واهزم يهود .
    اللهُمَّ إنَّ ساسَتـَنـَا وحُكـَّامَنا قد طغوْا في البلادِ ، فأكثروا فيها الفسادَ وأهلكوا العباد، فصُبَّ اللهمَّ عليهم ربِّ سوط َعذاب، اللهُمَّ احصِهم عدَدَاً، واقتلهُم بدَدَا، ولا تـُغادِر منهُم أحداً، لا صاحبة ًًولا وَلداً, ولا تجعل لهم من بيننا سَنداً .
    اللهُمََّ عليكَ بالحكام ِالكفرةِ الظلمةِ الفسقةِ ومن والاهُم، ولفَّ لفيفهُم، وأعانهُم على ظلمِهم .
    اللهُمَّ قد فوَّضنا إليكَ أمرَهُم ، فليس بخافٍ عليكَ إجرامُهُم ، اللهمَّ لا مَنجى منكَ إلاَّ إليك ، أنت نعمَ المولى ونعم النصير, ولا حولَ ولا قوة َإلاَّ بك .
    اللهُمَّ مُنزِّلَ الكتابِ، ومُجرِيَ السحابِ، وهازِمَ الأحزابِ، قدْ كثــُرَعلينا الأعداءُ ، وزادَ بأرضِنا البلاءُ، وحلَّ بنا الشقاءُ، فاكتب لنا نصرَاً مُؤزَّراً، وخيراً وافراً، ونجِّنا اللهُمَّ مِمَّا نحنُ فيهِ، مِنْ هَمٍّ وغمٍّ وحُزن ٍوكربْ، وأعِذنا اللهُمَّ من غلبةِ الحكام ِ، وقهرِ الأنذال ِ، وشماتةِ القـُوَّال .
    اللهُمَّ انصُرنا على يهودَ هُنا بفلسطينَ، وانصُرنا على الأمريكان ِهُناكَ بأفغانستانَ وبلادَ الرافدَين ِ، فهذي فلسطينُ قد أصابها ما أصابها من لأواءٍ على يدِ الأمَّةِ الغضبيةِ، ألدِّ أعداءِ الأرض ِ .
    وتلكـُمُ العراقُ تكتوي بنيران ِالأمَّم ِالضالةِ ، اللهُمَّ إنا نجعلكَ في نحورِهِم ، ونعوذ ُبكَ من شرورِهِم، خُذهُم أخذ َعزيزٍ مقتدِرٍ، فإنهُم لا يُعجزونكَ ربِّ، ربَّ العَالمين.
    اللهمَّ اجعل مكرَهُم في نحرهم , واجعل ِالدائرة َتدور عليهم واجعَل ِاللهُمَّ تدبيرَهُم في تدميرِهِم .
    اللهُمَّ ناصِرَ المظلومينَ، وربَّ المُستضعَفينَ، آمِن بلادَ المسلمينَ، من أهل ِالطغيان ِالمجرمينَ الحاقدينَ على الإسلام ِوالمسلمينَ.
    اللهُمَّ ارحَمنا فإنكَ بنا راحِم, لا تعذبنا فأنتَ علينا قادِر, والطـُف بنا مَولانا فيما جَرَت بهِ المقاديرُ، دَبِّر لنا فإنـَّا لا نـُحسِنُ التدبير، اللهُمَّ انقطعَ الرَّجاءُ إلاَّ منكَ ، وسُدَّتُ الطرُقُ إلاَّ إليك، وَقفنا ببابكَ، فأنزِلنْ سَكِينة ًعلينا، وثبت الأقدامَ إنْ لاقينا .
    اللهُمَّ إنـَّا عَبيدُكَ، بنو عبيدِكَ، بنو إمائِكَ، نواصِينا بيدِكَ، ماض ٍفينا حُكمُك، عَدلٌ فينا قضاؤُك، أنتَ الرُّكنُ الشديدُ الذي نأوي إليهِ، الواحدُ الذي نعتمِدُ عليهِ، نفـَضنا منَ الحُكام ِأيدِينا، ولفظنا حُكمَهُم، اللهُمَّ إنا نشهدُكَ، ونـُشهدُ حَمَلة َعرشِكَ ، أنـَّا بُرَءآؤُ مِنهُم ، لا نرتضيهم لأنفسنا ولاة ً، ولا لِدينِكَ حُماة ً، ولا لِسبيلِنا مِشكاة , فـَوَلِّ اللهُمَّ أمورَنا خِيارَنا ، ولا تـُوَلـِّها شِرارَنا، واجعَلْ لِدينِكَ عِزَّة ً برِجالِنا، يَحفظونَ بَيضَتنا، ويَرفعونَ شأنـَنا , ويَذبُّونَ عن ِأطفالِنا وشيوخِنا وحَرائِرِنا .
    اللهُمَّ أكرِمَنا بخليفةٍ منا, يَحكمنا بكتابِ ربنا, وسنةِ نبينا, يقاتلُ بسيفِنا أعداءَنا، يحمي حمانا, ويدفع عنا, نسمَعُ لهُ ونطيع، يَملأ الأرضَ عَدلاً ونورا، مِن بعدِ ما مُلأتْ ظلماً وجوراً، يَنشُرُ دَعوَتنا، ويقودُنا إلى الجَنةِ ونعيمِهَا في عليِّيْنَ، مَعَ الأنبياءِ والصِدِّيقينَ والشهداءِ والصالحينَ، وحَسُنَ أولئكَ رَفيقاً.
    اللهُمَّ قدْ أكرَمتنا بالإسلام، وأنعمتَ علينا بالإيمان، وشرَّفتنا بالقرآن، وتفضلتَ علينا بشهرِ رمضان، شهرِ الرَحمَةِ والغفران، فارحمنا فيهِ، وأنزِل علينا في هذهِ الليلةِ المباركـَةِ العَفوَ والعافيةِ والمعافاةِ الدائمةِ في الدين ِوالدنيا والآخرةِ , وأنلنا الرَّضا, والعِتقَ منَ النار. وزاحِم ِاللهُمَّ بينَ أكتافِنا، وأكتافِ أهل ِالتـُقى، على بابِ الرَيَّان ِ، وَوَسِّعْ مُدخلنا، فنِعمَ الداخِلُ والمَدخول .
    ربِّ يا من أخرجتَ نبيكَ من بيتهِ وقد مَكرَ بهِ الماكرون، أخرج لنا ديننا فقد كثرَ المتآمرون ،
    ربِّ يا من نصرت نبيكَ يومَ بدر، يومَ الفرقان ِ, انصرنا على أهل ِالشركِ والطغيان .
    اللهُمَّ أنتَ الهادي مِن الضَلالـَةِ، ألناصِرُ للقِلـَّةِ على الكثرةِ، أنصُر حَمَلة َدعوَتِكَ المُخلِصينَ الذينَ وَقفوا أنفسَهُم لإعلاءِ دينِكَ وإعزازِهِ، بإقامَةِ خلافتِكَ الراشدةِ، ومَكـِّن لهم في الأرض ِحتى تكونَ كلمتـُكَ هِيَ العُليا , وكلمة ُالذينَ كفروا السفلى .
    اللهُّم إنا مغلوبونَ فانتصِر، اللهُمَّ إنا مغلوبونَ فانتصِر، اللهُمَّ إنا مغلوبونَ فانتصِر.
    اللهُمَّ دينك، اللهُمَّ نصرَك، اللهُمَّ دينك، اللهُمَّ نصرَك، اللهُمَّ دينك، اللهُمَّ نصرَك .
    اللهُمَّ أعِزَّنا بالإسلام ِ، وأعزَّ الإسلامَ بنا,وأعِزَّ الإسلامَ بقيام ِدولةِ الإسلام، وأعِزَّ دولة َالإسلام ِ بالجهادِ، اللهُمَّ أكرِمنا بنصرِكَ نتفيَّأ ُظِلالـَهُ ، ونتنسَّمَ عَبيرَهُ، قبلَ أنْ يَهلَّ علينا شوَّالُ بهلالِهِ .
    اللهُمَّ دَعوناكَ كمَا أمَرتنا، فاستجب لنا مولانا كمَا وَعَدتنا ، فنعمَ المولى , ونعمَ المُجيب .
    وصلِّ اللهُمَّ على إمام ِالمتقينَ وسيِّدِ المُرسَلينَ، عَبدِكَ ورسُولِكَ مُحَمَّدٍِ صلى الله عليه وسلم وعلى آلهِ وصحبهِ أجمعينَ.
    عَدَدَ ما أحاط َ بهِ عِلمُكَ ، وجَرَى بهِ قلمُكَ ، وأحصاهُ كِتابُك ، وَوَسِعَتهُ رَحمَتك , وَصَلـَّت عليهِ مَلائِكتـُك، وجميعُ خلقِك .
    ( سُبحانَ رَبِّكَ ربِّ العِزَّةِ عَمَّا يَصِفونَ وسَلامٌ على المُرسَلينَ وآخرُ دعوانا أن ِالحَمدُ للهِ ربِّ العالمينَ )
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  2. #2
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي مشاركة: دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره

    لرفع أ ثابكم الله
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  3. #3
    الصورة الرمزية Rh7al
    Rh7al غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    93
    آخر نشاط
    17-12-2006
    على الساعة
    07:27 PM

    افتراضي مشاركة: دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره

    مشكور خوي الحبيب
    دعاء طيب وجميل وان شاء الله ربنا يوفقنا
    لقيام ليلة القدر.

  4. #4
    الصورة الرمزية Xx_Youri_xX
    Xx_Youri_xX غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    421
    آخر نشاط
    05-10-2007
    على الساعة
    10:49 PM

    افتراضي مشاركة: دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره

    للرفع


    مشكور أخي الكريم

  5. #5
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,687
    آخر نشاط
    19-09-2008
    على الساعة
    12:15 AM

    افتراضي

    اللهم تقبل اللهم تقبل اللهم تقبل اللهم تقبل نستحلفك بداتك وعظيم سلطانك وبكل اسما هو لك سميت به نفسك او انزلته فى كتابك او علمته احدا من خلقك او استئثرت به فى علم الغيب عندك وباسمك الاعظم ان تتقبل منا دعائنا يا رب المستضعفين وربنا

  7. #7
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صفى عبد الهادى
    اللهم تقبل اللهم تقبل اللهم تقبل اللهم تقبل نستحلفك بداتك وعظيم سلطانك وبكل اسما هو لك سميت به نفسك او انزلته فى كتابك او علمته احدا من خلقك او استئثرت به فى علم الغيب عندك وباسمك الاعظم ان تتقبل منا دعائنا يا رب المستضعفين وربنا

    اللهم امين اللهم امين
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره

دعاء ليلة القدر, أدعيه مختارة لليلة مختاره