حوار حول موضوع سجود الشمس تحت العرش من الشبهة للإعجاز

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حوار حول موضوع سجود الشمس تحت العرش من الشبهة للإعجاز

صفحة 6 من 14 الأولىالأولى ... 5 6 7 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 51 إلى 60 من 138

الموضوع: حوار حول موضوع سجود الشمس تحت العرش من الشبهة للإعجاز

  1. #51
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    297
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-01-2015
    على الساعة
    08:46 PM

    افتراضي تفصيل وبيان لبعض النقاط حول التجربة المشار اليها

    كما نلحظ ذكر الشمس والقمر معا والليل والنهار وقد لفت انتباهي أن مدة دوران القمر حول محوره هي 28 يوم والشمس حول محورها هى 25 يوم وهذا تقارب عجيب يذكرنا بما تصوروه الفلكيون الأوائل من كونهما قرينان ومتشابهان وقد يكون أحدهما أكبر قليلا من الآخر وهى الشمس
    فالقمر يواجهنا بوجه واحد طيلة الوقت طول الشهر والعام
    وهذا لأنه يدور حول الأرض ويفسرون ذلك بجاذبيتها
    وأتسأل لماذا لا يبقى الوجه المقابل من الأرض أمام الشمس ثابت مثل القمر أمام الأرض
    بالطبع هم يقولون أنها تدور حول نفسها أثناء الدورة السنوية لها المقدرة بـ 365 يوم وربع والمعروفة بالسنة النجمية وهى لرؤية النجوم متغيرة على مدار العام تبعا لهذا ويومها 23 ساعة و56 دقيقة فقط أي أقل من يوم الأرض وهذا سبب في تحرك النجوم كل يوم من الشرق الى الغرب أكثر من اليوم السابق ويفسرون هذا بأن الرض هى التي تتحرك عكس عقارب الساعة حول الشمس لا النجوم لأنهم يعتبرونها مجرد كوكب وفي الحقيقة ليس مجرد كوكب يوجد عليه ماء وثقلين ويجاء بجهنم يوم القيامة اليه ويرث المؤمنين الأرض يتبوؤون من الجنة حيث شاءوا ويكون صالح للحياة وهو الوحيد الذي سنته النجمية أي مدة دورانه حول الشمس متانسبة مع مدة دورانه حول نفسه أي طول اليوم على الأرض يقارب اليوم الواحد من السنة النجمية وهى مدة تغير صفحة السماء من النجوم حولها خلال ستة أشهر وعودتها لسابق شكلها بعد 6 أشهر أخرى وهو الوحيد الذي قمره يدور حول نفسه بنفس سرعته حول الأرض كل 28 يوم
    ولهذا فإن ميل محور الأرض الى الوراء بحيث يكون القطب الشمالي أبعد من القطب الجننوبي بالنسبة لأي نقطة على سطح الشمس
    كان من المتوقع طالما أنها مجذوبة كالقمر
    أن يظل ميل محورها بهذا الشكل طوال فترة الدوران
    لكن يحدث تبادل لأوضاع القطبين فيقترب القطب الجنوبي ويبتعد القطب الشمالي ويقولون أن هذا سبب تغير الفصول الأربعة
    وأقول ليس هذا السبب الوحيد فيمكن أن تتبادل القطاب والأرض في مكانها لا تدور حول الشمس
    ويمكن أن تتغير أوضاع سقوط أشعة الشمس فتتعامد كل يوم على مدار عرض مختلف كما يحدث من مرور الشمس مرتين فوق الكعبة وفوق معبد أبي سمبل وفوق أي مكان بين مداري السرطان والجدي بحيث تتعامد على أحدهما ثم الآخر في زمن قدره 6 أشهر ثم تعود مرة أخرى ويكون تعامدها سبب في الحرار العالية وما نسميه صيف ويقابله في النصف الآخر من الكرة الأرضية شتاء والعكس صحيح
    ويحدث ذلك في القمر فهو يتذبذب ذاهبا وآيابا من مدار السرطان الى الجدي والعكس خلال الشهر العربي الواحد أي 14 يوم بينهما
    فالشمس تتحرك حركة في السماء بين المدارين كل 6 شهور تقطع الرحلة من المدار الى المدار الآخر فيها وكذلك القمر لكن القمر في خلال نصف شهر والشمس خلال نصف عام
    وتضيء القطب الشمالي حينها ثم بعدها بستة شهور تضيء النصف الجنوبي أي تعامدها يمثل قربا من النصف الشمالي مرة والنصف الجنوبي مرة بحيث يصل الضوء الى القطبين كل 6 شهور ولا يصلهما الا بهذه الطريقة لأنهما منضغطان ويشبهان برتقالة قطع أحدنا جزئين منها عند قطبيها فصارت غير كاملة الاستدارة فتكون الأشعة في مسار موازي فلا تصل الا بارتفاع الشمس لتصل قريبا منها
    وبتجربة بسيطة في غرفة غير مضاءة ونحضر شمعة وبرقتالة بهذا الضوع ونجعلها على بعد مناسب فنجد أن هذا صحيح ولاحاجة لفكرة ميل المحور وتبادل وضعيها التي ليس لها تفسير علمي أو حتى نظير في باقي الكواكب
    والشمس والقمر في دورانهما حول الأرض بهذا التذبذب بين المدارين يلتقيان مرات معدودة يحدث كسوفا للشمس اذا كان القمر في وضع المحاق وخسوفا للقمر اذا كان القمر في وضع البدر وتتوقف درجة الكسوف على قرب القمر من الأرض ويقدر البعض سرعته بسرعة الشمس مع تأخر كل يوم عنها بقدر 47 دقيقة و14 ثانية
    وهذا سبب في تراكم الزمن على مدار 14 يوم ليكون 12 ساعة أي نصف يوم أي نصف دورة حول الأرض فيكون القمر واجها للشمس
    والنجوم أسرع من الشمس في حركتها على دائرة البروج وهى السماء المقابلة للمساحة من الأرض بين المدارين السرطان والجدي
    فمعظم الأجرام المعروفة والهامة والكواكب تدور حول الأرض كما يبدو للرائي في هذا النطاق في صفحة السماء الممتدة فوق شريط الأرض الممتد من الشرق الى الغرب ومن مدار السرطان شمالا الى مدار الجدي جنوبا
    والنجوم أسرع من الشمس بفارق 4 دقائق
    وكلها تشبه في حركتها ثلاثة من الأفراد يجرون حول ساحة خضراء لملعب كبير بسرعات متقاربة أقربها وهو مثل القمر للأرض أبطأها ثم يليه شخص قريب منه في السرعة ولكن أسرع منه بحيث بعد 14 لفة حول اطارالملعب (التراك ) يكونان مواجهان لبعضهما أي الزاوية بينهما 180 درجة ثم الأخير أسرع من الثاني ولكن لكي تصبح الزاوية بينهما 180 فإنهما يحتاجان لعدد كبير جدا من اللفات حوالي 12 مرة قدر الشخص الأول أي 12×14 تقريبا وذلك لأن سرعتهما متقاربة جدا فلا تظهر الفروق الا بعد عدد كبير من اللفات
    وهذا ما يجعلنا نتساءل مرة أخرى
    لماذا كل مدارات الكواكب متوازية ؟
    لماذا لا تكون مثل الذرة وهم يقولون بهذا بل ويثبتون توحد قوانين الكون أو على الأقل في مجال الطاقة مجالات القوى الكهربية والمغناطيسية والحركية والنووية
    مجسمة تدور الجسيمات حولها في جميع المستويات الأفقية والرأسية والمائلة بمختلف الزواية ؟
    لمذا لا تدور مثل الأقمار الصناعية في عدة مستويات فراغية فتبدوا الشمس مجسمة حولها مسارات الكواكب من الاتجاهات وليس في اتجاه موازي لخط استواءها فقط ؟
    الأمر الذي يجعلها أشبه بحلقة الصخور والثلوج الموجودة حول كوكب زحل
    فمن خلال هذا أصل الى القول بأني وجدت أن القرآن والأرض من خلال الحقائق المتمثلة فيهما أقرب الى الأرقام والواقع الذي توصلوا اليه ونراه
    انظر يا أخي كيف لا يحدث اختلاف فيما يتعلق بالقمر وان كنت لا أجزم به
    نصف قطر الأرض 6363كيلومتر
    ومرات ذكر القمر في القرآن 27 مرة ومرات ذكر الشمس 33 مرة
    ويحدث كسوفا للشمس بجرم القمر فيحجبه عنا في منطقة تقل 20 مرة عن مساحته الحقيقة فهي 160 كيلومتر في قطرها والقمر قطره 3000 كيلومتر أو أكثر قليلا فهو أكبر من ربع حجم الأرض
    الشاهد ان القمر يحجب الشمس في تلك اللحظة بمتوسط 4 دقائق ولا تزيد عن سبعة
    ومتوسط العددين 27 و 33 هو 30
    وحاصل ضربه × 6363 = بعد القمر عن الأرض في المتوسط تقريبا
    كذلك القمر ظاهريا يدور حول الأرض بسرعة يقطعها فيها كاملة في زمن قدره 24 ساعة و 47 دقيقة و 14 ثانية
    أي 25 ساعة الا ربع الساعة
    ويقدرها الفلكيون المعاصرون بـ 28 يوم والأفضل أن نقول أن طول الشهر العربي 29 يوم ونصف اليوم
    ومتوسط العددين 24.78 و 29.53 هو 27.16أي تقريبا 27 وهى مرات ذكره في القرآن
    هكذا نجد انسجاما في ما لا شك فيه من الحقائق أو أقربها للصواب
    ولقد قلت يا أخي في كلمة لك ماضية أن اليوم من السنة من الخمسمئة سنة والسبعين سنة المذكورة لبعد الكون قد تكون بخمسين ألف سنة
    وهذا يعني مليارت السنين الضوئية
    فأقول ان الحق أن المخاطب العرب والكلام له معنى واحد لأن الحق عند الله واحد ولكن من باب سنريهم آياتنا وأن القرآن والسنة معجزة في لفظها ومضمونها فحدث ولا حرج فديننا وسطونحن نستأنث فقط بالأرقام ليعلموا أن القرآن ليس له مثيل
    الأحاديث تذكر 500 عام و73 عام بيننا وبين السماء
    أي بين السماء من ها هنا الى ها هنا مسيرة 1000 عام و 146 عام
    والعام عام قمري للتسهيل سنتسخدم العدد 360
    وكل يوم يساوي خمسين ألف سنة أي 50000×360 ×(متوسط العددين )
    18000000 × 573= 10314000000
    ومسيرة اليوم في المتوسط 40 كيلومتر
    بالضرب في العدد السابق =412560000000 كم
    أي 412 مليار كم

    أي بين الأرض والسماء نصف العدد السابق وهو يساوي
    211 مليار

    والعدد الذي توصلوا له 23 مليار سنة ضوئية
    أي 23 × 1000000000× 360 ×24 ×60 ×60 ×سرعة الضوء
    23×1000000000× 360×24 ×3600 × 300000
    23 ×1000000000×31104000×300000=
    214617600000000×1000000000=214617600000000000000000

    214617600مليون مليار كيلومتر

    أي أكثر مما توصلنا له بملايين المرات
    فتخيلهم لبعد النجوم جاء لعدم ظهور معالمها لنا كما تبدو الشمس وقد يكون هذا لشدة انضاغطها وقوة ضوءها الى الحد الذي لا يمكن أن ترى معه تفاصيلها كما في الثقوب السوداء من شدة جاذبيتها لا تخرج الفوتونات الينا كي نراها لكن مجالاتها المغناطيسية وتأثيرها على النجوم حولها والشيء الثاني أنهم افترضوا أنها مثل الشمس في الحجم والحقيقة أنها قد تكون أصغر بكثير جدا بدليل أن أقرب النجوم لو قارناه فس حجمه الظاهري بالشمس لتبين أنه أقل من حجمها مئة مرة على الأكثر فبالتالي هو أبعد منها مئة مرة على الأكثر بفرض انه مثلها في الحجم أما ان كان أصغر منها في حجم جبل يشبه قنبلة نووية اندماجية معلقة في السماء تبعث بطاقتها المهولة الينا وخلق الله يستمر أكثر مما نتوقع فهي ليست قنبلة انشطارية تنفجر وانتهى الأمر تخيل جبل مشتعل بطاقة نووية ومنطغط عشرات المرات مثل الشمس بل وأكثر أليس رغم صغره نراه ويكون حينها على بعد 10 مرات مثل الشمس أو ما شابه ذلك على بعد بعد الكواكب السيارة ويؤكد ذلك أنهم يكتشفون نجوما جديدا يفترضون أن ضوءها احتفظ بطاقته لملايين السنين ووصل الينا مع أنه من الصعب أن يكون عمر هذا الكون ملايين السنين ويثبت ذلك للجميع .
    أما ما يتعلق بالشمس والنجوم وقصة أن الأرض مجرد كوكب فأمامهم تساؤلات يجب أن يجيبوا عليها أولا
    ولا يغرنا تجربتان حاولوا بهما سد فجوة خطيرة في تاريخ العلم ومسيرته
    الأولى تنقض الثانية والثانية تنقض الأولى
    فالأولى تثبت تحزح ناحية الشرق
    والثانية تثبت تزحزح في خط سير البندول في كل الاتجاهات على شكل دائرة في التجاه الموجب في النصف الشمالي للأرض والاتجاه السالب عكسه في النصف الجنوبي للأرض
    الرد عليهما من عدة أوجه
    1- أن نيوتن حاول رغم نجاحه واثباتته أن يثبت نظريته في دوران الأرض فلم يستطع ممما يدل على صعوبة اثبات ذلك.
    2- أن التجربة أجريت في مكان واحد من العالم وكان لابد أن تجرى في عدة أماكن مختلفة من دوائر العرض وخطوط الطول لتأكيد نتائجها .
    3- أن المفترض أن الجاذبية تجذب الأجسام من مركز الأرض وهو بالنسبة لسطحها ساكن أو أقل في سرعة الدوران والأرض تدور بسرعة كبيرة جدا 400 متر على الثانية وعند المركز تماما سرعة الدوران تساوي صفرا وتأثير المركز أقوى من السطح الي سرعته 400 متر على الثانية فكان المتوقع أن يتأخر الجسم في اتجاه الغرب لا الشرق بمقدار يدل على حركة الأرض في اتجاه الشرق في الوقت الذي أوشك فيه على الإرتطام بها .
    4- أنه من المحتمل أن يكون تأثر الجسم راجع الى تأثير مجالات الطاقة المغناطيسية للأرض وكذلك للكون فالكواكب لها تأثير على بعضها البعض بل وعلى الشمس أثناء حركتها كما سيأتي في المتفرقات التي تدعم كلامي .
    5- أن تجربة البندول الذي يتغير مساره عكس عقارب الساعة في النصف الشمالي ومع عقارب الساعة في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية تبين أن الانحراف يمكن أن يكون ناتج عن مغناطيسية الأرض وأن مجالها له تأثير على حركة الأجسام الشبه حرة الحركة مثل الأقمار الصناعية مثلا اذا ما احتفظت بقدر من حالة الحركة التي استمدتها من قوى دافعة تبدأ بها حركتها .
    6- أن الأصل بقاء الساكن ساكنا والمتحرك متحركا ما لم تغير قوى من حالة سكونه أو حركته وهو القصور الذاتي للأجسام وأن الجسم قاصر بمفرده على تغيير حالته تلك من سكون الى حركة أو حركة الى سكون فكيف يفسرون حدوث الانفجار الذي نشأ عنه كل هذا الكون وكواكبه السيارة وأرضنا وشمسها وقمرها وبأبعاد صالحة للحياة في جرم واحد منها فقط وفيه جميع صور الحياة التي ان دلت فستدل على خالق لهذا الكون هو الذي أمر أن تتحرك كما أمرها أن تكون .
    7- تجربة العالم أو الباحث الفيزيائي الذي أسلم من أوكرانيا تدل على أن الأجسام المتحركة في مجال مغناطيسي قوي تغير من وضع محور دورانها بحيث يدور هو الآخر دورة كاملة يتبدل فيه اتجاه دوران الجسم من اليمين الى اليسار مع عقارب الساعة الى العكس من اليسار الى اليمين عكس عقارب الساعة
    فهذا يستدل به من وجهين
    أ- أن هذا يمكننا بمعرفة النسب والأبعاد للكرة المستخدمة في التجربة أن نعين وقت حدوث هذا للأرض وطلوع الشمس من المغرب على الأقل على نحو التقدير وهذا لا شك من الخمس التي لا يعلمها الا الله .
    وكل هذا من الأشياء التي يرها الله لهم لكي يعلموا أن الاسلام هو الحق ويوم يأتي تأويله يصدقوا بما كذبوا به ويعلموا أن القوة جميعا لله.
    كما أن الأرض تدور من آلاف السنين وهم يقولون من آلاف ملايين السنين وما وجدنا تغيرا لوضع القطبين بحيث تشرق الشمس من المغرب .
    ب- أن هذا يثبت أن المجال المغناطيسي هو الذي يسبب تغير مسارات الأشياء في النصف الشمالي للأرض والنصف الجنوبي للأرض بحيث يخالف اتجاه التغير في النصف الشمالي للأرض اتجاه التغير في نظيره الجنوبي للأرض .
    وهذه اللتجربة واضحة والأولى واضحة وكلاهما يثبت وقة المجال المغناطيسي الذي قد تعزى اليه هذه التغيرات .
    وسيلي شرح التجربة في نهاية المقالة في المتفرقات وقصة اسلام الباحث الأوكراني واعلان اسلامه
    8- ان تجربة سقوط الجسم وحيوده ناحية الشرق تناقض قانون الجاذبية الذي يفترض أن الأجسام التابعة لجسم ما تتحرك فيه كجزء منه فالقمر يتحجرك مع الأرض حول الشمس كجزء منه والا لابتلعته الشمس منذو القدم
    وبمعنى آخر ان جميع النقاط المحيطة بالجسم أثناء سقوطه تجذبه الى الأرض بشكل دائري من جميع الجهات بحيث تكون المحصلة لها جميعا صفرا فكيف تكون النقاط التي في الشرق لها قدرة على الجذب أكثر بفعل حركة الأرض حول محورها من الغرب الى الشرق وكلها تنتهي في النهاية الى مركز الأرض وجميع أجزائها كروية تحت الجسم وتأثيرها متساوي من جميع الجهات .
    9- ان تجربة العالم الأوكراني تطلبت مجال جذب قوي جدا لاحداث الدوران في الكرة المصنوعة من المعدن الخالص وهذا بتكبير الأبعاد بنفس النسب يتطلب أن يكون المجال المغناطيسي للشمس بالقورة التي تمنع الابرة المغناطيسية من الاتجاه ناحية الشمال وتعطل مجالات المغناطيسية على الأرض كلها .
    10- مما يدل على وجود المجال المغناطيسي وتأثيره القوي ليس فقط على الجمادات بل على الأحياء هو ما نراه من تعرف أسمالك السلمون على التجاهات للتعرف على مناطق مصبات الأنهار والمحيطات التي تنتقل بينهما في رحلتين احداهما للتكاثر والأخرى للحياة فقد وجد أنها تستغل قوة شعور خاصة أعطاها الله لها في مقدمة رأسها تتعرف بها على الشمال المغناطيسي وتبعا له على اتجاه وموقع المكان الذي ستذهب اليه في رحلة طويلة من الأنهار الى البحار والمحيطات العملاقة .
    11- أن التجربة لم تثبت دوران الأرض حول الشمس بل لم تثبت سبب تغير وضع الأقطاب من خلال زاوية الميل التي تنعكس ليصير القطب الجنوبي هو المعرض لضوء الشمس بعد أن كان القطب الشمالي ولماذا كل 6 أشهر بالتساوي بحيث تشبه حركة الشمس على بين المدارين التي كان علما الفلك الأوائل يقولون بها وهى نظرة متأثرة بالكتب السماوية والحضارات القديمة كالمصرية والبابلية واليونانية والهندية ولها تطابق مع ما يره الناظر العادي أما نظرة اليوم تعتبر الأرض مجرد كوكب في وسط حشد من النجوم لا حصر له وكون فسيح لا نهاية له في الوقت الذي نجد النة تخبرنا عن أن المسافة مسيرة 500 عام و 73 عام وهى مسافة تقاس بزمن الحركة خلالها للمسرع والغير مسرع
    وقد تكون لبيضواية في الكون قد تسمح بجعل الشمس بدورانها حول الأرض في مكان قريب بمحاذاة العرش من فوقها وفوق اللأرض والسماء المحيطة بهما في تلك اللحظة
    أي أن الكون عريض فيما يقابل خط استواء الأرض وقليل القطر فيما يقابل القطبين
    ومهما أوتينا من قوة فإن السرعة التي يقال لها مسيرة ليست سرعة ضوء بل هى على الأقل سرعة القمر وان كان لفظ القرآن عنه هو والشمس أنهما يجريان
    ولكن على فرض فإن السنة القمرية تقدر بمسافة يقطعها القمر 12 مرة حول الأرض في مدار قطره صعف المسافة بينه وبين الأرض وهى 380 ألف كيلومتر
    حوالي 2.4 مليون كيلومتر
    وبالضرب في متوسط المسيرتين 573÷2 = 286.5 سنة
    يكون الناتج 695784568.28571428571428571428571كم
    أي تقريبا 700 مليون كيلومتر

    وقد تقدر بمسيرة الصاعد في الفضاء بسرعة الصروخ وهى 11 كم في الثانية
    أي 39600 كم لكل ساعة
    وقدرها البعض بـ 28300 كم في الساعة أي بمتوسط 33950كم لكل ساعة
    بالضرب ×24 للحصول على اليوم =814800 كم
    بالضرب × 360 للسنوات =293328000
    بالضرب ×286.5=84038472000 كم
    84 مليار كم

    والسميرة المقدرة بشكل يفهمه العرب القدامى هى مسافة بين مكة والمسجد الأقصى فك الله أسره
    وهى حوالي 1500 كيلومتر وهى مسيرة الشهر وهذا ورد به خطاب لعدم سفر المرأة أكثر من ليلة وفي رواية ليلتين وفي رواية ثلاث أيام الا ومعها ذو محرم
    تضرب × 12 لنحصل على عام ثم نضرب في 286.5 وهو متوسط 500 و 73 أي تساوي
    =5157000
    خمسة ملايين كيلومتر
    فالتعويض عن كل يوم بخمسين ألف سنة كان بعد السماء 211 مليار كم
    وهى تقدر بــ 8 أيام ضوئية
    وبالتعويض عن مسيرة القمر كان الناتج 700 مليون كم
    6.4814814814815
    وهى تعدل 6.5 ساعات ضوئية

    وبالتعويض عن المسيرة بسرعة الابل والخيول ومسيرة الشهر عند العرب
    كان الناتج = 5 مليون كم تقريبا
    أي حوالي 17.2 ثانية ضوئية
    ومن الصعب الترجيح بينها الا أن أوسطها وأشبهها بما جاء في سورة السجدة حيث تم نسب السنة التي يعدها العرب وهى القمرية الى اليوم 24 ساعة × الساعة 60 دقيقة ×الدقيقة 60 ثانية مع التعويض بالمسافة المذكورة لمحيط دورة القمر فنتجت سرعة أسرع من سرعة الضوء

    وهى تعدل ربع يوم وفي حديث الملائكة أن الله تعرج اليه ملائكة بالليل وبالنهار بعد صلاة العصر وصلاة الفجر فيسألهم الله كيف تركتم عبادي فيقولون تركناهم وهم يصلون وأتيناهم وهم يصلون
    فقطع المسافة في ربع يوم بسرعة الملك التي قد تكون أقل من سرعة الضوء أي قد تصل المدة الى ثلث يوم أو 0.4 يوم يناسب رحلة صعودهم ونزولهم بحيث يتبقى وقت ليحضروا صلاة العصر ثم يصعدون ويهبط ملائكة تقطع المسافة في 0.4 يوم أو ثلث يوم فيصلون قبل الفجر فيحضرون الصلاة ويشهدونها الى النهاية ثم يصعدون .
    كما أن العدد الناتج قريب من 7 ومضاعفاتها 700 مليون كم و 6.5ساعات قريبة من 7 ساعات وهو رقم ذو شأن في الاسلام وله قصة اعجاز طويلة يعلمها من قرأ في اعجاز القرآن العددي
    وقد يكون هذا كناية عن المجموعة الشمسية أو المجال القريب من الأرض فهو 5 مليون كم أو قريب من هذا ثم نهاية المجموعة الشمسية أو المجرة وهى مسافة 7 ساعات ضوئية أو 700 مليون كم ثم نهاية المجرات وهى 200 مليار كم أو 8 أيام بسرعة الضوء.
    واليكم متفرقات تتصل بالموضوع بها بعض الاثباتات على تأثير الطاقة على الحياة والمجال المغناطيسي للأرض والنسبية لحركة الأرض داخل الكون الكون حول الأرض وقصة الشاب الذي أعلن اسلامه وتفاصيل تجربته وفي النهاية أقول ماذا عليهم لو قاموا بعمل تجربة تشبه تجربة قياس سرعة الضوء في اتجاه دوران الأرض حول الشمس وفي اتجاه عمودي عليه ولكن هذه المرة في اتجاه الشرق واتجاه الغرب ويتم فيها عمل اعاقة لمسار الضوء الى الحد الحرج أو قبله بقليل الذي يجعله يمر في أكثر زمن ممكن داخل أنبوبة زجاجية طويلة بها سائل له لزوجة منفذ للضوء مثل زيت الزيتون
    ففي حالة تحرك الأرض نحو الشرق يتحرك الجهاز المستقبل لضوء الليزر المار خلال الأنبوبة اليه والموجود قبل المشرق مسجلا زمنا أكثر من نظيره في اتجاه الغرب
    لأن تحرك الأرض الى الشرق في الحالة الثانية سيجعل الجهاز المستقبل لضوء الليزر الموجود قبل قبل المغرب يتقدم مع الأرض في الفراغ الى الأمام جهة الضوء فيقطع الضوء مسافة أقل ويكون الزمن المستغرق أقل
    وفي حالة تساوي الزمنين فإن هذا يدل على ثبات الأرض ويتعين الدقة في مثل هذه التجربة وكلما زاد طول الأنبوبة كلما زادت دقة النتائج وكلما كان جهاز توليد الليزر مثبتا مع الأنبوبة زادت الدقة
    وهى التجربة الوحيدة التي لا يؤثر فيها المجال المغناطيسي للأرض ولا الشمس على نتائجها
    وهناك شيء هام في تجربة البندول وهى أن خط سير البندول يتحول بغض النظر عن اتجاه ذبذبته الأول وهذا يجعل التجربة أنجح عند القطبين فقط وأقرب للإقناع والشرح لغير المدققين ولكن سيكون عرضة الى تأثير المجال المغناطيسي في هذه الحالة وهو مجال قوي كما أشرت بل الذي يقرأ ما أرفقته من متفرقات يعلم أن تأثير الطاقة الحيوية وهى في الأجسام الحية قد يتعدى الى المادة المنفصلة عنها والموجودة بالقرب منها وسوف يرى أن الكواكب يمكنها ان تؤثر على المدر والجزر على سطح الشمس وعلى حركة الأرض حول نفسها أو حول الشمس

  2. #52
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    297
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-01-2015
    على الساعة
    08:46 PM

    افتراضي متفرقات تتعلق بردي على الموضوع السابق

    - تأثيرات الطاقة من حولنا وعلى الأجسام الحية وغير الحية
    - أثبتت الأقمار الإصطناعية أن قمرنا في بعض مواضعه بالنسبة للشمس يحوِّل اتجاه الرياح الشمسية، وسيل القسيمات الأولية الذي ينبثق منها وتتأثير به الأرض. كما أن المغناطيسية الأرضية وتأيُّن ionization الفضاء يتبدلان بحسب أطوار القمر.
    - يؤكد العلم الحديث أن دور الكواكب الأخرى ليس هامشياً بالنسبة للأرض، يقول د."بيكاردي" من جامعة فلورنسا: أن مجمل هذه النتائج كافٍ ليسمح لنا بنقل فرضياتنا عن تأثير الكواكب على الأرض إلى مجال الحقائق المثبتة والمقاسة علمياً.
    ويرى الفيزيائي الأسترالي E. K. Bigg أن الفعالية الجيومغناطيسية تنخفض عندما تصطف الكواكب على خط مستقيم بين الشمس والأرض. فكوكب الزهرة يشكل حاجزاً في وجه الرياح الشمسية.
    - أثبت الروسيان Maksimov وChouvalov أن الاضطرابات في الجاذبية الكوكبية تُحدِث على الشمس نوعاً من "المدّ والجزر" الذي يؤثر بدوره على النشاط الشمسي. وقد أجرى الفرنسي Trellis حسابات تتعلق بهذا الأمر، وقدم للأكاديمية العلمية في 1966م ثلاثة تقارير تثبت أن مساحة البقع الشمسية تكبر مع المدّ الذي يحدث بتأثير الكواكب عما هي عليه في حالة الجزر. وهو يعتبر أن التأثيرات الكوكبية تؤثر، على ضآلتها، على كوكبنا.
    - - في سبعينيات القرن الماضي نجح كلاً من الفيزيائي الباكستاني "عبد السلام"، و"اينبرغ، و"غلاشاو" في "توحيد" التفاعلين الكهرومغناطيسي، والتفاعل النووي الضعيف، في نظرية واحدة أطلق عليها" كهروضعيفة". مما زاد من أمل وحلم وجهود العلماء في إمكانية جمع التفاعلات النووية القوية إلى الشكلين السابقين اللذين تم توحيدهما، ومن ثم ضم جميع التفاعلات والقوى المعروفة في الطبيعة إلى تلك "السُنة" المرشحة ليضعها العلماء لتفسير ذلك. وفي هذا الإطار لإيجاد "نظرية التوحيد الكبير"، تم اقتراح "فرضية/نظرية الوتر الفائق"، أو "النظرية الفائقة M-Theory" التي يأمل منظروها وأنصارها أن تكون النظرية التي "تشرح كل شيء"، مما يؤكد أن العالم المادي يشكل ظاهرة/ حقلاً تفاعلياً واحداً، ووحدة متكاملة يخضع لمنهاج واحد، وتحكمه سنن شاملة يكمل بعضها بعضاً[5].
    - العالم المادي الكوني ليس فقط محكوماً بالسنن، ونسق البناء الواحد، بل الأنفس والعمران البشري وسبل الحضارة والتحضر تخضع أيضاً لسنن وقوانين.[11]. ولقد عرض علينا القرآن الكريم العديد والعديد من تلك السنن، خذ أمثلة على ذلك: صلاح الإنسان/ المجتمعات، أو شقائه (ئها) مرهون بالدين والتدين الصحيح وبالتزكيتة أو التدسية:"وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا، فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا، قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا، وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا"(الشمس:7-10)، ويقول تعالى: "قَالَ اهْبِطَا مِنْهَا جَمِيعًا بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ مِنِّي هُدًى فَمَنْ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى، وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى"(طه:123ـ124)، ويقول تعالى: "وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنْ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ" (الأعراف:96)، ويقول تعالى: "فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ" (الأنعام:44). إن مصير المجتمعات مرهون بسلوك أفرادها: " لَهُ مُعَقِّبَاتٌ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ يَحْفَظُونَهُ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لَا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ وَإِذَا أَرَادَ اللَّهُ بِقَوْمٍ سُوءًا فَلَا مَرَدَّ لَهُ وَمَا لَهُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَالٍ"( الرعد:11) ، وهلاكها رهن بإفسادها: "وَإِذَا أَرَدْنَا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا" (الإسراء:16)، ويقول تعالى:"فَلَمْ يَكُ يَنْفَعُهُمْ إِيمَانُهُمْ لَمَّا رَأَوْا بَأْسَنَا سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ فِي عِبَادِهِ وَخَسِرَ هُنَالِكَ الْكَافِرُونَ"(غافر: 85)، ويقول صلى الله عليه وسلم:" لم تظهر الفاحشة في قوم قط حتى يعلنوا بها إلا فشا فيهم الأوجاع التي لم تكن في أسلافهم، ولم يمنعوا زكاة أموالهم إلا منعوا القطر من السماء ولولا البهائم لم يمطروا، ولم ينقضوا عهد الله وعهد رسوله إلا سلط عليهم عدواً من غيرهم يأخذ بعض ما في أيديهم، وما لم تحكم أئمتهم بكتاب الله إلا جعل بأسهم بينهم شديد" [12].
    - هذه السنن، وغيرها كثير، في الأنفس والإجتماع والعمران البشري وقصص ومآلات الأقوام السابقة حدت "بابن خلدون" ـ وهو ابن الحضارة العربية الإسلاميةـ أن يضع "مقدمته" الرائعة في أسس علم العمران/ الإجتماع البشري وقوانينه الحاكمة له [13].
    خرق الله سبحانه للسنن دلالة على طلاقة قدرته تعالى، وعدم "ميكانيكية" الكون.
    بقي الإشارة إلى أن "الكون لا يسير وحده"، ميكانيكاً، و"لا يقوم بذاته فيستغني عن إله" كما يدعي الماديون الملحدون. بل إن الله تعالى بقيوميته يفعل ما يشاء بقوله كن فيكون، فكل البشر من زوجين، إلا آدم وحواء وعيسى بن مريم عليهم السلام: "إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ" (آل عمران:59). وقد يجتمع الزوجان فلا ينجبان، وقد يتم إنجاب أطفال ذات إحتياجات خاصة إلخ. ولقد أمد وأيد ـ سبحانه وتعالى ـ بمعجزاته رسله وأنبيائه، ودون تعطيل لنظام الكون كله فينقلب إنقلاباً كاملاً، فالنار من شأنها أن تحرق، والسكين أن تقطع لكن تلك السنن توقفت مع "أبي الأنبياء" إبراهيم عليه السلام. ولقد تحولت العصا لحية، وتفجير اثنتي عشرة عيناً بضربه من العصا، وفلق البحر لنبي الله موسى عليه السلام، وتكلم المسيح عليه السلام في المهد، كما أبرأ الأبرص والأكمه بإذن الله تعالى، وانشق القمر وحن الجذع لرسول الله صلى الله عليه وسلم، إلخ آخر تلك المعجزات الحسية العينية، فضلاً عن المعنوية.
    في الختام
    يقول الفيزائي الفرنسي "لوانكازي" (1854ـ1912م): "اكتشفنا بعضاً من أسرار الطبيعة، وسنكتشف أخرى كل يوم، ونحن لا نطالب الطبيعة بمخالفة قوانينها، فهي لا تستطيع ذلك، وليس بمقدورها ذلك. بل نخضع ونرضخ لها ولقوانينها بكل رضا، ويمكننا أن نتعامل مع الطبيعة بالرضوخ لقوانينها". [14].
    لقد أثبتت الفيزياء أن الطبيعة لا تعرف أي تحوُّل مجاني عشوائي. وكل ذرات الكون قد بنيت على نسق واحد. من أبسط الذرات التي يدور فيها إليكترون واحد حول بروتون واحد إلى أثقل الذرات المعروفة وكل قوانين الفيزياء ثابتة على امتداد الكون حتى بات من الممكن حساب كل مسألة في الكون بنفس القوانين. فأي أمر يحدث فيها له دور يؤديه في "سيمفونية" القوى الطبيعية الكونية. ويقول الأمريكي "جون موير":"عندما يشد المرء إليه بقوة شيئاً واحداً في الطبيعة سيجد أنه مربوط بإحكام إلى سائر الكون"[15].
    وأقول ان هذه القوى الرابطة للكون قد يكون هناك اشارة لها وهى في قول الله تعالى والسماء ذات الحبك أي النسج المحكم أو ذات الإحكام أو ذات الترابط لأن من معاني الحكم والاحكام السيطرة والتقييد فالكون اما مرتبط فيما بينه بقوى تحكمه داخلية مع سلطان الله عليه لتتكامل هذى القوى وتستمر وكل شيء بإذنه وتدبيره ( إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ أَنْ تَزُولَا ۚ وَلَئِنْ زَالَتَا إِنْ أَمْسَكَهُمَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ ۚ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا (41)سورة فاطر
    واما تربطه ككل ليدور في فلكه حول الأرض اذ أن معظم البشر يعيشون في المنطقة الحارة والمعتدلة ونادرا من يعيش في المناطق المتجمدة وقد خلق الله النجوم لتزين السماء ومنها علامات كالنجم القطبي الشمالي ومنها رجوما للشياطين فمن الطبيعي اذاً أن تكون معظمها فوق المنطقة المدارية بين مداري السرطان والجدي ليراها أكبر قدر من الناس وهذا يثبت أن توازي المدارات لكواكب المجموعة الشمسية ومن بعدها معظم النجوم المعروفة في البروج انما يرجع لحكمة الله في تزين السماء ومناسبة ذلك للخلق من الثقلين حتى لا تكون صفحة السماء سوداء مظلمة مرعبة كئيبة خاصة للمسافرين ولأهل البادية ولتكون هناك حكم دالة على قدرته ومنها توازي هذه الأفلاك فلو كانت تدور بالجاذبية لكانت حول الشمس وحولنا في كل الاتجاهات الفراغية لكنها تدور في مستوى أفقي واحد موازي لخط الإستواء.

    كلمة في التوحيد
    في كل ما سبق وغيره يتبن أن الوحدانية والتوحيد نعمة تستحق الشكر:"الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْقِلُونَ"(العنكبوت:63). فالله تعالى ليس له ولد ولا شريك ولا ولي من الذل، ليخرج منه (أي الذل) أوليائه الذين يحبهم ويحبونه. أليس هذا الإله بمستحق للتفرد بالعبادة والتودد بالحب:"وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَمْ يَكُنْ لَهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ وَلِيٌّ مِنَ الذُّلِّ وَكَبِّرْهُ تَكْبِيرًا" (الإسراء:111)
    ولقد وضع علماء التوحيد كذلك الحدود والشروط والأركان والواجبات لقضية الإيمان، وكذلك النواقض التي تخرج من الإيمان، والمخالفات التي تخالف الإيمان ولا تنقض أصله، وكل ذلك لضبط هذا العلم وأقسامه، وبيان حدوده إلخ. ويرجع لها في مظانها. ولا يكون العبد مؤمناً بالله حقاً إلا إذا اعتقد وحدانيته سبحانه وتعالى في جميع ما كان من صفاته وأفعاله وحده، وإلا إذا عبده سبحانه وتعالى وحده. فهو سبحانه وتعالى خالق كل شيء، ولا يشاركه في الخلق أحد قط، فمن اعتقد أن هناك من خلق ذرة في هذا الكون، أو أنه يخلق شيئاً فهو كافر مشرك بالله سبحانه وتعالى. وكما كان الخلق لله وحده فالملك لله وحده قال تعالى: "تبارك الذي بيده الملك(الملك:1) وقال: "قُلْ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنْ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنْ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَنْ تَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ" (آل عمران: 26-27).
    وينبغي الإيمان بتصريفه تعالى، وتدبيره (الأمر الكوني القدري) بالإحياء والإماتة، والإعزاز والإذلال، والإغناء والإفقار، والمرض والصحة، والهدى والضلال، والسلم والحرب، والظلم والعدل.. إلخ (القضاء والقدر).
    فكل ما يعتري المخلوق في شؤونه، وما يعتري العوالم كلها وجوداً وعدماً، وبداية ونهاية، وحرباً وسلماً وظلماً وعدلاً، فكله جار بتصريف الله سبحانه وتعالى، لا يملك أحد منهم لنفسه نفعاً ولا ضراً. بل جميع مقادير المخاليق من ملائكة وجن وإنس وحيوان ونبات كلها جارية وفق أمر الله الكوني القدري. يقول تعالى: قَالَ أَفَرَأَيْتُمْ مَا كُنْتُمْ تَعْبُدُونَ، أَنْتُمْ وَآبَاؤُكُمْ الْأَقْدَمُونَ، فَإِنَّهُمْ عَدُوٌّ لِي إِلَّا رَبَّ الْعَالَمِينَ، الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِي، وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِي، وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِي، وَالَّذِي يُمِيتُنِي ثُمَّ يُحْيِينِ، وَالَّذِي أَطْمَعُ أَنْ يَغْفِرَ لِي خَطِيئَتِي يَوْمَ الدِّينِ" (الشعراء 75-82).
    وكما هو أن الأمر الكوني القدري هو لله وحده سبحانه وتعالى ليس لأحد معه من الأمر شيء، فكذلك الأمر التشريعي، وهو المستحق وحده بالعبادة دون سواه، ولذلك جعل العبادة حقاً له وحده، حقاً له على جميع موجوداته ملائكة وجناً وإنساً، وسماءاً وأرضاً، وقد أجمل النبي صلى الله عليه وسلم بيان هذا في حديث ابن مسعود: [أتدري ماحق الله على العباد؟ وما حق العباد على الله] قال: قلت: الله ورسوله أعلم: قال صلى الله عليه وسلم: [حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئاً، وحق العباد على الله ألا يعذب من لا يشرك به شيئاً].
    جملة القول: " إن الواحد لا يصدر إلا عن الواحد"، ووحدة البناء تؤكد وحدانية الخالق سبحانه وتعالى. فكل ما يتصف بوحدة النظام والتنسيق والإنسجام والجمع بين المتنافرات والمتناقضات والتنوع داخل النوع والوحدة لا بد أن يقف وراء كل ذلك واحداً احداً. ولو استقل أحد المتعددين بالتصرف تعطلت صفات الآخرين، ولو اشتركوا تعطلت بعض صفات كل منهم، وتعطيل صفات الألوهية يتنافي مع جلالها وعظمتها فلابد أن يكون الإله واحداً أحداً. يقول تعالى: "قُلْ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى أَاللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ، أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنزَلَ لَكُمْ مِنْ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا بِهِ حَدَائِقَ ذَاتَ بَهْجَةٍ مَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُنْبِتُوا شَجَرَهَا أَءلَهٌ مَعَ اللَّهِ بَلْ هُمْ قَوْمٌ يَعْدِلُونَ، أَمَّنْ جَعَلَ الْأَرْضَ قَرَارًا وَجَعَلَ خِلَالَهَا أَنْهَارًا وَجَعَلَ لَهَا رَوَاسِيَ وَجَعَلَ بَيْنَ الْبَحْرَيْنِ حَاجِزًا أَءلَهٌ مَعَ اللَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ، أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ أَءلَهٌ مَعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ، أَمَّنْ يَهْدِيكُمْ فِي ظُلُمَاتِ الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَنْ يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ أَءلَهٌ مَعَ اللَّهِ تَعَالَى اللَّهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ، أَمَّنْ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنْ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَئِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ(النمل:59-64). ويقول تعالى:"قُلْ لَوْ كَانَ مَعَهُ آلِهَةٌ كَمَا يَقُولُونَ إِذًا لَابْتَغَوْا إِلَى ذِي الْعَرْشِ سَبِيلًا، سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يَقُولُونَ عُلُوًّا كَبِيرًا"(الاسراء:42-43). فالحمد لله على نعمة التوحيد والإسلام وكفى بهما نعمة.
    المراجع:
    -
    - http://www.55a.net/firas/arabic/prin...ow_det&id=1967

    ملحوظة لو تعددت قوى الجذب في الكون لسادت الفوضى والعشوائية ولكن ذلك الكون مترابط بدليل نظامه المحكم وبالتالي فيمكن القول بحركة الأرض بالنسبة للكون الثابت نسبيا أي بالنسب له أو حركة الكون بالنسب للأرض الثابتة نسبيا أي بالنسبة له

    الطا* حركة الارض نسبة للفضاء نفسه حيث يعتبر ساكنا بالنسبة للكون وهذا ما اشير اليه من قبل العالم مايكلسون اثناء قيامه بتجربة لقياس سرعة الضوء وفي التجارب الاخرى لاوجود لاي حركة بين الارض والفضاء. فيزجيرالد فسر بأن الارض تقلصت فقط بما فيه الكفاية لتعادل حركة الارض المتباعدة خلال الفضاء. اما اينشتاين فجاء بفكرة مختلفة قليلا ولكن الحقيقة المجردة بأن الارض لاتتحرك نسبة الى الفضاء اي ان سرعتها صفر وهذا ما اشار اليه القرآن اذ قال تعالى (اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمًّى يُدَبِّرُ الْأَمْرَ يُفَصِّلُ الْآَيَاتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ) [الرعد:2] هذه الآية جاءت لتصف حركة الشمس والقمر معا اي ان السرعة النسبية بينهما صفر فسبحان الله اذا تغيرهذا النظام واصبح هنالك سرعة نسبية بين الارض والشمس لاختل النظام واخذت الارض بالابتعاد عن الشمس واصبحت الحياة على الارض غير ممكنة ولكن برحمة من الله تعالى دبر هذا الكون الى ان تقوم الساعة.


    صورة للأرض ويظهر فيها الاختلاف بين الليل والنهار
    قة:

    عالم الطاقة هو خلق الله خفيّ الجسم ظاهر الأثر يتحرك بسرعة تفوق سرعة المادة ولا تقارن بها ويتحرك في موجات تختلف في أطوالها وسعاتها ورتمها وكلما اختلفت واحدة أو أكثر من هذه الخصائص الثلاث اختلف أثر الطاقة وأحسسنا بها بشكل مختلف ولكي نبسط الموضوع في صورة أسهل: لو اخترنا عنصر ( الطول الموجي ) لهذه الموجات لوجدنا أنه وحتى الأعوام القليلة السابقة قبل اكتشاف قياس ( الفيمتوثانية ) كانت الموجات المعلومة تتراوح أطوالها ما بين 10 فيمتومتر ( والفيمتومتر وحدة طولها جزء من ألف مليون جزء من الميكرون ) وبين 100 ألف كيلو متر بترددات تتراوح بين 1 : 10 22 موجة في الثانية (أي: 10 مليون ذبذبة في الفيمتوثانية ).
    وكلما اختلف الطول الموجي كلما اختلف الأثر الذي تحدثه الطاقة فهو عند الأطوال من 10 ـ 10000 فيمتومتر يعطي أثره الذي نسميه أشعة جاما من 10000 ـ 10 مليون ميمتومتر يعطي ما يسمى أشعة إكس، وكما هو معلوم فإن الضوء الذي تراه العين بكافة ألوانه إنما يتراوح طول موجته من 400 نانومتر في اللون البنفسجي إلى 760 نانومتر في اللون الأحمر.
    أما من حيث تتابع الأطوال الموجية فإن كل تتابع يؤدي في أثره إلى أمر مختلف، فلو تصورنا أن اللغة عبارة عن مجموعة من الكلمات التي تتكون بدورها من مجموعة من الحروف، فإن تتابع هذه الحروف يعطي العديد من الكلمات ذات المعاني المختلفة مع أن عدد الحروف في أي لغة لا يتعدى الثلاثين، وأن تتابع الكلمات يعطي ما لا حصر له من المعاني المفهومة، لعلمنا أن تتابع فقرات من الطاقة ذات الأطوال الموجية يمثل تتابع الحروف والكلمات في اللغة، فعلى سبيل المثال: لو سقط على العين طول موجي للطاقة مقداره 400 نانومتر رأته العين بنفسجي، ولو سقط بطاقة في موجة طولها 450 كان إحساس العين به على أنه أزرق، ولو كان طوله 520 رأته أخضر، وهكذا عند طول 600 يكون أصفر وعند 650 يكون برتقالي وعند 760 سيكون أحمر، وهي الألوان الأساسية للطيف، ويمثل كل منها حرفاً، وإذا تتابع سقوط هذه الأطوال على العين بسرعة معينة ظهر الإحساس باللون الأبيض في حين توجد ملايين التتابعات التي تحس على إثرها العين بملايين الألوان التي تملأ الكون.
    فإذا كان هذا هو تأثير الطاقة بين أطوال موجية ما بين 400 ـ 760 نانومتر فما بالنا بتأثير الطاقة بين الأطوال الموجية بين 10 فيمتومتر إلى مئة ألف كيلو متر.
    وكان لا بد أن نتصور أن للطاقة في الأطوال الموجية الأخرى تأثيرات ما على الأجسام الحية، وخاصة الإنسان، ليس على عينه المجهزة للرؤية الضوئية فقط بل وعلى جهازه العصبي بصفة عامة.
    وفي خلال ربع القرن الأخير ظهرت عدة بحوث وملاحظات غريبة وهامة وضعت هذا الافتراض أقرب إلى اليقين نورد منها جانباً مختصراً فيما يلي:
    يقول يوري خولودوف ( وهو أخصائي وظائف الجهاز الفسيولوجي العصبي ):
    تحيط بجسم الإنسان أنواع شتى من الإشعاع الكهرومغناطيسي إلا أن الأثر الذي قد تتركه تلك الموجات النابضة على كيان الحيوانات ليس مفهوماً فهماً كافياً، وإلى جانب هذه التأثيرات الخارجية نجد أن الجسم يولّد مجالاته الكهومغناطيسية الداخلية الخاصة به، ولا يصل علمنا إلا إلى القليل عن كيفية تفاعل هذه المجالات.
    بدأ العلماء يعيدون حساباتهم للتفهم الصحيح للعمليات الحيوية التي لم تكن الكيمياء وحدها كافية لتفسيرها، مثل انتقال النبضات العصبية بسرعة وتباين أشد بكثير من مجرد الانتقال من خلال الموصلات ومثل انقباض العضلات وانقسام الخلية، وأخيراً عملية التفكير.
    عند انقسام الخلية الحيوانية أمكن رصد انبعاث فوتونات من الضوء غير المرئي ومن الأشعة فوق البنفسجية وكذلك أمكن رصد موجات فوق صوتية ترددها ما بين مليون و10 مليون ذبذبة في الثانية، وكذلك أمكن رصد موجات فوق صوتية تصدر وعندها تتغير الجزيئات البروتينية الكبيرة من شكلها بالضغط أو المط، كما لو كنت تطبق علبة من الصفيح.
    ثبت أن وجود الإنسان في ظل الجاذبية الأرضية يجعل له تفكيره المتزن مع هذه الجاذبية، وعندما وضعوا رواد الفضاء في ظروف انعدام الجاذبية أمكن إحداث انتظام في أجهزتهم الحيوية، ولكن حدث خلل ملحوظ في طريقة ونشاط تفكيرهم.
    أمكن الوصول إلى فك شفرة لتتابع الطاقة الصادرة من المخ لأجزاء من الجهاز العصبي تحركه بناء على معلومة لدى الشخص المختبر، يتحرك على أساسها، ثم تم قطع هذا الجزء تماماً وفصله عن منطقة أخذ المعلومات من المخ، وعرض هذا الجزء من الجهاز العصبي لنفس الشفرة من الطاقة التي تم التوصل إليها ( والتي أمكن إحداثها بطريقة غير حيوية ) فأعطت نفس الاستجابة وكأنها صادرت عن نفس المخ من ذات مركز المعلومات.
    أثبت أرثركوسلر أنه يمكن نقل المعلومات والصور عن طريق الجلد لو أمكن تحويلها إلى شفرة طاقة تنتقل في أطراف الأعصاب وتصل إلى المخ.
    حتى قال بيتركابتسا: إنني أقسم الظواهر إلى ممكنة ومستحيلة، بل إلى مكتشفة وغير مكتشفة. ويقول: يجب ألا نقع في خطأ الاعتقاد القديم بأنه لن تكون هناك مكتشفات جديدة مستقبلاً.
    http://www.55a.net/firas/arabic/?pag...&select_page=2
    أما أكثر هذه الحالات غرابة، وأكثرها مصداقية، وذات توثيق علمي، هي التجربة التي أجريت على ((نيليا ميخايلوفا )) التي كان باستطاعتها و بمجرد النظر من على بعد ستة أقدام أن تفصل بياض البيضة عن صفارها مستخدمة في ذلك مقدرتها الخاصة جداً في تحريك الأجسام المادية عن بعد, ودون أن تقربها .
    وقد أجريت هذه التجربة وسط حشد من العلماء بجامعة ليننجراد ، و باستخدام آلات التصوير لتسجيل الحدث لحظة بلحظة و باستعمال العديد من الأجهزة التي تقيس الضغط و النبض وأنواع الإشعاعات التي تسود المخ أثناء التجربة و قد نجحت السيدة نيليا في فصل صفار البيضة عن بياضها خلال نصف ساعة, و قد كشفت الملاحظة وأجهزة القياس على جسد السيدة نيليا عن آلاتي:
    1. نشاط غير منتظم في القلب مع زيادة النبض (240)
    2. ارتفاع شديد في نسبة السكر
    3. فقدت رطلين من وزنها
    4. خرجت من التجربة تعاني من الضعف بشكل عام
    5. أصيبت بما يشبه فقدان البصر المؤقت
    6. تعانى من آلام شديدة في الأطراف
    7. و ظلت لعدة أيام بعد التجربة غير قادرة على النوم
    8. فقدت قدرتها على التذوق
    ولقد كان اكتشاف حالة السيدة نيليا كان بفضل العالم البيولوجي إدوارد فاموف, الأستاذ بجامعة موسكو والذي اعد دراسات على قدراتها و ذلك باستخدام عيدان الثقاب التي تستطيع نيليا تحريكها بتمرير يدها عليها وهي مبعثرة على طاولة ثم باستخدام لوح زجاجي بين يديها و بين عيدان الثقابhttp://www.55a.net/firas/arabic/?pag...&select_page=2
    تجربة علمية دفعته لاعتناق الإسلام، شوفو عظمة الاسلام
    جاء الشاب الأوكراني ديميتري بولياكوف،الفيزيائي الشغوف بالبحوث العلمية ودخل المسجد وجلس بجوار الإمام بعد انتهاء الصلاةومعه أحد الشباب النشطين في مكتب التعريف بالإسلام في المركز الإسلامي.. تحدثالإمام ممهداً ليجلب انتباه المصلين وليمهد للأمر ثم بعد لحظات ردد خلفه ديميتريألفاظ الشهادتين " أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله".. إذاً ماالذي جعل الأمر يبدو غير عادي ؟! .. حينما بدأ ديمتري يشرح رحلته للإيمان قال إن مدخله كان علمياً فيزيائياً بحتاً.. أصغى المصلون له بانتباه ليعلموا كيف قادت الفيزياء هذا الفتي الأشقر إلى الإسلام.
    قال ديميتري إنه يعمل ضمن فريق أبحاث علمية في مجال الفيزياءالفراغية(vaccum physics)بقيادة البروفسور نيكولاي كوسينيكوف أحد العلماء الأفذاذفي هذا المجال وإنهم قاموا بعمل نماذج أجروا عليها اختبارات معملية لدراسة نظرية حديثة تفسر دوران الأرض حول محورها واستطاعوا إثبات هذه النظرية ولكنه علم أن هناك حديثاً نبوياً يعرفه جميع المسلمون ويدخل في صلب عقيدتهم يؤكد فرضية النظرية ويتطابق مع خلاصتها، أيقن أن معلومة كهذه عمرها أكثر من 1400 عام المصدر الوحيد الممكن لها هو خالق هذا الكون.

    النظرية التي أطلقها البروفسور كوسينيكوف تعتبر الأحدث والأجرأ فيتفسير ظاهرة دوران الأرض حول محورها . قامت المجموعة بتصميم النموذج وهو عبارة عنكرة مملوءة بالقصدير المذاب يتم وضعها في مجال مغناطيسي تم تكوينه بفعل إلكترودينمتعاكسي الشحنات، وحينما يمرر التيار الكهربائي الثابت في الإلكترودين يتكونالمجال المغنطيسي وتبدأ الكرة المملوءة بالقصدير في الدوران حول محورها هذه الظاهرةسميت " بالفعل التكاملي الإلكتروماغنوديناميكي" وهو في شكله العام يحاكي عمليةدوران الأرض حول محورها. وفي عالمنا الحقيقي تمثل الطاقة الشمسية القوة المحركة حيث تولد مجالاً مغناطيسياً يدفع الأرض للدوران حول محورها. وتتناسب حركة الأرض سرعة وبطئاً مع كثافة الطاقة الشمسية. وعلى ذلك يعتمد وضع واتجاه القطب الشمالي.


    صورة للشاب الأكراني ديميتري بولياكوف وهو ينطق الشهادتين في أحد المساجد في أكرانيا
    وقد لوحظ أن القطب المغنطيسي للأرض حتى عام 1970 كان يتحرك بسرعة لا تزيد عن 10 كيلومترات في العام، ولكن في السنوات الأخيرة زادت سرعته حتى بلغت40 كم في السنة، بل إنه عام 2001 إنزاح القطب المغناطيسي للأرض 200 كم مرة واحدة. وهذا يعني أنه وتحت تأثير هذه القوى المغناطيسية فإن قطبي الأرض المغنطيسيين سيتبادلان موقعيهما مما يعني أن حركة الأرض ستدور في الاتجاه المعاكس، حينها ستخرج الشمس من مغربها.

    هذه المعلومات لم يقرأها ديميتري في كتاب أو يسمع بها وإنما توصل إليها بيديه عبر البحث والتجربة والاختبار. وحينما بحث في الكتب السماوية وفي الأديان المختلفة لم يجد ما يشير إلى هذه المعلومة سوى في الإسلام وجد الحديث الذيأخرجه مسلم عن أبى هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: منتاب قبل أن تطلع الشمس من مغربها تاب الله عليه. حينئذ لم يحل بين ديميتري وبين أنيعتنق الإسلام إلا أن يأتي إلى المركز الإسلامي وينطق بالشهادتين وهو ما فعله. ترىهل استحضر هذه النظرية في ذهنه وهو ينطق بالشهادتين ؟ .. بالطبع لا.. لقد كانت آيةوعلامة يسرها الله له لتدله إلى الطريق وقد وصل إليه.. وهو الآن أمام نبع ذاخر يغترف منه فيملأ روحه وعقلة.
    ملاحظات هامة
    قد تبدوا الجهة منفصلة في الموضوعات التي استشهدت بها ولكنها تتعلق بالطاقة وتأثيراتها لإثبات تأثير مجالات مغناطيسية على حركة الأجسام الساقطة من ارتفاعات كبيرة والمتحركة حركة اهتزازية كبيرة بحيث يظهر تأثير هذه الطاقة وهذه المجالات
    ولابد أن نقول في نهاية الحديث أن قرب الشمس ضرورة حتمية لأن حرارة الأجسام لا تصل عبر مسافات بعيدة كالمقدرة لها اذ أنها تعدل مثل قطرها 100 مرة فأي جسم ذا الذي تصل حرارته الى مدى يساوي قطره 100 مرة فالشمس قطرها مليون نصف كم وبعدها 150 مليون كم واننا لو وضعنا يدنا قرب مصباح كهربي لوجدناه يحتفظ بالحرارة حتى مدى يضاهي حجمه 3 مرات على الأكثر وبالتالي فان حرارة الشمس وهى أكثر 10 مرات تكون نابعة من بعد لها يقدر بثلاثين مرة مثل قطرها ولقد بينت ن قبل خطأ في نقل موسوعة ويكيبديا عن حجم الشمس فقد قدرت في اعلى الصفحة بمليون مرة مثل الأرض ثم قدرت في نفس الصفحة ب 109 مرة مثل الأرض الى هذا الحد يصل التقدير الذي يتضارب فيما بينه وصدق الله ((افلا يتدبرون القران ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا )) ويكفي أن تكتب النظام الشمسي في موسوعة ويكيبديا لترى بنفسك هذا التناقض الشديد
    سورة النساء .

  3. #53
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    أخى الحبيب عبد الله بن عبد الرحمن
    ليس من تخصص المنتدى طرح النظريات العلمية و مناقشتها فالمنتدى ليس هيئة بحث علمية و لا هيئة بحث فلكية مثلا
    ما دمت حضرتك مقتنع بأن الأرض لا تتحرك و أن الشمس هى التى تدور حولها فتفضل حضرتك بطرح وجهة نظرك على أهل العلم و الاختصاص
    حضرتك تستطيع البحث عن موقع ناسا على باحث الجوجل و مراسلتهم بشأن وجهة نظرك العلمية فى حركة الأرض
    لك منى أخى فى الله كل الاحترام و التقدير
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  4. #54
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله ابن عبد الرحمن مشاهدة المشاركة
    [COLOR="Blue"]

    فسواء تحركت الأرض أم لا تتحرك فهذا لا يوجد تعارض بين العلم الحديث والدين وأظن أن العلم سيقفز قفزات أخرى كثيرة قد تغير مجرى العلوم الآن في المستقبل بعد تقدم برامج الكمبيوتر وتطورها المستمر وأجهزة الرصد واكتشاف الفيمتو ثاني
    ومع كل هذا يبقى لفظ النصوص غير مناقضا للواقع الذي نشاهده كل يوم في صفحة السماء وما يثبت بالأدلة والتجارب
    [/COLOR]

    بكلماتك القليلة أخى الكريم زال الخلاف بيننا و لله الحمد

    يا أخى الفاضل
    لا يضرنى هل الأرض تدور حول الشمس أم العكس ؟
    و لا يضرنى هل أتفق أم أختلف معك فى قضية حركة الأرض و الشمس ؟

    كل ما أرفضه هو أن يقال أن ديننا يقول الأرض ثابتة و أن الليل و النهار ناتجان عن حركة الشمس
    و من الواضح أخى الكريم من مشاركتك السابقة أنك لا تقول بهذا و لله الحمد
    فلا اختلاف حقيقي بيننا
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  5. #55
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    بعض الفيديوهات على اليوتيوب لدوران الأرض

    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  6. #56
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله ابن عبد الرحمن مشاهدة المشاركة
    وضع الأقمار الصناعية
    هذا المذكور أكبر دليل على ثبات الأرض لتعلق القمر فوقها
    أو على الأقل لا يعد دليلا قاطعا لاحتمال أن يكون الجسم المعلق حر الحركة فقد يتقدم قليلا للأمام أو الخلف بسرعة بطيئة تبدوا قريبة من سرعة الأرض
    وأنت تقول أنه يبدو ثابتا
    اذن الأرض ثابتة
    يتبع ان شاء الله
    بصراحة أخى الحبيب
    أنا لم أستوعب ما تقوله
    لنقرأ سويا مرة أخرى :
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  7. #57
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 3abd Arahman مشاهدة المشاركة
    رابط يتحدث عن حركة الأقمار الصناعية حول الأرض
    و أنها لتظل مواجهة لنفس المكان من الكرة الأرضية يجب أن تدور حول الأرض بنفس سرعتها

    http://asd-www.larc.nasa.gov/SCOOL/orbits.html

    A geostationary (GEO=geosynchronous) orbit is one in which the satellite is always in the same position with respect to the rotating Earth. The satellite orbits at an elevation of approximately 35,790 km because that produces an orbital period (time for one orbit) equal to the period of rotation of the Earth (23 hrs, 56 mins, 4.09 secs). By orbiting at the same rate, in the same direction as Earth, the satellite appears stationary
    الترجمة بتصرف
    المدار الثابت هو مدار يكون فيه القمر الصناعى دائما فى نفس المكان بالنسبة للأرض التى تدور .يدور القمر الصناعى على ارتفاع نحو 35790 كم لأنه يؤدى إلى فترة دوران مساوية لدوران الأرض نحو 23 ساعة و 56 دقيقة . بالدوران بنفس المعدل و فى نفس اتجاه الأرض يبدو القمر الصناعى ثابتا .
    The satellite orbits at an elevation of approximately 35,790 km because that produces an orbital period (time for one orbit) equal to the period of rotation of the Earth (23 hrs, 56 mins, 4.09 secs). By orbiting at the same rate, in the same direction as Earth, the satellite appears stationary

    يدور القمر الصناعى على ارتفاع نحو 35790 كم لأنه يؤدى إلى فترة دوران مساوية لدوران الأرض نحو 23 ساعة و 56 دقيقة . بالدوران بنفس المعدل و فى نفس اتجاه الأرض يبدو القمر الصناعى ثابتا .


    الرابط يقول أن القمر يبدو ثابتا لأنه يدور بنفس سرعة الأرض و فى نفس الاتجاه
    و حضرتك تقول
    أنه ما دام القمر الصناعى يبدو ثابتا فالأرض ثابتة
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  8. #58
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله ابن عبد الرحمن مشاهدة المشاركة
    [وأما القمر الصناعي
    فسرعته لا تساوي الأرض بل قريبة منها
    بفارق 3 دقائق]
    لا يا أخى بل تساويها
    فدورة الأرض حول نفسها تستغرق 23 ساعة و 56 قيقة و ليس و 59 دقيقة

    http://wiki.answers.com/Q/In_what_di...te_on_its_axis
    The time taken for the earth to turn on its axis through 360 degrees is 23 hours, 56 minutes 4.1 seconds
    الأرض تستغرق لتدور 360 درجة حول محورها 23 ساعة و 56 دقيقة و 4.1 ثانية

    http://wiki.answers.com/Q/How_often_...in_on_its_axis
    The earth rotates on its axis a little more than once every 24 hours. It rotates exactly once every 23 hours, 56 minutes and 4.09054 seconds. This length of time is the sidereal period of the earth's rotation-- the earth's rotation relative to the distant stars. The earth has to rotate a little more than 100% each day to get from "high noon" at a given location to "high noon" at that same location the next day. This is because of the artifact of a rotating body orbiting its sun
    الترجمة بتصرف
    الأرض تدور حول محورها أكثر من مرة بقليل كل 24 ساعة
    تدور بالضبط مرة كل 23 ساعة 56 دقيقة و 4.09054 ثانية
    الأرض تحتاج أن تدور أكثر من مرة بقليل لتمر من منتصف الظهيرة فى مكان محدد إلى منتصف الظهيرة فى اليوم التالى
    و ما سبق بسبب دوران جسم دائر حول شمسه

    http://wiki.answers.com/Q/How_long_d..._it's_axis
    You might think that it takes 24 hours for the earth to turn on it's axis but really it's not.
    The earth takes 23 hours 56 minutes and 4.1 seconds to turn on it's axis.

    ربما تظن أن دوران الأرض حول محورها يستغرق 24 ساعة و لكنه فى الحقيقة يستغرق 23 ساعة 56 دقيقة 4.1 ثانية
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  9. #59
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    و مما سبق نستنتج التالى
    سرعة دوران القمر الصناعى حول الأرض = 23 ساعة 56 دقيقة
    سرعة دوران الأرض حول نفسها = 23 ساعة 56 دقيقة
    سرعة دوران الأرض = سرعة دوران القمر الصناعى
    فيبدو القمر الصناعى ثابت بالنسبة للأرض و لكن كلاهما متحرك
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  10. #60
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    و قد تحدثت أخى عن تغير اتجاه القطبين بالنسبة للشمس و قلت أنه من المفروض ألا يحدث حتى تبقى المسافة بين الأرض و الشمس ثابتة
    و لم يقل أحد بأنها ثابتة فالمسافة بين الأرض و الشمس متغيرة
    http://wiki.answers.com/Q/What_is_th...n_to_the_Earth
    The minimum distance from the sun to the earth is 146 million km (or 91 million miles), and the maximum distance from the sun to the earth is 152 million kilometres (or 94.5 million miles. )
    أقل مسافة بين الشمس و الأرض هى 146 مليون كم و أكثر مسافة هى 152 مليون كم
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

صفحة 6 من 14 الأولىالأولى ... 5 6 7 ... الأخيرةالأخيرة

حوار حول موضوع سجود الشمس تحت العرش من الشبهة للإعجاز


LinkBacks (?)

  1. - 2 -
    Refback This thread
    20-03-2015, 04:49 AM
  2. 24-05-2013, 10:44 PM
  3. 18-02-2010, 08:28 AM
  4. 05-02-2010, 03:06 AM
  5. 04-02-2010, 10:05 AM
  6. 17-12-2009, 05:43 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. من الشبهة للإعجاز :أفاعى تذهب البصر و تسقط الحبل
    بواسطة 3abd Arahman في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 05-08-2010, 05:43 PM
  2. من الشبهة للإعجاز(سجود الشمس تحت العرش )
    بواسطة 3abd Arahman في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 77
    آخر مشاركة: 18-01-2010, 06:21 PM
  3. شبهة سجود الشمس تحت عرش الرحمن
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 17-11-2009, 06:45 PM
  4. من الشبهة للإعجاز(لا الشمس ينبغى لها أن تدرك القمر )
    بواسطة 3abd Arahman في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-12-2008, 11:56 PM
  5. سجود الشمس تحت العرش
    بواسطة شهاب الحق في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-08-2008, 03:08 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حوار حول موضوع سجود الشمس تحت العرش من الشبهة للإعجاز

حوار حول موضوع سجود الشمس تحت العرش من الشبهة للإعجاز