هل تعرف كيف تتكون شبهات النصارى؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

حقيقة الكائن قبل أن يكون ابراهيم عند يوحنا » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة فتر الوحى وتوفى ورقة » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | قصتي مع الخلاص قصص يحكيها أصحابها [ متجدد بإذن الله ] » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

هل تعرف كيف تتكون شبهات النصارى؟

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: هل تعرف كيف تتكون شبهات النصارى؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    51
    آخر نشاط
    04-11-2009
    على الساعة
    04:33 PM

    افتراضي هل تعرف كيف تتكون شبهات النصارى؟

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    من المعلوم لكل متابع أن النصارى يستدلون على باطلهم بالقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة ويدعمون ذلك بكلام ينقلونه من كتب أهل التفسير وعلماء الإسلام.


    وليس في الشبهات التي يتكلمون بها حول رسول الله صلى الله عليه وسلم أو حول الإسلام فقط، بل صُلْبْ عقيدة النصرانية يستدلون عليه من كتاب الله.

    فهم يقولون أن القرآن يقر بصَلْبِ المسيح، وهم يقولون أن القرآن يقر بعقيدة الفداء، وأن القرآن صريح في أن الله هو المسيح بن مريم.

    ولا تعجب! هذا الكلام فيه متخصصون, وله كليات تدرسه، و (علماء) قد فقهوه -بزعمهم- وراحوا ينشرونه بين الناس.

    كيف تتكون شبهات النصارى؟

    وأريد تحت هذا العنوان أن أقدم طرحاً علمياً يستوعبه عامة القراء ممن يستهدفهم عباد الصليب، وكذا طرحاً يحترم عقول الأكاديميين ومن لهم اطلاع على شبهات النصارى، والله المستعان. ومن أراد مزيد بيان فليراسلني بما يشاء وجزاه الله خيراً.

    تتكون شبهات النصارى بثلاث طرق رئيسية(1):

    الأولى: بتر النصوص من سياقها العام ثم استخدام مقدمات عقلية أو عرفيه لتفسيرها(2).


    الثانية: اعتماد الضعيف والشاذ من الحديث وأقوال العلماء، وتصديره للناس على أنه حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأقوال علماء المسلمين.

    والثالثة: الكذب الصريح، فمثلاً في ادعائهم أن القرآن ينطق بأن المسيح هو عين الله، تعالى ربنا وتقدس عما يقول الظالمون علواً كبيراً.

    يستدلون على ذلك بقول الله تعالى: {وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ} [النساء:171]، يبترون النص هكذا!

    يقولون كلمة الله وروح الله، تعني أنه هو عين الله أو ابنه المتجسد على حسب مذهبهم.

    أرأيتم ؟!

    بتروا النص ثم فسروه بما يحلوا لهم!!

    ونحن نقول(3): إن القرآن صريح في أن المسيح عبد الله ورسوله، فبالنفي والاستثناء -وهي أقوى أساليب الحصر والقصر- جاء التعبير عن عبودية المسيح لله عز وجل في أكثر من آية في كتاب الله تعالى، قال الله: {إِنْ هُوَ إِلَّا عَبْدٌ أَنْعَمْنَا عَلَيْهِ وَجَعَلْنَاهُ مَثَلاً لِّبَنِي إِسْرَائِيلَ} [الزخرف:59].


    وقال الله تعالى: {مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ} [المائدة:75].

    وعلى لسان المسيح جاء في القرآن: {إِنَّ اللّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَـذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ } [آل عمران:51 ]، { وَإِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ} [مريم:36]، {إِنَّ اللَّهَ هُوَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ} [الزخرف:64].

    بل في نفس الآية التي يستدلون بجزء منها يقول الله تعالى: {يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لاَ تَغْلُواْ فِي دِينِكُمْ وَلاَ تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقِّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَلاَ تَقُولُواْ ثَلاَثَةٌ انتَهُواْ خَيْراً لَّكُمْ إِنَّمَا اللّهُ إِلَـهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَن يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَات وَمَا فِي الأَرْضِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً} [النساء:171]، والآية التي بعدها صريحة في هذا المعنى أيضاً، قال الله تعالى: {لَّن يَسْتَنكِفَ الْمَسِيحُ أَن يَكُونَ عَبْداً لِّلّهِ وَلاَ الْمَلآئِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَن يَسْتَنكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيهِ جَمِيعاً} [النساء:172].


    وإضافة الصفة إلى الله على نوعين، إن كانت هذه الصفة ذات منفصلة لها استقلالية فيكون (إضافتها إلى الله تتضمن كونها مخلوقه مملوكة لكن أُضيفت لنوع من الاختصاص المقتضي للإضافة، لا لكونها صفة) (4)، أي من باب التشريف والرّفعه مثل بيت الله الحرام، وسيف الله خالد بن الوليد، وأسد الله الحمزة بن عبد المطلب و (ناقة الله). فـ (روح الله) و (كلمة الله) لا تعني أبداً أنه جزء من الله.

    و (الروح) أو (روح القدس) في القرآن الكريم تستعمل للدلالة على شخص جبريل عليه السلام. قال تعالى: {يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ صَفّاً لَّا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرحْمَنُ وَقَالَ صَوَاباً} [النبأ:38]، وقال تعالى: {رَفِيعُ الدَّرَجَاتِ ذُو الْعَرْشِ يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ لِيُنذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ} [غافر:15]، وقال تعالى: {نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ} [الشعراء:193]، وقال تعالى: {قُلْ نَزَّلَهُ رُوحُ الْقُدُسِ مِن رَّبِّكَ بِالْحَقِّ لِيُثَبِّتَ الَّذِينَ آمَنُواْ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ} [النحل:102].

    فالروح عندنا مَلَك -جبريل عليه السلام- وليس هو عين الله كما تزعمون أنتم!


    ويتعلقون بقول الله تعالى: {وَالَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهَا مِن رُّوحِنَا وَجَعَلْنَاهَا وَابْنَهَا آيَةً لِّلْعَالَمِينَ} [الأنبياء:91].

    فمِنْ عند أنفسهم فسَّروا الروح بأنه جزء من الله، ثم قالوا جزء من الله حلَّ بمريم -عليها السلام- فخرج منها المسيح -عليه السلام-.

    والأمر على عكس ذلك: فـ (روح الله) أو (الروح) هو جبريل عليه السلام، والفَرْجُ في الآية هو القميص(5)، نفخ جبريل عليه السلام في كمِّ درعها فأنجبت عبد الله عيسى بن مريم عليه السلام(6)؛ قدرة الله القدير.

    فتدبر كيف يتعاملون مع النصوص ليخرجوا منها بباطلهم!


    ومن أمثلة البتر للنصوص: قولهم أن الإسلام دين عنصرية وظلم لا يعرف العدل مع الآخر ويستدلون على ذلك بقول رسول الله، صلى الله عليه وسلم، فيما رواه أنس بن مالك رضي الله عنه: «انْصُرْ أَخَاكَ ظَالِمًا أَوْ مَظْلُومًا» ويسكتون عند هذا.

    ولو أكملوا الحديث لبهتوا وما نطقوا : قال رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ «انْصُرْ أَخَاكَ ظَالِمًا أَوْ مَظْلُومًا»، قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ هَذَا نَنْصُرُهُ مَظْلُومًا فَكَيْفَ نَنْصُرُهُ ظَالِمًا قَالَ «تَأْخُذُ فَوْقَ يَدَيْهِ» (7).


    أرأيت كيف تتكون شبهتهم ؟

    والسؤال: من افتعل هذه الشبهة، ألم يقرأ الحديث كاملاً؟

    لا بد أنه قرأه كاملاً، ولكن هي نفسية أتت فقط لترجع بكذبه تُضل بها قومها .فما وجدت إلا بتر النص.


    والطريقة الثانية التي يفتعلون بها الشبهات: اعتماد الضعيف والشاذ من الحديث وأقوال العلماء، وتصديره للناس على أنه حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وأقوال علماء المسلمين.

    ومن طرقهم افتعال الكذب الصريح نقل الضعيف والموضوع من كتب الحديث والتاريخ وكتب التفاسير.

    فمن المعلوم أن كتب التاريخ -وخاصة ابن كثير- تأتي بالروايات الضعيفة وتضعّفها، وكذا تفعل كتب التفسير وكتب شرح الأحاديث.



    وهم يأخذون هذه الروايات المحكوم عليها بأنها (منكرة) أو (غريبة جداً) أو (لا تصح) إلخ، ويقولون أن هذا موجود في كتب المسلمين الصحيحة، يقولون: نحن ننقل من كتبكم الصحيحة مثل بن كثير والطبري والقرطبي... الخ.



    وكل ما يقولونه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، أو يكاد تحت هذا البند، وهذا الأمر بيّن جداً فيما يأخذونه على زواج النبي صلى الله عليه وسلم من عائشة، وصفية وزينب بنت جحش وجويرية أمهات المؤمنين رضى الله عنهن.


    ولست معنيّاً هنا بالرد على شبهاتهم، وهو أمر يسير جداً، وإنما ببيان كيف تتكون الشبهات.

    لذا نحن ننصح كل من يسمع شبه من شبهات النصارى أن يفتش عن أمرين:

    الأول: المصدر الذي تكونت منه الشبه. وحين يقال له أن هذا من بن كثير أو القرطبي أو الطبري إلخ، فلا بد أن يسأل سؤالاً آخر، وهو هل أقرَّ القرطبي ما تقول، أم ضعَّفه وردّه، فمجرد ورود القصة أو (الحديث) في كتب التفسير لا يعني أبداً أنها صحيح.

    الثاني: الطريقة التي تكونت بها الشبهة، فهم يبترون ويفسرون من أم رأسهم، كما يحلو لهم!



    -------------------------------------------------------------------------------

    الهوامش:

    (1) هذا ما انتهيت إليه من استقراء شبهات القوم.

    (2) والحقيقة أن هذا مذهب عام عند كل أهل الباطل، وليس النصارى وحدهم.

    (3) الرد على أي شبه للنصارى ولغير والنصارى- يأخذ مسلكين الأول: نقض الشبه ذاتها، والثاني: معارضة الشبهة بقول آخر من ذات المصدر الذي يستدل به. وهذا بحث اكتمل في ذهني وجاري تدوينه وجمع أمثلة أكثر له. وقد بدأت في ردي هذا بمعارضة الشبة ثم ثنيت بنقض الشبهة.

    (4) مجموع الفتاوى 17/149 ط . دار الملك فهد للطباعة والنشر.

    (5) هذا قول القرطبي ورجح أنه المراد في هذه الآية، وأحصنت فرجها أي منعت جبريل -عليه السلام- حين تمثل لها بشرا سويا من أن يقرب من كمِّ درعها ـ عليها السلام ـ ، وقيل أن المراد بالفرج هو حقيقة الفرج الذي بين الفخذين، وأيا كان المعنى فلا دليل فيه على ما يذهب إليه النصارى.

    (6) راجع -إن شئت- تفسير القرطبي للآية 91 من سورة الأنبياء.

    (7) الحديث في صحيح البخاري كتاب المظالم والغصب حديث رقم 2444، وعند أحمد 11511، 12606، والترمذي كتاب الفتن 21811، واللفظ من البخاري.


    -----------
    هذا مقال للأستاذ : محمد جلال القصاص
    أشهد لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله وصفوته من خلقه اللهم صل وسلم عليه عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك وجازه خير ما حزيت به نبيا عن أمته ورسولا عن دعوته ، وأشهد أن عيسى عبد الله ورسوله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه


    ---------------------------
    مسافر لطلب العلم - لا تنسونا من دعائكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    107
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    17-04-2013
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    تبارك الرحمن ..
    رفع للفائدة
    قصة إسلام الاخ محمد "jesus is alive" .. رحمه الله وغفر له
    أنصحكم بقرآءتها

هل تعرف كيف تتكون شبهات النصارى؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تعرف على كيفية الرد على إفتراءات النصارى
    بواسطة الشرقاوى في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 23-06-2013, 04:49 PM
  2. كيف تتكون شبهات النصارى ؟
    بواسطة muslim1979 في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 04-04-2013, 04:24 PM
  3. هل تعرف من اين يستمد النصارى سبههم ؟
    بواسطة tawheed في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 06-12-2012, 01:03 AM
  4. كيف تتكون شبهات النصارى ؟ ملفات صوتية للداعية جلال القصاص
    بواسطة وا إسلاماه في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-07-2009, 08:31 PM
  5. كيف تتكون شبهات النصارى؟ " مقال مفيد جدا "
    بواسطة nour_el_huda في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-03-2007, 08:13 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هل تعرف كيف تتكون شبهات النصارى؟

هل تعرف كيف تتكون شبهات النصارى؟