رد شبهة : ما جعل الله لرجل من قلبين في جـوفه

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == | فشل ذريع لمسيحية أرادت ان تجيب على أخطر تحدي طرحه ذاكر نايك للنصارى في مناظراته » آخر مشاركة: فداء الرسول | == == | قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | صفحة الحوار الثنائي مع العضو المسيحي Nayer.tanyous » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الخروف اصبح له زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | المسيح : من ترك زوجة لأجل الإنجيل فسيأجذ 100 زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التفسير الوحي او المجازي للكتاب المحرف للذين لا يعقلون . » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | خـــالد بن الوليــد Vs يســوع الناصـــري » آخر مشاركة: الظاهر بيبرس | == == | خراف يسوع ترعى عشب الكنيسة » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

رد شبهة : ما جعل الله لرجل من قلبين في جـوفه

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: رد شبهة : ما جعل الله لرجل من قلبين في جـوفه

  1. #1
    الصورة الرمزية سيـف الحتف
    سيـف الحتف غير متواجد حالياً سيف من سيوف الإسلام
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    600
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-05-2013
    على الساعة
    04:08 PM

    رد شبهة : ما جعل الله لرجل من قلبين في جـوفه


    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله




    رد شبهة : مَّا جَعَلَ ٱللَّهُ لِرَجُلٍۢ مِّن قَلْبَيْنِ فِى جَوْفِهِ


    يقول صـاحب الشبهة هداه الله



    اقتباس
    خطاء فى القرأن
    { الرجل له قلبين }



    مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ



    سورة الأحزاب 4



    هل الرجل لة قلبين !!!




    ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه




    بمعنى انه لا يوجد اي رجل و لم يوجد ولن يوجد في المستقبل له قلبين



    اله الأسلام لا يعلم أى شئ


    ودليل على ذلك


    هذا طفل ولد بقلبين


    http://www.thegreatseparation.com/ne...with_two_.html


    رجل بقلبين يشتغلان معا احدهما مزروع


    http://www.nytimes.com/1990/08/22/us...tml?sec=health


    اذاً يوجد رجل يمكن أن يولد أو يعيش بقلبين

    وهذا دليل واضح على خطاء فى القرأن

    ودليل أيضاُ بأن اله الأسلام ليس هو خالق البشر

    لعدم معرفتة مستقبلياً بهذة الأمور ونفاها بكلما ما جعل

    والـرد على ذلك من عدة وجـوه :


    أولـاً : أن الآيـة نزلـت في أحد الكفـار إدعى أن له قلبين يعقل بكل منهما أفضل من رسول الله صلى الله عليه وسلم .

    تفسير الجلاليـن

    (ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه) ردا على من قال من الكفار إن له قلبين يعقل بكل منهما أفضل من عقل محمد أ.هـ


    ثـانياً : لنرى تفسير الآية الكريمة


    التفسيـر المُيسـر


    ما جعل الله لأحد من البشر من قلبين في صدره, وما جعل زوجاتكم اللاتي تظاهرون منهن (في الحرمة) كحرمة أمهاتكم (والظهار أن يقول الرجل لامرأته: أنت عليَّ كظهر أمي, وقد كان هذا طلاقًا في الجاهلية, فبيَّن الله أن الزوجة لا تصير أُمًّا بحال) وما جعل الله الأولاد المتَبَنَّيْنَ أبناء في الشرع, بل إن الظهار والتبني لا حقيقة لهما في التحريم الأبدي, فلا تكون الزوجة المظاهَر منها كالأم في الحرمة, ولا يثبت النسب بالتبني من قول الشخص للدَّعِيِّ: هذا ابني, فهو كلام بالفم لا حقيقة له, ولا يُعتَدُّ به, والله سبحانه يقول الحق ويبيِّن لعباده سبيله, ويرشدهم إلى طريق الرشاد. أ.هـ


    ما جعل الله لأحد من البشر من قلبين في صدره

    ما جعل الله لأحد من البشر من قلبين في صدره

    ما جعل الله لأحد من البشر من قلبين في صدره



    مدلول الآية واضح أن الله لم يخلق رجل له قلبين في صدره وهو محل القلب الأساسي .


    ثـالثاً : نفتح معاً الرابط الأول الذي إستشهد به النصراني


    Child with Two Hearts! Gallifreyan Anyone

    Doctor Who? - This certainly qualifies for a medical oddity.
    Goga Diasamidze, a toddler in the country of Georgia, was discovered the other day to have two hearts. One in the normal position and another near the stomach.


    another near the stomach


    another near the stomach


    another near the stomach



    القلب الأسـاسي في موضعه الطبيعي أما القلب الثـاني قريب من المعدة , فهل هذا يوافق الآية الكريمة والتي تذكر أن الله لم يجعل لرجل قلبين في جوفه ( صدره ) .


    وأيضاً الرابط يتكلم عن " طفل " ( Child) والآية تقول " رجـل " فأين هذا الكلام من الآيـة ؟؟؟؟؟؟؟؟!!


    رابـعاً : نفتح الـرابط الثاني ونرى مزيداً من الجهل


    Surgery Gives Man 2 Hearts


    AP


    Published: Wednesday, August 22, 1990


    A rare operation has left a man with two functioning human hearts and a clean bill of health, the University of Wisconsin Hospital said today. Surgeons placed a human donor heart in William Rammer, 53 years old, of Kaukauna, on July 21 to supplement his diseased heart, said Dr. Barry Fields, the hospital's chief heart transplant surgeon. Mr. Rammer told reporters he could feel ''a twin heartbeat, and you can feel them overlap once in a while.''


    Surgery Gives


    Surgery Gives


    Surgery Gives



    العملية الجراحية النادرة هي التي جعلت لهذا الشخص قلبين , أي أنه لم يخلق بقلبين بل ورد أن قلبه الأول أصابه المرض , أي أنه مخلوق أصـلاً بقلب واحـد ..فأين هذا من الآية الكريمة والتي تقول


    { مَّا جَعَلَ ٱللَّهُ لِرَجُلٍۢ مِّن قَلْبَيْنِ فِى جَوْفِهِۦ }


    أي أن الله عز وجل هو الفـاعل هو الخالق , وليست العملية الجراحية النادرة .


    ووالله لهذه الشبهة من المضحكات المبكيات على عقول النصارى التي تنقل دون أن تعي , وتحاور دون أن تفهم !!


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    مُناظّرة حَوْلَ الثَّالوْثَْ إنْتَهَتْ بِهْرُوبْ النَصْرَانْيْ
    ..
    http://www.kalemasawaa.com/vb/t18041.html
    .
    القرآن الكريم بين ثبوت الحفظ ودعاوى التحريف
    (دليل طالب العلم لبعض مباحث علوم القرآن لرد الشبهات)

    ..
    http://www.al-maktabeh.com/ar/play.php?catsmktba=1970
    ..
    .

  2. #2
    الصورة الرمزية سلام من فلسطين
    سلام من فلسطين غير متواجد حالياً فداك نفسي يا رسول الله
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    2,431
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-09-2016
    على الساعة
    07:39 PM

    افتراضي

    لا تنسى احيانا يكون هناك حالات شاذة او تشوة خلقي ينتج عن اندماج توأمان ببعضهما البعض
    مع انة صعب جدا ان يعيش مولود ذو قلبين لانة بكل بساطة مشوة
    لا الة الا الله محمد رسول الله
    محمد صل الله علية وسلم

  3. #3
    الصورة الرمزية 3asfoora
    3asfoora غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    5
    آخر نشاط
    27-01-2010
    على الساعة
    12:52 AM

    افتراضي

    بارك الله فيك وجعله فى ميزان حسناتك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية أسد هادئ
    أسد هادئ غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    805
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    24-08-2012
    على الساعة
    05:19 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    سأضع رؤية أخرى للموضوع بعد إذن صاعقة الإسلام

    ما المقصود بالقلب؟

    القلب المعنوى

    زي المثل اللي بيقول "صاحب بالين كذاب"

    نفس الفكرة

    القلب لا تطلق دائماعلى مضغة القلب
    بل أيضا عن النفس الإنسانية نفسها وعن الإيمان مثلا

    أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِن تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ
    سورة الحج (آية 46)


    فالقلب لا يقصد به دائما المضغة القلبية

    على ذلك

    فالمقصود بالقلبين على حسب فهمي

    أنه لا يمكن أن يكون رجل ممن حقا بالله و في نفس الوقت لا يؤمن حق اليقين بالله!
    فهو إما مؤمن أو غير مؤمن

    كما أني وجدت هذا الرد على موقع إسلام أونلاين

    http://www.islamonline.net/servlet/S...=1199279518337


    النص

    بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد..
    فالقلب في الآية هو النفس الإنسانية، والمراد منها أن الإنسان لا يمكن أن يجمع بين الضدين في آن واحد، وهما ابتغاء رضوان الله وابتغاء مرضاة الكافرين، ولو فرضنا أن المراد بالآية نفي أن يكون للإنسان قلبان حسيان لكان الكلام صحيحًا لا يناقض خبر الآية؛ لأن خبر الآية فعل ماضٍ وما اكتشف بعدها لا ينقض خبرها عما قبله، بل لأن بيان أحوال الخلق إنما تبنى على ما مضت به السنة العامة التي يعبرون عنها بالناموس الطبيعي والشاذ لا حكم له .

    يقول فضيلة الشيخ محمد رشيد رضا-رحمه الله-ردا على سؤال مماثل :
    يطلق لفظ القلب بمعنى الفؤاد مطلقا، ويطلق اسمًا لما في جوف الشيء وداخله كقلب الحبة، واسمًا لشيء معنوي وهو النفس الإنسانية التي تعقل وتدرك وتفقه وتؤمن وتكفـر وتتقي وتزيغ وتطمئن وتلين وتقسو وتخشى وتخاف، وقد نسبت إليه كل هـذه الأفعال في القرآن، والأصل في هذا أن أسماء الأشياء المعنوية مأخوذة من أسماء الأشياء الحسية، ومنها القلب واللب؛ لأن لب الشيء وقلبه من المخلوقات الحية هو مسـتَقَر حياته ومنشؤها كما يعرف ذلك في الحبوب، وهنالك مناسبة أخرى للقلب هو أن قلب الحيوان هو مظهر حياته الحيوانية ومصدرها، وللوجدانات النفسية والعواطف تأثير في القلب الحسي يشعر به الإنسان .

    ولفظ القلب يطلق في القرآن بمعنى النفس المـدركة والروح العاقلة التي يموت الإنسان بخروجها منه، قال تعالى: [وَبَلَغَتِ القُلُوبُ الحَنَاجِرَ] (الأحزاب:10) أي الأرواح لا هذه المضغ اللحمية التي لا تنتقل من مكانها، وقال: [فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا] (الحج:46) أي نفوس أو أرواح وليس المراد أن القلب الحسي هو آلة العقل، وقال: [نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الأَمِينُ * عَلَى قَلْبِكَ] (الشعراء:193-194) أي على نفسك الناطقة وروحك المدركة، وليس المراد بالقلب هنا المضغة اللحمية ولا العقل؛ لأن العقل في اللغة ضرب خاص من ضروب العلم والإدراك لا يقال: إن الوحي نزل عليه، ولكن قد تسمى النفس العاقلة عقلاً كما تسمى قلبًا، وقد يُعزى إلى القلب ويُسند إليه ما هو من أفعال النفس أو انفعالاتها التي يكون لها أثر في القلب الحسي كقوله تعالى: [إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ] (الأنفال:2) وقوله: [يَجْعَلَ اللَّهُ ذَلِكَ حَسْرَةً فِي قُلُوبِهِمْ] (آل عمران:156) وقوله: [وَيُذْهِبْ غَيْظَ قُلُوبِهِمْ] (التوبة:15) وللاشتراك بين القلب المعنوي وهو النفس، والقلب الحسي وهو المضغة التي ينبعث منها الدم؛ أو لأن الاسم الأول مأخوذ من الثاني، وإن صار مستقلاًّ بمعناه، قال تعالى: [فَإِنَّهَا لاَ تَعْمَى الأَبْصَارُ وَلَكِن تَعْمَى القُلُوبُ الَتِي فِي الصُّدُورِ] (الحج:46) .

    أما الجوف في قوله تعالى: [مَا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ] (الأحزاب:4) فقد يراد به الصدر، وقد يراد به ما هو أعم منه، فإن جوف الشيء باطنه كقلبه، فالرأس له جوف وفيه الدماغ، والقلب له جوف وفيه السويداء، فعُلم مما تقدم أن القلب في هذه الآية هو الروح الإنساني المدرك .

    روى أحمد والترمذي وحسَّنه، وابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم والحاكم وصححه، وغيرهم عن ابن عباس أنه قال في سبب نزول هذه الآية: (قام النبي صلى الله عليه وسلم يومًا يصلي فخطر خطرةً، فقال المنافقون الذين يصلون معه: ألا ترى أن له قلبين قلبًا معكم وقلبًا معهم، أي: مع أصحابه الصادقين)، وروى ابن جرير وابن أبي حاتم عن الحسن قال: كان رجل من قريش يسمى ذا القلبين كان يقول: لي نفس تأمرني ونفس تنهاني، فأنزل الله فيه ما تسمعون، وروي أنه وجد من المشركين من ادعى أن له قلبين يفهم بكل منهما أو يعقل أفضل من عقل محمد، وأنه هو أو غيره كان يدعى ذا القلبين، وأن الآية ردت هذا الزعم كما أبطلت مزاعم التبني والظهار من ضلالات العرب، ومعنى القلب اللحمي غير مراد على كل حال.

    ولو فرضنا أن المراد بالآية نفي أن يكون للإنسان قلبان حسيان لكان الكلام صحيحًا، سواء صحت رواية الجريدة أم لا، ولا تصلح أن تكون هذه الرواية ناقضة لخبر الآية لا؛ لأن خبر الآية ماضٍ وما اكتشف بعدها لا ينقض خبرها عما قبله؛ بل لأن بيان أحوال الخلق إنما تبنى على ما مضت به السنة العامة التي يعبرون عنها بالناموس الطبيعي؛ والشاذ لا حكم له، ولا يعد مكذبًا لمن يخبر عن السنن الكونية بما هو المعروف، فإذا قال علماء وظائف الأعضاء والتشريح: إن جسد الإنسان مركب من رأس ويدين ورجلين مثلاً، وإن لكل يد ورجل خمس أصابع فلا ينقض قولهم هذا ولادة طفل برأسين أو أكثر من يدين بست أصابع، ونحو ذلك مما يسمونه فلتات الطبيعة، وإذا أنت تدبرت السياق الذي وردت فيه الآية وفهمت المراد منها بمعونته علمت أن مسألة اكتشاف رجل له ولكل من أولاده قلبان لا يدنو من معنى الآية بوجه ما.

    ذلك بأن السورة افتتحت بالأمر بتقوى الله والنهي عن طاعة الكافرين والمنافقين واتباع الوحي خاصة، وجاء بعد ذلك قوله تعالى: [مَا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ] (الأحزاب:4) فكان المراد منه أن الإنسان لا يمكن أن يكون له قلبان يجمع بهما بين الضدين، وهما ابتغاء رضوان الله وابتغاء مرضاة الكافرين والمنافقين والإخلاص فيكون في وقت واحد مخلصًا لله ومخلصًا لأعداء دينه.

    ومن هذا الباب قول الشاعر:
    لو كان لي قلبان عشت بواحد وتركت قلبا في هواك معذبا
    فهل يتعلق اكتشاف قلبين لحميين لرجل واحد - إذا صح - بشيء من مراد الشاعر هنا؟ لا، إلا إن كانت إدراكاته ووجداناته النفسية صارت تجمع بين الضدين في حال وزمن واحد كأن يكون مؤمنًا كافرًا، محبًّا مبغضًا، آمنًا خائفًا، من غير ترجيح بين هذه الأشياء المتقابلة، وهذا محال.
    والله أعلم .


    ..



    انتهى الرد و هو طبعا ينسف الشبهة نسفا


    بعض الاقتباسات


    اقتباس:
    فالقلب في الآية هو النفس الإنسانية، والمراد منها أن الإنسان لا يمكن أن يجمع بين الضدين في آن واحد، وهما ابتغاء رضوان الله وابتغاء مرضاة الكافرين،

    وهذا هو ما أحسبه صحيحا

    اقتباس:
    ولو فرضنا أن المراد بالآية نفي أن يكون للإنسان قلبان حسيان لكان الكلام صحيحًا لا يناقض خبر الآية؛ لأن خبر الآية فعل ماضٍ وما اكتشف بعدها لا ينقض خبرها عما قبله

    إذا لم يعجبكم يا نصارى
    فهذا رد يجعلكم مكبلين


    اقتباس:
    روى أحمد والترمذي وحسَّنه، وابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم والحاكم وصححه، وغيرهم عن ابن عباس أنه قال في سبب نزول هذه الآية: (قام النبي صلى الله عليه وسلم يومًا يصلي فخطر خطرةً، فقال المنافقون الذين يصلون معه: ألا ترى أن له قلبين قلبًا معكم وقلبًا معهم، أي: مع أصحابه الصادقين)

    والآن يا نصارى.. هل كان الرسول صلى الله عليه وسلم يمسك قلبا في يده و الآخر يمسكه أصحابه؟؟

    يا حسرة على العقول

    يكفيكم هذا .. إلى اللقاء في الشبهة العقيمة التالية

    >>>>>>

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    51
    آخر نشاط
    16-07-2010
    على الساعة
    01:07 AM
    بسم الله الرحمــن الرحيم


    في احدىالمحاضرات التي تضم العدد الكبير والكبير من الطلاب كان الدكتور يتحدث عن القران الكريم ومايحمله من فصاحه ودقة عجيبه لدرجة انه لو استبدلنا كلمة مكان كلمه لتغير المعنى وكان يضرب أمثله لذلك ... فقام أحد الطلاب العلمانيين وقال : انا لا أؤمن بذلك فهنالك كلمات بالقران تدل على ركاكته

    والدليل هذه الآية..(( ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه))


    لم قال رجل ولم يقل بشر .؟! فجميع البشر لا يملكون ألا قلبا واحدا بجوفهم سواء كانوا رجالا او نساء .؟!؟؟


    في هذه اللحظة حل بالقاعة صمت رهيب..



    والأنظار تتجه نحو الدكتور منتظرة إجابة مقنعه
    فعلا كلام الطالب صحيح لا يوجد بجوفنا إلا قلب واحد سواء كنا نساء أو رجالا


    فلم قال الله رجل..؟!؟

    أطرق الدكتور برأسه يفكر بهذا السؤال وهو يعلم انه اذا لم يرد على الطالب سيسبب فتنة بين الطلاب قد تؤدي الى تغيير معتقداتهم ... فكر وفكر ووجد الاجابه التي تحمل اعجاز علمي باهر من المستحيل التوصل اليه الا بالتأمل والتفكير العميق بآيات الله ..



    قال الدكتور للطالب : نعم الرجل هو الوحيد الذي من المستحيل أن يحمل قلبين في جوفه ولكن المرأة
    قد تحمل قلبين بجوفها اذا حملت فيصبح بجوفها قلبها وقلب الطفل الذي بداخلها ..


    انظروا الى معجزة الله بالارض
    كتاب الله معجزة بكل آية فيه
    بكل كلمه
    كتاب الله معجزة محمد
    كتاب الله الذي قال فيه
    تعالى: ((إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون))

    فالله لايضع كلمة ولا حرف في آيه إالا لحكمة ربانية ولو استبدلت كلمه مكان كلمه لاختلف معنى الآيات..
    لذلك لن يستطيع فاجرٌ تحريفهُ
    على الإطلاق..


    اللهم إنا امنا بك وبكتابك وبرسولك الكريم,,


    منقول

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية براء_مقدسي
    براء_مقدسي غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    10
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-07-2012
    على الساعة
    02:21 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته آخر ما عندي لهؤلاء هو أن هذه الآيات تضرب أمثالا للناس على حسب الشائع والمعروف عندهم كغاية أولى للموعظة وتيسير الفهم وليس لإقرار حقائق كونية والله أعلم كما أنها لا تعطي أي إشارة لتقييد قدرته سبحانه وتعالى إذا شاء أن يفعل غير ذالك بمشيئته ...أتمنى ألا أكون حجبت ردودا أبلغ من ردي بكلامي هذا والله من وراء القصد.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

رد شبهة : ما جعل الله لرجل من قلبين في جـوفه


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد على شبهة انتقاد رسول الله صلى الله عليه و سلم للقراءات المتواترة
    بواسطة أبو جاسم في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 11-05-2013, 06:02 AM
  2. حول الاية الكريمة(ماجعل الله لرجل من قلبين فى جوفه)نتحاجج
    بواسطة عُبَيّدُ الّلهِ في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 28-05-2012, 08:21 PM
  3. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 29-09-2010, 10:18 PM
  4. الزوجة والحماة.. صراع قلبين على قلب
    بواسطة ronya في المنتدى منتدى الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 26-10-2009, 10:33 AM
  5. صورة لرجل توفى داخل الحرم النبوي
    بواسطة عبد الرحمن احمد عبد الرحمن في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 06-12-2007, 05:04 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رد شبهة : ما جعل الله لرجل من قلبين في جـوفه

رد شبهة : ما جعل الله لرجل من قلبين في جـوفه