أنبياء الله بين الإنجيل والقرآن

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

أنبياء الله بين الإنجيل والقرآن

صفحة 5 من 8 الأولىالأولى ... 4 5 6 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 74

الموضوع: أنبياء الله بين الإنجيل والقرآن

  1. #41
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,434
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر

    افتراضي

    متابع وفقكم الله
    التعديل الأخير تم بواسطة أسد الإسلام ; 25-07-2009 الساعة 08:03 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  2. #42
    الصورة الرمزية سلام من فلسطين
    سلام من فلسطين غير متواجد حالياً فداك نفسي يا رسول الله
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    2,431
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-06-2017
    على الساعة
    10:23 PM

    افتراضي

    صدقيني لو كنت مكانك بدخل اقول للمسلمين
    المسيح مولود وليس مخلوق
    علشان اشتت الفهمم اكثر واكثر
    وهل لكل مسيحي ان يعرف ربة يجب ان يكون حاصلا على شهادة الباكلوريوس
    في علم اللاهوت يدرس اللاهوت 8 سنوات؟!!!!!!!!!!!!
    والله شيء عجيب
    فان كان مجرد الرب قد زاد بتكذيبي .......
    المعنى واضح
    اما اذا كان جاية باخر update للتفسير
    فالايام جاية
    لا الة الا الله محمد رسول الله
    محمد صل الله علية وسلم

  3. #43
    الصورة الرمزية سلام من فلسطين
    سلام من فلسطين غير متواجد حالياً فداك نفسي يا رسول الله
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    2,431
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-06-2017
    على الساعة
    10:23 PM

    افتراضي

    مليون 800 الف قبطي تركوا المسيحية واشهروا اسلامهم
    لقاء خاص في برنامج بلا حدود على محطة الجظيرة مع الاباء

    العقيدة المسيحية بإختصار لمن يريد أن يفهم
    والله شيء مضحك
    ادم وحواء عريانين

    شهادات العلماء المسيحيين بأعجاز القران تصعق زكريا بطرس(1/21

    الدين الاسلامي دين يحاطب العقول وليس العواطف
    يقول الله تعالى في سورة الملك (وقالوا لو كنا نسمع او نعقل ما كنا في اصحاب السعير )
    صدق الله العظيم
    ملائكة النار تقول للكافرين الم يأتكم نذير فيقولون بلا لكنا لم نستعمل عقولنا
    لا الة الا الله محمد رسول الله
    محمد صل الله علية وسلم

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    10
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-04-2013
    على الساعة
    11:51 PM

    افتراضي

    إخوتى فى الله أرجو التوضيح من إدارة الموقع لماذا مشاركاتى لا تظهرهل هذالأنى عضو جديد أم أن مداخلاتى مرفوضه أرجو الرد ولو على إيميلى الخاص وجزاكم الله خيرا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #45
    الصورة الرمزية إدريسي
    إدريسي غير متواجد حالياً مشرف منتديات حوار الأديان
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    1,044
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-01-2016
    على الساعة
    09:55 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبد الصبور الزفزافى مشاهدة المشاركة
    إخوتى فى الله أرجو التوضيح من إدارة الموقع لماذا مشاركاتى لا تظهرهل هذالأنى عضو جديد أم أن مداخلاتى مرفوضه أرجو الرد ولو على إيميلى الخاص وجزاكم الله خيرا
    أدخل الرابط التالي أخي الكريم لتعرف السبب ..
    عدم ظهور المشاركات بشكل فوري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #46
    الصورة الرمزية سلام من فلسطين
    سلام من فلسطين غير متواجد حالياً فداك نفسي يا رسول الله
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    2,431
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-06-2017
    على الساعة
    10:23 PM

    افتراضي

    {فَإِنَّهُ إِنْ كَانَ صِدْقُ اللهِ قَدِ ازْدَادَ بِكَذِبِي لِمَجْدِهِ، فَلِمَاذَا أُدَانُ أَنَا بَعْدُ كَخَاطِئٍ؟} ( رُومِيَةَ 3 : 7)
    بهذه الفقرة السابعة من الإصحاح الثالث من رسالته إلى أهل رومية، لخص بولس منهج المسيحية القائم على الكذب. وللحق هو ليس أي كذب، بل هو كذب لمجد الله لزيادة صدقه لا كذب عليه! فهل من العدل إدانة هذا الكاذب الشريف الذي يسعى من وراء كذبه أن يزداد صدق الله؟!

    عجيب أمر بولس هذا، الذي استخف بأهل رومية وبكل المسيحيين من بعد، وجعل من حقيقة بسيطة كهذه، وهي أن من يقترف الكذب هو كاذب خاطئ مدان، تُقرأ بالمقلوب، بل ويصبح القول بها على وجهها الصحيح مثيرا للاستغراب! والحقيقة أنه ليس صعبا أن يكتشف أي متدبر لرسائله ومتتبع لمنهجه أنه يقوم على قلب الأمور وتحويلها لكي تُفهم بعكس ما هي عليه في كثير من الأحيان.

    فلسفة بولس باختصار قائمة على استغفال الناس والاستخفاف بهم وإدخالهم في أجواء روحانية مزعومة دون أية ضوابط. بل ربما يكون الضابط الأساس هو مخالفة المألوف والالتفاف عليه لإثبات أن هذا المخالف للمألوف يؤدي الغرض أكثر من المألوف لو تناولناه بشكل روحاني. والأمثلة على ذلك كثيرة، لكن يكفي مراجعة مثال الختان الذي اجتهد في شرحه ليقلبه وليجعل عدم القيام به إنما هو ختان روحاني!

    أما الرد على استفهامه الإنكاري وتعجبه فأقول: نعم يا بولس، فأنت مدان حسب اعترافك بالكذب لمجد إلهك في سبيل إظهار صدقه. ولكن أي مجد هذا، وأي إله هذا الذي يحتاج إلى كذبات بولس؟! هو حتما ليس الله تعالى الذي استعاروا اسمه من الإسلام ووضعوه في تراجمهم العربية، ولكنه إله بولس الواحد المثلث أو الثلاثة الموحد!

    هذا الإله باختصار هو إله المسيحية المصنوع من الكذب، والذي يزداد مجده بكذبات بولس، كما ازداد مجده تاريخيا بكذبات من لحق ببولس من الكاذبين أمثاله. وتصلح هذه الفقرة من عهدهم الجديد في كتابهم المقدس أن تكون عنوان عمل المسيحية في هذا الفترة بشكل خاص، والتي تعاظم فيها الكذب حتى وصل إلى حدود غير معقولة تتكشف للناس يوما فيوما.

    وعودة إلى تلك القاعدة البولسية، فيكون بلا شك الأكثر كذبا لأجل مجد الرب هو الأكثر تقدما في المسيحية والأعلى منزلة، وهو إذ عمل على زيادة صدق ذلك الإله، لذا فالإله مدين له أيضا! وفي ذلك فليتنافس المتنافسون.. ليكذبوا لمجد إلههم أكثر، كي يزداد صدقه أكثر! وهنيئا للكاذبين.. عفوا … هنيئا للممجدين لهذا الرب والعاملين على زيادة صدقه!

    ولأجل الحقيقة ومن باب العدل، فلا بد من تحليل تلك الفقرة لرؤية ما تقول. ومع أننا لا نلزمهم بالنص لأنه مترجم وليس موحى به، مع العلم أننا نقبل أن يحاكمونا على نص القرآن كلمة كلمة، فنحن ملزمون به، إلا أننا سنلتمس لهم عذرا ولن نلجأ إلى جعل التعابير تطبق على رقابهم، وسنركز على الفكرة التي نرحب بمحاولة دفاعهم عنها إن استطاعوا. وبالنظر إليها نجد أمرين خطيرين؛ الأول هو الاعتقاد بأن صدق الله يزداد! والثاني الاعتقاد بأن الكذب هو وسيلة زيادة هذا الصدق! وأحد الأمرين أسوأ من الآخر.
    أولا، إن صدق الله مطلق، ومن الجهل وسوء الأدب الاعتقاد بأن هذا الصدق يزداد بأي وسيلة كانت، فكيف إن كانت الوسيلة الكذب! أما لو قال قائل إن الصدق المقصود هنا هو الحقيقة، وهي التي قد تكون خافية على الناس. ولكن هذا لا يحل المشكلة أيضا، وهذا لأن الحقيقة تنكشف ولا تزداد. فلو قلنا إن المترجمين قد أخطأوا والتمسنا لهم العذر، فإن المشكلة لم تحل بعد.

    إننا لو سلمنا جدلا أن الصدق المقصود هنا هو كشف الحقائق، فما زالت الفقرة تتضمن مغالطة منطقية وأخلاقية. فالمغالطة المنطقية قائمة على أساس أن الكذب نقيض الصدق، فكيف يمكن أن يزيد النقيض نقيضه؟! أما المغالطة الأخلاقية فهي اتخاذ وسيلة قذرة للوصول إلى هدف شريف، وهي الذرائعية أو البراغماتية التي يبدو أن بولس سبق فيها ميكافيللي! هذا المنهج قد يكون مقبولا عن بعض السياسيين الذين لا يقيمون وزنا للأخلاق ولا يبحثون إلا عن المصالح، ولكن أن يكون هذا منهجا دينيا فهو أمر لا يمكن قبوله.

    إن هذا الإله العاجز الذي يحتاج إلى كذب بولس أو كذب غيره لزيادة صدقه، أو لكشف الحقائق الخاصة به، لا يستحق أن يعبد. فالإله الحق هو الله الحق جل وعلا، ولا سبيل للوصول إليه إلا بالحق، ولا يمكن كشف الحقائق التي أوجدها إلا بتحري الحق والصدق. هذا هو إله الإسلام الذي يدعو المسلمين دائما إلى تحري الصدق والحق في كل الظروف. هو الإله الذي أمر الإنسان بالصدق وأمره ألا ينظر إلى عواقبه حتى وإن كانت ظاهريا ستؤدي إلى ضرر فادح للشخص نفسه أو لأقرب المقربين له. فيقول تعالى:

    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاءَ لِلَّهِ وَلَوْ عَلَى أَنْفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ إِنْ يَكُنْ غَنِيًّا أَوْ فَقِيرًا فَاللَّهُ أَوْلَى بِهِمَا فَلَا تَتَّبِعُوا الْهَوَى أَنْ تَعْدِلُوا وَإِنْ تَلْوُوا أَوْ تُعْرِضُوا فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا (النساء 136)

    كما لا يقبل إله الإسلام منا أن نكذب على من كذبوا علينا، بل علينا بالتزام الصدق حتى وإن ظننا أن فيه خسارة لنا. حيث يقول تعالى:

    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاءَ بِالْقِسْطِ وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآَنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ ( المائدة 9)

    والحق أن المسيحية في أول عهدها تعرضت إلى كثير من المظالم والافتراءات على يد اليهود وغيرهم. وقد عانى المسيحيون معاناة شديدة بسبب الظروف التي نشأت فيه دعوتهم. فالمسيح الذي جاءهم، والذي كان ملك اليهود الموعود الذي كان من المنتظر أن ينهض بحالهم، جاء بغير أب أولا. فاتهم اليهود أمه بالزنا بشكل فج ومقذع. حتى إن التلمود قد أورد قصة عنه تفيد أن أمه حملت به سفاحا وهي حائض من روح شريرة! (انظر كتاب التلمود بلا قناع للقسيس أي بي برانيتس The Talmud Unmasked By Reverend I.B Pranaitis) ثم ما إن بدأت دعوته تظهر حتى نجح اليهود في دفع الرومان إلى صلبه ومن ثم موته على الصليب أخيرا. وهكذا فقد أصبح ملعونا وفقا للتوراة! فماذا كانوا سيفعلون مقابل هذا الأمر؟ هو رجل مشكوك في مولده ومات ميتة ملعونة، فكيف يمكن أن يدافعوا عنه؟! فلم يجدوا غير الكذب أمامهم لكي يحاولوا الالتفاف على هذه الأمور المحرجة.

    فحول مجيئه بدون أب، الأمر الذي لا مجال لإنكاره، وجدوا أن الوسيلة المثلى هي الادعاء بأنه ابن الله! وهكذا لن يخجلوا من تلك الولادة بعد. أما بخصوص موته على الصليب، فكان لا بد من جعل هذا الحدث المخزي هو الحدث الأهم الذي تنتظره البشرية. فأقروا بأنه مات ملعونا على الصليب، ولكن ملعونا من أجل البشرية وفداء لها! وكان صلبه في حقيقة الأمر تضحية إلهية كبيرة! وهكذا عندما وجدوا أنفسهم عاجزين عن الدفاع عن صورته الظاهرية المحرجة كما كانوا يرونها، رفعوه إلى مرتبه الآلهة. بينما لو التزموا الصدق وقالوا إنه رسول الله الذي عانى في سبيل دعوته، والذي سيشهد الله على صدقه ولو بعد حين، لكان خيرا لهم وأقوم. ولكن أنى لهم ذلك!

    ولقد جاء الإسلام بشهادة براءة المسيح وبتصديق رسالته وإظهار طهارته وطهارته أمه. وقد أعلن القرآن الكريم أن المسيح لم يكن ابن زنا، ولكنه بالمقابل لم يكن ابن الله، بل كان ابن أمه فقط الذي جاء بقدرة الله. وهكذا فقد أبطل مسألة الزنا وشهد مع المسيح ضد الظالمين من اليهود. أما بخصوص موته الملعون على الصليب فقد أعلن القرآن الكريم أنه لم يحدث! فلم يمت على الصليب ولم يقتل، بل حدثت شبهة في الأمر وظن اليهود والنصارى ذلك. ومع أن بعض المفسرين المسلمين لاحقا تخيلوا قصصا وهمية غير صحيحة لنجاته من الصليب، إلا أن المسلمين لا يختلفون في مسألة النجاة من الصليب بحد ذاتها، مهما اختلفت التفاصيل.

    إن هذا الإعلان قوبل بالترحاب، وأدى إلى التقريب بين المسلمين وبين النصارى في بداية البعثة الإسلامية. ولا شك أن المسيحي الحقيقي سيقدّر دوما الخدمة التي قدمها القرآن الكريم والرسول صلى الله عليه وسلم من خلال الشهادة بصدق المسيح وبراءته وأمه. وقد قدّر ذلك النجاشي والمقوقس بل وهرقل أيضا. ويمكن استشفاف هذا الأمر من سلوك هؤلاء الملوك والحكام النصارى الذين أكرموا رسل رسول الله صلى الله عليه وسلم وأعربوا عن تقديرهم لما جاء به.

    إن هؤلاء الشرفاء من النصارى هم من ذكرهم القرآن الكريم بكل خير وبكل تقدير وأكد على أنهم الأقرب مودة للذين آمنوا. هؤلاء الذين لم يستمرئوا الكذب ولم يستسيغوه لينحرفوا عن حقيقة المسيح وعما جاء به من الحق، بل كانوا متعطشين لتلك الشهادة التي تعيد الاعتبار للمسيح أمام من اتهموه وظلموه. ولكن الخبثاء من المسيحيين من الذين نهجوا منهج بولس، وعملوا لزيادة مجد إلهه الذي يترعرع على الكذب، نكروا هذا المعروف ولم يقدروا تلك الشهادة. ثم سرعان ما تحولوا للارتماء في أحضان اليهود الذين ما انفكوا يعتقدون أن إلههم ليس سوى ابن زنا مهرطق مجدف على الله، وعملوا على مهاجمة الإسلام العظيم بسبب حقدهم الأعمى.

    ومن العجيب أن تصف الأحاديث فتنة مسيحية بولس التي ستتعاظم في آخر الزمان بفتنه المسيح الدجال! ومن العجيب أن يكون الإنذار القرآني المتعلق بالدجال يلخص الأمر في قوله تعالى:

    وَيُنْذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا (5) مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلَا لِآَبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِنْ يَقُولُونَ إِلَّا كَذِبًا (6)الكهف

    نعم.. إن يقولون إلا كذبا..تلك هي مسيحية بولس التي تقوم على الكذب جملة وتفصيلا. ولكننا لا نتهم كل المسيحيين بالكذب ولا نقول إنهم جميعا هم المسيح الدجال. بل الدجال هو من نسجوا الأكاذيب وسعوا إلى ترويجها وحاولوا بكل صفاقة طمس نور الإسلام العظيم. ولعل من أسباب عدم التصريح في الأحاديث بأن الدجال سيكون المسيحية في آخر الزمان هو أن أكثر المسيحيين في ذلك الوقت لم يكونوا كهؤلاء. كما أن البقية الباقية من المسيحيين الشرفاء في هذا الوقت ليست من الدجال أيضا. ولعل الواجب على هؤلاء الشرفاء أن يُعلوا من صوتهم كي لا يعلو صوت المسيح الدجال الذي يريد أن يلحق العار بالمسيحية بمجملها.

    على المسيحيين أن يتذكروا أن الحق يحررهم، هذه الجملة التي أصبحت مضغة على ألسنة الدجالين دون أن يعملوا بها. فعلى كل فرد منهم أن يتحرى مكانه ليرى في أي جانب يقف؛ هل هو مع الدجال أم مع شرفاء المسيحية. وهنالك معيار بسيط لمعرفة ذلك؛ فكل فرد عليه أن ينظر فيما يأمره به أحباره ورهبانه؛ فإن وجدهم ملتزمين بالصدق ولا يحيدون عنه مطلقا، ولا يستخدمون أساليب ملتوية، فعليه حينها أن يطمئن، لأن الله لن يضيعه. أما إن وجدهم كاذبين فاسدين مفسدين، وإن وجدهم يأمرونه بالكذب ويطلبون منه المشاركة فيه، فعليه أن يعلم حينها أنه يعمل في سبيل إعلاء مجد إله بولس القائم على الكذب.
    لا الة الا الله محمد رسول الله
    محمد صل الله علية وسلم

  7. #47
    الصورة الرمزية zaidoun
    zaidoun غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    27
    آخر نشاط
    05-03-2010
    على الساعة
    12:33 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    طبعا يا اخوتى الافاضل اتضح انكم تقتطعون وتدلسون على كلمة الله فسياق الاية يعطى مفهوم وانتم اردتم مفهوم اخر يوافق عقولكم
    فالاية تقول انه ان كنت امجد الله بالكذب فلماذا يديننى الله ويغضب على ولكن الله ابدا لايرضى بالكذب حتى ليمجد اسمه وانما الصدق فقط الذى يرضى به الله وليس كما

    جميل
    طالما ان الرب لا يرضى الكذب فكيف ترضوه انتم

    طالما ان بولس يعترف انه كذب ,اذا هذا يعني ان في ما نُقل عنه كذب و هذا يعني انكم تتبعون كاذب
    لذلك يا أخت هبه لا تدعي اننا ندلس فبولس بحد ذاته مدلس
    بسم الله الرحمن الرحيم

    إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ
    صدق الله العظيم

  8. #48
    الصورة الرمزية christina
    christina غير متواجد حالياً عضو موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    557
    آخر نشاط
    06-10-2014
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هبة بنت المسيح مشاهدة المشاركة
    سلام المسيح معاكم وتحياتى للجميع
    مرت فترة طويلة وانا لم اجد رد
    ان ادعائى واتمنى ان يكون مجرد ادعاء ان كريستين مجرد مسلمة بالميلاد وليست مسيحية اسلمت مبنى على اساس واحد يمكن ضحده بكل سهولة
    هذا الاساس ان قصة اسلام كريستين تقول انها دارسة اكليريكية وانا طلبت منها ان تضع بعض المعايير التى يدرسها اى دارس اكلريكى وهى لم ترد حتى الان
    هذه المعايير متوفرة للدارس الاكلريكى وتثبت صدقها وعدم ردها يعطى مؤشر واحد ان الاخت كريستين ليست كريستين وانما مسلمة بالميلاد ولا تعرف شئ عن الدراسة الاكليريكية.
    اتمنى ان ترد كريستين وتكذبنى لنستمر فى الحوار
    غير هذا يؤكد صدق كلامى
    حضرت ومش بهرب يااختى ولكن اتحداكى تعطينى معيار ثابت من للنبوة من الى بتدرسية وعلى فكرة انا مش بهرب ولكن مش بدخل للنت كتير .
    [CENTER][SIZE=5]سوف يحيا الجهاد *** سوف يحيا الأمل

    [/SIZE][/CENTER]

  9. #49
    الصورة الرمزية awafi
    awafi غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    297
    آخر نشاط
    26-06-2010
    على الساعة
    02:20 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة christina مشاهدة المشاركة
    حضرت ومش بهرب يااختى ولكن اتحداكى تعطينى معيار ثابت من للنبوة من الى بتدرسية وعلى فكرة انا مش بهرب ولكن مش بدخل للنت كتير .
    يا أختنا تلك شنشنة نعرفها من أخزم ...

    دعكِ منها وأقبلي على الله وعلى دين الله وصحيحي كثير مما لم تعرفيه عن الله وعن دينه وعن رسوله صلى الله عليه وآله وسلم ،
    ونحن على أعتاب شهر مبارك كريم
    شهر رمضان ويبدوا أنه أول شهر ستصوميه بعد إسلامك إن شاء الله تعالى ، فلا تنسينا من صالح دعائك عند إفطارك !!!
    اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان وأعنا فيه على الصيام والقيام وقراءة القرآن على الوجه الذي يرضيك عنا يا رحمن ....
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #50
    الصورة الرمزية atayeb10
    atayeb10 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    194
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-08-2016
    على الساعة
    11:43 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هبة بنت المسيح مشاهدة المشاركة
    سلام المسيح معاكم وتحياتى للجميع
    مرت فترة طويلة وانا لم اجد رد
    ان ادعائى واتمنى ان يكون مجرد ادعاء ان كريستين مجرد مسلمة بالميلاد وليست مسيحية اسلمت مبنى على اساس واحد يمكن ضحده بكل سهولة
    هذا الاساس ان قصة اسلام كريستين تقول انها دارسة اكليريكية وانا طلبت منها ان تضع بعض المعايير التى يدرسها اى دارس اكلريكى وهى لم ترد حتى الان
    هذه المعايير متوفرة للدارس الاكلريكى وتثبت صدقها وعدم ردها يعطى مؤشر واحد ان الاخت كريستين ليست كريستين وانما مسلمة بالميلاد ولا تعرف شئ عن الدراسة الاكليريكية.
    اتمنى ان ترد كريستين وتكذبنى لنستمر فى الحوار
    غير هذا يؤكد صدق كلامى
    الزميلة الفاضلة / هبة السلام عليكم

    اسمحى لى أن أقول لك أنك واهمة كبيرة ...

    فأنا مثلا مسلم المولد و لم أكن مسيحيا أبدا فأنا مسلم أبا عن جد و لكن من السهل أن أصل الى معايير النبوة فى المسيحية و التى تدرس فى الكلية الاكليريكية !!! ...

    فهل اذا أحضرت الى حضرتك بعضها أكون مسيحى سابق و دارس فى الكلية الاكليريكية ؟؟؟!!! ...

    اذا اليكى بعض شروط النبوة فى المعايير المسيحية :

    1 - تلقي دعوة مباشرة من الله

    2 - الاتيان بنبوة عن المستقبل

    3 - التأييد بالمعجزات

    فهل أصبحت أنا الآن دارس سابق فى الجامعة الاكليريكية ؟؟؟!!!!

    زميلتنا الفاضلة أنتبهى من فضلك أن الاسلام ليس بحاجة الى أن تكذب كما تدعين الأخت كرستين و تدعى أنها كانت مسيحية و أسلمت ...

    من فضلك راجعى هذا الموضوع فى الرابط التالى:

    كل من يملك موقع عن اعتناق الإسلام او انتشار الإسلام.. فليضعه هنا

    و أستأذن حضرتك أن تركزى على المشاركتين 32 و 33 فى الموضوع أعلاه و التى تتحدث عن مئات الملايين من الروابط التى تتكلم عن المسلمين الجدد علما بأن مفتاح البحث كان new muslims أى البحث كان بالانجليزية فقط !!! ...

    و انت كما تعلمين فان كل رابط لا يتكلم عن حالة واحدة فقط !!! ... فهل تتصورين كم الداخلين الجدد فى الاسلام ؟؟؟!!! ...

    فهل بعد هذا يكون الاسلام بحاجة الى أن تكذب الأخت كرستين ليزداد الاسلام مجدا ؟؟؟!!! ...

    أنت واهمة كبيرة للأسف زميلتنا الفاضلة و لربما أنت متأثرة بكذب أبوكى زكريا بطرس اللى ادعى بالكذب أن وحيد المذيع المسيحى هو مسلم خليجى تنصر و يخاف من حد الردة ؟؟؟!!! ...

    من فضلك شاهدى الفيديو فى الموضوع على هذا الرابط

    فضيحة جديدة لزكريا بامبرز ووحيدة كوميدية جدا من العيار الثقيل

    و أنا أؤكد لحضرتك أن الاسلام يحرم هذا الكذب اللى من نوع كذب أبوكى زكريا أعلاه

    هدانا الله و اياكى الى ما يحبه و يرضاه
    التعديل الأخير تم بواسطة إدريسي ; 28-07-2009 الساعة 12:17 PM

صفحة 5 من 8 الأولىالأولى ... 4 5 6 ... الأخيرةالأخيرة

أنبياء الله بين الإنجيل والقرآن

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أنبياء الله في الإسلام
    بواسطة د/مسلمة في المنتدى منتدى دعم المسلمين الجدد والجاليات
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 30-09-2010, 08:03 AM
  2. مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 20-10-2009, 11:49 AM
  3. شخصيّة المسيح في الإنجيل والقرآن
    بواسطة ebn_alfaruk في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-10-2006, 02:42 PM
  4. الله أكبر........ كما قال الله(مثلهم فى الإنجيل) من الإنجيل
    بواسطة مجاهد في الله في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 22-03-2006, 03:30 AM
  5. الصليب في الإنجيل والقرآن.
    بواسطة عربيه حره في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 01-01-2006, 07:40 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أنبياء الله بين الإنجيل والقرآن

أنبياء الله بين الإنجيل والقرآن