ناقشوا متى تم رفع المسيح؟؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ناقشوا متى تم رفع المسيح؟؟

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 22

الموضوع: ناقشوا متى تم رفع المسيح؟؟

  1. #11
    الصورة الرمزية طالب عفو ربي
    طالب عفو ربي غير متواجد حالياً الله ربي ومحمد رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    1,600
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-11-2014
    على الساعة
    05:10 PM

    افتراضي

    متابع ان شاء الله لكن لا تتأخر علينا
    جزاء الله خيرالدنيا والاخرة
    صفحة الأحاديث النبوية

    http://www.facebook.com/pages/الاحاد...01747446575326

  2. #12
    الصورة الرمزية voldmort
    voldmort غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    134
    آخر نشاط
    27-11-2010
    على الساعة
    05:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    متابع ان شاء الله لكن لا تتأخر علينا
    جزاء الله خيرالدنيا والاخرة

    لا تقلق أخي الكريم ان شاء الله نصل للحقيقة سويا
    بارك الله فيك
    وهذه هي الحياة الابدية ان يعرفوك انت الاله الحقيقي وحدك ويسوع المسيح الذي ارسلته

  3. #13
    الصورة الرمزية voldmort
    voldmort غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    134
    آخر نشاط
    27-11-2010
    على الساعة
    05:52 PM

    افتراضي

    و الأن نصل إلى نقطة هامة



    و هي استجواب يسوع و تعذيبه و صلبه

    و تأتي لقطة إنكار بطرس تلميذ يسوع الذي حضر الواقعة بمعرفته ليسوع

    يخبرنا انجيل متى الإصحاح 26 بما حدث :

    اما بطرس فكان جالسا خارجا في الدار.فجاءت اليه جارية قائلة وانت كنت مع يسوعالجليلي.70فانكر قدام الجميع قائلا لست ادريما تقولين.71ثم اذ خرج الى الدهليز رأته اخرىفقالت للذين هناك وهذا كان مع يسوع الناصري.72فانكر ايضا بقسم اني لست اعرف الرجل.73وبعدقليل جاء القيام وقالوا لبطرس حقا انت ايضا منهم فان لغتك تظهرك.74فابتدأ حينئذ يلعن ويحلف اني لا اعرف الرجل.وللوقت صاح الديك.

    سمعان أو بطرس كما أحب يسوع أن يناديه


    كان يحب يسوع

    حتى قال له يسوع

    فاجاب يسوع وقال له طوبى لك يا سمعان بن يونان لحما ودما لم يعلن لك لكن ابي الذيفي السموات.18وانااقول لك ايضا انت بطرس وعلى هذه الصخرة ابني كنيستي وابواب الجحيم لن تقوى عليها.
    و لكن تبدل الحال فجأة في ذات الإصحاح 16 من ذات الإنجيل

    حيث غضب يسوع و قال

    فالتفت وقال لبطرس اذهب عني يا شيطان.انت معثرة لي لانك لا تهتم بما لله لكن بماللناس


    فبطرس كان يحب يسوع و أحد تلاميذه


    و لكن في اللحظات الصعبة نظر إلى هذا الرجل الذي سيصلب

    و أقسم أنه لا يعرفه؟






    لماذا؟؟؟

    *إما للهروب من أن يصلب مثله أو يعذب
    *أو أن هذا الشخص الذي أمامه ليس يسوع



    و الاحتمال ثاني أقوى بأن هذا الشخص ليس يسوع


    لماذا؟؟؟



    لأن يسوع تحدث عن بطرس قائلا


    فاجاب يسوع وقال له طوبى لك يا سمعان
    بن يونان لحما ودما لم يعلن لك لكن ابي الذيفي السموات

    إذن فبطرس يثق فى معلمه و يعرفه مصيره في ملكوت ا لسماء ولا يستطيع أن يترك معلمه هكذا

    لكن هناك شيء ما خاطىء



    فهذا الشخص يشبه ليسوع و لكنه ليس هو

    ربما نفس الوجه و لكن ليس نفس الجسد


    و الجنود الرومان لا يعلمون هيئة يسوع الحقيقية ولا جسده

    بل جعلوا يهوذا يقبله كي يتعرفوا عليه و يقبضوا عليه





    إذن هيئته غير معروفة



    فكيف لبطرس التلميذ النجيب أن يقسم بأنه لا يعرف هذا الرجل الذي كان علمه و شاهد المعجزات التي حدثت على يديه؟؟



    سيرد بعض النصارى من المتحذلقين


    أن يسوع أخبر بطرس أنه سينكره ثلاث مرات...!!!


    نقول لهم شفاكم الله و عافاكم


    في رأيي الشخصي تحدث يسوع عما سيحدث فى المستقبل على أن بطرس سينكر هذا الشخص المقبوض عليه و ليس عن نفسه


    و إلا لما ترك بطرس هكذا معه يغسل له قدماه و يطعمه خبزا و يسقيه خمرا







    إذن من الطبيعي أن ينكر بطرس معرفته بهذا الشخص الذي يراه و يعلم علم اليقين أنه ليس يسوع





    و الدليل الأقوى



    أنه لو كان يهوذا خائنا لتسليمه يسوع لليهود

    فإن بطرس أيضا خائن و جبان لإنكاره يسوع و لاستحق الهلاك

    لكن الذي استحق الهلاك من خلال كلمات يسوع نفسه هو شخص واحد (يهوذا الإسخريوطي)

    يقول يسوع عن هذا الشخص
    فى انجيل يوحنا الإصحاح 17


    12حين كنت معهم في العالم كنت احفظهم في اسمك الذين اعطيتني حفظتهم ولم يهلك منهم احد الا ابن الهلاكليتم الكتاب.



    لقد قال ابن الهلاك أي أنه شخص واحد و ليس اثنان أو ثلاثة

    و الخائن هو يهوذا

    إذن بطرس لم يكذب




    و لم يكن جبانا فى هذا السؤال




    بل أقسم بالحقيقة

    أنا لا أعرف هذا الرجل الذي تقبضون عليه






    و هنا ملاحظة هامة للغاية:


    لماذا لم يقل بطرس أن هذا الشخص يشبه يسوع و لكنه ليس يسوع؟؟؟


    الإجابة من الجارية التي رأته و تعرفت عليه حيث قالت

    فجاءت اليه جارية قائلة وانت كنت مع يسوعالجليلي. 70فانكر قدام الجميع قائلا لست ادريما تقولين

    أي أنه حاول التهرب أمامهم من تهمة تلمذته على يد يسوع

    فقال لست أدري ما تقولين


    إذن هو لا يستطيع أني نطق بكلمة في شأن يسوع الذي لا يعلم هيئته الكثيرون


    فلو قال أنه يشبهه


    لقبضوا عليه و عذبوه و هذا ما لم يجرؤا عليه بطرس هذه المرة



    فهل هذا الشخص المقبوض عليه هو يسوع أم أنه الشخص الذي ألقى الله عليه الشبه؟؟؟؟



    يتبع....
    وهذه هي الحياة الابدية ان يعرفوك انت الاله الحقيقي وحدك ويسوع المسيح الذي ارسلته

  4. #14
    الصورة الرمزية voldmort
    voldmort غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    134
    آخر نشاط
    27-11-2010
    على الساعة
    05:52 PM

    افتراضي

    ممكن حد من الاخوةا لمشرفين ينقل الموضوع لقسم حقائق حول عيسى عليه السلام؟؟
    وهذه هي الحياة الابدية ان يعرفوك انت الاله الحقيقي وحدك ويسوع المسيح الذي ارسلته

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    51
    آخر نشاط
    04-11-2009
    على الساعة
    04:33 PM

    افتراضي

    بارك الله فيك أخي
    متابع القصة

    لكن لو تسمح بسؤال بسيط : البعض يقول أن يهوذا شنق نفسه ، فكيف يتم الرد على هذا ؟
    آسف لو كنت استعجلت الإجابة
    أشهد لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله وصفوته من خلقه اللهم صل وسلم عليه عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك وجازه خير ما حزيت به نبيا عن أمته ورسولا عن دعوته ، وأشهد أن عيسى عبد الله ورسوله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه


    ---------------------------
    مسافر لطلب العلم - لا تنسونا من دعائكم

  6. #16
    الصورة الرمزية kholio5
    kholio5 غير متواجد حالياً قادمون يا فلسطين صبرا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    4,740
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-11-2016
    على الساعة
    06:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة voldmort مشاهدة المشاركة
    ممكن حد من الاخوةا لمشرفين ينقل الموضوع لقسم حقائق حول عيسى عليه السلام؟؟
    بسم الله الرحمن الرحيم

    تم نقل الموضوع مع ترك رابط التوجيه مدة 4 ايام

    موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

  7. #17
    الصورة الرمزية voldmort
    voldmort غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    134
    آخر نشاط
    27-11-2010
    على الساعة
    05:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    لكن لو تسمح بسؤال بسيط : البعض يقول أن يهوذا شنق نفسه ، فكيف يتم الرد على هذا ؟
    آسف لو كنت استعجلت الإجابة
    بارك الله فيك أخى الكريم عمادا لدين
    بالفعل ان موت يهوذا هو أحد الأسباب التي تؤيد نظرية رفع المسيح و ليس صلبه
    و سنسعى لإثبات ذلك فى بحثنا بعون الله
    فتابع معنا و ساعد معنا لنصل للحقيقة سويا
    بارك الله فيك
    وهذه هي الحياة الابدية ان يعرفوك انت الاله الحقيقي وحدك ويسوع المسيح الذي ارسلته

  8. #18
    الصورة الرمزية voldmort
    voldmort غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    134
    آخر نشاط
    27-11-2010
    على الساعة
    05:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    بسم الله الرحمن الرحيم

    تم نقل الموضوع مع ترك رابط التوجيه مدة 4 ايام

    موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
    جزاك الله خيرا استاذنا الكبير
    تعبتك معايا
    وهذه هي الحياة الابدية ان يعرفوك انت الاله الحقيقي وحدك ويسوع المسيح الذي ارسلته

  9. #19
    الصورة الرمزية voldmort
    voldmort غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    134
    آخر نشاط
    27-11-2010
    على الساعة
    05:52 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    نعود من جديد لنتابع الموقف من مكان أكثر قربا لنرى إن كان المسيح قد رفع فى لحظات الصلب أم لا...!!!


    الكاميرا الأن فى موقف زووم على إنجيل متى


    الذي يصف مشاهد الصلب

    فبعد إجماع الشعب على أن يسوع مذنب و صرخوا ليصلب

    أخذوا المدعو يسوع و معه لصان تصادف صلبهما نفس اليوم

    و الأن يتضح لنا أكثر أن هذا الشخص قد لا يكون يسوع للأسباب التالية:



    لقد صلى يسوع كثيرا لله أن يزيح عنه هذه الكأس المميتة والمرة

    سكوت يسوع المفاجىء و عدم إجابته على أسئلة الوالي


    يقول متى فى الاصحاح 27


    11 فوقف يسوع امام الوالي فسأله الوالي قائلا أانت ملك اليهود.فقال له يسوع انت تقول. 12 وبينما كان رؤساء الكهنة والشيوخ يشتكون عليه لم يجب بشيء. 13 فقال له بيلاطس أما تسمع كم يشهدون عليك. 14 فلم يجبه ولا عن كلمة واحدة حتى تعجب الوالي جدا


    لماذا لم يرد يسوع؟؟

    الإجابة لأن الله أراد ذلك لهذا الخائن الذى أوشى بيسوع المظلوم

    أو أنه يسوع فعلا و لكن لم يشأ أن يتكلم لثقته العالية فى الله تعالى أن ينقذه من براثن هؤلاء الظالمين.


    و هنا


    جاء دور الجنود ليستهزئوا به و يجلدوه و يبصقوا عليه


    كما قال متى عن إله النصارى المزعوم فى نفس الإصحاح

    فاخذ عسكر الوالي يسوع الى دار الولاية وجمعوا عليه كل الكتيبة. 28 فعروه والبسوه رداء قرمزيا. 29 وضفروا اكليلا من شوك ووضعوه على راسه وقصبة في يمينه.وكانوا يجثون قدامه ويستهزئون به قائلين السلام يا ملك اليهود. 30 وبصقوا عليه واخذوا القصبة وضربوه على راسه. 31 وبعدما استهزئوا به نزعوا عنه الرداء والبسوه ثيابه ومضوا به للصلب



    فهل كان يسوع هو من احتمل كل هذا فكان مكافأة الله له أن رفعه إليه قبل الذهاب إلى الصلب؟؟




    أم أن كل هذا التعذيب كان للشبيه الذي خان المسيح؟؟


    فى الحقيقة مهام كان الأمر سواء كان هذا الشخص يسوع أو شبيهه فهو بالتأكيد ليس الله ليفعلوا به كل هذا ( تعالى الله عنهم علوا كبيرا ).




    و هنا



    خرج المدعو يسوع حاملا صليبه و هو منهك القوى ليصل لمكان الصلب
    فلم يقوى على حمله وحده فجاء معه رجل أخر اسمه سمعان القيراوني
    ليحمل الصليب بدلا منه

    فبدأت فصول السخرية منه بعد تعليقه على الصليب

    و بالتأكيد جميعنا يجزم بأن هذا الشخص على الصليب ليس يسوع أبدا

    لصراحة الآية القرآنية و ما صلبوه


    فكانت السخرية فى ذات الإصحاح

    قائلين يا ناقض الهيكل وبانيه في ثلاثة ايام خلّص نفسك.ان كنت ابن الله فانزل عن الصليب. 41 وكذلك رؤساء الكهنة ايضا وهم يستهزئون مع الكتبة والشيوخ قالوا 42 خلّص آخرين واما نفسه فما يقدر ان يخلّصها.ان كان هو ملك اسرائيل فلينزل الآن عن الصليب فنؤمن به




    و كالعادة لا رد ولا جديد


    فقط صمت مطبق....






    إذن كيف نثبت أن هذا الشخص المعلق على الصليب ليس يسوع نفسه؟؟



    أولا :

    صمت المسيح و عدم دفاعه عن نفسه أنه مظلوم أو غير ذلك أو حتى أنه صلب بدون تهمة حقيقية

    ثانيا :


    الكلمات التي قالها على الصليب :

    ومن الساعة السادسة كانت ظلمة على كل الارض الى الساعة التاسعة. 46 ونحو الساعة التاسعة صرخ يسوع بصوت عظيم قائلا ايلي ايلي لما شبقتني اي الهي الهي لماذا تركتني. 47 فقوم من الواقفين هناك لما سمعوا قالوا انه ينادي ايليا.






    إذن فى هذا الموقف هذا الشخص يقول أن الله قد تركه
    و المسيح فى القرآن لم يصلب أصلا....


    فكيف يكون المسيح حقا و هو من ينكر فضل الله عليه
    مدعيا أن الله تركه فى هذا الموقف



    بل إن الله ألجمه بحيث لا تظهر حروف كلماته جيدا

    حتى ظن الواقفين أنه ينادي إيليا

    فهو حتما شخص أخر غير المسيح التقي الورع الذي يرضى بقضاء الله فى كل حين


    فهل تم رفع المسيح فى أثناء صلب هذا الشبيه أم مازال على كوكب الأرض
    ؟؟
    يتبع....
    وهذه هي الحياة الابدية ان يعرفوك انت الاله الحقيقي وحدك ويسوع المسيح الذي ارسلته

  10. #20
    الصورة الرمزية Abou Anass
    Abou Anass غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    1,058
    آخر نشاط
    01-03-2014
    على الساعة
    12:51 AM

    افتراضي

    صلب المسيح عند المسلمين
    وأما الرأي الإسلامي فيتلخص في أن المسيح عليه السلام لم يصلب كما يدعي اليهود والنصارى.
    وقد استند علماؤنا - في هذا الرأي المخالف لما أجمعت عليه الأناجيل - إلى آيات القرآن الكريم وهي تقرر ذلك.
    فقد أشارت الآيات إلى المؤامرة التي جرت للمسيح، وقررت أموراً يلحظها قارئ الآيات، فقد أشارت الآيات لنجاته في قوله:{ ويكلم الناس في المهد وكهلاً } (آل عمران : 46) والمعلوم أن المسيح رفع وهو في الثلاثينيات من عمره، والكهولة في اللغة مقترنة بالمشيب، ولما يدركه المسيح حال وجوده الأول، فدل على أنه سيعيش ويبلغ الكهولة، ويكلم الناس حينذاك، ولو صرفت عن هذا المعنى لما بقي لذكر الكهولة - وكلامه فيها - وجه، إذ ذكرت بين معجزات المسيح، والكلام في الكهولة كل أحد يطيقه، ولا معجزة في ذلك.
    وقد أشارت آية أخرى لنزوله في آخر الزمان وهي قوله { وإنه لَعِلْم للساعة فلا تمترن بها} (الزخرف: 61).
    ومثله قوله تعالى { وإن من أهل الكتاب إلا ليؤمنن به قبل موته ويوم القيامة يكون عليهم شهيداً } (النساء : 159).
    وتتحدث الآيات أيضاً عن نجاة المسيح من مؤامرة أعدائه، فقد قال تعالى - في معرض تعداده لنعم الله على المسيح:{ وإذ كففت بني إسرائيل عنك } (المائدة: 110).
    { ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين }
    (آل عمران: 54 )
    . فقد أنجى الله نبيه -المسيح- من مؤامرتهم وكيدهم.
    وتخبر الآيات عن بعض ملامح هذه المؤامرة التي حاكها اليهود { وقولهم إنا قتلنا المسيح عيسى بن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم وإن الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن وما قتلوه يقيناً
    بل رفعه الله إليه وكان الله عزيزاً حكيماً}
    . (النساء: 157-158).

    وثمة آية أخرى تشير إلى رفعه ونجاته، وهي قوله تعالى: { إني متوفيك ورافعك إلى ومطهرك من الذين كفروا وجاعل الذين اتبعوك فوق الذين كفروا إلى يوم القيامة } (آل عمران: 55).
    إذاً القرآن ناطق بنجاة المسيح من مكر الماكرين، ورفعه إلى السماء، وأن أعداءه الذين أرادوا صلبه وقعوا في الشك، فرفع المسيح، ثم يعود قبيل الساعة، فيكون علامة على قرب انقضاء الدنيا.
    ولا تذكر النصوص القرآنية ولا النبوية أي تفصيل عن كيفية نجاة المسيح، لذا فقد حاول علماؤنا تلمس الحقيقة التي أخبر عنها القرآن في النقول التي نقلها إلينا مسلمة أهل الكتاب أو نقبوا بحثاً عن الحقيقة في طيات أسفار أهل الكتاب بحثاً عن هذه الكيفية التي نجى بها المسيح،
    قوله تعالى { وإن الذين اختلفوا فيه لفي شك منه مالهم به من علم إلا اتباع الظن وما قتلوه يقيناً }

    فالشك في الآية منصرف إلى شخصية المصلوب


    الشك في شخص المصلوب:

    ذكرنا أن القرآن الكريم لم يكذب حصول حادثة الصلب، والذي ذكره القرآن يفهم منه حصول حادثة الصلب، لكن لغير المسيح عليه السلام، ولم يحدد القرآن شخص المصلوب، لكنه أفاد بوقوع شبه المسيح عليه، فصلب بدلاً عن المسيح عليه السلام.
    وقد أخبر القرآن الكريم أن الذين يدعون صلب المسيح ليس لهم به علم يقيني، بل هم يشكون في شخص المصلوب على رغم شبهه بالمسيح، لكنه يقيناً ليس بالمسيح عليه السلام. قال الله تعالى: { وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبّه لهم وإنّ الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن وما قتلوه يقيناً } (النساء: 157).

    وهذا الذي ذكره القرآن تصدقه النصوص الإنجيلية التي ذكرت شك الجنود واليهود في شخص المصلوب، وقد وقعت يومذاك عدة صور للشك:

    أولها: أن من جاءوا للقبض عليه أنكروا وجهه وصوته، ولم يعرفوه حيث خرج إليهم وقال: من تطلبون ؟ فأجابوه: يسوع الناصري، فأخبرهم بأنه هو، بيد أنهم لم يسارعوا للقبض عليه فأعاد عليهم السؤال، فأعادوا الجواب. ( انظر يوحنا 18/3 - 8 ) فهذا يدل على شكهم في شخصه، والسؤال المثير للاستغراب: كيف وقعوا بهذا الشك والمسيح قد عاش بين أظهرهم وهو أشهر من علم ؟

    ثانيها: شك رئيس الكهنة في شخصية المأخوذ، وهو أمر جِد مستغرب، إذ المسيح كان يجلس في الهيكل، ويتحدث مع الكهنة ورؤسائهم، ورأوه وهو يقلب موائد الصيارفة في الهيكل ( انظر متى 21/12 - 15، 23 - 46 ).
    وقد قال لهم حين جاءوا لأخذه: ' كأنه على لص خرجتم بسيوف وعصيٍ لتأخذوني، كل يوم كنت أجلس معكم أعلم في الهيكل، ولم تمسكوني ' ( متى 26/55 ).

    ويظهر الشك جلياً في قول رئيس الكهنة له أثناء المحاكمة: ' أستحلفك بالله الحي، أن تقول لنا: هل أنت المسيح ابن الله ؟ ' ( متى 26/62 – 64 ).
    ويجلي لوقا ذلك فيقول ' ولما كان النهار، اجتمعت مشيخة الشعب، ورؤساء الكهنة والكتبة، وأصعدوه إلى مجمعهم قائلين: إن كنت المسيح فقل لنا فقال لهم: إن قلت لا تصدقون، وإن سألت لا تجيبونني ولا تطلقونني، منذ الآن يكون ابن الإنسان جالساً عن يمين قوة الله، فقال الجميع: أفأنت ابن الله ؟فقال لهم: أنتم تقولون إني أنا هو ' ( لوقا 22/66 - 70 ).

    فنلاحظ أن الجميع كان منشغلاً بتحقيق شخص المأخوذ، حتى في محاكمته.
    ونلحظ أيضاً أن إجابة المأخوذ كانت:' أنت قلت ' وقال لبيلاطس: ' أنت تقول '، بمعنى أنه لم يصدق كلامهم ولم يكذبه، لكنه قال لهم: هذا ما تقولونه أنتم.

    ثم ما هي الإجابة التي لن يصدقها رؤساء الكهنة ؟ ولو صدقوها لأطلقوه ؟ هي بلا شك: أنه ليس المسيح، بل يهوذا، وأما عيسى فقد أخبرهم يهوذا عن مكانه ' جالساً عن يمين قوة الله ' أو كما قال متى: ' جالساً عن يمين القوة، وآتياً على سحاب السماء ' ( متى 26/64 ).

    وقد يسأل سائل: كيف عرف يهوذا مكان المسيح ؟ والجواب بسيط، لقد رأى يهوذا المسيح وهو ينجو ويصعد به إلى السماء، يوم أن اُلقي القبض عليه، بعد وقوع الجند.

    وهنا قد يتساءل البعض لماذا شك الجند ورئيس الكهنة والكهنة في شخصية المأخوذ؟

    وفي الإجابة نقول: لقد كانوا يعهدون في المسيح معالم معنوية، في كلامه، وذكائه وشجاعته، وعلمه، بل وصوته، وهم اليوم لا يرون شيئاً من ذلك، وهو ما حصل مع هيردوس: ' وأما هيردوس فلما رأى يسوع فرح جداً، لأنه كان يريد من زمان طويل أن يراه لسماعه عنه أشياء كثيرة، وترجى أن يرى آية تصنع منه، وسأله بكلام كثير، فلم يجبه بشيء … فاحتقره هيرودس مع عسكره، واستهزأ به ' ( لوقا 23/8 - 11 )، لقد رآه دون الرجل العظيم الذي كان يسمع عنه، بل لم يجد لديه أياً من معالم العظمة التي كان يسمع عنها.

    وهذا الشك في المصلوب، هو ما تؤكده وثيقة إبراء اليهود من دم المسيح والصادرة عن الفاتيكان 1965 م فقد جاء فيها إن صحت النسبة إليها: ' اليهود لم يصلبوا السيد المسيح إطلاقاً، وإنما صلبوا شخصاً لم يعرفوه، ولو عرفوا أنه المسيح: لم يفعلوا ذلك... أقرب الناس إلى المسيح لم يعرفه، فكيف يعرفه اليهود؟ '.
    و في ذلك كله تصديق لما أخبر عنه القرآن الكريم، قبل قرون طويلة من الشك في شخصية المصلوب. فقد قال الله تعالى موضحاً حالهم مع المصلوب وحيرتهم في شخصه: { وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبّه لهم وإنّ الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن وما قتلوه يقيناً } (النساء: 157).





    --------------------------------------------------------------------------------

    إختلط الأمر على المسيحين الثَالوثيون: فالذي أدى الثمن هو اَلذي خدع المسيح يهودا حتى يكفر عن ذنبه و خطيئته فصلب لكي يعاقب في الدنيا فاختلط عليهم الأمر مع الديانة الوثنية الرومانية في شخص مترا و تكونت بذلك الديانة الوثنية الثالوثية المسيحية

    كيف اُمِرَ الرّسول بقتال النّاس؟
    قول الله تعالى ( وقاتلوا فى سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

ناقشوا متى تم رفع المسيح؟؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 31-05-2014, 07:52 PM
  2. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-05-2009, 07:17 PM
  3. مشاركات: 106
    آخر مشاركة: 08-10-2008, 07:37 PM
  4. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 09-02-2008, 01:23 AM
  5. ميلاد المسيح بين العلم و الدين....دراسة فى التركيب الجينى للسيد المسيح
    بواسطة عبد الله القبطى في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 12-10-2006, 07:29 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ناقشوا متى تم رفع المسيح؟؟

ناقشوا متى تم رفع المسيح؟؟