علق بينك وبين نفسك على هالصوره !‎

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

علق بينك وبين نفسك على هالصوره !‎

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: علق بينك وبين نفسك على هالصوره !‎

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    320
    آخر نشاط
    26-07-2012
    على الساعة
    12:37 PM

    افتراضي علق بينك وبين نفسك على هالصوره !‎

    بسم الله الرحمن الرحيم


    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين






    ﴿ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ﴾
    التكاثر: 8.









    روى أبو هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قال:
    ( خَرَجَ رسول الله صلى الله عليه وسلم ذَاتَ يَوْمٍ أو لَيْلَةٍ فإذا هو بِأَبِي بَكْرٍ وَعُمَرَ فقال:
    ما أَخْرَجَكُمَا من بُيُوتِكُمَا هذه السَّاعَةَ؟ قالا: الْجُوعُ يا رَسُولَ الله، قال: وأنا وَالَّذِي نَفْسِي بيده لَأَخْرَجَنِي الذي أَخْرَجَكُمَا، قُومُوا فَقَامُوا معه فَأَتَى رَجُلًا من الْأَنْصَارِ فإذا هو ليس في بَيْتِهِ فلما رَأَتْهُ الْمَرْأَةُ قالت مَرْحَبًا وَأَهْلًا فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم أَيْنَ فُلَانٌ؟ قالت: ذَهَبَ يَسْتَعْذِبُ لنا من الْمَاءِ إِذْ جاء الْأَنْصَارِيُّ فَنَظَرَ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وَصَاحِبَيْهِ ثُمَّ قال: الْحَمْدُ لله، ما أَحَدٌ الْيَوْمَ أَكْرَمَ أَضْيَافًا مِنِّي، قال: فَانْطَلَقَ فَجَاءَهُمْ بِعِذْقٍ فيه بُسْرٌ وَتَمْرٌ وَرُطَبٌ فقال: كُلُوا من هذه، وَأَخَذَ الْمُدْيَةَ فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: إِيَّاكَ وَالْحَلُوبَ، فَذَبَحَ لهم فَأَكَلُوا من الشَّاةِ وَمِنْ ذلك الْعِذْقِ وَشَرِبُوا، فلما أَنْ شَبِعُوا وَرَوُوا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لِأَبِي بَكْرٍ وَعُمَرَ: وَالَّذِي نَفْسِي بيده لَتُسْأَلُنَّ عن هذا النَّعِيمِ يوم الْقِيَامَةِ أَخْرَجَكُمْ من بُيُوتِكُمْ الْجُوعُ ثُمَّ لم تَرْجِعُوا حتى أَصَابَكُمْ هذا النَّعِيمُ)

    رواه مسلم.



    وفي حادثة أخرى قال جَابِرٌ رضي الله عنه:
    (أتاني النبي صلى الله عليه وسلم وأبو بَكْرٍ وَعُمَرُ فَأَطْعَمْتُهُمْ رُطَباً وَأَسْقَيْتُهُمْ مَاءً فقال النبي صلى الله عليه وسلم: هذا مِنَ النَّعِيمِ الذي تُسْأَلُونَ عنه)
    رواه أحمد.




    وعن الزُّبَيْرِ بنِ الْعَوَّامِ رضي الله عنه قال:
    (لَمَّا نَزَلَتْ: ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عن النَّعِيمِ، قال الزُّبَيْرُ: يا رَسُولَ الله، فَأَيُّ النَّعِيمِ نُسْأَلُ عنه وَإِنَّمَا هُمَا الْأَسْوَدَانِ التَّمْرُ وَالْمَاءُ؟ قال: أَمَا إنه سَيَكُونُ)
    رواه الترمذي وحسنه.




    فإذا كان أفاضل هذه الأمة الذين أقاموا الإسلام، ونصروا الدين، وهاجروا في سبيل الله تعالى، وأخرجوا من ديارهم، يخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنهم يُسألون عن تمر سدُّوا به جوعهم، فعن ماذا سَنُسأل وقد أغرقتنا النعم من رؤوسنا إلى أقدامنا؟! وأسرفنا فيها وبطرنا وقلَّ فينا شكرها، والرضا بها، بل نطلب المزيد والمزيد؛ فنسأل الله تعالى أن يرحمنا برحمته، وأن يعاملنا بعفوه ولطفه، وأن يرزقنا شكر نعمته وحسن عبادته..



    وإذا كان الناس يسألون عن نعيمهم ولو لم يسرفوا فيه فكيف بنعيم من توسعوا في المآكل والمشارب والمراكب والمساكن والأثاث والمتاع وأنواع الرفاهية واللهو المباح وغير المباح؟!

    ثم كيف سيكون سؤال الناس عن نعيم قد بالغوا في التمتع به، وتوسعوا فيه توسعا تعدى الكماليات إلى السرف والبطر، وفي الأرض جوعى لا يجدون بلغة من عيش، وفيها لمن يحتاجون لما يرمى في النفايات من بقايا الطعام واللباس والأثاث وغيره؟!

    انظروا إلى أحوال إخوانكم المحاصرين في غزة، وانظروا إلى إخوانكم في العراق وفي الصومال وفي بلاد الأفغان وفي الشيشان وفي غيرها.

    لا يجدون أمنا كما نجد نحن، ولا يأكلون كما نأكل، ولا ينامون كما ننام، ولا يتهنون بعيش كما نتهنأ، قد استباحتهم جيوش الظلمة المحتلين فسلبت أمنهم، ونهبت خيراتهم، وأحلت الفوضى في بلادهم، من سلم من نيران غدرهم تسلط عليه وباء مهلك، أو جوع مفترس، فإن تجاوز ذلك عاش عيشة بئيسة يتمنى معها الموت كل يوم مئة مرة.

    أين شكرنا لنعم ربنا علينا؟! وأين إحساسنا بمصاب إخواننا؟! ألا نخاف أن تسلب نعمنا كما سلبت من غيرنا؟! ثم كيف نقابل ربنا للحساب وهذه نعمه تترا علينا، ونحن لا زلنا في سرفنا ولهونا وغفلتنا، وقد رأينا النذر من بين أيدينا ومن خلفنا؟!

    ألا نقتصد في سرفنا ولهونا؛ شكرا لربنا، ومواساة لإخواننا، وإحساسا بمصاب غيرنا، فإن هذه الغفلة المطبقة مع كثرة النعم، وتتابع النذر؛ مؤذنة بعقوبات الدنيا، وإذا حلت العقوبة فلات حين مندم، وسؤال الآخرة أعظم وأشد [ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ] {التَّكاثر:8} [فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ] {الأنعام:44}.

    وصلوا وسلموا على خاتم المرسلين ..




    يا رب لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد إذا رضيت ولك الحمد بعد الرضى ....

    إخواني أخواتي :

    هذه الصورة تحمل ألف معنى
    فأي المعاني دار في خلدك وأنت ترى تلك العجوز تشرب من ماء آسن !!!



    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:


    (لأن يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك من حمر النعم)



    منقولة من خطبة الجمعة
    الشيخ / إبراهيم بن محمد الحقيل ..




    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    270
    آخر نشاط
    20-08-2009
    على الساعة
    09:44 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ,ألهذه الدرجة ؟؟؟

    جزاكي الله خيرا أختنا الفاضلة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    245
    آخر نشاط
    23-09-2009
    على الساعة
    11:08 AM

    افتراضي قولوا الله أكبر

    اقتباس
    بل نطلب المزيد والمزيد فنسأل الله تعالى أن يرحمنا برحمته، وأن يعاملنا بعفوه ولطفه، وأن يرزقنا شكر نعمته وحسن عبادته..
    (قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم) ( 53 )الزمر
    اقتباس
    ثم كيف سيكون سؤال الناس عن نعيم قد بالغوا في التمتع به، وتوسعوا فيه توسعا تعدى الكماليات إلى السرف والبطر، وفي الأرض جوعى لا يجدون بلغة من عيش، وفيها لمن يحتاجون لما يرمى في النفايات من بقايا الطعام واللباس والأثاث وغيره؟!
    هذا صحيح ان الاسراف أصبح ظاهرة على كل المناسبات العربية وحتى الدينية وأهمها فى رمضان والشئ المؤسف انه امتد ليكون جزءا من حياتنا اليومية حيث يرمى الشخص من طعامه أكثر مما يأكل
    ا
    اقتباس
    نظروا إلى أحوال إخوانكم المحاصرين في غزة، وانظروا إلى إخوانكم في العراق وفي الصومال وفي بلاد الأفغان وفي الشيشان وفي غيرها
    اقتباس
    أين شكرنا لنعم ربنا علينا؟! وأين إحساسنا بمصاب إخواننا؟!

    ولا كن عن أحبائنا من الشعب الفلسطينى والشعوب الاسلامية الاخرى فلا أظن أن المسلمين بأذن الله مقصورون ما أستطاعوا لهذا سبيلا ولا ننسى ما عرض عن التبرعات التى قدمت من كافة الشعوب العربية فى الانتفاضة الاخيرة لغزة ومن اهمها ماحدث فى السودان حيث خلعت النساء ماعليهن من ذهب ووضعنه اما الكاميرات تبرعا لاخوانهم الفلسطينين وكل الشعوب العربية لم تقصر ولا ننسى الباخرة الليبية المليئة بالمعونات الطبية والاغذية بل وحتى سيارات الاسعاف التى منعها العدوالمغتصب من الدخول
    ولا ننكر فضل اخواننا المصرين فى محاولاتهم المستميتة فى مساعدة أخوانهم ومالنا بالحكومات العميلة أى شان وفى تركيا واوروبا وكل مكان
    والله أذكر عندما كنت فى بلدى أيام الانتفاضة الاولى ذكريات ترفع الرأس والله شباب فى ريعان الشباب يتبرعون بدماءهم 24 ساعة والنساء تبرعن بالذهب والمجوهرات والملابس وأتذكر بالذات شاب تبرع بعملة نقدية أسلامية فريدة من نوعها وكانت الوحيدة لديه ولاكنه قال انها ليست أثمن من دماء الشهداء مما جعل الناس يتأثرون بالغ الاثر
    ولا تظنوا ان هذا الفساد الذى يلتف على الامة استطاع ان يمنعها عن فعل الخير فى السر والعلن فمن يمول اخواننا المحتاجين و المجاهدين فى كل مكان الا اخواننا المؤمنين بأذن الله تعالى
    وهذا مايثير حفيظة الكفار من الشرق و الغرب وحقدهم علينا فرغم أن المسلمين تأخذهم الدنيا احيانا ويفعلون ويفعلون
    الا انه ماشاء الله تجدينهم يهبون كجسد واحد اذا ما حصل أى ضرر لآخ فى الاسلام
    وانا هنا لااتكلم عن صغار هذه الامة والمتطفلين والمتأسلمين
    ولاكننى أتكلم عن المسلمين اللذين والله يرفعون الرأس ويدمعون العين ويفرحون القلب واللذين يزرعون الامل عندما يحس الانسان ان كل شئ قد انتهى
    وانا هنا فى امريكا ماوجدت المسلمين ماشاء الله قصروا كل على حسب جهده والله حتى انهم يتبرعون بثمن أضاحى العيد صدقة لآخوانهم
    ﴿لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا (286)﴾ سورة البقرة
    وغير ذلك الكثير والكثير من المواقف التى لايسعنى التحدث عنها كلها
    فهم قاموا بالمظاهرات وجمعوا التبرعات وعملوا كل مافى وسعهم لاكن ما باليد حيلة
    فى مدينتى التى أعيش بها أحضرت فيها الكنيسة 60 طفل عراقى من اصابات الحرب للعلاج وقيل أنهم سيعرضونهم للتبنى بعد خروجهم من المستشفى وقد تسابق المسلمون هنا لهذا الشرف العظيم وان كان لبعض العائلات أطفال واذكر صديقة لى لم يرزقها الله سبحانه الا بولد وحيد أخبرتنى أنهم لو لديهم فرصة سيتبنون طفلين رغم ان لزوجها أولاد أخرين من زوجة سابقة
    وهب المسلمين خوفا من أن يتبناهم غير المسلمين فيضيع الاطفال ويسألهم الله بذلك يوم الحساب
    فيا اخوان مازالت هذه الامة بخير فى السر والعلن و اعلموا أنه لايطفو على السطح الا القشور وان الدر يكمن فى الاعماق وان محل الايمان يكمن فى القلب لا الوجه
    فهذه الامة قلبها ينبض بقوة وبشرف وبعزة وهم يعترفون لنا بذلك فهم مهما عملوا ومهما احاكوا من دسائس لن يستطيعوا ردع هذه القوة الكامنة فينا
    والدليل محاولاتهم الفاشلة والمستميتة فى تشويه الاسلام وتمثيلاتهم المثيرة للشفقة التى نعرفها كلنا ونتأسف لحالهم أمامنا
    والله لو رأيتم الاسلام الذى يشوهه الحاقدون فى الغرب والشرق ويحاول طمسه عملاء الاستعمار المتأسلمين فى الشرق والغرب لعرفتم ان هذا الدين يحميه الله ولن تأثر فيه الزوابع فمابالك بالزويبيعات

    رحمك الله ياخطاب وأكثر من أمثالك ورزقنا الله ذرية تشابه خلقك ودينك رحمة الله عليكم جميعا ياحماة هذه الامة فى السر والعلن ورزقكم الله من فيض خيره وحفظكم لنا ذخرا وسندا
    ياأخوتى أكثروا لهم بالدعاء يرحمكم الله
    -(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً) (الفتح 29 )
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,434
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر

    افتراضي

    اللهم اصلح أحوالنا وأحوال اخواننا..
    اللهم حقق لنا ولهم الأمن والامان..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  5. #5
    الصورة الرمزية عبد مسلم
    عبد مسلم غير متواجد حالياً محاضِر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,168
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-09-2012
    على الساعة
    01:53 AM
    لَا أَملِكُ إِلا : وَ لَاتَ حِيْنَ مَنْدَمِ ! ...
    أبكيتمونا لا أبكاكمُ الله إلا بطاعة !
    و جزاكم الله خيرا يا إخوتى وأخواتى لا سيما :
    أم فيصل العنزى، فيما ذكرتى بالنبىِّ وهديه .

    والأخت : المحبة فِى اللهِ تعالى، فيما قالت فأجادت !
    اقتباس
    فيا اخوان مازالت هذه الامة بخير فى السر والعلن و اعلموا أنه لايطفو على السطح الا القشور وان الدر يكمن فى الاعماق وان محل الايمان يكمن فى القلب لا الوجه .
    فهذه الامة قلبها ينبض بقوة وبشرف وبعزة وهم يعترفون لنا بذلك فهم مهما عملوا ومهما احاكوا من دسائس لن يستطيعوا ردع هذه القوة الكامنة فينا
    اقتباس
    رحمك الله ياخطاب وأكثر من أمثالك ورزقنا الله ذرية تشابه خلقك ودينك رحمة الله عليكم جميعا ياحماة هذه الامة فى السر والعلن ورزقكم الله من فيض خيره وحفظكم لنا ذخرا وسندا
    وجزى الله خطاب عن الإسلام والمسلمين خيراً .
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم فيصل العنزي مشاهدة المشاركة
    [COLOR="Blue"]
    ﴿ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ﴾ التكاثر: 8.

    إخواني أخواتي : هذه الصورة تحمل ألف معنى
    فأي المعاني دار في خلدك وأنت ترى تلك العجوز تشرب من ماء آسن !!! [/OLOR]
    تعليقى : هذه المرأة نفسها ستسأل على هذا النعيم المُقام لها المُقيم الذى شربتهُ!
    واللهِ أقولها بمرارة لا يُماثلها مرارة إذ ما بالكم بنا حينما سنسألُ!
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    قُمْ يَا أَخِي بِشَوْقٍ للهِ قِيَامَ مُوْسَى فَقَدْ قَامَ وَقَلْبُهُ يَهْتَزُ طَرَبَاً وَ يَضْطَرِبُ شَوْقَاً لِرُؤْيَةِ رَبِِهِ فَقَالَ" رَبِّ أَرِنِي أَنْظُرْ إِلَيْكَ ..." وَجَهْدِي أَنَا "...وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى".
    أستغفرُ اللهَ لِى وللمسلمينَ حتى يرضَى اللهُ وبعدَ رضاه، رضاً برضاه .
    اللَّهُمََّ إنَّكَ أَعطَيتَنَا الإسْــلامَ دونَ أن نَسألَكَ فَلا تَحرِّمنَا وَ نَحْنُ نَســأَلُكَ .
    اللَّهُمََّ يَا رَبَ كُلِ شَيئ، بِقُدرَتِكَ عَلَى كُلِ شَيْئٍ، لا تُحَاسِبنَا عَن شَيْئٍ، وَاغفِر لَنَا كُلَ شَيْئ .
    اللَّهُمََّ أَعطِنَا أَطيَبَ مَا فِى الدُنيَا مَحَبَتَكَ وَ الأُنسَ بِكَ، وَأَرِنَا أَحسَنَ مَا فِى الجَنَّة وَجْهَكَ، وَانفَعنَا بِأَنفَعِِ الكُتُبِ كِتَابك،
    وَأجمَعنَا بِأَبَرِِ الخَلقِِ نَبِيَّكَ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي تَقَبَلَ اللهُ مِنَا وَ مِنكُم وَ الْحَمدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    197
    آخر نشاط
    16-10-2012
    على الساعة
    03:52 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله حمدا كثيرا على نعمه
    اسأل الله ان يديم هذه النعمه على امة الاسلام
    شـكــ وبارك الله فيكي ـــرا لك ... لكي مني أجمل تحية .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    245
    آخر نشاط
    23-09-2009
    على الساعة
    11:08 AM

    افتراضي

    اقتباس
    والأخت : المحبة فِى اللهِ تعالى، فيما قالت فأجادت !
    بارك الله فيك اخى عبد مسلم
    وأنا لازلت أقول ان هناك جواهر مكنونة ومدفونة يحاولون ردمها تحت التراب حتى لاتصل الى أسماع الامة فيشق الامل طريقه اليها
    ولاكن الاغبياء أغبياء لم يفهموا ولن يفهموا فتلك الجواهر تعمل فى الخفاء لآنها تريد أخلاص النية لله وحده وان يخلص عملها من الرياء
    ولاكن سبحان ربى بلغت حكمته ورحمته كل شئ ووسعته هو سبحانه وتعالى يشرفهم بين اهل الدنيا وبين اهل الاخرة أنشاء الله تعالى
    وينشر ما يفعلوه ليعز المؤمن ويذل الكافر ان شاء الله تعالى وهم من فيض حقدهم الاعمى الذى أعمى بصرهم وبصيرتهم كل ما أرتقت جوهرة وعرفنا عنها شوهوها وقالوا انها من صنعنا ووووووووو ولايخفى عليكم من أقصد بهذا الكلام
    فالكفار اخوتى لم يتوانوا عن أيذاء حبيب الرحمان الصادق الامين عندما أدركوا مدى تأثير الاسلام ومدى أدراك اتباعهم لعقائدهم الفاسدة وتحولهم للاسلام
    فما بالك بأتباعه اللذين تركوا الدنيا وما فيها وعاشوا فى زهد من العيش فقط ليطيعوا ربهم سبحانه وتعالى

    أدعوا لهم يا لأخوان
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية gardanyah
    gardanyah غير متواجد حالياً عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    7,697
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    09-08-2017
    على الساعة
    09:57 AM

    افتراضي

    صورة اتصر لها قلبى
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية عبد مسلم
    عبد مسلم غير متواجد حالياً محاضِر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,168
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-09-2012
    على الساعة
    01:53 AM

    رسم كلمة انشاء له معان كثيرة منها ما يكون ثلمة بالعقيدة الإسلامية فى ذات الله تعالى .

    هذه الكلمة التى لونتها بالأحمر تنبهوا لها ضرورة فلها معانٍ مُخلة بالعقيدة في بعضها أحسب أنها سبقة قلم أو سبقة كيبوردية منكم يا أختنا.
    فرسم كلمة [انشاء الله ] الموصولة بدل [إن شاء الله] المفصولة له معان كثيرة منها ما يكون ثلمة بالعقيدة الإسلامية فى ذات الله تعالى فالله لم يُنشَأ وإنما هو من نَشَأَ الكون وفطره " الحمد للهِ فاطر السماوات والأرضِ ... " وللأنشاء معانٍ أخرى أيضا لكنى ذكرت حسبما فهمت من مقصدك لكلمة إنشاء بدل إن شاء .
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحبة فى الله مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك اخى عبد مسلم

    ولاكن سبحان ربى بلغت حكمته ورحمته كل شئ ووسعته هو سبحانه وتعالى يشرفهم بين اهل الدنيا وبين اهل الاخرة أنشاء الله تعالى
    وينشر ما يفعلوه ليعز المؤمن ويذل الكافر ان شاء الله تعالى وهم من فيض حقدهم الاعمى الذى أعمى بصرهم وبصيرتهم كل ما أرتقت جوهرة وعرفنا عنها شوهوها وقالوا انها من صنعنا ووووووووو ولايخفى عليكم من أقصد بهذا الكلام

    أدعوا لهم يا لأخوان
    باركَ الله فينا وفيكم، و لا يخفى علينا، و نسأل اللهَ إخلاص النيات وصلاح الأعمالِ والقبول .
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد مسلم ; 14-07-2009 الساعة 07:46 AM سبب آخر: الدعاء للأخت بأن يباركها الله تعالى كما دعت لى من باب " من صنع اليكم معروفا فكافئوه " .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    قُمْ يَا أَخِي بِشَوْقٍ للهِ قِيَامَ مُوْسَى فَقَدْ قَامَ وَقَلْبُهُ يَهْتَزُ طَرَبَاً وَ يَضْطَرِبُ شَوْقَاً لِرُؤْيَةِ رَبِِهِ فَقَالَ" رَبِّ أَرِنِي أَنْظُرْ إِلَيْكَ ..." وَجَهْدِي أَنَا "...وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى".
    أستغفرُ اللهَ لِى وللمسلمينَ حتى يرضَى اللهُ وبعدَ رضاه، رضاً برضاه .
    اللَّهُمََّ إنَّكَ أَعطَيتَنَا الإسْــلامَ دونَ أن نَسألَكَ فَلا تَحرِّمنَا وَ نَحْنُ نَســأَلُكَ .
    اللَّهُمََّ يَا رَبَ كُلِ شَيئ، بِقُدرَتِكَ عَلَى كُلِ شَيْئٍ، لا تُحَاسِبنَا عَن شَيْئٍ، وَاغفِر لَنَا كُلَ شَيْئ .
    اللَّهُمََّ أَعطِنَا أَطيَبَ مَا فِى الدُنيَا مَحَبَتَكَ وَ الأُنسَ بِكَ، وَأَرِنَا أَحسَنَ مَا فِى الجَنَّة وَجْهَكَ، وَانفَعنَا بِأَنفَعِِ الكُتُبِ كِتَابك،
    وَأجمَعنَا بِأَبَرِِ الخَلقِِ نَبِيَّكَ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي تَقَبَلَ اللهُ مِنَا وَ مِنكُم وَ الْحَمدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    245
    آخر نشاط
    23-09-2009
    على الساعة
    11:08 AM

    افتراضي جزاك الله الشهادة

    اقتباس
    فرسم كلمة [انشاء الله ] الموصولة بدل [إن شاء الله]
    شكرا اخى جزاك الله الشهادة والخير والرحمة والمغفرة ولوالديك ووالدى وللمؤمنين والمؤمنات
    ان شاء الله شكرا يا أخى بارك الله فيك
    وسترنا وسترك واهلنا وذرياتنا الى يوم الدين
    وأظلنا وأظلكم بظله يوم لاظل الا ظله امين يارب العالمين

    أستغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

علق بينك وبين نفسك على هالصوره !‎

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-09-2012, 10:04 PM
  2. | حوار بيني وبين نصرانية |
    بواسطة عبدالحليم عون في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 15-03-2012, 06:05 PM
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-06-2010, 02:00 AM
  4. حوار دار بيني وبين نصرانيه ....
    بواسطة ياحبيبي يامحمد في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-11-2009, 02:21 AM
  5. مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 30-05-2009, 12:12 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

علق بينك وبين نفسك على هالصوره !‎

علق بينك وبين نفسك على هالصوره !‎