أكرام الجار والضيف

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

أكرام الجار والضيف

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: أكرام الجار والضيف

  1. #1
    الصورة الرمزية ronya
    ronya غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    8,780
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2015
    على الساعة
    03:55 PM

    افتراضي أكرام الجار والضيف

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    الإحسان إلى الجار



    الجار قبل الدار.. مقولة شائعة بين الناس وعلى قدر الجار يكون ثمن الدار والجار الصالح من السعادة.

    فضل الإحسان إلى الجار في الإسلام



    لقد عظَّم الإسلام حقالجار، وظل جبريل عليه السلام يوصي نبي الإسلام صلى الله عليه وسلم بالجار حتى ظنَّالنبي أن الشرع سيأتي بتوريث الجار: (مازال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت أنهسَيُورِّثه )


    وقد أوصى القرآن بالإحسان إلى الجار: {وَاعْبُدُواْ اللَّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَىوَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالجَنبِ} ( النساء:36 )


    وانظر كيف حض النبي صلى الله عليه وسلم على الإحسان إلى الجار وإكرامه: (...ومنكان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم جاره). وعند مسلم: ( فليحسن إلى جاره )


    بل وصل الأمر إلى درجة جعل فيها الشرع محبة الخير للجيران من الإيمان، قال صلى الله عليه وسلم: ( والذي نفسي بيده لا يؤمن عبد حتى يحب لجاره ما يحب لنفسه )


    والذي يحسن إلى جاره هو خير الناس عند الله: (خير الأصحاب عند الله خيرهم لصاحبه، وخير الجيران عند الله خيرهم لجاره )


    من هو الجار؟
    الجار هو مَن جاورك سواءٌ كان مسلمًا أوكافرًا وأما حد الجوار فقد تعددت أقوال أهل العلم في بيان ذلك الحد ولعل الأقرب – والعلم عند الله – أن ما تعارف عليه الناس أنه يدخل في حدود الجوار فهو الجار.


    والجيران يتفاوتون من حيث مراتبهم فهناك الجار المسلم ذو الرحم وهناك الجارالمسلم والجار الكافر ذو الرحم والجار الكافر الذي ليس برحم وهؤلاء جميعا يشتركون في كثير من الحقوق ويختص بعضهم بمزيد منها بحسب حاله ورتبته.


    من صور الجوار
    يظن بعض الناس أن الجار هو فقط من جاوره فيالسكن ولا ريب أن هذه الصورة هي واحدة من أعظم صور الجوار لكن لا شك أن هناكصورًا أخرى تدخل في مفهوم الجوار فهناك الجار في العمل والسوق والمزرعة ومقعدالدراسة ... وغير ذلك من صور الجوار .


    من حقوق الجار
    لا شك أن الجار له حقوق كثيرة نشير إلى بعضها فمن أهم هذه الحقوق :


    1- رد السلام وإجابة الدعوة
    وهذه وإن كانت من الحقوقالعامة للمسلمين بعضهم على بعض إلا أنها تتأكد في حق الجيران لما لها من آثار طيبة في إشاعة روح الألفة والمودة


    2 - كف الأذى عنه
    نعم فهذا الحق من أعظم حقوق الجيران والأذى وإن كان حرامًا بصفة عامة فإن حرمته تشتد إذا كان متوجهًا إلى الجار فقد حذر النبي صلى الله عليه وسلم من أذية الجار أشد التحذير وتنوعت أساليبه في ذلك واقرأ معي هذه الأحاديث التي خرجت من فم المصطفى صلى الله عليه وسلم: ( والله لايؤمن، والله لا يؤمن، والله لا يؤمن. قيل: مَنْ يا رسول الله ؟ قال: مَن لا يأمن جاره بوائقه )


    ولما قيل له: يا رسول الله! إن فلانة تصلي الليل وتصوم النهار وفي لسانها شيء تؤذي جيرانها .. قال: ( لا خير فيها هي في النار . )


    ( لا يدخل الجنة مَن لا يأمن جاره بوائقه )
    وجاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم يشكو إليه أذى جاره .. فقال: ( اطرح متاعكفي الطريق ) .. ففعل وجعل الناس يمرون به ويسألونه .. فإذا علموا بأذى جاره له لعنوا ذلك الجار .. فجاء هذا الجار السيئ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يشكو أن الناس يلعنونه .. فقال صلى الله عليه وسلم: ( فقد لعنك الله قبل الناس . )


    3 - تحمل أذى الجار
    وإنها والله لواحدة من شيم الكرام ذوي المروءات والهمم العالية إذ يستطيع كثير من الناس أن يكف أذاه عن الآخرين لكن أنيتحمل أذاهم صابرًا محتسبًا فهذه درجة عالية: { ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ السَّيِّئَةَ نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَا يَصِفُونَ } ( المؤمنون:96) .


    ويقول الله تعالى: { وَلَمَنْ صَبَرَ وَغَفَرَ إِنَّ ذَلِكَ لَمِنْ عَزْمِ الأُمُورِ } [الشورى:43]. وقد ورد عن الحسن – رحمه الله – قوله: ليس حُسْنُ الجوار كفّ الأذى ، حسن الجوار الصبر على الأذى .


    4 - تفقده وقضاء حوائجه
    إن رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (ما آمن بي من بات شبعانًا وجاره جائع إلى جنبه وهو يعلم ) . وإن الصالحين كانوا يتفقدون جيرانهم ويسعون في قضاء حوائجهم فقد كانت الهدية تأتي الرجل منأصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فيبعث بها إلى جاره ويبعث بها الجار إلى جار آخر وهكذا تدور على أكثر من عشرة دور حتى ترجع إلى الأول .


    ولما ذبح عبد الله بن عمر رضي الله عنهما شاة قال لغلامه : إذا سلخت فابدأ بجارنا اليهودي وسألت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنلي جارين ، فإلى أيهما أهدي ؟ قال : ( إلى أقربهما منكِ بابًا ) .


    5 - ستره وصيانة عرضه
    وإن هذه لمن أوكد الحقوق ، فبحكم الجوار قد يطَّلع الجار على بعض أمور جاره فينبغي أن يوطن نفسه على ستر جاره مستحضرًا أنه إن فعل ذلك ستره الله في الدنيا والآخرة أما إن هتك ستره فقد عرَّض نفسه لجزاء من جنس عمله: { وَمَا رَبُّكَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ } [فصلت:46 .


    وقد كان العرب يفخرون بصيانتهم أعراض الجيران حتى في الجاهلية يقول عنترة:

    وأغض طرفي إن بدت لي جارتي ... حتى يواري جارتي مأواها

    وأما في الإسلام فيقول أحدهم
    ما ضر جاري إذ أجاوره *** ألا يكون لبيته ستر أعمى إذا ما جارتي خرجت *** حتى يواري جارتي الخدر


    وأخيرًا فإننا نؤكد على أن سعادة المجتمع وترابطه وشيوع المحبة بين أبنائه لا تتم إلا بالقيام بهذه الحقوق وغيرها مما جاءت به الشريعة وإن واقع كثير من الناس ليشهد بقصور شديد في هذا الجانب حتى إن الجار قد لا يعرف اسم جاره الملاصق له فيالسكن وحتى إن بعضهم ليغصب حق جاره وإن بعضهم ليخون جاره ويعبث بعرضه وحريمه وهذا والله من أكبر الكبائر سئل النبي صلى الله عليه وسلم : أي الذنب أعظم ؟ .. عدَّ من الذنوب العظام: ( أن تزاني حليلة جارك ) .

    نسأل الله أن يعيننا والمسلمين على القيام بحقوق الجوار .. وصلى الله وسلم وبارك على المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه أجمعين ,,,





  2. #2
    الصورة الرمزية ronya
    ronya غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    8,780
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2015
    على الساعة
    03:55 PM

    افتراضي

    من علامات الايمان
    اكرام الجار والضيف


    عن أبي هُرَيْرَةَ رضي الله عنهُ: أنَّ رسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم قال :

    "مَنْ كانَ يُؤمِنُ باللهِ والْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُل خَيْراً أَوْ لِيَصْمُتْ، ومَنْ كانَ يُؤمِنُ باللهِ والْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ جارَهُ، ومَنْ كانَ يُؤمِنُ باللهِ والْيوْمِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ ضَيْفَهُ". رواه البخاري ومسلم.

    مفردات الحديث:

    "يؤمن" : المقصود بالإيمان هنا:

    الإيمان الكامل، وأصل الإيمان التصديق والإذعان.

    "اليوم الآخر": يوم القيامة.

    "يصمت": يسكت.

    "فليكرم جاره": يُحَصِّل له الخير، ويَكُفّ عنه الأذى والشر.

    "فليكرم ضيفه": يقدم له الضيافة (من طعام أو شراب) ويحسن إليه.

    المعنى العام:

    يحثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث على أعظم خصال الخير وأنفع أعمال البِرّ، فهو يُبَيِّن لنا أن من كمال الإيمان وتمام الإسلام، أن يتكلم المسلم في الشؤون التي تعود عليه بالنفع في دنياه أو آخرته، ومن ثَمّ تعود على المجتمع بالسعادة والهناء، وأن يلتزم جانب الصمت في كل ما من شأنه أن يسبب الأذى أو يجلب الفساد، فيستلزم غضب الله سبحانه وتعالى وسخطه. روى الإمام أحمد في مسنده:

    عن أنس رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :

    "لا يستقيم إيمانُ عبدٍ حتى يستقيم قلبه ولا يستقيم قلبه حتى يستقيم لسانه".

    والخوض في الكلام سبب الهلاك وقد مر قوله صلى الله عليه وسلم :
    "من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه"

    والمعنى أن الكلام فيما لا يعني قد يكون سبباً لإحباط العمل والحرمان من الجنة.

    فعلى المسلم إذا أراد أن يتكلم أن يفكر قبل أن يتكلم:

    فإن كان خيراً تكلم به، وإن كان شراً أمسك عنه، لأنه محاسب عن كل كلمة يلفظ بها.

    {مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ} [ق: 18].

    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم "كل كلام ابن آدم عليه لا له .... "
    وقال :"إن العبد ليتكلم بالكلمة من رضوان الله تعالى ما يلقي لها بالاً، يرفعه الله بها درجات، وإن العبد ليتكلم بالكلمة من سخط الله تعالى، لا يلقي لها بالاً، يهوي بها في جهنم".رواه البخاري.

    ومن آداب الكلام

    الإمساك عن الكلام المحرم في أي حال من الأحوال وعن اللغو وهو الكلام الباطل كالغيبة والنميمة والطعن في أعراض الناس ونحو ذلك.

    عدم الإكثار من الكلام المباح لأنه قد يجر إلى المحرم أو المكروه.

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تكثروا الكلام بغير ذكر الله فإن كثرة الكلام بغير ذكر الله تعالى قسوةٌ للقلب وإن أبعد الناس من الله القلب القاسي".رواه الترمذي.


    العناية بالجار والوصاية به
    ومن كمال الإيمان وصدق الإسلام الإحسان إلى الجار والبر به والكف عن أذاه فالإحسان إلى الجار وإكرامه أمر مطلوب شرعاً بل لقد وصلت العناية بالجار في الإسلام إلى درجة لم يعهد لها مثيل في تاريخ العلاقات الاجتماعية


    إن إيذاء الجار خلل في الإيمان يسبب الهلاك :
    وهو محرم في الإسلام، ومن الكبائر التي يعظم إثمها ويشتد عقابها عند الله عز وجل.
    عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

    "والله لا يؤمن، والله لا يؤمن. قيل: من يا رسول الله ؟

    قال: من لا يأمن جاره بوائقه" رواه البخاري.

    أي لا يسلَم من شروره وأذاه والمراد بقوله

    "لا يؤمن

    أي الإيمان الكامل المنجي عند الله عز وجل.


    من وسائل الإحسان إلى الجار

    مواساته عند حاجته روى الحاكم

    عن النبي صلى الله عليه وسلم:"ما آمن بي من بات شبعان وجاره إلى جنبه جائع وهو يعلم".

    مساعدته وتحصيل النفع له وإن كان في ذلك تنازل عن حق لا يضر التنازل عنه.

    الإهداء له ولا سيما في المناسبات.
    إكرام الضيف من الإيمان ومن مظاهر حسن الإسلام :

    يبين لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث :

    أن من التزم شرائع الإسلام، وسلك مسلك المؤمنين الأخيار، لزمه إكرام من نزل عنده من الضيوف والإحسان إليهم،

    "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه".

    هل الضيافة حق واجب أم إحسان مستحب ؟

    ذهب أحمد إلى أنها واجبة يوماً وليلة والجمهور على أن الضيافة مستحبة، ومن باب مَكَارِمِ الأخلاق وليست بواجبة.

    ومن أدب الضيافة وكرمها البِشْر والبشاشة في وجه الضيف، وطيب الحديث معه، والمبادرة بإحضار ما تيسر عنده من طعام وشراب، وأما الضيف فمن أدبه أن لا يضيق على مزوره ولا يزعجه، ومن التضييق أن يمكث عنده وهو يشعر أنه ليس عنده ما يضيفه به.

    ما يستفاد من الحديث

    إن العمل بما عرفناه من مضمون هذا الحديث بالغ الأهمية

    لأنه يحقق وحدة الكلمة ويؤلف بين القلوب

    ويذهب الضغائن والأحقاد، وذلك أن الناس جميعاً يجاور بعضهم بعضاً،
    وغالبهم ضيف أو مضيف، فإن أكرم كل جار جاره،

    وكل مضيف ضيفه، صلح المجتمع، واستقام أمر الناس،

    وسادت الأُلفة والمحبة، ولا سيما إذا التزم الكل أدب الحديث، فقال حسناً أو سكت.



  3. #3
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,408
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    05-12-2016
    على الساعة
    02:27 PM

    افتراضي

    جزاكم الله خيراً أختنا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    206
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-06-2012
    على الساعة
    08:10 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اختى الغالية/ رانيا
    جزاك الله خيرا على الموضوع المميز
    خاصة وانه في هذه الايام كثرت المشكلات والمشادات بين الناس وخاصة الجيران
    عفانا الله واياكم
    انا ولله الحمد احاول قدر المستطاع الاحسان الى جيرانى والصبر على اذاهم
    بل واننى اسعى دوما الى حثهم على الالتزام بتعاليم الدين شكلا وموضوعا

    لكن للاسف اجد منهم احيانا صد
    فجارتى ابنتها متبرجة جدا
    ادعوها دوما الى امر ابنتها بالالتزام ولكن يبدو ان لا قدرة لها عليها
    فكلمتها انا ولا حياة لمن تنادى واكثر من مرة
    اسال الله تعالى ان يهدينى واياها
    ولا اجد بيدى حيلة
    فهل اكون بذلك قد اديت واجبي نحوها؟؟؟؟؟؟
    ام انى مقصرة في احسانى الى الجار بالجنب؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

  5. #5
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,554
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-08-2016
    على الساعة
    01:19 AM

    افتراضي



    عن أبي هـريـرة رضي الله عـنه، أن رســول الله صلى الله عليه و سلم قــال: { مـن كـان يـؤمن بالله

    والـيـوم الآخر فـلـيـقـل خـيـراً أو لـيـصـمـت، ومـن كــان يـؤمن بالله واليـوم الآخر فـليكرم جاره،

    ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه }.

    [رواه البخاري:6018، ومسلم:47 ].

    اختى الغالية رانيا ....

    ابدعاتك تستمرفي انتقاءكِ لأحلى وأجمل االمشاركات

    فشكرا لكِ صنيعك الطيب

    ودمتى بكل ود ؛؛؛؛؛؛


    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية ronya
    ronya غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    8,780
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2015
    على الساعة
    03:55 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد السوهاجي مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيراً أختنا
    جزانا الله واياكم خير الجزاء اخي الفاضل
    محمد السوهاجي
    تشرفت بمرورك الطيب





  7. #7
    الصورة الرمزية ronya
    ronya غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    8,780
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2015
    على الساعة
    03:55 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منة الله عبد الله مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اختى الغالية/ رانيا
    جزاك الله خيرا على الموضوع المميز
    خاصة وانه في هذه الايام كثرت المشكلات والمشادات بين الناس وخاصة الجيران
    عفانا الله واياكم
    انا ولله الحمد احاول قدر المستطاع الاحسان الى جيرانى والصبر على اذاهم
    بل واننى اسعى دوما الى حثهم على الالتزام بتعاليم الدين شكلا وموضوعا

    لكن للاسف اجد منهم احيانا صد
    فجارتى ابنتها متبرجة جدا
    ادعوها دوما الى امر ابنتها بالالتزام ولكن يبدو ان لا قدرة لها عليها
    فكلمتها انا ولا حياة لمن تنادى واكثر من مرة
    اسال الله تعالى ان يهدينى واياها
    ولا اجد بيدى حيلة
    فهل اكون بذلك قد اديت واجبي نحوها؟؟؟؟؟؟
    ام انى مقصرة في احسانى الى الجار بالجنب؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    جزانا الله واياكِ حببتي الغالية منة الله عبد الله
    أشكرك على ردك القيم جعله الله في ميزان حسناتك يوم القيامة

    اقتباس
    فهل اكون بذلك قد اديت واجبي نحوها؟؟؟؟؟؟
    ام انى مقصرة في احسانى الى الجار بالجنب؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    نعم أختي لقد اديتِ واجبك مع بنت جارتك مش لازم تشعر بالذنب انتِ فعلتي ما امرك به الله ورسوله

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من رأى منكم منكراً فليغيره بيده فإن لم يستطع فبلسانه فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان)
    وانت فعلتي ما امرك به الله سبحانه وتعالى ورسوله الكريم مقصرتيش مع بنت جارتك
    ربنا يهديها لما يحبه ويرضاه نصيحتي لكِ أختي منة الله بان تحاولي دائماً التحدث معاه لربما اهتدت على يديكِ
    بارك الله فيكِ اختي الغالية وسدد خطاكِ واعانكِ الله على إرشاد بنت جيرانكم إلى الصواب
    نسأل الله سبحانه وتعالى أن يحفظ جميع نساء المسلمات من الفتن ما ظهر منها وما بطن
    تشرفت بمرورك العطر على متصفحي
    تحيتي لكِ



  8. #8
    الصورة الرمزية ronya
    ronya غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    8,780
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2015
    على الساعة
    03:55 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نضال 3 مشاهدة المشاركة


    اختى الغالية رانيا ....

    ابدعاتك تستمرفي انتقاءكِ لأحلى وأجمل االمشاركات

    فشكرا لكِ صنيعك الطيب

    ودمتى بكل ود ؛؛؛؛؛؛



    جزاكِ الله خير الجزاء أختي الغالية نضال على كلماتك الطيبة التي تدفعني للمزيد من العطاء
    والله إني احبك فى الله كثيراً


    شرفني مرورك العطر اختي الغالية نضال
    تحيتي لكِ







  9. #9
    الصورة الرمزية السيف العضب
    السيف العضب غير متواجد حالياً المشرف العام
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    2,506
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    13-10-2016
    على الساعة
    03:19 PM

    افتراضي

    للأسف الشديد إفتقدنا حسن الجِوار الذي وصانا به حبيبنا المصطفى :salla-icon: .
    أسأل الله أن يُصلِح أحوال المسلمين وأن يردنا إلى ديننا مرداً جميلا .

    بارك الله فيكِ اختنا الفاضل .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لتحميل الكتاب (اضغط هنا)

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    206
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-06-2012
    على الساعة
    08:10 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اختى الغالية /رانيا
    جزاك الله خيرا على حسن ردك وجميل تعاونك
    احبك في الله
    وادعوك الى هذا الحب في الله فهل تقبليننى
    ام اننى لم اسمو بعد الى هذه المنزلة؟؟؟؟؟؟
    موفقة بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

أكرام الجار والضيف

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 6 (0 من الأعضاء و 6 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حوار بين (Doctor X) والضيف (mol5ea_belfera5)
    بواسطة mol5ea_belfera5 في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 44
    آخر مشاركة: 03-04-2013, 07:52 PM
  2. الجار للجار رحمه
    بواسطة mostafadawood في المنتدى منتدى الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 16-07-2011, 04:15 AM
  3. حوار بين Eng.Con والضيف يسوع الاهه
    بواسطة ابو علي الفلسطيني في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 11-12-2010, 07:20 PM
  4. حقوق الجار - عربي
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27-02-2010, 02:00 AM
  5. ****( الجار قبل الدار )*****
    بواسطة طالب عفو ربي في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 16-01-2010, 03:17 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أكرام الجار والضيف

أكرام الجار والضيف