أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == | فشل ذريع لمسيحية أرادت ان تجيب على أخطر تحدي طرحه ذاكر نايك للنصارى في مناظراته » آخر مشاركة: فداء الرسول | == == | قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | صفحة الحوار الثنائي مع العضو المسيحي Nayer.tanyous » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الخروف اصبح له زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | المسيح : من ترك زوجة لأجل الإنجيل فسيأجذ 100 زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التفسير الوحي او المجازي للكتاب المحرف للذين لا يعقلون . » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | خـــالد بن الوليــد Vs يســوع الناصـــري » آخر مشاركة: الظاهر بيبرس | == == | خراف يسوع ترعى عشب الكنيسة » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

  1. #1
    الصورة الرمزية الشرقاوى
    الشرقاوى غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,559
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-10-2014
    على الساعة
    02:32 AM

    افتراضي أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

    أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي
    التنويم المغناطيسي عاد الي الساحة الطبية من جديد ليجذب أنظار الباحثين والاطباء بل وظهرت له استخدامات مهمة بعد ان تراجع لسنوات طويلة، وكاد ان يدخل في طي النسيان.
    فمنذ ما يقرب من أربع سنوات، قامت بعض الجامعات الاوروبية بتنظيم دورات تدريبية، لتأهيل الاطباء ومنحهم شهادة جامعية معترفا بها، في مجال التنويم المغناطيسي.. الامر الذي ساعد علي احياء الابحاث في هذا الفرع المظلوم من الطب.

    ***

    وقال ان التنويم حالة يتم خلقها صناعيا، تشبه النوم، يتم فيها حصر مجال انتباه المريض ويقظته من الطبيب المنوم الذي ينقل عبر الكلام، ما تحتاجه هذه الحالة من علاج محدد.
    وقد استغل هذا الاسلوب بعض الدجالين والمشعوذين، لخداع الناس والإيحاء لهم بالقدرة علي تنويم البشر ومعرفة مكان أي شيء مفقود، شخصا كان أو ثروة، بعد تنويم الوسيط.. الامر الذي جعل هذا الفرع من الطب يرتبط في الاذهان بالدجل والشعوذة، وبفقد الثقة والاهتمام.

    ***

    وخلال السنوات الاخيرة، اجريت الكثير من الدراسات والابحاث العلمية تؤكد نتائجها اهمية التنويم المغناطيسي في كثير من المجالات مثل العلاج النفسي وتسكين الآلام بل والتخدير قبل العمليات الجراحية.
    ففي احد المستشفيات الكبيرة، في بلجيكا خضع الشاب سيدريك لعملية جراحية تتضمن خلع اربعة ضروس عقل في وقت واحد.. بدون تخدير كلي، انما اقتصر الامر علي حقنة مهدئة والقليل من المخدر الموضعي وجلسة تنويم مغناطيسي!
    وطوال فترة الجراحة، كانت الدكتورة اليزابيث فايمونفيل تواجه الآلام بالكلمات وتحت تأثير التنويم المغناطيسي، اخذ المريض يجيب علي الاسئلة التي توجهها له عن رحلاته اين قضاها، ومع من، متغلبا بذلك علي آلامه وجميع الأعراض الاخري المرتبطة بالجراحة كالغثيان والارهاق والقيء.

    ***

    وتقول الدكتورة اليزابيث انها تقوم ايضا باستبدال الادوية المسكنة بجلسات تنويم مغناطيسي بتدريب المرضي علي التنويم الذاتي عند الشعور بالالم بدلا من اللجوء للمسكنات حيث يقوم المريض بالاسترخاء تماما، ثم يركز نظره علي نقطة معينة قد تكون احد اصابعه او شعلة موجودة بالغرفة ويظل هكذا لعدة دقائق.
    وبهذا الاسلوب يصبح من السهل التخلص من الخوف او القلق او الالم كما يكون الانسان في حالة من التركيز تمكنه من التفكير السليم اذا كان بصدد مشكلة ما.

    ***

    وتحت تأثير التنويم المغناطيسي يستطيع الشخص تذكر احداث كان يصعب عليه استرجاعها ويعتقد انها محيت من الذاكرة تماما.
    ففي السادس من نوفمبر 1998 قضت محكمة بسويسرا بالسجن لمدة اربع سنوات علي احد المتهمين في قضية اغتصاب بعد ان استطاعت المجني عليها تحديد كل أوصافه تحت تأثير التنويم المغناطيسي.

    ***

    وفي فرنسا يستقبل الدكتور جان مارك يوميا في عيادته عشرات المرضي لمساعدتهم علي التوقف عن التدخين من خلال جلسات التنويم المغناطيسي بعد النجاح الذي حققه هذا الاسلوب في علاج كثير من الحالات واحيانا من أول جلسة.
    ويؤكد الباحثون ان الدراسات التي تجري الان ستكشف عن جوانب جديدة من المتوقع ان تعيد الثقة في هذا الفرع من الطب الذي ظل مظلوما لسنوات طويلة.

    http://www.elakhbar.org.eg/issues/16677/1301.html
    --------------------------------------------------------------------------------
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الـــــــSHARKـــــاوى

    إن المناصب لا تدوم لواحد ..... فإن كنت فى شك فأين الأول؟
    فاصنع من الفعل الجميل فضائل ..... فإذا عزلت فأنها لا تعزل

  2. #2
    الصورة الرمزية bahaa
    bahaa غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    997
    آخر نشاط
    29-04-2011
    على الساعة
    08:04 PM

    افتراضي مشاركة: أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

    شكرآ اخى الشرقاوى على نقل الموضوع ...

    ولكن فرويد هد أسطورة "التنويم المغانطيسى ...بما يعرف بالتداعى الحر .


    فانا شخصيا اجد لا فائدة منه .

    وان كان اول من استخدماه اتهم بالدجل , والشعوذة ....حتى فرويد نفسه ,لم يصدق هذه الحكاية , وكان يظنها شعوذة ايضا .حتى استخدماه وتاكد منه.


    * فكونه فرع من الطب ده شيئا , وكونه مفيد ده شيئا اخر .

    تحياتى
    من اجمل المواضيع اللى كتبت فيها :

    نبش القبور

    وما عربية الزمن كتلك التى ربيت فى الخيام....اقصر نقاش حول اللغة العربية الفصحى واهميتها

    "ما ينقصنا , هو تواضع عقلى اكثر ...وليس أناس يظنون انفسهم أنبياء او منصبين من عند الله كرسل من عنده". أظن انه سقراط ( هو اللى قالها , عندما وجد ان كل من يعرف كلمتين ظن نفسه مفكر ) .

    وعجبى

  3. #3
    الصورة الرمزية الشرقاوى
    الشرقاوى غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,559
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-10-2014
    على الساعة
    02:32 AM

    افتراضي مشاركة: أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bahaa
    ولكن فرويد هد أسطورة "التنويم المغانطيسى ...بما يعرف بالتداعى الحر .
    فانا شخصيا اجد لا فائدة منه .
    وان كان اول من استخدمه اتهم بالدجل , والشعوذة ....حتى فرويد نفسه ,لم يصدق هذه الحكاية , وكان يظنها شعوذة ايضا .حتى استخدمه وتاكد منه.
    * فكونه فرع من الطب ده شيئا , وكونه مفيد ده شيئا اخر .
    إنجليزى ده يا مرسى؟
    بصراحه يابهاء أنا مش فهمت قصدك إيه بالجمله الأخيره (وبينى وبينك كل الكلام)

    على أى حال أزيدك فى المشاركه التاليه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الـــــــSHARKـــــاوى

    إن المناصب لا تدوم لواحد ..... فإن كنت فى شك فأين الأول؟
    فاصنع من الفعل الجميل فضائل ..... فإذا عزلت فأنها لا تعزل

  4. #4
    الصورة الرمزية الشرقاوى
    الشرقاوى غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,559
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-10-2014
    على الساعة
    02:32 AM

    افتراضي التنويم المغناطيسى؟؟؟ - الحلقه الاولى....

    التنويم المغناطيسى؟؟؟

    الحلقه الاولى....
    (1)
    لقد استخدم مِسْمِر Mesmer في تجاربه فن التنويم المغناطيسي الذي أطلق عليه اسم "المغناطيسية الحيوانية" animal magnetism. لكن الإنجليزي جيمس بريد J. Bred هو الذي ابتدع المصطلح في 1843. وشكَّلت هذه التقنية موجة عارمة من 1875 إلى بدايات هذا القرن. ويعرّف بالتنويم المغناطيسي اليوم، على الرغم من الخلافات بين المدارس، بأنه ظاهرة طبيعية تُحدِث استجابة لنوع من الإيحاء تختلف درجتها بحسب الأشخاص. جعل P. Janet من التنويم المغناطيسي إحدى طرق التطهير Catharsis النفسي. كما أن فرويد وبروير Breuer مارساه. ولكن فرويد سرعان ما تركه لينشئ طريقته الخاصة في التحليل النفسي.

    وتلجأ التقنيات التنويمية لتخفيض الوعي في اليقظة مع استخدام الإيحاء أو بدونه. فيحدث تقليص للمنبِّهات السمعية والبصرية المحيطة بعد أن يتم جذب انتباه الشخص إلى شيء أو فكرة ما. وتُستعمَل عادة الأغراض اللامعة والإيحاءات الكلامية والحركية، فيدخل الفرد في حالة انتقالية تتنوع بتبدِّياتها ودرجة عمقها. ويصبح الفرد قابلاً لتلقي إيحاءات وتنفيذ أفعال لا يتذكر منها شيئاً عند استيقاظه. ويمكن أن ينفِّذ بعض الأمور بعد الاستيقاظ دون أن يعلم أن الإيحاء بها قد تم أثناء التنويم. وقد أثبتت التجربة أن فعالية المعالجة لا ترتبط بمدى عمق المرحلة الانتقالية. ويمكن الاستفادة من هذه التقنية من أجل تطبيق المعالجة بالإيحاء ومن أجل استكشاف الشخصية، كما يمكن للتنويم المغناطيسي أن يكون فعالاً في معالجة أعصبة مختلفة ومعالجة بعض الأمراض النفسية الجسدية (الربو، ارتفاع التوتر الشرياني، إلخ). وتقف بعض اتجاهات علم النفس ضد التنويم المغناطيسي لأن المعالج يمكن أن يوحي للشخص المنوَّم بإيحاءات ليست في صالح هذا الأخير، أو أن تحل بعض الأعراض العائدة للتنويم مكان أعراض سابقة. بمعنى آخر، يمكن للمعالِج أن يُسقِط جزءاً من اضطراباته على المعالَج. وتبقى عملية التنويم المغناطيسي غير واضحة تماماً. لقد قال شاركو بأن التنويم المغناطيسي يخلق هستيريا مصطنعة عند المنوَّم عن طريق إحداث انقسام وظيفي في الشخصية. وقد وصفه بعضهم بأنه نوم جزئي ناجم عن تثبيط جزئي. وبعضهم يقول بتوقف الفعّالية الدماغية أو تغييرها. أما فرويد من جهته فقد رأى في التنويم المغناطيسي أحد تنويعات التحويل transfer ليس إلا.

    ويهتم بعض الأطباء الأميركيين منذ بعض الوقت بالتنويم المغناطيسي الذاتي. وهي تقنية مشتقة من الإيحاء الذاتي تساعد بشكل جاد على صقل الشخصية والتحرُّر من بعض الإشراطات السيئة واكتساب أخرى أكثر ملائمة. وتُستخدَم هذه التقنية من أجل التخلص من التدخين والكحولية والتثبيط الجنسي والخوف والشعور بالدونية ومن بعض الآلام النفسية والجسدية. وتقوم هذه الطريقة على خلق صورة عن الذات تندمج تدريجياً مع الشخصية بحيث يصبح الإنسان ما يريد أو ما يفكر فيه. هكذا يتم خلق إشراط جديد، ولو جزئي، يؤثر في السلوك اللاإرادي بحيث يختار السلوك المبتغى أو يرفض السلوك الذي يسعى للتحرر منه. ويفضِّل شارل بودوان التنويم المغناطيسي الذاتي على الإيحاء الذاتي لأن الإيحاء الذاتي غالباً ما يتجابه مع مقاومة اللاوعي، أما التنويم الذاتي فيهدف إلى خلق شخصية خارجية جديدة تصبح تدريجياً وبهدوء الذات نفسها.

    من التقنيات التنويمية الأخرى نذكر الاسترخاء والتحليل التخديري Narcoanalysis وحلم اليقظة الموجَّه، وهي التقنية الهامة التي استخدمها روبير دوسويل عام 1938. ويبدو أن جوهر هذه التقنيات جميعاً هو مبدأ التحويل الذي قال به فرويد وأيَّده يونغ بشدة. يتم في التحويل توجيه عاطفة أو انفعال معيش نحو المعالِج كما لو أن المريض يعيد فصولاً أو مواقف من حياته جاعلاً من المعالِج أحد المشاركين بها (الأم، الأب، المدرِّس، إلخ). وهكذا يصبح الماضي أكثر ليونة وتنفتح إمكانية تعديل بعض الأخطاء أو تحقيق بعض الآمال... وهذا يتم في جلسة التحليل النفسي عادة. ويحدث ما يشابهه في التنويم المغناطيسي والتقنيات المشتقة منه.

    ملاحظه : الكتاب المسمى انتصارات مذهلة بعلم النفس من ترجمة وجيه اسعد من الفرنسيه يتكلم عن التنويم المغناطيسى بشكل رائع وسهل ومفصل لمن اراد المزيد

    ==================
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الـــــــSHARKـــــاوى

    إن المناصب لا تدوم لواحد ..... فإن كنت فى شك فأين الأول؟
    فاصنع من الفعل الجميل فضائل ..... فإذا عزلت فأنها لا تعزل

  5. #5
    الصورة الرمزية الشرقاوى
    الشرقاوى غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,559
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-10-2014
    على الساعة
    02:32 AM

    افتراضي مشاركة: أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

    الجزء الثانى
    (2)

    يعتبر التنويم المغناطيسي من الأمور الغامضة إلا أنه ظاهرة طبيعية كانت معروفة على مدى الزمان، ويعرف التنويم المغناطيسي بأنه حالة من حالات التركيز الذهني تتميز باختفاء كلي أو جزئي للوعي حول المحيط الخارجي مع بقاء نوع من الوعي مركز حول نقطة معينة ومعنى ذلك أن المنوم مغناطيسياً يفقد كليا أو جزئىاً أي شعور بالمحيط حوله ولكن يبقى ذهنه متصلا وواعيا بالشخص المنوم بشكل اتصال دائم ومركز•

    وقد تستخدم هذه العلاقة الشديدة بين المنوم للحصول على غرض معين مثل استخدامه في علاج بعض الحالات النفسية•• وقد يكون التنويم المغناطيسي ذاتياً أي أن الشخص بنفسه وقدراته الذاتية يدخل في هذه الحالة من اللاوعي الذهني ولكن عندما تكون العلاقة بين شخصين يقوم أحدهما بارشاد الآخر إلى كيفية الوصول إلى هذه الحالة•

    ولتقريب الفكرة إلى أذهاننا أكثر فإن ظاهرة التنويم المغناطيسي الذاتي كثيراً ما نراها في حياتنا الطبيعية على شكل مخفف وذلك عندما نرى الناس أو أنفسنا نتعمق في قراءة كتابة أو قصة أو مشاهدة فيلم يفقد الواعي أو الاحساس بما حوله وعند بعض الناس الذين لهم القابلية الكبيرة على التنويم قد يصل بهم التركيز حول ما يقرأونه أو ما يشاهدونه إلى درجة أنهم يفقدوا الشعور بما حولهم لذلك فإن التنويم المغناطيسي ليس نوعا من أنواع النوم وان كلمة التنويم أطلقت مجازا، وباختصار فإن تعريف التنويم المغناطيسي هو انه عملية تركيز وانتباه إلى شيء معين مع اختفاء الشعور أو الوعي حول المحيط الخارجي•

    وقد بدأ تدريس عملية التنويم بصورة علمية في حوالي القرن الثامن عشر على يد >مسمر< وهو عالم فرنسي إلا ان المجمع العلمي رفض اعتبارات دراسات مسمر حول التنويم دراسات علمية واعتبرها من نسج الخيال حتى ظهور عالم اسمه ريد في أواخر القرن التاسع عشر ثم أظهر بعد ذلك طبيب الأعصاب الفرنسي >جاركوت< والذي كان أستاذا لفرويدا واستخدم التنويم المغناطيسي في علاج كثير من الحالات العصبية ثم ظهر بعد ذلك ايركس عام 7691م والذي استخدم هذه الظاهرة بطريقة مدروسة لعلاج المرضى النفسيين•

    ولقد أثبتت البحوث العلمية حتى الآن أن ظاهرة التنويم المغناطيسي هي ظاهرة حقيقية فسيولوجية يمكن قياسها مختبريا في المعامل وهناك طرق كثيرة لمعرفة قابلية الأشخاص لتقبلهم التنويم المغناطيسي والتأثر به•

    فسيولوجية التنويم المغناطيسي:

    يمكن تقسيم صفات أو طبيعة الشخصية إلى ثلاثة أنواع من الشخصيات حسب قابليتهم للتنويم•• المجموعة الأولى تمثل هؤلاء ذو القابلية الضئىلة جدا للتنويم ويتصفون بكونهم ذي شخصية مسيطرة في علاقاتهم الشخصية وعندهم شعور عميق بالمسؤولية ولا يثقون ويعتمدون على الآخرين في أمورهم الشخصية وفي الغالب يكونون غير عاطفيين وواقعيين إلى درجة كبيرة يتصفون بالاهتمام بالمستقبل وعدم الاكتراث للماضي وفي اماكنهم التفكير والتركيز في آن واحد علي أكثر من موضوع، دقيقين في معاملاتهم ويفضلون الكلام المكتوب على الكلام الملفوظ وعندما يكونوا تحت ضغط نفسي شديد وإذا مرضوا من أعباء الحياة فإنهم يصابون بالوسواس القهري••

    أما الأشخاص ذو القابلية العالية للتنويم فإنهم يتصفون بالحساسية المرهفة ويكونوا عاطفيين في معاملاتهم يثقون في الآخرين ثقة كبيرة تجعلهم ينساقون وراء الآخرين ويتركون أمورهم تقاد من قبل الآخرين ونادرا ما يصبحون هم أنفسهم في موضع مسؤول أو قيادي ولهم تعليق كبير بالماضي ولا يفكرون كثيرا في المستقبل وقد ينغمسوا أحيانا بعمق يبكون أو يضحكون مع ما يشاهدونه من أفلام أو تمثيليات وهم إذا مرضوا نفسيا فهم عرضة للاصابة بالهستيريا أو الاكتئاب•

    أما النوع الثالث فهم الذين يقعون في متوسط القابلية للتنويم وعادة تكون صفاتهم الشخصية في محل معدل بين الشخصيتين السابقتين•

    استعمالات التنويم المغناطيسي في العلاج النفسي:

    في بعض الحالات من الممكن استخدام التنويم المغناطيسي كأحد أنواع العلاج التي تستعمل في العلاج النفسي وتكون الخطوة الأولى هي المريض الملائم وهو الذي تكون نوع مرضه أو شكواه قابلة للتأثر بهذا النوع من العلاج فمثلا الشيزوفرينيا والهوس والاكتئاب الذهاني من الصعب تنويمه وحتى لو امكن ذلك فإن هذه الحالات لا تعالج بالتنويم المغناطيسي•

    وايضا اذا كان المريض من النوع الواقعي غير العاطفي يستعمل ذهنه وتفكيره أكثر من عاطفته فإنه من النوع الذي لا يستفيد كثيرا من هذا النوع من التنويم ويحبذ علاجه بالعلاج النفسي الكلاسيكي أو التحليل النفسي بالاضافة إلى أي نوع من أنواع العلاجات الأخرى، أما الأشخاص الذين يتصفون بكونهم أكثر عاطفية ويتعاملون بقلبهم أكثر من عقلهم والذين يركزون على ماذا يفعلون بدلا من لماذا يفعلون ويعتمدون على المعالج النفسي في كل صغيرة وكبيرة هم أكثر انتفاعا من العلاج بالتنويم من غيرهم وقد يتقبلون التنويم بصورة سريعة وبامكانهم التأثر به فإن أعطوا ارشادات فيها نفعهم أثناء التنويم فسوف يستفيدون أكثر من العلاج•

    وايضا بالامكان استعمال هذه الغيبوبة بالايحاء إلى المريض أن يرجع بذاكرته إلى أشياء وحوادث مضت قد تكون قديمة جدا في طفولته وباسترجاع تلك الذكريات التي غالبا ما تكون منسية يستطيع المريض أن يدرك سبب مرضه النفسي وهذا يمكنه ويجعله أكثر قدرة على تغيير الحالة التي هو فيها•

    من الأشياء الأخرى ايضا استعمال التنويم المغناطيسي في استرجاع الذاكرة الماضية في اكتشاف الجرائم وأثناء التحقيقات عندما يضعون شهود العيان في حالة تجعلهم أكثر قدرة على الذاكرة ويتمكنوا من تذكر أرقام لوحات السيارات وتفاصيل أخرى أدق ومن أكثر الأمراض النفسية قابلة للشفاء باستخدام التنويم هو مرض الهستيريا التي يصاحبها شلل وهمس في الأطراف وذلك بأن يوحي الطبيب لمريضه أن الحياة قد دبت مرة ثانية في يده أو رجله وأن الشفاء قد عاد وبامكانه استعمال أطرافه بصورة طليقة وعملية الايحاء هذا كثيرا ما تنجح في شفاء المريض بصورة عاجلة••

    قد يُستخدم التنويم لعلاج بعض العادات أو خاصية معينة بالشخص غير مرغوب بها مثل استعماله عند الامتناع عند التدخين وعند استخدام رجيم غذائي لعلاج السمنة•

    أخطاء شائعة حول التنويم المغناطيسي:

    هناك الكثير من الأخطاء والمفاهيم غير الصحيحة حول ظاهرة التنويم المغناطيسي••
    أولاً: أن التنويم المغناطيسي هو نوع من النوم والصحيح هو أنه حالة من حالات التركيز الذهني ويكون الشخص خلالها واعيا كل الوعي حول شيء معين والدليل على هذا أن تخطيط المخ الكهربائي يشير في هذه الحالة أن المخ في حالة يقظة تامة أي أن شكل التخطيط يكون بشكل الفا بموجات تتراوح من 8 ـ 21 موجة في الدقيقة وهو ما نراه في حالات اليقظة والوعي الكامل هذه على الرغم من أن الشخص المنوم يظهر كأنه في حالة نوم يظهر كأنه في حالة نوم وأحيانا من الصعب ايقاظه•

    ثانيا: من الأخطاء الشائعة (التنويم هو عملية بها الشخص المنوم يؤثر خلالها على المريض ويدخل بعدها في حالة غيبوبة مغناطيسية ونود الإشارة إلى أنه هناك اختلاف كبير جدا بين الأشخاص في قابليتهم للتنويم فهناك من هو أكثر حساسية للتنويم فيدخل تحت تأثيره في مدة بسيطة وبعد محاولة خفيفة من قبل المنوم وهناك بعض الأشخاص يكون ادخالهم لهذه الحالة من الصعوبة بمكان•• وهناك بعض الناس الذين لا يمكن تنويمهم على أي حال من الأحوال وهؤلاء قلة•• ومن هنا نجد أن مهارة المنوم المغناطيسي هو في اختيار الأشخاص الذين يكونون على استعداد أكثر للتنويم•
    ثالثا: من المفاهيم الخطأ (الأشخاص الضعيفو الشخصية والمتخلفون عقليا يكونوا على قابلية عالية للتنويمة

    المغناطيسي)•• فصحيح أن هناك بعض المصابين بعض الحالات النفسية خصوصا العصابية مثل الهستيريا ذو قابلية للتنويم عالية ولكن معظم المصابين من الأمراض النفسية الشديدة الذهانية مثل الشيزوفرانيا ومرض الهوس والاكتئاب الشديد يكونون ذي قابلية ضئىلة جدا للتنويم وأحياناً غير ممكن تنويمهم وأن قابلية التنويم لا ترتبط ارتباطا مباشرا بحالة الشخص النفسية وعموما فإن القابلية للتنويم تكون عالية بعض الشيء في الصغر ومرحلة الطفولة وتكون أعلاها في المراهقة وتبدأ بالانحدار تدريجيا مع كبر السن•

    رابعا: من الأخطاء الشائعة (التنويم المغناطيسي هو علاج بحد ذاته لبعض الأمراض أو الحالات النفسية) هذه عبارة خطأ فإن الدخول في الغيبوبة في حد ذاته لا يشكل أي علاج لأي حالة نفسية ولكن الطبيب النفسي الخبير يستطيع استخدام هذه الغيبوبة بحيث يعطي المريض بعض الارشادات والنصائح التي يمكن استخدامها لتحسين حالته النفسية•
    خامسا: من المفاهيم الخطأ (التنويم المغناطيسي خطر على الصحة) هذه الفكرة خطأ فلا يوجد هناك أي رد فعل عكسي أو خطورة بأي شكل من الدخول في الغيبوبة المغناطيسية بحد ذاتها ولكن ما نسمع عنه من أن هناك بعض العلماء أو الأطباء قد يستغلوا بعض المرضى تحت تأثير التنويم لأغراض خبيثة•• هذا الانوع من الضرر لا يأتي من التنويم بحد ذاته ولكن يأتي من الشخص الذي يستغل هذه الظاهرة لأغراضه الشخصية•

    وكثيراً ما يُمارس التنويم المغناطيسي بصورة طبيعية من قبل أناس لا علم لهم مطلقاً أن ما يمارسونه هو نوع من التنويم المغناطيسي مثال ذلك ما نراه في الهود أن يستطيع أحدهم أن يضع نفسه في حالة نفسية خاصة من أن يمشي على الفحم الملتهب••

    من هنا نرى أن عملية التنويم المغناطيسي عملية فيزيولوجية يدخل فيها المخ بعمليات خاصة وأن هناك بعض الخصائص الفسيولوجية التي يتميز بها بعض الأشخاص عن آخرين حسب قابليتهم للدخول في هذه الحالة كما أن هناك نظريات تعتقد القابلية للتنويم قد تنتقل وراثيا•
    =====================
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الـــــــSHARKـــــاوى

    إن المناصب لا تدوم لواحد ..... فإن كنت فى شك فأين الأول؟
    فاصنع من الفعل الجميل فضائل ..... فإذا عزلت فأنها لا تعزل

  6. #6
    الصورة الرمزية الشرقاوى
    الشرقاوى غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,559
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-10-2014
    على الساعة
    02:32 AM

    افتراضي مشاركة: أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

    الجزء الثالث

    ان التنويم الممغناطيسى من الوسائل المعينه على العلاج وكان فى الماضى يعتقد انه اسلوب من اساليب العلاج!! استخدمه سيجمند فرويد (وهو مؤسس علم النفس ) فى علاج مرض العصاب النفسي , واهمل استخدامه حتى الحرب العالميه الثتنيه ثم اعيد استخدامه , ومنذ استخدامه والى الآن وهو يرتبط بشدة القابليه على الايحاء (كما اوضحت للسائله هنا) والايحاء hypersuggestibility
    --------------

    بالغالب يمر الفرد بحالة من النعاس وشبه النوم sleeping state
    من هنا اتت التسميه؟ وفى الغالب يصل الانسان لهذه الحاله من القابليه على الاسترخاء bodilyrelaxation
    مصحوب بتركيز نحو موضوع او فكره ضيقه يوحى بها المنوم للعميل
    والفرد حينما يكون بحاله من التنويم المغناطيسى , يكون قابل للاستجابه باي حاله يوحى بها المنوم , ويقتنع الفرد باي فكره او راي و بشخصية المنوم
    -------------

    هو حالة وسط بين النوم واليقظه sleep and alcrt eakefulness
    وهناك فروق كثيره بين حالة النوم والتنويم المغناطيسى , منها انه فى حالة التنويم تنعدم انعكاسات الركبه knee-jerk reflex
    واذا قبلنا استخدام مصطلحات التحليل النفسى فاننا نفسر التنويم المغناطيسى بانه حالة من النكوص regression
    اي العوده لمراحل النمو السابقة التى تخطاها الفرد,حيث يميل الفرد الى الاعتماد على غيره ويميل الى قبول المنوم كشخص يقوم بدور الاب المتسلط والمسيطر هو الدكتاتور

    --------

    طبقا لنظرية فرويد فان الشخص النائم يرتد الى عقدة اوديب oedipal
    والموقف الاوديبى هو الذى تسود فيه علاقه الغيره بين الابن والاب,وكراهية الاب والشعور انه منافس قوي للطفل فى حبه لامه هذا للذكر , اما ان كان المنوم انثى فان الشعور يكون شهوانيا .. وهذا معناه وجود عملية التحويل transference
    وتتحول الانفعالات الى المحلل ومنه الى المريض
    وهو يستخدم فى هذه الحالات : الايحاء المباشر او التصريف الانفعالى او الاحلام
    ==================

    (4) الموضوع الرابع والاخير


    التنويم المغناطيسي Hypnosis :

    هو حالة من الارتخاء وتركيز الانتباه على نقطة معينة مما تجعل الفرد أن يكون مستعدا لتلقي الأوامر الصادرة من المنوم والعمل بها . جاءت كلمة التنويم المغناطيسي من هبنوس ( رب النوم عند الإغريق ) . يعتمد التنويم على العوامل الاجتماعية و إدراك الفرد للمواقف بحيث يمكنه ذلك الإدراك من التخيل لأشياء كثيرة . كما يعتمد على الثقة القائمة بين المنوم والفرد . إضافة إلى إن توضيح وبيان ماهية التنويم لمن لا يعرف ذلك هو الآخر مهم جدا . وحدثُ موقف مع طلبة في ( جامعة مارينا ) والتي أبدل اسمها إلى جامعة بين الخلق . تقع هذه الجامعة في باكو أذربيجان . شرحتٌ للطلبة في أول الأمر التنويم المغناطيسي وفوائده إلا طالبة واحدة كانت قد تأخرت عن الحضور في وقت الشرح وبعدها جاءت وبدأت بعملية التنويم فنام جميع الطلبة إلا تلك الطالبة وسألتها عن السبب فقالت لا ادري . وتوصلت إلى إن توضيح الموضوع بشكل علمي يؤثر على الأفراد تأثيرا كبيرا أيضا . إضافة إلى مدى حاجة الفرد إلى ذلك التنويم . كثيرا ما يشبه سلوك النائم بالتويم المغناطيسي سلوكه الاجتماعي اليومي . ولهذا شبه البعض تأثير التنويم المغناطيسي بالتأثير الاجتماعي . Social influence

    تعريف التنويم المغناطيسي :

    صيغت تعاريف كثيرة في هذا الخصوص نختار منها ما يلي : تعريف Suther Land,1991, 197 " إنه حالة يكون عليها الفرد مرتخيا نتيجة للتلقين ، ويركز انتباهه ويطيع الملقن . وفي بعض الأحيان لا يشعر بالألم ويرفض ذلك الشعور" . إن تفسير ظاهرة عدم الشعور بالألم محل خلاف وقد جربتها على عدد من الطلبة المتبرعين فوجدتها فعالة .
    تعريف Gleitman, 1992,A36 " بأنها حالة مؤقتة من النشوة تحت تأثير الإقناع والتلقين للفرد الطبيعي . خلال فترة التنويم يمكن للمنوم أو المعالج النفسي إن يلقن الفرد مما يؤدي إلى مؤثرات عرضية للفرد كصعوبة التنفس أو صعوبة إظهار الكلمات أو المناقشة "

    تعريف Myers,1993,540 " هو نوع من التلقين العالي الذي يدفع الأفراد لتركيز انتباههم على نقطة ضيقة معينة بحيث تكون خبراتهم وخيالهم كأنه حقيقة وواقع "

    _انتهى_
    ==================
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الـــــــSHARKـــــاوى

    إن المناصب لا تدوم لواحد ..... فإن كنت فى شك فأين الأول؟
    فاصنع من الفعل الجميل فضائل ..... فإذا عزلت فأنها لا تعزل

  7. #7
    الصورة الرمزية الشرقاوى
    الشرقاوى غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,559
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-10-2014
    على الساعة
    02:32 AM

    افتراضي الأيحاء الذاتى

    هل تمارس الأيحاء الذاتى

    اللهم صلى على محمد وال محمد

    المقدمة:

    إن علم Hypnosis أو العلاج بالإيحاء يرجع إلى عهد القدماء المصريين عندما كانت هناك معابد النوم أو ما يسمى بالنوم العلاجى. ويشاع خطأَ اسم التنويم المغناطيسى على هذا العلم.

    وإذا اردنا التسمية الواضحة باللغة العربية فهو علم الإيحاء الذاتى.

    إن جميع حالات الإيحاء لا تتم إلا من الشخص نفسه. ويختص دور الطبيب على إرشاد وتوجيه الشخص إلى علم الإيحاء وكيف يصل إليه ويمارسه ، ثم كيف يستفيد منه.

    وحتى تكون الصورة أكثر وضوحا فإننا جميعا نمر بحالات اليقظة والنوم ويرسل المخ موجات كهربائية تحدد درجة اليقظة أو النوم التى نكون عليها وهى أربع درجات:

    أولا: البيتا وهى حالة اليقظة ويرسل المخ موجات حوالى 14 موجه / ثانية (28-14) .

    ثانيا: الألفا: وهى حالة ما قبل النوم أو نهاية النوم أو حالة احلام اليقظة، ويكون الشخص واعيا تماما ولكن فى حالة استرخاء شديدة. ويرسل المخ 8 موجات/ ثانية (13-7)

    ثالثا: الثيتا والدلتا (T= 6-3, D= 3-0) : وهى حالات النوم الكامل وموضوعنا هنا يتركز فى الوصول إلى حالة اللفا بإرادتنا فى الوقت الذى نرغبه. وتتميز حالة الألفا بأنها أعلى مرحلة يتواصل فيها العقل الباطن والواعى.

    $ ما أهمية تواصل العقل الباطن والواعى:

    ]إذا عرفنا أن العقل الباطن يمثل حوالى 90% فإن أى خلاف بين الواعى والباطن يكون غالبا لصالح العقل الباطن. والعقل الباطن يمثل بنك المعلومات والذكريات والرغبات والعادات..
    والعقل الباطن قادر على تسجيل 50 لقطة فى الوقت الواحد، على خلاف العقل الواعى الذى يدرك لقطتين فى الوقت الواحد لا أكثر.

    وعلى سبيل المثال فإنك عندما تتحدث إلى آخر فإنك تركز" العقل الواعى " فى كلامك أو كلامه وقد تكون اللقطة الثانية رؤيتك لعيناه. أما العقل الباطن فيسجل إضاءة الغرقة ودرجة حرارتها ولون ملابسه، وأى ضوضاء خارج الغرفة وغير ذلك. ومشكلة العقل الباطن هو ترتيب الأشياء بأى شكل او دون منطق

    ما هو المقصود بالإيحاء الذاتى؟

    هو إيصال الشخص لدرجة الألفا ، وممكن استخدامه بواسطة أى فرد فى أى مكان وفى أى زمان.


    ما هى خطوات الإيحاء الذاتى؟

    يتم ذلك على ثلاث مراحل:
    1- الإعداد
    2- إحداث الإيحاء
    3- الاستماع للاقتراحات


    الإعداد:
    وذلك بأن تستلقى على كرسى مريح أو سرير، ويساعد على الاسترخاء أن تفك كل ملابس ضيقه أو ساعة اليد وأن تتخلع نظارتك مثلا، وتتجنب كل ما يمكن أن يشتت ذهنك أو تركيزك كجرس منبه أو تليفون، أو أن تكون جوعانا، أو عطشانا مثلا..

    إحداث الإيحاء: (الوصول لحالة ألفا )

    هناك عدة طرق لإحداث حالة الألفا والطريقة التى تنجح مع شخص قد لا تنجح مع الآخر وتلك الطرق تتلخص فيما يلى:
    1- التحديق بالعين أو بمعنى آخر إجهاد العين وذلك مثل تركز النظر - دون إغلاق الجفن - على نقطة أعلى من مستوى النظر أو التركيز على صورة .
    2- إجهاد عقلى مثل العد من 100- 1 مع إنقاص العدد 3 فى كل مرة بمعنى 100- 97 - 94 - .... الخ 3- الاسترخاء الجسدى التدريجى المتزايد 4- استرخاء عقلى بالتخيل مثل أن تتخيل أنك جالس وحدك فى مكان محبب اليك 5- فقد الاتزان : مثل الكرسى الهزاز * كل ما ذكرناه آنفا هو نماذج يحتاج إليها الإنسان فى بداية تعلمة للوصول إلى حالة الألفا ولكنها مع التمرين يمكن الوصول إليها بصورة فورية فى الشخص ذاته.


    الاستماع للاقتراحات (الإيحاء الإيجابى):
    التى سجلتها لنفسك مسبقا
    __________________
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الـــــــSHARKـــــاوى

    إن المناصب لا تدوم لواحد ..... فإن كنت فى شك فأين الأول؟
    فاصنع من الفعل الجميل فضائل ..... فإذا عزلت فأنها لا تعزل

  8. #8
    الصورة الرمزية ali9
    ali9 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    964
    آخر نشاط
    18-12-2015
    على الساعة
    12:39 PM

    افتراضي مشاركة: أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

    منقول من الأنترنت عن طريقه التنويم المغناطيسى
    الأخ الشرقاوى
    كيفية تطبيق التنويم المغناطيسي عند المباشرة في إجراء عملية التنويم المغناطيسي لابد للطبيب معرفة الأمور الاساسيه لإجراء هذه العملية والتواصل الى النتائج المتوخاة منها.لذلك يجب دراسة حالة الشخص الذي ينبغي تنويمه دراسة نفسيه دقيقه تضمن النتائج وتساعد على إنجاز المهم بسهوله ويسر.
    واول طريقه هي الثقة المتيادله بين الطبيب والمريض.
    لاختبار المريض:نجري تجربة التصاق الأيدي, وتجربة الكرسي, ففي التجربة الأولى يطلب الى المريض ان يلصق كفيه أحدهما بالآخر عند الراحتين, ويتخيل بتركيز انهما ملتصقتان. فإذا نجح في ذلك اصبح من الصعب جدا إبعاد اليدين أحدهما بالآخر عند اليدين إحداهما عن الأخرى مهما بذل الطبيب من قوة لابعادهما.
    وفي تجربة الكرسي, لا بد من إحضار كرسي له مسند عال للظهر, ويطلب من المريض ان يقف خلف مسند الكرسي ويضع يديه خلف المسند على ان يتجه الابهام انالى الوراء, ثم يطلب من المريض ان يتخيل بتركيز ان الكرسي يرتفع على رجليه الخلفيتين, فاذا نجح الطبيب بتركيز تخيلاته يبدا الكرسي بالارتفاع فعلا, ومهما حاول المنوم إيقاف الكرسي عن الارتفاع بضغطه فوق المسند, فانه يعجز عن إيقافه أعادته الى وضعه الى وضعه السابق فوق الأرض.

    مكان التنويم المغناطيسي: يجب ان يكون بعيد عن الضوضاء والصخب, وفي غرفه متناسبة مع متطلبات التنويم, ذات ستائر داكته تحجب النور في النهار وان تضاء هذا الغرفه بمصابيح ملونه زرقاء ام حمرا.

    أساليب التنويم المغناطيسي:بعد ان يدخل المريض الي غرفة التنويم يجلس او يتمدد بوضع مريح للجسم, ثم يطلب منه الطبيب ان يركز على نقطه معينه يضعها الطبيب او راس جسم صغير ( كما نرى في الأفلام يضعون ساعة تتحرك) ومتى ثبت نظره في المكان الذي حدد له الطبيب يبدأ الطبيب بالعد بهدوء وبصوت منخفض, وبعد بضع دقائق يبدا الطبيب بالإيحاء الى المريض بأنه يشعر بحرقان في عينيه وبثقل في أجفانه يتزايد اكثر فاكثر, وانه يرى غباشه أمام عينيه وتنطبق أجفانه لازدياد الثقل فيها, وبعد ان يسكر عينيه, يوحي اليه انه يشعر بثقل وارتخاء في جميع جسمه, وانه يحس بحاجة الى النوم, وان النوم يستولي عليه رويدا رويدا, فإذا لم يغلق المريض عينيه في هذه المرحلة يغلقهما الطبيب بيديه, ويبقي أصابعه مده من الزمن لتثبيتها, والطبيب يلفظ إيحاءاته بهدوء ووضوح بصوت اقرب من الهمس وبنغمه رتيبة. ومتى وصل المريض بهذه المرحلة تبدأ الإيحاءات تلعب دورها الرئيسي الهام, ولذلك ينتقي الطبيب المعالج الكلمات التي تهيأ الاتصال بالمريض.

    وهناك طريقه أخرى يستعملها الطبيب للتثبيت حيث يضع أمام عيني المريض جسم لامع حتى تنغلق عيناه تلقائيا. أحيانا تستعمل قصبة النوم (Hypnoskopi) وهي عبارة عن قصبة او رقعه سوداء ثبتت فوقها قطعه من البلور (Kristal).

    ويستخدم بعض المنومين النظرة الثاقبة (الحملقه) في وجه المريض ثم يشرع بتوجيه الإيحاءات للمنوم.

    وقد تستعمل طريقة نقل التيار المغناطيسي وذلك بتمرير الطبيب أصابعه فوق المريض لينام وبالاتجاه المعاكس ليصحوا.
    بالاضافه الى هذه الطريقة التي ذكرناها توجد الطريقة الجثمانيه: وهي تشمل جميع المسالك التي تمارس لجلب النوم المغناطيسي عن طريق الجسم, الطباعة السنعيه مثل الضوضاء او نقرة الساعة او اسالة الماء من الحنفية على شكل نقاط او المسيقى على رتيبه واحده كما تفعل الام لطفلها لحمله الى النوم.
    في حين أن الرتابة المستمرة في النغمة تبعث النوم ولا تثير الانتباه.
    .
    حالات النوم المغناطيسي ومدتها/يجمع علماء النفس المختصين بالتنويم المغناطيسي ان حالات النوم ومدتها تتصل بكيفية سير العملية ومراحل العمق فيها, لذلك قسموا النوم المغناطيسي الى ثلاث حالات:
    -1-
    الاغفاء البسيطه التي لا تزيد عن 15 الى 20 دقيقه حيث ترتخي العضلات ارتخاء تام فلا يتمكن المريض من تحريك عينيه او جسمه ولكنها كافيه لمعالجة بعض الامور البسيطه في عدة جلسات.
    -2-
    يزداد النوم عمقا اكثر من الحاله الاولى ويوحى الى المريض ان يستمر نومه الى نصف ساعه او ساعه, وبهذه تعالج بعض الأمراض المتوسطه.
    -3-
    النوم العميق الطويل الامد الذي يوحى الى المريض النائم بان يواصل نومه عدة ساعات او طيلة ايام بلياليها, وان لا يستقض إلا لقضاء حاجته من تناول طعام وافراغ السبيلين ثم يعود الى النوم, وقد تستغرق مثل هذه الجلسات شهور حسب فاعليتها وتحسن المريض.
    بالتنويم المغناطيسي نستقبل الإيحاءات بعكس النوم العادي.

  9. #9
    الصورة الرمزية osamabrary
    osamabrary غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    1
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-09-2011
    على الساعة
    09:51 PM

    افتراضي طلب

    ارجو من من يعرف تليفون و عنوان منومين مغناطيسين فى ابوظبى يرسل لى اسمائهم و عنواينهم وتليفونتهم على الاميل التالى o_m_b_15@yahoo.com ولكم جزيل الشكر

أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. شبهة جديدة: تقديم الجار والمجرور
    بواسطة mr_kimo86 في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 09-08-2008, 03:46 AM
  2. عضوة جديدة
    بواسطة نور شمس في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 26-07-2008, 10:18 PM
  3. عضوة جديدة.
    بواسطة أم محمد المصرية في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-01-2008, 04:28 PM
  4. ابتسامة جديدة
    بواسطة محب الاسلام في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-12-2005, 02:12 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي

أفاق جديدة للتنويم المغناطيسي