الكلباني يستنكر الحملة الشيعية ضده ويبين صفات الشيعة الذين قام بتكفيرهم

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الكلباني يستنكر الحملة الشيعية ضده ويبين صفات الشيعة الذين قام بتكفيرهم

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الكلباني يستنكر الحملة الشيعية ضده ويبين صفات الشيعة الذين قام بتكفيرهم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    418
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-08-2015
    على الساعة
    02:28 AM

    الكلباني يستنكر الحملة الشيعية ضده ويبين صفات الشيعة الذين قام بتكفيرهم


    مفكرة الإسلام: استنكر إمام الحرم المكي الشيخ عادل الكلباني الضجة الواسعة التي قام بها الشيعة ضده ومطالتهم بعزله عن منصبه بعد تكفيره لعلمائهم لسبهم صحابة النبي الكرام.

    وفي حوار له مع موقع لجينات قال الكلباني: "حقيقة استغربت ردة فعل بعض الشيعة لأن ما قلته ليس جديدًا ، فهذا حكمهم عند علماء السنة والأئمة الأربعة خاصةً".

    ونبه إلى أمرين مهمين؛ الأول: أن علماء الشيعة الذين حكم عليهم بالكفر هم من يقولون بهذه العقائد الباطلة: تكفير الصحابة وعلى رأسهم أبو بكر وعمر وعثمان، وأنهم قد ارتدوا بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم, واتهام أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها بالزنا, وحاشاها, واعتقاد تحريف القرآن أو أنه غير كامل، وأن الصحابة أخفوا بعضه, وعدم الاعتداد بالسنة؛ لأن علماءهم لم ينقلوها, والغلو في أئمتهم، حتى ادعوا أنهم يعلمون الغيب، وأنهم معصومون.

    وقال الكلباني: "فيلزم الشيعة الذين غضبوا من حكمي أمران: الأول: أن يكونوا يقولون بهذه العقائد الكفرية السابقة، فيلزمهم حينها التوبة منها، والرجوع إلى دين الإسلام، قبل أن يدركهم الموت وهم معتنقين لها، وأن لا يجاملوا أحدًا مهما كان فيها؛ لأن الله يقول: {لا تكلَّف إلا نفسك}, ويقول: {كل نفس بما كسبت رهينة}.

    أما الأمر الثاني الذي أضافه إمام الحرم المكي فهو أن يكونوا لا يقولون بها. فحكمي إذن لا يشملهم. فلماذا الغضب!! وحينها يلزمهم الإنكار على من يقول بها ممن يتظاهرون بالتشيع ودعوتهم لتركها.

    وأوضح الكلباني أن الشيعة "الذين غضبوا من حكمي السابق واستنكروا "التكفير"، لم نجدهم غضبوا من "تكفير" علماء الشيعة الصريح لصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ورضي عنهم أجمعين!! متسائلاً: فلماذا الكيل بمكيالين إن كانوا صادقين؟!

    وقد طالب علماء شيعة بإقالة الشيخ الكلباني من منصبه على خلفية تصريحاته الأولى التي أدلى بها إلى قناة بي بي سي خلال حديثه مع مذيعها.

    شيعة يقاضون العلامة "ابن جبرين":

    من جانب آخر قام الشيعي علي السّراي مسؤول لجان انتفاضة المهجر في أوروبا، برفع دعوى قضائية لدى السلطات الألمانية المختصة ضد فضيلة الشيخ عبد الله بن جبرين أكبر علماء المملكة العربية السعودية، وأبرز رموز علماء السنّة الحاليين على مستوى العالم بتهمة "التحريض على الإرهاب وإبادة الجنس البشري".

    وبالتعاون مع فريق من المحامين وبمساعدة عدد من المترجمين للأدلة والوثائق الخاصة بفتاوى فضيلة الشيخ قام السّراي برفع الدعوى المشار إليها, مطالبا السلطات الألمانية المختصة بسرعة القاء القبض على "ابن جبرين" المتواجد حاليا في العاصمة الالمانية برلين للعلاج من أزمة صدرية.

    وكان الشيخ "ابن جبرين"، قد أصدر بيانا نشر على موقعه, أدان فيه الهجمة الشرسة التي يتعرض لها أهل السنة في العراق على أيدي المليشيات الشيعية، الموالية لإيران، ودعا فيه الأمة الإسلامية لنصرتهم, وذكّر بمواقف الشيعة المخزية ضد السنّة على مدار التاريخ.

    وقال الشيعى علي السّراي في دعوته القضائية: إن فضيلة الشيخ يشكل خطرا حقيقيا على الأمن الألماني، وعلى الأمن والسلام العالميين، معتبرا أن فتاواه لا تقل خطورة عن الاسلحة الفتاكة.

    وسبق أن قامت مجموعة من المحامين الشيعة في العراق, برفع دعوى قضائية؛ إلى كل من مجلس القضاء الأعلى ومحكمة العدل الدولية ضد الشيخ العلامه "ابن جبرين" بزعم الدعوة إلى "الإرهاب والتشجيع على قتل من أسموهم "شيعة أهل البيت", ومساندة "الإرهابين".

    الجدير بالذكر, أن جلال الصغير إمام حسينية براثا، وهو فارسي الأصل ومتهم بقضايا أخلاقية، لا تزال تنظرها المحاكم العراقية، أفتى بتكفير الشيخ "ابن جبرين"، ودعا إلى ضرورة قتل الشيخ، واصفًا إياه بـ "يزيد السعودية".

    وتضمنت الدعوى عدة اتهامات، منها: "الضلوع بقتل عشرات الآلاف من الشيعة، وتشجيع قتل جنود التحالف في العراق، والمساهمة في إحراق الثروات النفطيه العراقية عن طريق إفتائه بضربها وتخريبها", على حد ادعائهم.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    418
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-08-2015
    على الساعة
    02:28 AM

    افتراضي إيران تحاول تصدير التشيع لكثير من الدول العربية


    قال الشيخ محمد علي الجوزو، مفتي جبل لبنان إن إيران تحاول تصدير التشيع لكثير من الدول العربية، مشيرا إلى تمويل إيران مخططا لإبادة السنة وطمس هويتهم، في بعض الدول العربية كالعراق ولبنان وسوريا.

    وأكد الشيخ الجوزو أن هناك مخططا شيعيا مصدره إيران ينفذ الآن لتشييع أهل السنة، وذلك عن طريق الإغراء بالمال، متهما الشيعة في العراق ولبنان بأنهم مدفوعون من إيران لتحقيق مخطط يهدف إلى نشر التشيع والانتقام من أهل السنة، والعمل على إبادتهم.

    ونسبت صحيفة "المصريون" الإلكترونية التي تصدر من القاهرة إلى الجوزو القول: إن "هناك محاولات للإبادة وطمس الهوية السنية نهائيا في العراق، وعدم ضم السنة إلى الجيش أو الشرطة"، متسائلا: "لماذا تحاول إيران أن تتدخل في شئون العراق ولبنان وسوريا، وتحاول أن تصدر التشيع لكثير من الدول العربية، حتى وصل الأمر إلى كثير من الدول العربية والإسلامية؟!".

    وشدد مفتي جبل لبنان على ضرورة توعية الشعوب العربية والإسلامية بخطورة المخطط الشيعي، والتعريف بالأخطاء التي يقع فيها الشيعة ضد أهل السنة، مثل تكفير الصحابة رضوان الله عليهم.

    وعن موقفه من الدعوة للتقريب بين السنة والشيعة، قال الجوزو: هناك عدد من العلماء المسلمين في سائر البلاد العربية ليس لديهم وعي بالأبعاد السياسية أو الأبعاد المذهبية للموضوع؛ فهم يتعاملون عاطفيا مع قضايا التقريب التي تبدو في ظاهرها الرحمة وباطنها العذاب. وأضاف أنه إذا كان التقريب هو إعطاء المزيد من الفرص لنشر التشيع بين أهل السنة فهذا مرفوض.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    418
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-08-2015
    على الساعة
    02:28 AM

    افتراضي الجوزو يرد على نصر الله: ما قام به حزب الله ليس شجاعة ولا بطولة ولا رجولة

    شن مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو هجوما عنيفا على حزب الله وأمينه العام حسن نصرالله على خلفية الخطاب الذي ألقاه نصر الله مؤخرا والذي تفاخر فيه بيوم السابع من مايو/ أيار 2008 وهو اليوم الذي اجتاحت فيه عناصر حزبه المسلحة الأحياء السنية في مدينة بيروت.
    ورد الجوزو على نصر الله قائلا ان يوم السابع من مايو لم يكن يوما مجيدا من أيام المقاومة، بل كان يوم العار والغدر.
    وأكد أنه "ليس شجاعة ولا بطولة ولا رجولة ما قام به حزب الله من عدوان على بيروت العاصمة، وعلى اهل بيروت الذين احتضنوا هؤلاء الذين وجهوا سلاح الغدر الى صدورهم، وليس صحيحا ما أورده الامين العام من حجج واهية لتبرير هذا العمل الجبان الذي كان توطئة لاشعال حرب مذهبية وطائفية كان يمكن ان تمتد آثارها الى المنطقة كلها".
    وقال الجوزو في تصريحات نقلتها صحيفة "المستقبل" اللبنانية في عددها الصادر اليوم الاثنين: "ليس صحيحا ان المقاومة قد حمت لبنان من العدوان الإسرائيلي بل هي التي استدرجت إسرائيل لغزو لبنان بمغامراتها غير المحسوبة".
    اضاف: وليس صحيحا ان المقاومة قد انتصرت في 2006 بل هزمت شر هزيمة عندما وقع "حزب الله" على وثيقة الاستسلام وهي القرار 1701، الذي يبعد "حزب الله" عن الحدود لمسافة 35 كيلومترا، ويسلم تلك المنطقة إلى قوات "اليونيفل" والجيش اللبناني، ويتعهد بعدم ادخال السلاح اليها".
    وتابع: "المنتصر لا ينسحب من مواقعه، وحزب الله قد انسحب من موقعه، وخضع لشروط اسرائيل. ليس صحيحا ما تحاول المقاومة اضفاءه حول نفسها من هالة وكبرياء وغرور، لأن اسرائيل لم تتراجع شبرا واحدا عن الحدود، بينما الذي تراجع هو حزب الله، "اسد عليّ وفي الحروب نعامة".
    ولفت إلى أن "المقاومة جرّت على لبنان الويلات، وتسببت في دمار لبنان وخرابه، ولا مجال لذكر ما ترتب على تصرفاتها الهوجاء من مصائب، سواء في الجنوب او في الضاحية".
    ورأى أننا "أمام ظاهرة مرضية خطيرة تتسم بالجنون، والحقد والغرور والهستيريا والتعالي على الناس. وادعاء الوطنية زوراً وبهتاناً، واتهام الآخرين بالخيانة، مع ان جميع شبكات التجسس التي تعمل لحساب العدو الاسرائيلي اكتشفت في بيئة واحدة هي بيئة المقاومة، مما يؤكد ضعف المناعة الوطنية في هذه البيئة".
    وشدد على أنه " ليس صحيحا ان حزب الله هزم اقوى جيش في العالم، لأن حزب الله اعتاد أن يقلب المقاييس والحقائق، وسلاح حزب الله هو نتيجة لمشروع طائفي وعنصري ومذهبي أوجده تحالف شيطاني بين حافظ الاسد وإيران وفريق من شيعة لبنان. فكانوا اداة لحكم ظالم مستبد قتل بيد الغدر عددا كبيرا من القادة على اسس مذهبية واضحة، تنضح بالحقد والكراهية".
    ردود أفعال غاضبة
    وكان الخطاب المتفجر لنصر الله, والذي تفاخر فيه بإقدام مسلحي حزبه الشيعي باجتياح مدينة بيروت السنية في السابع من مايو الماضي ووصفه لهذا اليوم بأن "يوم مجيد"، قوبل بعاصفة من ردود الأفعال الغاضبة حتى ان عضو كتلة المستقبل النائب هشام علم الدين وصف ذلك الكلام بانه إعلان حرب.
    ورد رئيس الحكومة اللبنانية فؤاد السنيورة على كلام نصر الله قائلا: "ان الخلافات لا تحل بأن يلجأ البعض الى التهديد والوعيد والتخوين، وانما بالحوار والتواصل والابتعاد عن العنف".
    واعتبر الرئيس الأسبق لوزراء لبنان سليم الحص أن "يوم 7 مايو كان يوماً أليماً'، وأضاف: 'لا نتفق مع نصر الله في قوله، إن يوم 7 مايو كان يوماً مجيداً، فالاقتتال بين الأخوة لا بل بين أبناء الشعب الواحد والجماعة الواحدة أمر موجع وفاجع من حيث المنطلق"، معتبراً ان مثل هذا القتال "لا ينجم عنه سوى تعميق حال الانقسام الوطني وإتاحة الفرصة أمام أصحاب المآرب الخبيثة في الداخل والخارج لاستغلال الحدث للنيل من وحدة الشعب والوطن".
    وفي نفس السياق، أكد مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ محمد رشيد قباني ضرورة "العودة إلى مؤسساتنا الدستورية حتى نعمل داخلها، ونعيد بناء الدولة على قاعدة الحرية بدون استبداد أو طغيان".
    وقال ان "الأمجاد لا تُبنى على قتل الناس في شوارع بيروت، وانتهاك حرماتهم وكراماتهم ومؤسساتهم، بل إن ما حصل في السابع من مايو هو خطيئة ما بعدها خطيئة بحق الدولة واللبنانيين جميعاً، ومهما علت أصواتنا فليس من الجائز أن تعلو على صوت الدولة والاستقواء عليها، وأياً كانت خلافاتنا وآراؤنا فحدودها وسقفها هو الدولة ومؤسساتها الدستورية والأمنية، التي هي ضمانة وجودنا وحريتنا وسيادتنا واستقلالنا بعد الله تعالى".
    بدوره، اعتبر رئيس "التيار الشيعي الحر" الشيخ محمد الحاج حسن, أن نصر الله فقد أعصابه أخيراً نتيجة انكشاف أمور عديدة تتعلق باهتراء بيته الداخلي وشبكاته التمددية نحو الساحة العربية, قائلا انه "من المؤسف والمحزن أن نسمع نصر الله يتباهى بتمجيد ذلك اليوم, الذي ألبس فيه المجتمع الشيعي الذل والعار لما ارتكبه هؤلاء من قتل وسفك للدم وإحراق للمؤسسات والبيوت والسرقات والنهب وتعذيب الشباب واعتقالهم.
    وقال الحاج حسن إن خطاب نصر الله كشف عن الوجه الحقيقي لمشروعهم المستمر في فرض رغباتهم على اللبنانيين وبالقوة, وهو أنذر في خطابه أحرار لبنان بأنه مستعد وبكل افتخار أن يكرر جريمته دون خجل أو وجل, ومن ثم يتحدثون عن الحوار الممهور برصاصات التهديد وعبارات الوعيد, معتبراً أن التهديد الهادف إلى محاول تعطيل الانتخابات أو فرض واقع تهويلي على الناخبين يستدعي من وزير الداخلية استحداث قلم اقتراع في الوزارة للمهددين أمنياً كي يشاركوا في الانتخابات.
    خطاب نصر الله
    كان حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله شن الجمعة هجوما عنيفا على الأكثرية النيابية في لبنان "14 آذار", وذكّرهم بأحداث بيروت التي وقعت في 7 مايو/أيار 2008 بلهجة التحذير قائلا "المطلوب ألا ينسى أحد حتى لا يكرر أحد حماقة 5 أيار, "في اشارة الى قرار الحكومة تفكيك شبكة اتصالات حزب الله وهو القرار الذي قاد الى قيام المعارضة بقيادة حزب الله بعملية عسكرية ضد الموالاة في بيروت والجبل".
    وقال نصرالله أن حزب الله قادر على أن يحكم لبنان "لأن من استطاع هزيمة أقوى جيش في العالم (الجيش الإسرائيلي) بامكانه أن يدير بلدا أكبر بمئة مرة من لبنان، معتبرا 7 مايو يوما مجيدا من أيام المقاومة في لبنان".
    وقال نصر الله: "كان الهدف في 5 مايو استدراج بيروت إلى حرب مذهبية تستمر أسابيع يتم على أثرها استدعاء قوات من الخارج تحت حجة وجود حرب أهلية في لبنان"، لافتا إلى أن "القرار الذي اتخذته الحكومة في 5 مايو كان قرارا للتنفيذ وإلا لما سهروا (وزراء الأكثرية) للصباح ليجروا اتصالات بالسعودية ومصر.
    اضاف: أقول للبنانيين جميعا وخصوصا للسنة والشيعة وبالأخص لأهلنا في بيروت إن ما حصل في 7 مايو وضع حدا سريعا لحرب أهلية ولإحراق بيروت ولمؤامرة كبيرة كانت تحضر ضد المقاومة".
    واعتبر نصر الله أنه لا يوجد في لبنان "شيء اسمه سلطة قضائية"، وقال: "هناك قضاة بعضهم نزيه"، متسائلا: "ما هي صورة القضاء الذي يعاقب العملاء بالسجن شهرا أو سنة ليعود بعضهم إلى شبكات التجسس، فيما يزج بضباط كبار ثلاث سنوات وثمانية أشهر من دون تحقيق؟ أهذا قضاء نزيه؟ نحن ليس لدينا قضاء بل قضاة، فيهم النزيه وفيهم السيئ. نحن نتطلع إلى سلطة قضائية حقيقية قوية تحكم بالعدل".
    المصدر: موقع محيط للأنباء
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

الكلباني يستنكر الحملة الشيعية ضده ويبين صفات الشيعة الذين قام بتكفيرهم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 27-03-2014, 10:39 PM
  2. صفات السبعين الف الذين يدخلون الجنه بغير حساب
    بواسطة ابو عبدالله القحيف في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-02-2011, 10:25 AM
  3. رؤية في القضية الشيعية
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-07-2010, 02:00 AM
  4. المؤسسات الشيعية التبشيرية في العراق
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-02-2010, 02:00 AM
  5. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 21-11-2009, 08:27 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الكلباني يستنكر الحملة الشيعية ضده ويبين صفات الشيعة الذين قام بتكفيرهم

الكلباني يستنكر الحملة الشيعية ضده ويبين صفات الشيعة الذين قام بتكفيرهم