شقاء آدم

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

شقاء آدم

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: شقاء آدم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    54
    آخر نشاط
    06-08-2016
    على الساعة
    10:29 AM

    افتراضي شقاء آدم

    شقاء آدم
    يقول الله عز وجل في كتابه الكريم :
    فَقُلْنَا يَا آدَمُ إِنَّ هَذَا عَدُوٌّ لَّكَ وَلِزَوْجِكَ فَلَا يُخْرِجَنَّكُمَا مِنَ الْجَنَّةِ فَتَشْقَى . طه117
    نتكلم من خلال هذه الآية عن شقاء الرجل في حياة الاسرة وهناء الزوجة فيها فقلنا يا آدم إن هذا عدو لك ولزوجك فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى ) . النسق يقتضي فلا يخرجنكما من الجنة فتشقيان ، لكن الشقاء هو من نصيب الرجل وحده .
    الشقاء المقصود في الآية الكريمة هو التعب الناتج عما يقوم به الرجل من أعمال مرهقة كالحرث والزرع والحصد وغير ذلك من وظائف التي توفر للزوجة رغد العيش . فهو القائم على حاجات زوجته وعائلته
    بينما المرأة غير مطالبة بكسب رزقها ولا رزق أحد فقد كفل لها الإسلام النفقة وهذا أحد معاني قوامة الرجل على المرأة.
    لماذا يشقى آدم وحده فقط ؟ لكي يوفر على حواء عدم الشقاء ، يتحمل آدم الشقاء لكي يوفرها على حواء ..
    الذكورة في خدمة ألانوثة (الرجال قوامون على النساء ). وفي اللغة
    قوام ، قائم : يقوم على خدمة الآخر ،
    الشقاء : ينطوي تحت هذه الكلمة مجموعة من أنواع المتاعب :تعب ، نصب ، وصب ،كدح ، مكابرة . كل هذه المجموعة تسمى شقاءً ، كل الشقاء من نصيب الرجل و يؤثر في عقله وبدنه ونفسيته " فتشقى " وحدك يا آدم .

    وينبغي ان نبعد المرأة عن هذه المنظومة ،لأنها لا تصلح لهذا ،وتصلح لأمر لا يصلح له الرجل ، الحمل والولادة ، سهر ورضاعة وغسل ومسح وكنس وطبخ ..وهي في غاية الفرح لأنها تؤدي عملها كزوجة وطالما حلمت بذلك .
    وقيل أن صراخ المرأة عند الوضع كصراخ المنتصر في الحرب فيها لذة شريطة أن يحسن الرجل معاملتها.
    و من الأساليب الشيطانية التي يحاول الغرب ضرب الأمة الإسلامية بها , هي إفساد النواة الأولى للمجتمع الإسلامي , بأن خروج المرأة للعمل يحررها من اليأس والشعور بالقلق والخوف من المجهول , وأن ست البيت تشعر كأنها عضو خامل في عالم يغلي بالحركة والنشاط , ونسوا هؤلاء أن الكثير من المشاكل الأسرية كان سببها عمل الزوجة، وتتراكم تلك المشاكل عندما يكون لدى تلك الزوجة أطفال تضطر لوضعهم في الحضانات، ولدى المربيات بالأجور أو عند الأقارب والجيران مما يؤثر بشكل كبير على تربيتهم وسلوكهم وحتى عاداتهم وتقاليدهم. كما يحرم الطفل من حقه في الرضاعة وخاصة في الشهور الأولى من حياته , لأنها أمر ضروري لنمو جسمه من حليب آدمي , حتى يتخلق بأخلاق بني آدم !! لا أن يرضع من حليب أبقار أو حيوانات أخرى لا نعلمها , يظهر سلوكها في هذا الطفل عند ما يكبر ؛ وقد رأينا هذا في تطاول الكثير من الشباب علي والديهم , ورفضهم لكثير من سلوكيات وعادات المجتمع الإسلامي .
    والكثير من حالات الطلاق حدثت للسبب نفسه، فلا طعام للغداء ينتظر الزوج عند وصوله للبيت؛ لأن الزوجة لم تصل بعد، وربما تتأخر ساعة أو ساعتين عن موعد دوامها الرسمي بسبب ضغط العمل لديها.
    والأهم من هذا كله هو وقوعها فيما حرمه الله ورسوله من الاختلاط مع رجال أجانب وهي في كامل زينتها , وحتى ولو كانت ملتزمة لا تسلم من سهام إبليس , وما اشطره في هذه المواقف . ومع تكرار هذه المواقف كل يوم تفقد المرأة الحياء , والمرأة إذا قل حياؤها قويت عينها وطال لسانها وقلت بركتها.
    ولكني لا أعمم هذه الصورة علي كل النساء العاملات بل بعضهن في أعمال مناسبة بعيدة عن هذا الاختلاط المشين , وهي بلباس محتشم وغير متزينة بل تفرض احترامها علي الآخرين .
    هذا ما أردت أن ألفت الأنظار إليه في هذا الموضوع الكبير فربما للمتخصصين رأيهم السديد في هذا .
    وللجميع مني الشكر والتقدير . ونسأل الله أن يوفقنا إلى ما فيه خير البلاد والعباد .
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  2. #2
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,408
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    05-12-2016
    على الساعة
    02:27 PM

    افتراضي

    موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

شقاء آدم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

شقاء آدم

شقاء آدم