عرض وسؤال

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == | فيديو:إذا أردت تغيير العالم ابدأ بترتيب سريرك أولاً (خطاب عسكري قوي جداً) --روووعه » آخر مشاركة: نيو | == == | بالفيديو:الأب زكريا بطرس يزعم أن رسول الإسلام كان يتمتع بالنساء مع الصحابة وبالأدلة! » آخر مشاركة: نيو | == == | بالصور:إنتحال (النصارى) و (الملحدين) و (المشبوهين) شخصيات إسلاميه على الفيس بوك و يقوموا بتصوير المسلمين كأغبياء لتشويه الإسلامم » آخر مشاركة: نيو | == == | من قلب الهولي بايبل : يسوع عبد الله و رسوله » آخر مشاركة: شفق الحقيقة | == == | Der Auszug aus Agypten : Mythos oder Realitat » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرفق منهج الإسلام في العبادات والمعاملات » آخر مشاركة: نعيم الزايدي | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

عرض وسؤال

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: عرض وسؤال

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    238
    آخر نشاط
    17-12-2009
    على الساعة
    07:02 PM

    افتراضي عرض وسؤال

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الأخوة والأخوات مشرفى القسم العبرى
    والمشاركين الملمين بالعبرية
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أبعث اليكم بتحياتى الحارة ، وأعرب لكم عن تقديرى الكبير لعملكم ولدوركم الهام فى خدمة الاسلام
    وكم كنت أود أن أتقن اللسان العبرى نظرا لحاجتى المستمرة اليه فى بحوثى ودراساتى فى حقل مقارنة الأديان
    وفيما يلى أقدم لكم عرضا ، وأطرح عليكم سؤالا

    أولا : العرض

    لقد نشرت مقالا فى مقارنة الأديان باحدى المجلات الاسلامية المرموقة جدا ، وكان موضوعه عن مفهوم ( الشاكيناه ) فى التراث العبرى ، وعلاقتها بتابوت العهد
    وربطت ذلك باعجاز القرآن الكريم فى حديثه عن السكينة ( وهى نفسها الشاكيناه ) الواردة بسورة البقرة ، وعن ربط القرآن لها بالتابوت فى قوله تعالى :
    " ان آية ملكه أن يأتيكم التابوت فيه سكينة من ربكم "

    معذرة : أتوقف للصلاة ثم أعاود الحديث
    التعديل الأخير تم بواسطة مجادل بالحسنى ; 29-04-2009 الساعة 01:27 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية نوران
    نوران غير متواجد حالياً عضو شرفى بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    2,339
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    24-04-2014
    على الساعة
    12:19 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    في انتظارك أخي في الله
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    238
    آخر نشاط
    17-12-2009
    على الساعة
    07:02 PM

    افتراضي

    معذرة على التأخير ، استأنف حديثى السابق:

    لقد وجدت فى الآية المذكورة آنفا اشارة اعجازية من القرآن الى مفهوم ( شاكيناه ) العبرى وعلاقته بتابوت العهد فى التراث الاسرائيلى والنصرانى معا
    وهو أمر لا يتسنى معرفته لقوم أميين ، لأنه حتى عامة اليهود لا يعلمونه ، مما يقطع ويؤكد لغير المسلمين أن هذا القرآن الهى المصدر ، وليس من وضع بشر

    فاذا رغبتم بأن أرسل اليكم موجزا فيه زبدة هذا البحث فلتخبرونى بذلك ، وبامكانكم أيضا - اذا رغبتم - ترجمته الى العبرية
    كان هذا هو العرض ، ويبقى :
    السؤال

    ( تعبير ) الرؤيا : لفظ عربى مشتق من مادة ( ع ب ر ) ، وفى الآية 43 من سورة يوسف جاء بلفظ ( تعبرون ) ، فهل هذه المادة اللغوية موجودة فى اللغة العبرية كذلك ؟
    وخاصة واننى وجدتها فاشية جدا فى الترجمة العربية لسفر التكوين ، ومن ذلك مثلا :
    فى الاصحاح الاربعين نجد :
    العدد 8 : " فقالا له حلمنا حلما وليس من يعبره ، فقال لهما يوسف أليست لله التعابير "
    العدد 12 : " فقال له يوسف هذا تعبيره . . . " ، وقد تكرر بالعدد 18 ايضا
    العدد 16 : " فلما رأى رئيس الخبازين أنه عبر جيدا "

    فى الاصحاح 41 :
    العدد 8 : " فلم يكن من يعبره لفرعون "
    العدد 12 : " فعبر لنا حلمينا ، عبر لكل واحد بحسب حلمه "
    العدد 13 : " وكما عبر لنا هكذا حدث "
    العدد 15 : " وليس من يعبره . . . تسمع احلاما لتعبرها "

    فهل الألفاظ المذكورة والتى لونتها بالأحمر هى من المشترك اللفظى بين العربية والعبرية بحيث نجدها بنفس النطق فى العبرية ؟

    وليتكم تكتبون لنا نطقها بالحروف العربية ، ولكم جزيل الشكر
    التعديل الأخير تم بواسطة مجادل بالحسنى ; 29-04-2009 الساعة 06:42 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,434
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجادل بالحسنى مشاهدة المشاركة
    فاذا رغبتم بأن أرسل اليكم موجزا فيه زبدة هذا البحث فلتخبرونى بذلك.
    شكراً وبارك الله فيك أخانا "مجادل بالحسني", ونكن شاكرين لك ان وضعت بحثك هنا لتعم الفائدة علي الأعضاء, والرواد.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    238
    آخر نشاط
    17-12-2009
    على الساعة
    07:02 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد السوهاجي مشاهدة المشاركة
    شكراً وبارك الله فيك أخانا "مجادل بالحسني", ونكن شاكرين لك ان وضعت بحثك هنا لتعم الفائدة علي الأعضاء, والرواد.
    أخى الكريم السوهاجى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أشكر لك دعوتك الكريمة ، ولكنى أنتظر أن تأتينى من أصحاب البيت أنفسهم ، فهم الأدرى بما يصلح له

    كما أننى قد طرحت عليهم سؤالا ، وأنتظر منهم الجواب عنه ، وأنا لست فى عجلة من أمرى ، شكرا لك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية abmaksoud
    abmaksoud غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    15
    آخر نشاط
    28-11-2010
    على الساعة
    09:28 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أخي الكريم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاك الله خيرا على بحثك وجهدك وفقك الله لما فيه الخير ويرضاه
    وبعد

    لفظ السكينة في اللغة العبرية يأتي على الصورة שְׁכִינָה وهي تنطق شِخِينَاه كما تأتي في التراث اليهودي على الصورة שְׁכִינְתָא وتنطق في العربية شخينتاه
    وكلاهما يعني السكينة
    ولا تتعجب لحرف الكاف في العربية لأن يقابله خاء في العبرية
    لأن حرف الكاف في اللغة العبرية له حالتين في النطق
    إذا كان مشددا ينطق كاف
    وإذا كان غير مشدد ينطق خاء


    أما اللفظ عبر فهو موجود في العبرية على الصورة עָבַר وينطق عَفَر مع وضع ثلاث نقاط على الفاء وليس نقطة فأنا لم هذا الحرف في الكيبورد
    وهو الثلاثي المجرد
    ويأتي بمعني عبر - إجتاز - إنتقل - تخطى - نفَذَ - فات - ولى - مضى - سبق - تفوق على - فاق

    كما يأتي منه المضعف بتشديد العين עִבֵּר وينطق عِبِير مع إمالة كسرة الباء إلى الفتح بعض الشيء وهو يأتي بمعنى : نقل - حول - انتقل .
    أو أخصب - حبَّل - جعلها تحبل - حملت - علقت
    أو غضب - إحتد - أرغى - أزبد
    أو عبرن - صيره عبريا - أضفى صبغة عبرية


    هذه هي بعض أشكال ومعاني هذا الفعل
    المستخدم منه حاليا وغير المستخدم
    وكلها تشترك مع الفعل العربي الصورة والمعنى
    إلا أنها لم ترد في المعاجم العبرية بمعني الرؤيا


    والفعل عبر في العربية له عدة صور منها :
    عبَرَ الرُّؤيا عَبْراً وعِبَارَةً؛ وعَبَّرَها، جميعاً.
    هذا في القاموس المحيط للصاحب بن عباد ص 94 و 95


    و
    عَبَرْتُ الرؤيا أَعْبُرُها عِبارَةً: فَسَّرتها، قال الله تعال: " إن كُنْتُمْ للرؤيا تَعبُرون " َ أوصَلَ الفعل باللام كما يقال: إن كنتَ للمال جامعاً. قال الأصمعي: عَبَرْتُ الكتاب أَعْبُرُهُ عَبْراً، إذا تدبّرتَه في نفسك ولم تَرْفَعْ به صوتك.
    هذا في الصحاح في اللغة للجوهري ص 441

    و

    ( عبر ) عما في نفسه وعن فلان أعرب وبين بالكلام وبه الأمر اشتد عليه وبفلان شق عليه وأهلكه والرؤيا فسرها و فلانا أبكاه ويقال عبر عينه أبكاها


    هذا في القاموس المحيط ص 62 الجزء الثاني

    و

    عَبَرَ الرُؤيا فسَّرها وبابه كتب و عَبَّرَها أيضا تَعْبِيراً و عَبَّرَ عن فلان أيضا إذا تكلم عنه واللسان يُعبر عمَّا في الضمير
    هذا في مختار الصحاح ص 467 ج 1

    وهذا الفعل موجود في العهد القديم :
    الفقرة الثامنة من الإصحاح 40 في التكوين لم تشمل هذا الفعل على الإطلاق

    ويمكنك أن تبحث عنه فهو كما ذكرت لك على الصورة : עָבַר
    " 8 וַיֹּאמְרוּ אֵלָיו, חֲלוֹם חָלַמְנוּ, וּפֹתֵר אֵין אֹתוֹ; וַיֹּאמֶר אֲלֵהֶם יוֹסֵף, הֲלוֹא לֵאלֹהִים פִּתְרונִים, סַפְּרוּ־נָא לִי׃ 9 וַיְסַפֵּר שַׂר־הַמַּשְׁקִים אֶת־חֲלֹמוֹ לְיוֹסֵף; וַיֹּאמֶר לוֹ, בַּחֲלוֹמִי וְהִנֵּה־גֶפֶן לְפָנָי׃ 10 וּבַגֶּפֶן שְׁלֹשָׁה שָׂרִיגִם; וְהִיא כְפֹרַחַת עָלְתָה נִצָּהּ, הִבְשִׁילוּ אַשְׁכְּלֹתֶיהָ עֲנָבִים׃ "


    والحال نفسه في 12 و 16
    12" וַיֹּאמֶר לוֹ יוֹסֵף, זֶה פִּתְרֹנוֹ; שְׁלֹשֶׁת הַשָּׂרִגִים, שְׁלֹשֶׁת יָמִים הֵם׃ "


    " 16 וַיַּרְא שַׂר־הָאֹפִים כִּי טוֹב פָּתָר; וַיֹּאמֶר אֶל־יוֹסֵף, אַף־אֲנִי בַּחֲלוֹמִי, וְהִנֵּה, שְׁלֹשָׁה סַלֵּי חֹרִי עַל־רֹאשִׁי׃"


    والكلمة المقابلة للمعني في هذه الفقرات هي
    פָּתָר
    פִּתְרֹנוֹ
    פִּתְרונִים

    وهي كلها مشتقة من الجذر פָּתַר
    بمعنى : حل التي جمعها حلول .

    ويبدو يا أخي الكريم أن المترجم الذي ترجم هذه الفقرات التي أوردتها في سؤالك قد إختار ترجمة كلمة الحل هنا بكلمة يعبرون ، وهي ترجمة صحيحة لأن الفعل العربي عبر مستخدم بهذا المعني . إلا أنه يجب القول أن هذا الفعل بهذا المعني غير موجود في العبرية .

    هذا على حد علمي ، وأنصحك بأن تستمر في سؤال المتخصصين عسى أن تجد ما يثبت غير ذلك أو تتأكد من صوابه .
    وفقك الله ورعاك .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    238
    آخر نشاط
    17-12-2009
    على الساعة
    07:02 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    شكرا لأخى الكريم abmaksoud على هذا الرد المفصل ، ولى بعض التعليقات عليه :

    أولا : اننى أعلم أن لفظ ( سكينة ) العربى ينطق بالعبرية ( شاخيناه ) ، ولا أتعجب - كما ظننتم - من أن حرف الكاف ( ك ) ينطق خاءا ( خ ) اذا لم يك مضعفا ( مشددا )
    أعلم ذلك ، بل وذكرته فى أصل مقالى المنشور ، ولكنى لم اشأ أن أذكره هنا لأنى أردت أن أوضح للقارىء الكريم مدى القرابة الاشتقاقية بين الكلمتين فى اللسانين : العربى والعبرى
    وعلى كل ( وبرغم أن هذا لم يك هو الموضوع ) فالشكر لك على بيانك هذا

    ثانيا : بخصوص مادة ( ع ب ر ) الواردة فى القرآن الكريم ( يوسف - 43 ) وفى الترجمة العربية لسفر التكوين ، فلا أخفيكم سرا بقولى :
    لقد كان يحدونى الأمل فى أن تكون هذه بمثابة اشارة اعجازية من القرآن الكريم الى أصل كلمة ( عبرى ) بمعناها الاثنولوجى والعرقى ( عبرانيون ) بمعنى أن العبرانيين هم القوم الذين يحسنون ( تعبير ) الرؤيا ، كما كان حال يوسف ويعقوب عليهما السلام
    ولكنك فيما يبدو قد حسمت الأمر بقولك :

    اقتباس
    إلا أنه يجب القول أن هذا الفعل بهذا المعني غير موجود في العبرية
    رغم انك قد أردفت قائلا :

    اقتباس
    هذا على حد علمي ، وأنصحك بأن تستمر في سؤال المتخصصين عسى أن تجد ما يثبت غير ذلك أو تتأكد من صوابه
    وهى عبارة تفيد الشك ( ؟؟ ) وليست قاطعة أوجازمة
    على أية حال : شكرا لك على مجهودك الطيب ، رعاك الله
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    التعديل الأخير تم بواسطة مجادل بالحسنى ; 03-05-2009 الساعة 06:25 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية abmaksoud
    abmaksoud غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    15
    آخر نشاط
    28-11-2010
    على الساعة
    09:28 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجادل بالحسنى مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    شكرا لأخى الكريم abmaksoud على هذا الرد المفصل ، ولى بعض التعليقات عليه :

    أولا : اننى أعلم أن لفظ ( سكينة ) العربى ينطق بالعبرية ( شاخيناه ) ، ولا أتعجب - كما ظننتم - من أن حرف الكاف ( ك ) ينطق خاءا ( خ ) اذا لم يك مضعفا ( مشددا )
    أعلم ذلك ، بل وذكرته فى أصل مقالى المنشور ، ولكنى لم اشأ أن أذكره هنا لأنى أردت أن أوضح للقارىء الكريم مدى القرابة الاشتقاقية بين الكلمتين فى اللسانين : العربى والعبرى
    وعلى كل ( وبرغم أن هذا لم يك هو الموضوع ) فالشكر لك على بيانك هذا

    ثانيا : بخصوص مادة ( ع ب ر ) الواردة فى القرآن الكريم ( يوسف - 43 ) وفى الترجمة العربية لسفر التكوين ، فلا أخفيكم سرا بقولى :
    لقد كان يحدونى الأمل فى أن تكون هذه بمثابة اشارة اعجازية من القرآن الكريم الى أصل كلمة ( عبرى ) بمعناها الاثنولوجى والعرقى ( عبرانيون ) بمعنى أن العبرانيين هم القوم الذين يحسنون ( تعبير ) الرؤيا ، كما كان حال يوسف ويعقوب عليهما السلام
    ولكنك فيما يبدو قد حسمت الأمر بقولك :



    رغم انك قد أردفت قائلا :



    وهى عبارة تفيد الشك ( ؟؟ ) وليست قاطعة أوجازمة
    على أية حال : شكرا لك على مجهودك الطيب ، رعاك الله
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخي الكريم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بالنسبة للفظ السكينة
    فقد افترضت أنك لا تعلم ما تعلم حتى لا أبخل عليك بما أعلم

    وبالنسبة للفظة عبر بمعنى الرؤيا فهي يقينا غير مستعملة لهذا المعنى في اللغة العبرية
    وقد تركت الباب مفتوحا لأني أعلم أن في منتدانا من تستطيع أن تجيبك على سؤالك فربما وجدت أنا وأنت عندها إضافة
    ردها الله إلى المنتدى على خير
    وجزاك خيرا على مجهودك
    وأنا دائما على إستعداد لمساعدتك في كل ما يخص مقارنة الأديان باللغة العبرية فهذا هو تخصصي اسأل الله أن يجعل عملنا هذا صالحا ويجعله خالصا لوجهه الكريم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    238
    آخر نشاط
    17-12-2009
    على الساعة
    07:02 PM

    افتراضي

    [QUOTE=abmaksoud;204114]
    اقتباس
    أخي الكريم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أخى الأكرم

    اقتباس
    بالنسبة للفظ السكينة
    فقد افترضت أنك لا تعلم ما تعلم حتى لا أبخل عليك بما أعلم
    ونعم ما فعلت ، وأنا لا الومك ، بل بالعكس أحييك على ردك الوافى

    اقتباس
    وبالنسبة للفظة عبر بمعنى الرؤيا فهي يقينا غير مستعملة لهذا المعنى في اللغة العبرية
    اصارحك القول يا أخى : لقد كنت أتمنى غير ذلك لسببين :

    الأول ( وهو الأهم ) : أنه لو صح افتراضى لكان فى هذا اعجازا قرآنيا باشارته الى أصل تسمية الجنس العبرى بما يوافق المعطيات التاريخية عن آبائهم الأوائل ( يعقوب ويوسف ) اللذين عرف عنهما النبوغ والرسوخ فى علم تعبير الرؤيا ، بل ولا ننسى رؤيا ابراهيم عليه السلام كذلك ، بل وعندى من الشواهد القوية ما يدل على رسوخ قدم اسحاق عليه السلام فى هذا العلم أيضا ، وبذلك تكتمل السلسلة وتنغلق الدائرة باحكام ، ويصبح من المنطقى جدا أنهم سموا بذلك الاسم ( عبرانيين ) لنبوغهم فى هذا العلم على وجه الخصوص ، ولعلك تذكر ( دانيال ) أيضا الذى اشتهر هو الآخر بنبوغه فى تعبير الرؤيا ، بل اننا نجد أن ( الرائى ) فى التراث العبرى كان مرادفا للنبى ، أو تاليا له فى الدرجة ، والشواهد على ذلك كثيرة جدا فى العهد القديم وفى الكتب اليهودية المقدسة عندهم كالتلمود والمشنا والجمارة

    ثانيا : اننى شخصيا غير مقتنع بالتفسيرات التى أعطيت لأصل تسميتهم بالعبرانيين ، والتى فى مقدمتها أنها مشتقة من ( العبور ) بمعنى الاجتياز والتنقل عبر النهر وما الى ذلك ، وأظنك تعلمها جيدا ، وأرى أنها تفسيرات ساذجة وغير منطقية ، ولا أدرى ان كنت تشاطرنى هذا الرأى أم لا ؟

    اقتباس
    وقد تركت الباب مفتوحا لأني أعلم أن في منتدانا من تستطيع أن تجيبك على سؤالك فربما وجدت أنا وأنت عندها إضافة
    ردها الله إلى المنتدى على خير
    لعلك تقصد أختنا الفاضلة ( نبض الأقصى ) ، اضم صوتى الى صوتك ، وأرفع معك دعاءك لها بالعودة سالمة غانمة ان شاء الله ، اللهم آمين

    اقتباس
    وأنا دائما على إستعداد لمساعدتك في كل ما يخص مقارنة الأديان باللغة العبرية فهذا هو تخصصي اسأل الله أن يجعل عملنا هذا صالحا ويجعله خالصا لوجهه الكريم
    وهذا هو عشمى فيكم ، وشاكر لك كرمك البالغ ، وأرفع دعاءك هذا أيضا ، فاللهم آمين
    ولك منى كل التحية والتقدير
    التعديل الأخير تم بواسطة مجادل بالحسنى ; 03-05-2009 الساعة 11:01 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية نبض الأقصى
    نبض الأقصى غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    470
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-04-2012
    على الساعة
    09:02 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    الأخ مجادل بالحسنى بارك الله بك وزادك علما ونفع بك
    اقتباس
    فاذا رغبتم بأن أرسل اليكم موجزا فيه زبدة هذا البحث فلتخبرونى بذلك ، وبامكانكم أيضا - اذا رغبتم - ترجمته الى العبرية
    كان هذا هو العرض ،
    أخي الكريم بإمكانك وضع بحثك هنا لتعم الفائدة على الجميع وبالنسبة لسؤالك فقد قام الأخ abmaksoudمشكورا بالرد الوافي .

    بارك الله بكم وجزاكم خيرا .
    لا تقل: من أين أبدأ؟ طاعة الله البداية
    لا تقل: أين طريقي؟ شرع الله الهداية
    لا تقل: أين نعـيمي؟ جنــة الله كفـايـة
    لا تقل: غدا ســأبدأ! ربما تأتي النهاية

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

عرض وسؤال

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

عرض وسؤال

عرض وسؤال