مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

بالصور.. هنا "مجمع البحرين" حيث التقى الخضر بالنبي موسى » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | بيان ان يسوع هو رسول الله عيسى الذى نزل عليه الانجيل وبلغه وبالادله المصوره من كتابكم المقدس » آخر مشاركة: عبد الرحيم1 | == == | بالروابط المسيحيه:البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم يعترف بإباحيه نشيد الإنشاد!(فضيحة) » آخر مشاركة: نيو | == == | سؤال جرىء(الحلقه 11):لو كان محمد نبيا كاذبا..لماذا يحمل نفسه مثل هذا؟؟ » آخر مشاركة: نيو | == == | نواقض الإسلام العشرة .....لابد ان يعرفها كل مسلم » آخر مشاركة: نيو | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: نيو | == == | لتصمت نساؤكم في الكنائس : تطبيق عملي ! » آخر مشاركة: نيو | == == | يسوع اكبر كاذب بشهاده العهد الجديد » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | سيدنا عيسى عليه السلام في عين رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | على كل مسيحي ان ياكل كتاب العهد الجديد ويبتلعة ثم يتبرزة ليفهم كلمة الله حتى يصبح مؤ » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 30

الموضوع: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    3
    آخر نشاط
    28-09-2005
    على الساعة
    12:06 PM

    افتراضي مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    بروِيَّة ودراسة متأنية وقفت مليا أمام هذا الموضوع الذي ملأ المنتديات صراخا وعويلا حينا ، وطبلا وزمرا حينا آخر ، وقلبت النظر كرة بعد أخرى في الروايات الواردة فيه ، وكيف علق عليها السادة العلماء وخرجت من ذلك بقناعة مبررة من وجهة نظري ، أرجو الله لها أن تكون وافية وكافية حول هذا الموضوع الذي يستغله المشتبهون لترويج ما يهدفون إليه من إلصاق التهم بديننا وتراثنا بقصد الصدِّ عنه وإيقاف المد الإسلامي الذي يتغلغل داخل المجتمعات غير الإسلامية بدخول الكثيرين في الإسلام عن قناعة ويقين لكن دونهم وما يريدون نجوم السماء.


    والأصل في هذا الموضوع قصة إرضاع سهيلة بنت سهل متبناها السابق سالما وهي واردة في الصحيح ففي صحيح مسلم وغيره عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ : جَاءَتْ سَهْلَةُ بِنْتُ سُهَيْلٍ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَتْ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي أَرَى فِي وَجْهِ أَبِي حُذَيْفَةَ مِنْ دُخُولِ سَالِمٍ وَهُوَ حَلِيفُهُ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَرْضِعِيهِ قَالَتْ وَكَيْفَ أُرْضِعُهُ وَهُوَ رَجُلٌ كَبِيرٌ فَتَبَسَّمَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَقَالَ قَدْ عَلِمْتُ أَنَّهُ رَجُلٌ كَبِيرٌ "


    وقد راعيت في الكلام على هذه المسألة الإيضاح والإفصاح وحصر الكلام في نقاط بارزة حيث استقر لدي أن الإشكالية في هذا الموضوع تنحصر في عدة نقاط إذا ما اهتدينا إلى فهمها ووعيها لم يكن ثمت إشكال وهذه مقاربتي في هذا الموضوع:


    أولا – هل كشفت امرأة أبي حذيفة ثديها لسالم كي يرضع منه ؟

    هذه هي الإشكالية التي يبني عليها المشتبهون كلامهم ، والجواب عن هذا هو النفي القاطع وهذه مبرراتي:

    1- هذا الادعاء يتناقض مع خصوصية التركيز على إسدال الخمار على منطقة الصدر في قوله سبحانه: { وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِن } ( النور: 31 ) والجيب هو فتحة الثوب من أعلي فكيف تخص الآية هذه المنطقة بالذكر مع أنها داخلة في عموم قوله تعالى قبل ذلك { وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا } ثم يُدَّعى أن سالما كشفها ورضع من سهلة ،لو حدث هذا لتناقض الشرع مع نفسه ولصار للمشركين في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولليهود مندوحة يطعنون بها النبي صلى الله عليه وسلم وتشريعه لكن ذلك لم يحدث فدل على أن هذا المُدَّعى لم يقع


    2- أخرج ابن سعد في طبقاته عن الواقدي عن محمد بن عبد الله بن أخي الزهري عن أبيه قال كانت تحلب في مسعط أو إناء قدر رضعته فيشربه سالم في كل يوم حتى مضت خمسة أيام فكان بعد يدخل عليها وهي حاسر رخصة من رسول الله صلى الله عليه وسلم لسهلة. فإن قيل:

    * إن الواقدي مجروح فالرواية ضعيفة ، قلنا إن هذا الخبر تدعمه أصول الشرع من القرآن والسنة وهي النصوص الملزمة لستر المرأة بدنها عن الأجانب ، وتحريم لمسها ومصافحتها ونحو ذلك ، ثم إنه لم يرد ما يعارضه أي لم يرد خبر أقوى منه ولا مثله ولا حتى أضعف منه يثبت أن سالما رضع من ثدي سهلة مباشرة ، فقط ما يعتمدون عليه في ذلك هو المعنى اللغوي للرضاع والمُعَوَّل عليه شرعا هو الاصطلاح الشرعي أو الحقيقة الشرعية.

    3- إن مفهوم الرضاعة شرعا يطلق على وصول اللبن إلى معدة الطفل وأما شكل هذا الوصول فليس له مظهر شرعي يجب مراعاته واعتباره ، يعني المُعَوَّل عليه هو وصول اللبن معدة الرضيع.

    ولذلك ناقش الفقهاء حكم اللبن إذا خلط بشيء آخر مشروبا كان أو مأكولا هل يحرم أم لا ؟ فجمهور الفقهاء على التحريم إذن فليس بشرط أن يكون التحريم منوطا بالتقام الثدي لأن الخلط لا يتصور إلا خارج الثدي؟


    وهذا ما فهمه العلماء في قصة إرضاع سالم. قال القاضي عياض : ولعل سهلة حلبت لبنها فشربه من غير أن يمس ثديها ، ولا التقت بشرتاهما ، إذ لا يجوز رؤية الثدي ، ولا مسه ببعض الأعضاء .

    وقال ابن عبد البر: صفة رضاع الكبير أن يحلب له اللبن ويسقاه ، فأما أن تلقمه المرأة ثديها ، فلا ينبغي عند أحد من العلماء. وما ارتأى علماؤنا ذلك إلا انسجاما مع أصول الشريعة.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    3
    آخر نشاط
    28-09-2005
    على الساعة
    12:06 PM

    افتراضي مشاركة: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    وأما ما ذهب إليه ابن حزم من جواز مس الأجنبي ثدي الأجنبية ، وإلتقام ثديها ، إذا أراد أن يرتضع منها مطلقا استدلالا بقصة سالم فهو رأي شاذ منبثق من الخصوصية الظاهرية لمذهب ابن حزم التي كثيرا ما تتعارض مع مقاصد الشريعة واجتهاد جمهور العلماء ، وهو هنا اعتمد على ما ظنه حقيقة لغوية في معنى الرضاع فشرط أن يكون بالتقام الثدي ، لكن الحقائق اللغوية تطيش أمام الحقائق الشرعية ، وقد أضحى معلوما لكل من له صلة بالدراسات الإسلامية أن الحقيقة الشرعية مقدمة على اللغوية لأنها اصطلاح كما مر التنويه عن ذلك عما قريب. وعليه فلست على ابن حزم بجانٍ حيث حكمت عليه بأن التكلف قد بلغ به مداه حين قال ( في المحلى10 / 23 ):

    وقال بعض من لا يخاف الله تعالى فيما يطلق به لسانه: كيف يحل للكبير أن يرضع ثدى امرأة أجنبية ؟ ثم أجاب بقوله: هذا اعتراض مجرد على رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي أمر بذلك أ.هـ فهذا تكلف من ابن حزم لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم أرشد إلى إرضاع ولم يأمر بأن يكون ذلك بمباشرة الثدي فأين الاعتراض إذن إلا ما كان في ذهن ابن حزم من تصور الإرضاع وأنه لا يكون إلا بالمباشرة؟


    ومن ثم كان ابن قتيبة أكثر احتراسا ووعيا بمقصود الشارع وإدراكا لما عليه مجتمع الصحابة من صبغة دينية وإباء عربي حين قال: قال – صلى الله عليه وسلم - لها: " أرضعيه " ولم يرد ضعي ثديك في فيه كما يفعل بالأطفال ، ولكن أراد احلبي له من لبنك شيئا ثم ادفعيه إليه ليشربه ... لأنه لا يحل لسالم أن ينظر إلى ثدييها إلى أن يقع الرضاع ، فكيف يبيح له ما لا يحل له وما لا يؤمن معه من الشهوة ؟!!!!!

    4- أيضا القول بأن سالما قد ارتضع ثديها مباشرة لا يساعده ما جاء في الرواية نفسها من امتعاض أبي حذيفة من دخول سالم بيته فقد قالت سهلة: " يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي أَرَى فِي وَجْهِ أَبِي حُذَيْفَةَ مِنْ دُخُولِ سَالِمٍ وَهُوَ حَلِيفُهُ " فكيف يمتعض لمجرد دخوله البيت ثم هو يرضى أن يكشف عن عورتها ؟

    فإن قيل: كان هذا لازما لحصول الإرضاع الذي يسوغ معه لسالم أن يدخل البيت دون حرج قلنا: إن حصول الإرضاع لا يتوقف على مباشرة الثدي بل على حصول اللبن في المعدة بأي وسيلة سوى التقام الثدي ، لأنها عليه حرام قبل أن يحصل الرضاع بالفعل.


    5- أيضا القول بهذا كان يستلزم أن تستنكر سهلة تكشفها أمام سالم لكنها لم تسأل عن هذا بل استغربت نفس الإرضاع حالة كونه كبيرًا فقالت " وَكَيْفَ أُرْضِعُهُ وَهُوَ رَجُلٌ كَبِيرٌ " لأنها تعي جيدا أن الإرضاع ملابس لحال الصغر وهو المعتد به شرعا والأحاديث التي تقيده بما كان في الحولين أو المجاعة أشهر من أن نعمد هنا إلى جمعها وسردها.


    6- كذلك سالم نفسه لِمَ لَمْ يستغرب أمر ملامسته جسد أجنبية وفيما لا يظهر للأجانب عادة ، ومن سالم هذا ؟ إنه من أرشد النبي صلى الله عليه وسلم الصحابة أن يأخذوا عنه القرآن حين قال: " خذوا القرآن من أربعة من بن أم عبد فبدأ به ومعاذ بن جبل وأبي بن كعب وسالم مولى أبي حذيفة" صحيح مسلم حديث رقم 2464 ، وهو الذي كان يؤم المهاجرين الأولين بمسجد قباء لأنه كان أكثرهم قرآنا وغير ذلك من مآثره الكثيرة الكثيرة ، إضافة إلى ما هو معلوم عن الصحابة رضي الله عنهم من الحيطة والحذر حتى إنهم كانوا يبادرون بالسؤال عن الحلال والحرام ويستعجلون التشريع فيما يرتابون منه كما حدث في قصة تحريم الخمر حيث قال عمر وبعض الصحابة: اللهم بيِّن لنا في الخمر بينا شافيا، في قصة معلومة التفاصيل إلى أن نزل أمر تحريمها فقال الصحابة: انتهينا.

    والشاهد أنهم لم يكونوا رضي الله عنهم يستمرئون المعاصي ويتلمسون لها الرخص كما نفعل نحن في أيامنا هذه بل كانوا يسألون ويستفسرون وآيات " يسألونك عن " في القرآن الكريم شاهدة على ذلك ، وكذلك الأخبار شهدت على اهتمام الصحابة بالاستفهام عن حكم الله فيما يلم بهم أكثر من أن تحصى ، وأعصى من أن تستقصى. فكيف يسوغ مع ذلك القول بأن رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم أبطال قصة الرضاعة ومجتمع الصحابة قد قبلوا هذه الفكرة التي يروج لها المشتبهون ؟

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    3
    آخر نشاط
    28-09-2005
    على الساعة
    12:06 PM

    افتراضي مشاركة: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    ثانيا – هل هذا الحكم خاص بسالم أم مستمر مرتبط بعلته ؟


    ذهب جمهور العلماء إلى أن هذا الحكم خاص بسالم ولا يتعداه إلى غيره وهذا في حد ذاته يثير إشكالية ينبئ عنها هذا السؤال:

    لماذا الخصوصية وهل في التشريع خصوصية ؟ ولماذا لا يمضي الحكم مرتبطا بعلته وجودا وعدما فيوجد حيث توجد وينعدم حيث تنعدم ؟

    أقول: إن الخصوصية هنا يبررها أنها الحالة الوحيدة التي نشأت عن حكم التبني الذي قرر القرآن تحريمه ، حيث كانت هذه الحالة قائمة وحاصلة فنزل التحريم طارئا عليها ، فحدث بعد ذلك ما حدث لأبي حذيفة من غيرة لدخول سالم بيته وقد صار أجنبيا عنه ولامرأة أبي حذيفة من وجْد لفراق سالم ، وأما في غيرها فغير متصور لماذا ؟ لأنه بقرار تحريم التبني أغلق الباب من البداية فلا يتصور تعلق امرأة بأجنبي تعلق امرأة أبي حذيفة بسالم لعدم إقرار السبب الذي أفرز هذا النوع من العلاقة وهو نظام التبني.

    إذن فهي حالة لن تتكرر لعدم إقرار سببها وهو التبني ، أو بتعبير أكثر احترافا لن يحتاج إلى الحكم لانعدام حصول العلة بتحريم التبني.

    ثالثا – كيف يمكن فلسفة موقف أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها في مسألة رضاع الكبير:

    وموقف أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها قد ارتأت عموم حكم رضاع الكبير إذا ما كانت هناك حاجة ، محتجة بقصة سالم وقد خالفها في هذا سائر زوجات النبي صلى الله عليه وسلم ففي صحيح مسلمٍ وغيره عن زينب بنت أمّ سلمة أنّ أمّ سلمة قالت لعائشة : إنّه يدخل عليك الغلام الأيفع الّذي ما أحبّ أن يدخل عليّ . فقالت عائشة : أما لك في رسول اللّه أسوة حسنة ؟ .

    قالت : إنّ امرأة أبي حذيفة قالت يا رسول اللّه : إنّ سالماً يدخل عليّ وهو رجل ، وفي نفس أبي حذيفة منه شيء فقال رسول اللّه صلى الله عليه وسلم : » أرضعيه حتّى يدخل عليك «

    وقد أبى غيرها من أزواج النّبيّ صلى الله عليه وسلم أن يأخذن به ففي صحيح مسلم أيضا عن زينب بنت أبي سلمة أن أمها أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم كانت تقول: " أبى سائر أزواج النبي صلى الله عليه وسلم أن يدخلن عليهن أحدا بتلك الرضاعة وقلن لعائشة والله ما نرى هذا إلا رخصة أرخصها رسول الله صلى الله عليه وسلم لسالم خاصة فما هو بداخل علينا أحد بهذه الرضاعة ولا رائينا "


    وعليه فالمسألة خلافية من زمن زوجات النبي صلى الله عليه سلم وخلاف الصحابة وارد كثيرا وليس قول أحدهم بحجة على الآخر . هـ

    وإذا لجأنا إلى المرجحات لرأينا أن القول بالخصوصية أرجح من القول بالعموم لما يلي:

    1- أن العدد الأكبر من زوجات النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة رضي الله عنهم قد اتجهوا إلى الخصوصية ولم يرتبوا على رضاع الكبير أي أثر.

    2- أن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قد خالفت باجتهادها هذا ما روته هي عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث " انظرن إخوتكن من الرضاعة فإنما الرضاعة من المجاعة " وبقية الأحاديث التي ركزت على فترة الحولين واعتبارها الفترة التي يعتد بها في الرضاع كحديث الترمذي " لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء في الثدي وكان قبل الفطام " قال أبو عيسى الترمذي: هذا حديث حسن صحيح والعمل عند أكثر أهل العلم من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وغيرهم على أن الرضاعة لا تحرم إلا ما كان دون الحولين وما كان بعد الحولين الكاملين فإنه لا يحرم شيئا أ.هـ ( سنن الترمذي : ح رقم 1152 )

    والذي يبدو أنها رضي الله عنها قد فرقت بين أن يكون القصد تغذية أو إرضاعا لحاجة فمتى كان المقصود التغذية لم يحرّم إلا ما كان قبل الفطام ، وهذا هو إرضاع عامّة النّاس ، وأما الثاني فيجوز إن احتيج إلى جعله ذا محرمٍ وللحاجة يجوز ما لا يجوز لغيرها ، وهو اجتهاد من أم المؤمنين رضي الله عنها ، أي أن المسألة لا تعدو أن تكون خلافا فقهيا شأنه شأن بقية المسائل الفقهية المختلف حولها.

    وبالله التوفيق

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    4,512
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-05-2016
    على الساعة
    01:33 AM

    افتراضي مشاركة: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    نرحب بشيخنا العزيز الخطيب فى المنتدى ونسعد ونتشرف بإنتسابك الى هذا المنتدى .

    التعديل الأخير تم بواسطة شبكة بن مريم الإسلامية ; 28-09-2005 الساعة 11:02 PM
    لا يتم الرد على الرسائل الخاصة المرسلة على هذا الحساب.

    أسئلكم الدعاء وأرجو ان يسامحني الجميع
    وجزاكم الله خيرا


  5. #5
    الصورة الرمزية bahaa
    bahaa غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    997
    آخر نشاط
    29-04-2011
    على الساعة
    08:04 PM

    افتراضي مشاركة: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    السلام عليكم ورحمة الله وباركته .

    حياك الله استاذنا الفاضل الدكتور احمد الخطيب .

    ولمن لا يعرف الدكتور الخطيب , هو استاذ فى جامعة الازهر .. واستاذ الدراسات القرانية واستاذ تفسير على ما اذكر.

    اتمنى ان يوضح لنا لوكنت مخطئآ .
    من اجمل المواضيع اللى كتبت فيها :

    نبش القبور

    وما عربية الزمن كتلك التى ربيت فى الخيام....اقصر نقاش حول اللغة العربية الفصحى واهميتها

    "ما ينقصنا , هو تواضع عقلى اكثر ...وليس أناس يظنون انفسهم أنبياء او منصبين من عند الله كرسل من عنده". أظن انه سقراط ( هو اللى قالها , عندما وجد ان كل من يعرف كلمتين ظن نفسه مفكر ) .

    وعجبى

  6. #6
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي مشاركة: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أسجل مروري واعجابي
    أهلاً بك شيخنا الكريم نزلت أهلاً ووطئت سهلاً
    فيا مرحباً يا مرحباً يا مرحباً
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  7. #7
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي مشاركة: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bahaa
    السلام عليكم ورحمة الله وباركته .

    حياك الله استاذنا الفاضل الدكتور احمد الخطيب .

    ولمن لا يعرف الدكتور الخطيب , هو استاذ فى جامعة الازهر .. واستاذ الدراسات القرانية واستاذ تفسير على ما اذكر.

    اتمنى ان يوضح لنا لوكنت مخطئآ .
    أهلا بك بيننا

    فقد سعدنا تشريفك

    فزدنا علماً

    جزاك الله خيرا
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    339
    آخر نشاط
    16-03-2006
    على الساعة
    08:45 AM

    افتراضي مشاركة: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    حيا الله شيخنا الكريم , ونسأل الله أن يعلمنا من علمك وان ينفعنا واياك بما علمنا


  9. #9
    الصورة الرمزية الريحانة
    الريحانة غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    660
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-07-2016
    على الساعة
    01:29 AM

    افتراضي مشاركة: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    بسم الله الرحمن الرحيم
    **************************
    لا كلام بعد تحليل الشيخ الخطيب ولكن ليسمح لى بإضافة بعض خواطر لدى حول مسألة رضاع الكبير
    **
    الإسلام هو الدين الذى جاء ليقضى على الفوضى فى كل شئ ووضع التشريعات التى تنظم المجتمع المسلم على أساس صحيح
    فالدين الإسلامى جاء ليقضى على الفوضى فى [ الزواج] بعدما كان الرجل فى الجاهلية يتزوج عدد لا حصر له من الزوجات دون مراعاة للعدل جعل الزواج بأربعة زوجات مع وجود شرط العدل فإن لم يستطع فواحدة,,كما قضى الإسلام على الفوضى فى الطلاق فجعله مرتان فقط بعدما كان الطلاق لا عدد له ويطلق الرجل زوجته وقبل إنتهاء عدتها يعود فيردها لعصمته ثم يعود فيطلقها وهكذا فتصبح معلقة لا هى زوجة ولا مطلقة ,,كما قضى الإسلام على الفوضى فى الطعام والملبس فجعل من الشراب والطعام ما هو محرم وحددعورة لكل من الرجل والمرأة يجب عليهما سترها.,,كما حدد الإسلام العلاقة بين الرجل والمرأة ومنع الفوضى فى هذه العلاقة بأن حرم الزنا وكل ما يؤدى إلى الزنا من نظرة مسمومة أو خلوة دون محرم ....إلخ
    فكيف يأتى الإسلام ليضع تشريع يتسبب فى إشاعة الفوضى فى المجتمع المسلم وهو [رضاع الكبير]؟؟
    والنصارى الذين يصيحون فى كل مكان ليطعنوا فى الإسلام بجهل ودون دراية مستغلين هذه المسألة أقول لهم أن هناك أكثر من دليل على أن كلامهم باطل ولا أصل له سوى الأحقاد على هذا الدين الذى أظهره الله على الدين كله:
    **
    أولاً:-لا يوجد فى المجتمع الإسلامى أى أثر لهذا التشريع ولا فى المجتمعات التى سبقتنا وصولاً لعصر الخلفاء الراشدين ,ولو كان هذا تشريعاً إسلامياً يمكنا العمل به لوجدنا له أثر فى مجتمعنا الحديث أو سمعنا بحدوثه فى العصور التى سبقتنا ولإمتلأت كتب التاريخ وقصائد الشعراء بما يدل على حدوثه ولكن هذا لم يحدث بل إن عامة المسلمين لا يعرفون مسألة رضاع الكبير أساساً ..مما يدل على أن المسلمين الأوائل قد فطنوا إلى خصوصية هذا التشريع وليس لعموميته وإجتمعت الأمة على ذلك .
    **
    ثانياً:- الرسول[ص] كان يعرف صفات أصحابه ويراعى هذه الصفات حتى بلغ من مراعاة هذه الصفات أنه عندما رأى فى رؤيا إحدى زوجات عمر بن الخطاب [ر] فى الجنة وسألها عن زوجها فأخبرته أنها لعمر إنصرف لأنه يعرف مدى غيرة عمر على زوجاته فإذا رجعنا لحديث الصحابية سهيلة نجد أنها كانت تشتكى للرسول[ص] من أن زوجها بدأيتضايق من دخول سالم عليها بعد أن بلغ مبلغ الشباب ..فكيف يقدم الرسول[ص] حلاً لهذه المسألة يؤجج غيرة زوجها ويجعله يرى مشهداً لا تتحمله أعصابه وهو يرى زوجته ترضع فتى بالغ رضاعة مباشرة من صدرها؟؟؟ هل يعقل هذا على من يراعى غيرة أصحابة فى منامه ألا يراعيها فى يقظته ,,,وكما كان يراعى غيرة اصحابه كان يعرف مقدار عفة وحياء المرأة العربية المسلمة من أن يلمسها رجل أجنبى ,,ولهذا وضع حلاً وسطاً يراعى فيه غيرة هذا الزوج على زوجته ويراعى حياء هذه الزوجة من أن تكشف عورتها بأن جعلها تحلب له من لبنها وتعطيه الإناء ليشرب منه.
    *****
    ثالثاً:- عندما قال الرسول[ص] لسهيلة أرضعيه[ إذا كان المقصود بها الرضاعة من الثدى مباشرة] كان يجب أن تسأل سهيلة الرسول [ص] السؤال الأهم ثم الأقل أهميه وهى أن تقول للرسول[ص] كيف أكشف صدرى لفتى بالغ يا رسول الله أو كانت قالت إن حيائى يمنعنى من أكشف عورتى..لا أن تسأل السؤال الأقل أهمية وهوأن سالم كبير وليس صغير
    فلو قلنا لإمرأة من هذا العصر أن أرضعى رجلاً فى سن العشرين مثلاً لكان أول ما تسأله كيف يجلس فى حجرى رجل وأكشف له عورتى .فما بالنا بالصحابيات الكريمات العفيفات
    فمثلاً السيدة عائشة عندما سمعت الرسول[ص] يتحدث أن الناس سيحشرون عراة كما ولدتهم أمهاتهم أسرعت دون تفكير بسؤال الرسول[ص] عن كيف سيكون الرجال والنساء بهذه الهيئة أمام بعضهم البعض ونسيت أنهم سيكونون فى يوم لن ينشغل الإنسان بهذه الأشياء ولكن ما جعلها تسأل هو الحياء والعفة التى كانت عليها الصحابيات وزوجات الرسول[ص] ولهذا نستنتج أن السيدة سهيلة لم تسأل الرسول[ص] هذا السؤال لأنها فطنت إلى أن الرضاعة لن تكون مباشرة وفطنت أن هذا هو المقصود من كلمة [أرضعيه] وإلا لكانت أسرعت بسؤال النبى [ص] عن كيف تكشف حجابها وعورتها لشخص بالغ صالح للزواج...وإذا قال قائل أن الحياء هو الذى منعها من أن تسأل هذا السؤال نرد عليه أن الصحابيات برغم حيائهن وعفتهن ولكنهن كن يسألن فى أمور الدين ولم يمنعهن الحياء من معرفة حكم الدين فى الطهارة وغيرها لأنه لا حياء فى الحق.
    **
    رابعاً:- السيدة عائشة عندما أخذت بهذا التشريع فهى إجتهدت ..كما يجتهد العلماء فى عصرنا فيخطئون ولهم أجر أويصيبون ولهم أجران وهذا ما يجعلنا نتعلم أن الخطأ فى الإجتهاد مشروع طالما أن هناك ما نستند إليه ولهذا فموقف السيدة عائشة وزوجات الرسول [ص] هو موقف سيتكرر فى كل عصر إلى يوم الدين وهو أن يجتهد العلماء فمنهم من يصيب ومنهم من يخطئ فلماذا ننكر هذا على السيدة عائشة رضى الله عنها؟؟أم أن النصارى لا يعرفون الإختلاف إلا فى الكتب السماوية فقط فنجد كل طائفة نصرانية لها كتاب يختلف عن الطائفة الأخرى ..أما أن يكون الإختلاف لا علاقة له بالكتاب السماوى ولكن فى فهم مسألة تشريعية هل هى خاصة أو عامة فهذا لا يقبلوه ..أى منطق هذا
    ***
    أرجو ان أكون قد أصبت وإن أصبت فمن الله
    والله أعلم
    التعديل الأخير تم بواسطة الريحانة ; 05-10-2005 الساعة 08:29 PM

  10. #10
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي مشاركة: مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد

    والله أنى أحبك فى الله يا شيخنا
    والمقال جامد جدا جدا جدا
    وجزاك الله اجنة ونفعنا بعلمك و نفع الأمة بك وبعلمك

    ربنا يبارك فيك يا شيخنا.......

    وكلام فضيلتك لا إضافة عليه و الحمد لله
    ولكن نحب ان نجيب على الموضوع نصرانيا

    هناك نص فى كتاب النصارى المقدس يأمر برضاع الكبير وبطريقة غريبة.......

    (( وافرح بامرأة شبابك الظبية المحبوبة والوعلة الزهية ، ليروك ثدياها في كل وقت ! ))
    أمثال 5:18
    أحفظوا هذا الرقم أمثال 5:18


    وطبعا لا يخفى عليكم مصائب الكتاب المقدس
    (( لَنَا أُخْتٌ صَغِيرَةٌ ليس لها ثديان ُ، فَمَاذَا نَصْنَعُ لأُخْتِنَا فِي يَوْمِ خِطْبَتِهَا ؟ ))
    نشيد الإفساد 8:8
    أحفظ 8:8

    وطبعا هذا من معضلات الكتاب المقدس التي لا يجدون لها حلا حتى الآن...
    وأنا لا أعرف ماذا يصنعون لتلك الطفلة الصغيرة التي لم يبرز ثدياها بعد
    ويريدون أن يزوجونها ...لا حول ولا قوة إلا بالله

    وطبعا لا يخفى عليكم دلع الرب للعاهرات والإعلان عنهم
    سفر إشعيا [ 3 : 16 ] : (( وَقَالَ الرَّبُّ : مِنْ أَجْلِ أَنَّ بَنَاتِ صِهْيَوْنَ يَتَشَامَخْنَ وَيَمْشِينَ مَمْدُودَاتِ الأَعْنَاقِ وَغَامِزَاتٍ بِعُيُونِهِنَّ وَخَاطِرَاتٍ فِي مَشْيِهِنَّ وَيُخَشْخِشْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ 17يُصْلِعُ السَّيِّدُ هَامَةَ بَنَاتِ صِهْيَوْنَ وَيُعَرِّي الرَّبُّ عَوْرَتَهُنَّ. ))

    ليتمتع الشعب
    فهيا ايها الناظرون و أيها الزناة تمتعوا فالرب عرى العاهرات لأنه يحبكم...

    أتعلمون أن النبي هوشع نـُبي (بضم النون) بالزنا و العهر مع إمرأة زانية و أولادها
    (( أَوَّّلَ مَا كَلَّمَ الرَّبُّ هُوشَعَ قَالَ الرَّبُّ لِهُوشَعَ: «اذْهَبْ خُذْ لِنَفْسِكَ امْرَأَةَ زِنًى وَأَوْلاَدَ زِنًى لأَنَّ الأَرْضَ قَدْ زَنَتْ زِنًى تَارِكَةً الرَّبَّ!. فَذَهَبَ وَأَخَذَ جُومَرَ بِنْتَ دِبْلاَيِمَ فَحَبِلَتْ وَوَلَدَتْ لَهُ ابْناً. ))
    هوشع 1:2
    للعلم هذا أول ما كلم الرب هوشع
    يعني
    سكت دهرا و.........

    تعالى الله عما يقولون علوا كبير

    حتى أن إلههم المسيح عليه السلام جعلوا لأمه خطيبا يوسف النجار ذو التسعون عاما خطيب مريم بنت الأثني عشر سنة
    وعلاقتها برجل تنفي الولادة العذرية تماما
    حتى ان طلاب كليات اللاهوت فى الغرب معظمهم لا يؤمن بالولادة العذرية اصلا...

    حتى أن إلههم جاء بعملية جنسية فى
    1: 34 فقالت مريم للملاك كيف يكون هذا و انا لست اعرف رجلا
    1: 35 فاجاب الملاك و قال لها الروح القدس يحل عليك

    يحل عليك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    لا حول ولا قوة إلا بالله

    وفى علم النفس يسمى هذا الإسقاط
    فعندما يكون أحدهم مرتشى فإنه لا يحب أن يرى شريفا معه فى المكتب

    وعندما يكون كتاب النصارى مكتظ بقصص الجنس المثيرة اكثر من مجلات البلاي بوي فإنه من الطبيعى والمنطقى أن يحاولوا أن يشوهوا صورة دين يأمر بالعفة والفضيلة مثل ديننا الحنيف

    وصدق القائل
    كل العداوات ترتجي منها السلامة إلا من عاداك من حسد

    يقول الله
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ هَلْ تَنْقِمُونَ مِنَّا إِلَّا أَنْ آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلُ وَأَنَّ أَكْثَرَكُمْ فَاسِقُونَ (59) قُلْ هَلْ أُنَبِّئُكُمْ بِشَرٍّ مِنْ ذَلِكَ مَثُوبَةً عِنْدَ اللَّهِ مَنْ لَعَنَهُ اللَّهُ وَغَضِبَ عَلَيْهِ وَجَعَلَ مِنْهُمُ الْقِرَدَةَ وَالْخَنَازِيرَ وَعَبَدَ الطَّاغُوتَ أُولَئِكَ شَرٌّ مَكَاناً وَأَضَلُّ عَنْ سَوَاءِ السَّبِيلِ (60)
    المائدة

    والله المستعان
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير


LinkBacks (?)

  1. 25-04-2015, 02:23 AM
  2. 04-02-2015, 10:45 AM
  3. 07-02-2010, 08:16 PM
  4. 03-01-2010, 12:44 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد الأخير على شبهة رضاع الكبير
    بواسطة مجاهد في الله في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 63
    آخر مشاركة: 13-08-2015, 11:48 PM
  2. السر الخطير فى رضاع الكبير
    بواسطة واثق بالله في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-09-2014, 05:18 PM
  3. رضاع الكبير عند النصاري
    بواسطة faridabdin في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-12-2006, 09:45 AM
  4. شبهة رضاع الكبير ?
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-12-2005, 03:37 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير

مواجهة الشر المستطير حول مسألة رضاع الكبير